رويات نور الغلا متخصص للروايات , روايات,روايات,روايات نور الغلا للنقاش الهادف والبناء




العودة   روايات نور الغلا > روايات نور الغلا , منتديات نور الغلا > روايات

رواية مأساتي في سطور الماضي / للكاتبة : ام لسانين

رواية مأساتي في سطور الماضي / للكاتبة : ام لسانين بطلة قصتي وحده عانت المرارة والألم والحرمان وهي الأنثى الجريحة ...


الملاحظات

روايات روايات طويلة روايات قصيرة روايات عامة روايات جديدة روايات 2013 روايات رائعة

عدد المعجبين1الاعجاب
  • 1 Post By رزق جميل

إضافة رد
قديم 05-02-2013   #1
{ أنفآس الورد •»
عضـو متألـــق ~

الصورة الرمزية أنفآس الورد



 عضويتيّ : 2398
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Sep
 مجموع مشاركاتي : 670
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  7094
றởođ :
 мч ŝறš :

iicons6 رواية مأساتي في سطور الماضي / للكاتبة : ام لسانين



بطلة قصتي وحده عانت المرارةوالألم والحرمان وهي الأنثى الجريحةسديــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم "سدومه"والبطل الثاني ولد عاشحياته كلها في نعمه
"
لا تحكمون على القصة وتقولون تقليديه "
يعني فرق بينهوبين سدووووم، هوالشامخ واسمه سعود"سعيدان"!*وحدة حاقدة ،بلى ماتعرفون وش بسوي *
نبدأ بالعوايل :
1 .
عايله أبو سديم واسمه خالد والأم هاله والبنت طبعا سديموعمرها 18 سنه العمر كله انشالله"وحده عاشقتها ".
2.
عايله أبو سعود اخو ابوسديمواسمه يوسف وزوجته هند متوفيه من 3سنين بسبه مرض وماعندهم إلا سعيدان "سعود "عمره 22سنه.
3.
عايله فهد أخوهم بعد زوجته حصة وله بنتين الكبيرة سارة وهي كبر سديموالأصغر منها مي عمرها 15 اكبر ولد له فيصل متخرج من الجامعة25 مسافر يكمل برا بسبهأبوه "أبوه عامل عمايل ماتخطر على بالكم "والصغير مازن 10سنين " إذا شفتيه ودكتأكلينه من ملحه الزايد"
ليش ذايقته ولله إني خفيفة دم ماشالله علي لاتصكونيبعين المهم فيه شخصيات بالقصة داخله :
خال سديم أحمد وهو الوحيد ماتزوج بسيمكن يصير نصيب بينه وبين وحده من القارئات إلي تبيه تقدم طلب ولا توه في ريعانالشباب 27 سنه بسرعه قبل ماتطور القصه وياخذ وحده من البطلات .
صديقه سديمريمــــــــــــــــــــــــــــــا وهي المقربة أسرارها كلها عندها وكمان فيهرهـــــــــــــــــــــــــــف بنت خاله ريما .
صديق سعووودي "أبشركم صدرالامرالسامي ورضيت عليه " تروك"تركي "ويكون اخو رهف.
طلال صديق فيصل
شلهمن البنات صديقات ساره وسديم

نبداء القصة هي مجموعه قصص جمعت أفكارها وحبيتاسردها من وجهت نظري ..

بسم الله الرحمن الرحيم
"
لماذا أتمنى رجوع الماضي ..لماذا أحن إلى ماضي ملئ بالمآسي .. ماضي لا أذكر فيه إلى الدموع مسحتها وسادتي.. ماضي لم أجد فيه من يحن أو يشفق علي .. ماضي أسود كسواد الليل ..هذا ماضيّ.. آآآآآآآآآآآآآآه ..أما حالي الآن لا أعرف كيف أصفه ..أحيانا يتخللها بعض خيوط الشمسالمضيئة ..وأحيانا أخرى تنغلق كل السبل في وجهي..هذا حاااااااااااااالي .. مستقبلي .. أما مستقبلي لا أعرف ماذا سيكون ؟! هل سيكون كماضيّ ؟!أم سيكون مشرق كشروق شمسجديدة تبدد ظلام الليل الحزين ؟!.. أسئلة حائرة ..لا تزال تنتظر جواب واحد لا أريدأكثر ..جواب يشفي ..لا أقول يشفي كليا ..ولكن .. تجبر قليلا من ما أنكسر ..<<<<ابداعي الله يسلمني

سكرت سديم دفترها الأسود وبدأتتسترجع ذكرياتها الاليمه اللي رجعت بتسلسل
المأساة الأولى صارت قبل 12سنه ذاكاليوم اللي طلعت فيه من المدرسة وكان أول أسبوع لها في أولى ابتدائي .. طلعتولقت~أي وجدت~ عمها يوسف يستناها عند باب المدرسة ومعه ولده سعود اللي كان عمرهحوالي 10 سنين
طلعت على وجهها علامات الاستغراب
قالت بكل براءة الأطفال وينماما وبابا
"
هي متعودة اللي يرجعها يكون أهلها "
في هاللحظه انعقد لسان عمهاوش يقولها , يقولها إن أهلها صار لهم حادث وهم جايين يأخذونها وان أمها في الحادثماتت بعد ماجاها نزيف راح معه أخوها
"
كانت أمها حامل في شهرهمأساتي الماضي للكاتبة لسانين thumbdown.gif"
وان أبوها فيالعناية يالله وش هالامتحان الصعب "
نزل يوسف لمستواها وقال :يعني ما ينفع أجيأخذك آنا وإلا ماتحبيني
ردت إلا احبك بس "وفي هاللحظه لمح عمها في عيونهاالكبيرة دموع "
قال وش بس حبيبتي ؟
قالت :أحب ماما وبابا أكثر
و مع كلماتسديم اللي نزلت مثل الصاعقة على عمها وماقدر يستحمل نزلت دموعه, سديم حستبالذنب
قالت :خلاص أنا احبك مثلهم ,
قال في نفسه"يالله هالمسكينه شلون تستحملوكل هالبراءه فيها؟"
خذها ورجعها للبيت حقه طبعا ماكان مثل بيتهم كان قصر "عمهاكان غني وصاحب مجله"


وبعد4سنين


صارعمرها 10 أخذها عمها فهدوتعهد انه يحافظ عليها لا سيما إنها بنته ويجوز تفتش عن عياله مو مثلسعود
"
لأنهم أخوانها من الرضاعه "

ومن هالمنطلق بدت المأساة الثانية مععمها راعي الكيف
"
فاهمين قصدي ماله داعي اشرح "


والمأساة الثانيةكانت الموافق 1425هـ يعني كانت بنت 15سنه
"
لا ابعد عني الله يخليك أنا مثل بنتكابعد عني لا تلمسني الله يخليك" وهو تجرد من كل معاني الرحمة كان وحش ذئب مسعوريدور على الفريسة مجسد في شخصيه إنسان ومن كان هالانسان هذا اللي رباها بعد وفاهأبوها وتعهد للجميع انه يحافظ عليها عمها وأبوها من الرضاع عمها فهد كان في حالهيرثى لها

*
مسيكين *جعله السكين كل هذا ومسكين إيه ولله
كان مدمن مخدراتوكان تحت تأثير المخدر وفي هاللحظه كانت تصارع شهوته أبوته لها بس وش يسوي مايقدريمسك نفسه في لحظه انه شافها شبه عارية بعد ماشقق لبسها
*
البنت مسكينة كانت توهاطالعه مترو شه ولافه شعرها يعني ماتغري وكانت توها بتقفل الغرفة عارفه إن السيناريوبيصير بس هالمره ضبط الحظ مع عمها *
كان فهد داري عن نفسه وطالب من بناته يقفلونالباب عليهم بس الشيطان
"
لذلك أبغى من كل شخص يحس نفسه ضياع مايتجه للمخدراتيلجاء لربه ويدعوه تالي الليل "
المهم وبعدهذي التوسلات لسديم والصراخ اللي جاءعلى أثره أخوها من الرضاعة فيصل وكان عمرة21يعني راشد ويفهم
أنصدم فيصل بابوهأكثر من ماهو مصدوم فيه أول
في هالحظه دفع ابوه بقوه وشاف اخته اللي من قوهالصدمة انهارت وأغمي عليها غطاها بالبطانية وسحب ابوه برا ..


فيصل:وشاللي سويته موحرام عليك خاف الله فينا وش ذنب هالمسكينه تضيع مابقى من عمرها وشذنبها اللي سوته
أنت أنت ماتصلح تكون أب اللي مثلك لازم يموت" ودمعت عيونه" فهدومازال منصدم من اللي سواه :إيه صح لازم أموت ويركض باتجاه المطبخ ويطعننفسه
لحق فيصل عليه وسحب السكين من بطن ابوه ودخلت أمه في هاللحظه عليه
صرخت : وش سويت "على بالها هواللي طاعنه "


المهم نقلوه للمستشفى كانت حالتهحرجه وحصة تناظر ولدها وعيونها مليانه كلام "ماظنيت انك لهادرجه تكره أبوك "
"
وهو ياعمري مايدري وش يقول يقولها عن اللي سواه بس خاف يطيح من عينها كثرماهو طايح "
طلع الدكتور وقال من فيصل؟
قال فيصل :أنا
قال خش أبوكعاوزك
حصة صرخت لا لايدخل"تخاف يسوي له شيء"
حطفيصل عينه على عينها وقالماراح أسوي شيء
دخل وشاف ابوه
فيصل: ليش سويت كذا
فهد..اسمعني زين ماابياحد يدري عن اللي صار وإلا بقول انك أنت اللي حاولت تذبحني
"
الرجال منهبل شفتواتأثير المخدرات الله لايعافي من جابها لديار
المسلمين "

فيصل أنصدم منكلام ابوه وفتح عيونه قال ..أنت وش تبي مني ياليت اموت اريحلي
حس فهد بكلامهاللي قاله وقال:لا تفهمني غلط "حشا كلذا ومايبيه يفهمه غلط " بس إن وصل الخبر لولدعمك ماراح يأخذها وبعدين من بياخذها وأخواتك من بياخذهم وأنا أوعدك إني من اليومورايح بستقيم

فيصل :بكيفك تبي تستقيم تبي تدشر "قويه تدشر" ماعلي منك طيارتيبعد بكره بهاجر علشان ارتاح ولا إني أشوف كل يوم ضحية لك .حصة كانت واقفة عند البابوبالصدفة سمعت كل شيء ارتاحت إن ولدها ماله دخل باللي صار وخافت من كلام ولدها وشيقصد به وسديم وش دخلها وليه يبي يهاجر اسئله كثيرة جت على بالها ماأحد يقدريجاوبها عليها إلا فيصل وسديم وفهد



رجعت حصة للبيت وراحت لغرفه سديماللي كانت مابعد فاقت من الصدمة
حصة : سديم حبيبتي افتحي أنا أمك
سديم فاقتمن الإغماء وسمعت أمها"من الرضاعة "
وبدأت الأحداث تنعاد قدامها يوم شافت لبسهاوقامت تصارخ "أنا أبي أموت مآبي أعيش أبي أروح لامي وأبوي هنا محد يحبني كلكمتنتقمون مني علشاني عايشه عندكم ليه خذتوني من عمي يوسف كان خليتوني عنده حتىلوزوجته تعاملني مثل الخدامة "
وصارت تصيح بصوت عالي .
حصة : سديم وش فيكبعدين من قال إنا مانحبك والانسيتي انك بنتي ليه تسوين كذا قولي ما أبيكم وبسونوديك لعمك لهالدرجه ماتطيقينا "قامت تصيح الثانية يعني صار فليم هندي سعودي "جوسارة ومي وكانوا ما يدرون عن اللي صاير في البيت
سارة: يمه وش فيك وش الليصاير
حصة: أبوك في المستشفى وبين الحياة والموت
سارة ومي: ليه ابوي وشفيه
حصة ماتدري وش تقول وفي هاللحظه طلعت سديم
سديم :أبوي وش فيه سوى فيصلفيه شيء

محد كان فاهم السالفة فيصل وش دخله

حصة:سديم ممكن تجينابغاك
سديم :طيب

وفي الغرفة
حصة: سديم وش صاير وش فيكم وبعدين وش دخلفيصل في الموضوع
"
مسويه حركه ذكاء علشان تعرف السالفة "
سديم : أول عمي وشفيه وليه داخل المستشفى فيصل له دخل بالموضوع
حصة : هذا اللي آبي اعرفه منك أمسالليل دخلت المطبخ 0000000000الخ "وقالت لها السالفة كاملة وقالت لها اللي صار فيالمستشفى ..
سديم : يعني فيصل ماله دخل وطيب ليه يبي يتركنا ؟
حصة : هذا الليآبي اعرفه منك
سديم:بس ماعرف شي "وخنقتها العبرة "
حصة:خلاص حبيبتي مولازمتقولين لي بس ليه قلتي إنا ما نحبك تدرين إن غلاك مثل غلا عيالي والله يصبرني إذاتزوجتي
سديم وفي نفسها ليه أصلا من يبي وحدة مثلي على بالها 00000000الخ (مالهداعي نفتح الجروح )j
وطلع فهد من المستشفى وفيصل ودع أهله وراح ولا قال وينرايح
بعد ماحاولت سديم تقنعه انه يجلس وهي تروح عند عمها وفهمها أنها موالسبب فيروحته كان ناوي من زمان بس اللي صار عجل في روحته 00000000000000000

توقفشريط الذكريات

نزلت دموع سديم بحرارة تذكرت إن في هاليوم ماتوا اهلهاقبل 12سنه وفي نفس اليوم تركهم فيصل قبل 4 سنوات ولا له حس ولا خبر
سديم كبرت وصارتحلــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوه وتأخذذذذ العقل واللي مخربها عيونهاالحزينة اللي ماقدرت تنسى عمها واللي سواه فيها وهو كل يوم يحسن معاملته معها "علشان ماتفضحه" وهي على بالها علشانه يحس بتأنيب الضمير
*
خبله ،ايييييييييييييه الطيب في هالزمان يكون خبل*
سديم في 3 ثانوي "أدبي " يعنيمطالبه تجيب نسبه علشان تضمن مستقبلها
"
ليش لها مستقبل ؟ كلكم بتقولون كذا بسسديم موضعيفه لها الدرجه "
كان كل اللي في المدرسه يحسدون سديم على موهبتها كانتتطلع كل حزنها ومآآسيها في الكتابه لا تحقرون هالموهبه

"
قد أكون وهبت نعمتالتعبير عن نفسي في الكتابه .. قد يقول بعضكم بل الاغلبيه : جميعنا نعرف الكتابه ..لكن ..أود أن أسألكم من بينه وبين القلم تفاهم ..قبل أن يمسك به يأتيه ..وقبل أنينزل الحبر على الورق تتسطر فيها كل معانيه ..من فيكم يلقى كل تلك المحبة والتقدير ""
J
مــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــايمديكم صح J
000000000000000




فيالمدرسه اليوم الأربعاء :
ريما :سدوم وش أخر كتاباتك ؟؟
سديم :أقول لا تأخذينفيني مقلب وش كتابات كلها خواطر وأخرها الزبالة "اعزّ الله القاريين"
ريما: ليشأنتي تحطمين نفسك صراحة خواطرك إبداع وأنتي غبية أنا كم مره أقول لك خلي عمك يوسفينشرها في مجلته
سديم :أنت عارفه إني مااحب اطلب من عمي أي شيء
ريما: كلهعلشان ولد عمك التافهة ماعليك منه على ايش شايف نفسه مدري
سديم : لا مو علشانهبعدين خاف انشغل عن دراستي
ريما :أقول روقينا بلا دراسة بلا هم *>> كلمهصديقتي المعتادة إذا قلت لها ادرسي <<* بنخلص الثانوي وبنتزوج
"
ريما طرتالزواج وسديم خنقتها العبرة "
ريما تداركت نفسها وقالت :والله يا سديم لو اخويعبيد موصغير زوجتك إياه >> بتكحلها عمتها << ولا يهمك ولد عمك أصلا وينبيحصل مثلك
سديم :إيه صح وين بيحصل وحده متهجم عليها أبوها وخنقتهاالعبرةl
"
طبعا محد يدري عن اللي صار لسديم إلا فيصل وريما "
حضنتها ريماوقالت :خلاص انسي ياسديم >> وش تنسى وش تذكر الله يرحم حالها
وانشاءاللهبجيك اللي يعوضك سنين الحرمان
صفرت الحصة وراحو لفصلهم
في الفصل كانت ريماسرحانة في اللي صار اليوم
ريما:" ياربيه وش سويت اليوم ,لا وأنا ناويه ا قولهاإن ولد عمها مايبها وهو مايدري انها000000 ياربيه أنا وش خلاني افتح الموضوع ولامتليقفه وسائله تركي عن سعود ويقول وهو يضحك جعل سنونه تتكسر أصلا هو مايبي بنت عمهبس بياخذها علشان ابوه مايزعل والسبب في ذلك إن خالد ابوسديم وصى يوسف قبل مايموتإن ولده يأخذ سديم 000000000000000
سديم :هيــــــــــــــــــــــــــه وينوصلتي اللي مأخذ عقلك
ريما : حرام عليك ولله معك
سديم :إيه واضح معي اعترفيمن تفكرين فيه كل الحصة
ريما مسويه نفسها بتصرف وعلى بالها بترطب الجو :فيصل
سديم :من فيصل ولا أفكر فيك أنا أقول وش هالاسترسال العجيب والابتساماتوأنت سرحانة من هو يالله قولي
ريما: وجع انشاءالله بشويش علي تراني حساسة ومرهفهلا تجرحيني
سديم : خلاص يااخت حساسة شكلك نايمه عند خوالك أمس وأثرت عليك رهف "رهف كانت مره دلوعة الله يعين اللي بياخذها "
وتعالت ضحكاتهم
لولو مدرستهم : خير انشالله ياسرحانين ياتضحكون ضحكونا معكم بنات أخر زمن
ريما وسديم يقال لكممن الحياء نزلوا روسهم

رجعوا في البيت وسديم كالعادة سلمت على أمها ودخلت فيغرفتها دخلت حصة عليها
سديم :خير يمه وش فيك
حصة : لا بسأل فيصلماكلمك
سديم وبحزن L :لاولله أخر مره قبل سنه ونص ولا سمعت صوته عقبها
حصة: تكفين يابنتي إذا دق قولي له يجي أبي أشوفه أنا وأبوه قبل مانموت تعرفين أبوك هدهالمرض وان عاش اليوم مو عايش بكرة
وقامت تصيح
راحت لها سديم وحضنتها : لاتقولين كذا إن شاءالله بيرجع وبشوفونه وبتملون منه
حصة: الله يسمعمنك


العصر يرن الهاتف >>مايمديكم على الفصحى
ريما : هلا خالتيوش أخبارك سدومه قريبه
حصة : هلا ولله وينك يالقاطعه وعلى طول وين سدومه ومافيهوين حصوصه
ريما :أنت مافهمتي قصدي أنا بكلم سديم علشان أقول لها وينحصوصه
حصة : أقول لا تفقشين علي>>يعني لاتكذبين << بروح أنادي سديمأزين
ريما : أزين ما في حصوصة أنها فاهمتني


حصة : سديـــــــــــــــــــــــــــم ريما تبغاك
سديم جت وخذت التلفون وفيهالوقت
ريما تقول :وينك يافيصل تجي تأخذني وتريح عمرك وتريحني من هالدراسه "ريماكانت تموت على فيصل اخو سديم من كلامها عنه ومع انه اكبر منها 7 سنين بس كان فيهإعجاب متبادل من الصغر بحكم إن ريما وأهلها جيرانهم يعني دايم متسدحهعندهم"
سديم : وجع انشالله وش قصه فصيل هذا في كل وقت لازم تجيبين طاريه
ريما :هاه وشو سمعتيني انفضحت اجل ولله مو قصدي صدق يتزوجني كنت امزح
سديم :وش فيكيالخبله أقول من فيصل
ريما : يعني من هو يالذكيه أخوك
سديم :أي اخو
ريما :وش فيك اللي اقصده فيصل أخوك
سديم : إيه الله الله يافيصل من قدك مولع البنتفيك ورايح أنا شاكه فيكم من يوم يعطيك المارس ذلك اليوم وأنا ساحب على
ريما :لاتصدقين عمرك أنت وأخوك ويمه منك للحين تذكرين المارس السالفة لها6 سنين مايسوىعلى بعطيك ريال بداله
سديم :أقول قامت تصرف بس يبيك تسمعين" كيف نخفيحبنا"
ريما : أقول مع السلامه داقه أوسع صدري قمتي تتطنزين علي أدق على الماصلهرهف ارحم لي
سديم :أقول ضفي وجهك والامازوجتك اخوي
ريما : أقول خليه يجي ثمأراضيك
سديم :تصدقين انك فاصخه الحياء

وقعدوا يسولفون وفي مكانثاني
سعود:أقول لك ماحبها تقول تزوجها
تركي :من زينك ياللي تحبك الحين وبعدينمافيه حب إلا بعد الزواج
سعود:يااخي أحس أنها ثقيلة طينه ودلوعةوماتنبلع
تركي : الحين من زينك ياخفيف الطينة وبعدين دايم اسمع رهف وريمايسولفون عنها ويمدحونها ترى إن ماخطبتها خطبتها أنا
سعود: إيه تكفا فكني
تركي : أقول استح على وجهك على الأقل نفذ وصيه عمك
سعود : بس أنا ماقدر أخذها وأنتتعرف ليش

تركي : مو ذنبها المسكينة انك تظلمها وتشبهها بعبير يعني موكلالبنات نفس الشيء وأنت عارف إن العلاقة في التنتن
"
كلمه مشفره تعني الانترنت "محكوم عليها بالفشل وأنا قلت لك كم مره إن البنت ماتحبك بس تدور واحد يصرفعليها

ومازالوا يتناقشون

دق يوسف على ولده
سعود:ياربيه بيقول وشسويت في الموضوع عم الشيوخ يبني أخطبها إذا خلصت ثانوي
تركي :أقول ولله منت كفوطحت من عيني ولله ياحسافه تربيته فيك وياشين حظ بنت عمك فيك

راح تركي وخلىسعود يفكر في كلامه اللي قطعه دقت جواله وطبعا المتصل ابوه
سعود :خل أرد عليهوأشوف وش يبـــي...


الجزء الثاني
سعود: هلا يبه
يوسف : هلا وللهياولدي وينك فيه
سعود: في المقهى
يوسف : عندك شيء
سعود :لا يبه سم بغيتشيء
يوسف :إيه الله لايهينك ابغاك تروح معي يوم الجمعه نستقبل الوفدالأجنبي
سعود : تأمر أمر كم أبو سعود عندي " الحمد لله ماصار اللي في بالي "
يوسف : وين رحت
سعود : لا معك بس وش رأيك اخلي تركي يجي معي
يوسف :علىراحتك بس لازم نكون هناك على الساعة 5.50العصر طيب مع السلامة
سعود : اللهيسلمك


سعود" خل ندق على تروك يجي معي "
دق سعود بس كان جوال تركيمغلق
سعود" ياربي وش عنده مقفل جواله مو مشكله اكلمه الصبح فيالدوام
00000000000000000000000000000000000000000000000000 000000
الخميس 000
سعود يدق على تركي
سعود: هلاتروك وينك ليه ماداومت
تركي : هلا 000 بعدلك وجهه تكلمني عقب اللي سويته أمس
سعود : تركي وش سويت حتى أنت بتوقف بصفسديموه
تركي : احترم نفسك لو سمحت وترى هذي بنت عمك وأنا مازعلت علشانها أنازعلان على أسلوبك مع أبوك اللي في حياته ماقصر معك ومن يوم توفت أمك الله يرحمهاوأبوك صاير لك الأم والأب يكفي انه ماتزوج علشانك
سعود: الله يرحمها ويرحم موتىالمسلمين أجمعين خلاص أنا أسف وبقول لأبوي إني موافق على سديم ارتحت
تركي : أنامالي دخل تعتذر مني إن كان فيه احد لازم تعتذر منه فهو أبوك وبعدين أنا مااقولكهالكلام علشان تقول خلاص وافقت تأخذ سديم يمكن هي ما تبيك وش هالثقه الزائدةوالغرور
سعود: خلاص وش تبي مني أبي اعرف علشان ترضى
"
وحس تركي انه زودها معه "
تركي :سعود ياخوي أنا مازعلت منك ولاراح ازعل منك انشاء الله
وبعدين وش فيكصاير ضعيف من يوم ماتركتك عبير موالشامخ اللي تهزه بنت اللي من يوم تركتك وأنتقالب الدنيا بس انشاء الله يعوضك ربي باحسن منها وأنا عارف إن مو وقته هالكلام بسلازم أقوله وأنا ادري انك بترجع زي أول
سعود : ولله لو عندي اخو ماعزيته واغليتهمثلك يكفي انك تعرف اللي فيني بس أبي منك طلب
تركي : عيوني >>مايمديكم علىالذرابه
سعود : ابغاك بكره تجي معي
تركي : وين
سعود : بكره تعرف انشاءالله
تركي : خلاص اتفقنا
سعود : يالله مع السلامة
تركي : اللهيحفظك
000000000000000000000000000000000000000000
اليوم الجمعه كانت جمعت أمرهف وأم ريما عند حصه
سديم :يمه متى بيجون الحريم
حصه: ليه تسالين
سديم : لا بس خالي أحمد بيجي اليوم من السفر ودي استقبله في المطار
حصة :بيجون العصر بسمدري متى بيروحون بس من بيوديك
سديم :مدري بس إن رضيتي رحت بالليموزين مع مازنوسارة
حصه : طيب بس بشرط ماتكون طيارته متاخره
سديم : لاالساعه 7.50 توصلانشاء الله
حصه:خلاص


[CENTER][CENTER]

العصر00000000000000


ريما: خالتي وين سديم
حصه :نايمه علشان تصحصح إذا جاء خالها
أم رهف :ماشاء اللهبيجي اليوم
حصة : إيه تقوله سديم
رهف :طيب خالتي من بيجيب خالها " تقوله وشويوتقطع تحبه حب الويّل بس مايدري عن هوا دارها ، يعني فيه أمل ليلحين إن كان احدJيبيه من القارئات تقدم طلب مع 100000ريال مقدما "
حصه : سديم مع مازنوسارة
ريما : وش هالخيانه العظمى بتروح ولا تأخذنا
أم ريما: أنت وشدخلك
رهف : وش وش دخلها تبي تشوف المطار وبعدين مازن وسارة وش دخلهم >>ماJيمديكم على المصاله تكلمت *وحده حاقدة على كل اللي في القصة
أم رهف : بيروحونمع أبوهم هذا اللي دخلهم
حصة :لا بتروح مع الليموزين
أم رهف : وراه ياوخيتيالليموزين
حصه: وش أسوي البنت تبي تستقبل خالها وما أبي احرمها منه هي خلقهمحرومة منه بسبه سفرياته
سارة : يمه سديم ماقالتلي شيء وبكره علي امتحان كيمياءيجيب الضغط ويبي لي اذاكرواراجع زين مدرستنا فيها نذالة الدنيا مجتمعه
حصه : وشبيضرك لو وسعتي صدرها ورحتي معها وماكفاك الأربعاء والخميس مذاكرة
سديم دخلتعليهم فجاء
سديم :خلاص يمه مولازم أروح أسفه ياساره نسيت إن عندك امتحان >>مسويه تراني بريئة "مسيكينه طالها السبّ "
سارة : خلاص سدومه بروح خلنياغيرجولاتزعلين
سديم: لاماني زعلانه ودراستك أهم من الروحة
أم رهف بترطبالجو
أم رهف : خلاص روحي مع رهف خليها تشوف المطار مزعجتنا بالمطار اللي يسمعهاماقد شافته
رهف : يمه وش قالوا لك بعدين مابي أروح بالليموزين
ريما : خلاصنخلي تروك يودينا
أم ريما : ومن قالك انك بتروحين
ريما : يمه خلاص كبرنا علىحركات الاستئذان
أم ريما : ولله مو علشان سواد عيونك بخليك تروحين علشان سديمبس

حصة لفت على سديم : هاه وش رأيك
سديم كانت عيونها مليانه دموع :خلاصمابي أروح
ريما: موعلى كيفك بكلم خيو تركي وإذا وافق بتروحين غصب ( تكون ريماأخت تركي وطلال ورهف من الرضاع ورهف كمان اخت ريما وإخوانها عبد الله وفارس ودينا )
0000
ريما :الوووووووووووووووو
تركي : هلا بناعم الصوت
ريما : هلافيك اخوي
تركي : وش اخوي توني بقول ممكن نتعرف
ريما : وجع ماعرفتني وانأ أقولوش هالذرابه
تركي : ريموه وجع يافرحه ماتمت
ريما : وجع يوجعك مالك خاتمه هذاوأنا أختك خلاص مع السلامة
تركي : هيه أنت وش فيك أنا داري انه أنتي يعني ماعرفرقمك بس استغربت تدقين توني ماصار لي نص ساعة موصلكم لبيت فهد
ريما : تبيتراضيني
تركي : لاااااااااااااااااااااااااا
ريما : وجع يالسخيف وأنا منالصبح أمدحك عند البنات وأقول مالها إلى تركي
تركي : صدق ولله تمدحيني وللهماعاش من يردك يابنت محمد
ريما : الله يخليك وجعلي احضر زواجك أنا وولدي
تركي : لا الله يخليك اجل ضمنت أتزوج "عساكم فهمتوا", الحين وش بغيتي بسرعة عندي مشوارمهم بعد ربع ساعة
ريما : وش المشوار
تركي : أقول تراني عطيتك وجهه اخلصي وشتبين
ريما : أبيك توديناانا ورهف وسديم بنت خالد المطار الساعة 7.30
تركي : خير وش عندكم
ريما : خالها بيجي اليوم وتبي تستقبله وماعندها احد يوديها وأناطبعا عرضت عليها انك تودينا بس رفضت تخاف انك مشغول
تركي : ولله موعلشانك علشانالمسكينة خلاص 7 تكونون جاهزين
ريما : الله يعطيك العافية ما تدري إن ردكفرحني
تركي : صراحة أنتي ورهف غريبين البنت وش مسويه لكم علشان تحبونها كلهالحب
ريما :سديم بنت صعب تلقى مثلها كلها إحساس ومشاعر وفاه أهلها والمشاكلاللي تمر بها وكره خويك لها وهو مايعرفها حطمها زيادة
اسمع رهف تناديني تبي تشوفوش رديت
تركي : اسمعي ابغاك تكلميني إذا فضيتي
ريما: خلاص تأمر أمر بس تدفعالفاتورة
تركي: أقول لاتدقين ابد باااااي
ريما: بااااي


رهف :هاهبشري وش قال ساعة تسولفين أنت وياه
ريما: يقول خلاص الساعة 7 عند الباب
رهف : خلاص يالله نروح نقنع سديم

*
وبعد جهد جهيد وافقت سديم إنها تروح معه *

سعود : هلا تركي وينك فيه
تركي: عند باب المجلة علىاتفاقنا
سعود:خلاص أنا نازل لك


سعود : يالله على المطار ابوي يحتريناهناك علشان نستقبل الوفد الأجنبي
تركي : وش عندكم انتم والمطار تو أختي تقولودني للمطار الساعمأساتي الماضي للكاتبة لسانين get-10-2009-manwipt3.gif
سعود: ماراح نتأخر الوفد على وصول ويمديك ترجع
تركي : طمنتني



وفي المطار

تركي :ياربيه ياسعود الساعة 6.40 والوفدماجاء بتوهقني مع أهلي
سعود: خلاص أنت رح جبهم وأنا بجلس
تركي: خلاص


وفي بيت فهد
ريما : الحين وش عندك كاشخه يا سدوم ترى مانتيداخله على المعرس
رهف : إيه ولله كن مافيه احد بيجي خاله اليوم إلى هي
ريما :اخلصي يكفي كشخه تركي بيصفقنا إذا تأخرنا
سديم : إلى هو وينه ماقال 7 عندالباب
رهف :تلقينه على وصول
دق جوال ريما "دق النشبه دق النشبه ردي " *هذينغمه جوالها لإخوانها*
ريما : اذكر القط يجيك ينط 0000 هذا تركي يتصل
سديم : حرام عليك وش هالنغمه لويدري ماودانا
ريما :أقول يحمد ربه انه بيكشخبنا
وصاروا يضحكون
ريما: هلا تركي هاه وصلت
تركي :إيه بس وش هالضحك الليعندكم
ريما :بعدين أقولك
تركي : يالله اطلعوا


في السيارة
ريما :هلا بهالزين كله
تركي :هلا فيك ياقمر نجد
رهف :الله من النفاق
تركي: أنتيوش حارك إخوان يتغزلون في بعض
ريما: إيه صح وش حارك
رهف : بلا ولله مادرىوشقلتي عنه تو
ريما: أقول اشتغلت الفتنه
تركي: افااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ولله وش قالت عني
رهف :اقلها دق علىجوالها وشف وش النغمة
ريما: أقول أنت وش دخلك وهي تضحك ورن جوالها "يسألوني ليهاحبك "
تركي: رهيف أنتي ليه تحبين تفتنين النغمة تهبل صحيح مااحب الاغنيه بسكلامها معبر
رهف : يالله يالسوسه متى أمداك غيرتي النغمة
ريما: سر المهنةتروك حبيبي افتح "خل الحساد يموتون" تدري الحساد كثيرين
وصاروا يضحكون قطع ضحكهمسديم اللي كانت في عالم ثاني والكل كان ملاحظ سكوتها
ريما: سديم وينوصلتي
سديم :هااااااااااااااه لامعكم
ريما :واضح معنا
سديم :سرحتشوي
ريما: إيه أنا أبي اعرف وش سرحتي فية
رهف :يالله وش هاللقافه
ريما : شوف من تكلم اللقافه بكبرها وبعدين أنا وسديم نتصالح
تركي :الله يعينك ياسديمعلى هالثنتين
سديم :لا الله يعينهم علي وإلا هم مافيه مثلهم
تركي : بكيفك أناحبيت أخدمك
ريما ورهف: أقول أنت وش تقرب لنا فيك حب اللقافه مثلنا
المهم كلهمضحكوا ورجعت سديم إلى سرحانة لكن هالمره كانت تتكلم بصوت واطي الكل سكت يسمعلها
سديم: اجعل حبنا يقتل بل ويغتال في قلوبنا لكن لا تجعله كل يوم يخرج نوعاأخر من العذااااااااب
ريما: الله ياسديم حب حبيب
سديم: هااااااااااااااه أيحب
رهف :هاه أي حب اجل وش هالكلام اللي قلتيه
سديم: أي كلام
تركي :اجعلحبنا يقتل بل ويغتال في قلوبنا لكن لاتجعله كل يوم يخرج نوعا أخر من العذاب
ريما :الله ياتركي ممداها تقوله
تركي: لا بس الكلام ولااروع
ريما:اجل انشره فيالمجلة عندكم
تركي: ياليت بس هي توافق
ريما: هاه سديم وش رأيك
سديم: وللهكل العايله رايحين فيها وش انشر
ريما: يالغبيه بعدين تشتهرين
سديم :الحمد للهوين اشتهر من عباره وحده
ريما : يالغبيه هذي تكون البداية ثم تنشرين الخواطرالباقية
تركي :وأنا ماعندي مانع انشرها لك إذا كانت بهالمستوى الرائع
ريما :لا اللي تكتبها أروع تكون نابعة من تجربه بس هالعباره اللي تو مدري وشتجربتها
سديم: موتجربه خاصة فيني بس تذكرت أمس يوم دخلت المنتدى قصه غريبةالضحية يكون فيهارجل
رهف :أقول خلونا من هالكلام وصلنا المطار
ريما: يالسخيفةوراك ماقلتي لي القصة
تركي: ممكن اعرف ليه غريبة
سديم :ببساطه لان الرجل هوالضحية
تركي: وليه مايكونون الرجال ضحايا
سديم :لان الرجل تعودنا عليه يكونالجلاد يكون الظالم يكون وحش في هيئه إنسان
تركي:الله الله كل هذا فينا
سديم: اعذرني بس هذا شعوري تجاه كل رجل بس بداء يتغير بعد ماقريت قصه الشامخ
تركي: معذورة بس ممكن اعرف قصه هالشامخ اللي سوى خير فينا وغير نظرتك لنا
ريما : خلاصبداء التحقيق الصحفي ترى صارلنا ربع ساعة منطقين في السيارة خلها تشوف خالها وبعدينإذا قالت لي القصة قلتها لك
سديم : لاعادي الطيارة موعد وصولها 7.50وتونا باقيثلث ساعة
ريما :اللي يشوفك الحين مايشوفك قبل ساعة وأنتي تتزينين لخالك ومسببهازمه في الوسط الرياضي "مالها موقع من الإعراب متاثره بالنحو والمباريات "اللهاخلصي انزلي وبعدين إذا توضفتي بالمجلة معه قولي له كل اللي تبين
تركي :الحيناللي جاي خالك والاخالها
رهف :أقول لاتفشل أختي ماسمح لك كلش إلا ريومه
ريما: الله يخليك يارهوف بس وش تبين اخلصي
رهف :حرام عليك مولهالدرجه أنا ماديه بسماشاءلله عليك فاهمتني
تركي :أقول انزلوا بس وخلصوني أنا بلحقكم بعدشوي

وعند صالة الانتظار في المطار كانوا البنات ينتظرون
رهف سديم: وششعورك وخالك بيجي اليوم
ريما : الحمد لله يعني وش بيكون شعورها يالذكاء
رهف : أنت وش فيك اسئلها هي

ومع علو الأصوات سمعوا إن الطيارة اللي جايه من كنداوصلت
سديم : بنات مو مصدقه إني بشوف خالي احمد الحين
ريما : لاصدقي
رهف : الاتروك وين راح
ريما: مدري

000000000000000000000000000
تركي:هلاسعود وينك فيه
سعود: وين تتوقع
تركي :لايكون توك في المطار
سعود: إيه توالطيارة واصله
تركي: لايكون الوفد كندي
سعود: وش دراك
تركي: بلا هيالطيارة الواصلة تو
سعود :لايكون اللي بيستقبلونهم اهلك من كندا بعد
تركي :إيه هذا خال سديم وأنا جايبها هي وأخواتي
سعود:وأنت وش دخلك فيها
تركي : بشويش علي كل ذا غيره على حرم المستقبل
سعود: ولله انك فاضي تعال بس
تركي: خلاص نلتقي في صالة الاستقبال
سعود: يالله بسرعة




في صالةالقادمين

سديم :يالله كل الركاب نزلوا الاخالي
ريما: يمكن موهذيطيارته
سديم: الاهذي
رهف :يمكن نزل بس مانتبهتي عليه
سديم: ياربي وش أسويالحين
ريما :لاتسوين شيء هو يدري انك بتستقبلينه
سديم :إيه
ريما: خلاص بعدشوي دقي على جواله وشوفي وينه

في مكان ثاني من المطار سعود وأبوه وتركي معالوفد الأجنبي وبعد التعارف سعود سحب تركي وراح معه
سعود: الحين مخلي البناتلحالهم وقاعد معنا
تركي :خليهم يأخذون راحتهم
سعود : أي راحة وأنا في مطارتلقى كم واحد رقمهم * كل واحد يناظر الناس بعين طبعه , بس ضليمته شينه موراعيهالخرابيط
"
أحب أوضح نقطه للشباب المغازلجيه انتم ترضون احد يرقم أخواتكم أوأمهاتكم أو احد أقاربكم اكيـــــــــــــد لا طيب ليه ترضون على أخواتكم في اللهعلشان كذا كل واحد يحترم نفسه ويخاف ربه يتخيل بس في هاللحظه إن روحه انقبضت وش راحيقول عند الحساب والعقاب 0000وانتم بعد يامعشر البنات حاولوا تقللون من طلعاتالأسواق وعلى الأقل التزموا بالحجاب علشان محد يتحرش فيكم ولاتتعطــــــــــــــــــرين إذا كنتي بتمرين في مكان فيه رجال لأنك تكونين زانية إذاشموا ريحه العطر وأظن مافيه وحدة عاقله تبي تكون زانيةصــــــــــــــــــــــــــــــــح كلامي
يالله< نكمل القصة>
تركي : الله يالحرص هذا وأنت ماتبيها
سعود: ماابيها صح بس مومعنى ذلك إني أتخلىعنها
تركي:أقول ولله إنكم غريبين أنت وبنت عمك
سعود : أنا غريب فهمت بس هيشلون غريبة
وفي هاللحظه يد سحبت سعود لف سعود يشوف من سحبه
سعود: نعم
الرجال: الله ينعم عليك
سعود:يعني خير وش تبي "مافيه تفاهم ">>>Jمررره مافيه تفاهم




الرجال: أف شكلي لهالدرجه متغير أشيلالنظارات
سعود: هلا ولله احمد اعذرني ماعرفتك
احمد :لامعذور بس أشوى عرفتنيقبل مااتوطا في بطنك
سعود: إيه ولله أشوى أعرفك هذا تركي تركي هذا احمد
وبعدالتعارف
احمد :وين سديم لايكون هي مرسلتك
سعود :لاولله مارسلتني جاي استقبلالوفد مع ابوي
تركي استوعب اللي قدامه يكون خالها
تركي: يعني ماقابلت سديم فيصالة الاستقبال
احمد: لا لايكون تحتريني هناك
تركي: إيه
احمد :ماشفتها
سعود : قايلك لاتخليهم بلحالهم
تركي: روقنا ياشيخ بدق على ريما أشوفوينهم
تركي:يتصل
تركي :ريما وينكم فيه
ريما: في صالة الانتظار وسديم مالقتخالها شوي وبتصيح
تركي :إيه مو لاقيته وهو معي
ريما: وين معك فيه
تركي: خلاص أنا بنجيكم لا تتحركون
ريما: بسرعة قبل ماتموت من التعبّر " يعني الصيّحه "


"
ومن مكان بعيد كان واحد يراقب سعود وتركي واحمد ولحقهم وطبعا شاف كلاللي صار من الاحداث "ياترى من هذا الشخص ومن يكون تابعوا قراءة القصه وتعرفون منهو "

احمد: هاه وينهم فيه
تركي :في صالة الانتظار خل نروح بسرعة لهم تقولريما سديم شوي وبتصيح
احمد: إيه خل نروح بسرعة بنت أختي واعرفها إذا صاحت ماراحتسكت
سعود كان سرحان في كلامهم عنها ومن الفضول راح معهم

رهف : سديم شوفيموهذا خالك اللي مع تركي ومعه واحد مادري منهو
سديم سمعت كلام رهف ولفت كانتعيونها تدور على خالها ويوم شافته ركضت له سعود وقف في مكانه يوم شاف اللي تركضودرى أنها سديم تركي راح جهت أخواته يطمن عليهم واحمد وسديم اللي ماشافوا بعض من 5شهور حضنوا بعض(خمو بعض) كان وجهه احمد جهت تركي وأخواته وسديم جهت سعود اللي كانمنظره يموت من الضحك ومانتبه له الاريما إلي استغربت انه جاي وسالت تركي عنه وقالانه جاي مع ابوه يستقبل الوفد
من الحماس طاح غطى سديم ومانتبهت له وسعود الليبريق مويه بارد انكب على جسمه يوم شاف سديم
سعود يالله هالبنت ماتغيرت ملامحهاالطفوليه الجمال نفس الجمال والعيون الحزينه نفسها يالله وش قاعد أقول وبعدين منعطاني الحق أشوفها لاخلاص بشوفها بتصير زوجتي ياربيه وش فيني قعدت اخربط
صد عنهاسعود وانتبهت ريما



احمد: خلاص وش فيك الحين
سديم :مومصدقه إنيشفتك
احمد : خلاص فكيني الناس يشوفون
سديم : وش علي من الناس هم اللي بعوضونيعنك إذا رحت
احمد: خلاص مابروح
سديم: صدق ولله
احمد :إيه بس بشرط تمسحيندموعك وتغطين فضحتينا عند العرب
سديم: خلاص

المهم بعد اللقاء مانتهى دقجوال سعود
سعود: هلا يبه
يوسف:وينك تراني رحت مع الوفد
سعود :وش هالخيانهومن ارجع معه
يوسف: دبر عمرك والارجع مع تركي يالله مع السلامة

سعود: يااااااااااااالله وش هالورطه
تركي نادى سعود
تركي :وينك ياخي حسبتك رحت معأبوك
سعود:هذا اللي استفدت منك راح مع الوفد وخلاني
تركي: خلاص ارجعمعنا
سعود :بالله ياشيخ تنكت وين بجلس فيه مع ذا الأمه
تركي:اسكتوتعال
المهم اجتمعوا إلا سعود اللي انسحب بهدوء
تركي: تراكم معزومين علىالعشاء
احمد: لا ياولد الحلال أبي ارتاح
تركي: أنا ما شاورتك معزوم يعنيمعزوم
احمد:خلاص موافق بس أنا اللي أحاسب
تركي:هذا عز الطلب
احمد :إلا وينسعود
سديم لفت على ريما وفي عيونها كلام اللي ردت عليه ريما قبل ماتفتح فمهابكلمه
ريما: يمكن راح مع الوفد
تركي :لا ماراح ابوه سحب عليه وراح شكله راحمع الليموزين
احمد: افاااااااااااااااااااا وراه راح اجل راح عليهالعشاء
تركي: أنا اوريك فيه
يتصل تركي على سعود والكل كان يسمعالمكالمة
تركي: الووووووووووو وينك يالخايس شف لانا خويك ولا تعرفني
سعود :افاااااااااا وش اللي صار
تركي: ماقلت لك بتروح معي
سعود: ياخي وين اركب وذاالزحمة كلها
تركي :أنت مالك شغل أنت رجال بتجي الحين وإلا لااعرفك ولاتعرفني
سعود: ماصار شيء لكل هذا عموما أنا استناكم عند موقف السيارة
تركي: بعدي ولله هذا سعود اللي اعرفه يالله أشوفك عندالسيارة
وسكروا00000000000
احمد: الله وش هالقوه منت سهل ولله
تركي: علشانتعرف منهو تركي
احمد :لاولله عرفته زين

وراحو لموقف السيارات ولمحت سديمسعود وبداء قلبها يرجف كانت من يومها صغيره تخاف من نظره عيونه


عندالسيارة
احمد :يالله ألقاكم في المطعم
تركي :وين يالحبيب كل ماجمعت واحدأنحاش الثاني
احمد: مابي أضايقكم بالحقكم
سديم: وأنا بروح معك
تركي: هيهتبون يجيكم زي ماجاسعود
احمد :لا الله يخليك بس لا من جد مافيه مكان
تركي :كلهالجيب ومافيه مكان سعود قدام وأنت وسديم ورانا وريما ورهف في المرتبةالاخيره
احمد :دام الدعوى كذا أنا وسديم في المرتبة الاخيره
تركي: ماسمعت وشقلت والاحالفين إني أسوي فيكم مثل سعود
"
سعود كان حاط عينه على سديم وكانت ريماتراقبه ويوم سمع اسمه كان لازم يسوي دور بطوله "
سعود: وش فيني أنا
تركي : لاسلامتك كنا نحش فيك
احمد : ياخي ولله انك قوي لا لازم اخذ رقمك قبلمااسافر
سديم: خالي هماك وعدتني انك ماراح تسافر
احمد: مو مسافر الحين إذازوجتك سافرت
سديم: ومن قال لك إني أبي أتزوج
في هاللحظه سعود لف على تركيوفهم تركي حركه سعود
تركي : أقول خلونا نركب السيارة وتفاهموا فيها

فيالسيارة

كانت سديم منسجمة مع خالها وتركي فاتح لمجال لسعود انه يشوفها" كا نحاط المرايه على سديم" وطبعا ريما كانت كاشفتهم ورهف بعالم ثاني مع البلوتوث
دقجوال ريما " ماااااااااااااااااااااااااااااااااااامي تتصل "
الكل ضحك علىالنغمة ريما أقول اسكتوا بشوف أمي وش تبي
ريما: هلا يمه
أم ريما :هلا وينكمتاخرتوا
ريما :لا هذا أنا راجعين


تركي : ريما عطيني أميبكلمها
ريما: يمه خذي تركي يبيك
تركي : هلا يمه تراني مو مرجعهم الحين أناعازمهم على العشاء
أم ريما : يالله عليك وراك ماقلت من زمان الحين العشاء الليمصلحته حصه من بياكله
تركي : يتغدونه بكره
أم ريما: الله يصبرنا عليك بسيالله فمان الله
تركي :حافظك الله
تركي:ريما خذي جوالك
ريما: ارمهعلي
تركي: وإذا انكسر لا تقولين جب لي جديد
"
سديم وخالها ماكانوا معهم كانوافي عالم ثاني وسعود قاعد لهم قعده "
تركي :الله يعافيك ياسعود وصله لسديم خلهاتعطيه ريما
سعود اللي كان مندمج سمع اسم سديم وإلا ماسمعه جته مثل الخفّه " يعنيهبال "
سعود: أنا
تركي :لاانا يعني منهو أنا فاضي أمده شايفني أسوق
سعود: خلاص جبه
سعود: سديم
سديم اللي استغربت الصوت :هلا من يناديني
سعود : انااااااااااااااااااااااااا
في لحظه تأمل ماخذت شيء من الوقت مد سعود يده ومعهالجوال ومع ابتساااااااااااااااامه تذذوب :ممكن توصلينه لريما
سديم اللي كانتمنصدمه : انشاء لله
مدت سديم يدها تأخذ الجوال ويدها ترجف مسكت الجوال ومن الخوفسحبت يد سعود وهي ما تدري سعود اللي حس بيدها وخوفها
سعود "يالله كل هذا حياءوخوف ياربي شكلي ظلمتها "
و طاح الجوال من يده حست سديم أنها مو طبيعيه بتمديدها بتلتقط الجوال إلا يد مسكتها كانت يد سعود وحط الجوال في يدها همس في إذنها "لاتخافين" طبعا محد منتبه عليهم إلا الرادارين تركي وريما
طبعا كل شيء صاربسرعة بس على ثنائي القصة كانت كنها ساعات لالالالالالالالالالالالالالالاوش ساعاتاياااام
عطت سديم الجوال لريما وهي مو مصدقه "يالله وش قصده بلا تخافين لهاالدرجه وضح إني ضعيفة
سعود يالله وش قلت لها أنا بعدين وش فيني مضيعاليوم


احمد :سديم من تتوقعين شفت بروما قبل مااروحلكندا
وسديــــــــــــــــــــــــــــــــــــم ولاهي هنا
احمد : سديم وينوصلتي
سديم :لامعك بس وش بغيت
احمد: إيه واضح معي
وسعود ذاب إذنه عندهميبي يعرف وش بتقول
احمد :أقول من تتوقعين شفت بروما ولا متغير وصاير بزنس مانوكلمته مسموعة
سديم :مدري يالله منهو
احمد :معقول ماتعرفين لك قرايب إخوان فيروما
سديم شهقت لدرجه إن في السيارة نقزوا يبون يعرفون وش فيها وأولهمسعووووووووووووووووودي >>مايمديكم على التدليع <<
سعود: عسى ماشرسديم وش فيك "طبعا كان يكلمها وهو لاف عليها الرادارين "عارفين منهم "لاحظو نظرهالخوف بعيونه بس سديم فسرت هالنظرهغيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــJــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر "فاهمين صح ومو مشكلتي إذا مافهتواامزززح بس واضح إنها فسرتها شيء ثاني هههههههههه ماراح أقول في الأجزاء الجايه راحتعرفون وش فسرتها مااايمديكم على التشويق القصصي
سديم لافه على خالها :لالالالالالالالالالالالالالايكون فيصل<<< انتبهووو للجزء هذا
احمد: أيــــــــــــــــه فيصل ومعه ولد صغير توه بادي يخطي "يعني يمشي "*
محد انتبهإن فيصل كان معه بزر ~أي طفل ~
سعود وشوي بينهبل من سديم يوم سفهته ويوم بغتتنهبل على فيصل قال بنفخه : من فيصل
الكل لاحظ عصبيه سعود
تركي: سعود وشفيك
سعود: لا أبي اعرف منهو فيصل
سديم: أنت وش دخلك تعصب فيصل ولد عمك وكيدماراح تعرفه من كثر وصلك الزايد
سعود عصب من كلامها وحس وده يذبحها والكلالمشاعر الحلوة انقلبت لكره :دخلني إني ولد عمك أولا ثانيا عاد تكفين هو الواصل علىالأقل ماتركت ابوي والسرطان لاعب فيه
سديم والعبرة خانقتها : بلا ماتعرف ليهسافر
ريما حست أنها لازم تدخل
ريما: خلاص ماصارت أنت وياها لازم تقلبونهانكد
تركي :ولله صادقه أختي
احمد :لواني داري إن جيتي بتسبب كل هالازمهماجيت
حست سديم أنها غلطت وماكان له داعي تقول هالكلام
سديم: اناااااااااااااااااااااااااااااااااا أسفه حقكم علي 000 سعود
سعود كان صاد كنهماسمع
سديم : سعود أسفه وحقك على راسي
تركي واحمد :يالله خلاص اقبلاعتذارها
ريما: يالله يترجونك
سديم : أسفه بس أنت ماتعرف قد ايش أنا أحبفيصل
سعود لف على تركي : تركي ممكن توقف على جنب
ردت فعل سعود ماحدتوقعها
تركي: وش فيك ماصار كل شيء لهذا
سعود: لوسمحت وقف على جنب
وقف تركي 000000000000000000000000000000
ياترى وش بيصير ومن الولد اللي مع فيصل وهل هوبيرجع
كل هذا تعرفونه الجزء الثالث انشالله




الجزءالثالث000000000000000000000000000000000

تركي :يابن الحلال تعوذ منابليس
سعود: تركي أنا وش قلت انت أكثر واحد يعرفني وعارف اذا قلت كلمه ان ماارجع فيها
احمد :ياسعود ماصار شيء لكل هذا
سعود : احمد أنا أسف بس خلاص مااحبارجع في كلام قلته
احمد :خلاص سديم اعتذرت منك
سعود : لامو علشان سديم أصلاماهمني الكلام اللي قالته بس ماتوقعت ردة فعلها كذا
سديم وخانقتها العبرة: خلاصأنا أبي ارجع البيت
تركي :شفت ياسعود تبي تضيق صدورنا خلاص خل هالليله تروح علىخير
احمد: أن كان لي مكانه في قلبك أنا وتركي لاتنزل
سعود ومسوي ثقل :طيب أنارضيت يالله انزلوا
تركي: وين ننزل ياحبيب
سعود: هالمطعم يمدحونه
احمد : ياخي منت سهل عارف انك بترضى علشان كذا وقفتنا عند المطعم
سعود: أيـــــــــــــــــــــــــــــــه اقربلبليس
الكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل ضحك الا سديم وريماطبعا لكل وحده سببها
احمد :سديم وش فيك خلاص سعود رضى
سعود: خلاص سديم وحقكعلى راسي
تركي :لنا الله ياسعود والا أنا ماتعبرني اذا زعلت
احمد : هيه أنتتحسب نفسك سديم على غفلة هذي سديم

رهف وبعد ماصحت من المراسل :اقول لازمتفشلونا ساعة واقفين عند المطعم ولا نزلتوا
تركي : هلا ولله من وين طلعتي حسبتأنا ناسينك في المطار
رهف : بسم الله علي ان شاء الله انت ولا أنا
تركي : اقول انزلوا بس


وداخل المطعم طبعا البنات في طاوله والشباب فيطاوله

رهف : يالله ولله ساره فاتتها الروحه الا وش رايكم في الاكل
سديم :طعمممممم ثاني اول مره اكل مثله في حياتي
رهف : ايه علشان خالك جاي
سديم : ايه ولله تدرين قد ايش انا مشتاقه له اسألي ريما
ريمـــــــــــــــــــا كانتفي عالم ثاني يالله من الولد اللي مع فيصل لايكون تزوج لالالالالالالالالالالاياربيه ليش حظي كذا بس ماراح يتزوج ما قال شيء لاهله بس وش راح يقول تزوجت اجنبيهاففففففففففففففففف لاموهامهم لانه طلع غني على قوله احمد
سديم :هييييه ريما وينوصلت
ريما :لا معكم بس كنت افكر في اللي صار اليوم كنه فلم هندي
سديم :اجلانا وش اقول
رهف بثقاله دمها المعهود:انتي البتله"من زود المصاله البطله تنطقهابتله " وسعود البتل واحمد خال البتله ""الله من المصاله في ذا البنت والاماتوافقوني """
ريما :اقول ياثقل دمك ياشيخه
سديم :ريوم وش فيك
ريما: مافيني شيء بس مليت
سديم : وش مليتي منه
ريما: ياربيه ياسديم
سديم حست انريما مو بخير
سديم: رهف قولي لتركي يرجعنا
رهف : يالله تونا
سديم :لا ريماتعبت خلاص
ريما : انا أسفه ياسديم بس من جد راسي بينفجر أبي بندول
سديم :بسماينفع تاكلين بندول وأنت مااكلتي شيء ولا فيك فقر دم بعد
ريما : لا من جد أحسالأرض مو شايلتني
رهف : خلاص بروح اقول لتركي يرجعنا
ريما: لا شوي وبصيرأحسن
سديم: مو بكيفك بروح اقول لهم يالله

وفيطــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاوله الشباب

احمد :هاه وشلونالشغل معكم عساه ماشي
سعود : ايه ماعليه ندف العمال دف علشان يشتغلون زي العالموالناس
احمد: الله يعين
سعود : الا بسالك عن فيصل وش احواله في روما ومنالولد اللي معه
احمد : ولله تمام ماشاء الله عليه هالولد كافح حتى وصل اللي يبيهوبصراحه عدل صوره الإسلام والمسلمين في روما بأخلاقه و5 منهم أعلنوا إسلامهم علىيديه
فــــــــــــــــاصل ونواصل " أتمنى من كل واحد يسافر لبلد أجنبي انهمايسيء للإسلام انا مااقول له يدعو إلى الإسلام لكن يتمسك بتعاليم الإسلام ولايرتكب المحرمات لان مثل ماشالله هنا هوبعد هناك والله مايغفل عن عبيده "
نكملماتبقى من القصه
احمد: بس ماسالت فيصل عن اللي معه بس اتوقع ولده لان اشباههوملامحه عربيه
تركي : الا ماعنده نيه يرجع للبلاد
احمد: ولله ماادري ماسالتهبس قلت له عن اللي صاير لابوه وتاثر مره
سعود: اخذت رقمه هناك
احمد: ايه
سعود : الله لا يهينك عطني اياه
احمد :برسله بطاقه اعمال لك
سعود: okمافيه مشكله تقدر ترسله الحين
احمد: جوالي الحين مافيه رصيد
سعود:طيب خذ رقميالجديد
احمد : وانت كل يوم لك رقم


سديم كانت رايحه جهه الشباب تبيتقول لهم يرجعونهم للبيت

سديم : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
احمد :عسى ماشر وشفيك
سديم: لا بس ريما تعبت شوي وودنا نرجع البيت
تركي : خلاص حنا راجعين الحين يالله شباب انشاء الله نعوضها المره الجايه
احمد : ولله انك ماقصرت ياتركي مشكور وتعبناك معنا اليوم
تركي: لا وش دعوه وش انا مسوي
احمد : وش ما سويت الله يسلمك من كل شر

وطبعا في هالوقت كان سعود يراقبسديم وسديم كانت مسويه نفسها موشايفته

احمد :سعود يالحبيب وين رقم جوالكالجديد
سعود: اعطيك اياه في السياره




v,hdm lHshjd td s',v hglhqd L gg;hjfm : hl gshkdk hg



 


رد مع اقتباس

قديم 05-02-2013   #2
{ أنفآس الورد •»
عضـو متألـــق ~

الصورة الرمزية أنفآس الورد



 عضويتيّ : 2398
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Sep
 مجموع مشاركاتي : 670
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  7094
றởođ :
 мч ŝறš :

افتراضي رد: رواية مأساتي في سطور الماضي / للكاتبة : ام لسانين



الشامخ : وينكوقفتي رسايل
الأنثى : وش تبي بالضبط
الشامخ : ممكن اعرف سبب تسميه نفسكبهالاسم
الأنثى: أظن مايهمك هالشيء
الشامخ : ليه كذا هدي شوي بس حبيت اعرفانت سميتي كذا والا فيه سبب
الأنثى :قبل مااجاوبك ليه اخترت تراسلني
الشامخ : لفت نظري النك نيم ما توقعت فيه إناث مجروحات
الأنثى :خير انشاء الله وش قالوالك عن البنات رجال وانا ماتدري
الشامخ : ايه ولله إنكم غدارين
الأنثى:خير وشجايك منا
الشامخ : قصتي طويلة وإذا بغيتي تعرفينها ادخلي منتدىال0000000000000
الانثى :لايكون انت اللي لعبت عليك اللي اسمها عبير
الشامخ: 00000000000000001-asazw-_wsz sيالي981-asazw-_wsz sيالي981-asazw-_wsz sيالي98
الانثى : وينك هو انت والا لا
الشامخ : أيــــــــــــــــــــــــــه بس من انتي مو هذا النك نيم للمنتدى
الانثى : ايهبس من تتوقع انا رديت على قصتك وبالأخص قلت لك انك غيرت نظرتيللرجال


الشامخ : يؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤ للأسف مابعد دخلت المنتدى الاالحين برجع للبيت وبشوف ردك بس وضح لي ليه النك كذا يعني بتقولين انك مجروحة من رجلصــــــــــــــح
الانثى : اقول خلها في القلب تجرح ولا تطلع تفضح مو رجل واحدياخوي واسمح لي اناديلك اخوي
الشامخ : لا اخذي راحتك عموما ماعندي أخوات وانتانشاء الله اول اخت
الانثى : ياخي تذكرني بنفسي حتى انا ماعندي أخوان بس منالرضاع
الشامخ : طيب ممكن طلب
الانثى :سم اخوي بس أحب انك تطلبه في المنتدىلأني مليت طقطقه بالجوال
الشامخ: ok مو مشكله بــــــــــــــاي

طبعا عرفتوا من الثنائي اللي دار بينهمالحديث
رجع تركي وركب السياره
تركي : هيه سعود مامليت طقطقه بالجوال لفيتالصيدلية لفّ ومريت المطعم القريب منها أجيب للي ماتعشى وانت ترصرص في الجوال
سعود: وش تبيني أسوي الكل تعبان احمد من يوم ركبنا وهو نايم وانت نزلت والحينبتسوق من اسولف معه
تركي :خلاص يمه منك تصريفتك والمه >> يعني جاهزة "
سعود: هذا بعض من ما عندكم
المهم سديم ماانتبهت ان اللي تراسله هو سعودوحتى سعود مانتبه المهم وصلوا للبيت كل واحد راح لبيته
سديم جلست مع أمهاوإخوانها تقول لهم اللي صار ونست الشامخ ثم راحت سديم لغرفتها ويوم انسدحت"أنبطحت" على السرير انعادت الأحداث اللي صارت من يوم ركبت السياره وحتى وصلت للشامخ
سديم :يالله نسيت ادخل بس الوقت متاخر وبكره مدرسه يالله مالي نفس أروح برسل أشوف ريماان راحت رحت
أرسلت سديم لريما وردت عليها ان مالها خلق تروح قررت سديم أنهاماتروح قامت وفتحت التنتن " سبق تعريفها "
ودخلت المنتدى بس مالقته~أي لم تجده~ الشامخ أرسلت له رساله خاصة أنها دخلت وما لقته~ ولم تجده~ ثم طلعت بسرعة وسكرتالكمبيوتر




وفتحت دفترها الأسود وبدأت تكتب

"
اليوم يمضيكاي يوم لكن وضع بصمته عليه فاليوم بدأت أحس بالسعاده بدا الأمل ينمو في داخليتسقيه مشاعر السعادة في داخلي اليوم سيكون نقطه تحول في حياتي سأثبت وجودي فيالحياة سأجعل الكل بتسال من هي الانثى الجريحة وما علاقتها بملاك الحزن ومملكهالحنيه ستكون لي حياتي الخاصة المليئة بالفرح "
قفلت سديم الدفتر ونامت كانتولأول مره تنوم وهي مرتاحة دون ماتمسح وسادتها دموعها كالعادة

سعود اولمارجع البيت لقى~00~ ابوه كالعادة يحتريه على الكنبه ولما تاخر نام
سعود حب رأسابوه وقال في نفسه " ياليت كل الاباء مثلك " وجلس يطالع في ابوه اللي صحى من النومولقى~00~ سعود يتأمل فيه

يوسف : وش تشوف وتتأمل وش قالوا لك توم كروز علىغفله والا براد بيت >> متااثره بالافلام مررره خخخخخ
سعود : وهم وش يطولونمنك أصلا أتحدى واحد منهم يكون مثلك
يوسف : وش عندك اليوم وانا أبوك طالعرومانسي
سعود: افاااااااااااا انا دايم رومانسي بس محد معطيني وجهه علشان اطلعهالرمانسيه
يوسف استغل الفرصة :ايه أنا قايل لك تزوج بنت عمك بس انت ماطعت
سعود : يبه الزواج بالغصب ماينفع وبعدين اذا بغيت أتزوج بجي وأقول لك
يوسف : الله يهديك ياولدي وبس تراك وعدتني
سعود: وش وعدتك به
يوسف : انك تتزوجبنت عمك
سعود : مو الحين يبه ويمكن البنت ماتوافق
يوسف : وليه عيونيماتوافق بتحصل واحد مثلك
سعود : انا اقول يمكن يرحم أمك رح نم أزين >>صارالولد يخور
يوسف : ايه ولله أنوم ارحم لي من مقابل وجهك
سعود : يبـــــــــــــــــــــــــــــــــه وش هالكلام دور احد يتزوج غيري
يوسف : ياخي مايمزح معك يالله تصبح على خير
سعود : وانت من اهله

سعود راح لغرفتهوجلس يفكر باللي صار له اليوم والإحساس الغريب تجاه سديم ونسى سالفة الانثى الجريحة

00000000000000000000000000000000000000000000000000 000000000000000
الصباح حصه تصحي المبزره "الأطفال" للمدرسة
حصه: ياللهقوموا المدرسه لاتتاخرون
مازن : يمه سديم بتروح والا لا
حصه : مدري بسشكلها تعبانه وماراح أقومها
مازن : لالالالالالا ظلم مش عاوزين بالبيت ده يعنيياكلنا نروح ياكلنا نجلس فاهمه الزاي
حصه : اقول اقلب وجهك ورح الباص يحتريك
مازن : يمه أبي ابوي هو اللي يوديني ليش كل اصدقائي يوديهم ابهاتهم الاانا
حصه وخانقتها العبرة : يايمه ابوك تعبان اذا طاب بيوديك
طلع فهد من حجرتهبعد ماسمع كلام ولده وهو يمشى على عكازة
فهد : خلاص يامازن انا بوديك
حصه : وشلون بتوديه وانت على هالحاله
فهد : خليني أسوي ولو شيء واحد يذكروني بالخيرفيه قبل لااموت
حصه : بسم الله عليك يارجال لاتفاول على نفسك
فهد : حصه اناداري ان مابقى لي الاايام معدودة خليني افرح هالولد قبل ماروح
مازن اللي مايدريوين حاطه ربي فيه خنقته العبرة وراح حضن ابوه : يبه لا تقول هالكلام انا احبك وابيك
فهد : انا ادري بس ياليت كل عيالي يحبوني مثلك ياولدي
كان الكل يسمع الحوارطلعوا البنات ساره ومي
البنات : ليه تقول كذا كلنا نحبك ونبيك تطيب من هالمرض
فهد والعبرة خانقته: يالله مانقصني الا اثنين لو ادري أنهم مسامحيني باموت وانامرتاح ما أبيهم يحبوني
سديم سمعت إلي دار بينهم وطلعت


سديم: افااااااااااااااا ولله يايبه ماتبي حبي ولله ماهقيتها منك
"
ماتوقعتها منك "وبعدين وش اسامحك عليه على انك ربيتني وعديتني وحده من بناتك وبعدين من قال انفيصل مايحبك ولو تجيب السكين وتذبحنا فداك
"
صح الكلام اللي قالته سديم يايبهولله ما في قلبي عليك شيء بس انت اللي تسامحني لاني غلطت بحقك كثير وسافرت وخليتكم " الكل لف جهه اللي يتكلم محد صدق ان اللي تكلم فيصل الكل قام يصرخ من الفرحه وراحفيصل وارتمى بحضن ابوه وجلس يبوس في ادينه وراسه
فيصل هوو اللي كااان يراقبهمفي المطااار ...........
فهد : يالله انا بحلم والا علم وش قاعد يصيرلياليوم
فيصل :لا بعلم وسامحني يايبه وانتم بعد
فهد : مسموح ياولدي وانت الليسامحني
فيصل راح لامه واخواته يسلم عليهم
فيصل : ولله كبرتوا ويبيلكمرجاجيل
ساره : عاد تكفى يالصغير شف شعرك كله شيب
فيصل : بشويش علي ممدانياوصل بس ولله كبرتوا وانت يامازن طلعت سنونك يوم اروح واسنانك مكسره وتنطق السينثاء
مازن والحياء مقطعه تقطيع :ايه طلعت سنوني يعني كبرت وصرت رجال
فيصل : وانتي يا مي وراك بعيده، وصلتي أي سنه
مي : اولى ثانوي
فيصل: ايه شدي حيلكتراك في اصعب مرحله
مي :انشاء الله
فيصل : وانت يمه وين وصلتي وش هالدموع
حصه : مومصدقه انك فيصل انت ولدي لالالالالالا مستحيل
فيصل راح جهت امهوباس راسها : سامحيني يالغاليه انا داري إني غلطت بحقكم يوم سافرت وتركتكم لحالكم
حصه : مسامحتك ياولدي
فيصل : يالله نسيت وين سدوم
وقام يتلفت يدورهاولقاها في الزاوية والدموع مغرقه عيونها
فيصل : تعالي ليش جالسه في الزاويةلحالك وماابي دموع
"
عاد سديم الدموع ببلاش عندها "
راحت سديم لفيصل وهي تصيح :الحمد لله على سلامتك وراك طولت الغيبة كلنا اشتقنا لك
وفجاءة مازن يصارخ لفواعليه لقوا أبوهم طايح ونقلوه للمستشفى
وش راح يصير لفهد وش قصه فيصل وليه رجعوش راح يصير بين الشامخ والأنثى الجريحة كل هذا وأكثر في الجزء الرابع


الجزاء الرابع

بعد ماراحوا للمستشفىكلهم طلع الدكتور
الدكتور : انتم ازاي ساكتين عليه لدلوئتي ليش ماعالقتوا الورمدا انتشر في أنحاء جسمه كلها
فيصل : خلاص أنا بودية برا يتعالج
الدكتور : خلاص ما فيش فايده داء يومه اقرب والعالم الله
فيصل : وشلون يادكتور أنا بعالجهبروما الطب هناك متطور
الدكتور : أنا مش حمنعك بس حبيت ااقولك ان الورم انتشربسرعة كبيره في جسمه وانت اعمل اللي انت عاوزه
فيصل : خلاص جهز اوراقه وانابروح احجز التذاكر
الدكتور : خلاص ما فيش مشكله نص ساعة بالكتير وكل حاجه حتكونجاهزة


راح فيصل وضبط كل شيء وبعد ما رجع للبيت نادته امه
حصه: ياولدي الدكتور قال مافيه فايده خلاص مو لازم وبعدين وين بتجيب تكاليف العلاج
فيصل :يمه المفروض انتي اللي تصرين أنا نوديه براء يتعالج ولا يهمك الخير كثير
حصه : وين كثير وانا امك العين بصيره واليد قصيرة
فيصل : يمه أنا اربع سنينفي الغربه ماضيعتها كذا أنا صرت من كبار التجار هناك
حصه : الله يوفقك وين ماتروح ياولدي

حدد موعد السفر والكل ولَمّ "جهز" دموعه
اصّرفهد ان محديروح معه للمطار الكل ودعه في لبيت حتى يوسف وولده سعود جو حتى يودعونه المهم فيوسط الزحمه والتوديع طلب فهد من سديم انه يكلمها لحالها الكل كان مستغرب الا فيصلالمهم اليكم مادار بينهم من حديث
فهد : يابنت تكفين سامحيني وحلليني
سديم : أنا مسامحتك دنيا واخره بس انت ارجع لنا بالسلامه
فهد: أيـــــــــــــــــــــــــــــه العمر مابقى فيه كثر مامضى
سديم : وش هالكلام
فهد : خلاص يابنتي هذي الحقيقه اللي مخبينها عني تكفين نادي لي اخوي يوسف
سديم: انشاء الله

طلعت سديم ونادت عمها يوسف اللي دخل على اخوه وخذه فيحضنه
يوسف : ولله إني مقصر معك ياخوي بس وش أسوي الشغل مأخذ كل وقتي
فهد : ابد ياخوي انت ماقصرت انت اخوي الكبير وانا اللي لازم أزورك بس أبي منك طلب
يوسف :سم ياخوي
فهد :سديم وانا اخوك سديم أمانه في رقبتك اخوي خالد وصاناعليها من قبل وهذا أنا أوصيك الله الله بسديم تراها وحيدة عيالي ماراح يقصرون انشاءالله بس لازم واحد يحميها
يوسف : الله يهديك انت بترجع لها ولعيالك
فهد : لاتقاطعني اسمع قبل خالد قال سعود لسديم وسديم لسعود بس أنا اقول ان كان ولدكبيحافظ عليها والا لاياخذها لايعذبها وانا اخوك حياتها كلها عذاب
يوسف : وشتقول الله يهديك سعود وانت خابره مثل ماهو ولدي سديم بنتي وماارضى عليها حتى عيالكبحافظ عليهم
فهد : ريحتني الله يريحك وعيالي عندهم فيصل أنا ماابي أتعبك
يوسف : افاااااااا ياخوي وش هالكلام حنا أخوان ولو كان بينا مشاكل
فهد :الله يسلمك ويخليك لولدك
يوسف : هاه تبي أنادي لك أم العيال
فهد : ايهالله يعافيك

ولله مااستحيJوطبعا دخلت حصه "بالدور يدخلون ههههــــهالرجال بيموت وانا انكت
فهد : حصه الله الله بالعيال انتبهي لهم
حصه : وشقاعد تقول الله يهديك هم عيالي لازم احافظ عليهم وانت معي
فهد : حصه سامحينيوحلليني انا ادري اني عذبتك معي مافيه يوم زين شفتيه معي
حصه : يابن الحلال انامسامحتك وممحللتك وبعدين من قال اني ماشفت أيام حلوه معك يشهد الله علي لو ينكتب ليعمر ثاني ماعشته الا معك
فهد : هالكلام من قلبك ياحصه
حصه : ايه وربي بسانت ارجع لنا سالم
فهد:حصه
حصه : يالبيه
فهد : اذا مت أبيك ماتزعلين عليوتكملين طريقك وشوفي نصيبك مع رجال ثاني بس عيالي حطيهم عند يوسف هوقال بيرعاهم
حصه قطعت عليه كلامه :ومن قال لك اني أبي الزواج مره ثانيه ومن قال اني بتخلىعن عيالي
فهد : خليني اكمل انتي بحاجه من يرعاك
حصه للمره الثانيه علىالتوالي تقاطعه
حصه : لا تخليني يابو فيصل ازعل منك
فهد : لا خلاص دام فيهازعل الغاليه مابكمل بس خلني أشوف عيالي قبل مااروح
حصه : تآمر امر

ودخلوا الباقين ودعوه وراح فيصل وفهد للمطارواللي وداهم سعود بعد مااصرعليهم أنهم ماياخذون تكسي ويروحون معه
المهم بعد ماوصلوا للمطار نزل فيصل ينزلالعفش " الاغراض " ويوم نزل سعود ناداه عمه
فهد : اسمع وانا عمك سديم خلهابعيونك وان كانك ماتبيها لاتاخذها
سعود والدهشه في عيونه : افا عليك ياعمي هذيبنت عمي قبل مايصير شيء
فهد: هذا العشم فيك ياولدي وخلك مع عيالي وشوف وش اللييبونه لما يرجع فيصل
سعود : انا وش قلت ياعمي رح انت وارجع لنا بالسلامه

وتوجهوا لطيارتهم فيصل ودع سعود وماتخيل سعود ان فيصل بهالطيبه والحنيه
سعود :اذا بغيت شيء يافيصل لاتتردد انا اخوك
فيصل : ونعم الاخ بس انتبهلأهلي لين نرجع
سعود : ماطلبت شيء بس عطني رقمك احمد عطاني واحد بس اتصلتوقالوا انك صفيت كل شيء هناك وغيرت أرقامك
فيصل :ماشاء الله احمد فضحني خلاص خذالرقم الجديد 000000000000
سعود : فيصل قبل لا تسافر ابيك تسامحني كنت ظالمك
فيصل :ولا تشيل هم انا مسامحك وبعدين لك الحق انك تظلمني وانا اعرف ليش سديمقالت لي كل شيء يوم جلست معها بس ماكان قصدها انها تفتن انا سحبت الكلام منها يومقالت لي انك صرخت عليها تحسبها تعرف واحد وها لشيء كبرك في عيونا كلنا بس بقول لكنصيحة لا تتسرع بالحكم على الناس أو اتخاذ القرار
سعود :انشاء الله بس تصدق كنتأفكرك شخص اناني بس طلعت غير كذا
فيصل : اقول بتطير الطياره وحنا نمدح في بعضيالله فمان
ــــــــJJJJJــJJJJJوطـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت الطيارة

في بيت فهد يرن التلفون الكل كان لاهي بالليصار ولا احد شال التلفون والمتصل كانت ريما تبي تعرف وش صار لهم العيال صار لهم 3ايام مورايحين للمدرسة حست ريما ان سديم زعلانه منها بسبت اللي صار في المطعم ذاكاليوم وتدق على جوالها وماترد كانت سديم نايمه من شده التعب ولا سمعته يرن المهمأرسلت ريما لها رساله
"
سدوم حبيبتي وش فيك وليه لك 3 أيام ماداومتي لا تكونينزعلانه مني ترى مو قصدي ازعلك ذاك اليوم "
طبعا ريما ماحصلت رد
المهم يرنجوالها
ريما:هلا
تركي : هلا ولله وش فيك
ريما : سلامتك مافيني شيء
تركي : هاه وش أخبار سديم
ريما : ولله مدري 3 أيام لاحس ولا خبر
تركي : ليه عسى ماشر صار في عمها شيء
ريما : وش دخل عمها في الموضوع
تركي : وجعوينك عايشه فيه عمها الحين مسافر اليوم مع ولده
ريما : لا ولله وين راح مع ولدهتوه صغير
تركي : يالخبله وين صغير معه بيكمل 25 وأنتي تقولين صغير
ريما : شارب شيء مازن بيكمل 10 هذاك فيصل وفيصل مهاجر
تركي : ولله انتي اللي شاربهفيصل راجع من يومين
ريما : احلف سديم ليه ماقالت لي
تركي : فاضيه لامك هيأبوها بين الحياة والموت وتبينها تدق عليك وتعلمك
ريما : اقول شكلك تنصب علي
تركي : احترمي نفسك انا يمكن اكذب بس ماانصب هــــــــــــــــهههههه
ريما : ياخف دمك ياشيخ
تركي : وش فيك نار شابه "مولعه"
ريما : الحين تتكلم صدقوالا لا
تركي : تبين ادق على سعود تتاكدين
ريما : وش دخل سعود بعد
تركي : هو اللي موديهم للمطار
ريما : أخس ولله ياسعيدان
تركي :خلينا من هالموضوععندي موضوع اكبر منه
ريما:وش هو اخلص علي
تركي : وراك مادقيتي علي ذاكاليوم يوم اقول لك دقي علي
ريما: ولله مافضيت وبعدين وش تبي
تركي : موانتيتهمك سعادة سديم مثل ماتهمني سعادة سعود
)
Jريما : صح بس انجزعلي "سبق ترجمتها(
تركي : وش رايك نساعدهم أنهم يتزوجون بعض
ريما :ايه وشلون
تركي :زيماتعرفين سديم تحب الكتابه بصير انشر لها في المجلة باسم مستعار وطبعا الليماتعرفينه ان سعود يكتب بعد في مجله ابوه لكن باسم مستعار
ريما : قل ولله 0000طيب وش اسمه
تركي : وجع يالمطفوقه "يعنى مستعجله "خليني اكمل
ريما :يالله كمل
تركي : انا وش قلت 0000 اسمه الشامخ بس لا تقولين شي ء لسديم أبيهميتعرفون على بعض لان كل واحد يكره الجنس الأخر
ريما : سديم واعرف ليه تكرهالرجال بس سعود ليه يكرهنا بعد
تركي :لانه تعرف على وحده بالشات وحبها وهياستغلت حبه وخلته يصّرف عليها ثم يوم لقت واحد ثاني سحبت عليه طيب انا الحين ماعرفت ليه تكره سديم الرجال
ريما : سديم ما اقدر اقولك شيء عنها بس مو مبرر انسعود يكره كل البنات ومعروف أصلا ان كل اغلب البنات في التنتن "يتهيئلي انكم عرفتوامعناها "مو صادقين في مشاعرهم
تركي : عاد وش تقولين في سعود رأسه ايبس من الصخر
ريما : طيب وش تبيني أسوي
تركي : ابيك تشوفين سديم وتقنعينها انها تنشرمقالاتها في المجلة عندنا
ريما : واذا ما وافقت
تركي : لابتوافق اذا ضغطتيعليها
ريما : تدري سديم وسعود احس انهم يميلون لبعض شفت تصرفاتهم فيالمطار
تركي : اجل ليه يالذكيه أبي أقربهم من بعض
ريما : مدري عنك
تركي : وأبيك تسألينها عن القصة اللي غيرت شعورها تجاهنا
ريما : طيب ليه
تركي : بس فيه شيء براسي أبي اتاكد منه
ريما : وشو
تركي : بعدين تعرفين يالله معيخط
ريما :باي

ريما "يالله كل هذا يصير معك ياسديم ولا تقولين لي ليش كلهذا يمكن زعلانه مني لابس هي ماتزعل على سبب تافهة بشوف برسل لها وان ماردت يعنيزعلانه "

سديم صحت من النوم وسمعت جوالها يدق
سديم : هلا ولله
احمد : هلا فيك وينك كن ماعندك خال والا من لقى احبابه نسى أصحابه
سديم : افاااا >>أتحداكم كم مره كتبت افا في القصة الدعوة كلها افاااااااااااااااات
وشهالكلام ياخالي بس تعرف الظروف اللي مرينا فيها
احمد : ايه كنتامـــــــــــــــــــــــــــزح معك بس وش رايك أمرك اليوم نتعشى مع بعض
سديم : لا ياخالي صعبه اطلع وش بيقولون الناس أبوها بين الحياة والموت وانا أتمشى انتتعال تعشى معنا
احمد : لا أخاف أثقل عليكم
سديم : وش تثقل أمي حصه ماراحتمانع يالله تعال بسرعة بروح أولّم
"
أجهز " الشواهي والقهاوي
0000000
طــــــــــــــــــــــــــــــــــــو000 000000
سكرت الخطعلشان مايتهرب من العزيمه
احمد "ولله بنت أختي موصاحيه وش عندها يالله خلني اروحقبل ماتزعل "

سديم بعد ما قفلت شاافت المكالمات التي لم يرد عليها والرسالهشافت المكالمات طلعت 1من احمد و2 من ريما والرساله من ريما المهم قرت الرسالهوممداها تقفل الرساله تبي تدق على ريما الا رساله ثانيه تجيها وكانت وسائط شغلتها
"
جفا الأصحاب يقتلني00 يقتلني ترى أسئل 00 سيف الهم تراه استل" "كملوها انتمنسيتها "


الدمعة خنقت سديم يوم سمعت الرساله ودقتبسرعة على ريما

سديم : هلا حبيبتي وش فيك وش اللي صاير
ريما : هلا وللهمافيني شيء بس خفت انك تزعلين علي
سديم : وليه ازعل وبعدين انا اقدر ازعل علىكل الناس بس انتي لا
ريما : طيب ليه مادقيتي علي وليه 3 أيام غايبه انتي وسارةمع ان ساره عليها امتحان كيمياء وكانت مسببه ازمه
سديم : بشويش علي علشان اعرفأجاوب هذا ياحبيبتي 0000000000000000000000000000000000000000وقالت لها السالفة منطقطق إلى السلام عليكم
ريما :اهـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــاء علشان كذاطيب فيصل ماجاب ولده معه
سديم :أي ولد
ريما ومسويه على بالي ماهتمت : مادريذاك الولد اللي يقول خالك عنه
سديم : ولله مدري ماسالته
ريما : طيب تركييسالني عن قصه الشامخ
سديم : ماشاء الله عليه إلى الحين يذكرها حسبته نساها
ريما:لا مانساها انجزي علي "سبق تعريفها
سديم : تدرين بقول لك شيء ماراحتصدقينه
ريما : وشو
سديم :تذكرين يوم نجيب خالي
ريما :لاماذكر تراها من 3 أيام بس اخلصي وش قالوا لك فاقده الذاكرة
سديم : وجع بشويش علي والا ماقلت لك
ريما :اخلصي
سديم :كنت فاتحه البلوتوث
ريما : اعرف وبعدين
سديم : وجع وين تعرفين معه
ريما : لأني انا فاتحه بلوتوثي بعد وشفت اسمك المهم وش صار
سديم : تعرفين الشامخ راعي القصة
ريما :لا مااعرفه يختي وش فيك اليوم قوليالسالفة بسرعة
سديم : المهم راسلني
ريما : وجع وين راسلك معه
سديم : يعني وين من البلوتوث
ريما :وجع وش دراك انه هو
سديم :هو قالي اسمعي الليصار00000000000000000000وقالت لها السالفة كلها
ريما : سديم أكلمك بعدين ياللهمعي خط
سديم :وجع مابعد كملت لك وش رد علي يوم أرسلت له رساله خاصة
ريما: ايه صح وش رد
سديم : لامارد شكله مادخل وما بعد فضيت ادخل يمكن رد وانا ماشفته
ريما :اقول يابردك يالله مع السلامهطبعا اختنا في اللهريمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــا فهمت كل السالفةودقت على تركي كان تركي توه مار سعود وراح هو وياه
للكوفي شوب رن جواله
تركي : هلا ولله
ريما : اهلين معك احد
تركي : ايه
ريما : لا يكون روميو
تركي : من روميو
ريما : اقصد سعود
تركي وهو يضحك : أيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه ليش
ريما:بلاك ما تدري وشصايربين جولييت وروميو
تركي : رميو عرفنا من هو بس جولييت من هي لايكون الليباللي بالك
ريما : ايه مسوين كل واحد يكره الثاني
تركي لف على سعود وهويضحك :لالا وش صاير
ريما :اسمع 0000000000000وقالت له السالفة
تركي : يصيرخير انتي راقبي من عندك وانا من عندي
ريما : خلاص أوافيك بأهم الأنباء بعدمايصير شيء وانت لاتنسى
تركي : لا افا عليبك تو اللعب بداء يحلى يالله باي
سعود:وش فيك تناظرني وتضحك ومن روميو وجولييت
تركي :لا سلامتك وبعدين احدمايعرف من هم روميو وجولييت
سعود : عسى ماشر فيك شيء اليوم
تركي : اقولخلنا من هالكلام اللي ماله داعي متى اخرمره دخلت التنتن
سعود : يوه من زمان
تركي : وراك هماك منزل موضوع وتبي تشوف الردود
سعود: أيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوه ذكرتني
تركي يبي يسحب الكلام منه : لا وش ذكرتك فيه
سعود : في وحده
تركي : وش وحدة انت ماتمل ولا تتوب
سعود : يرحم امك لا يروح بالك بعيد
تركي : هو بيروح بعيد ان ماقلت لي القصة
سعود :ياربيه يالنشبه اسمع 0000000000000000وقال له السالفة
تركي : انا اقول ورىأزره الجوال دخلت كل هذا مع الحماس
سعود : يرحم امك هوّنا ولله مافيه شيء مناللي في بالك
تركي :الا صدق وش تبي منها
سعود: لا بس أبي اعرف ليش اسمها كذا
تركي : علي يالحبيب
سعود: اقول بدال ماارجع للبيت وش رايك نستاجر وحدة منغرف الدردشة في الكوفي شوب علشان تعرف الموضوع
تركي :خلاص okمافيه مشكله
طبعا خذولهم الغرفة وفتح المنتدى
لقى له رساله خاصة فتحها مافهم وش فيها
تركي : اقول وش هالرسايل الخاصه ومن هي ملاك الحزن ومملكه الحنيه
سعود : مدري شكلها هي الانثى الجريحة
تركي : ياحليلك وياحليلها شكلها طيبه
سعود : وانت وش دراك
تركي : باين من اسمائها ومن تصديقها لك
سعود: خير وانا وشمسوي
تركي : لاسلامتك بس قلت لها ادخلي وانت سحبت عليها
سعود : اقول ورىماتعشق الراحة
تركي : بلا ولله من الرفيق اللي قاعد معه غاوي نكد
سعود : اقول بس وخر عني بس خلني أشوف دخلت المنتدى والا لا
تركي :اقول قم بس ورح بيتكمارخص لك
سعود : دقايق برسل لها رساله خاصة
تركي : وش بتكتب فيها
سعود : مالك شغل 00000وكتب
"
انا أسف أختي نسيت ادخل ذاك اليوم كانت عندي ظروف بس حبيتأقولك علشان ماتاخذين عني فكره شينه وترى انا داخل انشاء الله على الوحدة "
وسكروطلع فتحت سديم الرساله الخاصه يمكن بعد ربع ساعه وقرتها وطلعت دقت على ريما
ريما :هلا وش صاير اليوم سديم تدق علي مرتين لا وبعد مرور اقل من ساعه
سديم : اسمعي يالخبله دخلت المنتدى 0000000وق/س"يعني قالت السالفه
ريما: وبتدخلينالساعة وحده
سديم : مدري يالله مع السلامه
ريما :وشفيك
سديم : البابيطق شكله خالي احمد يالله مع السلامه
ريما :طيب يالله أشوفك بكره انشاء الله
سديم : باااي

راحت سديم وفتحت الباب ودخلت خالها احمد للمجلس وراحتتجيب الشواهي والقهاوي وطبعا محد يدري انه فيه الا حصه المهم ساره كانت متحمسة وهيتلعب مع مازن توزي "يعني غميمه"
المهم سوت فالحة ودخلت على احمد بقميص ورديوكانت رافعه شعرها بربطه ومع الحماس كان حوسه بس طبعا البنت كانت مملوحه مع كلهالحوسه
احمد أنصدم من اللي دخلت عليه وسارة" فتحت خشتها يعني طقتها البوههيعني كنّه بريق مويه بارد وانكب عليها" من الجمال اللي كان واقف قدامها ماصدقت منذا الزين معقوله فيه سعودين بهالجمال وبعدين وين دخل معه المهم بعد لحظه تاملانسحبت ساره بكل هدوء وطلعت تركض لغرفتها وفي الطريق رقعت"صدمت " في سديم
سديم : ساره عسى ماشر وش فيك
ساره : هاه وشو
سديم : وش فيك منتي طبيعيه ابوي فيهشيء
ساره : لا ابوي وش دخله
سديم : مدري عنك وش فيك
ساره : لابس من فيالمجلس
سديم : خالي ليه
ساره : لاصدق ولله هالزين خالك
سديم : اقولمنهبله وش صار لك
ساره : بعدين بعدين أقولك
سديم : براحتك

دخلتسديم على خالها اللي كانت علامات الدهشة باينه على وجهه
سديم : هلا ولله بخالي
احمد :هـ هـ هلافيك
سديم : وش فيك بعد انت
احمد : لا مافيني شيء بس
سديم : وش بس
احمد : من اللي لابس اليوم قميص وردي
سديم : من تقصد ساره
احمد : هاه هي اسمها ساره
سديم حست بنفسها انها غبية شوي وش درى خالها انساره لابسه قميص وسارة ليش كن واحد معطيها كف على وجهها
سديم : وش قصتكم
احمد : لابس 00000000000000000ق/س
سديم : انا اقول وش فيكم كل واحد كنهمصفوق على وجهه
احمد : ليه هي قالت لك شيء
سديم : لا بس صقعتني وقامت تقولكلام مومفهوم
احمد : شكلي هبلتها "جننتها "
سديم : وش هباتها فيه ياحسره منزينك هي احلى منك
احمد:افاااااااااا ليه كذا وهذا وانا ناوي أخطبها اجل هونت
سديم : صدقولله تراها طيبه وتحب الدراسه وتهبل
احمد : هيه وش فيك كنت امزحوبعدين ماراح اتزوج لما ازوجك
سديم : لا عاد بلا سخافه انا مابي اتزوج
احمد : اقول اتركينت من هالسالفه وش اخباردراستك
سديم : زينه الحمد لله
0000000000000000000000000000000
وجلسوا يسولفون حتى 10بالليل
راحت سديملغرفه ساره
سديم :سارونه وش سويتي اليوم
ساره : ولله موقصدي كنت العب معمازن واحسبه في المجلس يوم دخلت الا اشوف وائل كفوري سعودي كان انهبل
سديم :بسمالله على خالى خالى ازين منه
ساره : المهم زين
سديم : اقول وش رايك ازوجكايا ه"(يابنات لاحقوا عمركم اللي تبيه تقولي قبل لا يروحJJلسويرههــــــــــــــــــــــــــه
ساره مسويه ثقل : لا هو اكبر منيبـ10سنين
سديم : خلاص يعني ماتبينه
ساره : موقصدي لاتزعلين وبعدين ابوي فيالمستشفى وانت تقولين كذا
سديم ضحكت وطلعت عرفت ان الاثنين عجبوا بعض المهمماعلينا


سعود رجع للبيت وجلس مع ابوه يدردشون
يوسف :ياولدي مادقيت على عيال عمك تشوف هم محتاجين شيء
سعود : لا ولله ولايهمك ادق بكره
يوسف : ليه ماتدق اليوم
سعود : صعبه تلقاهم نايمين بكرهمدارس
يوسف :لا تونا الساعة مابعد وصلت 11
سعود : خلاص بتصل
المهم اتصلسعود
سعود : السلام عليكم
مازن : وعليكم السلام
سعود : من معي
مازن : انت من تبغى بيته
في هالوقت بنت تكلم مازن حبيبي مازن من على التلفون
مازن: مدري من هو
سديم :عطني اشوف
سعود : السلام عليكم
سديم : وعليكم السلام امر لخوي بغيت شيء
سعود: كيف الحال
سديم : عفوا من معي
سعود : موهذا بيت ابو فيصل
سديم : الا من بغيت
سعود: من معي ساره والاسديم
سديم : لا سديم بس ممكن اعرف من انت
سعود :معك سعود ولد عمك
سديمسكتت فجاءة ماتدري وش تقول
سعود : سديم وين رحتي
سديم : لا معك سم وش بغيت
سعود : الله بشويش علي علاطول وش بغيت مافيه شلون عمي مافيه سلام
سعود حلاله الجو
سديم : هلا ولله كيفك كيف عمي هاه وش تبي
سعود :لا دقيت اسأل تبونشيء قاصركم شيء"أي ناقصكم شيء"
سديم : لا تسلم مانبغى شيء
سعود : اذابغيتوا شيء دقوا علي ترى عمي وفيصل موصيني عليكم
سديم : لا عدمناك اذا بغيناشيء اتصلنا عليك
سعود:يالله تصبحون على خير
سديم : وانت من اهله
وسكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــروا سديم راحت لغرفتهاوجلست تكتب في دفترها الأسود
"
لا املك جواب لما ساكتب 00اريد من يملكه 00آآه 00آآه ياقلبي الحزين 00هل ياقلبي استطعت ان تسامح من قتل ابتسامتك 00
وهل تستطيعان تحب من اهان كبرياءك بغروره 00لا اعرف ما بك ياقلب 00لم اعد افهم مابي قلبي 00يتعبني حالي هذا ويشعرني بالكثير
من الأسى ""
سكرت سديم دفترها وقررت انهاتنهي علاقتها بالشامخ مع ان ما فيه أي علاقة بس خافت يغير شعورها تجاه الرجالوتبداء تميل له أو لسعود دخلت المنتدى على 11.30 تبي ترسل له رسله خاصة بس طلع سعودفيه ومسكها
اليكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــم مادار من حديث داخل شات المنتدى
الشامخ: هلا وينك منطول الغيبات جاب الغنايم
ملاك الحزن ومملكه الحنيه : اهلين امر بغيت شيء
الشامخ : وش فيك
ملاك الحزن 00: مافيني شيء وش كنت تبغى بسرعة قبل مااطلع
الشامخ : وراك تكلميني كذا
ملاك الحزن00: وشلون تبيني أكلمك
الشامخ : مو معقول انت هي الانثى الجريحة
ملاك الحزن 00: انا ماابي أزيد كرهك على البناتوكرهي يزيد على الشباب
الشامخ : عسى ما شر وش فيك وبعدين انا متفقين نكون إخوان
ملاك الحزن 00: ولله مافيني شيء واكتشفت ان مافيه أخوه في التنتن
الشامخ : افاااااا ماهقيتها منك هذا وانا ناوي أقولك عطيني الايميل
ملاك الحزن 00: معليشانا أسفه بغيت شيء قبل ما اطلع
الشامخ : خلاص مابي شيء بااااي
ملاك الحزن 00: بااي

سديم بعد ماطلعت حست كن ودها تصيح المهم دقت على ريما
ريما : انت منتي طبيعيه اليوم ولله بيجيني هبال كم مره تدقين في اليوم
سديم : انا أسفهان كاني ازعجتك يالله بااي
ريما : هيـــــــــــــــــــه وش فيك كنت امزحوبعدين وش فيه صوتك
سديم : مافيني شيء بس متضايقة وودي اصيح
ريما: عسى ماشروش فيك
سديم : مدري بس من يوم كلمت سعود وانا متلخبطه وكملها الشامخ
ريما : ليه وش صار
سديم :0000000ق/س
ريما : طيب الشامخ ليش تنهين العلاقة معه هو وشسوى
سديم : ماسوى شيء بس
ريما : بس وشو
سديم : خفت
ريما : وش خفتيمنه
سديم : مدري خفت انه يغير نظرتي للشباب وأحس اني كنت ظالمتهم أو أميل له أولس000
ريما: وش فيك وقفتي أو لسعود صح
سديم : ايه
ريما : سديم حبيبتيإلى متى بتظلمين كذا
سديم : ريما انتي تعرفين اني مااقدر
ريما : سديم انتيمو ضعيفه ليش تسوين كذا انتي لازم تثبتين وجودك وبعدين واذا مرت بك مشكله وانتيصغيره لا تخلينها تحطمك سديم : ريما انتي كنك ماتعرفين اللي صاير لي
ريما : تكفين سديم انسي هالسالفه الى متى بتظلين كذا وبعدين لازم تعيشين حياتك مع الليتحبينه
سديم : اللي يسمعك يقول فيه احد حبني وانا صكيت الباب في وجهه أصلا اولمابيعرفون حقيقتي بيتركوني ولا موبعيده يكرهوني
ريما : وش حقيقته انت مالك ذنبوبعيد اشوف انا ماكرهتك يوم دريت بالسالفه
سديم : انت تغير
ريما : ليش وشفيني غير
سديم : ماادري بس غير
ريما : سديم اسمعيني انتي لازم تتغلبين علىاللي انت فيه وانا عندي الطريقه
سديم : على أيدينك
ريما : انتي تكتبين صح
سديم : ايه وبعدين
ريما : ولا قبلين بس انتي اكتبي وفرغي اللي فيك وانااخلي تركي ينشرها باسم مستعار
سديم : انتي وش قاعدة تقولين أنا مااكتب الاالخواطر الحزينه
ريما : هذا عز الطلب واكتبي قصتك على سبيل انها قصه قصيرةموحقيقه وبعدين سوي استفتاء
سديم : بس خاف عمي يرفض أو سعود
ريما : انتماعليك قولي بس ايه وسعود ليه يرفض وبعدين مولازم يدري وعمك سهله تركي يتصرف
سديم : خلاص بس موالحين
ريما : انتي بس هماك وافقتي خلاص متى ماتبين تركيحاظر
:
ريما الله لايحرمني منكLسديم والعبرة خانقتها
ريما : اميــــــــــــــــــــــــــــــــــن بس لا تبدين المناحه
سديم : انشاللهباي
ريما : باااي

طبعا سكرت ريما من هنا وكلمت تركي من هنا
ريما : هلا وينك معك احد
تركي : وجع وش فيك هدي شوي انا في البيت على الماسنجر
ريما : سعود معك
تركي : لا ماشفته
ريما : اجل اسمع اللي صار 0000ق/س
تركي : الله الله كل ذا منك يا سعيدان بس اوريك فيهم ان ماخليتهم يتزوجون مايكون اسمي تركيخلاص انا بضبط خطه واقولك
ريما : لا تطّول بااي

المهم لقط تركي التلفونودق على سعود
تركي : هاه وش صار مع الحب الجديد
سعود : أي حب
تركي : الانثى الجريحــــــــــــة من غيرها اللي ماخذ بالك
سعود : اقول اعشقالراحــــــــــــــــــــــــــة أي حب
تركي : لالا على غير تركي والحركاتتخاف اخذها منك
سعود :هههههههههه ضحكتني ياشيخ اذا عطتك وجهه قابلني على الجسرالمعلق >>معلم من معلم البلاد الغاليه
تركي : أيــــــــــــــــــــــوهقل ماعطتك وجهه وافهم
سعود : مو انا اللي ماتعطيني وجهه
تركي : توك تقول
سعود : انا قلت ان عطتك انت وجهه
تركي : خير وانا وش فيني ماتعطيني وجههيكون في علمك اني احلى منك
سعود : مو على الحلا ياشيخ على المعاناة
تركي : وش دخل المعاناة في الموضوع
سعود : لانها ماعطتني وجهه الا بعد ماعرفت بقصتي
تركي : أنحش ياولد طلع فيها قص وقصيص
سعود : اقول لا يكثر أبشرك توها طالبهاني مااكلمها
تركي : خير وش سويت لها
سعود : ماسويت شيء بس هالبنت غريبة موزي البنات اللي عرفتهم
تركي وبكل خبث : قصدك مو زي عبير
سعود : ايه مو زيعبير ارتحت
تركي : ايه قول من اول طيب يالله بااي
سعود : ليه وين بتروح
تركي : ابد فاتح الماسنجر اسولف مع الربع
سعود : خلاص بدخل معكم
تركي : حياك اللهوفي مكان ثانـــــــــــــــــــــــي في بلاد ثانيه
الدكتور :هي ازدد أي نت كان هلب يو>>"يقول هو بيموت انا ما اقدرJمايمديكم على اللغة صحأساعده
فيصل: وآي نت كان يو هلب "ليش ماتقدر تساعده "
الدكتور : بيكوز يوفيه تاخير واجد "وحده توهقت ماتدري وش تكتب لذلك خل نقلب على العربي ازين
فيصل " يالله وش بقوله الحين"
فيصل : كان أي سي هي ؟"اقدر اشوفه
الدكتور : يس " نعم ">>هذي متاكده من ترجمتها



فيصل دخل على ابوه
فهد :وشفيك وش قال الدكتور
فيصل : يقول انشاء الله بترجع زي اول وأحسن
فهد : لاتلعب علي ياولدي انا عارف اني بموت
فيصل يقاطعه : لا انشاء الله بتعيش
فهد : لا تقاطعني ياولدي خلني اكمل بس ابيك تسامحني
فيصل : يبه انت اللي سامحني
فهد : مسامحك ياولدي وتكفى قل ميد سديم وامك يسامحوني
فيصل : يبه وشهالكلام انشاء الله بترجع وتقولهم انت بنفسكهالكلام


الجزء الخامس

بعد مرور يومين بدونماتصير أي احداث قرر تركي انه يبداء لعبته مع سعود وسديم
وفي غمرة وقمة التخطيطيرن تلفونه
تركي : هلا سعود
سعود : اهلين وينك غاط
تركي : الشغل اسمععندك شيء اليوم
سعود : لا وش بغيت
تركي : لا بس ابي نطلع مع الربع نوسعصدورنا
سعود : مافيه مشكله بس بمر اليوم بيت عمي بشوف محتاجين شيء
تركي : خلاص اتفقنا
وسكروا
بعد دقايق يرن تلفون سعود
سعود : هلا
فيصل : هلا فيك
سعود : عسى ماشر وش فيك عمي فيه شيء
فيصل : لا ما فيه شيء بسالأطباء هنا قالوا ما فيه فايده
سعود : الله يرحم حاله وجعل مااصابه تكفيرلذنوبه
فيصل : اللهم امين بس انا ما دقيت علشان كذا ابي منك طلب
سعود: تامرامر رقبتي سداده
فيصل : فيه طياره بتجي اليوم من روما
سعود : ايه وش فيها
فيصل : فيها واحد من ربعي معه ولد صغير ابيك تاخذ الولد منه وتخليه عندك بدونماهلي يدرون
سعود : فيصل تامر امر وما طلبت شيء ياخوك بس ان كان ماعندك مانعابي اعرف من هو هالولد هو ولدك
فيصل : اشرح لك اذا جيت الموضوع طويل
سعود : وش اسم خويك ومتى الطيارة
فيصل : طلال وتوصل على 9
سعود : ولا يهمك والولدبحطه في عيوني
فيصل : وفيه احتمال كبير نرجع بعد 3 أيام
سعود : اذا حدتوالموعد عطوني خبر
فيصل :انشاء الله مع السلامه

وسكر رجع يتصل على تركي
سعود : هلا تروك
تركي : اهلين وش عندك
سعود : لا بس بغيت اقول اني مورايح معاكم
تركي : ليه عسى ماشر
سعود : عندي شغل بالمطار تخاويني
تركي : متى
سعود : بعد 4 ساعات
تركي : يعني 9 مافيه مانع اروح
سعود : ياللهباي
تركي : بااي
سعود فكر انه يروح لبيت عمه بس لقاها صعبه دخل عليه ابوه
يوسف : وش فيك ياولدي
سعود: ما فيني شيء بس كنت افكر اروح لبيت عمي فهدأشوف اهله محتاجين شيء بس لقيتها صعبه
يوسف : لا صعبه ولا شيء ياولدي رح وشفوان كان قاصرهم فلوس عطهم
سعود : هذا اللي كنت بسويه
يوسف : الله يقويكياولدي
سعود : تامر شيء بروح اتقضي لهم
يوسف : سلامتك

راح سعودوتقضى لهم ماقصر الرجال المهم دق على بيتهم
سعود : السلام عليكم
حصه : وعليكم السلام
سعود : الخالة ام فيصل
حصه : هلا ولله من تركي وش أخبار امكواخواتك
سعود : لاياخاله انا سعود ولد يوسف
حصه : هلا ياولدي حسبتك ولدجيرانا
سعود : لا عادي
حصه : وش اخبارك عساك بخير وش اخبار أبوك
سعود : الحمد لله كلنا بخير وش اخباركم انتم وش أخبار
عمي"مسوي ذرابه "
حصه : وللهكلنا بخير وعمك ولله مدري عنه
سعود : ليه فيصل مايدق عليكم
حصه : الاو للهيدق بس على سديم وهي الي تقول لنا الاخبار بس احس انها ماتقول الصدق باين من عيونهااحس ان شيء صاير في عمك
سعود : لا مافيه الا العافيه انا توني مسكر من فيصلوابشرك بيرجعون قريب
حصه : طمنتني الله يطمنك
سعود : يا خاله انا واقف عندالباب معي اغراض لكم
حصه : وش اغراضه وانا خالتك وراك كلفت على نفسك
سعود : لا كلفت ولا شيء بس طلّعي احد ياخذها
حصه : انشاءلله
المهم راح مازن يفتحالباب ودخل الاغراض وسديم تطل من الدريشه
"
النافذة"
المهم وتشوف سعود يدخلالاغراض هو ومازن
سديم " يالله وش سرك ياسعود وش السر ورى خوفي من عيونك ياللهعجزت افهمك " وعمه الشيوخ وهي قاعدة تفصفص في الرجال رفع سعود رأسه ولمح وحده منعند الدريشه بس ماميز ملامحها لان اختنا في الله انتبهت
سعود " يالله من هذييمكن سديم لا يمكن سارة والا مي "
سعود : مازن حبيبي هذي اللي فوق من غرفته
مازن : ليه تسال غرفه المكتب محد يجلس فيها الا سديم اذا بغت تكتب
سعود : لا بس كني شفت شيء يدخل فيها
مازن : وشو لا يكون برصي والا صرصور
سعودبيغطي على كذبته : لا جراده اوفراشه صغيره أهم شيء، شيء يطير
مازن: ياربيه قلولله
سعود : ليه وش فيها
مازن : الحين بتسمع صراخ
سعود : ليه وش فيه
مازن : اخواتي مايحبون الحشرات
سعود:لا اقول يمكن دخلت وبعدين الدريشهمصكوكة
مازن : اشوى روعتني
سعود : يالله مع السلامه اذا بغيتو شيءدقوا علي
مازن : انشاء الله
انتم عارفين00 أنا اتعبJراح سعود وباله مشغول في مين؟! من ذكائكم موفي سديم مشغول باله في الولد اللي بياخذه وين يحطه
اتحدى واحد بسJمنكم عرف هالشيء قبل لااقوله
المهم سديم مسكت مازن تحقيق وعرفت كل اللي صاروعرفت ان هذي حركه سواها سعود علشان يعرف من اللي كان يطل عليه
وتم نقل الاحداثالى ريما اللي وصلتها بدورها لتركي
ريما : هاه وش رايك باللي سمعته
تركي : ولله هالثنين غريبين انا متاكد ان كل واحد يحب الثاني بس يكابرون
ريما : طيب وشالعمل
تركي : انا طالع بعد ساعه مع سعود بنروح المطار اذا حبكتها برد لك
ريما : لاتنسى الله يخليك
تركي : انشاء الله

المهم مرت الساعة ومرسعود على تركي بياخذه وفي السياره
تركي : ماقلت لي وش تبي في المطار
سعود : تذكر سالفة الولد اللي مع فيصل بروما اللي شافه احمد معه
تركي : ايه وش فيه
سعود :فيصل قالي استقبله اليوم في المطار واستقبل خويه
تركي : وين بتوديه
سعود : خويه للفندق أو بيت اهله بس الولد مدري وين أحطه خاف ابوي يشوفه ويسالنيمن ولده وفيصل قال لي لا يدري احد بالموضوع حتى ارجع وانت عارف انه توه بادي يخطيوانا مااعرف للبزارين
تركي : ايه ولله وش بتسوي به
سعود :انزل الحين ويصيرخير
ونزلوا انشاء الله وجلسو إلى ان وصلت الطياره المهم شافوا ولد اشقر ملامحهعربيه وعرفوه
سعود راح لجهت الرجال
سعود : الاخ طلال
طلال : ايه انتولد عم فيصل
سعود : ايه 00هلا ولله كيف الرحلة معك
طلال :ولله الحمد للهالمهم هذي الامانه
وعطاه الولد
سعود : شكلك مستعجل خلنا نوصلك
طلال : لا الله يعافيك بس الاهل بيستقبلوني
سعود : وينهم وصلوا عادي مافيها شيء لووصلناك
طلال : لا هذاليهم وصلوا يالله فمان الله اشوفك على خير
وراح طلالوسعود خذ البزر وراح هو وتركي المهم في السياره تركي يقترح حلول كنّها وجهه وسعوديهزئه على كل حل بايخ
واخر حل اقترحه تركي جاه تصفيق عليه اسمعوا اقتراحه
تركي : انا عندي اقتراح اخير وراك ماتعطيه اهل فيصل
سعود : ما اعطيك مخمسعلى وجهك يالثور هو قال لا يدرون اهلي تبي اوديه واقول دوّكم " يعني خذوا " ولدفيصل
تركي : لا ما قلت كذا بس سديم تدري ان له ولد عطها اياه وقل ميدها لاتقولان هذا ولده
سعود : اتعب من ذكائك ياشيخ وش بتقول ميد اهلها
تركي : ترقع
سعود : ما تنثبر ازين لك
تركي :ولله الشرهة علي اللي اطلع لك حلول
وفيوقت ماهم يتكلمون دق جوال سعود
سعود : ياهلا
فيصل : ياهلا فيك
سعود : هاه وش الاخبار
فيصل : الحمد لله وش الاخبار عندك انت عساهم وصلوا بالسلامه
سعود : زينه والولد معي تبي تكلمه
فيصل : ايه لا هنت بس انا فكرت
سعود : وش فكرت فيه
فيصل : انك تحط الولد عند اهلي
سعود : لا ياولد الحلال وشولههماك ماتبيهم يعرفون
فيصل : لا بتفق مع سديم واقول لها السالفة
سعود : معليش ممكن اعرف ليه سديم بالذات
فيصل : مدري بس احس انها الوحيدة بتفهمنيوبتقدر
سعود : امسك الولد معك
فيصل : هييه وين رحت
سعود : هماك تبيتكلمه
فيصل : ولله ضحكتني شايف عمره وين بيتكلم معه
سعود : ياخي نسيت وشيدريني انه تود على الكلام
فيصل وهو يضحك :تبيني احطه عندك انت ووجهك اقول بتصلعلى سديم وانت وده عندهم
سعود : اقول تقّلع بس الشرهه علي اللي عادك اخوي
فيصل : يالله بس بااااي
سعود : بااااي
المهم تركي سأل سعود وش يبي بهفيصل وقاله السالفه كامله وفي الطريق نام رائد "الولد كان اسمه كذا وش اسوي له يعني "J
في حضن تركي ووصلوا بيت عمهم
تركي : يالله رح رن الجرس
سعود : ياخياصبر يمكن مابعد قال لسديم
تركي : الى متى بنقعد انشاء الله
سعود : الابكره وش عندك
تركي : الله يصبرني على ما بلاني
سعود جلس يضحك على تركيوشكله ورائد نايم عليه
سعود : تصدق ما تنفع تكون أبو صالح في المجتمع
تركي : ايه ما ينفه أكون أبو صالح وانا بو فارس ههــــــــــــــــــــه ثنين واحد
سعود : الله ماثقل دمك اسكت لا تصحيالولد

رن جوال سعود
تركي : وراك ماترد والااصقه ماتسمع
سعود : لا اسمع بس الرقم مااعرفه
تركي : ياثقل دمك ياشيخ اقولرد يعني من بيكون واحد من ربعك ثقلين الدم غير رقمه
سعود : طيب لا تنفخ

سعود : هلا
المتصل : اهلين اخوي
سعود خقّ"يعني ماع " يوم سمعالمتصل لفّ على تركي وقال : بنت


طارت عيون تركي

المهم

سعود : هلا أختي من تبين جواله
تركي وهو يناظره خبل انت وش من تبينجواله البنت داقه لك >>الولد رايح فيها بس تراه أخلاق كان يمزح
البنت : عفوا مو جوال سعود بن يوسف
سعود : وصلتي من معي
البنت : معقوله ما عرفتني
سعود : نعم 00وش قالوا لك
البنت : لا تعصب انا سديم بنت عمك

سعود : هلا ولله معليش بس روعتيني قلت من ذا اللي ماتستحي قاعدة تسولف معي


تركي في هاللحظه طارت عيونه " ياربيه من يكلم "

سديم وهي تضحك " فسخت الحياء مره وحده " : الله يسامحك الحين انا ما استحي ولله ما عرفت لك تهاوشنياذا ماسلمت عليك واذا سلمت بعد وش تبي اموت هههه
سعود يوم سمع هالضكحه خقّ زودعلى خقته الاولى : بسم الله عليك
المهم كل الطرفين سكتوا بعد هالحوار العابرالمهم
سعود : هلا بغيتي شيء
سديم : لا بس فيصل قال لي على الموضوع وانااحتريكم "انتظركم "اذا وصلت دق علي هذا جوالي
سعود : انا واصل من نص ساعه
سديم :يؤيؤيؤيؤيؤيؤيؤيؤ ليه مادقيت يوم وصلت
سعود : خفت ان فيصل ما قال لك
سديم : خلاص انا عند الباب تامر على شيء
سعود : سلامتك

وسكروا

تركي اللي انهبل من يوم سمع المكالمة وانهبل زود يوم درى انها سديم
سكتماحب يحرج سعود
نزل سعود مع الولد اللي كان نايم وراح عند الباب فتحت له سديمعلشان يدخل
دخل الرجال انشالله وسديم كانت متغطيه ومد لها الولد وطبعا ما تسلمهالحركه من لمس الايادي >>فاهمين هيّء هيّء هيّء ضحكه جديدة

المهممابي أطول عليكم سعود قال ميد سديم اذا بغت شي تدق عليه ورجع عند تركي

فيالسياره


تركي :تصدق ياسعود
سعود : ايه وش اصدق
تركي : عرفت ليهانا ماانفع أكون أبو صالح
سعود : دريت لأنك أبو فارس ههههه ثنين ثنين " كلمهمشفره يعني خفيت بك مرتين "
تركي : لا الله يخلف على أبو جابك
سعود : لا اجلسمعنا ياشيخ ليش انت ابوفاسد
تركي : لان مدة صلاحيتي انتهت ههههههه ثلاثة ثنين
سعود : الله من خف الدم بس
تركي : لا صدق اسمع انا عرفت ليه
سعود : اخلص علي
تركي : يكفي لانك انت وسديم ورائد عائله صالحه هههههههه أربعه ثنين

سعود عطى تركي نظره اكل جبن بعدها ولا تكلموا بعدها الى ان وصلوا بيت تركي

تركي : سعود زعلت ترى كنت امزح
سعود :00000000000000000001-asazw-_wsz sيالي981-asazw-_wsz sيالي98 ولاكنه هنا
تركي : ياخي خلاص ما صارمزح
سعود : انت نادم
تركي :أيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه
سعود :ههــــــــههــــــــــههـــــــــههـــــــههــه اربعه ثلاثة
تركي : ايه وللهرايق وفايق مع السلامه بس


نزل وراح لبيتهم ودق يسأل ريما عن أخرالاخبار


تركي : هاه مامن جديد
ريما: وش قالوا لك اني سي ان ان علىغفله ايه ولله توني اليوم معطيتك التقارير
تركي : يعني ما دقت سديم عليك
ريما : وليش تدق وش صار
تركي : اسمعي وش صار ياحلو00000ق/س
ريما : احلف الحين كل ذا صار ولا قالت لي اوريك فيها
تركي : يمكن ماامداها تصرف الولدوتطلع نصبه
ريما : اسمع معي خط شكله سديم
تركي : لا تقولين لها انك عارفه
ريما : ليه وش قالوا لك غبية يالله باي
المهم سديم طلعت هي اللي متصلهوطبعا قالت السالفه كلها لريما وبعدين راد الحوار التالي بعد السلفه ماانتهت
ريما : الله يافيصل كل هذا يطلع منك
سديم : وش طلع منه
ريما : عنده ولدولا طلع منه شيء
سديم : انتي ما تدرين وش ظروفه وبعدين ماقال لي انه ولده
ريما : الا تكفين وش قلتي ميد اهلك عن الولد
سديم : قلت انه ولد صديقتيوامها في العنايه وانا تبرعت وخذته
ريما : وصدقوك
سديم : ايه بس بيوهقنيفيصل اذا قال لهم الصدق
ريما : خليٍّنا منه بس ونشوف سالفه سعيدان
سديم : هيـــــــــــــــــــــــــــــــه وش سواك الولد علشان تنادي له سعيدان
ريما : الله وش هالحب
سديم : وش حبه بس احب الناس تعاملني مثل ما اعاملها
ريما : ايه الله يسعد سعيد بسعيده
سديم : الله يشفيك بس يالله بااي
ريما : وين
سديم : وش مامليتي
ريما :لا وش رايك ندخل النت شوي بكره جمعه وما ورانا شغل
سديم : لا الله يعافيك ماني رايقه وبعدين ورانا امتحانات الاسبوع الجاي
ريما : الله يخليك روقينا بلا هم قلتي الاسبوع الجاي
سديم : اقول تقلعي بس
ريما : شكــــــــــــــــــــــــــــــــرا لو اني احد ثاني ما قلتي تقلعي
سديم وهي تضحك : لا من يعني احد ثاني
ريما وبتعمّد : مثلا الشامخ والا سعود
سديم : الشامخ يمكن مااسوي له بس وينه طيرته وسعود اصلا مايجي ربعك وتبيني ماافشله ،افشله وانا اضحك بعد
ريما : لنــــــــــــــــــــــــــــــــــا اللهانا وسعود وافلقيني ان كانك بتفشلينه بااي
سديم : ولله انك خبله بااي


وبعد مرور الأيام رجع فيصل وأبوه لكن خايبين الرجاء المهم انقطع سعودعن سديم وسديم عنه لان ماله داعي يتصل


وخلص الفصل الأول على خير الكلنجح سديم جابت 98.77 وريما 94 ورهف 96.22 وسار9.80ومي نجحت لكن 3 مواد مقبولأيــــــــــــه مسيكينه اولى ثانوي صعبه


وطبعا تسألون وش صار علىالولد


فيصل سولف على اهله سالفته يوم راح لروما وكيف انه مالقى احديعطيه وجهه الا ان ظهر رجال سعودي ماخذ وحده من روما المهم عرض عليه انه يشاركه هوبالفلوس وفيصل بالشغل المهم كبرت ثروتهم وبيوم ماحسب له حساب صارللرجال حادث وتوفىوزوجته فيه وخذ فيصل عهد على نفسه انه مايظلم هاليتيم ويربيه ولا ياكل حقه من فلوسابوه وطبعا الكل ايده بهالشيء اللي سواه واول من فرح يوم درى بالسالفه ريما الليحست ان فيصل كبر بعينها لكن للأسف فيصل محى كل شيء تجاه ريما ولا حتى يذكرها كان كلفكره على رائد


اتمنى اني أكون مالخبطت القصه عليكم وتكونون فاهمينها


المهم سوى فيصل عزيمة كبيره للناجحين لكن للاسف 000"مابي احرق عليكمالقصه شوفوا وش صار"
الاهل قالطين "اتحدى احد مايعرفها بتوطى في بطنه "علىاالعشاء طاح عليهم فهد

نقله فيصل ولحقوا الباقي في سياره يوسف وسعود

المهم طلع الدكتور

الدكتور : فين اهله
فيصل :أنا ليه فيه شيءيادكتور
الدكتور : البقيه بحياتكم


ولكم ان تتخيلون وش صار فيالمستشفى من مناحه وصياح
سعود حضن000 "يمه منكم خلوني أكمل ليش تفكيركم كذا " أيــــه حضن فيصل


المهم يوسف شاف حالتهم وتذكر اخوه خالد يوم يموت ومنبعدها زوجته وثم لحقهم فهد والكل فبل وفاته يوصي اسمعوا الوصايا

خالد"يايوسف سديم امانه في رقبتك انت وفهد حافظوا عليها واذا كبرت زوجهاسعود ولا يظلمها مهما كان ذي بنت عمه ومالها الا الله ثم هو من بعدك انت وفهد "


زوجته " يوسف سامحني وخل سديم تسامحني انا ظلمتها كثير لا تظلمها انتبعد وتغصبها على شيء ما تبيه تكفى ريحني في قبري ولا تزعل سعود يايوسف "


فهد " اظن اني قايله وصيته قبل ماله داعي اطولها وهي قصيره "



يوسف دارت به الدنيا في هاللحظه بس قرر ان بيزوج سديم لسعود فيالعطله يبي يريح اخوانه وقرر قرار الكل بينصدم فيه واولهم سعود ماراح اقولكم الحينترقبوه في الاجزاء القادمه باذن الواحد القهار



وقبل ماانهي هالجزءواتمنى ان كلامي ما يكون ثقل عليكم بس لازم اقوله
الكل يسوي ذنوب لكن تختلف فيمدى عظمها لكن انا متاكده ان في كل واحد اشياء تتغلب على الذنوب فحاسبوا انفسكم قبلان تحاسبوا يوم القيامه وتذكروا اننا كلنا ملاقون الله وقبل ذلك يوجد الموت وملكالموت فادعو الله ان يحسن خاتمتنا واهلنا ويرحمنا وكل واحد يبداء بنفسه ولكم جزيلالشكر

ودمتم


الجزء السادس

طبعا بعد وفاه فهد خيمالحزن على العايله كلها وأولهم فيصل اللي كان يحس بتأنيب الضمير لانه تركه اهلهوراح ولا سال فيهم الكل كان يقنعه لكن مافيه فايدة
الدراسة باقي لها يومينوتبدأ وفهد ماكمل أسبوعين ميت لكن حصه أظهرت شجاعة وقوه صبر ماكام احد يتوقعها

حصه تنادي عيالها ولما اجتمعوا
حصه : بعد يومين الدراسة وما شفت احدراح يجيب أغراض الفصل الثاني
طبعا الكل ساكت ماردوا بأي كلمه
حصه : أظن انيأكلمكم ماكلم جدار
ساره : يمه وش تبينا نسوي خلاص ماراح أكمل الفصل الثانيهالسنه اللي كنت ادرس علشان أفرحه راح
ودقتها صيحة وراحت أمها وحضنتها " خمتها "أو"عانقتها "أو "ضمتها " اختاروا اللي تبون ماني رايقه لطول النقاشهع
JJمايمديكـــــــــــــــــم على الشخصيه
حصه : لا ياساره لا تقولينهالكلام لو أبوك عايش ما رضى باللي تسوينه
ساره وهي تشاهق : بس لمن ادرس الحينهو اللي كان يشجعني
حصه : ايه ياساره علشان كذا كملي علشان يفخر بك وهو في قبرهويكون مرتاح لازم تحققين حلمه ياساره
ساره : خلاص بحاول
حصه : لا اوعدينيأبي أحس اني نفذت وصيت أبوك الله يرحمه
ساره : انشاء الله
حصه : مابي أعيدكلامي لك ياسديم ومي ومازن
الكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل : انشاءلله

00000000000000
ياربيه وش فيني ليش أنا ضايع يالله أبي احد يحسفيني معقولة ماقدر أنساك ياعبير آآآآآه لالا مو معقول أصلا أنا ماعدت أطيق اسمعاسمها بس وش فيني ليه أنا كذا
وفي لحظه سكون ماطولت
رن جواله
تركي : هلاوينك ياخي شغلت بالنا عليك
سعود : آآآآآآآآآآآآه ياتركي
تركي : عسى ماشر وشفيك
سعود : مدري ياخي احس بضيقه فظيعه
تركي : ليه وش صاير
سعود : أمسيوم دخلت النت من لقيت
تركي : من
سعود : عبير
تركي : وش تبي عسى ماعطيتها وجهه
سعود : اصبر ياخي ليه ملحوق طلبت مني اني أسامحها وإنها كانتغلطانة معي وندمانه على اللي سوته فيني
تركي : وانشاء الله صدقتها
سعود : لا ماصدقتها بس
تركي : يرحم امك لا تقول انك بتسامحها
سعود : أنا ماقلت كذابس البنت اعترفت أنها غلطانة وأنها اكتشفت أنها تحبني
تركي : الله وش هالاكتشافالعظيم اللي اخذ معها 3 سنين وتجريح كل ما شافتك في منتدي والا الماسنجر 00سعود لاتكون غبي وترجع المياه لمجاريها تلقها ما لقت احد تلعب عليه رجعت لك
سعود:تركيلا تقول هالكلام عنها يمكن انها صادقه
تركي : ياخي لا تذبحني المؤمن لا يلدغ منحجر مرتين وانا نصحتك وسو اللي تبي انا بتركك الحين وش وش بتسوي وفكر بعقلك ولاتفكر بقلبك وانا متاكد انك ماحبيتها من قلبك والا كان ماترددت واقولك هي ماتستاهلالحب باي
سعود : باي
سعود "يالله ياتركي زدت حيرتي من اكلم الحين من اشكيلهانت الوحيد اللي يسمعني "

وفتح النت ودخل المنتدي اللي يكتب فيه طبعا ما لقىاحد كثير لان الوقت كان العصر راح كتب موضوع ونزله طبعا كان موضوع عبير
وقبل مايطلع لفت انتباهه خاطره نازله فتحها بقراها وطبعا اللي كاتبها ملاك الحزن ومملكهالحنيه

"
قد يصيبنا جرح لا يمكن مداواته من غالي على قلوبنا 00 وقد يكونالجرح مميت 00لكـــــــــــن 00 هل بامكاننا ان نسامح وإعادت المياه إلى
مجاريها 00
انا لا اعلم اذا كان بمقدور أحدكم مسامحت من أخطاء بحق وجرّعه الحزن والمآسي
لكن اليوم عرفت أنني كنت كذب على نفسي عندما قلت له مسبقا اني قد سامحته 00 فلاادري لماذا ينتابني شعور غريب تجاهه أحيانا أود ان انتقم لنفسي وأحيانا أخرى استحقرنفسي لما كنت افكر به فذلك والدي الذي رباني ورعاني لكنه لميحـــــــــــــــــــــافظ علي كما وعد
لكــــــــــــــــن اليوم 00اليوم فقطبدأت أسامحه بداء قلبي يحن له بعدما مر بي شريط من الذكريات كان يعاني من المرضالذي قضى عليه وهو مازال يوصي بي من حوله ذهب عمي ووالدي اليوم رحمة الله عليهواوسع له في قبره واسكنه فسيح جناته "

سعود "يالله هالبنت مو طبيعيه بس فيسؤال يقرقص بقلبي عمها مدري أبوها وش مسوي لها بس ياقوي وجهي اسألها وهي قالت لاتكلمني ايه ما علي منها برد على موضوعها وبقول لها تشوف تطورات قصتي وتعطينيحل"
وطبعا سوى اللي في رأسه رد على موضوعها وأرسل لها رساله خاصة
"
ملاكالحزن أنا أسف ان كنت ما احترمت رايك وكلمتك بس الصراحة الكلام اللي منزلته فيالمنتدى روعه واحس انك عايشه معي نفس اللي يصير لي يصير لك وأتمنى انك تقرين موضوعيوتعطيني حل قبل لا يفوت الفوت واتمنى انك ما تفهميني غلط ونكون أخوان أخوان وبس انكان ودك "
طبعا رسل الرسالة وجلس يحتريها تدخل بس ما لقى لها اثر في الموجودينقرر انه يطلع من المنتدى ويفتح الماسنجر
وطبعا في هذه الاثناء عبير كانت موجودهومسكت فيه
عبير : هلا حياتي وينك اليوم
سعود: اهلين بغيتي شيء
عبير: وشفيك حبيّ عسى ماشر
سعود : أظن اللي بينا انتهاء
عبير : ليه ياسعود تقولكذا حرام عليك
سعود : يعني مو حرام عليك انتي يوم تركتيني وطلبتي ننهي العلاقهوغير كذا التجريح الدائم في كل مكان اصير فيه في النت
عبير : بس حبيبي انا شرحتلك ضروفي
سعود : أي ضروف هذي اللي تخليك تهينني وتجرحيني
عبير : انت عارفان اهلي لو يدرون اني على علاقه مع واحد بيطيرون رقبتي " داريه ان اللي تسويه غلطوشوله تسوينه يامال العافيه "
سعود : وش اللي تغير الحين وانا قبل قلت لك انيمستعد اجيك واخطبك بس انتي رفضتي
عبير : انت عارف ان ولد عمي كان يبغاني بسالحمد لله تطلقت منه الحين كل هذا لاني ماقدرت اعيش من دونك
سعود : الله كل هذاعشاني ياحلوة العبي غيرها
عبير : حرام عليك تظلمني وتظلم نفسك
سعود : واناوش سويت علشان اظلمك ومن قال اني اظلم نفسي
عبير : لا تلعب علي وعلى نفسك انتتحبني وانا احبك
سعود : للأسف انتي غلطانه
عبير : غلطانه في ايش
سعود : انا يمكن اكون خبل في يوم وهذا اليوم هو اللي قلت اني احبك فيه ولو كنت احبك حبكمات ماسمعتي راشد الفارس يقول
قولوا سافر في سكات حسسوها الوقت فات
والاقولوا حبها مات زي ما قالتها لي
توها بس يعني سألت توها حضّرتها صحت
العفوما قصرت صرت انا اللي ما أبيها

"
انا ماقلت هالبيتين الا لان هذا اللي يصيرغالبا اذا تطاق احد او تراضوا يصير اهداء بالأغاني والا اذا رجعنا الى سماع الأغانيفهي حرام " لا تخافون انا معلّمه نفسي ولله الحمد ماعد سمعت من فتره "
نكملالحوار
سعود : شفتي انا اهديلك الاغنيه ولو سمحتي انسي انك قد عرفتي واحد اسمهسعود
عبير : ليه تسوي فيني كذا انت موطبيعي اكيد تعرف وحدة ثانيه وخايف علىشعورها
سعود : انا مو من هالنوع وكل واحد يرى الناس بعين طبعه وان كتي بترتاحينايه اعرف وحدة اشرف منك واطهر منك واحبها وبتزوجها في العطله الصيفيه انشاء اللهوانت اول المدعوّين
عبير: طيب من تكون تعيسه الحظ
سعود : اظن ما يهمك بساقولك علشان تفرحين حياتي وعمري كله ونور عيني "طبعا كل هالكلام علشان يقهرها والاهو مو صدق "
سديم بنت عمي
عبير : ايه قل كذا انت تحسب نفسك مين " بانت علىحقيقتها " تحسب البنات ميتين عليك اصلا الشرهه علي اللي قاعدة اكلم طفل ما يملكقرارابوه غاصبه على بنت عمه والا نسيت كلامك لي انك ما تطيقها ولا تواطنها في عيشهالله وان ابوك اللي غاصبك هههههــــــــــــــــــــــــه
سعود وارتفعضغطه : ايه طفل وافخر يالله تقلّعي
وسحب عليها وسوى لها حظر "من زمان ياخي توك تذكرتحظرها بس المهم انك فكيتنا منها "

سكر النت وتخيلوا وش يسوي قعد يصيح " يبكي " ليه لانه وللأسف كشف حقيقتها كان متأمل أنها ترجع علشانه كان كل اللي سواهعلشان يعرف هي صادقه والا لا
دق تركي عليه يبي يعرف وش سوى مع عبير

تركي : هلا بو يوسف
سعود : هلا فيك
تركي : عسى ما شر وش في صوتك
سعود :آآآآآآآآآآآآآآآآه ياتركي انا شفت حقاره ونذاله وغدر وكذب بس كذب البنات ماشفت
تركي : وش فيك وش صار وليه كل هذا في البنات
سعود : عبير عبير ياتركي
تركي : وش سوت بعد هالبنت انا قايل لك ماوراها الا المصايب
سعود : دخلتاليوم النت بعد ماسكرت منك 000000000000ق\س
بس ماقال اللي سواه لملاك الحزن
تركي : طيب ممكن اعرف ليه قلت هالكلام لها >>قصده انه بيتزوج
سعود: علشان اعرف رده فعلها وهل هي تبيني والا لا
تركي : وش عرفت الحين
سعود : كلامك كله صح
تركي : انت قلت لي انك قلت لها انك بتتزوج سديم صدق والا لاوبعدين ليش قلت سديم بالذات
سعود : بس هي اللي طرت على بالي وبعدين انا شلتفكرة الزواج من بالي ولو بغيت اتزوج !! سديم ماراح تكون هي اللي ابيها
تركي : حرام عليك وش سوت البنت كل هذا لان الحقيره قالت انك طفل اذا اخذتها وبعدين دامك ماتبيها ليه تعشم أبوك وعمانك الله يرحمهم انك بتاخذها
سعود : انا قلت كلمتيماراح اتزوجها ولو تزوجتها بيكون على الورق
تركي : للأسف منت سعود اللي اعرفهوأتمنى انك تغير اسمك من الشامخ إلى المهزوم وإذا رجعت لسعود اللي اعرفه دق علي باي
سعود : حرام عليك حتى انت تبي تتخلى عني ياخي ارحمنى اللي فيني يكفيني
تركي : انا أسف بس مو انت سعود اللي اعرفه من 15 سنه موانت انا بكون بجنبك اذا احتجتنيالى ان ترجع مثل اول ياجبل ما يهزك ريح واتمنى انك قلت كل اللي قلته وانت ماتقصدوعموما اذا احتجتني لا يردك الا لسانك
سعود : ما تقصر يالله مع السلامه
سعود حس انه وحيد ماعنده لا صديق ولا اخو
(
وصراحة تصرف تركي ماله أي داعيمن وجهه نظري مفروض يوقف معه حتى يتخلص من ازمته والا مايكون صديق صح كلامي والالا
الصديق الحقيقي هو من يكون"شوفوا صفاته " مثل روميو طبعا عرفتوه ذاك الليشعره بني وصديقه الفريدو وتزوج روميو اخت الفريدو بيانكا عقب ما مات وجابوا ولدسموه على اسمه ما عرفتوه يـــــــــــــالله
أفلام الكرتون اللي تجي على سبيستون اسمها عهد الأصدقاء صراحة يضرب المثل في صداقتهم اللي يعرفها بيعرف ان كلاميصدق )
المهم اتصل تركي على ريما وقال لها اخر التطورات
تركي : هاه وش رايكفي اللي قلته
ريما : يالله عبير وين طلعت معه ما صدقنا انهم بدوا يميلون لبعض
تركي : ايه مالنا الى الخطه القديمة
ريما : خلاص بس انت غلطان
تركي : في ايش غلطان
ريما : ماله داعي تقول هالكلام له الحين بيحس ان محد جنبه
تركي : وانت مصدقه اللي قلته انا مااقدر اخليه
ريما :ولو بس كلامك جارح هومحتاجلك أكثر من اول
تركي : الله وش هالدرر اللي تطلع منك ولله احسب انك بزرمنول بس طلعتي سنافيه
ريما : الله يسلمك كل هذا متعلمته منك الله يخليك
تركي : المهم خليك مع سديم وقولي لها متى ودها تبداء تنشر
ريما : مو وقتهالدراسة بتبداء وعمها توه ميت
تركي : هذا أحسن وقت لأنها محتاجه تعبر أكثر
ريما انشاء الله بكره بروح لهم وبجلس معها بشوف وش تقول
تركي : بعدي وللهبأختي عزالله رهف ماطلعت عليك
ريما : اخجلت تواضعي انا من زمان كذا بس محدانتبه لي
تركي : اقول عطيتك وجهه تقلّعي
ريما : افااا وراك خربتها يالله معالسلامه قبل ماتطيح من عيني
تركي : هههههههههه يالله مع السلامه


تركي "ياحليلها هالخبله مو صاحيه "يرنجواله
تركي : هلا ولله وينك وين اراضيك
احمد : ولله منحاس من يوم جيتوالمشاكل تتحذف علي
تركي : افااا ولله وش فيك
احمد :موعد سفري قرب ومبعدقلت لسديم وما اقدر اقول لها في هالظروف وانا واعدها اني معد أسافر
تركي : وللهالبلشه وش بتسوي
احمد : انا داري أنها بلشه اجل ليه متصل عليك ياحظي
تركي : ليه ماذا تريدني ان افعل
احمد : يرحم امك فاضي انت انا وين وانت وين
تركي : خلاص يابن الحلال هونها وتهون
احمد : آآآآآآه الحين وش اسوي
تركي : رحلهاللبيت وتفاهم معها
احمد : تهقى "تتوقع " اسوي كذا ازين
تركي : ايه وللهأريح لك
احمد : متى اروح لها
تركي : دق الحديد وهو حامي الحين
احمد : لا ما يمدي اليوم
تركي :وش مايمدي تونا 6.40
احمد : مايمديني اكشخ
تركي : استح على وجهك أبوها توه ميت وتقعد تكشخ ولله رايق
احمد : رايق حبيبي يابعدعمري رايق 00000
تركي : اقول الله يرحم حالك مستشفى شهار يفتح ذراعيه لك
احمد : احلف ههههههه
تركي : الحمد لله بس انا طايح في مهبّل يالله بس رح
احمد : ههههه باي


احمد اتصل على جوال سديم بس لقاة مغلق دق علىالثابت
احمد : السلام عليكم
مي: وعليكم السلام
احمد : اختي ممكن سديم
مي : نعم00 طيب لحظه
مي انهبلت من هالولد اللي يبي سديم
فيصل : ميونامن على التلفون
مي : واحد يبي سديم
فيصل فتح عيونه : نعم
مي : ولله هوقال أبي سديم
فيصل :وخري بس أشوف منهو

فيصل : نعم
احمد: السلامعليكم
فيصل :وعليكم السلام
احمد : هلا من معي فيصل
فيصل : هلا ولله بسما عرفتك
احمد : وجع ما عرفتني
فيصل : هلا ولله احمد
احمد :لا ولله فيكالخير عرفتني
فيصل :ما عليش تلخبطت الأصوات وش أخبارك
احمد : تمام بشرنيعنك وعن الأهل وش أخبارهم وش أخبار رائد
فيصل : الحمد لله كلنا بخير سم بغيتشيء تبي سديم
احمد : ايه الله لايهينك
فيصل : لحظه أناديها لك
احمد : ماله دعي خلاص بس قل لها اني جاي بعد صلاة العشاء أبغى اكلمها
فيصل :الله يحيكهذي الساعة المباركة
احمد : الله يسلمك يالله مع السلامه
فيصل : مع السلامه
فيصل قال لسديم إن خالها بيجي البنت جهزت الشاهي والقهوة

وفي مكان ثاني
تركي "يالله وش فيه مايرد لا يكون زعلان اخر مره أدق ان مارد بروح أشوف وشسالفته "

طبعا مارد
الكل يتساءل وش فيه وليه مايرد بس من هو >>JJJوحدة بتسوي تشويق بللي هيبة
وفي هالوقت أرسلت ريما لسديم إنها جايتهابكره انشاء الله

نقز تركي لبيت سعود يشوف وش فيه ووصل للبيت
تركي : هلاعمي وش أخبارك
يوسف : الحمد لله
تركي : اجل سعود وينه
يوسف : مدري يمكنبحجرته ارق شفه
تركي : مشكور
رقى "صعد "تركي لغرفه سعود ويدق الباب
سعود : تفضل يبه
تركي بعد ما دخل
تركي : ليه كذا ياسعود
لف سعود
سعود : هلا تركي وش جابك
تركي : ماتعرف وش جابني شف جوالك
سعود بعد ماشاف جواله
سعود : الله الله كل هالمكالمات
تركي : لا وياليتك ترد
سعود : أسف ياخي كنت حاطه على الصامت
تركي : وش أسف عقب ما طيحت قلبي من الخوف
سعود : ليه وش صار
تركي : منت طبيعي وش اللي صاير
سعود : ليه وش فيني
تركي : سعود تتكلم من جد ما تعرف وش صار
سعود : قصدك على الكلام اللي قلتهاليوم
تركي : ايه خفت انك زعلت وماكان لهاداعي اقول لك هالكلام
سعود : لاتعتذر ولا شيء انا مفروض أشكرك انت رجعت لي سعود رجعت لي الشامخ
تركي : طمنتني
سعود : الحمد لله وش صاير لك
تركي : اقول تعال أعزمني على العشاء علشاناصدق انك راضي
سعود: شكل العدوى انتقلت لك
تركي : المهم موافق تعزمني
سعود : ايه بس بشرط
تركي : تأمر امر من عيوني كل ماتامر عليه
سعود : الله وش صاير في الدنيا المهم الشرط اني انا اختار العشاء
تركي : وبس مزعجنيشرط وشرط وفي الأخير هذا ابد اختر اللي تبي
سعود : خلاص العشاء خبز تميس بجبنوفول
تركي : ولله اني قايل انك بخ بخ اروح أتعشى عند أهلي مكرونه باشاميل ارحم
سعود : لا انت وافقت خلاص عاد فيه فوال جديد توه فاتح شيء رهيب
تركي : تلقاة خذ صحن فول والثاني مجانا
سعود : وش دراك
و صاروا يضحكون وفجاءة يرنجوال سعود
تركي : جوالك شكله يرن
سعود : لا ماسمعته
تركي: شلون تسمعهوانت حاطه على الصامت انا أشوفه ينور بس يالذكاء
سعود :طيب لا تاكلني بشوف منالمتصل

سعود :هلا
المتصل : هلا بعمري هلا بحياتي
سعود: ولك وجههتكلمين
عبير: الحق عليك انت نرفزتني
سعود : اقول اقلبي وجهك وانسي الرقم
عبير : سعود وشفيك علي ليه كل هالقسوه
سعود : معليش أنا موفاضي لك عنديمشاوير مهمة
عبير : أهم مني
سعود : الحمد لله ومن تكونين انتي خلاص انسيشيء اسمه سعود
عبير : بس اسمعني وش فيك ظالمني خل نتفاهم
سعود : الحمد للهبس ما عندك كرامه اقول مابيك سكري تقول خل نتفاهم
عبير : طيب أبي أشوفك
سعود :طيب انا مابي أشوفك
عبير : ياخي حرام عليك عطني الفرصة الاخيرهوعقبها لا تكلمني اذا كلامي ماعجبك وخلاص ما راح أدق بس اذا قررت تشوفني تلفونيعندك بااي

سعود سكر وهو مندهش وش تبي به
سعود: تبيني أقابلها للمرةالاخيره
تركي : سعود انا مابي أتدخل في حياتك الشخصية بس انت شايف وش اللي صايرلك ويمكن تكون كذبه جديدة
سعود : لا خلاص انا قررت
تركي : وش قررت
سعود : البنات مالهم مكان في قلبي
تركي : طبعا مو كل البنات
سعود : للأسف كلهم
تركي ريحه رد سعود تجاه عبير بس خاف من كلامه ان البنات ماعد لهم مكان في قلبه >.> اللون روعـــــــــــــــــــــــــــــه


المهم وصل احمدلبيت فهد الله يرحمه ودخل مجلس الرجال بعدها
سديم : هلا خالي كيفك
احمد : الحمد لله وش صار لستعدادك لدراسة
سديم : ولله مالي نفس أكمل
احمد : لا وشهالكلام حرام انتي جايبه معدل حلو حرام يضيع عليك
سديم : وش تبي أسوي ياخاليانت شايف الوضع وبعدين مو أنا لحلي اللي ماابي اكمل حتى إخواني مايبون
احمد : اضغطي على نفسك كلها فصل ويعدي
سديم : انشاء الله
وبعد فترة صمت
سديم : خالي وش فيك عسى ماشر ودك تقول شيء
احمد : ولله مو عارف شلون ابداء
سديم : خير انشاء الله وش فيك
احمد : سدوم حبيتي أنا لازم أسافر
وبعد فترة صمت موطويلة
احمد : هاه وش قلتي
سديم : في ايش
احمد : الكلام اللي قلته
سديم : ماله داعي اقول رايي وانت عارفه
سديم والدموع محجره في عيونها
احمد : سديم لا تبكين أوعدك المره الجايه
سديم قاطعته : المره الجايه منتمسافر تعبت تعبت من وعوّدك ارحمني خلاص سافر ولا ترجع أريح لك

وطلعت منالمجلس تصيح


 


رد مع اقتباس

قديم 05-02-2013   #3
{ أنفآس الورد •»
عضـو متألـــق ~

الصورة الرمزية أنفآس الورد



 عضويتيّ : 2398
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Sep
 مجموع مشاركاتي : 670
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  7094
றởođ :
 мч ŝறš :

افتراضي رد: رواية مأساتي في سطور الماضي / للكاتبة : ام لسانين



وفي المزرعه كانت الفلهووساعه الصدر كان يوسف محضر لهم المفاجات بدايه من المهرج والنطيطه والى أله صنعالفشار والايسكريم
في مجلس الرجال
يوسف : ياحي الله من جانا
فيصل واحمد : الله يحيك ويسلمك
يوسف : سعود قم قهو الرجاجيل
سعود : سم يبه تامر
يوسف : الا تركي وينه
سعود : على وصول
يوسف : قلت له يجيب اهله
سعود : ايه
يوسف : فيصل وين ولدك
فيصل : ولله مدري من يوم وصلنا مسكهمازن وراح
يوسف : عسى مايوديه الخيل
فيصل : ماشاء الله عندكم خيل
يوسف : ايه
احمد : يوووه سديم بتشقق لو تدري
يوشف : وليه
فيصل : سديم تموتبشيء اسمه خيل
يوسف : اجل قولوا لها تروح لقفصه قبل الليل وتنقي اللييعجبهابمناسبه نجاحها
اتصل فيصل على سديم
سديم : هلا
فيصل : اهلين عنديلك مفاجاءه بمليون
سعود كان يراقب فيصل وهو يكلم سديم
سديم : وش هي
فيصل : عمي عند خيول
سديم : احلف
فيصل : ويقول تختار اللي تبي علشانهانجحت
سديم : فيصل تتكلم صدق
فيصل : ايه ولله
سديم : ساره ساره اسمعيفيصل وش يقول
فيصل : اقول لا تخسريني اذا قفلت قولي لها
سديم : طيب وينالخيول فيه
فيصل : لحظه شوي
فيصل : عمي وين الخيول فيه
يوسف : سعود قمودّ ولد عمك لها
سعود : انشالله
فيصل : سديم البسي جلالك وتعالي لمجلسالرجال انتي واللي يبي يشوف الخيول
سديم :طيب بنجي انا وساره وامي مي ماتبي
يالله بسرعه
وعند الخيل
سعود فتح الباب لهم
دخلت سديم وساره وحصهيشوفون الخيول
سعود : هذي الخيول اختاروا اللي تبيون
احمد : ينفع اختار انا
سعود : لو تامر على كل الخيول حلالك الا واحد
احمد : واي واحد تقصد
سعود : اللي لونه ترابي على اصفر و شعره بني
فيصل : وليه هذا بالذات تبيه
سعود : يذكرني بنفسي
فيصل : حلوه الثقه
سعود : اقول بس رح شف اهلك وش اختاروا
فيصل :طيب
فيصل ينادي اهله
فيصل : الحين وش اخترتوا
ساره : انا ماابي شيء
فيصل : وانت ياسديم
ساره : يووه لا تسالها شطبت على كل الخيول
سعود : حلالها لو تاخذا كلها
احمد : ترى بنت اختي تصدق
سديم : لا اناعجبني ابوشامه بيضاء
فيصل : كلهم فيهم شامه بيضاء
سديم : اقصد هذا
وتاشر عليه
فيصل : لا لا ياسديم ماينفع غيره
سديم : وليه
سعود : خلاص يافيصل ولله ان تاخذه
سديم : وشوا وش فيه
سعود : مافيه شيء خلاصاخترتي اللي تبينه ما عجبك شيء ثاني
سديم : لا بس الله يعافيك
احمد كانيناظر سار وهي تمشيء كان وده لو يكلمها بس ما كان يقدر كان يبي يبارك لها على الاقلبنجاحها
يرن جوال سعود
سعود : انا استاذن
ويروح عنهم
فيصل : الحينمالقيتي الا خيل سعود تختارينه
سديم : أي واحد
فيصل : اللي اخترتيه
سديم : ومن قال انه يبيه لوّه يبيه ما عطانياه
احمد : كان يقول لنا كلالخيول اختاروها الا هذا
سديم : وانا وش يعرفني خلاص بغيره
فيصل : وش بعدهيوم حلف انك تاخذينه خلاص
احمد : خلاص الموضوع انتها روحي اركبي عليه
سديم : ما اعرف
فيصل : الحين شلون تجي تحبين الخيل ولا تعرفين تركبينه
سديم : جتوخلاص
فيصل : طيب انا برجع تبين شيء
سديم : ومن بيعلمني اركب
فيصل : الله يخلي خالك
احمد : هيييه لا توهقني
سديم : افااا
احمد : خلاص خلاصبعلمك
فيصل : انا برجع يمه ساره بترجعون معي
سديم : لا خلهم يشوفوني وانااركب الخيل
حصه : انا برجع خلي ساره تجلس معك
رجع فيصل وامه وبقى سارهوسديم واحمد
سديم : انا بدخل في غرفه الخيل بدور العده اللي نلبسها
دخلتسديم للغرفه وبقى احمد وساره
كان الصمت هو سيد الموقف الى ان
احمد :سـ...اره مبروك النجاح
ساره وبرود مصطنع : الله يبارك فيك
احمد : سارهممكن اعرف ليش متغيره علي
ساره : وشلون متغيره
احمد : خلاص ولا شيء
احمد : سديم سديم
سديم : هلا
احمد : وين رحتي يالله تعالي شوفي شلونتركبين الخيل
راح احمد يركب واحد من الخيول الموجوده
وفي هالاثناء سعود كانيكلم تركي
سعود : كم باقي لك وتوصل
تركي : 10دقايق بالكثير
سعود : جبتاهلك معك
تركي : محد وافق يجي الى العيال
سعود : طيب عجل
تركي : خلاص 10دقايق ونكون عندكم انشالله
رجع سعود عند الخيل متوقع ان العيال كلهم هناكوكان يلمح من بعين وحده جالسه وعليها الغطاء والثانيه واقفه تتفرج على احمد وباينانها شايله الغطاء وطبعا استنتج انها سديم قررانه يوقف في مكانه ولا يحرجها بس صارشيء خلاه غصب عنه يروح لهم.

الجزء16
مازلنا في المزرعه وش اخباركبعد الجزء اللي راح اتمنى يكون اعجبكم المهم اكمل لكم باقي القصه وش رايكم >>وحده تطولها وهي قصيره
اقول بس اليكم باقي القصه


احمد وهوراكب على الخيل لمح ثعبان يزحف جهت ساره وكان يبي يحذر ساره
احمد : ساره سارهانتبهي ثعبان
ساره لفت جهت الثعبان وصرخت وسعود جاء يركض
سعود وهو يصرخ : لا تخافين مسالمه انّا مربينها
بس لا حيات لمن تنادي احمدج من شده الخوف علىساره طاح من الخيل وهو نازل من عليها
سديم : خالي خالي وش فيك
سعود بعدماوصل : لا تخافين ياساره هذي ثعبان مسالمه
ساره وهي تبكي : احمد احمد طاح منالخيل
سعود راح عند احمد وكانت سديم جالسه عنده
سعود : احم احم
سديمتغطت بس بعد ما الولد شبع من المناظر
سعود نزل للجهه المقابله لسديم ومسك يداحمدج الثانيه
سعود : احمد احمد تسمعني
احمد : آآآآآه
سعود : عسى مافيك شيء انكسر
احمد : لا بس خيلكم رفيع قصروا سيقانه
سعود : ياخي ولله رايقالبنات ميتين خوف عليك وانت تنكت
احمد : أي بنات
سعود : اقول قم الله يرحمحالك
قام احمد وهو يعرج بعد الطيحه >>هذي اثار الحب لا احد يتوهق ويحبترى الروح ما بعدها روح
رجع احمد وسعود لمجلس الرجال وسديم وساره يتمشون فيالمزرعه
سديم : شوي ويوقف قبلي بعد ماطاح خالي من الخيل كرهتها
ساره : واناوش اقول والثعبان جنبي
سديم : ايه بس الثعبان مسالمه
ساره : وانا وش يعرفنيانا مسالمه
صمت
ساره :سديـ...ـم
سديم : هلا وش بغيتي
ساره : احمدوشلونه الحين
سديم : مدري يمكن احسن لان ماجاه شيء
ساره : ايه بس كان يعرج
سديم : ماشالله وانت قاعده تراقبين
ساره : اقول وش رايك نروح لقفص الارانب
سديم : عاش مصّرف
في مجلس الرجال
سعود : بس كان ودي في هاللحظه انيمصورك طالع شكلك رهيب
احمد : ايه اتريق علي بيبلاك ربي
فيصل : لا جد احمدشلون طحت ما قدرت اتخيل

دخل عليهم تركي
تركي : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام
يوسف : هلا ولله بتركي عسى ماشر وش فيك تاخرت
تركي : ابدماشر بس بس المبزره اللي معي فضخوا راسي بالسوالف لين ضيعت الطريق
سعود : اهمشيء انك وصلت بس ياليتك مبكر ربع ساعه
احمد : يالله بدينا بالتريقه اجتمعوامماليح نجد
تركي : وش فيه يتحرطم
سعود : بلاك ماتدري وش صاير
تركي : ليه وش صار
سعود : اسمع .....ق\س
وبعد لحظات
سعود : هاه فهمت
تركي : يعني احمد طاح من على الخيل
سعود : ههههه ايه يالغبي
تركي : طيب وبعدين
فيصل : وش بعدين قصه هي خلاص
تركي : الحين هذا اللي صاير
احمد : ايه
تركي : وش اللي يضحك في الموضوع واحد وطاح من الخيل وش صار يعني
احمد : انتكفوك من يحب راسك ،،شفتو العاقل مو مثلكم
سعود : بلاه ماشافك والا كان مات منالضحك
وبعد فتره مو طويله
تركي : ههههههههههههههاي ههههههههاي
سعود : عسى ماشر
تركي : تخيلت شكل احمد وهو طايح شكله تحفه
احمد : افااا هذا واناامدح فيك ولله ماتستحي
سعود : ايه الحين انت تركي اللي اعرفه
فيصل : هههههالحين مايصير تركي الا اذا اتريق وعلّق على الناس
سعود : ايه
يوسف :خلاصخفو عن الرجال شوي
احمد : ياجعلي ما اعدمك
يوسف قام من مكانه وراح جهت احمد
يوسف : احمد طالبك لا تردني
احمد : لو تامر على رقبتي ما اعزها عليك
يوسف : سلمت بس ابيك تقول تم
احمد : تم
يوسف : سديم
احمد: وش فيها
يوسف : ابيها لسعود
احمد : ولله في هالشيء عندك اخوها وعندك سديم اذا وافقواانا ما عندي مانع وانت اصلا عمها ومكان ابوها
يوسف : سلمت سلمت ياولدي انا كلمتفيصل وهو ماعنده مانع بس ابيك تحاول تقنع سديم
احمد وهو يناظر سعود ويعلي صوته : بحاول مع ان سعود ما يستاهل بس علشان هاللحيه الغانمه
سعود : انا لله وش فيهسعود بعد
يوسف : ما فيه شيء بس لسينه طويل ويبي قص
سعود : افاااا وللهيابوسعود ما توقعتها منك
يوسف : وش ما توقعتها من الصبح وانت شايش على الرجالوهو بينفعك
سعود : وين بينفعني معه الا بيخربني مايعرف الا السفريات
احمد : اقول ياعم ابو سعود انا غيرت رايي
يوسف : ماعليك منه سفيه
احمد : لا تبينياوافق بعد
سعود : الحين طايحين سب فيني ولا ادري وش المنفعه من وراكم
يوسف : بعد شوي تعرف
ورجع كل واحد لوضعه اللي كان عليه يعني تركي وسعود يسولفونوطبعا سعود طايح تمديح في سديم وتركي يسمع وقلبه يتقطع
واحمد مع يوسف وفيصل معولده فهد يلعبه
احمد : ابي اطلب منك طلب
يوسف : ولله ماردك
احمد : انتعارف اني راعي سفريات وما اجلس بالديره شهرين كامله
يوسف : وش بغيت لك من الالفالى المليون
احمد : لا الل يسلمك مو قصه فلوس انا ابي اتزوج
يوسف: وللهلوعندي بنت ما اعزها عليك
احمد : ايه عندك
يوسف : من
احمد :ساره بنتفهد اخت سديم من الرضاعه
يوسف : الشور شور اخوها والود ودي هي وسديم في نفسالليله
احمد : انا يهمني رايك واذا كنت موافق كلمت فيصل
يوسف : انت ولديوانا اللي بخطب لك
يوسف : فيصل فيصل
فيصل : سم ياعمي
يوسف : تعالابيك
وبعد ماجاء عنده
يوسف : قل تم >>ياكثر التمتمه في هالجزء وموماكلها الى البنات ولله دايم مظلومين
فيصل : تم
يوسف : ساره لاحمد
فيصل : مابعد كلمتك شيء بس الشور شور ساره
يوسف : طيب الحين البنات وينهم فيه
فيصل : يدورون في المزرعه
يوسف : قل لهم اني ابيهم
فيصل : انشاء الله

اتصل فيصل على سديم وقال لها تجي لغرفه الضيوف هي وساره

وبعد ماوصلوا وسلموا على عمهم
يوسف : اسمعوا يابنات انا مثل ابوكم واخاف على مصلحتكموابهاتكم قبل ما يتوفون وصّوني عليكم ان كانكن تبون هالوصايه ابيكم ماتردون لي طلبوانتم عارفين اني ما ابي الا مصلحتكم وان كنتم شاكين في مقدرتي على اني اختار لكمالصحيح لا توافقون على أي شيء اقوله
سديم : ما بعد كلامك شيء ياعمي >>سؤال وجيه ليش اكرركلامي الجواب علشان يطلع كلام بليغ فيه جناس وطباقخخخخخخ
يوسف : وانتي ياساره
ساره : ما ازيد شيء على سديم
يوسف : اجلاسمعوا فيه اليوم لكم خطّاب وانا شايف انهم مناسبين لكم
سديم : بس
يوسف : وش بس ياسديم
ساره : سديم بتقول تونا
يوسف : طيب متى تبون تتزوجون
سديم : مو الحين
يوسف : متى
سديم : بعد مانتخرج من الجامعه >>بقر احد محصلالزواج ويرفض ماقول بس الا هاك رزق قال ما معي ماعون
يوسف : طيب واذا الرجاجيلماعندهم مانع
سديم : نشوف عاد نسال عنهم
يوسف : طيب ما سالتوني منهم
ساره : اذا صار نصيب سالناك مولازم نعرف الحين
يوسف : وانتي ياسديم ماتبينتعرفين
سديم : اذا كنت تبغى تقول براحتك
يوسف : انا بقول انتي ياساره احمدخال سديم خطبك وانا واخوك ما عندنا مانع والود ودنا تاخذينه اليوم قبل بكرهاحمد
مافيه مثله
سديم : ايه ولله خالي مافيه مثله ياساره
يوسف : الحينطلع لسانك يوم عرفتي انه خالك ،،نهاه ياساره وش رايك
ساره وشوي وتقطع من الحياء : اللي تشوفه ياعمي
يوسف : يعني اروح ابشر الرجال
سديم : ايه رح والا وشولهتروح انا اتصل ابارك له
يوسف : انتي جايك الدور
ساره : تبي شيء عمي والااروح
يوسف : ياحليلكم ولله تستحون
سديم : ايه مره حيويه بس تبيني ما افضحهاعند خالي واقول انها تبغاه يعني انت وفيصل اللي غاصبينها
يوسف : طيب ساره عرفناردها وانتي
وفي هاللحظه طلعت ساره
سديم تصرف : انا توني صغيره
يوسف : وش صغيره هذي ساره كبرك وبتتزوج
سديم : طيب خاف ما يعجبني اذا شفته
يوسف : اذا ما عجبك ندور غيره
سديم سكتت ماتدري شلون تتهرب من الموضوع
يوسف : طيبما سالتي من هو العريس
سديم ساكته ماتبي تتزوج شلون تتزوج وهي ........
يوسف : سعود
سديم : وش فيه سعود
يوسف : اللي خاطبك ولدي سعود هاه وش رايك
سديم : ياعمي ما اقدر ارفض لك طلب بس في هالموضوع ما اقدر
يوسف : وليهيابنتي وش شايفه على سعود
سديم : ما شفت عليه شيء بس ما ابيه ينغصب علي
يوسف : ومن قال لك انه مغصوب اصلا انا ما ارضاها لك
سديم : بس يومـ...ك
"
وفي هاللحظه الحاسمه تذكرت كلام سعود وسبب دخول ابوه المستشفى كانت هي السببيعني لو ترفض يمكن ترجع له الحاله "
يوسف : بس يومني ايش وش فيك سكتي
سديم : طيب انا موافقه بس بشرط
يوسف : تبين تعرفين ان كانه مغصوب والا لا احلف لك انههو اللي قال لي ابي سديم
سديم ماصدقت عمها ماتدري من الفرحه والا من الخوف
سديم : مو هذا الشرط اللي ابيه
يوسف : وش بغيتي
سديم : متى ملكتك علىامي
يوسف : بعد اسبوعين
سديم : في يوم ملكتك ابي اشوف سعود واكلمه ان مشتالمقابله على خير يملك لنا الشيخ معكم وان ما مشت انا اسفه ياعمي
يوسف : الليتامرين عليه يابنتي بس كان ودري ملكتكم في يوم لحالكم علشان تفرحون
سديم " وينافرح معه ياعمي الفرح ضيع بابي من سنين الطفوله "

يوسف : وين رحتي
سديم : خلاص ياعمي اللي تشوفه
يوسف : خلاص تشوفينه اليوم والا بكره
سديم : خلهبكره احسن
يوسف : خلاص على راحتك


وكلواحد راح في سبيله "حرب حشى مو موضوع خطبه خخخخخخخخخ"

رجع يوسف للمجلس ولاكن شيء صار

سديم راحت لاهلها وبالها مو معهم
سديم " يالله ليش انااستعجلت وش اقوله بكره انا غبيه اقول لعمي ياجل الموضوع احسن "
ساره : سدوم وينوصلتي الشبكه والا المهر
سديم : أي شبكه واي مهر
ساره : علي هالحركات ياللهبس من اللي خطبك سعود
سديم : وليه اللقافه
ساره : مو لقافه بس ابي اعرف بنتاخت رجلي من بتاخذ
سديم : يابعدها بنت اخت رجلي قولي اختي اوفق وبعدين وش غيررايك اذكرك ماعد تبين خالي
ساره : انا ماوافقت علشان سواد عيونه بس علشان عميوانا زعلانه عليه
سديم : خلاص اقول له انا انك ماتبينه
ساره : لا حرام افشلعمي
سديم : ايه كثري منها افشل عمي حلوه هالتصريفه
ساره : الشرهه علي الليقاده معك كش على وجهك يالشينه
سديم : اقول احترمي نفسك والا خليت خالي يلغيالخطبه
ساره : اقول ماكنك اذيتينا بخالك مايسوى علي وبعدين تراه هو اللي متعلقفيني
سديم : بشويش متعلق فيني وصل خشمك السما من هالغرور
ساره : اقول اروحاتقهوي مع العروس ابرك من مقابل وجهك
وراحت ساره ورجعت سديم لسرحانها وبعد فتره
سديم " اتصل على ريما اسالها وش اسوّي "
بس للاسف ريما ماترد
سديم " يالله هذا وقتك ياريما تقفلين الجوال "
سديم احتارت ماتدري ايش تسوّي
اتصلتعلى فيصل اللي ماكان يعرف انها وافقت
سديم : هلا فصّول >>فصول والا اعواماعوام والاسنه سنه والا ..........الخ خخخخخ
فيصل : اهلين
سديم : فيصل عميجنبك
فيصل :ايه
سديم : الله يخليك قل له تقول سديم خلها في يوم ملكته احسن
فيصل : وش هي
سديم : قل له وهو يعرف بس بدون ملكه
فيصل : وش القصه
سديم : القصه عنوانها ماساتي في سطور الماضي
فيصل : ما امزح صدق وش القصه
سديم : وانا صادقه ماساتي في سطور الماضي قصه رائعه الجمال ويكفي انك تعرف انهاحلوه من اللي كاتبها بس لاتفوتك هذي قصه الجولي مو أي احد يالله باي
فيصل : لحـ...ظه يالله قفلت
سعود : وش اللي قفلت
فيصل : سديم ماادري وش تبي اقولبس عمي وين راح توه كان قدامي
سعود : راح يشرف على الحفله
فيصل : أي حفله
سعود : حفله النجاح
فيصل : ليه واللي قبل وش تصير
سعود : لا الله يسلمكالحفله توها ما بعد بدت بعد الصلاه بتشوف الحفله على اصولها
فيصل : طيب انابروح لعمي ويصير خير
وذهبَ فَيصًلٌ لِعَمِهِ يٌوسُفَ >.>سوف لن يمديكمعلى اللغه اليس كذلك هيء هيء هيء هوهوهواهاهاها
يوسف : طيب على راحتها
فيصل : ليش ياعمي وش الموضوع
يوسف : ماقالوا لك
فيصل : منهم
يوسف : اخواتكوافقوا على العرسان
فيصل : ياحليلهم
يوسف : ايه ولله ياحليلهم وانت انشاءالله متى يصير ياحليلك وتلحقهم
فيصل : انشاء الله قريب اذا لقيت بنت الحلال
ورجعوا الشباب للمجلس
اما الحريم اللي ماكانوا عارفين وش بيصير بعد الصلاهجالسين ياكلون فصفص " جعل بطونهم تمزع ما رموا علي فصفصه بالغلط"
حصه : ميوناحبيبتي روحي شوفي سديم وين راحت
ساره : لاتعبين نفسك تصلي العشاء
حصه : وانتي وين الصلاه انشاء الله
ساره : صليتها من يوم قضب اذنه "يعني مسك اذنهوبيبداء بالاذان "
فاصــــــــــــل ونواصــــــــــل
دامني ذكرت الصلاهلازم انبهكم لشيء
(
قال الرسول عليه الصلاه والسلام" العهد الذي بيننا وبينكمالصلاه فمن تركها فقد كفر " احرصوا جزاكم الله خير على الصلاه في وقتها ترى الصلاهعماد الدين من يوم يذن صلوها والشباب الله الله بالصلاه من يوم يذن تسابقوا الىالمسجد ترى من حضر تكبيره الاحرام له من الاجر العظيم واللي يصف الصف الاول عليكمبالصلاه لاتظيعونها وخلوا شعاركم احفظ صلاتك يحفظك الله بها باذنه)

عدنا
وبعد الصلاه بدؤا الناس بالوفود
طلع يوسف عازم الربع كلهم خوال سعودوخالاته واقاربهم كلهم حتي ام رهف وام ريما كانوا من ضمن المدعوين طبعا كانت السهرهفي هاليوم من سهرات الف ليله وليله الكل وسع صدره

وطبعا سديم مانست تهزئريما على تقفيله الجوال
سديم : ممكن اعرف ياانسه ريما ليش مطلعه جوال
ريما : ليش
سديم : وش ليش اتصل ومقفل
ريما : ايه تركي محذرني قال لااحد يدري عنالضيوف بيسونها مفاجاءه واكيد بتتصلين علي علشان كذا قفلته
سديم : اسمعي وش صاربس وخلي عنك هالبربره
ريما : لو سمحتي لاتقولين عن الدرر اللي اطلعها من الصدفبربره
سديم : اقول بس هوّينا واسمعي السالفه ....ق\س
ريما : جد ولله
سديم : ايه
ريما : ياحليلك ياسعيدان
سديم : خليك من سعيدان قولي لي وشاسوي
ريما : خلاص انتي ماوافقتي
سديم : لا ماعطيتهم الموافقه النهائيه
ريما : لا حلووووووه موافقه نهائيه ليش بتدخلون حرب ياسعاده السفيره
سديم : ريما اتكلم جد وانتي تتمسخرين الشرهه علي اللي احكي لك
ريما : تبين رايي وافقي
سديم : شلون اوافق
ريما : يعني وشلون الواحد يوافق قولي قبلت سعود زوجا
سديم : لامن جد احس انه مغصوب علي وانا لازم اقوله عن اللي صاير لي
ريما : اصلا هو مو بزر علشان يغصبه عمك على شيء وبعدين وشوله تقولين له
سديم : تبينابداء حياتي على كذب
ريما : تدرين سديم احس انك ماتبين سعود وحاطه في بالك احدغيره
سديم : انتي عارفه ان سعود اول حب بحياتي وهو اللي حط لحبه نهليه
ريما : طيب انتي وش تبين
سديم : خاف انصدم
ريما : تنصدمين في ايش
سديم : خافيكون سعود مغصوب علي
ريما : طيب اساليه
سديم : انا بساله وان كانه مغصوبعلي انا بدفن حبه للابد
ريما : طيب وش راح تقولين لعمك
سديم : اول شيء بقوللسعود عن اللي صاير لي علشان هو اللي يرفضني ولا اكون انا اللي رافضته واطلع لعميواقول ان ولدك ما اناسبه
ريما : بس كذا بتخربين بين الولد وابوه
سديم : ماراح اخرب بين احد
ريما: طيب بكيفك
وسديم فكرت في كلام ريما وحست انهابتخرب بين سعود وعمها مثل ماقالت ريما مالقت قدامها احد تشكي له
ريما بدورها كلمتركي تقوله ان خطتهم جابت نتيجه وسعودخطب سديم وسديم ماعارضت
تركي : انتيمتاكده
ريما : وجع تو سديم قايله لي
تركي : بس سعود ماجاب لي طاري
ريما : ايه مابعد صارشيء يستنا البنت توافق
تركي وبنبره خوف : طيب سديم موافقه
ريما : مدري عنها هالبنت ماتثبت على رايي
تركي وبنفس نبره الخوف : طيب تحبهوالا لافيه امل توافق والا لا
ريما حست بنبره الخوف وشكت بشيء
ريما : تركيوش فيك انت تهمك سديم
تركي وهو مرتبك : لا بس اخاف كل اللي سويناه يروح ادراجالرياح
ريما : لا لاتخاف مافيه شيء يرح ادراج الرياح
تركي : طيب باي
ريما : باي
وبعد ماقفلواااا
ريما " ولله منت خالي ياتركي والا وش سرهالاهتمام انا عارفه محد ماكلها الا انت ولله انك تنرحم "

وبعدمارجعواللبيت على 2.23 ليلا
فتحت سديم الماسنجر كانت عيونها تدور في المتصلين علىمداوي جروح الانثى واخير لقته

مداوي :اول شيء ياهلا ولله بنور الماسنجروثاني شيء الف الف مبروووك وعقبال الجامعه
الانثى :اول شيء انت نور الماسنجروثاني شيء الله يبارك فيك
مداوي : لا اجل على هالنسبه تستاهلين هديه
الانثى : ايه اشوى حسبتك نسيت انك واعدني باللي ابي
مداوي : امري تدللي لوتبين عيونيولا تغلا عليك
الانثى : تراني بغتر عليك الحين
مداوي : يحق لك تغترين
الانثى : طيب لاتضيع السالفه وش بتجيب لي هديه
مداوي : يالله انتي اختاري
الانثى : ابيك تلقى لي حل
مداوي : حل في ايش
الانثي : اليوم عمي كانمسوي حفله نجاح
مداوي : وبعدين
الانثى : الله يسلمك خطبني لولدهسعود
سعود قراء الجمله 100 مره ماكان مصدق بس تذكر كلام احمد وابوه
مداوي : طيب انت وش قلتي وش تبيني اساعدك فيه
الانثى : محد فاهمني حتى انت يامداوي صرتمثل صديقتي
مداوي : ليش انا وش سويت
الانثى : ماسويت شيء هذا اللي سويتهماعطيتني حل وش ارد على عمي
مداوي : هذا الامر راجع لك سوي اللي تشوفين فيهمصلحتك
الانثى : بس انا ما اقدر ارد عمي

مداوي : وليش تردينه مو هذاالحب القديم
الانثى : انت قلتها الحب القديم
مداوي : يعني خلاص ما تحبينه
كان سعود مبحلق في الشاشه خايف من رد سديم
الانثى .........1-asazw-_wsz sيالي981-asazw-_wsz sيالي98....
مداوي : وين رحتي
الانثى : معك
مداوي :ماجاوبتيني خلاص ماتحبينه
الانثى : هالشيء بيقرره سعود
مداوي : كيف
الانثى : انا قلت لصديقتي ان كانه صدمني فييوم ملكت عمي خلاص
مداوي : كيف
الانثى : سالفه طوليه
مداوي : وانا ابياعرفها ان كان ماعندك مانع
الانثى : لا ماعندي مانع شف هذي السالفه ..........ق\س
مداوي : طيب خاف مايرفضك اذا عرف بسرك ويكون مغصوب عليك مايبيابوه تجيه الحاله وش راح تسوين
الانثى : ولله ماادري يامداوي انا الحين شايلهالهم
مداوي : لا تشيلين هم ولا شيء هونيها وتهون
الانثى : على قولتك بهونهاماودك تغير الموضوع مشتاقه لهبالك
مداوي : بس لهبالي
الانثى :ايه
مداوي : هين اوريك الشرهه علي اللي احل مشاكلك
الانثى : ياربيه لاتكون زعلت
مداوي : ايه
الانثى : صك براسك الجدار
مداوي : طيب انا بصكه في الجدار انتيوهالوجه اللي حاطته كله ضروس جعلها تتكسر
الانثى :
مداوي : تكفين لا تموتينمن الضحك انت وهالوجيه صدق المثل عنز وطاحت المريس
الانثى :يسالوني وش لاقيهفيه قلت يفكي طيبه قلبه وسمو ذاته ورقه مشاعره
مداوي : ومن ذا بعد اللي يسالونكعنه
الانثى : انت
مداوي : هذي رشوه علشان ارضى
الانثى : ايه
مداوي : اصلا انا ازعلت شوي ثم رضيت
الانثى : يالبى قلب اللي يزعلون ويراضوننفسهم
سعود بداء ينسى نفسه ويخق
مداوي : انا
الانثى : لا انا
وجلسوامماليح نجد يسولفون ولا كان يخرب عليهم وساعه صدرهم شيء بعكس تركي
تركي من يومرجع من المزرعه وهوصاك الغرفه عليه ومنسدح على بطنه وماسك دفتر وقلم والدمعه خانقته
كتب:

للعيوون لغات

و للقلب همسات..

لا يفهمها الاالعشاق

اهل الحب و الاشواق..

و انا كنت من بينهم

سرت معهم فيدروبهم..

رأيت يوما زهرة عبقة

في حديثها عذوبة ورقة..

يالروعة تلك الفتاة




قلبها ينبض حبا للحياة..

هزتكياااني

حركت مشاعري..

جعلت قلبي ينتفض

بأرق المشاعرينبض..

قلت بلهفة حينهاا

هي ذي فتاة احلامي..

من سأقضي معهاحلو ايامي

وجدت اخيراا من احبهاا..

لكن شاء القدر

وليس منهمفر..

احببتها بلا حدوود

لكنه لم يهبها الخلود..

شاء انيعطيها لاعز الخلق على الوجود ..

فضاع مني اعز الناس

و فقدت معه اجملاحساس..

هذا مصير العشاق

اوله فرح وآخره فرااق..

وكسبت الرهانبتجميع قلوب العشاق وسقوط قلبي جريح بعدها


" بقلم ملح الخوالد اختي اموووووووووووووله الله يسلمها قولوا ماشاء الله لاتصكونهابعين تفقد موهبتها الشعريه والنثريه "

مسك الورقه بيدينه وحاول يشقها بس كانشيء يمنعه قررانه ينشرها في المجله وماكان احد بينتبه عليه لان محد يدري عن حبهالخفي لسديم بس كان يبي كل الناس تعرف قدر التضحيه اللي سواها مع ان مافيه احد يقرالكتابات الجمليه مثل كتابات اختي <<بذلكم بهالاخت

وفي هالليليه بداتموهبه تركي تطلع اليكم ثاني ماكتب
الحزن
أن أراك صدفه,,,, وأن يجمعني بكالطريق ذات يوم ,,,, فأراك بصحبه غيري ,,,, يدك بيده تنظر إلي فلا تعرفني ,,,, وعمري خلفك يناديك فلا تسمعه ,,,,
الحزن
أن أكتب فلا يصلك صوتي ,,,, وأن أصرخفلا يصلك صوتي ,,,, وأن ألفظ أنفاسي فلا أراك ,,,, وأن أموت فسيصلك النبأ كالغرباء ,,,,
"
مدري من كاتبها عجبتني واضفتها "
لم يتوقف ابداع تركي كان يكتب يبييفضي كل شيء على الورق
حبيبتي ..

موعدي معك على حف القدر ...

يوما ما سأحكي للعصافير رحلة العشق ..

سنرسم أمانينا على أوراقالورد ...



سأرمي بقلادة الخوف التي كانت تطوقني

في بحرالنسيان ..

سأجعل المكان يتراقص فرحاً على أنغام عزف الرجوع

يوما ما ..

أنا وانت أيها الزمن ؟

اعلم وتعلمين انه انا وانتى في عالمالجنون

واعلم ما يدور بداخلك ،،

سأجعل قلبي صامتبجروحه،،

وسأرحل الى عالم النسيان،،

وسأصطدم بحاجز الصمت ،

أواسكن بجواره ،،

وسأبقى وحيداً ..
وهذي ايضا مسروقه

كان تركي يحسبالم في حياته ما حس به كان في هاللحظه يصارع خروج حبه من قلبه
بعكس ساره واحمداللي كان هالليوم اجمل ايام حياتهم

ساره واحمد ماونّوا من الرسايل "يعني ماملّوا "
ساره ترسل الحمد لله على السلاه واحمد يرد الله يسلمك ساره ترسل وللهكرهت الخيل اللي طيحك واحمد يرد وانا حبيته لانه سبب رجعتك لي <<<<<<<<<يعني انوووووووووووواع التفاهه بس يدورونالخساير دواره






من بكره الصباح
سعود : صباح الخيرلاحلى معرس في الرياض
يوسف : هلا وصباح النور وش عندك تدلييع من الصبح اخلص وشتبي
سعود : ازين مافيك يابوسعود انك فاهمني
يوسف: طيب ماقلت وش تبي
سعود : وش صار على موضوع زواجي
يوسف : ايه قل كذا انا اقول هالسلام والتبسممو لله
سعود : حرام عليك مشكلتك انك فاهمني غلط
يوسف : عموما انا سالتالبنت ويوم ملكتي بتشوفها وتكلمها وكل واحاد مخير مو مسير
سعود : طيب ورىماتغير الموعد ماراح افضى
يوسف : ليه انشالله بتحضر القمه العربيه
سعود : لا نسيت ان اليوم اللي محددته يوم ملكتك نت بيوقف عند المعازيم ويرحب بهم
يوسف : لاتخاف بيمديك تشوفها واذا كتبها ربي لك بتمل منها بس انا مستغرب من شيء
سعود : وشو
يوسف : وش هالاصرار العجيب على بنت عمك
سعود : خلاص مابيها
يوسف : وجع وراك غيرت رايك
سعود : ولله ماعرفت لك الحين وش تبيني اسوي
يوسف : رحللمجله
سعود : انشالله كم يوسف عندي واحد وبعد كم يوم بفتك منه وبيتزوج
يوسف : وجع انشالله
سعود : ههههههههههههه
راح سعود للمجله واستغرب من تركي اولمره يجي الدوام مايلقاه اتصل عليه
سعود : هلا
تركي وصوته مبحوح :اهلين
سعود : وينك اليوم
تركي : عسى ماشر فيه شيء
سعود: مافيني شيء انت وشفيك



تركي : تعبان شوي
سعود وبخوف : وش فيك سلامات
تركي : الله يسلمك مافيني شيء بس تعب خفيف انشالله بداوم العصر
سعود : لاتداوم اليومدامك تعبان وانا بمرك نروح للمستشفى
تركي : مله داعي انا عارف وش فيني
سعود : ليه وش فيك
تركي : لا تشغل بالك انا جاي انشالله العصر ومعي مواضيع جديده
سعود : على راحتك يالله ماتشوف شر مع السلامه
تركي : الشر مايجيك مع السلامه
وقفلواااا

تركي "وش تبيني اقولك ياسعود اقولك ان روحي تعبانه واخرب عليكفرحتك مايسوي"

راح العصر تركي للمجله ونزل موضوعاته باسم جريح الروح

المهم مضى الاسبوعين على خير واليوم يومك ياحصه كانت هذي الكلمه اللي علىلسان الكل


الجزء17

انا عارفه انكم مشتاقينتعرفون الباقي <<حلوووووه الثقه
المهم اليكم الجزء السابععشر
لولولولولولولولو يش الف الصلاة والسلام عليك ياحبيب الله محمد كلولولولولوش
حصه : سوير اعقلي
ساره : وش اعقل اليوم زواج امي وتبيني اعقل " انتمبتعقلون في زواج امهاتكم <<سوال صريح ابي اجابه "
مي : اسمعي يمه مو يلعبعليك اشرطي في العقد قصر باسمك ويلف بك الدنيا
ساره : ايه لازم تأمنين لعيالالمستقبل لاياخذ سعود فلوسهم ويخليهم على الحديده
فيصل : وجع هذا وهو عمكم
مي : وهي امنا
حصه قعدت تصيح والعيال يستهبلون
سديم : خلاص ضيقتو صدرامي اسكتوا
فيصل راح يبوس راسها "تكفون لاتعذبوني تخيلوا معي الموقف "
فيصل : يمه وش هالدموع اعتبرها فرح والا اروح لعمي واقول العروس ماعد تبي
حصه : ههههه الله يقطع بليسك
فيصل : ايه كذا اضحكي خلي الدنيا تضحك لنا "وباسها مرهثانيه "
ساره : اشوفك احتليت امي ابعد عنها
فيصل : واذا ما بعدت عنها وشبتسوين
ساره : طيب دور وحده تخطب لك
فيصل : هههاي بايع عمري اخليك تخطبينلي الله يخلي لي امي وسدوم "لف على سديم لقاها ماعبرته "
ساره : هههه الليبتخطبلك ماعبرتك
فيصل : هيه سديمه وين وصلتي
سديم : هله لا لا انا معكم
مي : ايه واضح معنا
سديم : اقول بس اطلعوا عن امي خلوها ترتاح علشان الملكه
مي : يوووووه لاتذكرينا ولله ماتخيل امي بتروح وتتركنا
حصه : ومن قال انيبتركم
فيصل : افاااا من اولها ترى مافيه نوم برى بيت زوجك
حصه : بس اناشارطه
فيصل : ايه انتي شارطه تسكنين في بيتك بس ماشرطتي تطلعين منه في شهرالعسل
ساره : لا تخرب المفاجاه
حصه : أي مفاجاه
فيصل : عمي يقولك بعدالملك الحين يالله يابنات اطلعواوروحوا البسوا

طلعوا البنات وكل وحده راحتلغرفتها
سديم راحت لغرفتها وفتحت الماسنجر طلع تركي موجود
الانثى : مرحبا
الفارس: اهلين
صمت
الفارس : عالبركه زواج امك
الانثى : الله يباركفيك وعقبالك
الفارس : لا انا مطول
صمت
الفارس : كاتبتنا وش اخركتاباتها
الانثى : يووووه ماعندي شيء كنت منشغله في الامتحانات قبل ثم بعدهازواج امي
الفارس : طيب وش اقول للقراء اللي يستنون الانثى
الانثى : خلاصانا عندي وحده قديمه شوي
الفارس : وشلون قديمه يعني قد نشرتيها
الانثى : لامانشرتها بس كتبتها في المتوسط
الفارس : اجل بتطلع من عهد الفراعنه
الانثى : مو لها الدرجه عاد ابكتبها وشفها وقل رايك بصراحه
الفارس :طيب
الانثى " كم حاولت
ألا ارسم في الخيال....................... احلام يقضاتي
كم حاولت
ان اكتم في القلب..........................لحن نبضاتي
كم حاولت
احبس فيالصدر
انين
او ما يثور من .........................موج زفراتي
تتحرك منيالمشاعر
حينما أدنو................................ من قديم ورقاتي
وكأنماشيء اليها
يدفعني
دون ان ..................................ابديامتناعاتي
او كانما
رياح ناعمة تسوقني .................لجميلرغباتي
امواج التردد
تعصف بي
بين همس رقيق
ودفء الحنان
أو
نغمقديم يلذ لي سماعة كلما
هاجت في الجوانح..................قديمذكرياتي
تالله مابالي وقد
اسلمت نفسي للحقيقة
التيلاتقبل........................ قليل العثراتي
أ .....هو.....التصابي
أو
قيد جميل تطيب لي أصفاده
بعد أن
ذقت حلاوة العشق التي
مستمني في القديم ................أحلى أمنياتي
أو هوى عابر
سرعان ما يصيب القلب
بعد الفواق
بأشد .......بل.......................باقوى جراحاتي
أو المالفراق الذي
أنا اخترته
بالرغم مني
بعد أن ..............................حيل بيني وبيت أختياراتي
لابد من المالفراق
لكل من نحب
ذلك
قدر مكتوب
ولكن
ليتنا................................ نزيل ما بيننا كثير خلافاتي
وداعا
لمن لايستطيع القلب أن يكتم ذكره
في الصباح
أو المساء
أوكلما هبت فيالخيال رياح ذكره أو
سارت في بحر شوقه...........................أحلىذكرياتي
وداعا ......وداعا........وداعا......"مسروقه "<<ولله اني حراميهطيبه
الفارس :روووعه ماشاء الله وبدون زعل هذي احلى من الحزن اللي كتبتيها قبل
الانثى : مشكور
الفارس : ممكن سؤال
الانثى : تفضل
الفارس : هذينهايه حب وماتوقع انك حبيتي قبل ممكن اعرف من البطل خيالي والا واقعي
الانثى : وليه ما احب قبل
الفارس : كنتي توك صغيره
الانثى : البطل هو انا
الفارس : اسف على الاحراج
الانثى : لا عادي
الفارس : طيب عندي كلام ودي تقرينه ابيانزله العدد الجاي مع اللي كتبتيه
الانثى : الحين تكتب ومتعبي يالله ورني
الفارس " خيم الصمت على حياتي .....
وأنكفأت على نفسي ولم واجد في هذاالعالم الرحب لي مكان سوى هرة المساحة الضيق بين هذة الحيطان الأربعة
انه سجنيالخاص الذي اخترته لصمتي ....
هنا يعم الصمت في كل ارجاء الغرفه ويغسل حيطانهاويبعثر الصمت الكلام
لا شي حولي سوى صمتي واهات واوراق متناثره وحروف تنطقبمعاناتي
هنا ازهار ذابله وكأنها تشاركني احزاني ووحدتي ...
هنا شموع خفتضؤها وكأنها تشاركني البكاء........
هنا وهناك اشلاء متناثره مزقها الالم ......
هنا جروح تنزف دماً .....
هنا الم يسكن كل زاويه ........
هناترافقني دمعه تحجرت في عيني وابت النزول ....
هنا نافذه معلقه على جدار غرفتياغلقها الصمت .....
هنا ليل قتل النهار وساد الظلام ..... وتمر الايام دون اناعرفها ....
من هنا سرق النور من أهديته النور وترك خلفه الظلام ...
سرقالفرح وترك لي الأحزان ....
سرق الضحكة وترك لي دمعه.....
سرق الأمل وترك لياليأس .....
سرق الكلام وترك لي صمت الوداع ....
هنا حكاية من الف ليلهوليله......
حكاية غربة روح داخل الجسد....
هنا توقف الزمن على اعتاب هذهالغرفه حتى عقارب ساعتي توقفت عند زمن الوداع
هنا شبح يعيش في هذا المكان جسدبلا روح
هذا هو سجني الصغير فيه حكاية الم لا ينتهي ...
لا شي يتغير سوىاكوام الاوراق المتناثرة حولي
هنا حكاية صمت الوداع
بدأت بكلمة الوداع اليحيث لا نهاية ................ صمت الوداع

الانثى : وللهخطييييييييييييييييرماشاء الله عليك
الفارس : من جدك تراني اصدق
الانثى : ايه ولله روعه الحين جاء دوري في الاسئله تسمح لي
الفارس : تفضلي
الانثى : ليش الحزن وانت دايم تقول الحزن مرفوض
الفارس : اصلا مدري وشلون كتبتها
الانثى : طيب اكيد لها بطل وقصه ممكن تحكيها لي
الفارس : القصه واحد حب وحدوماتت
الانثى : والبطل
الفارس : واحد من ربعي
الانثى : الله يكون فيعونه
الفارس : ويكون في عون الجميع الحين ودي اعرف وش دخلك بالنت واليوم الزواجيالله اطلعي
انثى :طيب
طلعت سديم وبقى تركي لحاله يتامل الشاشه يرقي وينزليقرى الحوار
تركي " يالله ياسديم وشلون اسرتيني بحبك اووووووه وش اخربط اليومبتبدا حياه جديده وش هالامتحان الصعب اللي احبها تاخذ اعز اصدقائي ليتني ماعرفتهاليتني ماعرفتها "
وجلس تركي على هالحاله
اما بيت فهد فكان قايم قومه الكوفيرهجتهم وتزين العروس <<ولله ياحصه كبرتي وصرتي عروس خخخخخخ
سديم فتحتدولابها طلعت منه فستان تركواز حرير ومخصر على جسمها وكان روووعه في تصميمه كان لهياقه كبيره اورنج وكان مطرز على اطرافه بالاورنج واكمامه ماسكه على يدها وطويله ومنتحت من الذيل كان طويل ويسحب وراها ونقش بالكرستال على الظهر يعني طالعه فاتنهبمعنى الكلمه ومع هالفستان رفعت شعرها وحصت تحت اذنها ورده كبيره اورنج والمكياجكان ناعم مرررره علشان اوانها كانت مره صارخه
اما ساره لبست فستان وردي عاديمطرز بالليموني وكان ماسك على جسمها وكان فيه تكسيرات ومع مكياج خفيف بعد وفك شعرها
اما مي مافيه شيء مالبسته كل شوي مطلعه واحد الى ان هداها رب العالمين ولبستفتان اخضر ايه اخضر طق في راسها هاللون بس كان خطيييير كان اخضر ناقع ةوحرير وكانفيه اصفر واورنج من جهه وكرستالات من جهه وطبعا كم فيه وكم مافيه وتسريحه اه ياناسومكياج اه ياناس يعني مافيه شيء الا سوته تقولون هي المتزوجه مو امها


وفيبيت ابو سعود
يوسف : سعودوه يالله اخرتنا
سعود : وش اخرتك تونا مبكرين
يوسف : وش مبكرينه الشيخ بيجي 8
سعود : قلتها 8 مو 5.20
يوسف : ايه ياللهيمدينا نوصلهم
سعود : ليه وش قالوا لك ساكنين في المريخ قل انك مشتاق للحرمه
يوسف : الحين انا شفتها علشان اشتاق
سعود : قل كذا تبي تشوفها قبل الملكه
يوسف : ايه الواحد لازم يضمن مستقبله
سعود : لا انا اوريك بتصل على فيصلوبقول له وش تقول على امه
يوسف : سوها وهذا وجههي ان زوجتك اللي في بالك
سعود : افاااا واهون عليك يابو سعود انا ولدك الوحيد
يوسف : مثل ماهنت اناعليك تهون وبعدين اسطوانه ولدك الوحيد لاتكررها انا مقبل على الزواج وانشاءاللهبيرزقني ربي
سعود : لا يالخاين اصلا اول شيء بشرطه في العقد انها لاتنجب وتكونشايله رحمها
يوسف : وباي صفه تشرط انت ووجهك
سعود : بصفتي الولي عليك
يوسف : لا في هذي معك حق اقول بس انقلع واخلص علي والا رحت وخليتك
المهماليكم ماحدث بعد العقد
بعد ماراح الشيخ وقلطوا الرجاجيل على العشاء يوسف كانيستنى حصه في مجلس منعزل
حصه : السلام عليكم
يوسف : هلا ولله وعليكم السلام
حصه ومسويه نفسها حرمه وفاهمه : وشاخباركم يابوسعود
يوسف : بخير وشاخباركانتي والبنات ومازن
حصه : الحمد لله كلنا بخير
فيصل دخل على العرسان
فيصل : هاه يمه عجبك عمي والا لا
يوسف : اسالني انا وش تسالها هي الرجالمايعيبه الا جيبه
فيصل : لا اكيد بتعجبك امي وماتعجبك
يوسف : طيب وين سعودوراه ما يدخل يسلم على مرت ابوه
فيصل : مسوي مستحي رفض يدخل
يوسف : رح قلّه ((قلّه اللي وصلني منك يكفني عمر <<جمله خشت بالغلط اسفه على قطع القصهجحخجحخهههه))اكمل لكم
قّله ابوك يبيك
فيصل : انشالله
وطلع فيصل وبعدلحظات دخل معه سعود منزل راسه من الحياء
يوسف : فيصل وش هالولد اللي دخلتهعلينا
فيصل : هذا ولدك
يوسف : لالالامو معقول تتكلم من جد هذا سعود
فيصل : شفت عاد شاء القدر انك ماتعرفه
يوسف : لا تمزح معي
سعود رفعراسه : الحين وش فيك متسلط علي ترى بفضحك
يوسف : أيــــــــــــه الحين ثبت انهولدي
حصه : هههههه حرام عليك احرجت الولد
سعود : شفت حتى هي حست بمعاناتيمع انها توها متزوجتك الله يعينك عليه
يوسف : سعودوه وجع
سعود : انا قايللك لا تخليني اسوي شيء ما ابيه
فيصل : ايه ايه طلعو فضايحكم المشكله الشيخ راحوالا كان علوم
يوسف : هههه راحت عليك الحين هي حرمتي واحمدوا ربكم اني لالحينوانا مخليها عندكم
فيصل : طيب يمه وريه النجوم بعز الظهر
سعود : ايهياخالتي ما اوصيك
حصه وبتقهرهم : وانا اقدر ما اقدر الرسول يقول " من ماتتوزوجها راضي عنها دخلت الجنه "
يوسف : ولله انك حرمه سنعه شفتوا يالله بس خلونيانا وحرمتي
سعود : هين انا اوريك الوعد اذا رجعنا البيت
يوسف : ومن قال انيبرجع انا الطياره تحتريني
سعود : يالله ياخي وراك اليوم طالع خاين بزياده وينبتروح
يوسف : وانت حرمتي هذا خصوصيات لاتدخل
فيصل : اقول ياسعود خلنا نطلعبكرامتنالايطردونا
سعود : وانت الصادق يالله مشينا
فيصل : اقول ترى اخواتيبيجون يسلمون عليكم
يوسف : بسرعه
سعود : وين بسرعه يالاخ وراك مستعجل
يوسف : الطياره بتطير اخلصوا علي
طلعوا وبعد خمس دقايق دخلوا البنات سلمواعلى عمهم وامهم
يوسف : سديم لاتطلعين ابيك
سديم : انشالله ياعمي
ساره : طيب انا استاذن بروح عند المعازيم
مي : خذيني معك
وبعد ماطلعوا
يوسف : هاه ياسديم على اتفاقنا
سديم : ايه ياعمي بس اذا ربي ماكتب لنا نصيب مابيك تزعل
يوسف : انشالله مايصير الا الخير
سديم : طيب
يوسف :خلاص انا بتصل علىسعود اخليه يجي
سديم : بس ياعمي لو سمحت ابي اكلمه لحالنا
يوسف : وليه
سديم : علشان ما نختلف هو له الحق بالنظره الشرعيه وبعد النظره ابياكلمه<<<< "اللي يسمعها ما حفظظها من كثر مايشوفها "
يوسف : علىراحتك ابتصل عليه الحين يجي
واتصل يوسف على سعود وحط السبيكر
سعود : هلابالمعرس
يوسف : هلا ولله بولدي
سعود : نعم
يوسف : هلا ولله بولدي
سعود : من متى
يوسف : وجع انشاء الله تبريت مني
سعود : لا ولله انتاللي متبيري مني والا اذكرك بالكلام العصر
يوسف : لا مايحتاج انا ذاكره
سعود : طيب وش تبي
يوسف : وش هالطرده
سعود : مو طرده بس اول مره اشوفمعرس جالس مع عروسته يكلم ولده
يوسف : أه اه قل كذا اسمع ابيك تجي الحين
سعود : ليه وش عندك
يوسف : تعال واذا جيت يصير خير
سعود : الله يعينيبس انا وش قاردني ازوجك لوني مخليك عانس ازين
وسديم وحصه ماقدروا يسكتون قاموايضحكون
سعود : وش هالضحك اللي عندك
يوسف : فضحتنا عند حريمنا جعلك منيبقايل
سعود : وش حريمه كم وحده ماخذ انت
يوسف : اقول اقصر الخساير وتعال
وقفلوااا
وبعد 10منت "مايمديكم على اللغه اقصد دقايق "

كانت سديمجالسه لحالها في المجلس وطالعه كنها اميره جالسه على العرش مع فستانها وتسريحهشعرها والمكياج الخفيف
الباب كان مغلق <<<انحش مايمديكم على اللغهحخحخحخ
طق سعود الباب
سعود : العرسان هنا
ومحد رد عليه
فتح الباببقوه
سعود : الحين مبلشني تعال وتعـــــــــ......ال وووو
وبعدهاأكل......<<<اكملوا الفراغ سبحان الله ليش تفكيركم وسخ اقصد اكل جبن
سديم لفت عليه وماقدرت تمسك نفسها من حركته وابتسمت : ووووايش
سعود : هاهولا شيء بس ابوي قال لي تعال مدري
سعود " يالله بدون ابتسامه وذايب مع ابتسامهوش راح يصير "
سديم : ماودك تجلس
سعود في قلبه وين اجلس وهالملاك قدامي
سعود ونزل راسه يقال لكم استحى على وجهه: لالا انا بطلع وبشوف ابويوينه
سديم كانت بتسوي نفسها قويه علشان ماتضعف قدامه
سديم : وش فيك انا ماتعرف انك بتشوفني اليوم
سعود " يالله اوريك يايوسفوه ولله لاردها لك الحين ليشماقلت لي اني بشوفها "
سعود : هلا
سديم : سعود وش فيك
سعود :مافيني شيء
سديم : طيب انت شفتني الحين صح
سعود في هاللحظه رفع راسه وحط عينه بعينهاولحظه تامل من كل الطرفين في هاللحظه سديم راحت كل قوتها ونزلت راسها وهو حسبوقاحته ونزل راسه
سعود وبرود علشان مايحسسها باهتمامه اللي صار : طيب وش الليمطلوب مني
سديم انصدمت من رده
سديم : وش اللي مطلوب منك يعني ايش
سعود : يعني وش اسوي
سديم وما استحملت : يااخي فيك برود
سعود : تبيني اطلع اقوللابوي اني خلاص موافق اخذها اصلا بدون النظره كنت موافق
سديم ما اعجبها طريقهكلام سعود
سديم :انا مو قصدي كذا وانا ماطلبت من عمي انك تشوفني الا لسبب
سعود وهوبادء يمل من اسلوب سديم الجاف معه : طيب ايش السبب
سديم : اول شيءممكن اعرف ليش خطبتني
سعود : وش هالسؤال
سديم : ابي اعرف عمي هو طلب منكهالشيء وابيه بصراحه
سعود : سواء ابوي اللي طلب اوانه انا انت وش رايك
سديم : انا رايي هو رايك
سعود وهو متشقق من الفرحه داخلياً : يعني موافقه
سديم : ليه انت موافق
سعود : اكيد ما خطبتك الا موافق
سديم : بس انا ما بعد قلت لكالسبب اللي يخليك ترفض
سعود : سديم قولي انك ماتبيني وخلصيني
سديم في نفسها "انا ماابيك انت ياسعود الحلم البعيد "
سديم : موهذا القصد بس انا سمعتك فيالمستشفى انك تقول ماتبيني بس ابوك اللي غاصبك لذلك انا بريحك اذا كنت ماتبيني انابقول اني ما ابيك علشان ماتخرب العلاقه اللي بينكم
سعود وحب انه يمازحها : يعنيوش قصدك من هالكلام توضحين لي انك طيبه وتخليني اوافق <<مزحه مثل خشته
سديم حست ان كل شيء رممته بدا يطيح مره ثانيه وخنقتها العبره
سعود حس انهثقل دمه معها "ياربيه انا وش قلت بكحلها عميتها "
سديم ونبره الصيحه في صوتها : موهذا قصدي انت ليش تفسر الامور على كيفك
سعود : ماكان قصدي
سديم : وش الليماكان قصدك
سعود : ولا شيء
سديم : عموما انت شكلك ماتبيني ماله داعي اقولليش انا مناديتك
سعود وبحماس : لا انا ابيك
سديم رفعت راسها وحطت عينهابعينه
سديم : عموما انا بقولك القصه صدقت ما صدقت بكيفك
سديم بدات تقولالقصه والدموع تتجمع في عينها :" انا يوم كان عمري 15 تعدى علي شخص وحاولت امنعه بسماقدرت "
سعود "اه ياليتني دمعه من هالدموع اللي في عينك تصكين علي داخل عيونك ،ياليتني في مكانك ولاتنزل دمعه من عينك "
سديم :وهذي القصه
سعود مسوي علىباله مو مصدق: طيب من هو الشخص
سديم : مو لازم تعرفه
سعود : سديم قولي انكما تبيني ولا تالفين على كيفك
سديم ودموعها على شفى حفره من الطيحه: فيه احديشوه شرفه
سعود "الله يقلعني الحين وشوله اتفلسف ما انطم احسن لي "
سعود : مو هذا قصدي وش يعرفني انك ما كنتي مع احد وتبين ترقعينها قلتي تعدى علي
سديم "للاسف ياسعود في هاللحظه كل شيء راح راح "
سعود " انا ما قات انطم احسن واللهالبنت بتحقد علي "
سديم والدمعه ماتحتريها طاحت وخلصت : ماكنت اتخيلك بهالصورهياسعود ابد
سعود بيرقع : سديم افهميني انا قصدي مو كذا انتي ما تبيني قوليوخلاص
سديم : سعود انا لو تزوجتك تزوجتك علشان عمي
سعودانقهر من سديم :وشهالاسلوب ياسديم وانا لوخذتك بس علشان ارضي ابوي وبس وعناد فيك انا بتزوجك وعلشانماتاخذين اللي تحبين انتي ماشوهتي سمعتك الا علشانك تحترين احد بتزوجك على الورقوابعطيك كل حقوقك علي وبس
سديم والدموع مطر : الله يسامحك ياسعود
وطلعتوخلته
سعود "يالله لساني يبي له مقص اووووووووف وش اسوي الحين "

بعد فتره سعود يتصل على ابوه
يوسف : هلا
سعود : اهلين
يوسف : هاه بشر
سعود : انا موافق بس مدري عنها يمكنيوم شافتني غيرت رايها
يوسف : اصلا لو كانت مو موافقه وشافتك بتوافق
سعود :ههههه من كلامك افهم اني مرغوب
يوسف : لا بس اجبر بخاطرك
سعود : طيبيالشين وينك فيه
يوسف : وش تبي ملاحقني لايكون انا ولدك وانا مدري
سعود : ايه ولدي عندك مانع وينك فيه بسرعه
يوسف : في المطار
سعود : اقول قل الصدقلا تمزح
يوسف : وانا من متى اعرفك علشان امزح معك <<<كخكخكخ ضحكهمستورده
سعود : وش تسوي في المطار
يوسف : يعني الواحد وش يسوي فيالمطار
سعود : يسوي اشياء كثير ياكل يتمشى يشتري كل شيء
يوسف : انّا لله ااوحصه بنروح شهر عسل
سعود : طيب وانا
يوسف : منت بزردبرعمرك
سعود:بس
طررررررررررررخ سكر في وجهه
سعود "طيب انت طالع تسحب هينولله لاوريك "
بعد اللي صار سديم راحت لغرفتها وجلست تصيح محدفي البيت درىبالموضوع كانوا يحسبونها زعلانه علشان حصه راحت
سديم مالقت احد تشكي له اتصلتعلى ريما
ريما : طيب حبيبتي خلاص لاتضيقين صدرك ارفضيه علشان يعرف ان الله حق
سديم : بس ليش ارفضه كلهم بيقفون ضدي
ريما : وليش يقفون ضدك
سديم :بيقولون ولد عمك ومافيه احسن منه وليش رفضتيه
ريما : طيب انتي استخيري الحينوشوفي اللي يريحك انا ما اقدر اقولك وش تسوين انا ما ابي اخرب حياتك انتي قرري
سديم : طيب
ريما : ولا يضيق صدرك عليه اذا ما هميتيه لايهمك
سديم : انشاء الله
ريما : وخليك قويه لا تضعفين وانا بكلمك بعدين ارتاحي الحين
وقفلت منها
سديم استخارت وحست براحه نفسيه كبيره
سديم " ياربي انت اعلمبحالي يارب ارحمني ويسر لي الخير يارب ، يارب لين قلب سعود علي "

ريماماكذبت خبر واتصلت على تركي اللي حاله تغير وانقلب من فوق لتحت طبعا ماقالت لهالسالفه كلها طبعا شفرت الاغتصاب
ريما : شفت شفت صديقك وش سوى
تركي : انتمتاكده من اللي تقولينه
ريما : اقولك سديم توها مكلمتني وتصيح
تركي وبعصبيه : طيب انا اوريك في هالنذل
ريما وباستغراب من طريقه كلام تركي : تركي وش فيكهدي شوي لا تذبح الولد
تركي : هذا ما يفيد فيه الا الذبح والا وحده مثل سديموين يحصل مثلها
ريما حست بشيء غريب : طيب ياتركي انا كلمك بعدين
ريما " ياويلك ياخوي ان كان اللي في بالي صدق انت ماتستاهل اللي يصير لك "
تركي " ياللهاسف اسف ياسديم كل هذا بسبتي قبل كنتي عايشه بدون هالنكد بس انا اوريك ياسعود "
سعود ماكان فاقد تركي بالملكه من كثر الزوار
تركي يتصل على سعود اللي كانمعسكر على النت يحتري سديم
سعود : هلا وينك انا زعلان عليك ليه ماجيت لملكهابوي
تركي وبنفخه : انت مالك حق تزعل ولا ترضى
سعود: تروك وش فيك
تركيوبداء صوته ينخفض يصير فيه لمست حنيه وحزن : انت اخر واحد يسالني وش فيني ياخي دامكماتبي البنت لا تعذبها
سعود : وش تقصد
تركي وبدا يعلى صوته : انت عارف وشاقصد سديم سديم ياسعود
سعود : وشلون وصلك الخبر
تركي : مو مهم شلون بس اذاكنت ماتبي البنت حرام عليك اللي تسويه
سعود : تركي وينك فيه
تركي : الحينخلك مني
سعود وبحزم : تركي وينك فيه
تركي :في بيتنا
سعود: طيب
وقفلفي وجهه
اما سديم بعد ما خلصت صلاة كتبت
قالت احبــــك ..!
قلت كذابةانتي..!
قالت وربـــي..
قلت آمنت بالله..
قالت وقعـــت..
قلت كانانتبهتـــي..
قالت قليبــي..
قلت اتحمل خطاه ؟
قالت جروحــي..
قلت ليهانجرحــتي..؟
قالت صــدودك..!
قلت قلبي وما جاه..
قالت عذابــك..!
قلتيوم كذبتي..!
قالت ظـــروفي..
قلت كل وليلاه..
قالت تـــوادع..؟
قلتكانك سمحتي..
قالت رخصـــتلك..
قلت غالي وما اغزلاه..
قالت اهجـــرك ..؟
قلت كانك اقتنعتي..
قالت وحبـــي..؟
قلت يوم كنت سلواه..
قالتمعانـــد..؟
قلت توك عرفتي..
قالت بتخـــسر..؟
قلت وش اللي كسبناه ..!؟
قالت مخـــادع..!
قلت لا ما صدقتي..
قالت انانـــــي..
قلت مبدئرفضناه..!
قالت كتــــــبت..
قلت وش كتبتي؟
قالت فراقــــك..
قلت وقعتادناه..!
قالت ظــليمه..



 


رد مع اقتباس

قديم 05-02-2013   #4
{ أنفآس الورد •»
عضـو متألـــق ~

الصورة الرمزية أنفآس الورد



 عضويتيّ : 2398
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Sep
 مجموع مشاركاتي : 670
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  7094
றởođ :
 мч ŝறš :

افتراضي رد: رواية مأساتي في سطور الماضي / للكاتبة : ام لسانين



اهتم يوم واطنش ايام
اتكلم شهر واسمع اعوام
اضحك مع ناسوابكي على ناس..
اشوفهم وفجأه افقدهم بدون احساس..
افارقهم ولااقوى..
والعيش بموتهم بلوى..
لأن الموت ما يرحم
بس القلوبماتهتم
اقابل ناس تفرحني
اساعدها وتساعدني
اعاتبها وتعاتبني
اسايرهاوتسايرني
انا هذي حياتي مع الدنيا..
صدف بيوم وعرفتك
وسمعتنيوسمعتك
ضحكنا مع بعضنا كثير
مثل براءة طفل صغير
بكيت شوي شكيتهموم
وعدتك هالبكا مايدوم
اعترفتلك بقلب لك ارتاح
قلب معاك مايعرفالجراح
ناديتك..
مسكت يدك..
قربت منك وبست خدك..
وهمست بأذنك انا .....احبك.....
شوقي لك جنني ومن عالأرضطيرني
....
وفجأه.....
تخيل...
حصل يوم وفقدتني
سألت عني تلفتمالقيتني
رجعت البيت تطلبني
ورن جوالي محد يسمع
الكل منشغل يدعي
ويقولياااارب لها اشفع
ترد هالمره عليك امي
تقولك:خلااااص ما ينفع
تركتنا ورحلتلبعيد
والكفن توه حضنها جديد
سامحها وبالخير اذكرها
اطلب لها الجنهوفرحها
ولو غلطت عليك بيوم اعذرها
تذكر داااايم انها احتااااجتلك ومالقتك
مي خلااااااااااااااااااص ماتت
تقفل امي جوالي وتحضنه وتبكي وهي ماتدريعن حالي
ما بقى غير ذكرياتي وصوري وثيابي وعطري واوراقي
والى متى ببقى في بالكل غالي
شهر..
شهرين..
سنه..
سنتين
..
ولا طووووولالعمر
الناس بتبكي يومين وبتعييش حياتها
وانت ودعني يمكن ارحل
سامح قلبيحبك ان بيوم اخطى
ودع قلب خذاه الموت
وامي..
بتنساني ولا بيتذكرني بعدموتي
واخواني بيفقدوني والا بخبون عنهم موتي
حياتي انتهت خلاص
دخلوني علىامي جسد بلا روح..
بدوون احساس..
ثابته ماتحرك.
قربت مني رفعتني وبكتتودعني
شالني اخوي لسجني
دفنوني قبل لا اقولك......ياحبيبي لاتنساني
واذكر صدفي معك تكفى لا تنساني
واذكر همسة احبك..
ما يطلبك قلبيغير دعوه انك تدعيله بالرحمه
مسكني اخوي وودعني
نزلت دمعته تتطهرني
شافوجهي لآخر مره
حضني بقلب به حسره
يقول مسكينه ما تهنى بس الموت بلارحمه.....
بس قبل ما يتحقق هذا في يوم
كلمه وحده بخاطري بقولها لكدوووم
(
أحـــــــــبـــــــــــــــــــــــــــــــــــك)
بدر : اخس البنتبايعتها على بلاطه تقوول احبك
ريما : ايه
بدر : حالتها صعبه
ريما : بدور
بدر :هلا
ريما: انت ماشفت شيء غريب بالكلام
بدر : لا ليش
ريما : البنت تتكلم عن الموت والقبر
بدر : اهااااااا لا بس جت معها كذا ماشفتيبالاخير تقول قبل مايتحقق ذاك اليوم
ريما : مادري وهي تحاكيني احسها بتودع
بدر : ايش تودع فال الله ولا فالك
ريما : مدري حسيت كذا
بدر :خلياحساسك ع جنب واضيفينا بمحادثه وحده خلينا نفلها
ريما : دقايق اسال مي


ريما ترح لمي لقتها كاتبه
مي : افاااااا سرقك حبيب القلب مني
مي : انا طالعه بروووووووح انام تحسبين الناسمثلك كلن مع خليله مشاء الله لا تقولين صكتني بعين ههه يالله سي يو
ريما "افاااااا طلعت "
ريما ترجع لبدر
ريما : مي طلعت
بدر : اهاااااا ياللهانتي بعد الحقيها وروحي ناامي
ريما : طار النوم سولف
بدر : افاااا ايش الليطيره
ريما بضيق:كلام مي
بدر : حسبت عندك سالفه روحي نااامي ولاتخافيين

اليووووووم الرياض بتودع سديم وسعود
وبالمطار المناحه قايمه ع اصولها
الكل يودع سعود وسديم
فيصل ومي ومازن
ريما ودعت سديم بالبيت مع الشلهالباقيه
مازن كان اكثر واحد ماثر برحت سديم وسعود كان يعرف ان سعود رايح يتعالجمن ايش مايدري بس نظره الحزن بعينه وعين سديم اللي يتبادلونها حسست مازن بان مرضسعود خطيير

المهم ماابي اطول عليكم السالفه
طلعوا الشله من المطار وفيالطريق
مي : ولله مدري شلون بقدر على فرقاهم
فيصل :هههههههه كلها اسبوعينوراجعين ان شاء الله
مازن بصوت واطي : الله اعلم ياخوي يمكن مانشوفهم بعد كذا
مي سمعت اللي قاله مازن : مزّون ايش تقصد
مازن :هلا لاما اقصد شيء
فيصل : ليه هو ايش قال
مي :مدري عنه قام يخذرف
فيصل : اهااااا ايش خذرف وقال
مي : يقول الله اعلم اذا بيرجعون
فيصل نغزه قلبه هو حاس ان سعود فيه شيء معتركي مخبينه ومازن يعرفه
فيصل :افااااا يامازن ليه تفاول عليهم
مازن توهق : لا ما افاول
فيصل : مازن اذا تعرف شيء قوول
مازن : انا ماعرف شيء كل اللياعرفه ان سعود رايح يتعالج
فيصل وقف السياره بقوه : يتعالج من ايش
مازن : ما اعرف بس هذا اللي قاله لي اسال تركي اكيد يعرف بس هو قال لا احد يعرف بليز فيصللا تقووول له اني قلت لك
مي : ياعمري ياسديم وانا اللي ظالمتك
فيصل: الليقلناه مابي احد يعرفه خصوصا عمي تعرفون انه مري
الكل : ان شالله
فيصل"ياترىايش فيك ياسعود"
الكل كان سرحان ويفكر بس مي
مي " يالله هذا نواااااف "
نواف كان يمشي ورى فيصل كااان خايف يصير لهم شيء مي لاحظت وجوده بس هو ما اهتممي تعلقت به اكثر تحسب انه من الشووووووق يلحقها ماتدري الله يرحم حالها ان الولدخايف يجيها شيء قبل مايحذرها نواف بطبعه يحب يساعد كل واحد محتاج قدامه وطبعا ميبنظره محتاجه حمايته
مي اخذتها الاحلام الورديه
وفجاءه تذكرت كلام ريما "نوااااااااااااااف صاير ملاكك الحارس "
مي "مقعولــه يحبني مثل ما احبه ويلحقنيوين ماروح "
فيصل :ميوووووو
مي : هلا
فيصل : ماودك تنزلين
مي : اهاوصلنا
نزلت مي وهي تتلفت تبي تلمح لو خياله وفعلا لمحته هو مو خياله يعني شافتلحم وشحم خخخخخخخخ
مي دخلت البيت فرحاااااااااانه وتتصل ع ريما تبي تعرف قصهملاكها الحارس
مي :هلا
ريما : اهلين وسهلين
مي : كيفيك
ريما : بخير
مي : طيب عندي سؤال
ريما : وانا مااعرف الاجابه
مي :خخخخ ثقيله دملاتعرفين
ريما : طيب قولي
مي : اممممممم ايش قصه ملاكي الحارس
ريما : ههههههه تذكرين انا كنت امزح
مي : لاماكنتي تمزحين
ريما : مين قال
مي : انا اقول
ريما : على كيفك
مي : ايه يالله وش قصته
ريما : اصلا مدري عنايش تتكلمين
مي : اهاااااا طيب اشرح لك نواف اليوم كان يلحقنا
ريما : اهااااا ولله
مي : ايوه
ريما : اخاف ماكان يلحقكم
مي : يابنتي شايفتهورانا عند اشاره البيت
ريماا : اهاااا عموما يمكن رايح لبيته لان بدر مره قاللي ان بيته قريب لبيت عمك
مي وخااااااب ضنها تحسب الولد لاحقها : اوكي مشكورهباي
ريما : بااي
مي" يالله انا ليش تسرعت اووووووف وش راح تقول عني ريماشافت الرجال وانهبلت عليه ياربي انا لازم اشيله من راسي
تلعبين على مين ياميوين تقدرين تشيلينه اذا شلتيه من راسك ايش يشيله من قلبك اصلا مابعد دخل قلبي لالاهو دخل وتربع بعد اووووووووف معقوله بهالسرعه اتعلق فيه ااااااااه ومين مايقدريتعلق به خااااصه بعد الموافق اللي جمعتنااااااا ياربي ساعدني "

نوااااف كانسرحااااااااان بعد ماراح لبدر لبيتهم بعد ماخلص دوريه المراقبه
بدر: هييييييييييه وين وصلت
نواف : هلا معك
بدر : ايييييييييييه هين معي
نواف: قل ايش تبي وخلصني
بدر : مالت عليك الشرهه على اللي مناديك ويبييوريك اسرار
نواف : هاه اسرار يالله وش تنتظر
بدر : ايا الملقوف عناد علىاخلاقك هذي مافيه
نواااف : تكفى ترى تكفى تهز رجال
بدر : اوووووووف منكبوريك شيء وابي رايك فيه
نواف : اوكي
بدر فتح الجهاز وبحث عن اخر محادثهحافظها مع ريما وعلى طول نزل على
ريما : اقراء
فيه عينيه نظرة انكسار
ورجولته لاتهزها انهزام
شموخه على شم الجبال
سموه بذاته تعدى البحار
رقيه وعلو اخلاقه نهر من الكلام
نواف : الله الله ايش هذا ياريمت بدر منتيسهله
بدر :خخخخ ياثقل دمك ياشيخ وبعدين من قال انها ريما اللي كاتبته
نواف : ههههههه اجل مين
بدر : انزل وشوف
قراء نواف باقي الحوار
بدر : ياحليلهاالعربجيه تعرف تعبر كل هذا في نواف
ريما : هههه ايه
نواااااااف انصدم عرفان مي كاتبه هالكلام فيه قام بسرعه قبل لايكمل المحادثه كلها وقفل الجهاز
بدر : نواف وش فيك ليه ماكملت
نواف : اسمع يابدر انا ماابي اعلق البنت فيني
بدر : هاه ايش تقول
نواف : بدر انا مره حبيت وخلاص يكفي علي هالحب
بدر مو مصدقاللي يسمعه
نواف : بدر انا قررت ابعد بسافر شهر شهرين اهم شيء ابعد ابي انساها
بدر : نواف اكيد منت صاحي ليه كل هذا
نواف : مدري بس انا مسافر مسافر
بدر : ومي
نواف : انا ماقلت لها تتعلق فيني
بدر : وانت
نواف : اناايش
بدر : انت ايش نواف لاتنكر انك تميل لمي
نواف : يمكن بس مااقدر احبهاانا شايل البنات من راسي
بدر : وليه كل هذا
نواف : لا تسال
بدر : طيبخلاص مو لازم تسافر ابعد عنهابدون سفر
نواف : ياليت اقدر ابعد بدون سفر يابدرانا كل ماشفتك تذكرتها كل مكان اروح اشوفها المزرعه البيت السوق المستشفى كل مكانحتى طريق بيتنا اتخيلها واقفه عنده
بدر : وليه تعاند نفسك
نواف : اناجربتالحب مره
بدر : جربها ثانيه
نواف : ماابي صدمات بحياتي مره ثانيه
بدر : ليه تنصدم بحياتك اذا البنت تحبك
نواف : البنت ماتحبني البنت بس جذبتها شخصيتيجذبتها اشياء فيني
بدر : بس ريما تقول انها تحبك
نواف : تتوهم وبعدين البنتبفتره مراهقه اذا تعدتها بيتغير شعورها
بدر اقتنع بكلام نواف بس مو مره
بدر : طيب ليه تسافر خلاص انا اقول لريما تقول لمي تنساك
نواف : لالا انا ماابيهاتكرهني ابي من نفسها تنساني اذا ماصارت تشوفني
بدر وبحزن: وانا
نواف : انتايش
بدر : انا من يكون لي هنا
نواف : هههه الله يخلي ريمتك
بدر وبجديهودمعه تدلدلت من عينه : بس عمر ريما مابتسد مكانك
نوافمالقى كلام يقوله ارتمىبحضن بدر وترك المجال لدموعه تنزل
بدر : طيب خلها اسبوع ليه شهور ما اقدراصبرعلى فراقك
نواف ومن بين دموعه : ههههه اجل على طاري الصبر على الفراق انامااستحمل 24 ساعه بدون ما اشوف وجهك المليح
بدر : ههههههههه الله يقطع بليسك
نواف : الا ايش رايك تسافر معي اسبوع وترجع قبل ماتبداء الدراسه
بدر : وانتبترجع اذا رجعت
نواف سكت
بدر : ماراح اسافر
نواف : اذا بنقعد اكثر مناسبوع ابشر
بدر : اسبوعين ومو كامله انت ناسي اني رجال مطلوب باي وقت يمكنريمتي تتصل تقول لي يوم الملكه
نواف : ههههههههه ان شالله ياالله بروح احجزوانت جهز نفسك بكره او بعده بالكثير
بدر : انشالله
وراح نواف يحجز

اما بمكان ثاني وبديره ثانيه
سديم : يالله حبيبي قوووووم ماصار نوم
سعود : يووووووه خليني ليه مستعجله
سديم : يوووووه نسيت ان اليوم موعدالتحاليل
سعود : ااااه منك كله من سبتك
سديم: وانا ايش سويت
سعود : انااذا كنت جنبك انسى العالم وتبيني ما انسى موعدي
سديم حمر وجهها ورمت عليهالمخدة
سعود : افااااااااا يالمتوحشه كذا تعبرين عن حبك
سديم تقهره : لا موكذا كذا اعبر عن قهري ورفعت ضغطي
سعود بخبث : اهااااا طيب كيف تعبرين عن حبك
سديم : مو شغلك اذا صرت رجال مثل العالم والناس وقمت وغسلت وجهك قلت لك
سعود : افاااااااااااا انا مو رجال طيب
ورجع غطي نفسه ونااام
سديم : يوووووووووووووه سعود احر ماعندي ابرد ماعندك
سعود : وش تبين فيني ابعدي
سديم تنط على السرير جنبه وتبعد الغطى
:
ماراح ابعد يالله قووم
سعود : مابي مابي
سديم : سعود تكفي
سعود : مابي عشان ثاني مره ماتفشليني
سديم : يووه عقولت المثل من فشلك حبك
سعود :خخخخ بايخه وبعدين المثل يقول من سبك حبك
سديم : لا تدقق يالله قوم والا
سعود : والا ايش
سديم : امممممم والادور لك على احد يلعب بشعرك
سعود يسوي مو مهتم ك عادي اكثر ما ثر الله بالديرهالبنات الحلوات أي وحده تعجبني بناديها تلعب بشعري
سديم عصبت : طيب خلها اجلتنفعك وكيفك اذا مو قايم صحتك مو صحتي
وطلعت وراحت للمطبخ تحوس
سعود "هههههههههههه ياحليلها تغار فديتها ولله "
وقام سعود واخذ له دوش وكشخ وطلعيدور سديم اللي كانت بالمطبخ
سعود دخل بالمطبخ بدون ماتحس كانت البنت معطيتهظهرها وجالسه تصلح فطور <<لاتحسبونه فطور شيء كلها خبر تحشيه جبنخخخخخخخخخ
سعود :بووووووووووووووووووووو
من الروعه طاح الخبز اللي بيدها
سديم: كم مره قايله لك لاتنط علي كنك جني
سعود :ههههههههه جني حلو والا ليشرايك
سديم : الا يقلب الكبد
سعود : افااااااااا ولله صرت اقلب الكبد طيبانا طالع
سديم بدون نفس : استنى ابلبس حجابي واجي
سعود: ليه وين رايحه
سديم : تستهبل معك
سعود : لالالالا
سديم : خيييير مو على كيفك
سعود : اجل على كيف مين
سديم : على كيفي
سعود : اهاااااااااا طيب انا مو رايحروحي انتي لحالك
سديم : الشغله معاند
سعود : سميها اللي تبين
سديم :طيييييييييب
سعود طلع من المطبخ فرحاااااااان على حرقه اعصاب سديم
فجااااءه
طاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااخ
سعود :سدييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي ييييييييييييم
ويركضللمطبخ

نرجع للرياض ونترك المطبخ هع اشوق هيء هيء هيء هااااااااااهاااااااي

ريما : لالالالا
بدر :خييييييييرايش اللي لالالالا
ريما : مافيه سفرة
بدر : وليه
ريما : مسوي ماتدري ليه
بدر : مدري يمكن لانك بتشتاقين لي
ريما : وبعد
بدر تقطع من الفرحه ريما اول مره بحياتها تكلمه عن مشاعرها
بدر : امممممممم مدري انتي قولي
ريما : ياحبيبي كندا مليانه بنات حلواتوانا ما اضمنك
بدر بمزح: تكفين من بياظر اعرج
ريما : العرج من عرج الجسدعرج الاخلاق والروح
بدر : اهااااااااااااااا ياناس فديت اللي يقدرون ريما لحظهشوي
بعد دقيقه
بدر : ريمتي
ريما بخجل :هلا
بدر : افتحي اذاعه .....<<ماابي اخذ ذنوبكم
ريما : ليه
بدر :افتحيها واسمعي ايش بتقولالمذيعه
ريما فتحت الاذاعه وبعد دقايق من بربره المذيعه اللي ماتخلص وقرايتهاللاهداءات
ريما : بدر وش القصه
بدر: اوووووش اسمعي
المذيعه : اهداء منبدر الى حنين روحه وتوئمها الى حبيبته الى نوردنياه احم احم بصوت واطي رامي ايشالاسم
رامي : أأريه متل ماهو مبين
المذيعه : عفوا الاهداء كان لـ ريمتههههههه اتمني ان ريمتك يا اخ بدر تسمعك

ريما عيونها نهر جاري من الدموعماكانت تبي كل هالحب كان يكفيها نصه بس بدر كل ماله يزيد غلاة بقلبها
جلست تبكي
بدر : اوووووووه ريمتي ما اهديت لك عشان تبكين ع الاقل اسمعي الاغنيه
ريمامن بين دموعه :ههههههههه الله يرجك
بدر : يكفي رجه حبك وش تبين زياده
ياأولحب واخر حب سكن في ناظري والقلب
عزف لحن الوفى غنى حكايه عشقنا الخالد
حبيبيحبنا خالد
تروح الناس يا اغلى الناس
ويبقى الحب والاحساس
وعطر الشوق فيالانفاس
على حب الوفا شاهد
حبيبي حبنا خالد
حبيبي مد لي يمناك
وخذكل العمر ويااك
انا مالي حبيب سواك
احبه ولله الشاهد
حبيبي حبناخالد<<خالد والا يوسف هع هع
مدام انتا وانا واحد
على هالحب نتعاهد
نسير ودربنا وااااحد
حبيبي حبناخااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااالد <<<هالمره عشاني خلوها مهند هع هع هع

ريما : تدري بحياتي ماكنتافكر بان الحب حلو
بدر : ااااااااااااااااااااااااااااااه اسالي انا
ريما :هههههههههههههههههه
بدر : ياربي انا كم مره قلت لك لاتضحكين وانا اكلمك يجينيهبال
ريما : فديتك انت وهبالك
بدر : ياربي انا بجيب الشيخ الحين يملكنا
ريما بكل حب : يالله جبه
بدر : ريما تتكلمين جد
ريما : وجد الجد
بدر : وصديقتك
ريما :امممممممم صح كلامك
بدر جته تكّه "سبق ترجمتها "
ريما تكمل : بس مو لازم تحضرها تحضر الزواج والا
بدر تشقق: اه ياريما وللهانك لعوب
ريما :هههههههههه ليه
بدر : عارفه ان نواف حجزبكره
ريما :ههههههههههه اتركه والا ماتقدر
بدر : اااه ياقلبي اتركه واترك اللي جابوه اذاتبين
ريما : هههههههههههه
بدر :مو مصدقتني
ريما : الا مصدقتك انت روحواستانس واذا جيت انشالله نحدد يوم
بدر : قولي ولله
ريما : بدر منهبل وشفيك
بدر : لي حق انهبل اللي نعي مو ريما هذي وحده ثانيه
ريما : افاااااااااااااا
وقامت تغني
اناا ريما انا ريما <<مسويه هيفاء علىغفله ههههههههههه
بدر : يالله اناااااااااااااااس احبها
ريما : خلاص عرفناانك تحبها حتى هي
بدر : ياليت اسمعها منك قبل لا اسافر
ريما : خلالالاصقلتها لك قبل انا ما اعيد كلامي
بدر : افاااااا ليش
ريما : بنت شيوخماينعاد كلامها
بدر : في هذي صدقتي يابنت قلبي
ريما : اوووووه بدر خلاصاستحي بايوووووووو
بدر : ياعيني على اللي يستحون باي

وقفلوووووو

فيصل اخذ قرارات كثيره منها
فيصل " لاززم ارجع لحياتي من ريما اللي تهزكياني بنت تلعب بك يافيصل اااااااه مو هذا عقابك ماكنت مرسيها على بر بس هذا احسنلي ولها وكمان احسن لفهد انا لازم اكون الاب والام لفهد وما اخليه يحتاج احد فهدولدي وقطعه مني
وان شالله ما تركه "
يلف فيصل ع فهد اللي نايم بجنبه ويبوسراسه
"
ياربييي يافهد الدنيا تاخذ وتعطي واجمل شيء بحياتي انك فيها احمدك ياربيع نعمتك "
فيصل شاااااااااااااااال ريما من باله لكن هل بترجع لباله مرره ثانيههل هي صدق نزوه بحياته وهو ما حبها بس كان يتوهم
بالجهه المقابله ريماا بتحنلفيصل والا بينسيها بدر فيصل وحبها له
الحين وين تبون نروح لمي او نواف او اممساره او نرجع للمطبخ اختارووا واذا قررتوووا ردو لي هع هع

قرارات سريعهالكل اتخذها بهالجزء
نواااااف بيبعد صح عن مي لكن مي بتنساااه
خالد ايش رايحيسوي
اساله كثيره جوابها انشالله بالجزء الثلاثييييييييييييين والاخير


الجزء الثلاثين والاخير
سعود جاء يركضللمطبخ
سعود : سديم سديم صار لك شيء
سديم وهي مرتاعه ودموعها تهل : هه لابس طاحت الصينيه وتكسرت الصحون
سعود راح وضمها : خلاص سدوم ماصار شيء راح الشراهم شيء انتي بخير
سديم سااااااكته
سعود : يالله البسي حجابك وخلينا نطلعنفطر براء ونتمشى وبعدين لنروح للمستشفى
سديم والصدمه ماززالت باينه على وجهاكان قلبها مقبوض ماتعرف ليه
بعد الدوران بشوارع المانيا راحوااا للمستشفى وبعدالتحاليل والفحوصااااات اللي ماتخلص
طبعا الحوار كان بالانقلش بس مثل ماعودتكمحفاظا على مشاعري ومشاعركم ترجمته
الدكتور :انت سعود
سعود : ايه
الدكتور : ممكن تجي معي للغرفه شوي
سعود :طيب
قام سعود بيروح قامت سديممعه
سعود : سمعتي الدكتور يقول انت تعال مو انت وزوجتك
سديم : مو شغلي ابياروح معك
سعود: ياقلبي استنيني هنا بورح وارجع لا تخافين
سديم : اذا تاخرتبدخل
سعود : اكيد
راح سعود وسدييييم على اعصابها ماتدري ليه حاسه بشيءبيصير حاسه ان غالي عليها بتفقده

بعد ربع ساعه من الانتظار طلع سعود وعلامةالدهشه والصدمه على وجهه قامت تركض له سديم
سديم : ايش قال لك الدكتور
سعود :هاه
سديم : سعود لا تخبي علي
سعود : ايش تقولين
سديم : سعود وش فيك
فجاءه
سعود :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
ويمسك سديم معخصرها ويدور بها وكل اللي بالمستشفى فاتحين فمهم مستغربين
سديم : سعود نزلني وشفيك انهبلت
سعود : سدوووووووووووووووووووووووم انا مافيني شيء كبدي سليمه
سديم : هاه شلون والتحاليل اللي بالسعوديه
سعود : اااااااااااااااااااااااااااااااه ياسديم كانوا غلطانين مافيني ااة سليم
كبديفيه كيس مدري وشو منتفخ ويحسبونه ورم والدكتور طمني ان عمليه ازاله الكيس ماتاخذسااااااااااااعه
سديم طاااارت من الفرحه سعود مافيه شيء
طبعا الخبر وصللتركي
تركي :اااااااااااااااااااااااااااااااه الحمد لله طمنتني
سعود : هموانزاح عن قلبي
تركي : طيب متى بترجع
سعود : يمكن اسبوع بكره بيشلون الكيس
تركي : ترجع بالسلامه
وقفلوووووووووووو

بدر ونواف طارة بهم الطيارةع كندا
بالطياره
بدر : يالله ما توقعت اني باشتاق لكنداا
نواف كااانسرحان وباله مو معه باله مع اللي بالرياض
بدر : ياهوووووووووووووه اكلمك وينوصلت
نواف : معك بس قلبي قابضني احس بيصير شيء
بدر : اقوول لا تفاول عليناتطيح الطياره
نواف : هههههههههه ولله رايق
بدر : ايه رايق ليه ماكون رايقبس تصدق ياليت يكون فيه انترنت بالطياره
نواف: ههههههه ليه
بدر : عشاناقابل وجهك
نواف : هههههههههه حلوه بس لاتعيدها
بدر : من الحين اقولك ابيمكان فيه نت ماجبت اللاب توب عبث

المهم بعد 3 ايااااااااام
محمد: اقولاشوف الوناسه واصله حدها
خالد : ههههههههههههههههه وليه ماتوصل حدها وانا اخذتحقي
محمد : أي حق
خالد : حقي من مي
محمد: شلون
خالد :هههههههههماعرفت ايش صار لها
محمد : لا
خالد حكى اللي سواه لمي لمحمد
محمد: البنتماتت
خالد : مدري
محمد : انت صاحي
خالد : ليه
محمد : لو عرفوا انالحادث مدبر بتروح فيها خاصه اذا قامت البنت لانك المتهم الوحيد
خالد خاااف منكلام محمد
خالد : ماراح تعيش وان عاشت بتموت
محمد : شلون
خالد: برجس
محمد : بتذبحها خاف ربك
خالد : مابعد خلق اللي يهيني
محمد خاف من خالدوطلع من عنده
محمد : انا وش قاردني اماشي مختل عقليا بكره بيورطني واتوهق اقطععلاقتي معه احسن
في كندااا
بدر : ياربي ريما ايش فيها ماترد
نواف : يمكنمشغوله
بدر : صار لي يومين اكلمها ماترد
نواف :افتح النت وشوف اذا عالماسنجر او لا تعرف هي مدمنه نت
بدر : مافتح ايملي مدري وش في الجهاز مخبط
نواف : ورني اشوفه

وفتح نواف الجهاز وبعد الحوس

نواف : فيهفايروس
بدر : من ايش
نواف : من الملفات اللي عندك
بدر : طيب ايش اسوي
نواف : لازم نسوي له فورمات
بدر : طيب اصبر ابحفظ اشياء
نواف :ايش
بدر : اسرار
نواف : اقول اخلص
بدر : سوالفي مع ريمتي وخواطري وصور
نواف : اهااااا طيب اخاف فيها الفايروس
بدر : يالله ياحبك لتعقيد الامور سواللي تبي
نواف جلس يحووووووس ويدوس وفتح جميع الملفات وفحصها ووقف عند
ملفكان اسمه " يوم النكبه خخخخ" طبعا اللقافه مصدر ثقافه هذا مثل يحتذى به وطبعانوافوو ماقصر بدال مايفحصه فتحه
طلع
بدر : افاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
بدر : الحين هذي المصدعه
بدر : قولي مليتي وافهمها
ريما : يووووووووووه اصبر اقولك السافه لا تاخذني بشراعومجداف
بدر : اهاااا اسمع
ريما : يوم قفلت منك وصلني مسج من مي تقول ابيكتدخلي الماسنجر
بدر : اهااااا
ريما : مو مصدق اضيفك معها واسالها
بدر : لا مصدق بس وش تبي بك هالوقت
ريما : اسرار بنات
بدر : اهاااا
ريما : بسبقولك
بدر: كيفك مابي اقولك قولي وتقولين ملقوف
ريما : ههههههههه اسمع ميخويك مثل ماهي مسهرته هو مسهرها
بدر : اهااااااا كيف
ريما : لحظه شوي

ريما : اقراء
فيه عينيه نظرة انكسار
ورجولته لاتهزها انهزام
شموخه على شم الجبال
سموه بذاته تعدى البحار
رقيه وعلو اخلاقه نهر منالكلام
بدر : ياحليلها العربجيه تعرف تعبر كل هذا في نواف
ريما : هههه ايه
بدر : ولله صديقتك هذي مغير تقزقز بعيونه اجل ايش عرفها بنظره الانكسار
ريما : ههههههههههههه
بدر : بس لو يدري نوااف بيتقطع من الفرحه
ريما : اجل قووووول قول له
بدر :طيب
ريما: وشوف هذي بعد
:
أمس العب وامزحوفرحان واضحك والبسمه ما تفارق شفاتي..
واليوم مصدومه وابكي واشكي واعاني منجرحي وحياتي..
اهتم يوم واطنش ايام
اتكلم شهر واسمع اعوام
اضحك مع ناسوابكي على ناس..
اشوفهم وفجأه افقدهم بدون احساس..
افارقهم ولااقوى..
والعيش بموتهم بلوى..
لأن الموت ما يرحم
بس القلوبماتهتم
اقابل ناس تفرحني
اساعدها وتساعدني
اعاتبها وتعاتبني
اسايرهاوتسايرني
انا هذي حياتي مع الدنيا..
صدف بيوم وعرفتك
وسمعتنيوسمعتك
ضحكنا مع بعضنا كثير
مثل براءة طفل صغير
بكيت شوي شكيتهموم
وعدتك هالبكا مايدوم
اعترفتلك بقلب لك ارتاح
قلب معاك مايعرفالجراح
ناديتك..
مسكت يدك..
قربت منك وبست خدك..
وهمست بأذنك انا .....احبك.....
شوقي لك جنني ومن عالأرضطيرني
....
وفجأه.....
تخيل...
حصل يوم وفقدتني
سألت عني تلفتمالقيتني
رجعت البيت تطلبني
ورن جوالي محد يسمع
الكل منشغل يدعي
ويقولياااارب لها اشفع
ترد هالمره عليك امي
تقولك:خلااااص ما ينفع
تركتنا ورحلتلبعيد
والكفن توه حضنها جديد
سامحها وبالخير اذكرها
اطلب لها الجنهوفرحها
ولو غلطت عليك بيوم اعذرها
تذكر داااايم انها احتااااجتلك ومالقتك
مي خلااااااااااااااااااص ماتت
تقفل امي جوالي وتحضنه وتبكي وهي ماتدريعن حالي
ما بقى غير ذكرياتي وصوري وثيابي وعطري واوراقي
والى متى ببقى في بالكل غالي
شهر..
شهرين..
سنه..
سنتين
..
ولا طووووولالعمر
الناس بتبكي يومين وبتعييش حياتها
وانت ودعني يمكن ارحل
سامح قلبيحبك ان بيوم اخطى
ودع قلب خذاه الموت
وامي..
بتنساني ولا بيتذكرني بعدموتي
واخواني بيفقدوني والا بخبون عنهم موتي
حياتي انتهت خلاص
دخلوني علىامي جسد بلا روح..
بدوون احساس..
ثابته ماتحرك.
قربت مني رفعتني وبكتتودعني
شالني اخوي لسجني
دفنوني قبل لا اقولك......ياحبيبي لاتنساني
واذكر صدفي معك تكفى لا تنساني
واذكر همسة احبك..
ما يطلبك قلبيغير دعوه انك تدعيله بالرحمه
مسكني اخوي وودعني
نزلت دمعته تتطهرني
شافوجهي لآخر مره
حضني بقلب به حسره
يقول مسكينه ما تهنت بس الموت بلارحمه.....
بس قبل ما يتحقق هذا في يوم
كلمه وحده بخاطري بقولها لكدوووم
(
أحـــــــــبـــــــــــــــــــــــــــــــــــك)
بدر : اخس البنتبايعتها على بلاطه تقوول احبك
ريما : ايه
بدر : حالتها صعبه
ريما : بدور
بدر :هلا
ريما: انت ماشفت شيء غريب بالكلام
بدر : لا ليش
ريما : البنت تتكلم عن الموت والقبر
بدر : اهااااااا لا بس جت معها كذا ماشفتيبالاخير تقول قبل مايتحقق ذاك اليوم
ريما : مادري وهي تحاكيني احسها بتودع
بدر : ايش تودع فال الله ولا فالك
ريما : مدري حسيت كذا
بدر :خلياحساسك ع جنب واضيفينا بمحادثه وحده خلينا نفلها
ريما : دقايق اسال مي

نوااااااااف فتح فمه ايش هالكلام مي تحبه وليه القبور والموت ريما معها حقوفجاءة وقبل مايكمل الحوار
بدر :نواف الحق
نواف : ايش فيك
بدر : ريماتتصل
نواف : طيب رد
بدر :هلا
ريما تبكي :اهلين
بدر : رمو ايش فيكليه تبكين

نواف نغزه قلبه وتردد في باله مي ماتت
وكمان رن في اذنه تذكرداااايم انها احتااااجتلك وما لقتك

ريما: الحق مي مي انقلبت فيهاالسياره
بدر : وش قاعده تقولين من متى
ريما مازالت تبكي : من يومين
بدر : وكيفها
ريما : بين الحياه والمووووووت
بدر : لاحول ولاقوه الا بالله شلونجاها الحادث
ريما : كانت ناويه تجيني البيت وانقلبت فيها يقولون السياره كانفيها عطل او احد مخربها الى الحين مابعد عرفوا التفاصيل

نواف كان يناظر بدربخوف مايبي يكون اللي بباله حقيقه
بدر : الله يكون بالعون خلاص اقرب حجز ونجي
نواف كان مبلم مايدري وش صاير
بدر قفل وبعيونه دموع مي الحبوبه يصير لهاكذا
نواف : بدر وش صاير
بدر والدمعه خانته ونزلت
نواف : بدر لاتخوفنيزياده وش صاير مي حصل لها شيء
بدرقال السالفه لنواف
نواف: لالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالالا لالالالا
بعدها طاح مغمىعليه

مي بالمستشفى والاطباء داخلين طالعين ومن غرفه عمليات الى العنايهالمركزه ومن العنايه الى غرفه العمليات

بعد ساعتين صحى نواف
نواف :ميمي وينها
بدر : اذكر ربك
نواف : انا السبب تركتها وهي متعشمه فيني تركتهاوانا عارف خالد كان ناوي عليها تركتا وبغبائي بضيعها من بين يدي

بدر جلسيهدي في نواف بعد ما اكد حجزعلى اقرب طياره رايحه لديار ابومتعب
سعود وسديمماكانووو عارفين بالي صاير سعود سوى العمليه واستاصل الكيس

ساره منااااااحهماحصلتش قبل كده الكل كان حزين على اللي صار لمي
طلع الدكتور
فيصل : طمنيادكتور
الدكتور: ولله ما ادري ايش اقول لك انا سوينا اللي علينا وربك غفوررحيم ادعو لها تقوم بالسلامه
فيصل : ممكن اعرف حالتها الحين
الدكتور : سبقوقلت لك ان العمليات الي سويناها لها الفضل بعد الله انها تمنع عنها الشلل بس
فيصل : ايش
الدكتور : انا شاكين انها دخلت غيبوبه
فيصل الصدمه بانت عوجهه
الدكتور : انت مؤمن بقضاء الله لاززم تكون عوون لاهلك
فيصل :طيبيادكتور الغيبوبه بتطول
الدكتور سكت
فيصل : قول لي لا تخبي
الدكتور : يمكن تصحى اليوم بكره بعد شهر بعد سنه ويمكن ...
فيصل : ايش يمكن ايش
الدكتور : يمكن ماتصحى

فيصل رجع لاهله يجر معه خيبت امله
سألوه عنحالتها بس ماقال لهم كل شيء بس قال انها بغيبوبه مايعرفون من تصحى

اليووووووووووووووووووووووووووم
رجله تطاء ارض الديار وبعيناه دمع يكادان ينهال
بدر : نواااف وين سرحت
نواف : كانت هنا قبل خمسه اياااام كانتتودع اختها
بدر رحم حالت صديقه عمره ماتخيل نواف بيكون بهالشكل حتى ندى يومتركته ماصار له اللي جالس يصير له الحين
نواف ماكان يعرف سبب حزنه عليها يمكنشعوره بالندم انه تركها وهي محتاجته

نواف راح للبيت اخذ له شور سريعوطااااااااااااااااااااااااااااار ع المستشفى
طبعا مي ماكان عندها احد الكل طلعبعد ماطمنهم فيصل انها بخير ووقت الزياره بيجونها
نواف بحكم مركزابوه قدر يدخلالمستشفى بغير وقت الزياره وسال عن غرفه مي
راااااح لغرفتها وفجاءة
............................................
سعود يكلم تركي ويطمنه بنجاحالعمليه
تركي : الحمد لله ع السلامه
سعود : الله يسلمك
تركي : ماقالولك متى بتطلع
سعود : مدري مابعد قالوا
تركي : اهااااااا ترجع لنا سالم انشالله
سعود : امين الا بسالك اخبار الشغل واخبار ابوي
تركي تغير صوته : بخير ليه تسال
سعود : اتصلت كم مره عليه مايرد واحيانا مقفل
تركي : كلنابخير
سعود : تركي انا مو غشيم عنك صوتك فيه شي قول والا اول طياره راجعه اناراكبها
تركي : لاترجع لما تتحسن حالتك
سعود تاكد ان فيه شيء صاير : طيب ايشاللي صاير
تركي قال كل اللي صار لمي وانها بغيبوبه <<طبعا ما احد يعرف انغيبوبتها يمكن تطول الا فيصل
سعود : لاحول ولاقوة الا بالله ليه ما احد اتصلفينا
تركي :فيصل منبه علينا مانقول لك شيء كان عارف انك رايح تتعالج مو وناسه
سعود : وكيييييف عرف
تركي : مزون احد غيره وفيصل ماكذب خبر وجاء يستجوبني
سعود : وانت ايش قلت له
تركي : يوم سالني كنت مابعد اتصلت تطمني وقلت لهيمكن ورم
سعود : يووووووه الرجال الحين شايل همين غير همه
تركي : با اتصلاليوم عليه واطمنه
سعود : ايه الله يخليك
سولفو وبعدين
وقفلوووووووو
سديم دخلت على سعود اللي حالته حاله
سديم : يتهنى الليشاغل بالك
سعود بابتسامه مغصوبه : فيه غير القمر
سديم :افاااااااااااوحسبته اناااااااا
سعود سرح مره ثانيه قامت سديم وجلست جنبه ع السرير
سديم : حبيبي وش فيك
سعود : هلا مافيني شيء بس ودي ارجع للسعوديه
سديم : انا تونيراجعه من الطبيب يقول بيسمح لك بالخروج بعد بكره
سعود : اهاااااا كويس يعنيالاثنين نحجز
سديم: ليه مستعجل ع الرجعه
سعود مايبي يزيد هم سديم : لامستعجل ولا شيء بس مليت من المستشفي
سديم ماصدقته:اهاااااايمكن ليه لا

وتركي بهالوقت اتصل ع فيصل
تركي : هلا
فيصل : اهلين
تركي : اخبارك انشاء الله بخير
فيصل : اااه انا بخير
تركي : اتركها ع ربك يا بنالحلال
فيصل : ونعم بالله
تركي : توني مقفل من سعود
فيصل : هاه بشر ايشاخباره
تركي : الحمد لله ماطلع فيه ورم
فيصل : اجل
تركي : كيس واستاصلهوبيرجع بعد فتره
فيصل : الحمد لله بس ليه قالو له ورم
تركي : تعرف اخطاءطبيه
فيصل : اهم شيء انه بخير
تركي : لا بخير الحمد لله اخبار الاهل الحين
فيصل : لله مدري ايش اقولك بس ربك يصبرهم ان شاء الله
تركي : امين ياللهاجل ما اطول عليك الله يقومها بالسلامه
فيصل : الله يسلمك ومشكور على الليتسويه
تركي : ماسوي الا الواجب

وقفلوو

نرجع للفجاءه اللي صارتعند نواف
نواف يوقف مصدوم قدام غرفه مي يطالع مستغرب مين هذا
مي كانت مثلالطفل ببراءه نايمه ع السرير
يتقدم بخطوات بطيئه ويرفع المخده ويحطها على وجهها
مي كانت تقاووم تقاوم وهي بغيبوبتها
نواف رجع كلامها يرن باذنه تذكرداااايم انها احتااااجتلك وما لقتك
نواف :هيييييييييييييييييييييييه انت ايشجالس تسوي
الرجال من الخووووف ترك المخده ولف من الجهه الثانيه وانصدم لما شاافنواف
نواف تقدم له
وصارت مضاربه الرجال يبي ينحاش ونواف ماسكه وبعد دقايقاجتمعوا الممرضين والدكاتره
الدكتور اللي سمح لنواف يدخل ع مي : اخ نواف ايشاللي صاير
نواف بعصبيه : قبل لاتسال وش اللي صاير اهتم بمرضاك
الدكتور : نعمممممممم
نواف وهو ماسك الرجال : دخلت على مي لقيت هذا ماسك المخده ويحاوليخنقها
الدكتور يكلم الرجال : وانت يالزباله "الله يكرمكم" كيف دخلت ومين سمحلك
المهم الشرطه بعد قايق جو وحققوا في الموضوع نواف بحكممركزابوه<<ذليتكم بهالمركزخخخ
نكمل بحكم مركزابوه قدر يدخل بالقضيه واتهمخااااااالد بالموضوع وقال للشرطه السالفه اللي صارت لخالد بسبه مي وكيف سمعه يتوعدمي
طبعا تاكدوا الشرطه من اتهامات نواف لخالد اللي اعترف لهم برجس بان خالد هواللي جبره على الموضوع
الشرطي : شاكرين تعاونك يا استاذنواف
نواف : ولو هذالواجب اقدر استاذن الحين
الضابط : تفضل
نواف وهويقوم دخل فيصل
فيصل : خير ياحضره الضابط ايش اللي صاير
الضابط : اولا احب اعرفك ع الاستاذ نواف الليبفضله بعد رب العالمين قدرنا نعرف المتسبب بحادث اختك
فيصل : شلون
الضابطقال كل اللي صار لفيصل وقال عن محاوله اغتيال مي وكيف نواف انقذها بالوقت المناسب <<قويه اغتيال ههه
فيصل بكل امتنان : مشكووووووووووووووور يااخ نواف مدريكيف اجازيك
نواف : لا شكر على وااااجب
فيصل : اللي سويته اكثر من الواجبولله مدري كيف اردها لك
نواف : هههه الايام جايه واكيد بتردها
فيصل : مايردك الا لسانك
وتبادلوا الارقام

وبعدها طلع نواف مرتااااح البال
بمرور الايام نواف زادت علاقه بفيصل
فيصل ماكان عنده اصحاب كثير لذلك اولماتعرف ع نواف فرح لانه كان له طوق النجاه من الهموم اللي يواجهها
فيصل :ههههههههه الله يرجك
نواف : ليه وش قالو لك بيبسي
فيصل :هههههههه
نواف : الحمد لله
فيصل : وش فيك قالبها جد
نواف : جد والا عم هههههه
فيصل : خخخ بايخه
نواف : افااااااااااااااااا طيب دور لك احد يعطيك وجهه انا رايح
فيصل : لا تو الناس اجلس شوي من جد مال وابياحد اسولف معه واشكي له ومافيه الاانت اغثك
نواف : عادي تمون كم بو فهد واحد وجعلنا مانعدمه
فيل : سلمت واشكرربي رزقني اخو مثلك ع قوله حامد زيد
احيانا ربك يرزقك خوت انسان
ويسوي فيعيونك قبايل
يانواف انت بعينهم كحيلان وبعيني تسوى عيال الاحمايل
نواف :هههههههه بدعت فيها لما قلت بس والجد ولله انك اغلى من اخواني اللي اعرفهم والليما اعرفهم
فيصل :ههههه ابي اعرف ابوك شلون يجمع بينكم
نواف :هههههه ضحكتنيالحمد لله مايدري كم ولد عنده
فيصل : من جدك مو معقول
نواف : اتركها ع الله
فيصل : صدق اللي قال عيش بتشوف
نواف :ههههههه اسمها عشنا وشفنا يالفالح
ومررت الايام بينهم وكل مال صداقتهم تقوى

مي مازالت بغيبوبتها
وسعود وسديم رجعوا وسديم انصدمت لما عرفت باللي صار لمي
ساره شالت فكرهالسفر من بالها
ومع مرور الايام هذا مايحدث مع نواف
نواف بغرفه مي :اااااااااه يالغلا انا عارف اني تركتك وانتي بحاجتي بس بعوضك والحمدلله خذت حقك منهالحقير
نواف :ميو ماودك تردين تكلميني ابي اسمع صوتك مشتاق لهبالك
نوافيأس انها تحاكيه
نواف : حبيبتي انا بروح واجي لك وقت ثاني
نواف كان منهبلماتركها في حالها كل يوم كان يزورها وتقريبا نفس الكلام واحيانا يسولف عنفيصل
نواف : تدرين ام فيصل صارمن اعز اصدقائي ماتوقعت هالعايله كلها بتاسرني
سكت
نواف: بس انا ماابي اخون فيصل ايش راح يقول لما يشوفني معك بس ما اقدراتركك انا بكلمه ابي اقوله اني ابيك احبك ابي تكونين زوجتي


بعد 5 week<<مايمدي على اللغه
فيصل : شوفي ياساره لو مي صاحيه مارضت على الليتسوينه انتي لازم تشوفين مستقبلك
ساره: شلون اروح واتركها بهالحاله
فيصل : أي حاله وبعدين كلنا معها انتي سافري وارجعي لنا بالشهاده
ساره : ما اقدر
فيصل : اذا تحبين مي بتقدرين انتي اذا جلستي وحطيتي يدك ع خدك بتصحى
سارهساكته
فيصل : اجل بعد اسبوع انتي مسافره
ساره ماقدرت ترد على فيصل كانكلامه مقنع
وفعلا ساره اقتنعت انها تسافر والكل شجعها
اليوم ساره بتتركاشرف ارض ارض المحبه والسلام ارض الكل يشهد لها بالعز ويقوفون عن ذكر اسمها تمجيدواحترام
فيصل : ماوصيك يا احمد ع ساره
احمد : بعيوني لاتوصي حريص
سديم : مو تقاطعون اتصلوا كل يوم
احمد :هههه ان شالله
ساره تلتفت ع فيصل وعيونهمليانه دموع : طمني ع مي مو تنسى
فيصل : ان شالله من عيوني
ساره راحت لامهاتضمها
ساره : يمه سامحيني بروح واتركك
حصه : ع ايش اسامحك انتي بتروحينوترفعين راسنا نبيك بالشهاده مو تنسين
ساره : ان شالله

وراحت لسديم وكملتها
فيصل : يوووووووووه منكم يالحريم قلبتوها فيلم هندي
سديم : وانت ايش حارك
فيصل : اخاف دموعكم تخلص
احمد : ههههه اذا ع الدموع لا تخاف عندهم مخزون اضافي
سديم :خخخ بايخه سوسو شلون مستحمله ثقاله دمه
ساره تهز كوفها يعني ماتدري
احمد : هييييييه تراني خالك وانتي اشوفك معطتها وجه
فيصل : ههههههههههههيالله اركبوا اوديكم المطار قبل لا تكملونها
احمد : يالله
حصه : بتمر ع ميوانت راجع
فيصل : مدري اذا كانت الزياره مفتوحه ليه تسألين
حصه : ودي تسألالدكتور نقدر نطلعها من المستشفى
فيصل حس بمعاناه امه : ان شالله بساله بس مااتوقع
فيصل يلف ع احمد وساره : يالله مشينا
ووداهم للمطار
رجع فيصلوبالطريق
فيصل " الله يالدنيا اليوم موعد اعدامي اليوم بتروح غلاي كله مني اناالسبب انا اللي ضيعتها كنت اصدها دايم الحين وش الفايده البنت وراحت بنصيبها "
ويناظر بالساعه "يووه الزيارات مسموحه خلني اشوف مي واكلم الدكتور "

نواف مازال ع حاله مع مي كانت كل يوم يتاملها وبس هاليوم نسى نفسهالزيارات جاء وقتها وهو مازال عندها
نواف : اااه ياميوو ليه تبين تخليني وحيدماودك تقومين مامليتي الى متى وحنا على هالحال ليه اجيك مثل الحرامي ابيك معي ولي
وترددت باذنه كلماته معي ولي
نواف : لازم لاززم اسوي شيء مو معقول اللييصير لي
نواف يطالع بالساعه :يوووووه الزيارات بدت
قاام بسرعه وطبعا باس ميع راسها : اشوفك بكره يالغلا
مي كانت الابتسامه ماتفارق وجهها
نواف فتحالباب ومن السرعه صدم بـ
نواف : فيصل
فيصل بصدمه : نواف ايش تسوي هنا
نواف:اناانا
فيصل : انت ايش ابي افهم ايش كنت تسوي
نواف ساكت
فيصل : نواف تكلم واللي يرحم والديك موو معقول تخوني
فيصل ماتحمل اللي يصير له وبداتالذكريات تدور براسه
ذكريات سديم مع ابووووووووووووووه وفجاءة تخيل الوضع يصيرلمي
فيصل ماتحمل طاح غشيان
نواف انصدم للي صار نادى ع الدكتور
طبعانعرف كلنا ان فيصل قلبه رهيف مايستحمل لذلك نقلوه للعنايه
نواف حس بخطورة الوضع "ياربي انا ايش سويت ليه احط نفسي بوقف محرج الحين الرجال ايش بيقول عني وش بيظنفيني اصلا ماكان لي الحق ادخل ع اخته مهما كان انا مومحرم لها
طلع الدكتور
نواف : بشر
الدكتور : الحمد لله الازمه مرت ع خير
نواف : طيب متى اقدراشوفه
الدكتور : بعد نصف ساعه
نواف : شكراا
بعد نص ساعه دخل نواف عفيصل اللي كان نايم بنظر نوااف
نواف جلس ع الكرسي
نواف : سامحني يافيصل
فيصل " ياربي هذا يبي يكمل علي بس وربي ما انساها لك ماكنت عارف انك حقير لهذيالدرجه تتقرب مني عشان اختي "
نواف يكمل بكل عفويه : اناعارف مو من حقي ادخل عاختك بس انا وسكت
فيصل كان مستمع
نواف : يعلم الله انه ماصار اللي في بالكانا يافيصل وسكت
فيصل" موناوي يجيبها البر ليه مايخلص "
نواف :انا عارف انكيمكن ماتسمعني ولا ودك تشوفني وبتحاول تنتقم بس ياصاحبي ويشهد علي ربي ان رفقتك ليالمده اللي راحت ماتتقدر بثمن لقيت فيك اخو وعززوه وسند تخيل نفسك يا فيصل غرقانبالبحر و عندك طوق نجاه مو كنت بتتمسك فيه هذا الي صار معي انا كنت غرقان وانتبالنسبه لي الطوق كنت غرقان في هموم وحالتي مايدري بها الى الله كنت تواسيني وانااواسيك تواسيني وماتدري اللي تواسيني عليه اختك مي ويوم تعرفت عليك فيه اشياء كثيرهتغيرت فيني صرت لي اخو واكثر وربي يشهد ع كلامي مثل رفقتك ما لقيت
نواف سكتودموعه تهل
فيصل فتح عيونه وشاف دموع نواف تهل ما حب انه يبين له انه صاحي كملع حاله
نواف : كنت دايم تسألني وانا اتحجج لك باشياء تبي تعرف وش فينيااااااااااااااااااااااه يافيصل
وبداء بسرد قصته
كنت فرحاااااااان بحياتيولا به شيء يكدرني
لين ربي ماكتب لقلبي انه يحبي
وطاااااح بيدين ناس ما توفي
طاح بيدينها واستغلت قلب بها مغرمي
كانت معاي ومع صاحبي شفت كيف الدنياا كبركفي
مالقت بهالدنيا غير من على قلبي قريبي
طعنتي معاه بظهري
وانا من زودطعونهم قسمت اني مااحط قليبي
بيد انثى تعلب بي
بس بيوم ياصاحبي قابلت طيفملائكي بجنبي
ماكنت عارف ان قلبي بكسر حلفي
ومن غير ما ادري الصدفه كانتتلعب لعبتها معي
مره وانا بين البساتين متغبي ورده
لا حشى الورد منهاتعذر
كيف ملاك الحسن يتنزل
وتصير مثلهم بيوم يمكن تذبل
طارت مثل النسمه
وقبل لا تستاذن مني
وتاخذ قلب لها ركض رفض يسمعني
قلت له مالك ومالالشقى ياحظي
انت جربت ولابه تغير بالحالي
ااااااااااااااه شلون عانيت وبعدجالس اعاني
ليه ياصاحبي ماتوقف معي وتسمع لحالي
انا من يومها الى اليوم قلبيعندها اسيري
ومدري اذا بيرضي يعود لي والا مايعودي
وبيني وبينك انا لها قلبيابيعي
وبيوم خنت وبعت وبعدت
لعلي ما اطيحي
ماعرفت ان ببعادي حبيبي مورغوبي
تركته وهو ينادي وينك يانصيبي
تتركني لمين من بعدك
والدنيا مافيهاخير والقدر ما ترك لي حبيبي
انا ما اعترض انا اقول حالتي لعلك تعذرنييارفيقي
انا قبل ما اعرفك كنت غريقي
وبعدك انا بحالي سعيدي
يعلم الله لوتبي مذبحي تغسل به ماوسخ صداقتنا الوليدي
مانا برافضي عندي خوتك و
لا ترككجريحي
بفعلتاًانا ولله ما اريد بها شيني وبس
<<
اتحداكم اذا يمديكم اناعارفه مايديكم علي ما شاء الله تبارك الله الله يحفظني
نواف وبحزنه:هههههههه شفتاخر عمري طلعت شاعرههوبدون قافيه
فيصل ماكان مستوعب اللي يسمعه وش قصته : انتايش تبي بالظبط
نواف فتح عيونه : فيصل انت بخير
فيصل : ابي اعرف وش تبي
نواف : ما ابي شيء الحمد لله ع السلامه
وقام عشان يطلع مسكه فيصل مع يدة: وش قصتك
نواف : اضنك سمعت قصيدي
فيصل : القصيد يبي له شرح والا
نوافحكي له قصته من طق طق الليهو حب ندي الا السلام عليكم يوم وصل لمي بس طبعا مشفراشياء
نواف : طبعا انا سمعت خالد يتوعد لها بس قلت خليني ابعد
فيصل كانتساااكت ولا كلمه
نواف : فيصل فيصل
فيصل : هاه
نواف : وين رحت
فيصل : معك
نواف : طيب اذا طلبتك تردني
فيصل : هاه
نواف : انا ابي مي علىسنه الله ورسوله
فيصل مازال مبلم هذا صاحي جاي الولد يقص له قصت حبه لاختهوبالاخير يخطبها
نواف : فيصل ابي رد
فيصل : ما اقدر ارد لك وما اتوقع اهليبيوافقون وبعدين مي بغيبوبه
نواف : انت وافق واهلك يصير خير
فيصل : نوافاقولك مي بغيبوبه
نواف : عشان كذا ابي اتوجها الحين ابي اكون جنبها ما ابياخذلها مره ثانيه
فيصل نزل راسه : يمكن ماتصحى
نواف وبامل : ربي رؤؤف رحيمماتدري
فيصل : بس
نواف : ولا بس ولا شيء انا بمركم البيت بكره
فيصل : بس راي مي اخاف
نواف : مي موافقه انا اخذت الموافقه منها
فيصل فتح عيونه
نواف : انا عارف مافهمت بس بدر مثل ماقلت لك خطيب بنت جيرانكم قلت له يقوللخطيبته تسال مي اذا تبيني اولا
فيصل : اهااا طيب ليه تركتها ورحت
نواف سكتوبعدين
نواف : خفت
فيصل : من ايش
نواف : اني انصدم مره ثايه
فيصل : اهاااااااااااا
نواف : الحين ابي رايك ولا تنسى انك مره قلت لي انك مديون ليولازم ترد الدين
فيصل : ان شا الله


ببيت ابو ريما
ابو ريما : حيالله من جانا هذي الساعه الباركه
اخوه سالم :الله يبارك فيك
ابو ريما : شلون المعرس
بدر :ههههههههه بخير الله يسلمك
ابو ريما :هاه جاهزتدخل تشوفالعروس
بدر: ايه

وبعد دقايق دخل بدر ع ريما
بدر : مبرروك
ريمابحيا : الله يبارك فيك
بدر : يالله انا مو مصدق انك وجتي
ريما :ههه لا صدقتبيني اقرصك
بدر: يالله طول عمري احلم بهاليوم
ريما : وهذا هو تحقق
بدر : بفضل الله
صمممممممممممممممممممممت
بدر : هاه متى الحلو يبي زواجه
ريما : انا مابي زواج عزيمه عائليه صغير باي يوم تكفي
بدر عرف ان السبب مي : براحتك واذا حبه ناجل الموضوع كم شهر ماعندي مانع
ريما حست بشلون بدر حنونمعها وكيف يحس فيها
ريما : لا ايش كم شهر مااقدر انا اصبر
بدربفررررررررررررح :ولله من جد تتكلمين
ريما تهز راسها مستحيه
بدر باسها عراسها : يالله شلون انا محظوظ فيك


و بعد اربع سنوات

مي لازالتبغيبوبتها
ساره رجعت لاهلها علشان تولد كانت بالشهر الاخير بعد ما اخذت اجازه
سديم وسعود رزقهم ربي وردتين
يوسف وتركي توم ولا اروع وعمرهم 3سنوات
ريما وبدر
ربي رزقهم بنواف وعمره سنتين وريما حامل بشهرها الثالث
تركيعلى حطت يدنا ماحرك ساكن يستني البنت اللي تجيه على حصان ابيض خخخخخخخ
مازن كبروكبرعقله معاه
فيصل يتحسر على ضياع ريما

ليله من شعبااااان الموافق 27 -8 – 1428هـ
نواف ماسك يد مي ويسولف عليها مثل ماتعود
لكن هالمره الجو غير
نواف : اااااااااه يامي مرت علينا 3 اعياد بدون ما اسمع منك كل عام وانت بخيراااه يامي لو تصحين اصحي الله يخليك ابي اصوم رمضاني معك واعيش عيدي بحبك
ميكانت كالعاده مستمعه بصمت باسم وكانها تسمعها نواف كان مؤمن بان مي تسمعه وتفهمه
لحظه صمت يسودها نظرات الي الحبيبه النائمه
وكما في الافلام
نوااااافماقاوم يشوف حبيبته النائمه
طبع قبله دافئه ليست كالسابق كانت قبلته بها حنينشوق جميع معاني المحبه
وفجااااااااءه مي بدت تتعرق وضربات القلب ازدادت
نواف ماكن منتبه للي يصير كان بعالمه الرومانسي
فجاءه دخل الدكتور معممرضات
وتحت دهشه وحزن نواف
الدكتور يقايس ضغطها ويشوف نبضات قلبها
شافنواف حزين ومكتئب ماسك يدها بيدينه الثنتين
الدكتور : ايش اللي صار
نواف : ماصار شيء
الدكتور : بس مي ازدادت نبضات قلبها فجاءة والعرق يتصبب من جسمها
نواف : ماادري مو انت الدكتور حاول تفسر
الدكتور: اخ نواف عارف انك حزينعلى زوجتك بس انت لازم تساعدنا في علاجها
نواف : كيييييييف
الدكتور : ابياعرف ليش صارعشان كان رده الفعل ازدياد نبضات القلب ليش ارتفعت فجاءة يمكن اقدراساعدها قبل لا يصيبها جلطه او أي شيء لا سمح الله لو ماكان السبب شيء حدث
نواف : دكتور أي جلطه واي كلام ولله ما ادري شلون زادت نبضات قلبها وبحنيه حب يشوف وجهاويمسح على شعرها انا كنت اسولف معها وصارت اميرتي النائمه
وقال للدكتور ايش الليصار
الدكتور : عظيم
نواف : ايش اللي عظيم
الدكتور : باللي صار تاكدناانها يمكن تصحى بيوم هذا اللي صار لها نتيجه ملاطفتك لها وهي حست بالشعور لانالمراءه.......وجلس يشرح له
نوااف طار من الفرحه مي يمكن تقوم
طلع الدكتور
نواف رجع شال مي وحطها بحضنه
نواف: اااااااااه يالغلا لو اصحى بكره علىهمسك ولمست يدك
مي كانت صدق بغيبوبه لكن تسمع وتفهم اللي حواليها وكانهم معهابحلمها الوردي

الصباح
ساره : احمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد الحقني
احمد : وش فيك
ساره : مدري يمكن اولد
احمد : يرحم امك قولي غيرها انا مابعد تهيات نفسيا
ساره :احمـــــد بلا هبال انا مو ناقصه
احمد اخذ ساره وراحوا للمستشفى
سارهبغرفه الولاده
واحمد منحاس من الصبح وهو يتصل ع العيله عشان يقولهم ان سارهتولد وخلال نص ساعه الكل حضر المستشفى
وجلسوا يتنظرون ساره
بالدور الثانيبالمستشفى
نواف كالعاده حاط راس مي ع صدره وماسك يدها ونايم
فتحت عيوناببطء والنور يعذبه شدت على يده وهمست :وين انا ورجعت ثانيه قفلت عيونها من نورالشمس اللي عذبها
نواف طمر من النوم :مي مي انتي صحيتي
لكن
نواف :اااااهشكلي اتوهم عدل جلست وحط راس مي ع المخده وهو قايم من ع السرير يده ماسكه بها يد ميبقوه
مي بتعب : وين بتروح انا وين النور ليه قوي
نواف مو مصدق اللي صار
نواف : مي مي صحيتي
مي كانت ماتقدر تتكلم
نواف : لحظه بناديالدكتور
ودقايق والدكتور جاء لمي وجلس يفحصها
الدكتور : انت متاكد انهاكلمتك
نواف وبفرح : مثل ما انا شايفك يادكتور
الدكتور رحم نواف مو اول مرهيناديه ويقول ان مي صحت بس هالمره كااااان فرحان
الدكتور : انا طالع الحين
نواف : طيب ماقلت لي وش بيكون وضعها
الدكتور : مثل ما انت شايف مازالتنايمه
نواف : لا مو نايمه هي متضايقه من النور شوي
الدكتور : يا اخ نوافاظن اني دكتور واعرف شغلي
مي جلس يدور اسم نواف ببالها شلون هو معها ايش الليصار معقوله هي ماكانت تحلم هودايم معها ليه الدكتور يكلمه كذا
والدكتور بيطلعمي جمعت قواها : ابي مويه
الدكتور التفت :نعم
نواف بفرحه : قلت لك صحت تبيمويه
الدكتور رجعه لها
الدكتور : اذا تسمعيني هي راسك
مي تهز راسها : ابي مويه
الدكتور مو مصدق
نواف : يالله شفت يادكتور انا ماكنت اتوهم
الدكتور : الحمد لله عل سلامتها
نواف : الله يسلمك انا بكلم اهلها
نوافيتصل ع فيصل
فيصل بفرحه : هلا
نواف :اهلين مبروووك
فيصل : هههههههمشالله امدى الخبر ينتشر الدكتور توه طالع من عندها
نواف :هاه شلون عرفت
فيصل : انا عندها بالمستشفى
نواف : وينك ماشفتك انا توني طالع من عندها
فيصل : نواف شارب شيء
نواف حس الموضوع فيه شيء : لا انت وش فيك
فيصل : اختي ساره جابت بنت
نواف : ههههههههههههههههههههههههههههههه
فيصل : خير
نواف : انت فاهم غلط انا ما ابارك لك عشان ساره
فيصل : اجل متصل هالحززهوتبارك ليش
نواف : مـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي صحت والدكتورعندها
فيصل مو مصدق : انت تتكلم من جد
نواف : وجد الجداذا مو مصدق تعال
فيصل طاااااااااااااار من الفرحه الاخبار الحلوه بدت تهل
ومسرع الخبر ماانتشر
ساره : ولله مي صحت
فيصل : ايه وتوني عند الدكتور وطمني على حالتهاقال هي الحين بحلجه للنوم والراحه
سديم وعيونها متحجره : ههه اربع سنين راحهونوم ماكفت
الكل :ههههههه
احمد : هاه حبيبتي ايش نلويه تسمينها
سارهوبدون مقدمات : فرح

الكل ما اعترض عليها
الكل مجتمع عند مي العصر
مي : يالله يافهودي كبرت
فهد : ايه تحسبين انتي اللي تكبرين بس
مي :هههههههههه لازم تذكرني اني عجزت
مي تتلفت وتشوف اهلها والفرحه موسايعتها
مي :يالله سدوم عطيني هالدبدوبين اشوفهم
سديم اعطتها تركي ويوسف
مي : يالله شكتر حلوين طالعين ع خالتهم الا ساره وينها
فيصل : هههههههه بالغرفه الليجنبك
مي بخوف:ايش فيها
فيصل : مافيها شيء بس جابت لنا اول كتكوتهبالعايله
مي : من جد وينها ابي اشوفها
فيصل :هههههههههه بتشوفينهاوتملينمنها
مازن كان بزاويه لحاله
مي : مزون ليه ماتقرب عندي
مازن : هاه
مي : يعني ماشفتك جيت عندي
مازن وهو يقرب بحياء
مي: الله وش هالحياء بسمن جد ياولد الذين احلويت
مازن :ههههه انا عارف حتى اني بعد
مي :تصدق مابعدشفت نفسي اخاف فيني تجاعييد
سديم :وين تجيك التجاعيد وعندك واحد 24 ساعه مهتمفيك وبشرتك
مي : هاه
فيصل يغمز لسديم اسكتي :هههههههه ماعليك منها منهبلهمشتاقه لك وقامت تذب كلام
حصه :خلاص اطلعوا عن اختكم خلوها ترتااااح
مي: لااجلسوا انا مشتاقه لكم
فيصل : وقت الزياره خلص ان شاء الله بالزياره الثانيهتكونين بالبيت
مي : اميييين
وطلعوا كلهم من الغرفه الا فيصل كان يبييحاكيها عن نواف
مي ما انتبهت ان فيصل ماطلع وسرحت تبي تعرف من كان معا بالغرفههو نواف والا تتوهم
فيصل :الوووووو نحن هنا
مي :هههههههههه حسبت طلعت
فيصل : لا ماطلعت حسيتك بتقولين شيء جلست اسمعه
مي استغلت الفرصه : اهاااااا طيب انت والا مازن اللي عندي الصباح
فصل يلعب بها : لا ماكنا عندك ليهفيه شيء صاير
مي :هاه لا
فيصل : اشوا طمنتيني
مي بهمس :طيب من كان عندي
فيصل : هههههههههههههههههههههههههه
مي : وش فيك تضحك
ودخل عليهم نواف
نواف : مارديت وش فيك تضحك
فيصل : ههههههه انت وصلت اجلس فهمها مين كانعندها
نواف : ياثقل دمك ياشيخ ياله اطلع خليني وحبيبتي لحالنا
مي كانتتحسبها الى الحين بالغيبوبه منصدمه مو مصدقه
طلع فيصل ونواف جلس بالسرير ومسكيدر مي وباسها : الحمد لله على السلامه كذا تتغلين علي 4 سنين
مي : هاه وشالسالفه وانت شلون هنا
نواف : افااااااا وحدة تقول لحبيبها وزوجها هالكلام
مي مازلت مبلمه
نواف :هههههههههههههههه وش فيك
مي : انت وش تقول
نوااف شرح لها كل شيء
مي : يعني ماكنت احلم
نواف :هاه شلون
مي : انت كنت عندي دايم وتسولف علي وتحطني على صدرك
نواف : هاه
مي : وش هاه صاروالا ماصار
نواف : صار يعني انتي كنتي تحسين بي
مي :ههههههههههه ايه
نواف : انتي كنتي تصحين كل يوم تصحيني
مي: يمكن مدري
نواف : لا مو يمكناكيد
مي :هههه ولله مو متاكده احسه حلم
تحققت امنيه نواف ومي بتصوم معاه بسللاسف بالمستشفى
مضى رمضان وجاااااااء العيد والكل فرحان وسعيد

اليومصبح العيد الكل فرحاااااان ومستانس والتهاني تجي من كل جهه
والموال يقول
ومن العايدين ومن الفايزين ان شالله
ومن العايدين ومن الفايزين ان شالله
العصر الكل متفقين انهم يروووحون لمي المستشفى

العصر
بدر : ريماتعالي خذي ولدك حاسني
ريما : ولله تكفيني دنيا مسويه بطني ملعب كوره
بدر : هههههههههههههههه فديتها
ريما : بس هي
بدر : وامها الغيور
ريما : افاااااااااااااا انا غيور
بدر ويقرب لها: واحلى غيور يالله البسي خلينا نلحقعلى موعد الزياره
ريما : دقايق واكون جاهزه

فيصل : يمه بسرعه ولله ميبتعل اذا تاخرنا
حصه : ياربيه روح انت وولدك ماعليك مني عندي زوج
فيصل : افاااااااااااا طيب خلي زوجك ينفعك فهودي
فهد: نعم بابا
فيصل : جهزت
فهد : ايه من زمان
فيصل : يالله اجل مشينا

ساره : احمـــــــــــــد شيلفروحه عني خلني اخلص من لبسي
احمد : ولله من ناقص ازعاج هي مررره دلوعه مدريطالعه على مين
ساره : اهاااااااااا مين قصدك
احمد :ههههههههههههه ولا احدهاتيها

يوسف : بابا يالله قوم خلاث ماشبعت نوووووم
سعود : سدوووووووووووووم ضفي ولدك عني كسر ظهري
تركي : بابا خلاث قوووووم ياللهلاتاحرنا يكفي دايم تاحرنا
سعود : يالله جالك الثاني سدييييييييييييم
سديم : هلا
سعود :ضفي بزارينك
سديم : افااااااا صاروا بزاريني لحالي
سعوديغطي وجهه بالمخده : يووووه وبزاريني بس خلوني انام
سديم قربت منه وسحبت المخدهوهي مبتسمه :حبيبي يالله قووم ماشبعت نووووم ورنا مشوار والا نسيت
سعود :ااااهالحين الواحد يقوم لما يشوف وجه زي الناس
سديم : افاااا والكتاكيت ماملوا عينك
سعودوهو يغمز: مايملى عيني الا امهم
سديم : يالله قوم بسك كلام
قامسعود
في المستشفي
نواف : كل عام وانتي بالف خير
مي : وانت بصحه وسلامه
نواف : يالله مو متخيل انك هالعيد معي وبين يدي
مي : انا لي 3 اعياد اكونبين يديك والا ناسي
نواف : واقدر انسى
نواف : هاه يالغلا ايش تبين عيديه
مي : ما ابي شيء يكفي قربك
نواف : ومعقوله قربي بس
ويمد لها علبه
مي : ايش هذا
نواف: افتحيه
مي فتحت العلبه لقت خاتم فيه الماسورووووووووعه
مي لاشعوريا دموعها بدت تنزل
نواف يضمها : اليوم مافيهدموووووع اليوم عيد وفرح بس
مي كانت ساكته وضامه نواف بقوه وماكانت مصدقه انهابتقدر تضمه تبي تحس بحنانه وبحبه بكل شيء تبي تعيش كل لحظه معه
نواف : خلاصخلصت دموعك والا باقي
مي من بين دموعها : هههههه لا باقي
نواف يبعد عنهاويحط عينه بعينه ويمسح دموعها
نواف : انا معد ابي اشوفها اتفقنا
مي : اتفقنا
صمت تبادل العاشقان فيها النظر
مي : نواف
نواف : عيوووووونه
مي : طلبتك
نواف : امري ياقلب نواف
مي : ابي انام بحضنك وانت تحكي ليقصه مثل كل عيد
نواف يفتح يديه : ماطلبتي
مي ارتمت بحضنه ونواف يمسح عشعرها وبداء مثل كل سنه بقصه من الف ليله وليله
العائله كلها راحت لميبالمستشفى
وتلاقوا عند باب المستشفي كانوا بيسونها مفاجاءه لمي بمناسبه العيد
دخلواا عليها فجاءه
كل عام وانتي بخير يا احلى ميووووووووووووو
مي نقزتمن الفرحه: وانتوو بخير
نواف قام من السرير وعدل نفسه طااااااح وجه عندهم وهمداخلين عليه ومي نايمه بحضنه
وتبادلوا التهاني
مي : وين الكتاكيت
سديم : برى مجتمعين
مي : اه فديتهم واخبار الكتكوته اللي بطنك ياريما
ريما : ههههههههه تسلم عليك
نواف طلع يجلس مع بدر وفيصل يتحسر على ضياع ريما منه لكنحمدلله على كل شيء وعارف ان المكتوب ع الجبين لازم تشوفه العين


اخيرا
يوسف وحصه مثال للتضحيه من اجل الابناء
فيصل مازال متمسك برايه رافض فكرهالزواج نهائيا وموكل مهمه تربيه فهد لامه
سعود وسديم حب جنوني كادت تنهيه لحظاتطيش لكن هالحب قدس بزهرتين ولا اروع تركي ويوسف
احمد وساره حب من طرازغريب لكنهبداء بغلطه تدراكتها ساره وحاولت تمسك زمام الامور
كان الصفه المشتركه بينهماطلب العلم ولو بالصين وكانت قطاف حبهم فرووووووووووووحه الصغيرونه<<مدري اذاجابوا بعد شيء
مي ونواف جمعتهم الصدفه وفرقتهم الظروف وعاد الحب ليجمعهم
بدر وريما حب واجهته كثير من المصاعب لكن نتج عنه احلى ماقد يرزق به الانسان
نواف ودينا

تركي مازال مؤمن بان الزواج لابد ان يكون عن حب ولو كانتفتره هالحب قصيرة كان يستنى من تملك قلبه
مازن ينتظره مستقبل باهر مع طموحهبالهندسه
رهف مازالت قابعه في استراليا <<ماصدقت اخلص منهاخخخخخخ


تمت


 


رد مع اقتباس

قديم 01-07-2014   #5
{ رزق جميل •»
عضو جديد بقراطيسه ~

الصورة الرمزية رزق جميل



 عضويتيّ : 3483
 تاريخ تسجيلِي : 2014 Jul
 مجموع مشاركاتي : 5
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  10
 мч ŝறš :

افتراضي رد: رواية مأساتي في سطور الماضي / للكاتبة : ام لسانين



جزاكم الله خير
مشكوووووور والله يعطيك الف عافيه
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم


 
o² «معجب بهذآ .


رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مأساتي, للكاتبة, لسانين, ال, الماضي, رواية, سطور, في

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


رواية مأساتي في سطور الماضي / للكاتبة : ام لسانين

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية الريم اللعوب / للكاتبة : أمل مذبوح أنفآس الورد روايات 2 21-01-2013 06:42 PM
رواية مرهف الإحساس للكاتبة : نجود أنفآس الورد روايات 0 13-01-2013 05:49 AM
رواية خفايا الروح / للكاتبة : أنجال أنفآس الورد روايات 0 13-01-2013 05:30 AM
رواية سأحبك رغم الظروف / للكاتبة : جنية إن ذى قوطي أنفآس الورد أطروحـآت مكررهـ 0 06-01-2013 06:01 AM
رواية الأمل / للكاتبة : جنية إن ذى قوطي أنفآس الورد روايات 0 04-01-2013 01:31 AM

جميع الاقسام الاخرى

فضفضه,فضفضنا لنا

روايات,قسم الروايات

Rss - Rss 2.0 - Html - Xml - روايات


الساعة الآن 07:29 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc
Search Engine Optimization by vBSEO
ارشفة:Salem Alshmrani

روايات نور الغلا

Loading...