رويات نور الغلا متخصص للروايات , روايات,روايات,روايات نور الغلا للنقاش الهادف والبناء




العودة   روايات نور الغلا > روايات نور الغلا , منتديات نور الغلا > روايات

رواية الحلم اصبح حقيقه

رواية الحلم اصبح حقيقه على الشارع الطويل الممتد على شاطئ الراحه كان ايسوق سيارته وابتسامته اداعب شفايفه...اخيرا الحلم اصبح حقيقه...وقدرت ...


الملاحظات

روايات روايات طويلة روايات قصيرة روايات عامة روايات جديدة روايات 2013 روايات رائعة

إضافة رد
قديم 26-01-2013   #1
{ أنفآس الورد •»
عضـو متألـــق ~

الصورة الرمزية أنفآس الورد



 عضويتيّ : 2398
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Sep
 مجموع مشاركاتي : 670
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  7094
றởođ :
 мч ŝறš :

7 (14) رواية الحلم اصبح حقيقه




على الشارع الطويل الممتد على شاطئ الراحه كانايسوق سيارته وابتسامته اداعب شفايفه...اخيرا
الحلم اصبح حقيقه...وقدرت يا زايدتدخل انتخابات مجلس الشعب
حلم كان يطمح فيه من زمان .....من ساعه والتيلفونماوقف من تهنئتة
ابتسم زايد وهو يتذكر اشكال خصومه في المجلس اي لذه حسبها وهوايشوف علامات الخيبه على ويوههم
زايد"خلهم ايموتون حسره وعدهم ما شافو شي واللهلا اخليهم يندمون على اليوم الي حطونيه فيه خصم الهم...وقاعديليه في السوق مثلالعظم في البلعوم
برويكم عاده زايد شو عليه قادر"
هذا هو زايد من اغنى رجالالاعمال سلطه ومال وعلى ابواب دخوله عالم الانتخبات
وامساكه كرسي في مجلسالشعب
وزايد يتيم الابوين ماعنده لا اخو ولا اخت عاش وحيد اول شي مع ابوه اليكان ريال شرس
في السوق علم زايد كيف يكون خصم قوي لغيره ورباه على انه احسن منغيره وبعدها مات وتركه بعمر السبعتعشر سنه
لاكنه اول ما وعى على الدنيا كانت لهسياسته وطموحه انه يوصل لاعلى المراتب
اجتهد في دراسته ومسك شركة ابوه الي ورثهاوقدر ايديرها احسن ايداره ويوسع من فروعها في كل مكان
متميز دائما وله هيبه تطقيعلى المكان المتواجد فيه ونظرته لنفسه انه يستحق الافضل دائما وهذا الشي خلاه يكتسبصفة الغرور والتكبر بنظر الاخرين
كان يملك فله قريبه من انها تكون قصر فيروعتها وكبر المساحه الموجود فيها
يملك الكثير من الخدم وعزايمه شغاله دائمالكثرة معارفه والناس الكباريه الي ايكون دايمن
على اتصال ابهم...وهو كثيرالسفر....ومايقصر دايمن في اهله من ناحية جدته....يزورهم في الاسبوع مره او مرتيناذا قدر
وطبعا عند زيارته لاهله اهل البيت يرتبشوون ويقدمون له الافضل اتم مرةخاله اتحوس في المطبخ اطلع احسن المواعين الي عندها وتطلب الحلويات
وتسوي كلالي تقدر عليه عشان تبيض الويه جدامه وبيت الخال هذا
عايشه فيه اليده الي اهيهام ام زايد ومعاها ولدها راشد خال زايد وعنده من العيال فهـــد الي يدرس ثاني جامعهوعبدالله في اعدادي و
روضه ثنويه عامه ومي اول ثنوي ....اما خاله عبدالله فهوميت وترك بنت عايشه حاليا عند خالتها
اما اخوال زايد الثانيين فهم اخوان راشد منالاب وكانو عيال الحرمه الثانيه واحد مات مخلف وراه عايله صغيره
عايشه حاليا معجدتهم والخال الثاني خليفه شاب بعمر زايد عايش بروحه في بيت وهو خاطب
بنت خالتهالي متفق معاها ان الزواج ايكون بعد انتهائها من الكورس الاخير في الجامعه وكاندائما ايفكر اييب عيال اخوه ويخليهم
عنده لاكن المشكله انهم صغار ومحتاجين حديعتني ابهم طلب ايعجل بالزواج لاكن الخطيبه رفضت عى اساس اتخلص دراستها اولا
بدرصديق زايد من ايام الدراسه ومحاميه الشخصي كان قاعد معاه في السياره
بدر:شووووهاشوف الابتسامه شاقه الويه
زايد:هههه مستااااااانس والله مستانس...اخيرا صار الياحلم به
بدر:ياله شد حيلك للفوز
زايد:لااا ابشرك من الحين بالفوز انشالله
بدر:مشالله عليك يازايد مادري كيف ثقتك بنفسك هذي؟
زايد:لوما ثقتيهبنفسيه ماشفتنيه وصلت لين اهنيه...انا استاهل يابدر...انا زاااااايد وانا الي بمسكالمجلس باذن الله
وبفوز
هز بدر راسه:خطير والله
زايد:عيال الصقورماتبور
اتصل خليفه خال زايد عليه
خليفه:مبرووووووك مبروووووك يا ولد الاختشفت عاده واسطت خالك
زايد:هههههه هلا بالخال هاااه ترا غداناعندك
خليفه:اررررحب حياك فديتك
زايد:يالله مسافة الطريق
سكر خليفه وياهاتصال من حرمة خاله
مرة الخال:مبرووووك مبروووك يا زايد....لحووووه ياعمتيهاصبري ببارك له
ضحك زايد:ههههه يدوووه هاتيها
الجده:سلااام عليكم...خوووزيمنه انا قايلتلج اتصلي عليه وقبضينيه السماعه ماقلت رمسييه
زايد:هههه يدوووه
الجده:هااه بلاك انته بعد
زايد:ههههههه انا بلانيه علووومجانتي
الجده:هييه صدق مبروك فديتك ...عاده شو هالعله الي فزت فيها
زايد:يدووهارفعي راسج فووووق ...ان شالله باخذ الكرسي في مجلس الشعب
الجده:وااااايه غير همكراسيهم سر عند انور خان الكراسي عنده رخاص
زايد:ههه ههههه اسمع يدوه شو تقولتقول روح عند انور خان
ايخسي انور خان اييب كرسيه من عنده...يدووه ولدج بيصيرباذن الله في مجلس الشعب
وبتشوفين عاده زايد شو بيسوي عقب
الجده:ياولديهوالله ماعرف انته شو قاعد اتقول.......ودام ان العرب كلها تتصل عليه اتباركليه قلتبتصل ابارك لك فديتك
زايد:فدييييت روحج انا
سكرت الجده والتفتت لمرة ولدهاوبنتها
الجده:هاا كرسي شوووه؟
روضه:لحووووووه ساعه يايدوه اقولج اظاهر مافيفايده لهيام قرب
الجده:قربت خيبتج يامسودة الويه....فارجي اشوف
روضه:زيينزين.....عاده انتي بروحج نافخ راسج ولد بنتج باجر الله يعين لو ياخذ الكرسي شوبتسويبنا
الجده:الخلا
.................................................. ......
اتصل زايد على خليفه قبل لايروحله على الغدا وكلمه خليفه وهومحتشر
زايد:شبلاااك؟
خليفه:ماشي فديتك اداعمت مع واحد ريال بس الحمدلله ماصار شي جرح بسيط وقاعدين ايخيطونه اليه
زايد بخوف:شوووه وين انته
خليفه:فيالجزيره
زايد:يالله احنا يياينك
خليفه:ياريال مافي داعي روحو البيت انتوالغدا زاهب اهناك وانا بييكو
زايد:احنا يايينك ولحمار الي داعمنكوين
خليفه:اييي دريت حق شوه تبا تي اقلعه يازايد لاتنسى انك الحين على ويهانتخابات
وصل زايد وبدر للمستشفي واتوجهو داخل وكانت سيارة الاسعاف توها واصلهبريال حالته خطيره كانو الدكاتره يتراكضون في كل مكان
دخلو زايد وبدر على خليفهواطمنو عليه وراحو عقب ينتظرونه برا عند الكراسي لين ايخلص من لخياط
بدر:سبحانالله جنه البارحه يوم انييب مروان عقب ما طلعناه من تحت السياره ماجن مر على الحادثسنتين
زايد كان يسمع بدر يتكلم وايحس انه منزعج من صريخ بنات وراه ايصيحن علىابوهن الي يابوه قبل اشوي
وحده منهن كانت اتصارخ بطريقه فضيعه ما حس زايد بنفسهيوم قام ومسك عقاله وصرخ عليها بجـــــــــــــــــــــــب
مسكه بدرويره
بدر:ياريال اقلعهن شلك خص فيهن
زايد:عنلاااتهن ماتسمعهن كيف ايصارخنماشي مستحى
بدر:ياريال اقلعهن ابوهن تعبان ولازم بيتمن ايصارخن
زايد:قومهن ماوراهن ريال يصلبهن ....مستشفي ابوهن هن عشان ايصارخن بكيفهن ماشي ريايل تتخطفعدالهن
بدر:لحووووه تعال تعال خلنا انروح عند خليفه
وبعد الموت قدر بدر يقنعزايد انهم ايروحون
....
في اليوم الثاني اقام زايد حفله عووووده على شرف فوزهفي النخبه الاخيره المرشحه للكرسي
ودعا فيها كبار الشخصيات والتجار وكل من لهسلطه وكل الاهل والاقارب والاصدقاء
وكانت حفله على مستوء عالي الكل هناه فيهاوتمنى له التوفيق والفوز
ومن ضمن المعازيم كانت ناس حاقده على زايد ومقهورينامنه
خميس:اتصدق احس انيه بطر ثيابيه من القهر ....طالع كيف مصدق عمره وضامنالفوز
سلمان:ماعليك امنه انا جندت جيش ايدوروليه هفوات عليه عشان اخليه يخسر فيالانتخابات
خميس:ياريال من وين بتيبها هذي الهفوات ايقولولك يتيم ماعنده هل تقدراتعايره بمشاكلهم ولا شي
سلمان:لا عنده خواله لازم بنلاقي عند حد منهممصيبه
خميس:خل الكلام عقب هذي يبالها سهرهوترتيب
.................................................. .................
مرت الايام واجتهد خلالها زايد استعداداته للانتخابات وملتصوره كل الشوارع وفي كل الجرائد
المحليه والعالميه.....غير الصحافه الي تلاحقهفي كل مكان وايدورون اي معلومه عنه
كان خليفه خال زايد راجع من دوامه يوم ياهخبر وفاة جدة عيال اخوه على طول اتوجه لبيتها وحضر العزا وبعدها على اخر الليل طلبعيال اخوه وخذهم معاه
كانو ولدين وثلاث بنات ولد عمره اثنعشر سنه والبنت الكبيرهعشر سنوات وبعدها ولد والبنتين عقب واصغر بنت عمرها سنتين
لاحظ خليفه علاماتالحزن على ويوههم ومربهم بوبايز وخذلهم وجبات وبعدها راح لبيت خالته وطلب من خطيبتهتهتم ابهم الليله
كانت اميره وهيه خطيبة خليفه قاعده معاه في الميلس ومعاهماليهال
اميره:خليفه شو بتسوي الحين؟
خليفه:شو بسوي يعني؟
اميره:اليهال وينبيعيشون؟
خليفه:عنديه طبعا
اميره:هذولا صغار ياخليفه يبالهم عنايه كيفبتخليهم عندك
خليفه:شفتي شكثر انا محتاجنج؟
اميره:خليفه انته تبا تتزوجنيه لكولا حق عيال اخوك
خليفه:اميره انتي تدرين انيه من زمان اقولج خلينانتزوج
اميره:علشان السبب نفسه
خليفه:لحووووه انتي ليش جذيه....لازم يعنيتخلطين المواضيع
وقفت اميره:خليفه انا من حقيه مثل كل بنت انيه اعيش حياتيهمرتاحه وابدا اسرتيه بروحيه مش ابدا حياتيه باسره ثانيه
خليفه:هذولا عيال اخويهمب عياليه
اميره:ادري بس هم يهال ويبالهم عنايه انا انا مب مستعده اربيهم
وقفخليفه معصب
خليفه:وانا ماقلت تعالي ربيهم....خلج مع دراستج تصبحين على خير واظنبعد مالج بارض
اتخلينهم عندج لين باجر
اميره:خليييفه حرام عليك ليش اتقولجذيه احنا لازم نتفاهم ...مب اتعصب جذيه
خليفه:ماعليه خليهم عندج لين باجر وعقببنتفاهم ....ترانيه والله تعبان من همهم...انا مهتم منهم من
قبل وين الحينراسيه بينفجر وانا مش عارف شو اسوي الهم
اميره:ليش ماتيب بنت اخوك الي عندخالتها اطالعهم؟
خليفه:ياسلام عليج وتتحسبين يدتها بطيع اتخليها تي اطالع عيالولد ظرتها...ماظن؟
اميره:انتو بعد مادري كيف تفكيرهم هلك؟
خليفه:اذا انتيماتنزلتي اتربينهم بطيع بنيه عمرها ثمنتعشر اطالعهم بروحها اهيه تبالها منوايطالعها
اميره:ياسلام اظن مافي فرق بينيه وبينها الا ثلاث سنوات
خليفه:المهمخلي بالج منهم لين باجر
طلع خليفه وخاطره متضايق من موضوع عيال اخوه
اما فيبيت جدة عيال اخوه الي توفت كانت بعض الحريم والصديقات عند نوره بنت العيوز اليمادرا عنها خليفه
قعدت نوره من بعد ماكانت منهاره من موت امها وراحت ادور عيالاختها مثل المينونه
نوره:ويينهم وين راحو؟؟؟ وين فطامي ودانووهويييينهم
قالتلها وحده من صديقاتها ان عمهم يا وخذهم
نوره تمت واقفهمنصدمه:خذهــــــــــــــم....خذهم جذيه بدون مايشاورنيه وانا انا منو عنديه منوبيتم عنديه انا ماليه حد في هذي الدنيا لييييش ليش ياخذهم
مش كفااااايه اميهراحت ايرد اهو بعد ياخذهم عنيه ليش مايخليهم ايردون روحيه
على الاقل احس ان فيحد بقا اليه
قعدت عقبها نوره اتصيح وقطعت قلوب الموجودات
نوره :ارجوج ياماحمد ارجوج خلي حد اييب اليه رقمه انا لازم اكلمه ولاترانيه والله ايين
اماحمد:ماعليه يابنتيه بخلي احمد ولديه يشوفرقمه
.................................................. ..........
في مكانثاني في الصحرا كانت ثلاث سيارات تلاحق الطير الي فجوله ورا الارنب
ومن ضمنالسيارات كانت سيارة مروان الي كان مظهر نصف جسمه من الدريشه ويصرخ على الطير وهويظرب على زجاج السياره
مروان:حووووووووووه يعنيه افااااااارقه من طير بذبحهاليوم...طالع طالع الارنب في وادي وهو في وادي
حووووووووه شقراااااااااااانبذبحك ياشقران
وقف وقف السياره
قفز مروان من السياره اول ماوقفت وركض للطيرالي ضيع الارنب وحل على الشيره الصغيره
كان مروان منقهر امنه وركضله وهجم عليهومسكه وقام ماسك الحبل المربوط في ريل الطير ويشل الطير ويظرب به على الارض
واحدمن ربعه:مرواااان استهدا بالله هذا طير شفهمه
مروان:انا بفهمه الثور عيل الارنبجدام عينه ويحل على الشيره
احمد:ياريال خله اترك الطير عنك ذبحته
كان صوتالطير عالي وهوينظرب كل شوي على الارض...تركه مروان وعقب تم ايطبه بالتراب
معصبعليه فووووول.....كل ربعه كانو واقفين ايطالعونه وهو يدفن الطير وخلا راسه طالع وقفوتفل عليه قبل لايروح سيارته
قعد على الكرسي الجدامي يلهث من التعب ومسك دبة مايوصبها على ويهه
اما ربعه فحفرو عن الطير وطلعوه وهم يتضاحكون...هذا حال مروانالي بسرعه يعصب على الطير اذا خيب ظنه
قرب امنه ربيعه علي
علي:مرواااان وينالي ياي يبا يستانس يعصببك طير
مروان:هذا طير اتسميه عور مايشوف الارنب جدامهجاننا من الصبح واحنا نتبعها وفي الاخير ايضيعها فارقته
علي:ههههههه ماعليه هذاالقنص مره تصيب ومره تخيب
مروان :ايخسي انا مادربته كل المده الي فاتت عشان يحلاليه في الشيره بدال لايصيد الارنب
علي:هههههه...افا عليك هذا شقران له صولاتوجولات في المقناص...ولا انته نسيت العام شو كان ايسوي
مروان:هييه كان فرخ توهالحين اتقول شيبةزمانه
علي:هههههه
.................................................. ...................
في اليوم الثاني زار زايد يدته واستقبلوه اهل البيتباستقبال حافل..الخاله كله تقووم وتقعد وماخلت شي ماقدمته
زايدوهو قاعد عداليدته وحاضن يدها يقبلها
اليده:اشوووعاده كرسيه هذا؟
زايد:يايدوووه اتركيج منسالفة الكرسي...عقب بتعرفين سالفته...قوليليه انتي علومج شوووه؟
اليده:زينهعلوميه...انته علومك متى بتعرس؟
هز زايد راسه لان يدته قاذيتنه بسالفة العرس هذارفع نظره لروضه الي كانت قاعده معاهم يستنجد ابها
لاكنه ماردتعليه
اليده:شوووه معطنيه بولباس اشوف
زايد:لا والله بس بتخبرج يدوه ...انتيشفتي في حياتج وحده تصلح تكون حرم زايدبن محمد...هالزين
الي جدامج في وحدهتستاهله
زايد كان يمتلك عيوون تذبح الي يشوفها عيون قريبه من العيون الناعسهوكان وايد مغرور ابهن
غير الخشم الطويل الي معطي زايد شكلرهيب
روضه:موجووووده
طالعها زايد بنظره غيض
روضه:شيخه يايدوووه شيخه الكليتمنى اشاره منها
اليده:منيه شويخ هذي؟
روضه:لا يايدووه مش اسمها شيخه اقصدالي يشوفهاا ايقول عنها شيخه شو جمال وشو ادب واخلاق
اتقول للقمر قم وتقعدمكانه
اليده:غااوييه
روضه:اقولج اتقول للقمر قم
اليده:منيييههذي
روضه:مب الاول ايوافق ولد بنتج
اليد:هو ماعنده شووور قوليليهمنيه؟
روضه:هوايعرفها
زايد باستنكار:اعرفها منيه هذي الي مضويتنهااليه؟
روضه:طالع جدامك زيين وبتعرفها
زايد:منيييه؟؟
روضه وهيه ترفع نفسهاواتاشر على نفسها:احم احم
زايد عرف منو تقصد:فاااارقت ويهج...هب ناقصنيه عادهالا انتي
روضه:انته ماتقول انك تبا حرمه شيخه تليق بمقامك
زايد:اصوم اصوموافطر اليه على بصله
روضه:ياااااله عااده الي يسمعك عاده يتحسبنيه ميتهعليك...انا اصلا ما اتنزل اخذليه واحد حضيييري
انا ابا واحد بدوي وعنده كروزليقحص ابيه ويلااات في النقيان
اليده:حسبي الله عليج بنيه قويه قومي ياله قوميانقلعي داخل
زايد وهو يضحك:هههه يدووه خليها تراها طماشه
روضه:والله اناطماشه....زيين باجر بسويلك سالفه في النت وبخلي الكل يرفض ايصوت لك
عصبزايد:والله لا اذبحج مااااااالج خص في التصويييت وياله انقلعي داخل
قامت روضهمتروعه من اسلوبه الي انجلب وركضت داخل
روضه:بسسسسم الله انته اصلا محد يقدريمزح معاك
زايد:انقلعي
دخلت ام فهد مرت خاله:حسبي الله عليجيارويض
زايد:هههههه تعالي مرت الخال ماعليج منها الا وين ميمي فديتها تولهتعليها؟
ام فهد:هذي ذابحه عمرها بالدراسه مره ما نشوفها اتقول اهيه الي عليهاثنويه هب هاي الي ما تمسك الكتاب دقيقه
زايد:وليش ميمي تغربل عمرها بالدراسهترانيه قلتلج بيب الها عشر مدرسات جانها تبا
ام فهد:يعل ربيه ايزيد خيرك ياولديه بس اهيه ماتبا اتقول بروحيه بدرس
زايد:فديييتها خلي حد يزقرهااليه
قامت ام فهد وقالت للخدامه تروح تزقر مي ومي بنت خال زايد لاكنه ايموووتفيها لانه متعلق فيها من يوم اهيه صغيره دائما
ايوديها الدكان وفي الفتره اليكان يدرس فيها زايد وبدر في مصر كان خاله عنده دوره ثلاث شهور
وكانت مي في هذاكالوقت عمرها ست سنوات وكان كل وقت بدر وزايد معاها بيموتووون عليها
دخلت مي واولما شافت زايد ركضت ناحيته وفتح يده وخذها بالحضن
زايد:فديييييت اناميمي
ابتسمت مي بخجل وسلمت عليه بالخشم عقب
ام فهد:ياولديه لبنيه غدت حرمهعاده الحين مايوز سلامكم هذا
زايد وهو يمسك مي من ويهها:ان شالله تبينها تودرموايهيه؟
ام فهد:عاده ياولديه مايوز حراام
زايد:حرااام هذي بنتيه ماعليه منحد شوفي ميمي تحملي حد يضحك عليج وايقولج ودري اموايهه
ابتسمت مي واهيه اتهزراسها باوكيه
ومي بنت نعومه وهاااديه وعلى نياتها في الشور دائمن عكس روضه اليلسانها متبري منها
تم زايد يهمس لمي بروحهم ومحد يسمعهم ومي مستانسه....لان زايدمن غلاتها عنده مب مقصر معاها باي شي دائمن لازم توصلها اول ما يوصل منالسفر
بوكسات مترسه من كل شي هدايا الها...تموووت روضه من القهر وتاخذ نصالاغراض واهيه تقول لمي ان هالاغراض ماتصلح الها
ومي تحت الشور

.................................................. ..........
كانفهـد قاعد في ميلس واحد من رباعته وكانت شله قاعده عدالهم ايطالعون تيلفوناتهمويتضاحكون
واحد منهم:فهووود طالع فديتك الصوره هذي
وفر عليه التيلفون واولماشاف فهد الصوره تغير لونه وحس ربيعه الي قاعد عداله انه انتفخ من اغيض
قامفهد بسرعه من عندهم وهو يلعن ويشعن
وركب سيارته وربعه كلهم لحقوووه ايحاولونايوقفونه عن لا يسوي شي
كانت ثلاث سياير الي تتلاحق ورا سيارة فهد الي كانايسووق بسرعه جنونيه متجه لمدرسة البنات الثانويه
حمدان:مجتووووم الحق فديتكفهووود معصب فول ورايح لمدرسة البنات مادري شو عنده الريال فهم السالفه غلط الحقفديتك
مجتوم كان صديق فهد الروح بالروح
ترك فهد سيارته مفتوح بابها ودخلبسرعه لمدرسة الثانويه واول مادخل الاداره صرخ في المدرسات
الحين ايبن له بنتعمه اليازي وحتى انه كان ناوي ايروح الها لصفها لاكن الاخصائيه منعته
تم واقفمتحرقص يرقبها واول مايبوها له
وهيه كانت مستغربه شو السالفه التفت الها فهدومسكها جارنها وراه لخارج المدرسه بدون عباه ولا شنطه
حاولت معاه المدرسات يتركالبنت لاكنه ماتركها وقعد يصارخ عليهن
ركبها السيارهوركب
اليازي:شوووصاير؟
لاكنه مارد عليها الا بكف وكلمةجــــــــــب
فهد:جــــــــــــــــــــــــــب جب ولا كلمه تتحسبين انج مهملهوانتي قاعده عند خالتج ماوراج ريايل ياحمارة الروء
اليازي:انته شوتقوووول؟
فهد:جب اقول
##
##
##
هذي البدايه لقصة بعض ابطال قصةنــــــــــــــــــــــور
ارجو ان تنال اعجابكم
ودمتم وديمهالعطا

الجزءالثاني
"
نـــــــــــــــور"


اول ماوصل فهد بيتهم سحب اليازيلداخل البيت وما ان عدابها الدروازه انهال عليها بالضرب واتكفيخ
وعلى صريخالبنت والكل داخل البيت طلعو ايشوفون شو السالفه
كان يرفسها بريوله وهو ايرويهاالصوره
فهد:ناشره صورج بالبلوتوث ياحماره هااه تتحسبين محد وراج...ولا تتحسبينمحد بيعرفج
اليازي واهيه تصارخ:حرااااام عليك بطلنيه
واخيرا قدر زايد يبعدهعنها لانه كان عند يدته وسمع الصراخ برا....ثبت زايد فهد على الجدار وعطاه كف علىويهه
زايد:صك اقولك
فهد:ماتدري شو مسويه الكلبه ماتدري طالع طالع مافي ريالمانتشرت صورتها عنده
زايد فتح عيونه على وسعهن لان الي كان هامنه ساعتها سمعتهفي الانتخابات سحب التيلفون من يده
وتم واقف ايشوف الصوره التفتلليازي
زايد:انتي هذي؟
طلع حينها فهد برا البيت وتلقاله مجتوم ربيعه ومن وراهربعه الباقيين
مجتوم:فهووود شو الي سويته؟
فهد:الكلبه قاعده عند خالتها هذيالي كل يوم تصبح في بقعه ولاعبه لعوبها الصور هذي لازم تنمسح من عندالكل
مجتوم:اي صور؟
فهد:صورها الخايسه
مجتوم:ان شالله تقصد هذي؟
طالعفهد للصوره وانحرقت اعصابه اكثر
فهد:وانته بعد عندك الصوره؟
مسك مجتوم فهد منرقبته وقرب الصوره اكثر لويهه
مجتوم:طالع الصوره طالع الصوره زيين من متىهالممثله الهنديه بنت عمك
فتح فهد عيونه ايريد يستوعب:شوووه؟
مجتوم:فهووودبلاك وين راح عقلك...الحين هذي هيه بنت عمك...طالعها زيين
ثبت فهد عيونه اكثرعلى الصوره...واتذكر انه يعرف هالممثله زين ويذكر انه مره قال في خاطره انها تشبهاليازي لاكن كيف
صار الي صار وشاف ان الي في الصوره هيه اليازيبعينها
مجتوم:هاااه استوعبت ولا عدك؟
فهد وكل جسمه ايحسبه ولع نار من اليسووواه في بنت عمه والظرب الي ياهاا امنه معقوله انا
الي سويته؟
التفت فهدلباب بيتهم واشارلمجتوم انه ينتظره شوي
وبخطى ثقيله رجع وعدا عتبة الباب وشافامه ويدته وخواته قاعدات عدالها وهيه طايحه على الارض تتالم من الظرب الي ياها
شنقه حينها زايد مره ثانيه
زايد:تعال اهنيه...انته ناوي تفضحنيه ..........سمعنيه زين يافهيييد...قسم بالله ان ماوقفت هالمشاكل انيه ارويك شيماشفته في حياتك
ترا محد بيب اليه الطاري الغلط الا انته صك صك لين اتخلصهالانتخابات وعقبها بالعنتين انته وبنت عمك
تركه عقبها زايد وطلع
تم فهدايطالع امه وهيه اتحاول اتوقف اليازي الي كان متاكد ان ظربه الها مابيخليها تقدراتقوم
حس انه متلوم وبعدها طلع وخلاهم وهو رايح لسيارته
ساعدن البنات اليازيللدخول لداخل البيت واليده اتغوث وتتهندق على فهد والي سواه فيها
الجده اتوجهكلامها لام فهد:هذا ولدج الي ماعرفتي اتربينه طالعي شو سوا بالمسكينه بروحهايتيمه
بروحها يتيمه ومالها حد.... يتفرص فيها لحمار ماعليه وين بيروح عنيه واللهانيه وراه
وانيه ارخه بذاالعريا على راسه مسود الويه
كان زايد يسوق سيارتهبسرعه وهو متضايق من سالفه فهد واول ماوصل لشركته حصل بتان واقفين جدامالبوابه
زايد:ييييييه هذولا بعد من وين طالعين اليه
نزل زايد وهو يرفع طرفسفرته على فوق وفي عيونه نظرات غيض
زايد موجه كلامه للبتان:شوووه شو موقفنكماهنيه؟
البتاني:بابا انا والله مسكين فقير ...هدا مسؤل قووول لازم سوي فنش
حس زايد بالدم ايفور فيه وصرخ على البتاني:منو مسؤل مال انته؟
البتاني:عبدالرزاق
زايد:زييين هالي قاصرنيه عبد الرزاق ماعرف ايصفي العمال الا الحين ماعليهارويه الكلب
عقبها التفت للبتاني:شوووف ترا ان شفتك انته ولا واحد غيرك مرهثانيه جدام الشركه سفرتكم بلادكم
مب بس طرد من الشركه ياله فارج انتهوربعك
البتاني:باباه انا والله مسكين
زايد:توك اتقول مسكين وانته لاعببالنعمه من زمان ومهمل شغلك ياله فارج
رجع زايد لسيارته ولسانه مابطل شتم علىالمسؤل والعمال الوقت كان عنده محرج لهذي المشاكل الي يشوفها قامت تطلع له مرهوحده
في المكتب ماوقف صريخه على المسؤلين والموضفين لين مادخل عليه بدر وقعدايهديه
بدر:خلااااص يازايد خلاااص
زايد:هذولا هب ناوين اليه علىخير
بدر:هد اعصابك يا اخي انته بس متوتر من الانتخابات
اي انتخابات والزفتفهووود طالعليه بمشاكل شرف وصور بنت عمه وهو مسطل مايعرف بنت عمه من ممثله شافصورتها
مسوليه فيها مريله دابغ لبنيه في المدرسه جدام الي يسوا والي مايسوا ...الحين هالسالفه لوتوصل
هل الفضايح جان فضحونيه فيها والكلب عبدالرزاق ماعرفايصفي العمال الاالحين
بدر:خلاص انزين خلاص انته اهدا وكل شي بنحلهماعليك
قعد زايد على كرسيه وهو يزفربغيض
.................................................. ................
خليفه كان توه طالع لدومه يوم ياه اتصال
خليفه:الومرحبا
نوره:حرام عليك الي سويته فيه
خليفه:عفوا منو معايه؟
نوره:لييييشليش اتشلهم عنيه انته تدري ان ماليه حد في الدنيا غيرهم ...شو اسوي عقبهميعني؟
خليفه وبعده منصدم من هالاتصال:عفوا يا اختي...انتي الظاهر مغلطه
نورهوصوتها باين فيه الصياح:مب انته عم عيال المرحوم خلف
خليفه:هيه نعم
نوره:اناانا نوره خالة لعيال
خليفه وتوه بدا يستوعب السالفه:عظم الله اجرج اختي فيالوالده
نوره:محد تم اليه عقبها غير لعيال وانته خذتهم منيه
خليفه:هذولا عيالاخويه والمفروض من زمان ماخذنهم لاكن عشان خاطر يدتهم خليتهم واظن الحين
محدالهم غيريه.....اسمحيليه اختي الله ايعوضج عقب الوالده وانا مظطر اسكر لانيه تاخرتعلى الدوام
سكر خليفه عنها وانبطت نوره اتصيح مش عارفه شو تسوي هذا ليش مش راضييفهم بس شو تفهمه؟
ولان نوره مالها حد طلبت منها صديقتها غاليه اتي وتقعد عندهاورضت نوره مظطره
خليفه بعد الدوام راح لبيت خالته يسال عن لعيال
وحصل موزهاخت اميره الي اهيه اهتمت ابهم اكثر من اميره
خليفه:اخبارهم ياموزه؟
موزه:شوبقولكيا خليفه البنتين الصغار تمن طول الليل ايصيحن يادوبهن الفجر رقدن عقب المووتواختهن هاذي الياهل اتحسبها متلومه فينا
طول الليل شاله اختها على ظهرها امالعيال ماطاعو يدخلون داخل يرقدون تمو في الميلس
خليفه حس بهم كبير يجثو علىصدره
خليفه:والحل يعني ....انا شو بسويبهم اذا وديتهم بيتيه؟ طلبت اليوم خدامتينبين على الليل
موزه:الله ايعينك والله
خليفه:كلمي اميره توافق على العرسبسرعه انا محتاج الها
موزه:وربك تتحسبها قد المسؤليه.....هذي حطت راسها منالمغرب ولا درت ابهم
خليفه:سيري ماعليج امر هاتي اليه اليهال بوديهمالبيت
موزه:خلهم كم يوم وعقب بيتعودون على المكان
خليفه:لالا ...لا اوديهمبيتيه يتعودون عليه احسن وانا بتم معاهم ان شالله اخذ اجازه
.................................................. ................
عقبماعرف ابو فهد راشد بعملة ولده في بنت اخوه واقع فهد وهدده مايتعرض الها مره ثانيهولزمت الجده انهم لازم ايبونها عندها
اتعيش جدام عينها عن الافكار السودا اليحاطنها فهد في راسه
اليازي عارضت في البدايه لاكن عمها قال الها انه مستحيلايخليها ترجع اتعيش عند خالتها عقب ماعرف من فهد ان الخاله
حرمه راعية سيراتورغده لكل الاعراس الي تصير في لبلاد
طول اليومين واليازي مب راضيه تطلع منالغرفه بسبب ان الكدمات عدها معلمه في ويهها اما فهد فكان يقضي يومه كله برا البيتويحاول انه مايتصادم معاها وطبعا مافكر انه يعتذر
دخلت روضه على اليازي الي فضلتتقعد مع مي في غرفتها
روضه:اخبارها بنت العم اليوم
ابتسمت اليازي:زيين مانشكيباس
روضه:احم ا ا ا اقول يزوي خالتج كانت اهنيه
اليازي:صدق...عدها اهنيه ولاراحت؟
روضه:لا راحت ....بصراحه لاتزعلين منيه ....خالتج عقت كلام هب عدل علىيدووه
اليازي نزلت راسها تحت لانها تعرف طريقة خالتها..عقبها رفعت راسها:ويدوهزعلت؟
روضه:لا لا يدوه عطتها الذن الصمخا....بس صدق اليازي انتي ليش قعدتي عندهمماييتي عندنا
اليازي:لان خالتيه قالت اتم عندهم عشان ادرس مع هيه بنتها يعنيانتم مع بعض دوم
روضه:وكنتي مرتاحه عندهم؟
اليازي:عاادي
روضه:فديتج يايزوي والله من زمان واحنا نباج تين تقعدين عندنا..بتستانسين عندنا اكثر
وووووبخصوص فهوود انسي السالفه هذا مخه تنك الي مايعرف ايفرق بينج وبين الممثله...اتخسيعاده اهيه تي عند زينج
ابتسمت اليازي وتنهدتبالم
.................................................. .
ياب خليفهخدامتين طرشهن زايد من فلته عقب ما قاله خليفه عن لعيال
ورتب امورهن مع اليهاللاكنه ماقدر يطلع ويخليهم وتم طول اليوم معاهم لاكنه لاحظ انهم ما طاعو ياكلونوالبنت طول الوقت لاصقه في اختها العوده
اذا العوده محتاجه لعنايه كيف ايخليهاتعتني بالصغيره
خليفه:هند...تعالي حبيبتي
هند:نعم
خليفه:حبيبتي لاتمين طولالوقت شالتنها...ظهرج بينكسر
هند:عاد اهيه تصيح
خليفه:انتي عودتيها ..انتياهناك دوم اتشلينها
هند:لا اهيه اهناك ماتصيح بس اهنيه اهيه تبا خالوهنوره
خليفه:هااه خالوه نوره؟ هييه صدق انا نسيت سالفتها
هند:خالوه بعدماتت؟
ونزلت دمعة هند الي اول مره ايشوفها خليفه
خليفه:لااااا منو قال انهاماتت؟
هند:هيه طاحت وماقامت وشلوهاا وودوها داخل مثل ما شلو يدووه
اخذت عقبهند اتصيح
مسكها خليفه ولوا عليها وزاد صياحها وصاحو الباقين معاها الا ناصرالكبير كان ايطالعهم بعيون حزينه
خليفه:لا لا لا ماماتت والله العظيمماماتت
هند:انريد انشوفها اذا صدق ماماتت
خليفه:حبيبتي الحين ليل وباجر باذنالله اوديكم صوبها
ناصر:عند منو اهيه الحين؟
خليفه:هااه عند منو!!!؟....مادريمب في البيت
ناصر ودموعه بدت تتجمع:يدووه ماتت هيه منو عندها؟
خليفه:ناصرحبيبي الصياح مب للريايل وانته ريال امسح دموعك فديتك
مسح ناصر دمعته:اكيدصديقاتها بيروحن عنها ويدوه ماتت منو عندها؟
خليفه:انته مستهم عليها فديتك ...لاتخاف اكيد حد من هلها عندها
ناصر:محد محد
خليفه:كيف محد...ماعندها عمومهوخوال
ناصر:لا
خليفه:انته اكيد ماشفتهم...وهم اكيد موجودين البيت يوم العزاكان متروس بس انتم ماتعرفونهم
فديييت انا الي مستهم على خالته....باجر ان شاللهبوديكم صوبها اوكيه
هز ناصر راسه بنعم
خليفه:ياله حبيبي كلولكم لقمه...ماكلتوشي من ييتو
دانه ام اربع سنوات:احنا منريييد ناكل هذا ...هذا يعور في البطنانريييد عيش ودهنه ورووب
خليفه:بس ....ماطلبتي طال عمرج الحين انسوي العيشوالدهنه والروب
خليفه:وانتي فطامي شوتبين
فطامي:غناقن
خليفه:شوووه؟!!!!!ّ
ضحكت هند وناصرابتسم
طالعهمخليفه:ممكن مترجم؟
هند:نقانق هههههه
خليفه:ااااااا نقانق ....وليش تاكليننقانق فديتج؟
هند:لان خالوه اتحب النقانق وهيه تاكل معاها
خليفه:زين زينانييب الغناغن ههههه
التفت لاحمد:وانته يا احمد باشا شو طلباتك
احمد:اريدخالوه
خليفه:احنا شو قلنا باجر بنروح صوبها
قام خليفه ووصى الخدامه بالطلباتاليديده وطلب من الثانيه اتروح اتسبحهم
لاكن الوضع اتصعب اكثر بالليل اول مابدتفطامي اتصيح وهند كانت راقده عنها والخدامه تعبت من كثر
ماتحوط ابها في البيتقرب خليفه منهن وقال للخدامه تعطيه اياها لاكنها اول ما مديده الها قعدت اتصارخرافضه اتروح صوبه
خليفه:خلاص حبيبتي خلاص....شو فيها هيه ماكلت؟
الخدامه:كلشمافي اكل
خليفه:ليييش ترا يبنالهم الي يريدونه
الخدامه:مافي معلوم.بس هو يشوفاكل بعدين ايروح داخل غرفه نوم
خليفه:لاحول ولا قوة الا بالله......والحليعني.....انزين يمكن تريد تشرب رضاعه
ماحاولتي معاها...هذا رضاعه
واشارالها
كانت الخدامه ضاجره من صياح فطامي وهزت راسها وعقب مشت عنه واهيه اتهزالبنت بقو
خليفه:تعالي تعالي نزليها وفارقي
خذ خليفه البنت الي كانت ميته منالصياح عارضت اول شي وعقب استسلمت للنوم على كتفه
ارتاح خليفه يوم رقدت وكلماحاول يحطها في لفراش قامت وخذله ساعه ايهديها لين مارضت ترقد في فراشها
لاكنالمشقه ما انتهت لان دانه قعدت وتمت اتصيح
خليفه:لاااايادانوه انتي عوده ليشاتصيحين ...حاول ايسكتها خليفه لاكنه ماعرف بعدها سكتت دانه واهيه اطالعهباحراج
خليفه:شبلاج.....؟....
نزل خليفه عينه لتحت وشاف انهاسوتها
خليفه:لااااااااا...ايوالله البلشه....ليش حبيبتي ليش ماقلتيليه اوديجالحمام
كثير من اليهال تيهم فاليل حالات صياح الاهل مايعرفون شو فيهم واتحصلالاكثريه يتزقرهم ويصرخ عليهم اذا ماعرفو سبب الصياح
والسبب انهم ايريدونايروحون الحمام بس مش قادرين يتحركون من اماكنهم
اتصل خليفه على زايد في هالوقتالمتاخر
زايد:الووو
خليفه:الحق على خاااااالك خلاص وقفت عنديه
قام زايدفزعاان وصرخ:شبلاااااك؟
خليفه:عيال خلف اخويه يننونيه
زايد:الله ايخس ابليسموعنيه بس عشان جذيه....وين الخدمات؟
خليفه:مب قهرات اليهال
زايد:ايخسنباجريتسفرن
خليفه:لا ياريال ماريدهن ايسون الحاجه مب من خاطرهن....اليهالالصراحه هدو حيلنا اليوم ماعرف شو يرضيهم
زايد:اقوول الخال انا ورايه اجتماع مهمباجر....اتصل على الخطيبه واشتكلها الحال يمكن اتحن واطيع اتعرسونبسرعه
خليفه:ماعليه بتردكالحايه
.................................................. .............
بعد مارجع مروان وربعه من القنص مر مروان على يدة زايد الي ساكنهعدال بيتهم
وكان لابس شورت بلون الجيش وفانيله زيتونيه وكانت واقفه مع دريولهابرا البيت
مروان:هاااه عذووب اخبارج
اليده:انته ييت يالهرم وينك منزمان؟
مروان :اقنص
اليده:هيييه خلصت غنميه وسرت تقنص مكانثاني
مروان:هههههه مصره انيه انا الي اسرق غنمج
اليده:شااااايفتنكبعويناتيه
مروان:عاده هذي سالفه جديمه ذليتينيه ابها
االيده:امس مسروووقهوحده منهن
مروان:لحوووووه سيري سيري ولا ترانيه اليوم كلهن بحملهن فيالمازدا
لوحت اليده بعصاها اتريد تضربه لاكنه شرد عنها
اليده:الخلا انتهولبسك هذا الي تقول جنك بنغالي
ركض مروان لداخل بيته وهو يضحك وكان بدر اخوه توهطالع
مروان:هاااه ابو الشباب على وين
بدر:بسير لزايد هاليوميين مره الذبابهماتخطف عند خشمه...اقول انته متى بداوم
مروان:الله ايخليك لاتيب اليه طاريالدوااام...باروووح احط راسيه وارقد
بدر:هههه وراكوراك
.................................................. ................
حاولت روضه في اليازي عشان تسرح المدرسه لاكنها رفضت بعد اليصار الها
اليازي واهيه اتغطي راسها :ماااااريد....ماليه ويه اصلا اروح وانامسحوبه من المدرسه وشنطتيه وعباتيه في الصف
روضه:وشو المشكله اذا فهمتيهنالسالفه وقلتيلهن ان الموضوع كان فيه لبس
تمت اليازي ساكته ومي ادق روضه عشانتتركها
طلعن برا الغرفه
مي:تراج قذيتيها خلاص ماتبا اتروح ...صدقها انا لوكنتمكانها مادري شو بسوي
روضه:هذي اخر سنه الها تبينها اتضيعها
مر عدالهنفهد
فهد:اصبحن شبلاكن
روضه بنظرات متضايقه:كله منك.....ماتعرف تتفاهم مرهالحين السنه بتضيع عليها والسبه انته
فهد:منيه هذي؟
روضه:اليازي هب راضيهاتروح المدرسه من عقب اليوم هذاك
سكت فهد وتم ايطالعها
روضه:لبنيه مفتشله منربيعاتها والاداره
فهد:وليش ماتروح واتفهمهمالسالفه
روضه:ماطاعت
فهد:برايها ....بتم فتره وعقب بتروح
طلع فهد وركبسيارته واتوجه لكليته وهو ايطالع صورة الممثله الي فكرها اليازي
"
صدق انيه متنحولا هذي وين وهذيج وين انا اصلا ماتذكر شكل اليازي زين احس ويهها يوم احاول اتذكرهمش مفهوم بس ليش
ربطتها بالممثله هذي..هيه لو تطلع بس واشوفها يمكن اتاكد اذاكانت اتشابهها ولا لا"

عدا اليوم وخليفه نسى وعده لليهال انه ياخذهم لخالتهمواخر الليل اتذكر اول مابدت المعاناه مره ثانيه
خليفه:ياربي انا بس لو اسالخالتهم كيف ترقد هالبنت جان زين
سال الخدامه اذا كلو شي وقالت انهم بس كلوبطاطس مقليه وحلويات الدكان
خليفه:انزين والعيش ماكلوه؟
الخادمه:لا
اتصلخليفه لاميره وقعد يشتكيلها الحال
اميره:خليفه حتى انا تعبانه من موضوع عيالاخوك
خليفه:يعني كيف تعبانه اتحاتينهم
اميره:انته مب فاهمنيه....اسمع انامستحيل اتزوجك قبل لاتلاقي الهم حل
خليفه:يعني شووه يا اميره تبينيه اعقهم فيدار الايتام
اميره:ماقلتلك عقهم في دار الايتام...لاكن خليفه افهمنيه....انااريد ابدا حياتيه معاك من الصفر بدون مانكون مرتبطين بحد حتى انته اريد
كلابوتك وحنانك لعيالنا باجر يوم بنييب عيال انك مكتفي من تربيتهم
خليفه:اميرهاسمحيليه بسكر... كلامج يرفع الضغط بصراحه
سكر عنها وتم ايحاول ايسيطر علىالرعشه الي بدت تتملكه من القهر الي يحس به
قام خليفه وطلع من غرفته:وين بلقاهاولا وين بلقاها
رن تيلفونه:الووو
زايد:تعال اليه الحيييييين مصيبه مصييييبهوطلعت اليه
خليفه:شعندك؟
زايد وهو ايحس انه بياكل نفسه:اقولكمصييييبه....الكرسي بيضيع خلاااااااص
خليفه:هد اعصابك يابويه مايسوا عليناهالكرسي
زايد:بموووووووت الحق عليه ولاتراك بتحصلنيهميت
##
##
##
ودمتم وديمه العطا


"
نــــــــــــــــــــــــــــــــور"
الجزءالثالث

ركب خليفه سيارته بعد ماوصى الخدمات على اليهال وعطاهن رقمهاذا صار اي شي واتوجه لبيت زايد
اول مره يسمع زايد يستنجد به عمــــــــرهماسوااها ولاتخيل انه في يوم بيسويها اظاهر ان كرسي الشعب
يننه
في الطريق رنتيلفونه
خليفه:الوووو
نوره بصوت مثقل بالالم:اخبااارهم
خليفه هز راسه ايحسانه متشتت:منو معايه؟
نوره:اخبار لعيال طمنيه عليهم
خليفه:اااه انتيالخاله
نوره:قووول لي هم بخير؟
خليفه:بخير بخير ...اسمحيليه انابسكر
نوره:ليش انته دوم تصدنيه انا ماريد غير انيه اطمنعليهم
خليفه:لا...لالالا لاتفهمينيه غلط انا صدق اقولج عنديه ظرف صعب الحينوبكلمج عقب المره الي فاتت ماخزنت رقمج
لاكن اوعدج المره هذي بسويلج...حتى انامحتاج اكلمج شويه بخصوص لعيال
نوره:هم بخير وانته شبلاك شي صاير لحدمنهم؟
خليفه:لا لا هم بخير والله بس انا عنديه عنديه ظرف مظطر اسكر واوعدجاسويلج الليله واذا نسيت سويليه عقب ساعتين على الاقل
نوره:زيينبنتظرك
خليفه:يالله فمان الله
سكرت عنه نوره وتمت تمسح دموعها...فرقى امهاواليهال صعبه عليها وخصوصا انها لقت نفسها
عاله على بيت اهل صديقتها
وصلخليفه فلة زايد وراح داخل بعد ما فتحو له البوابه الرئيسيه وقف سيارته جدام البابالكبير ونزل
وهناك حصل بدر في طريقه وسلم عليه وعينه على الي قاعد عند الكراسيووحده من ايديه مطوايه بشاش
خليفه:شبلااه؟
كانت عيون خليفه زايغه من منظرزايد
بدر:تعال تعال لاتيه الحين ماهقينا انهديه ياليت انه هدا اصلا
خليفه:شوالسالفه شبلاها يده؟
بدر:من الغيظ والقهر كسر الدنيا علينا...زين انك مالحقتعليه قبل اشوي
صريخه وصل العرش...وعندك نصف العمال فنشو اليوم
واخرتها ظرببيده على الطاوله كسرها ويرح يده
خليفه:شعنده شقاهرنه....خلنيه اروح اشوفه هوقاليه تعال...هذا كله من كرسي الشعب الي بيخبلبه
بدر:خله شوي وتعال بفهمكالسالفه
قبل يومين وصل زايد اتصال رفع ضغطه وتم ايصارخ على الي متصلله ويقوله انكل الكلام الي
يقوله اشعات عشان يخسر الانتخبات وسكر في ويهه
لاكن الاتصالياه مره ثانيه وقاله ان عنده ادله تثبت صحة الكلام ونفس الشي زايد ماصدقه وسكرالتيلفون في ويهه
كان زايد حينها في المكتب عقب ماسكر التيلفون والتفت علىبدر
زايد:شفت شفت الحقد الي في قلوبهم قايمين ايطلعون اشعات مالها صحه وماتدخلالعقل
بدر:شو السالفه؟
زايد:انا داري ابهم من وين ايبون هالكلام اصلا كيفخطرت الهم الفكره
بدر:مابتقول اليه
زايد:كلام فارق ماريد اعور راسكفيه
لاكن الاتصال رجع مره ثانيه والريال قال كلام خلا زايد يعيد التفكير فيهوعلى طول طرش ناس تتاكد من صحة الكلام بس عشان مايخلي الهم
حجج عليه
لاكنالداهيه ان الكلام كله طلع صح وحينها انهار زايد مش راضي يصدق هالكلام
خليفه فتحعيونه منصدم من كلام بدر:اكيد هالكلام
بدر:ابو درويش ريال ثقه وبروحه راح وتاكدوشاف الاوراق
خليفه:يمكن كله تزوير
بدر:مادريت ان طيارتيه باجر الصبح عشاناروح اتاكد واييب الاوراق له يشوفهن بعينه
خليفه:كيييف ووين احنا كل هالسنينمادرينا؟ او درا اهو على الاقل
بدر وهو ياخذ نفس من حالصديقه:مااادري؟
خليفه:انا خونت اروح اكلمه
بدر:هههه والله لو يشوفنا نضحكانها تحل السلطه علينا
خليفه:اااااه الله يعيننا
قام عقب خليفه وراح لزايدالي كان مثل الاسد الي يزائر
قعد خليفه عداله وشاف ان باله بعيد عنه...اول مرهخليفه ايشوف زايد بالمنظر هذا فاصخ الكندوره وشعره منكوش مع نزول بعض الخصايل علىيبهته
خليفه:زاايد......زاااايد
التفت زايد لخليفه وكانه يحاول يستوعب منوالي قاعد ايكلمه
خليفه:زايــــــــد يابويه هونها وتهون
وقف زايد وكان بكلمةخليفه اتذكر السالفه وبدا يصارخ
زايد:اي اهونها واتهوووون هذي مصيبهمصيبه....انا داري من وين ظاهرتليه
هذي السالفه لو تدريبها الصحافه باجر انفضحتوكلت تبن احصل الكرسي .......انا انا زاااااااااااايد بن حمد الراشد
الي طاريهفي كل مكان .....وقريب اخذ الكرسي ....انا الي طوووول عمريه رافع راسيه فوووق ولاعليه من حد
ادوووس الكل ولا اخاف حد يدوسنيه.....يستويليه جذيه........انااااااانا ياخااااال تطلع اليه بنت عم امها باكستانيه
انااااا اتخسي اتخسي اتكون بنتعميه ......انا بعرف كيف ارويهم الحيوانات الي مرتبين هالسالفه
برووووويهمبرويهم زايد على شوووه يقدر
يتحسبون انيه بستسلم الهم ايخسووون
خليفه:زايدزايد يابابا هد اعصابك السالفه ماتستاهل
زايد:كيييييف ماتستاهل اقولك بنتباكسسسسستاااااانيه...انا بنت عميه باكستانيه اتهبي
خليفه:لحووووه انزين يابويههد اعصابك لين نتاكد
زايد:بعدمهاااااا من الوجود لو تطلع السالفه صدق
طالعخليفه وبدر بعض بنظرات
خليفه:استغفر الله ان شالله جذب بس انته اهدا ماينفعهالكلام...مايسوا عليك
الشيوخ الي هم شيوخ ياخذونهن من كل ديره شو مستوي عليكانته
زايد:باجر بتعرف شو مستوي عليه
قام عنهم زايد واتوجه للسلم لفوق لاكنهقبل لايطلع فوق التفت لبدر
زايد:لاتنسى باجر اتروح وتتاكد اليه بنفسك..والله مااعديها على الي مرتب هالموضوع
ورجع زايد يخطي كم خطوه لخليفه وهو ياشرلنفسه
زايد:انا ...انا ياخال بنت عميه باكستانيه هاه باكستانيه ويقولك عايشه طولحياتها في باكستان
انا اليوم بينسبون هالبنت اليه والله بيبطون مانزلت الهمراسيه
خليفه:انته يا زايد مكبر الموضوع وطلعت بنت عمك شو المشكله
صرخزايد:اقوووولك بتبطي بتبطي والله لا اخليهم يندمون على كل هذا...لا تنسى يابدر
بدر:ان شالله
راح زايد وزفر خليفه زفرة بقل الحيله
رجع خليفه لفلته وحصلاليهال كلهم قعود
خليفه:ليييش واعيين
هند:دانه اتزوع وفطامياتصيح
خليفه:اتزوووع ليش؟
ناصر:كلت حلاوا وايد
خليفه:لحوووووه ...زينناصرانته تعال معايه بنوديها المستشفي ولا اقولك خلك عند خواتك بوديها انا
وشل خليفهالبنت ووداها المستشفي خلااااااص انهد حيله نفسه بالشبريه ايحط راسه ويرقدخذ
الدوا ورجع وحصل الخدامه واعيه عطاها البنت وراح فوق بعد ماتاكد ان الكل رقد
حط راسه ويادوب الرقاد ساحبنه اتصلت نوره
خليفه بلااراده:الوووووو
نوره:اسفه علازعااج بس انته ماتصلت
خليفه:لااااااعاااادي
نوره:انته راقد
خليفه:ماااااادري
ابتسمت نوره لان صوته ايقول انهراقد
نوره:طيب انا اسفه ازعجتك
خليفه:لا والله صوتج حلو
فتحت نورهعيونها:ا ا اانته راقد صح
خليفه:انا تعباااااااان..والله تعبااان
نوره:سلامتكا االيهال تعبوك
خليفه:اليهااال .....وزااااااااااايد ......وصوووووتج
نوره:احم...بلاه صوتيه؟
خليفه:عذااااااااب
احمر ويه نورهوسكرت التيلفون في ويهه
كان قلبها ايدق بسرعه
نوره:هذا هب صاحي...ان شاللهايكون راقد ومايحس بالي ايقوله
اول ماقام خليفه شاف اتصال نوره الي كانمتاخر
خليفه:انا متى كلمتها والله ماذكر يييه لايكون خرت معاها فيالكلام
اتصل خليفه عليها وياه صوتها نعسااان
نوره:الووو
خليفه:احم الاختنوره معايه؟
اعتدلت نوره وزادت دقات قلبها وهيه اتشوف الرقم ماكانت تعرف اسمهفتعمدت تساله
نوره:منو معايه؟
خليفه:انا خليفه....عم عيال خلف الله يرحمهانتي ماعرفتينيه؟
نوره :هيه هيه اسمحليه
خليفه:اظاهر انيه وعيتج منالرقاد
نوره:اااحم لاواعيه
خليفه:ا انتي سويتيليه البارحهتيلفون؟
نوره:هاااه هيه ...سويت ويوم شفت انيه وعيتك من الرقاد قلتلك بكلمكباجر
خليفه:ايواااا اا اسف البارحه نسيت اسويلج
نوره: ماعليه...طمني علىاليهال
خليفه:شو بقولج هم بخير بس ماياكلون....كله عيشتهم منالدكان
نوره:ليييش ليش تيبلهم من الدكان تراه ايسد نفسهم عنالعيشه
خليفه:مااادري انا تارس الهم الثلاجه.....واكل البيت مارضو ياكلونه اتقولدانوه ايعور في البطن
نوره:فدييييت الدانه...تولهت عليها والله....وفطامياخبارها
خليفه:ام الغناقن سرج حالها
نوره:هههههه فدييييتها....اريداشوفهم
وشهقت نوره وهيه تصيييح
خليفه:هاه هاه هاه لاتصيحيييين الحين اطرشالدريول ايبج صوبهم
نوره:خلهم ايونيه
خليفه:على راحتج بقول للخدامه اتلبسهموتجهزهم وبعطي الدريول رقمج عشان ادلينه على البيت
حتى هم متولهينعليج
نوره:مشكوووور وماتقصر....اهم شي اشوفهم
خليفه:زيين عيل باروحابشرهم
نوره:مشكوووور
كانت تمسح دموعها وتحاول تمنع الصيحه ترجع الها
لاكنخليفه حصل دانه مصخنه واتواقع مع الخدامه الي ما اعطتها الدوا
ونسى سالفة نورهالي تمت على اعصابها تنتظر وتنتظر بدونفايده
.................................................. ................................
في باكستان وفي احدى المناطق الجبليه الي كانتالبيوت مبنايه على الجبال والي يشوفها من بعيد مايشوف
للجبل اي اثر غير منظرالبيوت وهيه مبنايه عدال بعض وفوق بعض واسفل الجبال الوديان المبهره للي يشوفهاوكان بيت
نـــــــــــــــــور احد البيوت الموجوده على الجبل كانت تمشي وفييدها عصاتها الي تهش فيها
عيال الجواميس الصغار
وعلى راسها العباه المعروفهعندهم مخرمه عند العيون نازله لين نصف ريولها ومن تحت العباه لبس البنجاب
صروالوسيع وقميص نازل لين وسط ريولها وكانت ايديها متروسه بالحيووول
وفي ريلهاالخلخال
دخلت من الباب وانتبهت للريالين الي واقفين مع احد قرايب جدتها وهيهعايشه عنده حاليا
صرخ الريال الباكستاني وكانت هذي طريقتهم في الكلام بصوت عاليايكلم نور ويطلب منها اتروح تيب الاوراق الي عندها
ردت عليه نور بنفس اسلوبهالصوت العالي وركضت لفوق عن طريق سلم خشبي في نصف الحوش وكان البيت
مفتوح منفوق
بدر تم عيووون وفكر ان زايد لو يشوفها اكيد انه بينتحر وتم يدعو ان الاوراقاتكون كذب لانه حسب ما قاله الريال
ان عم زايد ياهم من زمان في رحلةقنص
وانه انصاب في القنص برصاصه وساعده جد نورواسعفه وقضى عندهم فتره اتعرفحينها بام نور وطلب الزواج منها
وبعد سنه وكم شهر بعد ماولدت ام نور بنور
رجععلى اساس انه يرجع واييب زوجته معاه لاكن حصل انه توفى قبل ما يعلم اخوه ابو زايدبموضوع زواجه
والاوراق الي طلبها الريال هيه اوراق الملجه وشهادة الميلاد وصورةجواز ابو نور وبعض الصور له مع زوجته الي توفت وعمر نور سبع سنوات
الاتصالات اليكانت تي زايد كانت من الريال الي عايشه عنده نور ونور اهيه الي طلبت امنه يتصل عليهبعد ماشافت صوره في الجرايد وشافت تشابه الاسما
كان يوم عيد عندها واهيه اترويصديقاتها صور ولد عمها واتقول ان الها عايله ولازم ترجع لموطنها الاصلي
قربت نورمنهم وفي ايديها الاوراق والصور وماكان ظاهر منها شي
كان بدر وابو درويش الييعرف يتكلم باكستاني واقفين ينتظرون عطاهم الريال الاوراق ووقف بدر ايطالعهن وايحسبماي بارد ينصب عليه
الموضوع صح يعني الحين كيف ايقول لزايد
اتصل بدر لخليفهوقاله ايروح عند زايد عشان ايهديه اذا قاله
كان زايد في ميلسه ينتظر اتصال بدرالي تاخر عليه فقرر يتصل اهو بنفسه وكان على اعصابه
بدر انصدم من المتصل ولازمايرد
بدر:الوو..هلا زايد
كانت نور ملتفته للجهه الثانيه واول ماسمعت صوت بدرالتفتت له تريد تسمع شو يقول وشو هالهجه الي يتكلم ابها
بدر:زااايد الموضوع طلعجد والي يكلمك من كم يوم موجود اهنيه ايقول ان بنت عمك اهيه الي طلبت امنه
وقفزايد وهو ثاير:اتعمعمت في خصف....الله يلعنــ......استغفر الله....انته متاكد منالي تقوله
بدر:هذيييه الصور بطرشلك اياهن على المسج مادري اذا اهو عمك بس يشبهكواييد
زايد:ماعرف الاباكستانيه شووووه قلت الحريم
بدر:مافيها شي يااخي
زايد بصريخ:لاتبط جبديه انته الثاني
بدر:زين زين هدي اعصابك
زايد:قلهبعطيه الي يريده بس مايتكلم ابها ولا ييب طاريها لحد مستعد ادفعلهمليووون
بدر:مايصير الكلام هذا انته شوووه تبا تفتح عيونه على شي مب منتبهله
زايد:لااا والله وشو فتح عيونه عيل الحين الا يوم شاف...انا شولينه وصلت
بدر:بنت عمك اهيه الي طلبت امنه ايكلمك
زايد:لاتقووول بنتعمك...اتخسي
بدر:لحوووووه....انزين لبنيه تريد اتروح الامارات
زايد:شوشوسمعنيه شو قلت ......لين اهنيه واتوقف اللعبه هذي خلها منثبره اهناك وياويلها انشبرت الدار اهنيه
كل الاوراق والصور الي عندها خذها...وقلهم كل الي يبونهياخذونه بس ينكتموووووون
بدر:ماعليه بحاول
زايد:لاتحاول نفذ بالغصب لازمايوافقون
اخبر بدر ابو درويش بطلباتهم وتكلم معاهم ابو درويش بالباكستاني
حينها سحبت نـــــور الاوراق من ايديهم وركضت لفوق وهيه تقول بعض الكلمات الغيرمفهومه
بدر:شبلاااها؟
ابو درويش:رافضه الي نقووله...ماتبغي...تقول لازم تروحالامارات
بدر:هب على كيفها خبر الريال هذا اننا مستعدين ندفع له الي يباه بسماييب طاري انها بنت عم زايد
التفت ابو درويش للريال وقاله ضحك حينها الريالوقاله انه مش طمعان في لفلوس وان لفلوس وسخ الدنيا
وقاله انه الامر بيدنـــــــــور بس
بدر:لحوووه شو يعني هذولا كيف بيفهمون السالفه....هذي لو تسافراهناك ذبحها زايد وفك عمره
خليفه حس براسه ايعوره من كثر ما زايد كان يصارخويتحلف ويتوعد بعد مارد عليه بدر برد نــــــــــور
خليفه:خلاص يابوي خلاص هذاامر مقضي فيه انته مابتقدر اتغير فيه شي
زايد:الا اقدر واقدر اسوي اكثرمماتتخيل.....ارويها بنت الباكستانيه....تبا تحط راسها في راسيه
خليفه:ياخي ليشتاخذ الموضوع بتحدي انته كل حياتك تحدي في تحدي....يمكن لبنيه نيتها
شي ثانيتبا اتشوف بلاد ابوها بلدها الاصلي
زايد:يعل مالها بلد قل امين........اناماهمتنيه ياخوفيه بس العلل الي اهنيه يدرون ابها
خليفه:شو هامنك انته في الدنياغير نفسك
زايد:هييه من شو بهتم غير من نفسيه...متى قد اهتميت انا بحداصلا.اااووووف
.................................................. ...................
شل فهد كل كتبه ومن كثرتهن كانن مغطيات الطريق جدامه لاكنهيعرف طريقه زين
عند اخر السلم بعد مانزل اصطدم بشخص وطاح اهو والشخص والكتبفوقهم
حطت اليازي يدها على يبهتها بعد ماظربها واحد من الكتب على راسها واتفاجئتبالي طاح بحضنها فجئه
اتصنمو في ثنينه وعيونهم في بعض..كان ويه فهد قريب منهاوهو ايطالعها"يخخخخخخخرب بيتك يافهووود وين هذي ووين هذيج
فرق الليل منالنهار
اليازي:احمم ممكن
اعتدل بسرعه فهد وقام عنها
فهد:ااحمم....كنت كنتشاال الكتب ماشفتج
نزلت اليازي راسها تحت وتعدته رايحه فووق وعيوون فهد تتبعهاحس حينها بضيقه من الي سوااه
يعني اهوه من البدايه مااعتذر منها يعتذر منهاالحين مايصير
##
##
##
وديمه العطا


نـــــــــــــــــور
الجزء الرابع

كل ما اتصلت نورهعلى خليفه حصلته مشغول لين ماتملكها الخوف وعقب الغيض
نوره:وبعدين معاه هذا يلعبعليه ولا ياخوفي اليهال صار الهم شي وعلى اخر الليل اتصلتله
وكان ميت يباالرقاد
خليفه:الوووووو
نوره:انتظرت وايد ومحديانيه
خليفه:.....................
نوره:الو......الو
خليفه:هلاااا
نوره:انتهقاعد تلعب عليه....مسوي عمرك راقد عشان تتهرب من اتصلاتيه
خليفه:هااااااااه منوانتي؟
نوره:انته شوووووتلعب باعصابي؟
خليفه:لا والله انتي الي قاعده تلعبينبقلبي
نوره:استاذ خليفه ...ممكن اتصحصح معايه انا خلاص تعبت من الي تسويهفيه
حس خليفه ان الصوت الي يكلمه معصب
خليفه:الووو منو معايه؟
نوره:ياالله وبعدين يعني
خليفه:انتي منو؟
نوره:انا نوره
خليفه:شبلاجمعصبه؟
نوره:صحصحت؟
خليفه:انا صاحي منو قالج انيه راقد؟
نوره:ليش ماطرشتاليهال مثل ماوعدتنيه؟
اتذكر خليفه السالفه
خليفه:صار عنديهظرف
نوره:وانته كل حياتك ظرووف
خليفه:وبعدييين ....اسمعينيه انا تعبااانبكلمج باجر
نوره:زيين بنشوف شو اخرتها معاك
سكرت نوره وتم خليفه ايطالعالتيلفون ويحاول يتذكر اهو متى شلالسماعه
.........................................
اتصل بدر لزايد مثل مااتفق معاه
زايد:هااه شو سويت؟
بدر:قلتلهم انك مستعد تاخذلهم بيت وتفتح الهمحساب واتوفر الهم كل شي مقابل انغير جوازها ماطاعت
زايد:كيييف سوت الها جوازاماراتي؟
بدر:عمك الي سواه والريال كان دائمن يجدده عن طريق اصدقاءه الي يعرفهماهنيه
زايد:انا لو ايطيح الجواز في يديه قطعته الها....بس تدري انا البارحه فكرتفي الموضوع وايد اخاف انهم
ايكبرون اليه السالفه وتكبر عند هل الاشاعات
مافيحل غير انيه ايبها عنديه اهنيه مثل ماتريد وانا اعرف كيف عقب اسيطر علىالموضوع
بدر قلها انيه اباها تي بشرط ما ايي معاها اي حد من الي يقربونالها
بدر:زايد انته متاكد من الي تقوله؟
زايد:هيه متاكد...ابا كل شي تحت يديهوبرويك بنت الباكستانيه وين بعقها...مفكره اهيه بتي بتحصل حلال ابوها اهنيه
انااعرف شغلي معاها
بدر:انزين وان اصر قريبها ايي معاها
زايد:محد اييغيرها...وشف رتب الموضوع في المطرات عشان ماينتبهون للاسامي المتشابهه ...حاول انتهتمررها بدو مايحسون...بدر انته قدها
انا بصراحه الموضوع مارقنيه واريد اخلصامنه
بدر:ان شالله
سكر بدر وتم زايد ايفكر في بنت العم العله مثلمايسميها....."انا زااايد اخر زمانيه اتكون عنديه بنت عم امها بكستانيه الله يسامحكياعميه
هذي وين بوديها باجر ان يت...ماعليه والله لاخليها تكره اليوم الي فكرتتي فيه الامارات
نزل زايد للدور التحتي ونده على هنيه مدبرة المنزل الخاصهعنده
زايد:هنيه...ياهنيه .....هنيه
زايد يعرف هنيه من ايام ما كان يدرس فيمصر لانها كانت تيهم الشقه تهتم بتنظيفها واكلهم
وبعد ما رجع زايد للاماراتيابها وعينها مدبرة المنزل وياب بعد معاها زوجهاوعيالها
هنيه:ايواااياباشه
زايد:تعالي اهنيه
ركضت هنيه لزايد وهيه تمسحايديها في المريله
زايد:اسمعينيه ياهنيه
هنيه:ايوااا انا كلي ودانيابااااشه
زايد:عقب كم يوووم بتي خدامه يديده
هنيه:ليه ياباشه دا الخير كتير؟
زايد:اسمعينيه انتي
هنيه:ايواااا
زايد:هذي الخدامه احنا مسوين خير فيابوها كان من زمان يشتغل عندنا..وانا ماريدهااتسوي شي بس خليها عندكم في ملحقالخدم
وشوووفي ترا مااااريد اشوف ويهها اهنيه في الفله...تسمعين؟
هنيه:حاضرياباشه
زايد:واتحملي تطلع برا ولا اتكلم حد من برا اباج اتراقبينهازين
هنيه:ليه يابااشا هيه فيها حاجه؟
زايد:مالكيش دعوه انتي باأ
هنيه:انتهتؤمر ياباشا
التفت زايد بيروح فوق عقب رد والتفت الها
زايد:اخبار فريدشوقي؟
هنيه:الممسل
زايد:انتي مب ولدج اسمه فريد وريلج اسمه شوقي
هنيهواهيه تفكر:اااه والله تسدق انا ماكنتش عارفه
زايد:اظاهر انه استفحلعندج
هنيه:هو مين؟
زايد:سلامتج سلامتج...المهم لاتنسين الي وصيتجعليه
هنيه:من عنيه ياباشا
ركب زايد السلم وهو ايفكر ان الي بيسويه هو عينالصواب على الاقل يضمن ان البنت مايوصلها حد غيره ويفضحه
كان يشوفها نكره علىحياته فقراره الاخير انه يحبسها عنده ويقطع اي اتصال الها بالعالم احسنطريقه
خصوصا الحين لين ماتعدي فترةالانتخابات
.................................................. .........................
دخل مروان واحد من الدكاكين الي اتكون في وسط البيوتالسكنيه... كالعاده بشورت وفانيله كت
ومروان واحد طويل وجسمه رياضيومعضل
سلم على راعي الدكان وقعد على الثلاجه وكل شوي طلع له ايسكريم وكله تمفتره طويله
وراعي الدكان حس بضيق منه
صاحب الدكان:جييب فلوس
مروان:بعدنيهما خلصت
صاحب الدكان:شووو خلص ياله رررح
مروان:تعال دكان ابوك هذا اتروغنيهامنه شبلااك انته؟
صاحب الدكان:انته في واحد ساعه يجلس بس اكل اكل مافي يدفعفلوس
مروان:انزين يوم بطلع بعطيك
هز صاحب الدكان راسه مش راضي بالوضعهذا
مروان:ههههه
نقز مروان وخذله علبة بيبسي وخضها بدون ما يشوفه صاحب الدكانوفتحها عشان اطيش في كل مكان وتخيس الدكان
حينها زدا صريخ صاحب الدكان وهو ياشرلمروان يطلع
مروان:ما بطلع قلتلك يوم بخلص بطلع
صاحب الدكان:انا بيكلمشرطه
مروان:اوكيه سوي كلام مافي مشكله
عصب صاحب الدكان اكثر واخذ يشتمويسب
رجع مروان وقعد على الثلاجه وهو مش مفتكر في كلام صاحب الدكان الي تقرب منمروان وتم ياشر له يطلع
صاحب الدكان:خلاااص روووح ما يريد فلوس
مروان:بعدنيهما خلصت
صاحب الدكان:انته واجد مشكله
مروان :شووو مشكله...انا في قاعد
صاحب الدكان:ياله روووح انا مايريد انته منيه
مروان:ايييه مافي سوي مشكلهانته نفر سرسري حرامي
عصب صاحب الدكان زيادهوقعد يدز مروان من على الثلاجه مسكهمروان ودزه دزه وحده خلته يطيح على الارض
قام حينها صاحب الدكان ومسك عصى طويلهوتقرب من مروان في محاولة ظربه وقام له مروان وظربه هو بظربه قويه
ثانيه طيحتهبعد مره ثانيه
صرخ حينها صاحب الدكان مستنجد بشخص كان في لستور التابع للدكانوطلع الهندي الثاني
وصارت المواجهه بين مروان والهندي اكل منها الهندي ظرب مااكل مثله في حياته وانتهت الظرابه بكلبشات
طلعهن مروان من جيبه وكلبش فيهنالهندي وهذا هو الي كان مروان ايريده...انه ايطلع الهندي
هذا من المخبا الي هوفيه لانه من يومين ايراقب الدكان وشاك انه في هذا الدكان
مروان ضابط شرطه فيالتحريات عصبي زياده فوق اللازم مرااات يكون مرح ومرات ما يعرف الي جدامه
وهواخو بدر و يصغر عنه بسنه ونصف
دخل مروان مخفر الشرطه وتم يضرب الهندي لين حبالدبس واعترف لمروان بكل حاجه كان ايريدهامروان
.................................................. ....................
طلع فهد من الميلس ايودع ربيعه وبعد ما طلع ربيعه من الحوشالتفت عشان ايروح داخل البيت واتفاجئ
باليازي قاعده على السلم الي جدام البيترجع والتفت للميلس مكان ما كانت سيارة ربيعه واقفه
ورجع والتفت الها تقدم منهاكم خطوه
فـهد:انتي كنتي اهنيه يوم تطلع السياره من الحوش؟
رفعت اليازي نظرهاصوبه ورجعت عقب اطالع جهه ثانيه
فـهد:اكلمج كنتي موجوده اهنيه يوم تطلع السيارهقبل اشوي؟
قامت اليازي الي لاحظ فهد انها مطلعه غرتها عادي والتفتت اتريد تدخلداخل
صرخ عليها:انا اكلم منوووه؟
وقفت ورجعت تلتفت صوبه
اليازي:اتكلمنيهانا؟!!!!!!!!!ّ
تم فهد ايطالعها مستصيب يعني منو بيكلم غيرها
فهد:اتشوفين حداهنيه غيرج؟
اليازي:وانته اتشوف فيه اربع اريول عشان اول ما تطلع السياره وقبللا تلتفت ايي اقعد اهنيه
فهد:تطنزين حضرتج....يعني كنتي موجوده؟
اليازي:وشوالمشكله؟
فهد واستغرابه ايزيد منها:لااااا عادي عندج يعني؟
اليازي:اصلا اناما افتكرت فيكم؟..عاديه قعدتيه مافيها شي
فهد:لا والله.....اتسمين قعدتج مجابلهالريال وانتي ظاربه بالقذله عاديه ومفيها شي ...وبعد ما افتكرت فيكم
اليازيبنظرات غيض:شو بتسوي بتضربنيه ياله تعال اضرب
كانت نظراته شرار وهو ايشوفهاواقفه تتحدا واول ما صعد السلم سلمتين ركضت اهيه داخل ولحقها معصب
على طول راحتوازبنت ورا يدتها الي رفعت العصى اتهدد فهد
فهد:تعالي اهنيه تتحسبينيه ما اقدراوصلج
الجده:ااييههها يافهيدان انته شبلاك مصبح جنك ارضي
فهد:هذي بنت ولدجتبالها تاديب ومحد بيادبها غيريه
اليازي:سر ركب نظرات اول شي عشان اتعرف اتفرقبين الناس
فهد بغيظ:وقسما بالله ان مسكتج اليوم ان محد يقدر ايفججمنيه
اليازي واهيه اطلع لسانها:ها ها ها ماتقدر
نط فهد ورا يدته ومسكها منشعرها
صرخت اليازي بصوت عااالي تستنجد والجده اتصارخ وتضربه بالعصى وماتركها فهدالاونصف شعرها في يده
فهد وهو يطلع مولع من الغيظ:كلبه حقيييره انابرويج
اليازي بصرااخ:انته الحقير انته الكلب يا حيوااان
التفت لها:انجبيوالله لا اذبحج
الجده:حسبي اللــــــــــــــــــه عليك يا فهيداااااان حسبياللــــــــــــه عليك يا فهيدان ذبحت لبنيه لا عينت خير
اليازي بصراخ:انا مااريييييد اقعد اهنيييييه اريد ارووووح بيت خالوووووه
فهد بعصبيه:هيييه حق لهياتهاهناك من مول لمول تتحسبينيه ما ادري عنج
الجده:انقلع برا انقلعوواللـــــــــــــــــــه لا اخبر عليك زاااايد واخليه ايسنعكيالخمااام
فهد:خليه اول شي ايي ايسنع الخايسه هذي
اليازي:حرمتك الخاااااايسهيالخايس
فهد:جـــــــــــــــــــــــــب
دخلت ام فهد على اصواتهمالعاليه:اذكرو الله شبلااكم
الجده:تعالي سنعي ولدج لحمار جتل المسكينه يتيمهومتفرص فيها
طلع عنهم فهد وهو ايهدد
الجده:هذا كله منج ومن دلعج الزايدله
ام فهد:حشى عليه انا دلعته؟
الجده:هييه عيل انا .....مب انتي الي كل يوماتقولين له ادبغ خواتك
ام فهد:انا يا عمتيه؟!!!!ّ
ام فهد:جب جب قومي انتيقومي وبس صياح ...وعليه رفجه انتي انه اليوم يتسنع
ام فهد:لا حول ولا قوة الابالله
الجده:هيييه ادعي عليه بالموووت ادريبج ما دانينيه
ام فهد:يا عمتيه انامتى دعيت عليج
الجده:ما اسمعج وانتي اتقولين لا حول ولا قوة الا بالله تبين ربيهيجتلنيه
هزت ام فهد راسها ماتقدر اتقول كلمه عشان عمتها ما تفهمغلط
الجده:هيييه خبلا انا اتهزيليه راسج
قامت ام فهد وحبت عمتها على راسها:ياعمتيه انتي الخير والبركه وانا الخبلا الي ما اعرف شي
الجده:زييين يوم دريتيبعمرج
التفتت عقب لليازي:قووومي انتي وبسصياح
.................................................. ............................
دخل خليفه للبيت وطلب من الخدامه اتجهز اليهالعشان ايوديهم الحديقه
وبعد ما وداهم وهم راجعين اتصلت نوره
خليفه:لحووووهنسيتها هذي.....الوووو
نوره:متى بتيب اليه اليهال؟
خليفه:الناس اتسلم اولشي؟
نوره:قلبيه محرووووق ابا اشوفهم وانته دوم تتهرب ماتبا تيبهم
خليفه:لاوالله...انا انسى سالفتج المهم وين البيت احنا رادين من الحديقه بمربهمعليج
ابتسمت نوره:صدق
خليفه:هييه عطيني العنوان
اعطته العنوان وقالت لهانها بتنتظرهم برا
بعد ربع ساعه وقف خليفه السياره جدام البيت وطلعت نوره بسرعهوما حس خليفه
الا باليهال يتناقزون محولين من السياره بسرعه وراكضينصوبها
حول من السياره وعينه على الانسانه الي متكومين عليها اليهال وهيه قاعدهعلى الارض وحاضنينها كلهم
خليفه وبعده نظره عليهم الا انه ما قدر ايشووف نورهقفل سيارته وسحب سويجه وتقدم منهم
كان يسمعها اتصيح واهيه مطوقتنهمبايديها
تاثر خليفه بالموقف وصد بنظره بعيد عنهم بعد اشوي عدلت نوره نقابهاورفعت نظرها للشخص الواقف قريب منهم
ينتظرهم ايخلصون من اللقاء....نوره اول ماطاح نظرها على خليفه حست بدقات قلبها الي بدت ادق بقو
كانت متخيله عمهم كبير فيالسن لاكن الي جدامها غييير عن الي تخيلته....ابتسم خليفه وذااابت نوره من ابتسامته
وصرفت نظرها بعيد عنه
خليفه:السلام عليكم هاااه ارتحتي الحين
وقفت نورهواهيه مرتبكه:جزاك الله خير والله بردت عليه افاديه كنت احاتيهم
خليفه:لاا اليومهم احسن عن امس....اليوم صارو يسمعون الكلام عشان جذيه وديتهم الحديقه ويبتهملج
دانووه:خالوه انتي لازم اتلوحين معانا
نوره:انا لا حبيبتي انا بتم اهنيهوانتم تعالو عنديه كل يوم
دانووه:لا لا انتي تعالي معانا انا ما بروح معاهمعيل
ضحكت نوره ونزلت تحت عندها
نوره:حياتي الدان لازم تسمعين كلام عموهوتاكلين وايد وانا كل يوم بشوفكم باذن الله
خليفه كان مستغرب اهيه ليش ما قالتالهم يدخلون داخل
تمت نوره تهمس الهم وتضحك معاهم وخليفه واقف قريب منهم
طلعواحد من شباب البيت وشاف خليفه وقربه للميلس
سكتت نوره وما تكلمت وتمت مع عيالاختها تحت الشيره الي جدام البيت ما حبت ادخلهم داخل
لان البيت فيه يهال وايدوتدري انهم بينشغلون معاهم وما كانت اتريد اتضيق باهل البيت بعيال اختها
بعد نصفساعه طلع خليفه وكان مبين على ويهه علامات الضيق
خليفه:ناصر يالله ركب اخوانكالسياره
دانوه:انا اريدخالووووه
خليفه بغيظ:ناصر دخل اختك السياره
مشتنوره معاهم لين السياره وركبتهم فيها وهيه اتوصي هند على خواتها وناصر بعد
واولما التفتت عشان ترجع وقفها خليفه الي تم واقف برا
خليفه:ليش ما قلتياليه؟
التفتت نوره له:اقولك شوووه؟
نزل خليفه راسه تحت:انج تميتي بروحج ومالجحد
انصدمت نوره انه عرف:ا ا انا ا انا ما مادري يعـــني...ا
نزلت راسها تحتوتمت ساكته
خليفه:قاعده عند ناس ما يقربون لج؟
نوره وبدت دموعهاتنزل:شوووتبانيه اسوووي
التفتت للجهه الثانيه ودخلت يدها تحت النقاب تمسحدموعها
خليفه:جاان قلتيليه
نوره:اقولك بصفتك شوووه؟
خليفه:انا عم اعيالاختج ولازم بكون مسؤل عن خالة عيال اخويه
نوره:الي يسمعك ايقول وايد الفرص اليكانت بينا عشان اقولك وانته كل مره...تستعجل في تسكير التلفون
خليفه:ما كنت ادريانا شفت يوم العزا ناس وايد حاضره تحسبت انهم من اهلكم
نوره:انزييين شو بتسويالحين ترا ويهيه منقطع من هالناس
خليفه:تعالي معانا
نوره:عندك حرمه فيالبيت
خليفه:لااا اليهال موجودين وهم محتاجينج
نوره:انا اسفه ما اقدر اروحمعاك ...حتى لو كانو اليهال موجودين
خليفه:وليش شو المانع؟...متروعهمنيه؟
نوره:المانع سمعه يا استاذ....انا ما اريد اتعرض لكلامالناس
خليفه:وانتي وين حضرتج قاعده الحين
رفعت نوره نظرها له وحس خليفه بشيغريب من نظرة عيونها
نوره:على الاقل البيت هذا فيه كذا عائله...مع انيه احس ببعضالحريم فيه متضايقات من وجوديه
خليفه:وشو الحل يعني؟
نوره بترجي:خل اليهالايردون معايه البيت...احنا كنا عايشين فيه وا
سكتت ما كملت كلامها لانه تذكرت انالوضع تغير وايد ونزلت راسها تحت
خليفه وهو رايح للسياره:عطينيه مهله يومين وانابحل هالمشكله وبطلعج من هالبيت يالله فمان الله
ركب خليفه السياره ومشى وهو ايحسانه بعده متضايق من الي عرفه
خليفه:ناصر انته هب ياهل ليش ما قلت اليه ان خالتكما عندها حد
ناصر:قلتلك وانته ما صدقت
خليفه:جان فهمتنيه؟
ناصر:هذولا مايقربون لخالوه عيل؟
سكت خليفه وما رد عليه...لااازم يقنع اميره تتزوجه وتي اتعيشعندهم عشان نوره ترضى اتيي وتعيش معاهم
وبعد ما فتح خليفه الموضوع مع اميرهثارت اميره معصبه
اميره:ان شالله تبانيه اسكن حرمه غريبه في بيتيه
خليفه:هذيخالة عيال اخويه
اميره:انا لين الحين مش متقبله عيال اخوك تيب اليهخالتهم
صرخ خليفه:اميييره وبعدييين يعني معاااج...على الاقل بتفكج من تربيتهموانا ببني الهم ملحق في البيت الهم والخالتهم شو تبين اكثر من جذيه
اميره واهيهاتفكر:وخالتهم هذي شو كبرها؟
خليفه:حرمه كبيره على ما اعتقد
اميره:لاااا مااريد اتزوج الحين صرف اليهال وخالتهم اول شي وتعال عقب قل اريد اعرس
سكرت اميرهالتيلفون في ويه خليفه الي عصب من حركتها
خليفه:زيين يا اميره تحملي عيل اليبيصير
اتصل خليفه على نوره وبعده معصب
نوره:الوووو
خليفه:اسمعينيه زين مافي حل غير انيه املج عليج عشان تين اتعيشين عند عيال اختج
وتقطعين كلامالناس
بلمت نوره من كلامه وما عرفت شو تقول
خليفه:انتي معايه
نوره:هااااهانا ا ا
خليفه:مافي حل غير هذا اليهال محتاجينج وانا تعبت معاهم بس بشرط الزواجهذا بيكون بس على الورق لانيه خاطب وبتزوج
عن قريب وانتي بتعيشين مع عيال اختجمعززه مكرمه انتي بتقدمين اليه خدمه وانا بقدملج خدمه بالمقابل....هااه شو قلتيبعطيج فرصه اتفكرين
واتردين عليه عقب
نوره:انا ما فهمت انته شو تقصدبالضبط
خليفه وهو يتنهد خلاااص تعب:بتزوجج بملج عليج يعني بتكونين حرمتيه بسجدام الناس ومافي اي حقوق بينا غير الاحترام وتبادل المنفعه
الي اهيه انيه استرعليج واخليج اتعيشين في بيتيه باسم زوجتيه وانتي بالمقابل تعتنين بعيالاخويه
نوره:هذولا عيال اختيه ومن الاكيد انيه بعتني ابهم
خليفه:راضيه تكونينزوجه بس بالاسم وتعيشين عندنا قد ماتريدين واذا طلبتي الطلاق في يوم انا ما عنديهمانع
كان كلامه قوي عليها وضايقهاا وايد لاكن ما بليد حيله
نوره بدونتفكير:انا موافقه
خليفه:مابتفكرين؟
نوره:ماعنديه خيار ثاني
خليفه:حياتيهالخاصه مالج خص فيها
نوره:ماليه خص في حد الا العيال وبس
خليفه:يعنيفهمتيليه
نوره:فهمتلك ومشكور انك قدرت اتلاقي حل للوضع الي انا فيه
خليفه:اناخاطب وبتزوج قريب
نوره:الله ايوفقك انا ماليه خص في حد الا العيال بس ...خطيبتكالي بتتزوجها بتكون راضيه؟
خليفه:ماعليج انتي ...انا بتصرف...خليج جاهزه بيبالشيخ وباييكم الحين املج
نوره:الحين؟
خليفه:هيه الحين لعيال محتاين لجوالريال الي استقبلنيه في البيت الي انتي فيه ما قال اليه
سالفتج الا لانهاكيدمتضايق من وجودج اهناك
سكرت نوره عنه بعد ما خلص كلامه وهيه متضايقه علىالاخر
##
##
##
ودمتم وديمهالعطا
"نــــــــــــــــــــــــــور"
الجزءالخامس

كان خليفه راجع البيت ومعاه نوره بعد ما انهى موضوعالملجه...نوره كانت قاعده عداله
ومرهووبه من الي صار ومن وجودها معاه فيالسياره...كانت امنزله راسها تحت ودقات قلبها
الي اغرمت بالريال الي قاعد عدالهااتزيد واتزيد"يارب ساعدنيه المفروض ما احس بالاحساس هذا
الزواج هذا زواج مصلحهلازم ما انجرف ورا عواطفيه بس شو اسوي هذا مش راضي ايوقف من الدق"
الساعه كانتالحادية عشر رن تيلفون خليفه ورفعه لاذنه
خليفه بصوت تعبان:الوووو
زايد:انتهوين اليوم؟
خليفه :موجود
زايد:اليهال ملعوزينك؟
خليفه:لااا
زايد :تعالاليه خلنا انفكر في المصيبه الي بتوصل باجر شو بنسوي فيها؟
خليفه:زايد اناتعباااان وماليه خاطر على شي...بعدين انته متى قد خذت شور حد في اتخاذقراراتك
زايد:خليفه....هذي مصيييييبه مب اي شي عااادي...لازم افكر في كل شيواشوف اي اقتراح يرضيني
خليفه:انته ابخص بعمرك انا الاحوال الي عنديهتكفينيه
زايد:ياللـــــــــــــــــــــه يهالوووه مسوين لك سااالفه...اقلعالخدمات عندهم وريح راسك
خليفه:باجر بمر عليك وبقولك كل شي...الله ايعينبس
حست نوره من كلامه انه مثل الي طاحت على راسه مصيبه
وصل خليفه ونوره للفلهالصغيره الي يملكها خليفه صح انها صغيره لاكنها رووووعه في الديكورات والتصميموالاثاث الموجود فيها
كل شي راقي وقمه في الروووووعه
دخلت نوره وانبهرتبالبيت الي يدل على ذوق راعيه الرفيع كانت نظراتها اتجول في كل شي
ولع خليفهالانوار
خليفه:تعالي
مشت معاه اول شي في الممر الي يطلع على صاله كبيرهمتوزعه في انحاءها اطقم كراسي
وفي نصف الصاله كان سلم كبير ايودي علىفوق
خليفه:هذا الممر ايودي للمطبخ وعداله غرفة الطعام وغرفه صغيرهللتلفزون
من الجهه هذي في مجلس كبير يعني للعزايم الي تصير داخل غير مجليسالريايل الي برا
وفي صاله بعد للقعده اليوميه مطله على الحديقه وبرجة السباحهمن هذا الصوب
خليفه وهو ملتفت لاحد البيبان:تعالي
لحقته نوره
خليفه وهوواقف جدام الباب بعد ما طلعو امنه:اهنيه باذن الله ببني قسم كبير خاص لج وللعيالعشان تاخذون راحتكم فيه
هزت نوره راسها بشويش
خليفه:يالله تعالي انروح فوقبرويج غرفتج الي بتمين فيها حاليا لين نبني القسم
صعد خليفه السلم بسرعه وهويخلع سفرته وعقاله وتركهن في ايده ولحقته نوره
وفوق كانت في صاله كبيره رابطهبجميع الاقسام
او الغرف
فر خليفه السفره والعقال على الكنب اليجدامه
وكانت نوره اطالعه من فتحت نقابها مبهوره فيه وبشكله الي تحس ان قلبهاعورها من احساسها بعبق رجولته
تخللت اصابع خليفه شعره وهو واقف ياشر الها علىالغرف
خليفه:غرفة العيال هذي والغرفه الي عدالها للبنات والي عدالهن فاضيه قلتللخدمات ايخلنها للعب لان ما كان فيها اثاث
وانا ترستها الهم العاب....هذيالغرفه فاضيه تقدرين تاخذينها لج
نوره:بتم مع لعيال
خليفه:افضل اتكونين فيغرفه بروحج لانيه احب اقعد معاهم قبل لا يرقدون
سكتت نوره وهيه تهز راسها وتنزلهتحت
خليفه:وووهذي غرفتيه
رفعت نوره راسها وشافت ان اقرب غرفه لغرفته هيهغرفتها خذت نفس وتمت ساكته
خليفه:تعالي شوفي غرفتج
نوره:خلنا اول شي انشوفلعيال
خليفه:طيب
دخلت نوره غرفة ناصر واحمد وشافتهم رقود بعدها طلعو وراحولغرفة البنات وحصلو الخدامتين قاعدات ويحاولن
فطامي الصغيره ترقد
على طولاندفعت نوره للصغيره وخذتها من ايديهن
نوره:خلاص روحن انا بتم عندهن
الخدماتكانن متعجبات منيه هذي اشار الهن خليفه انهن ايروحن
نوره:فطامي فديت روحج تولهتعليج والله
حضنت نوره فطامي وتمت اتهزها بحنان وكل شوي اتقبلها
ضحكت فطامياول ما عرفت نوره ومدت يدها اتريد اتعق النقاب
نوره:لاااا حبيبتيعيب
فطامي:ماما نووووونه
كان خليفه واقف وهو مبتسم
خليفه:عرفتج؟
نوره :همممم فدييييتها هذي بنتيه
ماترقد الا عنديه واسمحليه برقدهاعنديه
خليفه:صار يابنت الحلال المهم ترقد...لحقونيه برويج الغرفه
تبعت نورهخليفه وهيه شاله فطامي وحاضنتنها واعجبتها الغرفه وايد
خليفه:شنطتج تحت ؟بروحايبها
نوره:لاا خلك انا بروح ايبها
خليفه:لا لا مايصير ثواني واكونعندكو
قعدت نوره على طرف السرير واهيه اطالع الغرفه الرهيبه مثل راعيهالبيت"اوووف يارب مايستمر هالشعور"
دخل خليفه وحط الشنطه
خليفه:تبون شي قبللا اروح ارقد...اهنيه في الطرف الثاني في مطبخ تحضيري صغير اذا تريدين ماي ولاشي
نوره:مشكووور وماتقصر والله ما اعرف وين اودي جميلك
ابتسم خليفه:اي جميلانتي نسيتي انج ريحتيني من هم اليهال يالله تصبحون على خير
نوره:وانته مناهله
تمدد خليفه على فراشه وزفر وهو ايفكر ياترى شو بتكون ردة فعل اميره اذادرت
.................................................. ......................
في اليوم الثاني وصلت طيارة بدر ومعاه نـــــــــــــوروقريبها الي ما رضت نور اتسافر الا وهو معاها
وصلو في الساعات الاولى من الصباحودع قريب نور في المطار نور وراح مع واحد من ربعه الي يا واستقبله
وصل بدر نورلبيت زايد وما حب يخبر زايد بموعد وصولهم
دخل بدر للفله داخل ونده على هنيه اليكانت صاحيه من وقت وهنيه طول الاسبوع اتكون في الفله الا اخره اتروح عند زوجهاوعيالها
هنيه:ايوا يا استاد بدر
بدر:هنيه هذي نـــــور اظن زايد قالجعنها
هنيه:الخدامه الجديده
بدر باستغراب:هو قاال؟
هنيه:ايوااا دا أأليانها بنت باكستانيه ودي باين عليها هيه من لبسها
بدر:هااه مادري المهم اناوصلتها وانتي عليج الباقي وتراها اظن ماتعرف عربي
كانت نــــــــــور بلبسالبنجاب مع لبس العباة الي تغطي راسها لين نصف ساقها وعند منطقة العيون
بقعهمخرمه عشان تقدر منها اتشوف زين
خذت هنيه نوروودتها معاها للملحق
اما نورفكانت عيونها اتجول في كل ارجا القصر الي ماتخيلت انها بتدخله"واشتاقت روحها لقصورالجنه اذا هذه قصور الدنيا التي ماتسوا جناح باعوضه فكيف هيه
قصورالجنه"
هنيه:انته ...اييجي من هنا هينا سوي في نوووم معلوم يعني شووو نوميعنييييي ازي اتقوليها يابنت ياهنيه
نوووم يعني كده سوي سلييب
هزت نور راسهاعلامة الفهم
هنيه:دانتي كويسه يا اختي ...بسي دا بتروووووم
يو معلومانجلش
هزت نور راسها بنعم
هنيه:مي نووو انجليش
رفعت نور العباه الي عليهاوهيه مبتسمه وتنحت هنيه من الي شافته واتفاجئتوااااايد
.................................................. ................
طول خليفه النووم لانه البارحه ما رقد الا متاخر وهو ايفكر هلالخطوه الي اتخذها صح ولا غلط
صحى من النوم وبعد ما بدل وجهز نزل تحت وحصل نورهوالعيال في غرفة الطعام ونوره واقفه اتسويلهم سندويجات
استانس خليفه يوم شافهمياكلون
خليفه:صبااح الخير
نوره والشعور الغريب يرجع الها:صباح النور حياكافطر مع لعيال
كانت لابسه جلابيه مخوره و يلال وعليهن النقاب الي قررت انها مابتخلعه
خليفه:ياسلااااام اليوم يعني اشوفكم تاكلون
قعد خليفه وهو ايوزعقبلاته على الجميع قربت نوره منه
نوره:اصبلك حليب؟
رفع راسه الها:هاااه لاخليج انا بصب
نوره:وانا ليش واقفه
ابتسم خليفه ورجع ايطالع عيال اخوه اليحسهم اليوم غير
حطت نوره الحليب
نوره:اسويلك انته بعد معاهمسندويج
خليفه:لا لا لا ما يحتاي انا بتريق بروحيه
احمد:خالوتيه اتسوي احلىسندويج في الدنيا
خليفه:وااااال في الدنيا عيل سويليه....خلونيه اطعمه كيف طعمههذا؟
نوره:اتفضل ولو سمحت ما اريد اي بقايا للسندويج صح حبايبي
العيال :هييييه
خليفه:وليييييه شو هالسندويج وين بقدر اكله انا بروحيه
احمد:عااديتراه على قدك صح خالوه
ابتسمت نوره ورجعت تقعد عدال هند
تمو لعيال ايطالعونخليفه ويحثونه ياكل السندويج
خليفه:لا طالعونيه جذيه لا تخافون باكله
وتمخليفه فترة الضحى مع عيال اخوه ونوره وهو يسولف معاهمويضحكهم
.................................................. ............
روضه:الياااازي بتنزلين تحت
اليازي:هيه
روضه:فديتج وصلي تمثال الكرستال هذا تحت
اليازي وهيه تاخذ التمثالوهيه تنظرله باعجاب:رهيييب حق منو؟
روضه:مال فهووود فاز به في سباق الفروسيه اليفي دبي...اهو يريده متصل عليه وقال طرشيه الميلس
حاولت اليازي تخفي ابتسامهخبيثه كانت اتريد تبتسمها وخذت التمثال ونزلت تحت قبل لا توصل السلمه الاخيره سمعتصوت فهد في الهول
ولحقه صوت التمثال وهو يتكسر على السراميك
ركض فهد ناحيةالصوت وفتح عيونه بوسعهن
فهد:شو سويييييييتي؟
اليازي وهيه اطالعه بنظراتمرتبكه وخايفه ولامه ايديها لحضنها:ما ما مش قصدي هو بر وووحه طااااح
صرخعليها:كذاااااابه
ابو فهد:فـــــــــــــــــهد
ركضت اليازي بسرعه صوب عمهاواندست وراه
اليازي:عميه قوله ما يضربنيه انا مش قاصده اعقه بروحه طاح منايديه
فهــــــد:كذاااابه انتي قاصده
اليازي:عميه لا تخليه يضربنيه
وبدتبعدها اليازي اتصيح
كان فهد نازل على الارض ايشوف كيف التمثال اتكسر
ابوفهد:خلاااص يابنتيه مابيضربج
فهد:والله يبالها اتكسير راس على الي سوته
ابوفهد:فــــــــــــــــــهد
قام فهد ومر من عدالهم وهو يطالعها بنظراتمتحلفه
اليازي:عميه تراه يتحلف اليه يظربنيه ارجوووك خلنيه اروح بيت خالتيه اناما اريد اقعد اهنيه
ابو فهد بحزم:انسي اتروحين بيت خالتج ومالج مكان الا اهنيهوفهد انا بكلمه مابيضربج
تركها وراح ومسحت عقبها اليازي دموع التماسيح واهيهاتقول في خاطرها"بعدك يا فهد ما شفت شي والله لا اخليك تندم انك مديت يدكعليه"
.................................................. ........
نزل زايدمن فوق واتوجه للمكان الي يحب يقعد دائما فيه في البلكونه المطله على الحديقه
واهناك دائما يفطر
قربت امنه هنيه وحطت صنية الفطور
هنيه:صباح الفل ياباااشه
زايد:ما دااااني ريحة الفل كم مره قايللج لا تقوليليه صباحالفل
هنيه:دا الفل ريحته جناااان ازي مابتحبهااااش؟
زايد:هنيييييه حطي الصنيهواتوكلي
هنيه:حااااظر انته انهارده مش عارفه فيكايه
زايد:وبعديييييين
هنيه:طيب طيب
التفتت هنيه رايحه بعدها رجعت والتفتتله
هنيه:يا بااااشه بخصوص الخدامه الجدييده اعملها اييه
زايد بنفادصبر:لحوووووه يا هنيه بلاج انتي اليوم لعواااز سويلها الي تبينه ...عندج البيتوصرفيها في اي شي
هنيه:طيب وانا مااالي
مشت هنيه رايحه وصرخ عليهازايد
زايد:تعالي اهنيه....اي خدامه الي تتكلمين عنها؟
هنيه:البنت البكستانيهالي جابها الاستاد بدر
وقف زايد والشرر يطاير من عيونه
زايد بصراااخ:وليش ماتقولين جذيه من البدايه
اتعدى زايد هنيه رايح داخل
زايد والغضب متملكنه:انابروييييج فيها هذي يايه حضرتها تتحدانيه اهنيه وايد واثقه من نفسها انها بتحصل حلالابوها جدامها
كف واحد على ويهها بذكرها بحليب امها
لاكنه اتدارك نفسه ووقفوالتفت لهنيه
زايد:تعالي انتي اهنيه
اقتربت هنيه وهيه ترتجف:ايوااياباااشه
زايد:شووووفي العله الي عندج داخل ياويييييلج تسمعين ياويييييلجوياسوااااااد ليلج ان شفتها اهنيه في الفله
تسمعين ان شفت بس زولها بتتسفرينانتي ووريلج وعيالج ...تفهمين
هنيه وهيه مرعوووبه:ايوا ايوا يابااااشه من عنيهمن عنيه واللـــــــــــــــــــــــــــه
زايد:شووووفي ترا ان شفتها بذبحهاوبقول انج انتي الي ذبحتيها
هنيه:يلهوي ليه يا باااشه هيه فيها ايه
زايد:جبانتي مالج خص تفهميييين
هنيه:حاظر حاظر الي انته عايزه كله ماشي ياخرااااشي
مشى زايد وهو ايحس بحراره تطلع من جسمه وقعد على الكنب الي في الصالهالكبيره وبعده ايفكر
اقتربت هنيه
هنيه:يا يااا يا باشه اجيب لكالفطاااار
وقف زايد وهو يصرخ:اي فطار وانتي سديتي نفسيه على هالصبح الله ايسدنفسها ونفسج فووووقها
طلع زايد من الفله بخطوات سريعه ركب سيارته وصفق بالبابوعلى سرعه عاليه مطلع صوووت عالي سمعه كل الخدم الي في الفله
اما نور فكانتاطالعه من فتحات المشربيه الخشبيه الي تفصل مدخل الخدم عن بقية الفله
وكانتمستغربه هو ليش ايصارخ اول ما شافته بدء قلبها بالخفقان لانها تعرفه وشاااافت لهصور وايد في المجلات والجرايد
ومافي صوره نزلت الا واحضرنها الها صديقاتها اليكانن يستانسن يوم ايشوفن ويهها يحمر اول ما تشوفه
خطت نور خطوه معلنه وجودهاوصرخت هنيه وهيه تركض ناحيتها
هنيه:يلهويييييييييي يلهوي يالهوي يابنت انتيعايزه تاطعي عيشي امشي يابنت امشي ادامي
خلي النهارده يعدي على خيييير
امسكتهنيه نور وجرتها وراها في الممر الطويل الي اخره ملحق الخدم ونور اطالع هنيهمستغربه تصرفها
.................................................. .........................................
كان مروان وبدر قعود مع امهم اليماعندها غيرهم ويسولفون معاهاطالع بدر مروان وابتسم
مروان:هااه شبلاك اليوماتوزع ابتسامات
بدر:مستصيب منك ومن لبسك هذا
مروان:يا اخي انا مرتاح فيلبسيه هذا
بدر:والعقيد ما يقولك شي
ضحك مروان:ههههه هو كل مره ايي ايريديتكلم في الموضوع هذا ايحصلنيه ضارب حد ويخون عقبها مسكين
بدر:يعني تدري انهممنوع
مروان:اوووه وانا شعليه
بدر:خلك بلبسك لك هيبه
مروان:انا اباهمطبيعي معايه عشان اشوف الي مش مسوليه سالفه اصفقه على علباه هههه
لبس مروانواكثر اوقاته بالشورت والفانيلات الكت.... طويل...عريض... شعره ملامس اكتافه
امابدر صاحب الشخصيه الهاديه فهو طويل بعد بس انحف من مروان شوي واجمل اسم علىمسمى
ام بدر:ياعياليه البيت كلنيه دووووم بروحيه متى بتعرسون
واشوفعيالكو
مروان:هذا العوديوزيه اهو اول اما انا واحد مرتاح ماليه في صدعةالراس
ام بدر:شصدعة راسه يا ولديه
مروان:انا مرتاح الحين اروح ايبليه وحدهتاكل قلبيه وين رايح ومن وين ياي واليهال امرض وودنا السوق وسفرنا
امبدر:لحوووووول يا ولديه وهذا الي صارفنك عن العرس هذي يا ولديه مسؤلياتك والرياليوم بيحصل بنت الحلال
الي تعزه وايعزها اكيد انه بيسوي كل هذا منخاطره
مروان:انزين يوزي ولدج هذا اول شي
التفتت ام بدر لبدر الي كانمبتسم
ام بدر:هاه يابدر ترا لبنيه موجوده
مروان:صدق اميه من بنته ووين ساكنهومنو هلها وحلوه ولا لا؟
ضحك بدر بصوت عالي
ام بدر:الحين منو الي ما يباالعرس
مروان:ا ا ا انا قصدي يعني اشوف حرمة اخويه اتيوز له ولا لا
امبدر:انته قم سر شغلك وخلنيه انا اشاور بدر على راحتيه
مروان:ليش وانا ماتريدونشوريه؟
ام بدر:قم قم انا لو مفتكه من مشوراتك جان اخوك من زمانمعرس
.................................................. ...............................
خليفه راح لبيت خالته وفتح موضوع زواجه معخالته وريلها وقالهم اسبابه وان اميره ابدا مش متعاونه معاه في موضوع عيال اخوهواضطر ايسوي الي سواه وانه عده عنده رغبه في اميره
والزوجه هذيج بس زوجه بالاسم ...خالته وزوجها تفهمو الموضوع وقالوله انهم بيكلمون اميره اما اميره فبعد ماعرفت
شلت الدنيا وحطتها ورفضت اتكلم خليفه ...خليفه اتضايق وايد من ردة فعلاميره وكمل يومين ما يروح البيت الا متاخر واذا قام على طول طلع بدون مايفطر
وكان مرتاح على عيال اخوه دام ان خالتهم معاهم
زايد بعد اكثر اوقاته فيالشركه وترتيبات الانتخابات والقاءات في محاوله امنه ينسى سالفة بنت عمه الي عندهفي البيت
وكان كاره انه يتذكر سالفتها...اما بدر فتم يومين ايفكر في البنت الياختارتها امه ويفكر في وضعه وانه وصل الثلاثين ولازم يستقر ويكون بيت لاكن هل البنتمناسبه له؟
الخطبه صارت بعد يومين كانت ردة فعل زايد انه تم ساكت ما عرف شو يقوللبدر؟وفي بيت خال زايد ابو فهد كان زايد ومروان وعم
بدر وبدر عند ابو فهد
امفهد:اليازي
اليازي:لبيه عمتيه
ام فهد:فديتج سيري ازقري اليه رويض
كانتروضه نازله تناقز وهيه اتغني
ام فهد:حسبي الله على بليس قصري حسج يا بنيه عندناريايل
روضه:واللـــــــــــــــــه اكيد خطاطيب قولي حق منووووه؟
ام فهد:انتييابنيه ماتستحين على ويهج؟
روضه:اي مستحى ياميه خلص وقت المستحى الحين العالماطورت قولي يالله حق منووو الخطاطيب؟
ام فهد واهيه اطالع اليازي ضحكت روضه واهيهتقعد على الكرسي
روضه:اووووه عادي عادي ارمسي اميه
هزت ام فهد راسها:ماقولغير لاحول ولا قوة الابالله
روضه:هم خطاطيب صح؟
ام فهد:هيه خطاطيب
روضهقامت وقعدت عدال امها وبصوت عالي:صدق عااااده؟
ام فهد:يعنيه افارق ويهج اقطعيذالحس
روضه:اميه فديييييييتج حق منوووه اكيد انا ولا اليازي؟
فتحت اليازيعيونها وهزت راسها بلااا
ام فهد:انا ما برمس ابوج بيي وهو اليبيقول
روضه:لااااا اميه فديييتج قوليليه منووووه؟
ام فهد:يعلج الشفاحه استحييابنيه
روضه:فديييييتج اميه انا انا صح
ام فهد بتردد:هاه ا ا هيه
وقفتروضه:صدق حقيه اخ اخ احس قلبيه وقف
ضحكت اليازي وكان فهد داخل مار رايح فوقوبطرف عينه كان ايطالعها لاكنه كمل طريقه فوق
روضه:فديييييييتج اميه ارمسي قوليمنوووه؟
ام فهد:ابوج عقب بيقول
روضه:لا اميه الحين قولي
ام فهد شافت انهماله داعي تنتظر ريلها:هذولا خطاطيب ياين حقج والمعرس اسمه بدر
فتحت روضه عيونهامستغربه من الاسم
روضه:بدر!!!؟ منووه هذا بدر؟
ام فهد:هيييييه هذا ريالوالنعم فيه كل لبنيات ودهن ايبن راسه
روضه بضيقة خاطر:انزين عاده منووووه؟
امفهد بوناسه:هذا صديق زايد ومحاميه
روضه:اممممميه خافي ربج
ام فهد:بسم اللهعليه من زمان خايفه ربيه
روضه بعصبيه:انا تبونيه اخذ هذاالشيبه؟
ام فهد فتحتعيونه:شابت ركبج يالحمار...بدر شيبه
روضه:ان شالله شوه عيل هب اتقولين محاميالشيخ زااايد بن محمد
ام فهد:رويض قصري حسج الريايل بعدهم فيالميلس
رويض:وانا شعليه منهم خلهم يسمعون انا هذا بدر ما ابااااه شووو هالاسمبدر انتو متاكدين انه مواطن
ام فهد:حسبي الله ونعم الوكيل انقلعي فوقانقلعي
روضه:لا ما بنقلع قولي حق ابويه انا مش موافقه ...وياويلكم ان قربتوهوالله لا افضحكم
ام فهد قربت اتين:خسج الله ابنيه وطي صوتج
زايد وهو داخلووراه خليفه صرخ عليها:رويـــــــــــــــــض
التفتت روضهلزايد:نعــــــــــم
وكتفت ايديها
زايد:شو هالزعيق اليتزاعقينه
روضه:محاميك هذا الي يايبنه خله يتوكل انا مشموافقه
زايد:جـــــــــــــــــــــــب
تم زايد ايطالعها وعيونه يطلع منهاالشرار..ام فهد تمنت ان الارض تنشق وتبلعها
روضه حست برجفه تتمالكها وبصوتمرتعش:انا مش موافقه...
زايد:انتي تنجبين وتسكتين .....حمدي ربج واشكريه انجمضويه راس بدر
روضه بانفعال وصوت اعلى:عاده انا ما اريده .....ما اريد واحدشيبه
تقدم زايد خطوه جدام منفعل منها وخاطره يعطيها كف على ويهها:جــــــــــباقولج
لاكن خليفه مسكه واعترض طريقه
روضه:هيه شيبه الا هوه جانه محاميك
خليفه:يارويض بدر من سنانا
روضه:ليش انتو تتحسبون عماركم هب شوااب
زايد:يعنيه افارق ويهج اقولج جب والله ان مسكتج اليوم ان محد ايفجج منيديه
روضه:انا ماليه خص ...قلتلكم مش موافقه...انا بعدنيه صغيره ويوم بتزوجباخذليه واحد في سنيه يفهمنيه وافهمه مش شييييبه
ومحامي يغبش غبشه ويرقد الساعهتسع
ولع زايد على الاخر وكان على وشك انه يمسكها الا ان خليفه بالقو يرهعنها
زايد:وقسما بالله انيه اليوم ادفنج يعنيه افارق ويهج ...انتي ظفره بدرماتسوينه وانتي الي ما تستاهلينه يالكلبه
روضه صابتها حاله انهيار وتمت اتصارخ :ماريييييده قلت مارييييده
زايد:غصبا عنج بتاخذينه وريلج فوق راسج وانا بعرفاربيج من اول ويديد يالحيوانه
التفت زايد معصب وراح لغرفة يدته عشان يقدر ايهدياعصابه قبل لايروح الميلس
خليفه تقدمت امنه اليازي وسلمت عليه عقبها التفتلروضه:وانتي مابتين اتسلمين عليه
روضه:خل المعرس هذا الي يايبينه ينقلع اول شيبرا عقب بسلم عليك
خليفه:ياروضه بدر ريال والنعم فيه كل بنت اتحلمفيه
روضه:الا انا انا هالنوعيه ماتعجبنيه
خليفه:كيف اتحكمين على الريال وانتيماتعرفينه
روضه:شووو اعرف بعد اكثرمن انه محامي ....اكيد يعني ظارب بالنظراتوشال في يده اربع وعشرين ساعه شنطه سودا اخ انا محب جذيه
خليفه في خاطره يضحكوهو يتخيل صدق شكل بدر جذيه لاكن الموقف مايسمح انه يضحك
خليفه:رويض لاتحكمينعلى الناس بس من خلال مسمى
روضه:انا مش موافقه وانتهى الموضوع وبعدين هذا زايدشو خصه كل شي لازم يعني يتحكم فيه
ام فهد:حسبي الله عليج ابنيهفضحتينا
روضه:عاده انتي كله ولا الشيخ زايد لاحد ايقوله شي هي كلمه اخيره اناالريال هذا ماااابااااه شيبه
انا الي باخذه واحد شباب من سنايه
التفتت عنهمروضه وراحت فوق
في الوقت هذا كان بدر ومروان عند المغاسل وسمعو نص الكلام همسمروان في اذن بدر
مروان:يااااهل قلتلك ياهل
بدر:شوتبانيه اسوي باختيارامك
مروان:زين الحين شو بتسوي
بدر:الله كريم ..بتصرف انا عقب
لحق خليفهزايد لقسم العيوز حرمة ابوه ولقى زايد في الصاله الي تابعه لغرفة الجده وكان مدخنمن الغيض
خليفه:وين عمتيه
زايد:بعدها داخل الحين بتي ....الكلبه رويض واللهانه لوما غلات بدر عنديه انيه اقولها انقلعي في ستين داهيه
لاكن بدر غالي عنديهوما يهون عليه اقوله لبنيه ما تصلح لك وباجر توصله رمسه انها اهيه الي مشموافقه...يعل اتشيب ركبها بدر شيبه
خليفه:هههه حتى انا وانته طلعنا شواب
طلعتالجده وقام خليفه قرب منها وحبها على راسها
خليفه:شحالج عمووه
الجده:بخييير ....وييين من زمان مالك حس
خليفه:موجود فديتج
الجده:عيال اخوك يبتهمبيتك؟
خليفه:هيه فديتج
الجده:وبنت خالتك متى بتعرس وتاخذها تروح اتحاضي عيالاخوك
تبادل خليفه مع زايد النظرات ورجع ايقول
خليفه:الله كريم يا عمتيه...اناملجت على خالة لعيال لبنيه مالها حد ومنيه عشان اتضم عيال اختها
الجده:واااايهمتى صار هذا وليش ما عزمتنا
خليفه:بس ملجه
الجده:وبنت خالتك النسعا"تشبيهللفتاه الطويله"ّ
خليفه:ان شالله قريب
الجده:جيف وهيه طاعت اتعرس
خليفه :بعدها زعلانه وقريب ترضى
الجده:هيييه انتو الريايل ماعليكو شر الحرمه عندكوتزعل وعقب اتقولون ترضى وانته شرات ابوك ماعنده مشكله ياخذ وحده ولا ثنتين
المهمايسوي الي في راسه
خليفه وهو دايمن ايحصل هجوم من زوجة ابوه لاي موضوع:عمتيه انامالج الا بالاسم لعيال وخالتهم ببني الهم في الحوش قسم خاص الهم
وانا باخذخطيبتيه
الجده:يا حافظ عليك وبنت العرب بتم في ذمتك الاجذيه حليلها ماتبالهاعيال بعد اهيه
خليفه:اهيه راضيه ياعمتيه ومتى ما بغت الطلاق اناحاضر
الجده:صدق انكم اخر زمن عيل هذا حال حالكم
قام زايد الي ما كان ايحس انهمعاهم:انا رايح الميلس
الجده:بلاااه هذا اتقووول راكبنه ارضي
ورجع زايدللميلس
كان ابو فهد يسمع الصريخ بس ما كان فاهم شي قعد زايد عدال بدر وجسمهينتفض من الغيض والقهر ومحد كثر بدر يعرف زايد
التفت زايد لبدر الي كانمبتسم
بدر:علووومك لازم يعني في كل مكان اتصارخ
زايد:اوووف ما عليك ناس داخلرفعوليه ضغطيه
بدر:تمام فديتك احنا ارخصولنا عميه عنده عزيمه ويريد يلحقعليها
ابو فهد:ترا باجر غداكم ولا عشاكم عندنا ولااازم اتيون
عم بدر:ماتقصريابو فهد بس انا اسمحوليه انته تدري انيه ساكن في الغربيه ودرب منيه ليناهناك
ابو فهد:مايصير مانويبكم
عم بدر:ان شالله انصير نسايب وبناكلمايوبنا
زايد:خاليه ترانيه شاورت لبنيه واهيه موافقه
انصدم بدر من قرار زايدالي ما اعطاه فرصه يفكر كيف ايحل الموضوع
بدر:ما جنك يا زايد استعيلت على لبنيهعطوها فرصه اتفكر
زايد بابتسامه:واهيه وين بتحصل واحد احسن عنك تحمد ربها اليتضوي راسك
بدر:بس انا اشوف انكم ماتستعيلون في الرد
زايد:ياريااال مايبالهاتاخير ومبروك
تلاقت نظرات بدر بنظرات مروان الي كان ايهز راسه بشويشبلا
ابتسم بدر وهو يحظن زايد:خلاص الله ايقدم الي فيه الخير والبركه
ودع عقببدر ومروان الجماعه وطلعو ومروان منبطه جبده من بدر وردة فعله يعني هذا عادي عندهعقب كل الي سمعه
اما عمهم فركب سيارته وانطلق رايح لبيته بعد ما ابعد بدر اليكان ايسوق ومروان قاعد عداله بدا بدر يزيد من سرعته
ومروان مستغرب ليش السرعهكل ماييلها اتزيد لين ما حس ان بدر مش طبيعي وهو ايزيد في سرعته اكثر واكثر
وهونتيجة الغيض والقهر الي حس به من سمع صوتها تعلن الرفض وتقولاسبابها
مروان:بــــــدر خف السرعه الله يهديك
بدر:اهيـــــــــــــــــــهشوووو فاكره نفسهاااا هاااه
مروان:ياريال ياهل ياهل
صرخ بدر:لااا مب ياهل
مروان:عيل شوووه في وحده عاقل اتقول الي قالته
تم بدر لازم الصمت وسرعتهتهدا شوي شوي
......................................
دخل زايد من باب بيتهالكبير في الصاله الكبيره خطى خطوتين ووقف يحاول ايعرف شو هالريحه اليتفوح
التفت للباب وفكر معقوله ريحة ورود الحديقه وصلت اهنيه
في الوقت هذاكانت نــــور مندسه ورا الباب الكبير وهيه حاضنه باقة ورد كبيره جمعتها منالحديقه
التفت زايد للصاله يمسح بعيونه كل الارفف والطاولات اذا فيها ورودطبيعيه يمكن هنيه حطتهن لاكنه ما شاف شي
فكمل طريقه للسلم رايح فوق
تنفستاخيرا نور بعد ما راح وهيه تحس بخفقان قلبها يرجع مره ثانيه
واول ما خطت كم خطوهسمعت صوته ينادي هنيه وصوت ريوله نازله من السلم ..ايديها
ما قدرت اتسيطر علىمسكة الورد ففلت الورد من يدها وطاح وركضت اهيه بسرعه من الباب الكبير طالعهللحديقه عشان تختفي فيها
اول ما لامست ريول زايد الارض انتبه للورد الي طايح علىالارض جدامه واستغرب هو متاكد انه
ما كان موجود من وين يا يعني؟
##
##
##
ودمتم وديمه العطا



"نـــــــــــــــــــــور"
الجزء السادس

نزل زايد ومسك بعض الورد ووقف وهو ايشمه وتم يتلفت ايدور منو الي تركه على الارض
زايد:هنيه ياهنيه
يت هنيه تركض وهيه تلف الاشارب على راسها زين
هنيه:ايووا يا سعت الباشه
وقف زايد ايطالعه باستغراب
زايد:انتي شبلااج؟
هنيه:مالي ياباشه انته شايف فيه حاقه
زايد:هنيه منوووو ياب الورد هذا وعقه اهنيه وانا قبل لا اطلع فوووق ما كان موجود؟
هنيه:يخرب بيتها البنت نوووور
زايد بصرخه افزعت هنيه:منوووو؟
هنيه:ا ا ا انا مش عارفه مش عارفه يا باشه
زايد:هنيه لايكون صدق فاجتلها راسها اتهوم في الفله...انا شو قلتلج
هنيه:واللــــــــــــه ياباشه اني محرصه عليها ماتطلعش ايتها حته
زايد:عيل منو الي يايب الورد هذا؟
هنيه:دي دي دي البنت الشغاله الفلبينيه هيه الي بتجمع الورد كل يوم
زايد:تجمع الورد وين اتوديه وانا ما قد شفت ورد في الصاله
هنيه:ب ب ببتعملبه حاقه مش عارفه هيه ايييه
زايد:هنيه ترانيه اعرفلج زين يوم اتقومين اتهوبين عليه من هالكلام
ترا والله ان شفت زول الي ماتتسمى انج...
هنيه:ياباشه ابوس ايدك بلاش النغمه دي دنا كل الي حاقدر عليه حعمله
زايد:ماعليه بشوف...المهم جهزو فطور زين باجر لان بيينيه ريال اوووكيه
هنيه:اوكييه ياباشه اوووكي
زايد:يالله اجلبي ويهج
التفت عنها وراح فوق
هنيه:يا خراشي منك يابنت يا نور دي عفريته مش راضيه توعد في الاوطه وانا غلبت منها يالهوي حعمل ايه دلواقتي
كانت نـور في الحديقه مبتسمه انها قدرت تشرد قبل لا يشوفها اصلا اهيه ماتدري انه مايريد ايشوفها بس خجلها امنه
ايخليها تندس امنه اذا دخل الفله.... كانت لابسه لباس البنجاب الي هو عباره عن اليونفيرل قميص طويل لوسط الفخذ مع فتحتين على الجنبين ومن تحته
صروال وكان لون اللبس بالون البنفسجي الي الوانه عجيبه عليها في اللبس وكانت بعد لابسه
شال بلون الصروال
نور تمت فتره طويله في الحديقه والوقت كان ليل لين ما حست بالبرد...دخلت للفله ونظرها متوجه للسلم الي يودي لفوق ياترا متى بتقعد معاه وبتشوفه زين
دخلت المطبخ وشافت الورد الي جمعته وراحت له مسكته وتمت اترتبه في الفازه
سمعت صوت زايد اينادي برا
زايد:هنيه يا هنيه
ركضت بسرعه واندست ورا الثلاجه وهيه تدعا ربها انه مايشوفها
فتح زايد الثلاجه وطلع دبة ماي
زايد:صدق انج تبيلج اتسفير يا هنيه كم مره قايل الها خلي العامل ايي يصلح الثلاجه الي فوق
ولا ايبدلونها
وطلع وطلعت نور من ورا الثلاجه وهيه نفسها تفهم اهو شو يقول
.................................................. ...
دخل مروان على بدر
مروان:هااه يابو الشباب حق شوووه وصلت؟
بدر الي ارهقه التفكير:ماشي بخلي الموضوع معلق وان فتحو معايه الموضوع با صر انيه لازم اسمع موافقتها
مروان:كيف يعني تسمع موافقتها؟
بدر:مروااااان الله ايخليك سكر الموضوع هذا وخلنيه انسااه
مروان:واميه شو قلتلها؟
بدر:قلتلها خلي الجماعه ايفكرون على راحتهم
مروان:انته من البدايه يوم عرفت بسنها المفروض ترفض
بدر:انته شو مشكلتك مع السن...الفرق عشر سنين
مروان:يعني مافي فرق ...انته يا بدر تبالك وحده فاهمه وناضجه مش ياهل اتلعلع بصوتها هذا شيبه ما ابااه
ابتسم بدر:وانته اتشوف انيه شيبه
مروان:ياخمام ترا ماشي فرق بينيه وبينك الا سنه
بدر:هههههه السنه اليايه بتصير شيبه الحق عمرك السنه هذي عيل
مروان:اكيد انيه بتلاحق عمريه بس ماباخذها اقل من العشرين
بدر:شو فرقت يعني روضه عمرها تسعة عشر
مروان:ما تقول في الثانويه
بدر بابتسامه ساحره:ساقطه سنه ههههه ويمكن سنتين
مروان:ااااه الاخت رايحه في عينها افاااا يا خويه طحت على الفئه التعبانه
بدر:عاده هذا اختيار امك
.................................................. ......
حاول خليفه كم يوم يتصل باميره لاكنها كانت ترفض بعدها تركها وكمل يومين ما اتصل عليها واتفاجى وهو راد من الدوام باتصالها
كانت اتصيح وما عطته فرصه يتكلم
خليفه:اميره ارجوج اهدي اشويه
اميره:ليش اتسوي جذيه هنت عليك يعني خلااااص ماتبانيه نسيت يا خليفه انا من كم سنه مخطوبه لك
خليفه:منو قال انيه ما اباج انتي الي حديتينيه اسوي جذيه
اميره:لااا قول انها عجبتك وقلت فكه منيه
خليفه:حرام عليج يا اميره انتي تدرين بالسبب الي خلانيه اسوي جذيه وبعدين زواجيه منها بس
بالاسم عشان تقدر اتعيش مع عيال اختها بدون شوشرة الناس
اميره:اااااه يا خليفه هذي بتاخذك عنيه انا ادري انها بتفر راسك عقب
خليفه:لحوووول الا بالله يا اميره شو هالكلام انا هب ياهل ينفر راسيه
اميره:لا والله عيل اهيه وافقت منيه والسلام راضيه انها اتكون بس خدامه حق عيال اخوك بدون مقابل اكيد انها ناويه تفر راسك
خليفه:كلااام فاضي
اميره:كم عمرها وحلوه ولا لا؟
خليفه:ما شفتها يابنت الناس الحرمه منقبه وعمرها والله ما انتبهت له حتى الجواز يوم كان عنديه ما فتحته
ضحكت اميره فجئه
ابتسم خليفه:تضحكييين!!!ّ
اميره:صدق منقبه وما شفتها؟
خليفه:هيييه والله
اميره:من اسبوع الحين وما عقت النقاب انته قايل الها؟
خليفه:لاا اهيه بروحها ما عقته
اميره:اه ريحتنيه هههه اكيد انها مش حلوه عشان جذيه ما عقت النقاب ولا معقوله في وحده حلوه اتشوفك وحلالها ولا اتعق النقاب
خليفه وهو مستانس انها رضت:لاااا عيل جذيه السالفه وانا اقول ليش ما عقت النقاب
اميره بدلع:خلييييفه
خليفه:يا عيون خليفه
اميره:تحممممممل اتفر راسك تراها اكيد عانس وانته فرصتها في الحياه بتضحك عليك بالكلام الحلو
والحركات البايخه وانته بتستانس عليها وبتسحبك الها
خليفه:غيرج بعدها امها مايابتها الي بتسحبنيه صوبها...المهم حياتي انتي راضيه عليه
اميره:هيييه بس بعدها الغيره ماكله قلبيه وخلص القسم بسرعه عشان تحذفها اهيه وعيال اختها فيه وبعد مانتزوج اطلقها زييين
خليفه:زييين انتي امري امر بس لاتنسين هذولا عيال اخويه انا بعد
اميره:المهم عشان ارضى عليك وما اغير راييه
خليفه:حاضر حبيبي
رجع خليفه مستانس البيت وبنفسيه احسن حست ابها نوره الي شافته المره هذي يوم دخل راح للعيال وتم ايسولف معاهم
دخلت نوره وقعدت قريب منهم
خليفه:اخبارج مع لعيال؟
نوره:الحمدلله اليوم نقلت اوراقهم للمدارس الي قريبه منيه
خليفه وتوه منتبه:اووووه المدارس اتصدقين انا نسيت سالفتهن زين زين ربهم ماتعبوج بس في النقل
نوره:لا الحمدلله كل شي متيسر
خليفه:زين ذكرتينيه انا فتحت لج حساب في البنك وهذي البطاقه
نوره تفاجئت وانحرجت:لااا مافي داعي الحمدلله انا عنديه الي يكفينيه
خليفه:امسكي ...نزلت مهرج وبنزل الج مصروف شهري وبعد بنزل مصروف حق لعيال
عشان تاخذيلهم الي يحتاجونه
وقفت نوره منحرجه:والله ماله داعي هذا كله احنا اا
وقف خليفه:شوووه ليش كل هالاحراج هذا حقكم وانا عادي عنديه
نزلت نوره راسها تحت منحرجه على الاخر
نزل وشل فطامي:دام فطامي مستانسه على خالتها وتبات في حلجها هذا يسوا الدنيا ومافيها عنديه
شرايكم باجر انروح الوندر لاند في دبي
صرخو لعيال فرحانين والتفو على عمهم وحضنوه لين ما طيحوه على الارض وطاحت سفرته وعقاله وهو يضحك
نوره كانت اتحس بويع قلبها كل ما شافته وضحكته ذوبتها التفتت عنهم وراحت للمطبخ اتحس انها ماتقدر
على الويع الي تحس به
..............................................
يومين وروضه راكبنها عفريت كل ما فتح حد معاها موضوع الخطبه ندم عقب انه فتحه معاها واولهم ابوها الي مايقدر عليها
والسبب انها ربت دلوعه للزين الي فيها وابوها كان مدلعنها اكثر
طلعت اليازي ومي من غرفة روضه وهن يتضاحكن لانها كانت اتصارخ عليهن وطردتهن
مي نزلت تحت اما اليازي شافت غرفة فهد مفتوحه وراحت الها بخطوات حذره طلت في الغرفه وشافتها خاليه ترددت انه تدخل لاكنها
دخلت وهيه متروعه ان فهد يدخل عليها من عقب هذاك اليوم اتحاول ماتنفرد معاه ولا اتكون في مكان اهو موجود فيه
راحت للطاوله الي عليها كتبه وتمت اطالع كل شي ولفت نظرها صورته بلبس الفروسيه وهو على لحصان
تمت اتجول بنظرها في الغرفه واستقر نظرها اخيرا على زجاجة حبر ابتسمت بخبث وفتحت الزجاجه وصبتها على الكتب والبحوث الي على الطاوله
فهد:شو تسوييين؟
صرخت اليازي وافلتت الزجاجه من يدها والتفتت له مرعوبه
دخل وغفل الباب وهو يسحب المفتاح متاكد ميه بالميه انهامسويه مصيبه
اليازي:هاااه انا انا ماكان قصدي ا ا
فهد بقا اين وعيونه على اوراقه وبحوثه الي انصب عليهن الحبر خلاااااص ناوي اليوم ايخليها اتزور المقبره لاكن اليازي اسرعت
للحمام دخلته وغفلت الباب
دق عليها الباب بكل قوته
فهد وصراخه شال الدنيا:اليوووووم لا محاله بزورج المقبره يا كلبه فجي الباب
اليازي بدت اتصيح وهيه مرعووووبه من الي يصير الها
اليازي:لااااااا حراااااااام علييييك انا مكاااااان قصدييييييي
فهد:فجي الباب لا اكسره عليج
اليازي:لااااا انته بتضربنيه حرااااام عليييك اخر مره والله اخر مره
فهد:حيواااانه انتي حيواااانه تدرين شو سويتي هاااه تدرين انا بفهمج بطريقتيه شو سويتي فجي الباب يالله
تمت اليازي اتصيح بصوت عالي بند فهد عليها الليت وكان الوقت ليل وبدا صريخ اليازي الي فاجئ فهد ورجع بسرعه يفتح النور عليها
فهد:لاااا تصااارخين انتي في حمام الحين بيلبسج مليووون جني
زاد صريخ اليازي اكثر وتوهق فهد
فهد:ياحمااااره عن الصريخ اقولج
قعدت اليازي ورا الباب وبعدها اتصارخ وتصيح واهيه متخيله ان الجن صدق بيدخلون فيها
فهد:خلااااص يابنت الحلال مابضربج فجي الباب وانقلعي برا
اليازي:لاااااا انته بتضربنيه اااااااااهه هه
طلع فهد من الغرفه صافق الباب وراه وراح لروضه ويابها
فهد:كلميها تطلع خلاااص مابضربها
فتحت روضه عيونها مستغربه:اهيه شو تسوي داخل
فهد:شو تسوي طالعي وراج جبت الحبر كله على بحوثيه وكتبيه واكيد انه بتزبن الحمام عقب ما صدتها
التفتت روضه لباب الحمام:يزوووي افتحي انا رويض افتحي فهد ما بيقدر يضربج
فتح فهد عيونه
روضه:قصدي قصدي مابيضربج اهو قال مابضربها وانه مسامحنج يالله فجي
اليازي هدت اشوي:لااااا جذااااب بيضربنيه
روضه:يوم انتي تدرين انه بيضربج ليش اتخيسين كتبه صدق يوم قالو الجلب ايحب خناقه تمي عيل لين باجر في الحمام
فهد:لااااا والله هذا الي قدرتي عليه




v,hdm hgpgl hwfp prdri



 


رد مع اقتباس

قديم 26-01-2013   #2
{ أنفآس الورد •»
عضـو متألـــق ~

الصورة الرمزية أنفآس الورد



 عضويتيّ : 2398
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Sep
 مجموع مشاركاتي : 670
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  7094
றởođ :
 мч ŝறš :

افتراضي رد: رواية الحلم اصبح حقيقه



روضه:اووووه صدق انكم متفيقين قمعنيه انا هب فكاركم
تركته روضه وطلعت
فهد وهو يسمع ان اليازي هدت منالصياح
فهد:اليازي
وقفت اليازي وحطت اذنها علىالباب
فهد:اليااازي
اليازي:هاااه
ابتسم:فجيالباب
اليازي:مابتضربنيه
فهد:لااا
اليازي:اكيد
فهد:اوعدينيه انجمابتعيدينها
اليازي:وعد ما اعيدها
فهد:فجي الباب
اليازي:اوعدنيه انكمابتضربنيه
فهد:اوعدج والله ما اضربج
اليازي:وعد
فهد:وعد يالله يابنتالحلال اريد ارقد والبحوث ترا عنديه نسخه منهن في السياره
اليازي:يعني اكيدمابتضربنيه
فهد:تنقطع يديه ان ضربتج
بتردد وخوف فتحت اليازي الباب وتلاقتنظراتها الخايفه بنظرات فهد الي حست انه مش معصب
فهد:ازعجتي جن حماميهبصريخج
التفتت للباب وشافته مسكر ومافيه مفتاح
اليازي:انته قافلالباب؟
فهد:انا منو قال؟ روحي شوفيه اذا مقفول ولا لا؟
مشت اليازي بسرعهللباب عشان تنصدم ان الباب صدق مقفول التفتت له مرعوبه
اليازي وهيه تبتعدبخطواتها للجدار:انته وعدتنيه ماتضربنيه حرام تخلف الوعد
فهد:ومنو قال انيهبضربج؟
اليازي:عيل شوووه؟
تقدم منها خطوتين وصرخت واهيه تحط ايديها على ويههاتفادي لاي ضربه مسك ايديها وابعدهن
ومسح بيده الثانيه الحبر الي بقا في الزجاجهويهها
فهد بتهديد:والله يايزوي ان سويتي اي حركه مره ثانيه قاصده فيها تضرينيهانيه اعاقبج ابها
اليازي وهيه تطعم طعم الحبر وصل ثمها وتدري انه وسخ به كلويهها
اليازي:لااااا ليش اتسوي جذيه
تركها وفتح الباب وهو يضحك علىشكلها
فهد:هههههه ياله فارجي
وصلت اليازي الباب :حقييييير اكرهك اكرهك يعلكالمووووت
ركض فهد وراها وهيه تبتعد عن غرفته ووقف ايشوفها وهيه تهرب
فهد بصوتعالي:المووووت ياخذج
دخلت اليازي غرفة مي الي اهيه فيها وراحت للحمام وشافتشكلها في المرايه وبدت تشتم وتلعن فهد وتتوعده اكثر واكثر
عقبها انفجرت اتصيحبشهقات عاليه تكررررهه وتتمنى موته اليوم قبلباجر
...............................
في اليوم الثاني كان زايد قاعد فترةالضحى عند البرجه برا في الحديقه على طاولته المعتاده وكانت نور تسرق بعض النظرات
له من دريشة غرفة الطعام الي تابعه للمطبخ
بعدها رجعت للمطبخ عند هنيه وهيهسرحانه واتفكر
هنيه:يابنت دنا غلبت معاكي انتي مابتفهميش خالص داالباشه لو يشوفكهنا حياطع عيشي
نور ماتفهم لهنيه شو تقول وتمت قاعده سرحانه وابتسامه علىشفايفها خلعت الشال مالها
وفتحت شعرها الي كان لاخر ظهرها وتمت ادور وردة الفلالي حطتها الصبح يوم كانت في الحديقه وبعد مالقتها
تمت اتشمها....طلعت هنيهوهيه شاله صنية الشاي والقهوه لزايد
هنيه بعد ما وصلت عند زايد:صباحك منوريابااااشه
زايد:هلااا حطي الصنيه واتوكلي
هنيه:انته فيك ايه يابااااشه دانتهمش عجبني خاااالص
التفت زايد الها:لاااوالله ......ومن متى ان شالله انا لااازماكون عاجبنج
هنيه:ياباااشه مش اصدي كده انا اصدي يعني انته كنت بتفرفش ومبسووووطمش عارفه ايه الي الب حالك
زايد:هنـــــــــــــــيه انا العفاريت بدت تلعب ادامعنيه ....قووووري ابل ماخليها تورجيكي حاجه انتي مش عيزاااها
هنيه واهيه تخبطعلى صدرها:يالهووووي حادر ياسعت البااااشه اقوووور اقووور في ستين داهيه
ركضتهنيه وابتسم زايد غصبا عنه بعدها اتذكر شي وقام رايح للمطبخ
سمعت نور صوته قبللايدخل المطبخ اينادي هنيه وكالعاده ركضت لمخباها السري لاكنها المره هذي نست شالهاوفلها على طاولة المطبخ
دخل زايد:هنيه يابنت ياهنيه انتي قووورتي فييين
ماشااف حد وتوه بيلتفت عشان يطلع لفت نظره الشال الاصفر رجع ووقف قريب من الطاولهمسكه في يده
وتم ايطالعه مستغرب امنه حس بحركة وصوت حيووول التفت للثلاجه وشافانعكاس اللون الاصفر على الجدار
تم يتقرب اكثر من الثلاجه وهو يحس ان في حدمندس وراها وقرب اكثر واكثر لين ما وضحت له الصوره
نـــــور على طول حطت ايديهاعلى ويهها منحرجه من شعرها الي طالع وهيه بدون شالها لصقت اكثر في الزاويه
تمزايد ايطالعها منصدم ومش مستوعب اهو شو ايشوف كانت بلبس البنجاب قميص مشجر باللونالاخضر والاصفر
وصروال ماسك على ريولها بلون الشال اصفر ساده لدقايق وزايد مثبتنظره عليها وهيه تدعس بنفسها اكثر واكثر في الزاويه بين الجدار والثلاجه كانت
شي رهيييييب في شكلها شعرها السايح وجسمها المتناسق طبعا عيون زايد جالت على كلشبر فيها
بياض بشرتها كان صارخ حتى بدت مفاصل اصابعها تحمر من الاحراج وضغطهاابهن على ويهها شو هالانسانه الي ما قدر زايد يستوعبها؟
نور حست باحراااج قويوشافت ان هالانسان مش راضي يبتعد عنها وهو يدري انها متكشفه صرخت عليه
نــور:تبالك ...هيا اغرب عن وجهي ..الاترا انني بدون حجابي
انتبه زايد وابتعد بسرعه لاكنهوقف في وسط المطبخ وهو يحس انه معطاي ثلااااث مرات كف على ويهه
اول كف كانشكلها....ثاني كف اللغه العربيه الفصحى الي تكلمت ابها....ثالث كف السب الي ياااهتبا لك واغرب
رجعوالتفت للطاوله وين ماكان شالها وبعده مش مستوعب شي بعدها مشىوهو مايحس بنفسه لين الطاوله الي برا وقعد على كرسيه وهو
ما زال يتخيل اليشافه
دخله هنيه على نور وهيه مرعوووبه
هنيه:بنت يا نووور هوشافك؟
نور:ربااااه لقد راني من غير حجابي...هنيه لقد شتمت السيد ياالاهي اننيمحرجه حقا
هنيه وهيه تلطم خدها:يالهوي يالهوي يالهوي النهارده انا حرجع مصر مععيالي وابو عيالي ليه يانووور ليه ماسمعتيش الكلااام واعدتي في الاوطه
كانت نورماتفهم لكلام هنيه
نور:هنيه ماذا علي ان افعل ربما سيغضب مني السيد...هنيه هلاذهب اليه واعتذر
هنيه كانت تولول لحالها ونور انشغل بالها ان زايد زعل منالشتيمه الي يته
نور:سوف اذهب اليه واعتذر
خذت نور شالها وركضت لملحق الخدملفت الشال الاصفر على راسها مظهره فقط وجهها وخذت شال ابيض كبييير وحطته فوق الشالالاصفر
ويابت اطرافه من الجنب لجدام والشال كان كبير وايد مغطي كل جسم نور الاريولها مظهر شوي من صروالها ركضت نور وهيه ماسكه بالشال جدام عند صدرها
لينماتمت مسافه صغيره بينها وبين زايد وخفت خطواتها زايد عده في ذهوله وفاجئه انهاوقفت قريب امنه كانت امنزله راسها تحت ومنحرجه على الاخر وهيه تعض طرف خفي منشفايفها
رفع زايد نظره الها وتنح وهو يشوف نفس اعيونه وخشمه في وسط ويهها بنتعمه مافيها شك الا ان شفايف نور انعم واجمل وجماال الانثى يختلف عن جمال الرجل حتىلو كانو يتشابهون هذا وهو يشوف نفسه جميل ومغرور ابها
رفعت نظرها له وتلاقت نفسالعيووون الناعسه قشعريره سرت في كل من زايد ونورنزل عينه تحت ونزلت اهيه عينها تحتتم الوضع هاادي بدون ما يتكلم اي واحد منهم وبعد وقت
خطت نور خطوه ناحية طاولتهوهيه منزله راسها زايد كان في حالة ترقب ومش عارف شويسوي
نور:سيدي اعتذر عن مابدر مني من شتم لم لم اقصد
تم زايد ساكت وهو يحاول يستوعب الي سمعه يعني ماكانيتخيل
نور ونظرها يرتفع له وينزل للارض:هل هل انته غاضبا مني؟
واخيرا قدرزايد يرفع نظره الها اكثر شوفة عيونها والشبه الي فيها امنه مربكنه يحس برجفه بدتتسري في جسمه مره ثانيه
حطت عيونها في عيونه بتوسل
نور:هل انته غاضبا مني؟
نظرته وترتها وبدت شفايفها ترتجف وهيه اتشوف انه بدا يضوق عيونه والنظرهالاولى اختفت وحلت مكانه نظرة احتقاار
وقف زايد وصوت ارتطام الكرسي على الارضمعلن صوت قوي وغضب لصاحب الكرسي ياي في الطريق صرخ باعلىصوته
زايد:هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ يههنــــــــــــــــــــــــيه ومرض
ارتجفت نور من صرخته وانكمشت خاطيه خطوهلورا
وقبل لاتعدي اللحظه والثانيه كانت هنيه واقفه قريب امنه اتحاول تسحب نفسها
التفت الها زايد وهو يشير بيده واصبعه ممدوده
زايد:شليهاااا وفااارقي ابهاعن ويهيه....تسمعيييين فارقي ابها عن ويهيه الحين قبل لا ارتكب فيها وفيججريمه
هنيه بارتباك:حااادر ياباااشه حاااادر ددد دادادللوووواتي افارقبيهاااا
التفتت لنور ومسكتها اتحاول اتجرها معاها
نور كالعاده ماكانت تفهم شويقولون رغم انها تتكلم اللغه الفصحى لاكن عباراتهم اول مره تسمعها فيغاموسها
سحبت نور نفسها من يد هنيه وقعدت على الارض بقعدة التشهد وضامه ركبهالبعض ومنزله راسها تحت
نـــور:سيدي اقسم لك لم اقصد ان اقول لك ما قلت ...لقدفاجئتني وانا من غير حجاب
التفت الها زايد والغيض رجع ايسيطر عليه وبنظرات كلهااحتقار رفعت نظرها له ولمحة نظرة التحقير في عينه
زايد بصوت يزائر من بيناسنانه:قلتلج شليهاااااا وفاااااارقي
نور بترجي اكثر:هيا سيدي لا اريد ان اذهبقبل ان تصفح عني ...اقسم لك لم اقصد...سيدي اعلم انك تحتقرني
وانك لا تريدني اناكون ابنة عمك وذلك بسبب ان والدتي اعجميه
انتفض زايد من كلماتها وزاد صريخه علىهنيه الي لاحول لها ولا قوه
زايد:انتي مااااتسمعين شليهاااا
نــور:دعيييني ...سيدي يجب ان تعلم ان والدتي قد احسنت تربيتي وانني حافظه لكتاب الله واحفظ منالاحاديث الكثير الكثير
وقد حرصت والدتي ان تعلمني اللغه العربيه منذوالصغر
نزلت دموع نور على خدودها وهيه ترتجف
نور:اعلم انكم انتم ابنا هذاالوطن وانكم ابنا الصحابه والخلفا الراشدين....افظل بكثييير من العجم انه لفخرا لكمذالك ولاكن اقسم انني
على خطاكم واننا هناك عند العجم ننهج على ما وصلنا منالدين الحنيف
زايد:انتي شو قااااعدهاتخربطين...هنيه ذلفيهاااا عن ويهيه قبل لااذبحهاا
رفعت نور نظرها له ونفسها تفهم اهو شو يقول
هنيه وهيه تحاولاتوقفها:ياخراااابي ياخراااابي امشي يابنت امشي دانتي ليلتك منيلهخاااالص
نـور:هنيه اتركيني لا اريد الذهاااب قبل ان يعفو عني السيد
اتفاجئتحينها نـور بيده الي مسكتها من عضدها ووقفتها وهو يجرها للبيت داخل
زايد:اظاهران الكلام معاكن مايفيد انا برويج يابنت الباكستانيه
نور وهيه منحرجه منمسكته
نــــــور:سيدي لااا يجوز ان تلمسني هيا اتركيدي
زايد:جـــــــــــــــــــب
نور واهيه تفكر ماذا يقصد بهذه الكلمه هليقصد ان اصمت سكتت وهيه تتبعه بخطوات سريعه لانه كان ايرها وراه
على طوووللملحق الخدم دخلها لوحده من الغرف ودزها داخلها والتفت لهنيه الي كانت تتبعهم مثلالظل كان الشرر يتطاير من اعيونه
وحط يده في رقبة هنيه
زايد:وقسما ياهنيهانيه مابعيد الكلااام مره ثانيه ان شفت زولها في البيت انج اتشوفين شي ماقد شفتيه
وبصرخه وقف عقبها قلب هنيه
زايد:تسمعييييين
دزها ورجع من وين ياي لاكنهراح على طوووول فوق لغرفته
وبصعوبه حست هنيه ان دقات قلبها رجعت ادق فتحت البابعلى نور وشافتها منزله راسها تحت واتمتم بكلمات
نور:غفرانك ربي سبحانك اني كنتمن الظالمين
غفرانك ربي سبحانك اني كنت من الظالمين
غفرانك ربي سبحانك انيكنت من الظالمين
اقتربت هنيه منها وهيه بعدها ترتجف وقعدت عدال نور
هنيه:مناالتلك والتلك والتلك والتلك والتلك مية مره بلاااش تطلعي عنده مسمعتيشالكلااام
التفتت نور لهنيه
نور:ماذا يعني بكلمة جـب
حطت هنيه يدها علىراسها:يااااااالهويييييييي
كان زايد يمشي في غرفته رايح ياي مثل الاسد الي ودهيفترس حد مايعرف شووو هالي قاعد ايصير اهو ابدا
ما صدق انها بنت عمه وقال انهااكيد مكيده وقرر انه ايبها عشان يقدر يسيطر على الوضع لين تنتهي الانتخابات لاكنالحين
ماعنده شك انها بنت عمه....معقوووله بنت عمه وطووول هالسنييين مايدريعنهااا شي داخله محسسنه بالذنب لاكن اهو لازم
ما يحس بالذنب لازم ايدوس عليهاوماعليه من حد..تراها الابنت باكستانيه مالها غير الاحتقااار
"
يعني يا زايد بنتباكستانيه مب من خلق الله"
.................................................. .................................
على العصر طلع خليفه والعيال لدبي مثلماوعدهم ايوديهم لوندر لاند
ضحك خليفه يوم شاف نوره ركبت ورا:تعالي اركبيجدام
نوره:لاا خل ناصر يركب ناصر ريال
ناصر:عادي خالووه ركبي انتي انا عاديبركب ورا
نوره:لا حبيبي انا فطامي اتريدنيه
قرب ناصر من خالته
ناصربهمس:خالووه انا اذا قعدت جداممحد بيشوفنيه نازل تحت شو تبين الناس ايقولون علىخاليه دريول
نوره فاتحه عيونها من كلام ناصر:انته من وين تيب الرمسههذي
خليفه:هاااه ترانيه بركب دانوه بدالكم
دز ناصر خالته للباب الجدامي وركبتوهيه منحرجه الطريق طويل واهيه ماتقدر تستحمل قربه وايد
خذت فطومجدامها
نوره:عاده استحمل حشرتنا
خليفه وهو يضحك:فديييت انا حشرتكم ماعليهبستحملها
ما يدري خليفه ان كلامه يربكها ويزيد من دقات قلبها
طول الطريقوخليفه ضحك وسوالف مع عيال اخوه ونوره ساكته بس مستمتعه بضحكهم
وصلو ومشومتوجهين للبوابه
خليفه:انتي خليج مسؤله عن فطامي والباقي ماعليج منهمبسدهم
نوره:ان شاالله
استانسو اليهال وايد واول ما دخلو اشترا الهم خليفهقبعات عليها دباديب متدليه اريولها وايديها من القبعه
استانسو عليها اليهال ومنحضهم كان في مهرجان في الوندر لاند وفرقه موسيقيه من الافارقه ايهزونوسطهم
ونازله منهم دناديش وااايد كان خليفه شال دانوه الي قالت له اينزلها بسرعهواول مانزلها تمت اتهز وسطها اتقلدهم وهيه تضحك وضحكو البقيه عليها حتى احمد الييشوفه خليفه دائما هادي
وقف عدال دانه وتم ايهز رقبته مستانس قعد خليفه علىالارض وهو ميت من الضحك عليهم
خليفه:فدييييتكم كل هذا يطلع منكمههههههههه
نوره كانت شاله فطامي الي كانت بعد اتحرك ايديها على اصوات الموسيقىحاولت نوره اتنزلها لاكنهااتشبثت فيها وهيه خايقه من اشكال الافارقه الي ملونينويوههم
تمو على هالحال مستانسين عقب دخلو للصاله الكبيره المسكره وفيها العابخاصه للاطفال وتمو ايلاعبون اليهال
خليفه ونوره من ورا الحاجز ايوصون ناصر وهندعلى دانه وفطامي وهم في لعبة الكور
مسك خليفه يد نوره بقصد انه ايخليها تمشيمعاه للجهه الثانيه عشان ايشوفونهم زين
على طول نوره حست برجفه من مسكته اما اهوكان مندمج ايكلم اليهال ويحس ان شي حلو وناعم بين ايديه رفضت يده تتركها
حاولتنوره تسحب يدها وهيه متوتره لاكنه احكم مسكته مستانس على ملمسها بين ايديه التوترزاد عند نوره وخليفه رافض انه يترك يدها وبدت يده
تستمتع بلمسها اكثر وهو يحركيدها بين يده
كان احمد ايصارخ عليهم وهم في عالم ثاني لين ما قرب من الشبك اليهم واقفين وراه انتبه خليفه
خليفه:هاااه شبلاك اتصارخ
احمد:انتو ماتسمعونعيزت وانا انادي
التفت خليفه لنوره الي نزلت راسها تحت وهيه تحاولتسحب يدهاواخيرا استوعب خليفه وافلت يدها
من الاحراج الي حست فيه حست ان ريولها ماتقدراتشلها التفتت عنهم وراحت لين الكرسي الطويل وقعدت عليه في محاوله انهاتهدى
خليفه زاد توتره وتم ايحاول ايركز على كلام احمد الي مافهم امنه شي
احمدبترجي:عموووه اريد اروح الحمام
خليفه:هاااه الحمام زين اطلع اطلع بوديك...اكوهالباب رح وانا بوقفلك عداله
التفت لنوره:انا بودي احمد الحمام انتبهيالهم
وقفت نوره وراحت للمكان الي كانو واقفين فيه
حاولت نوره عقب انها ماتمشيقريب من خليفه عشان تبعد توترها وتمت اكثر الاوقات اتلاعب فطامي بعيد عنهم
اتاخرالوقت والساعه وصلت العشر موعد تسكير الوندر لاند طبعا في الوندر لاند طلبلهم خليفهسندويجات وجبس وعصائر
اتوجهو للسياره
نوره:وايد اتاخرنا اكيد من نركببيرقدون
خليفه:ياويييليه بتتكسر ارقابهم من السياره تدرين شرايج نحجز في الفندقانبات وباجر نرجع
لان باجر اجازه
نوره:مادري الي تشوفه
خليفه:هاه ياحلوين شرايكم انبات؟
احمد:هيييه ونريد الفندق فيه مسبح
خليفه:انته اليوم طلعلسانك
نوره:احمد يوم يستانس اتشوفه بشكل ثاني
خليفه:صدقج ماقد شفته مثل اليومان شالله دائمن بوديكم الحديقه
دانه:هييييييه عاش عميييي
خليفه بابتسامه:عفواعفوا رقصتنا الافريقيه
دانه:ههه ههههههه انا رقااااااصه
ضحكو كلهم عقب علىتعليقات دانه وبعد ما سكتو قالت فطامي
فطامي:اقااااصه اقاااااصه
نوره بصوتعالي:هههههههه ههههههه
حس خليفه ان قلبه رقع بقو من صوت ضحكتها الييننته
##
##
##
ودمتم وديمهالعطا



"
نــــــــــــــــــور"
الجزء السابع

حجز خليفه سويتفي احد الفنادق المطله على البحر غرفتين وصاله وكان السويت قمه في الروعه استانسواليهال
عليه نوره كانت ماخذه معاها ملابس احتياطيه لليهال سبحتهم وشربتهم حليباشتروه وهم يايين
طلعت نوره للصاله وماشافت حد راحت على طول للبلكونه ووقفتاطالع البحر وتسمع صوته كان الجو روعه
وهيه سرحانه شمت ريحة عطر رجالي قوي وراهادرت انه اهو نزلت بسرعه نقابها على ويهها والتفتت له
اتكى خليفه على الحاجز اليواقفه عداله وماكان لابس سفره
خليفه:رقدو اليهال؟
نوره:هيه
خليفه:وانتيماتريدين ترقدين؟
نوره:الحين بروح ارقد بس شدنيه صوت البحر وقلت بطلع عن اليهالياي عشان ما يدخل عليهم الهوا
كان الهوا يلعب بشعره وهو مغمض
التفتت لهنوره
نوره:انته متسبح وطالع اهنيه روح داخل بتاخذ برد
خليفه:هههههه حتى انابتخافين عليه
نوره:يمكن الحين ماتحس بشي بس بعدين بتتعب من الهوا البارد وشعركخرسان
خليفه:اباه يحف
نوره :في مجفف داخل تعال بجففه لك
دخلت نوره وتبعهاخليفه وابتسامته على شفايفه اول مره ايحصل اهتمام
كانت متجه لغرفة اليهال لاكنخليفه وقفها وهو يمسك يدها ويجرها لغرفته
خليفه:تعالي غرفتيه فيها مجفف عشاناليهال مايوعون
انتبهت اهنيه نوره لغلطتها وحست انها ماتقدر تمنع اريولها انهاتلحقه في غرفة الملابس قعد خليفه واشار الها للمجفف التابع للفندق
خليفه:هااهمابتجففين شعري؟
هزت راسها باوكيه ومسكت المجفف واقتربت امنه اتجفف شعره ويدهاتتخلل شعره اتفرق بين الشعر
كان مستانس ويحس بمتعه وهو مغمض عيونه خدمهمجانيه
بندت نوره المجفف
نوره:خلصت
خليفه:افاا والله كان جنااان
التفتتنوره اتريد اتروح
خليفه:هااه على وين؟
نوره :باروح ارقد
خليفه:توهالوقت
نوره بارتباك:انته مابترقد؟
خليفه:بعده بكير...شرايج ننزل نتمشى علىالشاطئ
نوره بفرحه:صــــــــــــدق؟
خليفه:ننزل؟
نوره:ياليت والله بس انامااقدر اخلي اليهال
خليفه:ماعليهم رقود
نوره:بس اخاف حد منهم يوعى ومايحصلحد
خليفه:عادتن يووعوون؟
نوره:لاا
خليفه:عيل احنا مابنتاخر
نوره:لا لاما اقدر فرضا حد وعى على طول بعد ما نطلع
خليفه:يابنت الحلال مابيوعون صدقينيهلاعبين لين قالو بس التعب هاااد حيلهم
نوره:بعد ما اقدر....يمكن اللعبه الي كانويلعبونها اتخلي فطامي تقافز في رقادها
خليفه:نووووره ياله خلينا ننزل مابيستويعليهم شي على مسؤليتيه...ياله يابنت الحلال
لا تخافين بغفل عليهم ومابييهم شرياله انسير ومافي داعي تلبسين عباتج بس ليلال ايكفي لان محد في طريقنا
طلعت نورهمن غرفته
نوره وهيه متجهه للغرفه الثانيه:لاا ما اعرف اطلع من غير عباه
خليفه:اريحلج جذيه
نوره :لاا راحتيه بعباتيه ثواني بس
راحت عنه وتم واقفايفكر ياترى كم عمرها وصلت الثلاثين لاكن عليها صوت عذااااب
ويد ملمسهايذبح...اعوذبالله من الشيطان وين راح تفكيريه انا
طلعت نوره معاه وهيه مترددهتترك اليهال
نزلو تحت وكان المكان خالي الامن بعض الاجانب وخذو الطريق الي يوديللشاطئ وهناك بعيد عن اضواء الفندق التفت خليفه الها
خليفه:مابتعقين عباتج محدبيشوفج اهنيه
نوره:لا ماعليه
خليفه:بتخيس عباتج من البحر ترانا بنمشي علىالشاطئ خليهن اهنيه على الكرسي واحنا رادين بنخطف عليهن
نوره:طيب
خلعت نورهالعباه وصنفتها وحطتها على الكرسي وتمت بالنقاب والشيله الملونه الي عليها كان
خليفه رافع ثوبه ورابطنه على خصره وثاني اكمام الثوب اقتربت نوره امنه وهيهمتوتره ومشت غريب امنه على امتداد الشاطئ
تم خليفه يتكلم ويسولف بدون مايحسبحواجز وكان اكثر كلامه عن زايد والاحوال الي تصيرله الحين فترة الانتخابات
وكلماضحكت نوره حس خليفه ان ضحكتها اتلامس اوتار قلبه وفي سالفه من السالفات تم يضحكمعاها بصوت عالي
وماحس بنفسه وهو يمسك يدها ويحاول ايهدي نفسه من الضحك وبعدعنا سكت من الضحك يوم شاف انها سكتت وعرف ان السبب هو مسكته لايدها تم يمشي معاهافي طريق الرجعه ويده رافضه تترك هذا الملمس الناعم
وفي نفس الوقت كان يحس برجفتيدها الي استاااانس عليها
رن موبايله وكانت اميره المتصله الي تمت تساله اهو وينوشو يسوي وبعد ما قالها انه في دبي تمت اتحاكمه واشتغلت الغيره
وتم خليفه يشرحالها الوضع بدون ما اييب طاري لنوره انها معاه تمشي حس ابها انها اتحاول تسحب يدهافي الوقت الي كان يحلف لااميره
انه مافي داعي تخاف من شي وانه قد كلمته بالقوسحبت يدها ومشت بخطوات سريعه تاركتنه رايحه لمكان عباتها واحساس موجع يدب في قلبها
بعد ما سكر عنها لحق نوره وتم واقف ينتظرها وكلام اميره ايرن في راسه بان نورهبتسحره وبتاخذه الها
هز راسه بمحاولة طرد هذي الافكار بعدها طلعو لفوق وعلى طوولنوره راحت للغرفه الي فيها اليهال ورقدت بدون ماتقول اي كلمه لخليفه
على اليومالثاني طلع خليفه وحصل الكل صاحي واقترب منهم وقعد عدال نوره لاصق فيها كانت مشغوله
اتسوي سندويجات شل خليفه فطامي وقعدها على ريوله بعد ما رفعها من عدال نورهحاولت نوره تتجاهل وجوده
خليفه:اخبارهم الحلوين اليوم
احمد:عمي ودنا الالعابمره ثانيه
خليفه:ياليت والله حبيبي بس انا عندي شغل ضروري اليوم ولازم نرجعالحين
احمد:تيبنا مره ثانيه
خليفه:اكييييد
التفت لنوره الي كان ايلاحظايديها ترتجف ومتوتره وهيه تسوي السندويجات همس الها
خليفه:شبلاج؟
التفتت لهوتلاقت عيونها بعيونه لثواني:هاه لا ماشي
مد يده ليدها ومسكها
خليفه:ايديجترتعش ليش
وقفت نوره بسرعه وسحبت يدها:مافيه شي مافيه شي نسيت اكل دوايه
وراحت لداخل وهيه تحاول تسحب نفسها تم خليفه ساكت منبهت اي دوا تقصد وتم ايفكرمعقوله فيها مرض وانا مادري شوه لازم اكلمها في الموضوع
في السياره حاول خليفهيستفسر عن الدوا وقالت له انها فتامينات لازم تاخذها حس انها تجذب وهيه فعلا تجذبلانها ماتاخذ اي ادويه وجوده عدالها هو الي وترها وخلاها ترتجف
رجعو ومرت الاياماحوال عيال اخوه مستقره حديث عادي ايكون بين خليفه ونوره وانشغل بعدها خليفه معزايد بترتيب الانتخابات والاستعداد له
زايد بعد لقاءه مع نور تم يومين ايحسبتوتر وانزعاج من الموضوع كامل وتم ايحاول يلهي نفسه بلاستعداد للانتخابات
بدرقال لخليفه انه استعيل بفتح موضوع خطبته وهم مشغولين بالانتخابات وطلب انهم اياجلونالموضوع لين عقب
اما اليازي رجعت تتجنب فهد وتترقب الفرصه المناسبه عشان تنتقمفيها من فهد
رووووضه سالفه ثااانيه....ما خلت حد من صديقاتها ما قالت الها عنموضوع خطبتها واعلانها الرفض
واسباب الرفض ومن صديقاتها الي ايدتها والي رفضتتفكيرها واسبابها
اما هنيه فقد استخدمت كل وسائل الكبت على نور عشان تمنعها تطلعفي الفله لاكنها تعبت معاها وهيه كل شوي محصلتنها في مكان في الفله
صرختهنيه:بتعملي ايه يابنت
نور:هنيه انظري اليس من المستحسن ان نضع هذه هنا
امسكتهنيه نور من يدها وجرتها وراها الى ملحق الخدم
هنيه:يابنت حرااااااام عليكي انتيمابتوبيش عايزه تاطعي عيشي خليكي في الاوده يخرب بيتك
نور:يخرب بيتك.....ماذاتعنين هنيه؟
ادخلت هنيه نور الغرفه والتفتت لها
هنيه:اسمعي كلام انا تماااماذا في سوي مشكل انا سوي انته مووووووت
اخذت نور تنظر اليها في محاوله ان تفهماكثر
نور:انتي تتكلمين العربيه ولاكن لا اعرف ماذا تقولين او ماذا تريدين انتقولي هل تفهمين لما اقول
هنيه:كلام زياده انا مايريد انته اجلس هنا روحي اعدياقري في الكتاب بتاعك
واشارت لها على مصحفها
ابتسمت نور:لقد انتهيت من ورديهنيه لماذا انتي لا تقراين وردك
هنيه:انا مافي معلوم يقرا.......انا دلوئتي يروحبرا سير يجي انتي مافي يروح برا اوكيه
ضحكت نور:لا افهم ما قلتي ولاكن حسنااوكيه ههههه
هنيه:يالااااهوي منك
خرجت وتركت نور بعد ما سكرت عليها البابزين
جلست نور على السرير وراح تفكيرها لصديقاتها في باكستان اتحس انها اشتاقتالهن
حرصت ام نور من يوم ما كانت نور صغيره ان تعلمها اللغه العربيه لغة القرانوبعد ما توفت امها اهتمت ابها جدتها وسارت على نفس نهج ام نور في تعليم نور اللغهوتحفيضها القران والاحاديث
وبعد ما ماتت الجده اهتم ابها واحد من قرايب جدتهاوكان رجل دين وصالح وكان يحب نور واااايد لانها من
اصل الجزيره العربيه وهذاالرجل يحب ابنا الجزيره العربيه لانهم ابنا الصحابه والخلفاء واول ما شاف هذا الرجلصور زايد في الجرايد راح عند نور يركض فرحان ورواها صوره
وقالها انها تشبههوايد فرحت نور يوم عرفت بوجود ولد عمها الي حست انه شخص عظيم قدر يوصل
للمستواالي وصله واكيد انه شخص صالح قدر بمحبته للناس وحبهم له انه يرتقي لاعلى المستويات
.................................................. .
دخل زايد للفله متجهللدور الفوقي لاكن ريحه غريبه منعته ايكمل طريقه الريحه هذي ما يحبها اصلا مشحلوه
تم يتلفت ايدور مصدرها وشاف شي خلاه يصرخ باعلىصوووووته
زايد:هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ يههنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــيه يعل مامن هنيه
كانت هنيه تركضوتتعثر في ركيضها لين قدرت توقف جدامه
هنيه بتلعثم وخوف:حادر ايوا مين جراايييه
زايد بنظرات غاضبه اشار الها على العود الي مدخل طرفه في فتحه صغيرهونهايته يطلع منها دخان معطر
زايد: هذا ......هذا الارف منو حاطنه؟
رفعت هنيهنظرها للعود وتذكرت نور
هنيه:ا ا انا ا ا
زايد:هيه صح ؟....هيه يعني سمحتيلهاتطلع
هنيه والدموع بدت تتجمع في عيونها:ياباشه انا انا
صرخ:انا شو قلتلج ماقلت ياويلج ان خليتيها تمشي في الفله ..لا وحضرتها ماخذه راحتها تتحسب البيت بيتابوها
حاطه اليه هالزق الي ريحته تيب المرض
انتحبت هنيه بالصياح وهيه خلاااصماتقدر تستحمل اكثر
هنيه:يابااااااشه انا خلاااااص حاخد عيالي وامشي انا عارفهمليش مطرح هنا......دنا غلبت يابااااشه معاهااا هيه مش راضيه تسمع الكلام واللهياباشه
انا مابنامش الليل وانا بفكر انك حترجعني مصر تاني دنا غلباااانهيابااااشه دنا امي عياااانه واخواتي مش لاييين شغل واختي ارمله وتحتها كومةعيال
زايد:بس يا هنيه انا ادري بالاحوال هذي ما في داعي اتمين اتعيدينهااليه
هنيه:طب ياباااشه انا البنت نور دي مابتعبرنيش دي مابتفهمش انا اؤلها ايههيه بتتكلم عربي بس مش فهمه احنا بنؤلها ايييه
تم زايد ايطالع هنيه عقب قالالها
زايد:سيري ازقريها اليه انا بسنعها مسودة الويه ناقصنيه عاده انا بس ريحتهمالخايسه
هنيه:طا طايب طيب
التفتت هنيه وركضت بسرعه عند نور
دخلت عليهاالغرفه
هنيه:اوومي يابنت اووومي
نور بنظرات مستفسره:ماذا هناك؟
هنيه:مازاهناك ؟..هناك اجلك يابنت امشي معااايه الباشه عايزك
نور باستفسار:ماذاتعنين؟
هنيه بصوت عالي وهيه ترفع يدها:الباااشه عيزك
نور:الباشه هو السيدحسننا وما تعني الكلمه الثانيه
هنيه:يالاااااااااااهوي دنا حشق هدومي بنتيانووور امشي مع انا بااااشه برا يريد انتي
نور تشير لنفسها:يريدنيانا؟
هنيه:ايوااا
ابتسمت نور:حقا هل صفح عني؟
هنيه:بلاش يابنت تتكلميمعايه كده امشي باااه
نور:حسنا حسنا سالبس حجابي واتي
اليوم نور كان اللبسالرئيسي الها هو الاحمر شال احمر وصروال احمر والقميص بالوان متداخل معاه اللونالاحمر
لفت الشال على راسها كالعاده واحضرت شال اكبر لونه اسود يغطي بقية جسمهاوطلعت رايحه لزايد مستانسه
كانت تمشي واطالع تحت وهيه تمسك جوانب الشال الاسودونظرها كل اشوي ارتفع لزايد قربت امنه اكثر وبدت اخدودها
تحمر وابتسامه عذبهمرسومه على شفايفها توتر زايد اول ما شافها وخصوصا ان شكلها يذكره انها تشبهه
تمايطالعها من فوق لتحت بنظرات احتقار رفعت نظرها له
نور:طلبتني سيدي؟
حس انهما يعرف شو يقول رغم انه يحتقرها الا ان حضورها قوي عليه
زايد:شوو هالزفاته اليمعلقتنها اليه في كل مكان
كل مكان هيه الكلمتين الي فهمتهن اما بقية كلامه مافهمته تمت اطالعه على امل انه يوضح شو قال
زايد بصوت عالي:انتي تسمعين ولالا؟
نور:اسمعك سيدي ولاكن لم افهم ماذا قلت قبل قليل
زايد:انتي كيف تتكلمينعربي وماتفهمين؟
نور وهيه تنزل راسها تحت وترفعه:افهم القليل مما تقولسيدي....انته لا تتكلم الغه العربيه الفصحى
زايد:هذا الي ناقص
هزت راسهابنعم:اجل هذا الذي ينقصك
زايد بغيض:مـــــــــــــــرض انتي بتفهمينيه شوينقصنيه
رفعت نور نظرها له مستغربه سبب غيضه
نور:اعتذر سيدي لم اقصد ان اقولشيء يغضبك
زايد:جــــــــــــــــــب
نور:هل تعني بان اصمت
زايد قرب ايمطشعره:قلت جــــــب
نزلت نور راسها تحت
نور:حسنا سوف اصمت
تم زايد ايطالعهاويحس بحراره تطلع من جسمه كيف يتفاهم معاها هذي
زايد:طالعينيه زين.....الوسخ هذاممنوع تفهمين
سحب زايد العيدان وفرهن على الارض ودعس عليهن بريوله
واشار الهاعليهن
زايد:هذاااا ممنووووووع ممنووووع تفهمين
هزت نور راسها بنعم وهيهاخيرا فهمت شو يريد
نور:حسنا حسنا لقد فهمت ...الم تعجبك رائحته؟
زايد:انجبيما اريد اسمع صوتج ولا اريد اشوفج اهنيه ولا اريدج تدخلين الفله مره ثانيه
رفعتنظرها له وفهم من نظراتها المستفسره انها ما فهمت شي
زايد:لاحولا ولا قوةالابالله
ابتسمت نور يوم سمعته ايقول جذيه لانها اتحب ذكر الله واااايد ورددتوراه بصوت خافت
زايد:انتي ناويه تذبحينيه انقلعي داخل
رفع يده عقب واشارالها لملحق الخدم وصرخ بصوت عالي
زايد:انقلعـــــــــــي
ركضت نور ناحيةالملحق واول ما دخلت ضحكت بصوت عالي
هنيه باستغراب:هو جرا ايييه بتضحكييابنت
نور:هنيه ما ذا يعني بكلمة انقلعي
اغمضت هنيه عيونها اعلان انها نفذتعندها كل طاقات التحمل
نور ما فهمت الكلمه لاكنها فهمت لحركةيده
.....................................
كان بدر عند زايد في المسا وهوفاطس من الضحك
بدر:هههههه تتكلم اللغه العربيه ههههه
زايد: يعني انجلبت الايهبدال احنا ما نفهم الها ونتوهق بالي اتقوله صارت اهيه ماتفهم النا واحنا نفهم شوتقول
بدر:ليتنيه دريت ابها واحنا يايين جان استانست والله معاهابالسوالف
زايد:والله بتم اتسولف معاها بالفصحى
بدر:شو المشكله مبلغتنا
زايد:اي لغتنا الله يهديك انته اتشوف حد يتكلمها
بدر:لغة الاجانببنتكلمها عادي ماعندنا مستحى فيها ....ويوم بيينا اجنبي يعرف عربي بتحصله يتكلمبالفصحى واحنا بنجاريه عشانه اهو
وبنتكلم بالفصحى عادي
زايد:تعال انته ...ناوي تنفخليه راسيه اكثر مماهو منفوخ ...اقلع عنك الرمسه هذي
بدر:ياحليييلهاولا لغه عربيه فصحى ههههه....تدري العجم حاسدينا على هذي اللغه وهم اتقنوهااكثرعننا...في باكستان والهند مدارس وااايد
كل طلابها يتكلمون الفصحى وحافضينالقران والاحاديث مهتمين بعيالهم اكثر عننا احنا الي همنا اهنيه اننا اندخل عيالنامدارس اجنبيه
زايد بطنازه:شرايك اتكلم باجر في الانتخابات ..يجب علينا العودهالى اللغه الفصحى عليكو ايتها القبائل العربيه
محاربة اللغهالاجنبيه
بدر:هههههه جناااان شرايك
زايد:لا والله ...عشان مايتم نعل فيالقاعه ماينفر عليه
ضحك بدر بصوت عالي وتم زايد ايهز راسه على دخلت خليفه الي تميضحك هو بعد عقب بعد ما عرف بالسالفه
خليفه:والان ايها السيد هلا طلبت لناالطعام هههههه
زايد بغيض:ويمييين ان ما اصطلبتم انكم اتعرفون عماركم زينانجبو
خليفه:هههههه حسنا حسنا
زايد:خاااال وبعديييين؟
خليفه:اوكيه اوكيهتنفع هذي هههههه
.................................................. .................
في اليوم الثاني كانت جدة زايد قاعده في الحوش عدال سيارة فهدالي طلع وحصلها
فهد:هااه يدوه علومج
الجده بعصبيه:الدريولوييين؟
فهد:طرشته اميه اييب سمان من المينا
الجده:هيييه امك انا ادريبها يومدرت انيه بروح لغنميه طرشته ماتبانيه اروحلهن
توهق فهد وحب ايدافع عنامه
فهد:يدووه انا قلتله ايروح عشان انا في خاطريه اوديج لغنمج واميه ماطرشتهالامن بعد ماقلت انا انيه بوديج
الجده:زين عيل ياله شغل الموتر
التفتت عقبللباب
الجده:يزوووي يايزووووي ياله فديتج
طلعت اليازي:بنرووح
فهد:وانتيوين تبين اتروحين
اليازي:بروح مع يدتيه
تم ايطالعها فهد بنظرات
فهد:ووينعباتج
اليازي:مش لازم احنا بنروح الغنم
فهد:لااا والله ...مافي طريق فيهسياير لين العزبه
رفعت اكتافها:ماتهمنيه
فهد:زين اركبي اركبي خليهم ايقولونعيوز شاله معاها خدامتها
اليازي:انا مش خدامه
فهد:انا الي بقول؟ الي بيشوفونجبيقولون
اليازي:اووووه دقيقه انزين بيب عباتيه
راحت اليازي داخل وانرقع فهدعلى راسه بعصى جدته
فهد:اي........ يدوووه شبلاج
الجده:انته شبلاك علىهالمسكينه جان خليتها تروح بدون عباه شو المشكله
فهد:ياسلااام ...من متى هذااحنا ماعندنا بنات تتصقع بدون عباه...ولا اهيه خلاص اتعودت بيت خالتها كل شيفري
الجده:جب جب سكر ثمك هذا ويويلك ان لعوزتها في السياره تراك مابتاخذ الااهيه
فهد:اتهبي
وصلت اليازي وركبت معاهم
ساق فهد وطلع من البيت وشاف انهاماتغطت
فهد:انتي تتغطين ولا لا؟
بادلته اليازي بالنظرات منالمرايه
اليازي:لااا ما اتغطى
فهد:والله ان ماتغطيتي انيه احولجاهنيه
اليازي:يدوووه قوليله ...اكيه يدوه مش متغطيه
فهد:هذي عيوز ولابسهبرقع
الجده:عيوز امك يامسود الويه....شبلانيه انا ما اتغطى انا حرمه حشيم ولازمانيه بتغطى
فهد:زييين علمي بنت ولدج
الجده:وحتى بنت ولديه حشيييم ومزيونهولازم انها بتتغطى الا انته مستعيل وماكلنا في بطنك
رفع نظره الها في انتظارانها اتنفذ الامر
اليازي:اووف
رفعت غطاها وتغطت وهيه متنرفزه
اليازي عاشتطفولتها في بيت خالتها الي كانت فري وماحصلت حد ايوجهها بالصح والغلط
ماكانتمهتمه بحجابها ولا انها اتغطي ويهها طبعا مش تعمد ولاكن جهل وهذا الشي مش فاهمنهفهد الي ماخذ عنها فكره سيئه
تحتاج البنت من الصغر التوجيهات وان تربي الامالستر والحيا في بنتها لاكن اليازي ماحصلت حد ايقوم بهذي المهمه
اتجه فهدبسيارته لطريق سويحان وين عزبة الجده في المناطق الصحراويه هناك
كانت اليازيفرحانه واااايد لانها اول مره اتروح العزبه
اليازي:اللــــــــــــــــــه يدوههذي عزبتج
التفت فهد ناحيتها مستغرب انها اول مره تي
اليازي:يدووهانحول
الجده:هيييه فديتج حولي
حولت اليازي وصرخت:لااااااا
سكر فهد البابوالتفت ناحيتها
فهد:شبلاااج؟
اليازي:اندعس نعليه في التراب
تم ايطالعهمستنكر:والله لابسه كعب واتقولين اندعس؟
اليازي:الحين شو اسوي ما اقدرامشي
فهد بغيض:انتي ايه انتي وين عايشه؟ شوو هالملاقه؟ عقي النعول وامشيعادي
اليازي:واللـــــــــــــــــــه امشي حافيه على التراب اتريد اريوليهتتوسخ
فهد فقد صبره:لااااا والله بتتوسخ اريولج شيخه واحنا ماندري
اليازيبتحدي:هيه شيخه
فهد:ويوم انتي هب ويه سيرة العزبه ليش يايه
اليازي:وانا شودرانيه ان عزبتكم كلها رمل احنا انروح عزبة خالوه في المزرعه المكان اهناك كلهنظيف
فهد:ماخربج انتي الا هالخاله المدرن مثل مايقولون...والله تبين تنزلين اكيهيدتج عند غنمها وان مابغيتي تمي في السياره
امبونج هب يايه اتساعدين
خلاهاوراح وتمت اليازي اطالعه بنظرات كلها غيض وحقد عقب ركبت السياره وتمت فيهامقهوره
راح فهد عند يدته ودخل شبك الغنم ومسكلها وحده من الغنم قربها وتمتاطالعها وقالتله عقب ايروح عند الراعي اييب مقص عشان اتقص
الشعر الزائد فيالمعزه وفهد نفذ الها كل طلباتها وتم ماسك الغنمه والجده اتحلقها واليازي اطالعهمبنظرات مستغربه
شعر المعزه تطاير على فهد وخيس ملابسه وبعد ما خلصو تمو شويه عقبرجعو السياره كانت اليازي قاعده ورا فهد
حطت يدها على خشمها
اليازي:اووووفشو هالريحه
ولزت للجنب الثاني مبتعده من وراه ومازالت حاطه يدها علىخشمها
اول ما ركب فهد
اليازي:اع شووو هالريحه
طالعها فهد من المرايه بغيضوتم ساكت ايسوق السياره وهو مقهور منها
اليازي تمت كل شوي تهب الريحه وتصدر كلمةاع اخ شو هالريحه وتحرك يدها تبعد الريحه عنها
بعد ما وصلو رقع فهد باب السيارهوركض لفوق فكرت اليازي انه اكيد رايح يتسبح لاكنها انصدمت بيديه مسكتها
اول ماصعدت فوق وسحبها لاحد الغرف
اليازي:ايييييه اتركنيه
لصقها على الجدار وثبتايديه على الجدار وهيه جدامه محصوره بين ايديه والجدار وتم ايطالعها بنظرات ناويهعلى الشر
فهد:هااه اليازي شو رايج في الريحه
اليازي:وخر عنيه ريحتكخايسه
فهد وهو يقرب عليها اكثر:والله عيل شمي اكثر عشان تتعودين
اليازي:اقولكوخر عنيه
طوقها فهد بين ايديه وهو يدعس بويهها في صدره
فهد:شمي زين شميوافهمي انج باي حاجه ناويه اتغيضينيه انا بعاقبج ابها
كانت اتقاومه وتحاول تتفججامنه رفعت ايديها وتمت تضربه على صدره ضحك فهد وهو يدعس ويهها اكثر واكثر
رفعتاليازي راسها وحطت عيونها في عيونه وهيه بعدها لاصقه في صدره
اليازي وهيهاتصيح:بطلنيه
حس فهد برجفه من شكلها القريب وايد دزها بعيد عنه وطلعبسرعه
.................................................. .................................
قعد زايد في الحديقه على الطاوله القريبه منبرجة السباحه ينتظر هنيه تيب له الفطور لاكنه تفاجئ بوحده ثانيه
ابتسمت نور وحطتالصنيه على الطاوله
نور:اسعدت صباحا سيدي
التفت الها زايد وولعت عيونه منالغيض والاستفسار ليش اهيه الي يابت الريوق
نور:هنيه لم تستطع ان تحضر الفطارانها تعاني من الرشح وتشعر بدوار
صرخ زايد:وانتي منو قالج هاتي الريوق وينالخدامه الثانيه؟
فهمت نور انه يقصد الخدامه الثانيه
نور :ل لقد ذهبت معالسائق لاحظار بعض المستلزمات
زايد وهو يحاول يكبت نفسه:وانتي منو عطاج الاذنهاااه
تمت نور اطالعه ماتعرف شو تقوله
زايد:مليووووون مره قلت ما اريد اشوفويهج
نور وكلامه بعده مش مفهوم الها
نور:ااسكب لك الحليب؟
زايد:انتي عنزماتفهمين؟
تمت واقفه وتحاول تفهم شو يقول مع ان بعض الكلمات اتحس انها مفهومهلاكن المعنى مش واضح
زايد:لحووووووووو يالله انقلعي انقلعي داخل
بتردد:ماذاتعني بكلمة انقلعي
التفت زايد بسرعه للجهه الثانيه وهو يحاول يكتم ضحكته وبعدالموووت قدر التفت الها وهو يوقف
زايد:انقلعي يعني انقلعي وانا مش مسؤل منج عشاناقعد افسرلج الكلام ويالله فارجي
نور ما تحركت وتمت اطالعه بنظراتاستفسار
زايد ووصلت عنده:تبين اتعرفين شو انقلعي انا بفهمج شوووه
جلب زايدصنيه الفطور واتناثر الاكل في كل مكان ونور اطالع بعيون مصدومه ومش متخيله الييصير
زايد بصوت عالي :هذا يعني انقلعي يعني انا ما اريد اي خدمه منج فهمتي ولاما فهمتي ما يهمنيه
المهم ما اريد اشوووووف ويهج
نور بانفعال وعيونها اتجولعلى النعمه المرمايه:تبا لك لما انت غاضب لما تفعل هاكذا بما انعم اللهعليك
زايد :جـــــــــــــــــــــــــــب
نور بتحدي وغيض تملكها غصبا عنهاوهيه تشوف النعمه تنرمى جذيه:لن اصمت لما انت متعجرف ؟ماذا فعلت لك كيتغضب
مسكها زايد من زنودها بغيض
زايد:انا اتقوليليه تبا لك يابنت الباكستانيههااه منو انتي عشان ترفعين صوتج عليه؟
نور بضيق:اتركني ايها الوقح لا يجوز لك انتلمسني هيا ابتعد عني
زايد قربها اكثر امنه ولامس صدرها صدره
زايد:ما بتركجزييين شو بتسوين يعني؟
رغم انه مستحقرنها الا انه حس بمتعه غريبه وهو ايقربهاامنه بالغصب
ارتجفت نور وحست انها ما تقدر اتجادله اكثر فنزلت دموعها معلنهضعفها
نور:اسالك بالله لاتفعل بي ذالك؟ ان ملامستك لي تغضب الرب
هزته كلماتهاوتركها وهو يبعدها بعيد عنه
زايد:ماااااااا اريد اشووووووف ويهج انقلعي
اولما ترك زايد نور طبعا طاحت على الارض قامت نور بسرعه وشلت الشال الاسود الي طاحمنها اول ما مسكها زايد
ولفته عليها بسرعه والتفتت وهيه تطلق شهقه عاليه سمعهازايد وهيه رايحه داخل
تم واقف متنرفز ومتضايق وعيونه اتجول على الفوضى اليسواها
.................................................. ..........
كانخليفه رايح البيت واميره اتكلمه في التيلفون
اميره:اظاهر ان الحرمه بدت تسحرك ماشوفك يتنا من ملجت عليها
خليفه:ييت البارحه وقالوليه انج راقده
اميره:انزينجان قلتلهم ايوعونيه
خليفه:اميره لاتنسين ان احنا بس مخطوبين لبعض ولوما انتيبنت خالتيه انا ما قدرت اشوفج واتكلم معاج يعني استحي اطلبج
وبعدج ما صرتي علىذمتيه
اميره:قصدك نملج
خليفه:زييين بديتي اتفكرين
اميره:خليفه انا ما اريدملجه عاديه وخلاص انا اريد حفله كبيره اذا انته مستعد الها ما عنديهمانع
خليفه:الحين انا ما اقدر اسوي حفله لنج تدرين يبالها مراكض وانا واللهوقتيه امراكض مع زايد
خليه لين ايخلص وعقب فالج طيب بسويلج حفله لا صارت ولااستوت هااه راضيه
اميره بدلع:ههه اكيد حبيبي
خليفه:اووووه خفي عليه انتيتدرين ان الكلمه هذي اتذوبنيه وبدال لا اروح البيت باييكم
اميره:هههه اصلا انافي الكليه
خليفه:فديييت انا الكليه
اميره:يوووه خليفه بس عاااد....هاااهانتبه انته اليه انا تحمل من الحرمه الثانيه تسحبك الها
خليفه:انتي متى بتفهمينشو سالفة الحرمه الثانيه
اميره:عاده انا اخاف منها ولازم تتذكر انها اهيه لابسهالنقاب عشان تخفي عيوبها
خليفه:هيه بكبرها ماتهمنيه زييين جذيه
اميره:طيبحبيبي بسكر البنات كلونيه بعيونهن
خليفه:طيب باي
سكر عنها ونزل من السيارهرايح داخل البيت وحصل الكل قاعد في الصاله استانس يوم شافهم وحذف عقاله وسفرته
خليفه:زيييين بلحق يعني اليوم اتغدا معاكم
ناصر:هيه بس احنا نتغدى على الارضمش على الطاوله
خليفه:وانا بعد بتغدا معاكم على الارض
ابتسمت نوره وراحتالمطبخ عند الخدمات ويابت لفراش فرشو على الارض وحطو الاكل والتف الكل
على الغداراح خليفه يغسل ايديه وقعد عدال نوره وهند امبينهن ارتبكت نوره من قربه وحاولتتتجاهل الموضوع
احمد:يوووه انا ما اريد اقعد عدال هذي ام كشه
دانه:انا مب امكشه انته كشه وصاحت دانه
خليفه:لا لا لا افا ياعيال وقعه على الاكل
احمد:قلهااتروح مناك عنيه بعيد
نوره بحزم:احــــــــــــمد
رفع احمد نظره لنوره ورجعواعتدل في قعدته تم خليفه ايطالع ومستقرب من كلمتها واحساس غريب انها يمكن مرهبتنهمافكار سودا تمت اتجول في راسه لاكن
حركة احمد عقب بددت كل هالافكار
قرب احمدمن دانه وحبها على خدها
احمد:فديييييت انا كشتج ههههه
عقب رد وطالع خالتهوابتسامته على شفايفه....نوره تمت اطالعه بنظرات عيونها واحمد اينزل راسه تحتايطالعها
احمد:خلاااص حبيتها ....خالوه اقول اداب الطعام
نوره:لا دانه اليبتقول
هند:لااا خلي عميه خليفه اهو الي يقول
التفتت نورهلخليفه
خليفه:هاااه انا ا ا ا لا خلو دانوه ابا اشوفها اذا تعرف
دانه:انااعرف انته الي ماتعرف كلت العيش قبل لا تقول بسم الله
ضحك خليفه بصوتعالي:هههههه انا قلت بس انتي ماسمعتي
دانه:شوووف اول شي نغسل ايدينا عقب نقعدجذيه ريل تحتنا وريل عدالنا بعدين انقول بسم الله تدري ليش عشان الشيطان ما ياكلمعانا
استانس خليفه عليها وهو ايهز راسه
دانه:بعدين ناكل من جدامنا بايدنااليمين الرسول قال جذيه واحنا نسمع كلام رسولنا عشان نحييالسنه
خليفه:براااااافو دانوه
دانه:لا مش برااافو قول شاااااطره هذي مشمالتنا
خليفه:هههههه فديتج انتي متى التزمتي وما عطيتونيه علم
بعدها بدا الكلياكل
احمد:خالووووه عطينيه لقمه من ايدج الحلوه اخر لقمهاليه
نوره:خلصت؟
احمد:هيييه
اعطت نوره لقمه اخيره لاحمد وقام وهو يقولالحمدلله
هند وقبل ماتقوم:وانا بعد خالووه
ابتسمت نوره واعطتها
دانه:وانابعد
طالع خليفه ناصر الي ابتسم منحرج وقف وقبل لا يروح رجع ونزل خذ اللقمه منيدهاوراح
خليفه:هههه يعني لازم اخر لقمه ياكلونها من يدج
نوره:شو اسويلهم منالعام وهم متعودين عليها
خليفه:واااال من العام
نوره:في البدايه ماكانو يرضونياكلون بايديهم وبعد الموت وافقو على اساس اعطيهم انا اخر لقمه
خليفه:اكيد فيهاسر هاللقمه
هند قربت منهم:جربهاا لذييييذه
خليفه:صدق!!!؟ عيل قولولها تعطينياياها
التمو عليها وتمو يترجونها
نوره:طيب طيب روحي هند غسلي ثم فطامي وانتوياله روحو فوق
احمد:اول شي عطيه اللقمه حراام طالعي كيف عويناتهاطالعج
نوره:احـــــــــــــــــمد
ضحك احمد وركض فوق يلحق بالبقيه
قربخليفه راسه منها:احم بتعطينيه انا بعد لقمتيه عشان اروح ارقد ؟
كانت متوتره وهيهادلقم له لقمه كبيره دعستها في ثمه وعيونها مركزه في عيونه
خليفه فتح اعيونه اولما حطت اللقمه في ثمه واول ما حاولت توقف عشان اتروح مسكها من يدها ومنعها توقفواشار بيده
الثانيه تنتظر لين ما بلع اللقمه
خليفه:اوف والله انها لقمهعجيبه
نوره:ههههه
خليفه وترته ضحكتها:ما تغديتي؟
نوره:ما عليه عقببتغدا
خليفه:كنتي تتغدين مع اليهال وخربت عليج
نوره:لا والله انا اتغدىعقب.... ما اعرف اتغدا لين ما يخلصون
ابتسم خليفه:مشكووووره نوره انتي واللهخاله ونعم الخاله
نزلت نوره راسها تحت:حتى انته ماتقصر فيهم
خليفه:انا مادريشو كنت بسوي لو ما انتي ....الا صدق انا مستقرب من دندن قاعده اتحدث
نوره:هههههههههه هيه حرمه مش ياهل وتفهم عيل وين لو سمعت فطامي اتقول اداب النوم
خليفه:صدقعيل افرشيليه فراش عندها اليوم
نوره وهيه منزله راسها تحت:فطامي ترقدعنديه
سكت خليفه وقام رايح للمغاسل وهو مبتسم
##
##
##
ودمتم وديمهالعطا

السموحه على التاخير غصبا عنيوالله

"
نـــــــــــــــــــور"
الجزءالثامن

دخل زايد ملحق الخدامات والخدامه الفلبينيه تمشي جدامه ادلهالطريق صوب هنيه وقف عند الباب
بعد ما قالت الخدامه لهنيه ان السير ياي وهيهكانت في لفراش تعبانه تلخبطت هنيه اول مره زايد ايي عندهن فيالغرفه
زايد:هنيه....
اعتدلت هنيه وهيه تعبانه على الاخر
هنيه:ايوا ياباشه
تقدم زايد في الغرفه كم خطوه رايح صوبها
زايد:تعبانه وايد؟
هنيه:شويةرشح ياباشه
زايد:عطينيه رقم ابو فريد بتصله ايي وبخلي الدريول عقب ايوديكمالمستشفي
هنيه:مفيش داعي ياباشه البنت نور ادتني زنجبيل وانا بحس حاليكويسه
زايد بحزم:كم الرقم؟
اعطت هنيه زايد رقم زوجها والتفت اهو للجههالثانيه عشان يتكلم وانصدم من المنظر الي شافه
كانت لابسه حجاب ابيض ساترنهابالكامل وقاعده في الزاويه على سيادتها وشكلها مخلصه كان ويهها احمر ايدل على انهاكانت في نوبة
صياح تلاقت نظراتها مع نظراته لثواني والتفتت عنه بنظرها لجدامبعدها قامت وطوت السياده وراحت
للسرير الثاني وقعدت على طرفه في الجهه الثانيهحس زايد انه مش مركز بكلامه مع زوج هنيه وبالعافيه قدر ايقوله يحضر عشان ايروح مع
زوجته المستشفي سكر عنه وجالت نظراته بالغرفه ووقفت عندها وهيه معطيتنه طرفويهها ومنزله راسها تحت لين الحين اثار الصياح باينه عليها ياترى شو الي كانايصيحها
كره زايد هذا الشعور الي حس فيه وتم يذكر نفسه انها بنت باكستانيه لاراحت ولا يت خلها تنقلع
مع انه انسان مايحس بحنيته وهيه تطلع غصب عنه والدليلاهتمامه بمرض هنيه لاكن هذي لازم مايوليها اي اهتمام
شكرت هنيه زايد وطلع عنهنوهو يحس بضيقه
..................................................
صرخ بدرالي كان في سيارته راجع البيت:وين انته
مروان:انا بخير مافيه الاالعافيه
بدر:وييييين
مروان:راجع البيت
بدر:ياله انا راجع بعد
اتلاقىبدر ومروان في الحوش ودخلو ميلس الريايل
بدر:اشوووف
ضحك مروان:ياريال طلعوهامافيه شي
بدر:الكلب من وين ياب سلاح وضربك؟
مروان:ااااه يا اخي لو تقولالدنيا امان هذي عصابات محد يدريبها مرتبين عمارهم واشغالهم اخس من عصاباتالمافيه
بدر:ما اتخيل ياخي عندنا احوال جذيه
مروان:اوووه
بدر:اسمعنيه اقبضمكتبك وخلص الاشغال الي لك وحركات التنكر والدس بين لبيوت اقلعها
وين عايشيناحنا
مروان:يا اخي ليش انته ماتريد اتصدق اقولك عندنا احواااال بنغال شغالينمخدرات ولعب قمار وبلاوي
بدر:خل غيرك ايشوفهم حرام عليك اميه لو يستويلك شي نقزتوماتت
مروان:يابدر انا من البدايه مفهمنها عن طبيعة شغليه والاخطار اليبتواجهنيه
بدر:اااه يعني من زمان قايللها توقعي خبر موتيه في اي يوم...زادنهااتبات على سيادتها تدعا ان الله يحفضنا
وماتشوف فينا مكروه
مروان:فديتها انالوما دعاويها اليه جان منزمان رايح فيها
بدر:الله يهديك يا خويه وترحمنا شوي منهمك....زين انك هب معرس جان المسكينه بنت الناس فارشه سيادتها عدال اميه
ضحكمروان:لا عاده الليل لازم انا باخذ اجازه
بدر:والله ما عرفنالك سعات اتقول انامرتاح عزابي والحين بتاخذ اجازه على الليل
مروان:اخبار الخطبه
بدر:اتسكرالموضوع لا هم فتحوه ولا انا ناوي افتحه
مروان:واميه؟
بدر:لا اميه قلتلهالاتفتحين الموضوع لين انخلص من زايد
مروان:يالله الله كريم يمكن تعقل في الفترههذي واتوافق
ابتسم بدر باستنكار وما رد علىمروان
.................................................. ...
نزل فهد منفوق وانصدم من اليازي الي قاعده جدام امه الي كانت اتجدل الها شعرها تمت اطالعهبنظرات و
ولفت بنظرها عنه للجهه الثانيه كان ماسك كتبه والاب توب تقدم منهنخطوتين وبعده مستقرب
فهد بصوت معصب:امــــــــــــــــيه
رفعت ام فهد راسهله:هلا فديتك
فهد:وبعدين يعني شو سالفتها هذي
ام فهد:بلاك ياولديه؟
فهد:هــــذي شبلاها ماتتحجب ماتشوف ريال جدامها
بنظرات تقهر سحبتاليازي جديلتها من يد ام فهد ووقفت وهيه رايحه لفوق تتبعتها نظرات فهد لين مااختفت
رجع وطالع امه بنظرات استفسار
ام فهد اتوهقت ماعرفت شو تقوله:ا ا ابعدها ياهل يا ولديه
فهد:هـذي ياهل!!!! مب بالغ؟
ام فهد:عاده يا ولديه اناشدرانيه ابها ما اعرف اقولها ااتحجبي استحي منها لبنيه شويه ما اعرف شو فيخاطرها
فهد:ماتعرفين شو فيها اا هذي صايعه فالته وبذكرج في يوم عنها
وطلع فهدوهو معصب اكثر
ام فهد:الله يهديك يا ولديه لاتقول عن بنت عمك جذيه
صفق البابوهو طالع
.................................................. ..............
اول ما دخل خليفه فراشه في المسا اتذكر فطامي ودعا النوم قاممبتسم لبس فانيلته وطلع صوب غرفة نوره
سمعت نوره دق خفيف على الباب
نورهقربت من الباب :منووو
خليفه:احم ا اانا فطامي ارقدت؟
تذكرت نوره
نوره:لحضهشوي
راحت نوره لغرفة الملابس ولبست شيله كبيره ولبست النقاب وفتحت البابلخليفه
نوره:لا بعدها واعيه
خليفه:ممكن اريد اشوفها؟
نوره وهيه تفتح الباباكثر:تفضل
خليفه عجبه جو الغرفه باااارده وريحتها حلوه وما حس بنفسه وهويقول:اللــــــــــــــــــــــه ريحة الحجرة جنان
قرب من البنت الي على السريرتستعد للرقاد
خليفه:مساء الخير يا حلووه
فتحت فطامي ايديها عشان ايقرب وتحضنهوذااب خليفه لحضتها بهالحضن المرحب به
خليفه:يووووه فديتج
قرب منها وطاحعدالها على السرير وحضنته فطامي وتمت اتحبه في ويهه وخليفه مستانس
خليفه:فديتروحج ثرج هب هينه الحين انا ياي حق لاذكار اتسويبيه جذيه
كانت نوره واقفه عندنهاية السرير اطالعهم وهيه مبتسمه
خليفه شافها:وانتي كل يوم معيده معاها علىهالحب
نوره:هههه ههههه فطامي بس حبيبي
خليفه في خاطره"عاده انا بروحيه جوالغرفه مدوخنيه ادوخينيه بعد بضحكتج"
حط خليفه عيونه في عيونفطامي
خليفه:اشوف عيووونج
فتحت عيونها اكثر في عيونه ورجع يضحك ونوره احاسيسغريبه انتابتها مره ثانيه من وجوده معاهن
حضنت فطامي ويه خليفه وهيهتقول
فطامي:بـــــــــــــــــــــابا
انتفض خليفه من سمع الكلمه وحس بدموعهغصبا عنه تتجمع في عيونه ودعس بويهه في حضنها
ايحاول ايسيطر على مشاعره الي تمتاتزيد وفطامي تحضنه اكثر وهيه تكرر نفس الكلمه بعدها لفت ويهها
لنورهوقالت:مــــــــــــاما
انفجر خليفه الي ما قدر يستحمل اكثر بشهقه ركضت نورهبسرعه وطاحت ورا فطامي وهيه تحط يدها على كتفه
نوره:خليفه تعوذ من ابليس
قعدخليفه وهو يحضن فطامي ولامنها لصدره
خليفه:ما اقدر ما اقدر انا استحملت واااايدوكبت واااايد انتي ماتدرين بغلاة خلف اخويه ااااااااه ابيع نصف عمريه
واشوفه لومره وحده بس
نوره:لا حول ولا قوة الا بالله كل شي مقدر ومكتوب واجله وقف وكلناراحلين من هالدنيا.....الوعد في الجنه ان شالله
يعني شو الي مصبرنا على فرقااحبابنا الا اننا بنلاقيهم في الجنه يالله بحسن الخاتمه
مسح خليفه ويههوابتسم
خليفه:اسمحيليه والله مادري شوصار اليه....
وهز راسه ونظرته رايحهلبعيد
خليفه:ماكنت اتخيل انيه بفارقه في يوم هو كان كل شي في حياتيه الاب والاخوالصديق
ابتسم
خليفه:كان ايقولليه عرس يا خليفه واسمع كلمة بابامحلاتها....الله يرحمه
كانت نوره اتحس بسجاجين تنحرها واتحاول تمنع نفسهاماتنفجر اهيه بعد
نوره:الله يرحم جميع موتى المسلمين
خليفه:اميييناميييين...سمحيليه ...اكيد انج ذايقه نفس الكاس وانا جددت المواجع
نوره هزتراسها:كاس مر
نزلت نوره راسها تحت في محاوله اكثر انها تمنع نفسها ماتصيح خليفهحس ابها وحط فطامي على المخده
واول ما التفت الها نزلت نوره بسرعه من علىالسرير وهيه تدري انها كسرت خاطره ويمكن يحاول
ايواسيها
نوره:انا بروح اشوفاليهال
استغرب خليفه من سرعتها الي قامت فيها من على السرير ورجع ايطالع فطاميويحبها على خدودها
ويمسح على راسها لين ما شاف انها استسلمت للرقاد
طلعخليفه ورا نوره وماحصلها في غرف اليهال لاكنه سمع عقب صوت الماي في واحد منالحمامات وعرف انها استسلمتلدموعها
.................................................. .............
اجتمع في اليوم الثاني حشد كبير من العماله الباكستانيه جدام فلةزايد محتجين على طردهم من العمل
دخل بدر على زايد في ميلسه وكان زايد مفولفوووول من الغيض على الي يصير جدام فلته
بدر:وقته هذا يازايد وقته اتفنش العمالالحين
زايد:يعنيه افاااارق اويوههم هم الي يابوه لعمارهم....ولكلاااب يتحسبونيهبردهم على وقفتهم هذي
بدر:هيه اكيد انك بتردهم انته نسيت انك الحين في موقف حرجوان اعدائك متربصين بك
ومش بعيده ايكونون هم الي مشيشينهم ايسونجذيه
زايد:ايخسووووون بيبطووون انا ما انمسك من يديه الي تعورنيه وباجر بتشوف انما كنسلت اقاماتهم كلهم وسفرتهم ما اكون انا زايد
بدر:لا حول ولا قوة الابالله...يا زايد فكر فيها زيييين هذولا مابيروحون من جدام بيتك لين توعدهم باليايريدونه
زايد:اطلبلهم الشرطه الحين
بدر:ينيت انته تبا السالفه تكبر اكثرواكثر
زايد:يعني ما كبرت والصحافه من الصبح وهيه واقفه معاهم
بدر:شفت اليانا خايف امنه
زايد:مايهمنيه خلهم ايعرفون هم مع منوه بيتعاملون
بدر:هذا الشيمش في مصلحتك
زايد:يا اخي انا حر افنش الي افنشه من شركتيه محد ما يعرف باسلوبيههذا والانتخابات انا ضامننها
بدر:لاااا انته هب فاهم شي اقولك ناس مستعديه لكواتقول ضامن على العموم انا بطلع الهم بحاول اصرفهم
زايد:تحمل يابدر توعدهم بشي ...والله مالهم عنديه الا التبن
في الوقت هذا كانت نور اتشوف ابناء جاليتهاواقفين تحت اشعة الشمس ومش فاهمه ليش هم واقفين
نور:هنيه لما هم واقفينهاكذا؟
هنيه:بنت يانوور بلاش بقى تعدي اتبصي عليهم لحسن الباشه يشوفك ويعمل ليناسالفه
التفتت نور لهنيه:انتي ماذا تقولين لما لا تتكلمين باللغهالعربيه
هنيه:امال انا بتكلم ايييه
نور:يا الاهي لا افهم مما تقولينحرف...لقد اعتقدت انني سوف افهم ما تقولون...هل تفهمين ما اقول ياهنيه
هنيه:اااه انا بفهم الي بتئوليه دانتي بتتكلمي نفس الافلامالمعربه
نور:ماذا تعنين بكلمة بتئوليه
هنيه:يعني انتهيقووول
نور:ماذا؟
هنيه:بنت يانووور بلاش بئ ماذا وكيف دنتي دوختي ليدماغي
نور:انتي تعودين للكلمات الغير مفهومه
دخل زايد وهو ينادي هنيه وتلاقتنظراته بنظراتها ابتسمت ونزلت راسها تحت قرر زايد انه يتجاهلها لان مافي فايده فيحبسها في ملحق الخدم بعدما اشتكت له هنيه انها ما تقدر الها
هنيه:ايوا ياباشه
زايد:سيري ازقري اليه البواب
هنيه:طيب يا باشه
طلع زايد والتوتر الييحسبه يوم ايشوفها رجع له
التفتت نور لهنيه:ما ذا قال ؟ ماذا يعني بكلمةازقري
هنيه بتفكير:يعني اندهي
نور بنظرات مستفسره:لم افهم الكلمه الاولى كيافهم التاليه
هنيه:ياختي انا مش دارسه ومش عارفه حاجه اعتئيني يابنت
طلعتهنيه وتمت نور واقفه مش عارفه هنيه شو قالت
نور:يا الاهي لما لا يتكلمونالعربيه...كيف لي ان افهم ما يقولون
العمال ظلو على هالحال ثلاثة ايام ونورمارتاحت لين عرفة قصتهم من الدريول الي خبر الخدامه الفلبينيه وبدورها خبرت نور
تمت نور كل يوم اطالعهم من الدريشه وتحس بحرقه على حالهم وتتسال ليش زايد سواابهم جذيه
واحد من العمال طاح من ظربة الشمس في راسه عرفت نور بامره وراحت علىطول للملحق وخذت عباتها الطويله المخرمه عند العيون وطلعت الهم ومعاها الخدامهالفلبينيه مجرجرتنها وراها
زايد وبدر وخليفه كانو في المجلس الخارجي نقزت عيونزايد جدام اول ما شافها رايحه صوبهم طلع من الميلس وجمد جدامه وهو يسمع صوتها اليارتفع وهيه تكلمهم باللغه الباكستانيه
كل العمال وقفو جدامها يستمعون الها لينما استوعبو شو قالت الهم وهزو راسهم مايدين كلامها
زايد بصراخ وهو فاقداعصابه:اللـــــــــــــــــــــــــــــه يغربل الساعه الي يبتهافيها....
التفت لبدر وخليفه:هذي شو قاعده اتقول الهم..هاااه شو قاعده اتقولالهم
خليفه:زايد ..زايد اهدا يبوي
زايد وهو مصدوووم من الي يشوفه:شو قالتالهم اكيد قالت انها بنت عميه الحيوانه بذبحها اليوم
خليفه:استهدا باللهياريال
كانت نور راجعه بعد ما شافت العمال بدو ينصرفون وانصدمت بالي وقف جدامهاوالصدمه الثانيه بالكف الي ياها وطيحها على الارض
مسكه خليفه وكان ناوي ايدوسهابريوله
زايد:يا حيوانه شو قلتي الهم هاااه شو قلتي الهم تتحسبين انيه مابعرف شوقلتي والله لا ايبهم اهنيه جدامج واخليهم ايقولون كل كلمه قلتيها
قلتيلهم انجبنت عميه وانج قريب بتستولين على كل شي ووعدتيهم اتعوضينهم انا بذبحج اليومبذبحج
صرخ خليفه على بدر :تعال شله وده داخل
مسك بدر زايد الي كان ميت منالغيض وتم ايجره لداخل
بدر:زايد تعال وهد اعصابك
زايد:خل ابو درويش ايي الحين ...خله ايشوف شو قالت الهم الحيوانه
جر بدر زايد الي كان ينتفض من الغيض
نوربعدها كانت طايحه على الارض اتحاول تصلب نفسها بعد الظربه الي يتها وشهقت بصوت عالياتصيح خليفه عوره قلبه عليها
وقرب منها وقعد قريب
خليفه:نور شيايعورج؟
نور:هل هو غاضب مني لاني تحدثت عند الرجال ...اعلم ان صوت المراءه عورهولاكنني لم استحمل ان ارا ابنا جاليتي بالحال الذي هم فيه
خليفه هز راسه هذيوييين تفكيرها والي يفكر فيه زايد وين:انتي شو قلتي الهم؟
كانت نور تشاهق وهيهاتصيح
خليفه:هل اخبرتيهم انج ابنة عم زايد
نور:لا لم اخبرهم ......اتعلم لماستطع ان احتمل رويتهم بهذا الذل...هناك في ديارنا نحن ننظر لكل شخص يقدم الى هنابانه شخص محضوض
وبانه استطاع ان تطئ قدمه ارض الجزيره العربيه...الكثير هناكيحسدونهم لوصولهم الى هنا
شهقت بوجع
نور:لقد قلت لهم بانه عارا عليهم مايفعلونه كيف يتذللون للمخلوق وينسون الخالق اليس الامر بيد الله الا يستطيعون انيقفو
بين يدي الخالق ويناجونه بدلا ان يقفو بهذا الذل امام المخلوق......كيفاستطاعو ان يقفو تحت اشعة الشمس يسترجون ان
يعفو عنهم السيد ولا يستطيعون انيقفو بين يدين الله في الثلث الاخير من الليل وقد نزل الله اليهم للسما الدنياليقضي لهم حواجهم
لقد قلت لهم بان يتوجهو للخالق ويدعون المخلوق...اقسم لك لماخبرهم بانني ابنة عم السيد
تاثر خليفه بكلامها
خليفه:لاتلومين زايد يا نورهو تعبان من الانتخابات وكل شي يفهمه غلط
حست نور انها فهمت لخليفه
خليفه:شيايعورج؟...
نور:ماذا تعني؟
خليفه بابتسامه:هاه ا ا اقصد هل تشتكين منشي؟
وقفت نور:لا
مشت خطوتين والتفتت لخليفه
نور:هل تعني بان السيد اعتقدبانني اخبرتهم عن قرابتي له...سوف اذهب اليه لاوضح له الامر
نور ما اعطت خليفهفرصه يمنعها وركضت للفله داخل
وقف خليفه:لاااا الله ايهديها وين رايحه صوبه وهومولع.....ابتسم خليفه
بس جناااان كلامها الله يغربلك يازايد انته وبنتعمك
التقت نور ببدر الي كان طالع من الفله وراحت داخل بسرعه عند زايد الي كانالمووووت عنده ان شافها
التفت الها منصدم من وجودها
رفعت نور غطاها وكانويههها محمر من الصياح والضربه الي يتها
نور:ايها السيد انا لم اقل لهم بانك ابنعمي
صرخ عليها:تعمعمتي في خصف"هذي الجمله نوع من السب عندنا"انتي شويايبنجتبينيه اذبحج
نور بنظرات مستفسره:مالذي يغضبك هاكذا......لما انته غاضبادائما؟
اتقدم زايد منها كم خطوه وتمت اهيه ثابته في وقفتها ومسكها من زنودها وهويهزها
زايد:انتييييي انتيي سبب كل غيضيه وقهريه
ودزها بالقو على الارض كانتنور تتالم من دزته الي خلت جسمها يضرب بقو على الارض نفسهااا اتعرف ليش اهو غضبانهالكثر
نور وهيه تقعد ورافعه نظرها له اتكلمه وهيه متالمه
نور:اعلم انكتحتقرني لانني من العجم ...ان ما فعلته باؤلاك المساكين يثبت لي ذلك...انا لست بلهالقد ارسلت من يطلب مني
مقابل المال ان اظل صامته ولا اعلم احد بانني ابنة عمكولاكن كل من يعرفني هناك اتى اليه يحمل صورك ويقول لي انظري انه احد اقرباءك لامجال بان اخفي الامر
وقد تاكدت اكثر عندما رميتني في ملحق الخدم انا لا امانعفلا يوجد سواك في البيت ولا يجوز لي ان ابقى معك
التفت الها زايد:انزين وعرفتيشااطره اصفق لج وبعدييين....انا ماتهمينيه عرفتي ولا ما عرفتي وبربرتج هذي اليقاعده اتبربرينها خليها حقج ولا تحاولين اتلفين وادورين وتسوين عمرج
غلبانه...كلااامج الي قلتيه برا كله بعرفه الحين وساعتها محد بيقدر يمنعنيهاسويبج الي اريد اسويه
نـــور ودموعها تنزل بغزاره:اقسم بانني لم اقل لهم بانكابن عمي
زايد بصراخ:لاتقولين ابن عمي......
نزلت نور راسها تحت وتمت اتصيح منالالم الي تحسبه وتفكر ان الانسان الي جدامها مجرد من كل معاني الرحمه والانسانيهرفعت راسها له
نور:كيف اعتقدت في يوما من الايام انك رجل عظيم استحق ما انتهعليه
التفت الها زايد منصدم:غصبا عنج استحق
نور وهيه تهز راسها وكان خليفهتوه داخل ووقف وراها
نور:انته لا تحمل اي معنى للانسانيه ولا يملك قلبك ادنى ذرهمن الرحمه....انته لاتستحق ذلك الكرسي وسوف ترا انك لن تطاه في يوم منالايام
زايد وهو يقرب صوبها وبدت العفاريت تركبه:ايواااا ارمسي ارمسي ظهري اليعندج لبركه فيج وفي الكلام الي قلتيه
نور بتحدي وهيه ترفع صوتها وبعدها قاعدهلانها ماتقدر توقف ووجع جسمها بعده
نور:انا لا افقه مما تقول كلمه ولاكنك رجلاظالم ....سوف ينتقم الله منك يوما
زايد:جـــــــــــــــــــــــــــب والله انقلتي كلمه انيه ادوسج بريوليه....
نور:لن تحصل في يوم على محبة الخلق...ولن تحصلعلى ذلك الكرسي
زايد:اقولج انجبي.....ومحبة الخلق خليها حقج ...انا مايهمنيه حدانا ماوصلت للي وصلته الا بتعبيه وسلطتيه وماليه
وقف زايد قريب منها وكانت قاعدهعند ريوله ونزل مجابلنها وعيونه في عيونها
زايد:السلطه والمال ....وانتي مااتيتيمن باكستان الا من اجلهن
وقف زايد ومشى خطوتين
نور:تبا لك
التفت الها معصبوتمت عيونهم متشابكه ببعض
نور:انك شخص بغيض اكرهك ايها الرجل ...لم اتي من اجلمالك ولا من اجل سلطتك
زايد:عيل حق شوووه يايه؟
نور وبدت الدموع تنزل مرهثانيه وهيه تحط يدها على فمها تمنع شهقاتها
نور:ايها القااااااسي الاتعلم باننيطوال تلك السنين وانا اعيش وحيده ....لم ارى والدي ولا اتذكر والدتي حتى جدتي رحلتعني وانا ما زلت صغيره
لا اعرف في تلك الديار احدا يقرب لي اوله صلة غرابهبي...وقد ترعرعت والكل يشير اليه بانني
لست من تلك الديار
ضمت نور ايديهالصدرها
نور:لقد ربيت بين بناتهم كانني ابنه اخرى لهم يحيطوني بمحبه ومعزه تختلفعن الجميع
رفعت راسها له
نور:اتعلم لماذا ؟...لانني ابنة الجزيرهالعربيه.....كيف اكون ابنة الجزيره وانا حالي بهذا الذل على ارضها؟
زايد وكلامهاكان له مفعوله فيه:لا تمين تتفلسفين عليه
نور:اتعلم لما انا اردت ان اتي الى هنا ...لقد شعرت بالحياه تدب في اوصالي عندما علمت بان لي اقرباء
وبانني استطيع اناصل اليهم لاتعلم مدى سعادتي برويتي لصورك في تلك المجلات...لقد كنت اعيش في غربهرغم كل احبابي من حولي...وسعدت بمعرفتي انني سوف اعود الى موطني والى
اقربائي...لقد تمنيت ان اجد لي جده وعمه وعم وابنا اعمامي لقد حلمت طوال تلكالسنين باسره لم اكن اعلم بانك وحيد مثلي
زايد:منووو قال انيه وحيد انا اليه اهلواقربا اليه جده وخواااال احسن عن خوالج ميت مره انتي بس الي مالج حد وانا ما اتشرفاكون
من هالحد
نور وهيه تحس انها فهمت له:قاتلك الله ان الله قادر على انيجعل لي اسره
ضحك زايد بصوت عالي:ههههه ومن وين تبين هذي الاسره
صرخ خليفهعليه:زاااايد انته بتشك في قدرة الله
زايد:انا ما اشك في قدرة الله لاكن هذيوايد مصدقه عمرها
تقدم خليفه كم خطوه:سر سر اطلع برا ابو درويش يرقبك خله يفهمكشو كانت اتقول يمكن
الله يهديك وتقلع المسكينه عنك
تم زايد ايطالع خليفهبنظرات مش مفهومه وعقبها اتوجه للباب
خليفه ما عرف شو هالاحساس الي ياه وتقدم مننور ونزل ماسكنها من اكتافها عشان يساعدها توقف
وقفت نور وهيه منحرجهامنه
نور:دعني
لاكنها فقدت توازنه وقبل لا اطيح شلها خليفه وكان زايد داخليتبعه ابو درويش وعيونه عليهم شابه نااار
التفت خليفه للجهه الثانيه ونادى هنيهالي طلعت وطلب منها خليفه ادله على غرفة نور
وصل خليفه نور الي حس انها منحرجهوميته من الي يصير الها
خليفه:ما عليج عند الضروره ترتفع الاحكام
حطها علىالسرير
خليفه:نور اذا ماتريدين اتمين في بيت زايد اخذج الى بيتي عند زوجتيوالابناء
هزت نور راسها بلا :سوف ابقى ....اشكر لك صنيعك
خليفه:خليج بعيدهعنه...زايد مشكله كلنا انعاني منها واذا احتجتي اي شي خلي هنيه اتكلمنيه عندها رقمتيلفونيه
نور:اشكرك سيدي ...سوف لن انسى صنيعك
طلع خليفه عند زايد الي كانقاعد وابو درويش قاعد ايترجم له كلام احد العمال الي كان ايعيد كلام نورالهم
مشاعر غريبه هزت زايد الي انصدم من الي كان ينقال وتم موجه نظره لبقعهمعينه جدامه وساكت بدون اي كلمه
سكت العامل وسكت ابو درويش وزايد تم في سكوتهسرحان وبعيد كل البعد عن الي حوليه
هز خليفه راسه وهو موجه نظره لبدر وعقبها طلععنهم طلب بعدها بدر من ابو درويش والعامل انهم ايروحون
وتم بدر ينتظر زايد ايقولاي كلمه لاكنه تم على حاله
.................................................. ..........................
في مخفر الشرطه وصلهم خبر عن احد سائقين باصاتالمدرسه انه دعم عمود الكهربه وان سيارات وايد للشباب اتحاوط الباص وصاير شغب عندمكان الحادث
بعد ما طلع احد الظباط لموقع الحادث وقف مروان ومسك الشرطي منرقبته
مروان:باص مدرسه ولا باص كليه
الشرطي:كليه سيدي
مروان:وليش ماتقولجذيه من الصبح؟
انفجر البقيه من الضحك على مروان وهو يحاكم الشرطي
مروان :فارج فارج انا شو محصل من وراك من يوم ما يابوك عنديه غير العثره
التفت لربعهبعد ما طلع الشرطي
مروان:زين جذيه راح عليه باص الكليه
قام واحد من ربعه وهويلبس قبعته:قم قم عدها الفرصه ما ضاعت خلنا نلحق سعد احيده ما يعرف يتصرف
مروان:ظنك؟
احمد:يالله وانته ظارب بالبدله اليوم اول مره
ضحك مروان ولحقاحمد....ضباط مراهقين عند الجنس الثاني
لحقو سعد وقالوله يرجع وانهم هم بيتولونالمهمه
اتشابكو في البدايه مروان واحمد مع الشباب الي يحاوطون الباص واصرفوهمركب مروان الباص وكله ثقه ان البنات
مابيرفعن نظرهن عنه
صفق الدريول علىعلباه العلبا هو موخرة الرقبه من الخلف
مروان:عمي انته ماتشوفالعمود
الدريول:باباه هذا سياره شباب مشكله يجي على طول جدام ورا سياره انا
مروان:وانته ثور ماتعرف تتصرف.....يالله قم حول خلنيه احرك الباص
التفتمروان للبنات
مروان:في حد اتضرر من الضربه
صوت ناعم من بعيد:لاااا
مروانفي خاطره يالبي قلب هالصوت احم احم انا ضابط ما اعرف هالخرابيط
حرك مروان الباصوخلاه على الطريق الصحيح ورجع راعي الباص للباص عشان ايكمل
طبعا البنات في الباصذاااابن وهن يراقبن مروان وهو متوجه لسيارته ومعاه احمد وكانو يتغامزونبينهم
احمد:عجيييييبه البدله اليوم عليك
مروان:اكييييييد ما سمعت التنهيداتداخل
احمد:الله ايغربلك هههههه واثق الاخ
مروان:هههههطمااااااشه
##
##
##
ودمتم وديمهالعطا




الجزء التاسع

خليفه اول ما رجع من عند زايد راح البيت وكان متضايق من زايد..حصل اليهال يلعبون في الحديقه ونوره حاطه سلم صغير واقفه عليه عشان
تركب الليت طبعا السلم كان صغير ثلاث سلمات تراكضو اليهال لخليفه وتمو ايسلمون عليه ويطلبون امنه يشاركهم في اللعب التفت خليفه لنوره
الي حس ان السلم يهتز من تحتها وعلى وشك انه يطيحها اسرع بخطواته ومسكها بسرعه من خصرها عشان يثبت وقفتها"يعني يا خليفه ما عرفت الا خصرها" ارتبكت نوره من مسكته
خليفه:كملي انا بمسكج لين اتخلصين
نوره بتوتر:لا ما عليه انا ثابته
خليفه وهو مستانس على هالخصر الي ماتوقع انه بهالصغر:انا ماعنديه مشكله كملي
بدت نوره ترتجف وكان ذايب من رجيفها ونعومة الخصر الي بين ايديه يرتعش....مسكت بيدها يده اتحاول تبعدهن
نوره وصوتها متوتر:مش لازم اركبه الحين ا ا ب بخلي ا الخدامه ع عقب عقب اتركبه
خليفه وابتسامه خبيثه على طرف شفايفه:الي يبدا شغله لازم ينهيها وانا بتم ماسكنج لين اتخلصين ما عنديه شغله
نوره بصوت خافت منحرج وهيه بعدها اتحاول تبعد ايديه:ارجوووووك
انتفض خليفه وضغط بيديه اكثر وفلت الليت من ايد نوره وتكسر على الارض
ير خليفه نوره وهو شالنها ونزلها من على السلم ووقفها عداله
خليفه:شبلاااج شو صاير عندج؟
نزلت نوره راسها تحت :ما ما شي
التفتت عنه بسرعه وراحت داخل ودقات قلبها اتزيد واتزيد
خليفه وبعده مبتسم:هااه ياعيال خليكم بعيد عن الليت
على الغدا من الاحراج الي في نوره حاولت اتصد بنظرها عن خليفه وتحاول ماتتلاقى نظراتها بنظراته اما خليفه فكانت نظراته طول الوقت
تترصد لاي نظره منها لاكن بدون فايده عرف انها انحرجت من الي صار وهو خلا نفسه ان الي صار شي عادي
ياه اتصال من اميره وقام عنهم وطلع لفوق تنهدت نوره بوجع بعد ما سمعت اسمها على لسانه وهو طالع فوق لازم اتسيطر على مشاعرها باي طريقه
.................................................. .............
دقت روضه الباب على مي
روضه:ايييييه الناااااقه افتحي الباب
ضحكت اليازي الي كانت واقفه معاها
اليازي:ههههه حرام عليج
روضه:والله انها ناقه ماتشوفين اشطولها كل مايلها تربع فوق
اليازي:هههههه ياويلج من ميمي اتجنن عدها بيبي
روضه:ما احيد البيبي تتعدا الدروازه فوق
اليازي:هههههه اخ روضه ذبحتينيه من تعليقاتج ...انا بروح عند يدوه هذي ما بتفتح
نزلت اليازي واصرت روضه ان مي تفتح وبعد ما فتحت مي كان ويههها محمر من الصياح
روضه باستغراب:ميمي ليش اتصيحين
انفجرت مي اتصيح
روضه:شبلااااج؟
مي:ما شي؟
روضه:لا والله اتصيحين من البزا هاااه
مي:ما فيه شي ...انتي شو تبين؟
روضه:افاااا ياميمي انا ختج العوده ليش ماتقوليليه شو يصيحج؟
اخبرت مي روضه عن المدرسه الي دائما تنزل علاماتها وهيه تستاهل علامات اعلى
روضه:عنلااااتها انا باجر بلعن خير ابوها
مي:لاااا رويض انا ماريد مشاكل
روضه:انتي عنز بتمين ساكته وهيه تاكل حقج انا برويج فيها باجر
مي:لا روضه ان رحتيلها والله ما اداوم...خلاص خلاص انسي السالفه
روضه بنظرات غيض:تمي تمي عنز ماتعرفين شي...بشوف عاده شو بتسوين
مي:خلاص ياروضه ...انسي السالفه
طلعت روضه صافقه الباب من القهر على مي
كان فهد مار:حوووه كسرتي بيبان البيت
روضه:يعلهن الكسر
فهد:اعوذبالله
التفتت له روضه:من شوووه تتعوذ منيه انا؟!!!ّ
هز فهد راسه ونزل تحت ....حصل اليازي قاعده عند التلفزون اطالعه وامه ويدته قاعدات معاها
قعد عدال يدته على الجلسه العربيه والتفت لليازي
فهد:قومي صبيليه جاهي
طالعته اليازي وبعد اشوي قامت متحمسه صبت الشاي واتقربت امنه واول ما وقفت جدامه وماده بالكوب بيدها له فرط الكوب وانجب على فهد الي صرخ
فهد:عــــــــــــــــــــــــمى ماتشوفين
التفتت اليازي لعمتها ويدتها:اسفه ماكان قصدي فرط من يديه
فهد وهو يحاول يمسح الشاي بالكلينكس:ماعليه روحي صبيليه واحد ثاني...وانتبهي مره ثانيه
استغربت اليازي انه سامحها وراحت ويابت له واحد ثاني واول ما قربت امنه وهيه اطالعه بنظرات متروعه وكانت ماسكه الكوب بايديها الثنتين
رفع فهد راسه الها ومد يده لاكنه مسك ايديها الثنتين بيد وجب كوب الشاي على ايديها صرخت اليازي وقام اهو
متذمر
فهد:لحوووووه ماتشوفين كل شوي جبيتي الجاهي
اليازي:اااااااي انته الي جبيته عليه
فهد باستنكار:انااااااا!!!!ّ انتي ماتوبين
اتوجه فهد طالع برا وهو مبتسم ابتسامة قهر وتمت اليازي اتولول واتصيح من حرارة الجاهي على ايديها
اليازي:اااااااه والله اهو الي حرقنيه اااااااي ايعور ايعور
الجده:حسبي الله عليك فهيدان يالي حرقت ايدين لبنيه تعالي اشووووف
والتفتت عقب على ام فهد:وانتي بتمين فاتحه ثمج قوووومي طالعي لبنيه
قامت ام فهد وركضت لليازي الي كانت اتصيح من ايديها:اشوف يابنتيه
اليازي:اااااااه حرقنيه والله اهو الي حرقنيه
في مغاسل مجالس الرجال كان فهد اهناك خلع ثوبه وتم واقف ايطالع البقع الحمرا الي علمت في جسمه من الشاي
ايحس بوجع الحرق هذا والثوب كان عازل عيل اهيه كيف اتحس بس تستااااهل اهيه الي يابته لنفسها
فتح فهد الماي البارد وتم ايرش الحرق عشان ايبرد على نفسه اما داخل على صريخ اليازي وروضه ماسكه كيس بودرة حنا
واتجبها على ايدين اليازي حسب تعليمات الجده
الجده:ياااااله من ملاااقتج يارويض جبي الحنا عدل
روضه عصبت وجبت كل الكيس على ايدين اليازي وعلى طول الجده رقعتها على راسها بعصاها
روضه:ااااخ يدوووه
الجده:شحقه اتجبين الحنا كله
روضه:انتي تراج اتقولين اليه
الجده:هالكثر اتجبين بجب على ايديها على الحرق مب اجب الكيس كله
اليازي:ااااااي ايعور ايعور يدوه مارييييييد
الجده:جب انتي هذا زييين بيفك ايديج
ويت روضه ضربه ثانيه على راسها
الجده:لمي لمي الحنا رديه في الكيس
روضه:يدوووه حرام عليج راسيه قدا كله هضاب من عرياااج هذي
الجده:اشوووه هضاب بعد هذي
روضه:هاااه اتيسي اتيسي مافي مكان الا وورمه ناقزه
قامت اليازي:اااي ايعور انا بروح اغسلهن والله الموووووت ما اقدر استحمل
الجده:يالعنز خلي الحنا زييين
اليازي:لا لا بغسلهن
الجده:ايييييي ربعت اتغسله الخلاافه ماتدرين ان الحنا يبري الحرق سود الله ويهج
وركضت اليازي للمغاسل
مر فهد من المغاسل وشافها وقرب من الباب ووقف ايطالعها كانت تغسل ايديها واهيه ترتجف من الويع
وبنظره سريعه لمحته وانفجرت اتصيح
اليازي:كله منك كله منك حرقت ايديه شوووف شو سويت فيهن
اتقرب كم خطوه:وانا يعني ما نحرقت انتي الي يبتيه لعمرج
اليازي:انا ماكان قصديه هو بروحه الي طااااح
تم فهد ايطالعها وايفكر انه يمكن كلامها صح
اليازي وهيه تحس بالوجع ايزيييد:اااااه يعلك الموووووووت ان شالله ....يعلك تنجلب في السياره وتنحرق فيها
فتح فهد عيونه منصدم من دعاويها:جــــــــــــب
اليازي:اااه اكرهك يافهد والله اكرهك وبدعا عليك ليل ونهار بالموووت
مرت من عداله وهيه اتصيح...حس فهد انه مش فاهم اهيه شووه بالضبط تركيبتها
دخلت اليازي وشافتها الجده
الجده:لييييش غسلتي ايديج الحنا بيبري الحرق
اليازي:يدوووه ما اقدر استحمله
التفتت لروضه
اليازي:رويض طالعي الجلد بدا ينسلخ ايديه اتشوهت
روضه وهيه رايحه فوق:باروح اييب عباتيه وعباتج بوديج المستشفي مع الدريول
الجده:السبيتار بيقطعون ايديها حطي حنا وبتشوفين كيف بيبرا الحرق
ام فهد:عمتيه المستشفي زيين ايعرفون حق لحروق
الجده:هيييه وانا ما اعرف قوليها بعد
ام فهد:انا قصدي
الجده:جب جب اص ولا كلمه هذا كله من تحت راس ولدج الي ما عرفتي اتربينه هذا دلعج له
نفختي راسه متفرص في لبنيااات والله انيه ورااك يافهود
.................................................. ..............
ما زالت نور في لفراش واهيه تحس باوجاع في جسمها
هنيه:هو عملبك ايه الباشه
نور وهيه تحاول تكتم شهقاتها:هنيه لاتشغلي بالك بامري قريبا اصبح بخير
هنيه:انته في زياااده تعباان
طالعت نور هنيه بعيون تدمع وهيه تحاول تفهم شو تقول
نور:هيا اذهبي لا عليك مني
هنيه:شوفي يابنت يانور انا والله بحبك من اول يوم انته ييجي انا يحب انته وعلشان كده انا عيزاااكي تبعدي عن البااااشه هو مشكله زياااده
نور:هنيه ماذا تريدين ان تقولي اشعر ان بعض كلماتك مفهومه ولاكني لا اعرف ماذا تريدين ان تقولي
هنيه:يلااااهوي كل البربره الي بقولها مش فاهمه منها حاجه...طيب انا ححاول اتكلم زيك بسي ياستي....انته معلوم هدا باشه
عرفت هنيه من نظرات نور انه ما فهمت الها
هنيه:هو انا قلت ايه بسي......لا تزهبي هناااااك
وكانت تشير بايديها
نور:تزهبي تعنين بها تذهبي
هنيه:ايووووا
وكانت تهز راسها
ابتسمت نور:ايووووا تعني نعم
هنيه:اااه
نور:كذلك ااه
هنيه:يا حلااااوتك ايوا كده عيزاكي خليكي لهلوبه افهمي للكلام الي حاقوله
نور:حاقوله تعنين بها القول
هنيه:دنتي عشره على عشره
نور بابتسامه واسعه:دنتي تعني انتي
هنيه:ياصلاااة النبي يا صلاااة النبي دنتي سكره يابنت
نور تردد الكلمات:سكره....بنت...ههههه هنيه سوف احاول ان افهم ما تقولين هيا اعيدي علي ما كنتي تقولين ربما افهم ما تعنين
هنيه:انا عيزاكي تبعدي عن الباشه
نور:انتي ......ابتعد عن .....الباشه السيد
برقت عيون نور وهيه تقول
نور:هنيه انتي تريديني ان ابتعد عن السيد....هل تعنين بكلمة عيزاكي اريدكي
هنيه :يا صلااااااااااة النبي ...سكر سكر
نور:لما ترددين الصلاة على النبي...عليه الصلاة والسلام
هنيه:دنا ...فرحانه يا بنت يا نور
نور وبدت كلمات هنيه توضح عنده:دنا تعني انا.....فرحانه تاتي من الفرح تعنيين انك سعيده...يابنت يا نور تعنين بها انا .... انا بنت
هنيه:كفااايه كفااايه النهارده كده دنتي تحفه
نور:انا تحفه يا الااهي هنيه كلماتك اصبحت مفهومه لدي....النهارده ده ده ...ده تعني هذا الكلمه اصبحت هذا النهار...كفااايه هههه اتعنين ان اكتفي هذا النهاار
هنيه:ياصلااااااة النبي تحفه يابنت
نور:عليه الصلاة والسلام...مازلت لا افهم لما تعيدين الصلاة على النبي
وقفت هنيه:اسمعي يا نور انا دلوقتي حاروح عند الباشه يمكن عايزني في حاجه
راحت هنيه وتمت نور اتحلل كلمات هنيه...دلوقتي الوقت ...حاروح ...الروح....عايزني
تشابه عيزاكي..تريد يريد...حاجه...الباشه
كم امقت ذلك الباشه

.................................................. ...
نزل خليفه العصر تحت وتفاجى باميره واختها موزه قاعدات في الصاله تحت
خليفه:هلا والله...اسفرت وانورت
قامت اميره بابتسامه ساحره ورحبت بخليفه
قعد خليفه قريب منهن
خليفه:شحالج الغلا شو هالزياره الغير متوقعه
اميره:هممم قلنا انمر نتطمن على اليهال ونشوف شو احوالك
التفت خليفه لموزه:شحالج موزه
موزه:الحمدلله ايسرك الحال
خليفه:يا هلا والله
دخلت نوره وكانت شاله صنيه القهوه والشاي وحطتها ونظرات خليفه عليها بعدها التفتت وطلعت
اميره:ولا هاااذي اهيه العروووس
خليفه ثبت نظراته على اميره ينتظر شو بتقول اكثر
موزه:ما شالله عليها رحبت ابنا وما قصرت سنعه ما شالله
اميره:هه...طبوب عيايز انتي شفتي شو لاابسه متقبعه من راسها لين اريولها مب عيوز بالله عليج هذي
موزه:والله ايديها اتقول شي ثاني
خليفه:مويييز شبلاااج يابوي خليج محضر خير عيوز ولا غيره انا ما همتنيه اصلا مافي مجال للمقارنه
القلب مافيه حد غير شخص واحد
ابتسمت اميره بانتصار لاكنها كانت اتحس بشي يحرقها داخل وقفت
اميره:انا بروح شوي وبرجع موووزه قولي لخليفه عن اوراقج الي تبين تقدمينها في الشركه
طلعت اميره واتوجهت للمطبخ وين تتوقع انها اتشوف نوره وبالفعل حصلتها اهناك
اميره:مساء الخير وين رحتي ليش ما قعدتي معانا؟..مب انتي راعية البيت الحين
نوره:انتي اميره؟
اميره:هممم عرفتيني
نوره:خليفه شرحلج وضعنا
اميره:وه فدييت خلوفي اكيد ياعمري شرحلي ومشكووووره وايد انج رضيتي تعتنين بالعيال
بصراحه احنا كنا مش عارفين كيف بيكون وضعهم تدرين انا بعدني بنت صغيره مش فاهمه في تربية العيال وخلوفي لازم ايكون متفرق لي...فانتي صدق صدق
انقذتينا من وضع محرج
تمت نوره ساكته مش عارفه بشوووه اترد عليها
اميره:ااا صدق نوره انتي ليش مش كاشفه عن ويهج...مش خليفه زوجج الحين وحلال ايشوفج
نوره:وانتي عادي عندج ايشوفنيه
اميره:وشو بيشوف يعني؟
لزمت نوره السكوت وحست اميره انها بتمووت من الحريقه
اميره:ممكن اشوف ويهج نوره؟
نوره:نعم؟
اميره:اعتقد انيه حرمه
نوره:مافي داعي يا انسه تخافين منيه انا ويهيه ما بكشفه عند حد ووضعيه مع عم لعيال واضح
اميره:ليش ماتريدين تكشفينه
نوره:عنديه اسبابيه الخاصه
اميره:ويهج فيه شي
نوره:يمكن
اميره:انتي ليش تتكلمين معايه جذيه...لا تفكرين انيه مستعديه لج احنا لازم انكون صدايق
لاننا بنعيش مع بعض صح كل وحده في قسم بس بنكون في حوش واحد وانا بعتبرج اختي الكبيره
الي تهمها مصلحة اختها الصغيره
خليفه من ورا اميره:ما شالله اسمع كلام حلو شووه اظاهر انكن اتفقتن
اميره:هلا حبيبي ....
خليفه:اتعرفتن على بعض
اميره:والله الاخت نوره حبوبه جزاها الله خيرعلى معروفها الي سوته النا
تضايق خليفه من كلمات اميره بعد ما شاف نوره استاذنت وراحت
التفتت اميره له:حليلها ليتنيه ما اجبرتها تكشف عن ويهها
التفت الها خليفه بسرعه:شوووه؟
اميره:مسكينه نصف ويهها متشوه حرق
خليفه:ليش يا اميره تطلبين منها تكشف عن ويهها
اميره:عادي عادي بقع اذا راحت وسوت الها تجميل بيروووح بس شكلها كبيره في السن الااا اخبار موزه شو رايك في عرضها
خليفه:ماعليه قلتلها تي باجر تقدم اوراقها
اميره :طيب حبيبي احنا بنروح وهااه تحمل تقولها انيه قلتلك عن الحرق عشان ماتنحرج مسكينه
خليفه كان يحس بضيقه بدت تكبت على صدره من طريقة كلام اميره عن نوره وحس انها كسرت خاطره
راحت اميره وموزه ووقف خليفه ايطالع نوره من بعيد وهيه تلاعب فطامي وبعده خاطره منكسر عليها التفتت له نوره وشاف انكسار نظرتها
خليفه وهو متوتر:اناا بروح شي تبون
هزت راسها بلا
رفع نظره وتلاقت بنظرات عيونها وراح
في سيارة اميره كانت اميره تضحك بقهر
موزه:عنبوج شيطاان
اميره:انتي ماتانسين القهر الي احس به
موزه:عاده الي يسمعج الحين ايقول انج ميته في حب خليفه
اميره:وليش ان شالله ما احبه
موزه:حبيبتي الي يحب ايضحي وانتي عمرج ما ضحيتي ذليتيه ثلاث اسنين وهو ايحاولج توافقين على الزواج
اميره :اتزوج جذيه لا حبيبتي...انا لازم يستويليه عرس لا راح ولا استوى
موزه:عقب شوووه عقب ماراح المعرس
اميره بغيض:مويييز خليفه بعده اليه اتخسي هالعيوز تاخذه
موزه:يوووه على الصوت ونعومته انا دوخت امنه وين عيل المسكين
اميره بقهر:هيه قاصده اتنعم صوتها ولا اهيه عيوز محروق ويهها
موزه:صدق؟
اميره:اكييييد اكيييد ويهها متشوه قالت اليه عنديه اسبابيه الي تمنعنيه
موزه:ياسلام عاده لو تطلع قمر يستاهل والله خليفه الخير ...مش وحده طماعه مثلج الي لو يحصللها ولد اخوه ما قالت لا
اميره بحالميه:يووووه حرام عليج تيبين العوق....عاده هذاك شي ثاااني امووت انا على لعيون النعسانه
موزه:استغفري ربج بتصيرين حرمة خاله
اميره :والله محد فاقع جبدي الا خاله...لاكن شنسوي عصفور في اليد ولا عشره على الشيره....يكفينيه شرف انيه بكون حرمة خال زايد بن محمد...يوووه ان شالله ايفوز في الانتخابات
وتنهدت اميره بحسره وهيه تتذكر زايد
......................................
نور:هنيه اريد ان اذهب لاصلي
هنيه:يا خراااشي ازي وانتي تعبانه
نور بابتسامه:خرااااشي ما هاذه الكلمه ماذا تعني
هنيه:انتي يابنت حاتنقي على كل كلمه حاقولها
نور:كل كلمه تقولينها تنقي فيها ماذا تعنين بتنقي
هنيه:ياصبر ايوووب ياصبر ايوووب دنا نفوخي وجعني
نور:هيا سوف اقوم من اجل الصلاه
هنيه:نور انتي تعبانه
نور:سوف احاول لا اريد ان اضيع صلاتي...هيا اعطني يدك كي استطيع ان اقف ...وقفت نور
نور:اااه عضامي تولمني...لقد ارتطم ظهري بتلك الارض اليابسه ....يحزنني امر السيد...اراه وحيدا هنيه...اين جدته التي قال
عنها
هنيه:الجده عذوووب ام راشد دي ست سكره ...لما كان الباشه مريض جت واعدت عندنا
نور:هل كان مريضا
هنيه:دا من زمااان
نور:الن تاتي مرة اخرى هنا
هنيه:والله مش عارفه
نور:هههه هنيه اعتقد بانني بت افهم ما تقولين ...حسنا هنيه اتركيني استطيع تولي امري
هنيه:انا حروح عند الباشه عايزني
نور:حسنا
.................................................. ..........
كان بدر راقد يوم طل في ويهه مروان وهو لابس النظرات السود ولبسه كامل اسود في اسود شورت طويل لين تحت الركبه
وتي شيرت اسود مرسوم فيه دائره حمرا فيها كتبه بالانجليزي
بدر:مرواااااان الله ايهديك روعتنيه
مروان:هههههه
بدر وهو يحاول ايصحصح:على وين في هالوقت
مروان:عندنا مداهمه
بدر:بالشكل هذا يا اخي انته وايد مصدق عمرك ومسوي فيها جمس بوند
مروان:هههههه حلوه هذي جمس بوند.....شرايك كاشخ....المداهمه لشلة بنات مسويات *****
بدر:في ذمتك وين هذيلا؟
مروان:ههههه شو في خاطرك؟
بدر:لا الله ايلوع جبدك....بس مستغرب
مروان :والله ماتتخيل وين في نص وحده من الشعبيات بين بيوت عرب وقبايل...اونه مكتب للخدامات تعال عاده اختارلك خدامه من وين ماتريدها موجوده
انسدح بدر ايريد ايكمل رقاده:الله ايعلهم
مروان:تدري محزننيه الشباب الي عمارهم بين الخمسة عشر والعشرين رايحين في هالسوالف ومحد يدريبهم
تلحف بدر:الله ايوفقك يا خويه وتحمل على عمرك....والله يا كثر ماردعتك عن الخدامات وانته مراهق
طلع مروان وضحكته شاله الدنيا لبس نظارته وتوجه لسيارته
.................................................. .........
فترة الضحى كان فهد يتريق تحت ومرت من جدامه اليازي الي كانت فاتحه شعرها وايديها ملفوفه بالشاش كانت طالعه من قسم يدتها ومتوجهه لفوق
فهد لين الحين مستصيب من تصرفاتها وعدم التزامها بالحجاب
فهد:المره اليايه بحرق كشتج
التفتت له بطرف عينها وكملت طريقها
نزلت مي
مي:فهد بتوصلنيه...شاطئ الراحه
فهد:ليييش
مي:عندنا حفله اهناك المدرسه كلها رايحه اهناك
فهد:وليش ماتروحين مع المدرسه
مي:انا متبرعه بالعصاير...اريدك اتخطفنيه الكفتريا اول شي عشان اخذ العصاير
فهد:وشو لابسه تحت العباه
مي بتردد:تنوره وقميص بس والله ما اعق عباتيه الاداخل الاستراحه
فهد:تحملي اتعقينها ما يندرا بعد لو ايكونون حاطين كيمرات بالدس
مي :صدق؟!!!!!عيل بقول حق البنات بعد
فهد:زيين
مسكينه مي اي شي ينقال الها اتصدقه وفهد ما كان متاكد من الي قاله
بعد ما خلصت الحفله الي ما استقرقت كثر من ساعتين رجعت مي مع صديقاتها وطلبت منهن ايخطفنها بيت خالتها الي في منطقه ثانيه
عايشه:غريقة السراب
ابتسمت مي والتفتت الها:نــــــــــــــــــعم
عايشه:واااايد عاجبنيه انك نيمج شرايج اتبادلين
مي:سوووري يامس قطوه
البنت الثانيه:مي هذا البيت
مي:هييه مشكورات حبيباتي اشوفكن باجر
عايشه مدت يدها وكتت حاجه بين ثياب مي
مي:شوووه؟؟
مشت السياره وطلعت عايشه راسها :الحقي للصرصور قبل لا يخل في ثيابج اكثر
مي وهيه تصرخ وتركض لداخل:يا كرييييهه
اول ما دخلت مي الدروازه ركضت بسرعه لميلس الريايل وهيه اتعق العباه والشيله في طريقها للمغاسل والحمام لين ما دخلت وفتحت ازرار قميصها وهيه ترتجف في الوقت هذا دخل مروان الي انهى مهمته
في نفس المنطقه وكان متصارع مع واحد ومخيسنه بالرمل كان البيت هذا اقرب بيت له دخله عشان ايروح الحمام ويغسل ويهه
كان مستغرب من العباه والشيله الي في طريقه ماكان للحمام مغاسل دخله على طول وتوجه للولف وفتحه غسل ويهه واول مارفع راسه شافهامندسه ورا الباب
تلخبط بروحه وما عرف شو يسوي عقب اتدارك الموقف
وتم يتحسس الجدار مدعي انه اعمي والتفت الها وعيونه مركزه على الجدار فوقها ومد يده وهو يتحسس ومسك الباب وسكره
كانت عيونها عليه وتريد تتاكد انه صدق عمي خذت نفس يوم تاكدت
نزلت عيون مروان وياليته مانزلهن قممممممممه في الانوثه والجماااال الي ابهره وخلاه صدق مضيع
كانت يده على المفتاح الي قفل به الباب توترت مي وتمت اتفكر بالي بيسويه اكيد انه ما يدري بوجودها
مي:ا ا
مروان:حد اهنيه
مي:انا انا باباه خدامه
مروان وهو يحاول يكبت ضحكته:شوووه خدامه انتي متى دخلتي؟
مي:باباه انته مافي سوي مشان انا وقت..باباه بطل باب
استانس مروان على ذكاءها لاكنه استانس اكثر عليها وعلى الي يشوفه نظراته كانت تتشتت حوليها وترجع تثبت عليها
ولا في الاحلام مروان تخيل انه ايشوف هالانسانه كانت رهيييييبه بالنسبه له شووو هالرقه والنعومه والشفايف الي يحسبها تقطر عسل
شعرها متبعثر اشويه امنه حولين ويهها لانها كانت تلف حولين نفسها قبل اشوي متروعه من الصرصور الي اونه بين ثيابها وطلعت مجرد ورقه صغيره
مروان:انتي فلبيني ولا اندونيسي
مي بتردد:انا سريلانكي باباه
ابتسم مروان:وشو اسمج؟
مي وملامح ويهها تنكمش في محاولة انها تلاقي اسم:هااه اسمي صافيه
مروان وقلبه بدا يدق عن جد:صااافيه ايوووا وشو تسوين في حمام الريايل؟
مي واهيه تدور بعيونها الي ذبحت مروان عشان تلاقي الجواب:انا يييجي سوي تنظيف باباه
نزلت مي راسها تحت وعيونها بدت تدمع
مي:باباه بطل باب
مروان وهو يقرب منها:صااافيه انتي ليش في خوووف؟
رجعت لورا شوي وهيه تحاول اتسكر الازرار الفوقيه الي كانت مفتوحه:باباه بطل باب الله يخليك الحين في سير ييجي
مروان متنح وعيونه غصبا عنه تتبع اصابع ايديها:ايوا صح الحين في سير برا انا مايقدر بطل باب
نزلت دمعتها وهيه ترفع راسها اطالعه
شي فيها ذبحه وخلاه منجذب الها اكثر ايحس باحاسيس غريبه تجتاحه وهو مستمتع بشوفتها بالحال هذا
نسى الريال اهوه شوووه
دخل مروان ايديه في جيبه وطلع مية درهم
مروان:صاافيه
رفعت راسها له
مي:ايوااا
مروان:صافيه هذي ميه صح؟
مي:ايوااا باباه
مروان :تريدينها؟
هزت راسها بعدين تذكرت اهيه خدامه ولازم ماتقول لا
مي:ايريد باباه
مروان:انا بعطيج اياهن بس بشرط واذا تبين بزيدهن بعد
مي وهيه اطالعه بنظرات مستفسره اكثر
اشار مروان لشفايفه وهو مادنهن جدام
مروان:صافيه سوي مشان انا كيس
فتحت مي عيونها باتساعهن وحطت يدها على ثمها تمنع شهقتها وهزت راسها بلا
مروان :ويييينج انا يريد بس واحد كيس وبيعطي مشان انتي ثلاثه ميه
بدت مي ترتجف ومروان ايقرب منها
مي:لا لا باباه انا واحد خدامه عجوز سيم سيم ماماه انته
مروان:مافي مشكله انا يريد
عضت مي صبعها وهيه تهز يدها مش عارفه شو تسوي ونظراتها اتجول ادور شي
كان مستانس على تغيرات ويهها ونظراتها واول ما عضت على شفايفها وهيه تثبت نظرها عليه ما قدر يستحمل قرب منها وخذ "الكيس" بالقوه
لاكنه ابتعد على الصفعه الي يته
مي:يا حيواااااان
مروان:شبلااااج؟
وكردة فعل لمروان الي اول مره ينظرب مسك يدها وثبتها على الجدار وعيونه في عيونها وهو معصب
مي:ا ان انته مش مش اعمي
مروان:لا مش اعمي
صرخت مي وهيه تسحب يدها بالقو وتحطها على ويهها مع الثانيه وتضغط بقو
زفر مروان وهو يستوعب الي صار...حط يده على ويهه يفركه وبعدها رفعها وتم ايطالعها وهيه تدعس بويهها في زاويه الحمام وايديها مازالت
على ويهها
ابتسم مروان وقرب منها وهو يهمس
مروان:سوري الي صار غصبا عنيه
كانت ترتجف وماردت عليه
مروان:صااافيه
مي:كريييييه وخر عنيه مناااك
مروان:يعني شو تبينيه اسوي كنت اريد انقذج من الموقف الي كنتي فيه على اساس انج تطلعين اول ماتدرين انيه اعمي
مي:انته غفلت الباب
مروان:ماحسيت تراج ضيعتيبيه وخصوصا القميص كان مفتوح عاده انا انسان مش لوووح
مي:وخر عنيه منااااك وبطل الباااب احسن لك
ابتسم مروان:شو بتسوين عااده؟
مي:بخبر عليك ريل خالتيه
مروان:انتي من هل البيت هذا؟
انفجرت مي اتصيح وتشاهق
مروان:طيب طيب خلاااص انا بطلع وبتاكد من الطريق عن الصيااح
فتح مروان الباب وطلع راسه رجع والتفت الها:اسكتي اخاف حد يسمعج خلينيه اتاكد من الطريق
طلع مروان وهدت مي لاكنه رجع الها بسرعه وهو يايب عباتها وشيلتها
مروان:هاج البسيهن بسرعه
واول ما خطى مروان خطوه رايح برا شاف راعي البيت الي زقره
صاحب البيت:ايه انته
مروان اول مره ايشوف هذا الريال التفت له
مروان:باباه انا بلفيتر سوي تصليح حمام
ورجع بسرعه مروان للحمام وغفله
مروان:اوووف التفت الها وكانت اطالعه بنظرات مستفسره تذبح وهيه تلبس العباه
مي:منوووه؟
مروان:اصصص اظن راعي البيت
مي بخوف:ريل خالتيه
مروان:قلتله انيه بلفيتر اصلح الحمام
ابتسمت مي غصبا عنها وغمض مروان عيونه منتعش بهالابتسامه...ابدا ابدا ما طرا على باله كم هو عمرها غره الطول
والوجه الحسن
مي:متى بيروح؟
مروان:شكله بيروح اشوفه شال دبة اللبن يمكن رايح لعزبته
هزت راسها وهيه تلف شيلتها حولين ويهها
مروان"حد ايي يصلبنيه ترانيه خلااااص دوخت
عيونه ما فارقت ويهها الي بدا يحمر من الاحراج
مي:وقح
التفتت عنه للجهه الثانيه وتنهد مروان بصوت عالي
مروان:ما قلتيليه....انتي عايشه اهنيه
مي:لا
مروان:بيتج قريب؟
مي وهيه منحرجه:لا
مروان :بيت خالتج صح؟
مي هزت راسها بنعم
مروان:وانتي وين بيتج؟
ماردت عليه
ابتسم وتمت عيونه اتراقبها
مروان:بطلع اشوف الوضع الاماقلتيليه انتي ليش كنتي في الحمام بدون العباه والشيله
مي:مالك خص
مروان:موااااعده
شهقت بخوف:لا والله انا كنت يايه مع صديقاتيه وكتن ورقه في ثيابيه وقالن انها صرصور...خفت ودخلت الميلس بسرعه
مروان:ههههه فديت انا الصرصور ووين راح؟
مي:قلتلك كانت ورقه
مروان"يووووه عذاب والله هالبنت من وين طالعه اليه
مروان:انا طالع
طلع مروان وتاكد من الطريق ورجع الها
مروان:بعد ما اروح بشوي طلعي...يالله بااااي
اتوجه مروان بسرعه للسكه الي كان ياي منها وراح للموقع الي كانت الشرطه متجمعه فيه وهم
يرحلون الشله الي مسكوها
قعد مروان على كرسيه وبعده ايحس بدقات قلبه اتقرب امنه احمد
احمد:مرواان شو سويت مع الريال
مروان:هااه..اي ريال؟
احمد:الي قبل اشوي كنت تتظارب معاه
مروان كان في جو وهذا الا ويدخله في الجو الثاني
مروان:يا احمد الله ايهديك اتركنيه في حاليه شويه انا بروح انته كمل ترحيلهم يالله بااي
حرك مروان السياره واحمد يبصم بالعشره ان مروان مب خويه الاولي
.................................................. .........



 


رد مع اقتباس

قديم 26-01-2013   #3
{ أنفآس الورد •»
عضـو متألـــق ~

الصورة الرمزية أنفآس الورد



 عضويتيّ : 2398
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Sep
 مجموع مشاركاتي : 670
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  7094
றởođ :
 мч ŝறš :

افتراضي رد: رواية الحلم اصبح حقيقه




التفتمروان الها وتمت اطالعه وهيه تتنفس بسرعه وتخطو خطواتها راجعه ورا كان شكلها غييييروشعرها متناثر حوليها بعد ركيضها وصدرها يرتفع وينزل
عيونه كانت اتجول في كلقطعه فيها في محاوله انه يستوعب انها اهيه وكان ايقرب ناحيتها خطوه كل ماحس انهاترجع خطوه لين اصطدمت بالجدار حينها مروان كان قريييب وايد وفرد ايديه حواليها متكيعلى الجدار وهو تنفسه مسموع عندها
قرب اكثر وهيه عيونها اتراقبه وقرب اكثر ولامسجبينه جبينها وعيونهم متواجهه تمو على هالحال دقيقه لين ماحسو ان تنفسهم هدا من بعدالركيض
مروان:اخيرا
شهقت وحطت ايديها على ويهها والتفتت على جنب
مروان:ميطالعينيه خلينيه استوعب اشويه
ضغطت اكثر بيديها على ويهها
وقرب اكثر وهويهمس:ما بوعدج انيه مابسوي شي ...لانيه اريد اقتنع ان الي سويته صح مش غلط انتيفاهمتليه
هزت راسها بلااا وابتسم
مروان:هل انا حبيت ياهل مثل مايقولون؟
اعطته ظهرها وهيه تنتفض وتم ايطالع كل معالم جسمهاوشعرها الي ماكان يتخيلهبهالطوول حط يده على كتفها وارتجفت
مروان:مي انتي متروعه منيه ولا شوووه
زادترجفتها وتوتر اهو اكثر مسكها ولفها ناحيته ومازالت حاطه ايديها على ويهها مروانبتوتره وهو يحاول يبعد ايديها :شو السالفه انتي متروعه منيه
اخير ابعد ايديهابالقو وهو ينزل راسه تحت عشان ايشوف ويهها الي كانت اتنزله اكثر
مروان:مي انتيمتروعه منيه؟
هزت راسها بلا
مروان:عيل شبلاااج؟
ابتسمبعدها:مستحيه
هزت راسها بنعم وزادت ابتسامته
مروان وهو يحاول يرفعويهها:انزين ارفعي راسج خلينيه اشوفج زين
زادت اكثر بتنزيل راسها
مسكها منيدها:تعالي
وقادها لين السرير وخلاها تقعد على طرفه وهو قعد على ركبه مجابلنهافي محاوله انه ايشوف ويهها وكان ماسك ايديها عن لاترفعهن لويهها
مروان:ميميطالعينيه
هزت راسها رافضه
تنهد
مروان:انا غلطت بالي سويته
بصعوبه رفعتنظرها وتلاقت بسرعه بنظراته ورجعت اطالع تحت
وعشان يقدر ايشوفها اكثر قعد علىالارض وهو منزل راسه اكثر ايطل في ويهها
مروان وهو ايحس بفرحه غريبهتجتاحه:انزين ارفعي راسج اشويه رقبتيه عورتنيه ماقلتيليه غلطت بالي سويته
رفعتنظرها له:شو سوييت؟
مروان بابتسامه:انيه حبيتج
احمرت اخدودها اكثر ووقفت وهيهترتجف:ارييد انزل بـ...بطل اليه الباااب
رفع راسه فووووق ايطالعها وهوقاعد
مروان:قعدي يا مي وريحينيه الله يخليج
مشت بسرعه رايحه للباب ولحقهابسرعه ومسكها لافنها ناحيته
مروان :بخلييج بس اريد اثبااات واثبااات ملموس انالي سويته مش غلط
حطت عيونها في عيونه بتسال:مــ...مااااافهمت
تم يخطوناحيتها وهيه تتراجع لين ماصدمت الباب واتكى بيديه على الباب وهيه واقفه جدامه مديده ورفع ويهها اكثر
مروان :ابا احس بمشااااعر اعمق
وحبست انفاسها وهويحبسها بانفاسه و يضمها له اكثروحصل على الي يريده وهو استجابتها معاه
ابتعدعنها وهو مبتسم وطاااير
على طووول دفنت راسها في صدره من الفشيله
ولف ايديهحوليها ايهديها
مروان:تعتقدين مروان عنده صبر سنتين ولا ثلاااث .....حديه اصبرنصف السنه وبس
مي :اريييد اطلع بطل الباااب
مروان:مش اول ايروح الاحمرار عنويهج والرجفه هذي
وفعلا كانت ترتجف بقو
مروان:ههه خلااااص مابعيدها
ميبهمس:اريييد اطلع
مروان:مي مابحصل فرصه مره ثانيه ابا اتكلم معااج وتكلمينيه ابااتعرف عليج اكثر
ابعدها شويه عنه وهيه مغمضه عيونها ومستحيه
مروان:ميطالعينيه....تعالي
ومشاها مره ثانيه للسرير وقعد عدالها
مروان:ارفعي راسجوكلمينيه
فتحت عيونها وطالعته وبدت الدموع تتجمع في عيونها وويهها يحمراكثر
مروان:لييييش
رجع وقعد على الارض مجابلنها واهيه دموعها اتزيد وتمسحهنوجهت نظره له وشافته مبتسم
مي:اريد اطلع
مروان:وانتي بالحال هذا ما اقدر اولشي اهدي وخلي ويهج يرجع طبيعي لاتنسين ان ناس وايد تحت شو بيقولون ان شافوججذيه
استمرت في مسح دموعها الي ماوقفت
تنهد مروان وقرب وهو ايحط راسه علىريولها وهو قاعد على الارض
مروان:ما بطالعج بصد عنج لين تهدين وتقدرين تتكلمينمعايه عقب
كان ايحس برجيف ريولها مد يده ومسك ريلها في محاوله ايهديها ومادراىان رجيفها زاد
رفع راسه وطالعها مبتسم عقب رجع وحطه
مروان:مابقوم لينتهدين
وتم على هالحال وهيه تحاول تهدا وتمسح دموعها تمت تقرا بعض الايات عشانتهدا وسحبت نفس طويل وحست براحه شويه وهيه تشوف راسه المتكي على ريولها وشعره خذتنفس ثاني مسموع وحست انها احسن
رفع راسه اشويه والتفتالها
مروان:هااه
ابتسمت له ونزلت راسها
مروان وهو مبتسم:اعطيج فرصهبعد
زادت ابتسامتها
ورفع راسه اكثر
مروان:يعني نقدر نتكلم الحين
تخللتاصابعه شعره وهو يعتدل في قعدته مجابلنها
مروان:لاخليت من هالابتسامه
مي:اريداروح يمكن يدورونيه الحين
مروان:الحين ناس وحشره محد بيفتقد حد
مي:بس عمتيهتبالها حد ايساعدها
مروان:اشويه بس وعقب بخليج روحي اغسلي ويهجوانتظرينيه
وعقبها وقف
مروان وهو متجه للباب:بروح اطالعلنا شي في ثلاجةالعرسان تحملي تطلعين
وطلع بسرعه متجه قسم بدر وروضه
وعلى طوول للمطبخالتحضيري حصل صنيه فيها مكسرات وبسكوت وحلويات شله وفتح الثلاجه وخذله بارد وطلعبسرعه
دخل لغرفته وسكرها غافل الباب
طلعت مي من الحمام وهيه تمسحويههابالمنديل وتفاجئت بالي يايبنه وهيه عاضه على شفايفها
قعد على الارض
مروان:تعالي اقعدي اهنيه
قربت بتردد وقعدت وكانت قعدتها على جنب لان الفستانكان ضيق عليها ومتكيه على يد وحده وشعرها من وراها نازل ملامس الارض وماخذ راحتهعليها
كان مروان ايرقبها ويحاول مايوترها بنظراته
فتح الها علبه عصير ومدهالها خذته وهيه مبتسمه
مروان:شوفي متنعم الاخ وانا حليليه الله يعلم بحاليهويقولون اليه بعد اصبر كم سنه
نزلت نظرها تحت منحرجه
شربت اشويه من العصيرورفعت راسها له
مي:منيه كانت الي كلمتها في البر؟
رفع مروان نظره الها ايريديفهم اهيه شوتقول:هااه
مي:هذاك اليوم يوم طلعت من خيمة الحريم وصلك اتصال منحرمه وتميت اتكلمها وعقب تميت اتغني تعال اسكن وسط صدري
تم فاتح عيونه ماهمهالاتهام الي وجهته له او كيف يتعذر الها كل الي كان ايفكر فيه ان هذي ايسمونهاغيره
حط علبة العصير من يده وزحف ناحيتها متكي على ايديه وتراجعت اهيه ورا لينطاحت على ظهرها وهو يزحف ناحيتها وصار مواجه لويهها وهيه تتنفس بتنفس سريع وهو متكيعلى ايديه ايطالعها
بلعت ريجها وهيه اطالعه مستغربه تصرفه
مروان:كأن سوالجفيه شي من الغيره
مي التفتت لجنب:تنكر يعني
مروان وهو مش عارف كيف ايعبر عنسعادته:يعني اتصال عصببج وتحاسبينيه عليه..وانا المسكين من يوم شفتج هذاك اليوموالله يعلم بحاليه
كل ما اقول لا هذا بس اعجاااب وبيروح وشفتج عقبها في الجمعيهوزاااد الشعور عنديه ومن عقبها في المستشفي وانا احاول اقنع نفسيه هذا شي عاااديلاكن الحااال قام ايزيد من اسوء لاسوء
وخبلت بكل ربعيه صافيه وصافيه وعقبهااتفاجئ بج تدخلين وتعقين عمرج على زايد وبدر حب وملاوء ويصعقونيه انج صغيره وبيبييعني لحمير مايشوفون طولج وجسمج
ويقولون بيبي ...يحرقونيه وهم مايدرون واللهانه ماكان حال حاليه لين ماقال اليه عميه انج مش صغيره وان الي اصغر عنجيعرسن
يايه الحين اتحاسبينيه على اتصال من مسؤلة قسم تنتظر طلبيتها وانا منحرقمن الاساس
تمت اطالعه
مروان:والاغنيه يعني ماتدرين انها للي ولعت قلبيهوحرقته منحرق وامووووت ومحد يدريبيه
احمر ويهها والتفتت للجهه الثانيه وهو مازالمتكي بيديه حوليها
مروان:وانتي شدراج بالاتصال والاغنيه؟
التفتت له :كنتقاعده عند تاير السياره من ورا
مروان وهو ايدقق اكثر فيويهها:تبعتينيه؟
مي:هممم
مروان :يعني السناره غامزه عندج من هذاكالوقت
ابتسمت وصدت للجهه الثانيه:من يوم لقيت الاعمي وارشانيه بميةدرهم
ابتسم مروان وارخى وحده من ايديه مقرب صدره منها
مي:مرواااان ارجووووكاريد اروووح
مروان :من وين بييب الصبر يا ناااس؟
مي وهيه تزحف لفوق عشانتشرد عنه:الله يخليك خلنيه اروووح
اعتدل ومسك يدها وساعدها توقف وتم ايطالعويهها
مروان:شو بيصبرنيه يعني مش اشهر ...سنتين حرام اريد اشوف عياليه
ميباحراااج:لااااا ماريد الحينه ارجوووك اريد اكمل دراستيه
مروان:وانا مابحرمجمنها وبوفرلج كل سبل الراحه ومستعد احطلج مدرسات وكل شي تبينه
مي:مادري ..بفكربصلي الاستخاره
مروان:اللـــــــــــــه يعين ويعين من ابتلى بحب صغيرالسن...على رااااحتج يالغلا ...بس خلينيه اشوفج دوووم يعني لاتقطعين اختجبالزياره
ابتسمت:ان شالله
لفها بيديه وهو يقربها له
مروان:هذاك اليوم بغيتامووووت يوم دخل زايد وبدر داخل عشان ايسلمون على عذوووب ااقصد يدتج هههه قلت الحينمابيقصرون فيها بالحب
لاكن وااايد استانست وهم يايين هادين عليه يتحسبونيه اناالي طلبت منج تتغطين
مي وهيه تحاول تبعد ايديه:زايد وبدر غاليين عليه وانا احبهممن يوم كنت اصغيره والله كان صعب عليه اودر موايههم وهم ابدا مش مقتنعين انيهكبرت
مروان:اااه كبرتي يعني
مي:هييه وصرت حرم النقييب مروان من يوم كنت صغيرهوزايد ايقول اليه يوم بتكبرين بزوجج واحد شرطي
مروان:ايوووا....فديت انا زايد صبقلبيه يوم قام وشل الدفتر وهو ايطالعنيه بنظرات مش مفهومه والاخ بدير ماكل قلبيهبعدها صغيره
مي:انزيين ممكن تتركنيه اريد اروح
سحبها له بقو:مش قبل


.................................................. .


نزلتنوره للصاله تحت وحصلت الكل راقد خليفه ولعيال
نوره:ياسلاام على السهره
توجهتلاحمد وناصر ووعتهم
نوره:ناصر امسك يد اخوك وروحو فوق
وصلتهم لين اخر السلمورجعت اتوعي هند
نوره:هنوووده حبيبتي قووومي فديتج روحي فوووق...الله يعينا علىدانوووه
نادت وحده من الخدامات وطلبت منها تاخذها فوق
تمت تجمع اشيا اليهالالي خلوها
خليفه رفع المخده عن ويهه:وعمهم محد بيوعيه ايوديه فوووق
التفتت لهبابتسامه:لااا انا اشوف الكنب هذا اريح لك من الي فوووق ....احلااامسعيده
التفتت عنه وراحت فوووق
اول مانكتت في فراشها عدال فطامي وصلتهارساله
خليفه"واهووون عليج في البرد ارقد
نوره:عندك القسم تحت فيه ثلاااث غرفواللحف وااايد
خليفه"انزين شو لينه بنتم على هالحااال
نوره"تونا يا خليفهتونا ماعدن علينا يومين ومش عاجبك الحال محد قالك اتوافق على الشرط
خليفه"انزينارضي عليه بس خلينيه ابات قريب منج
نوره"لاااااااا ما اريد ما اظمن نفسيههههههه
اعتدل خليفه وزفر:اوووووففففف تلعب والله باعصابيه

نزلت مي بسرعهمن السلم بعد ماقدرت تهرب من مروان وقلبها ايدق بقو وتوجهت للمطبخ وحمدت الله انماحد فيه شربت ماي وابتسمت باحراااج شوي
الا وهو مار بسرعه وابتساته شاقهحلجه
مروان:يا عيني على الي ماخذين راحتهم في البيت سيري البسي عباتج يمكن ايطبالحين بدر في اي وقت
ارسل الها قبله وطلع
وصلت روضه رساله
بدر"هااااهمابيفارجن صديقاتج هذيلاااااا
روضه"لااا مطولاااات عادي عااادي انتظر اشويه
بدر"انا ماليه خص بدخل وجانهن عاده مايفهمن بكيفهن لاتبطين عليه
ابتسمتروضه الي كانت في غرفتها تنتظره


...........................................
استقبلت هنيه زايد اليكان راجع من المستشفي
هنيه:ازيك يا باااشه
رفع نظره الها وغمض عيونه وطلعرايح فووق
هنيه وهيه تلطم خدها:يلهوي دالباااشه حالته مش عجباااني دا زي الي ميتليه حد
نور:هنيه منو تكلمين
التفتت هنيه لنوور
هنيه:نووور الباشه مشبخييير ابدا
نور بتوتر وهيه تصرف نظرها بعيد:ما شوف فيه شي بس يتوهملج
هنيه:لا والله انا عارفه الباااشه ...عمره مكان كده دا زي الي كاتم في صدرهحاااجه ومش اااادر يعمل حاااجه
نور:اكيد مستهم على الانتخبات
هنيه:لاء فيحاجه تانيه ربنا يستر
مشت عنها هنيه وخلتها

في اليوم الثاني سافر بدروروضه اسبوع العسل لان الاسبوع الثاني بدر كان ايريد يتفضا لترتيب الانتخابات وتعذرلروضه وماعارضت
اما خليفه فهو في محاولااات دائما فاشله في ترقيق قلب نوره عليهوفي مره من المرات قبل لا يرقد وصله مسج من عندها
نوره"حياك ارقد فوووق
اعتدلمش مصدق الي مكتوب وعلى طووول قام وشل ثوبه وركض لفوق لاكنه يوم فتح الباب حصل نورهفارشه فراش طويييل واليهال كلهم رقود عليه تم ايطالعهم منصدم
التفتت له نوره اليكانت لابسه بجامه وهيه مبتسمه:حياك في يوم العائله للاءلفهوالمحبه
خليفه:هاااه
ضحكت نوره:تعال تعال اليوم خصصناه انبات فيه كلنا مع بعضعشان انحس بالحنان والمحبه وهذا بيكون يوم في الاسبوع او في الشهر نرقد فيه كلنا معلعيال
تراهم حتى لو كبرو يحتاجون ايحسوون بالالفه بين فتره وفتره عشان جذيهبنرقد كلنا مع بعض وعدال بعض مش حلو يا حلوييين
العيال :حلووووووو
نوره:هههههه شفت ياله تعال اختار لك مكان بينهم
تم ايطالعه بنظراتووهو حايس ثمه على جنب وفر ثوبه على السرير وراح يرقد عدالهم ابتسمت وسكرت البابوانكتت عداله ومحوطه كتفه
نوره:هااه شرايك ماتحس بالحميميه
طالعها بطرف عينهوطالع كتفه الي لاويه عليه وهيه اتشوفه بابتسامه
خليفه:حميميه
نوره وهيهترمش له :هممممم
خليفه:وانتي بترقدين اهنيه
نوره:اهنيه اشويه وعقب ببدل كلشويه في مكان بوزع حناني عليهم كلهم
خليفه:زيين وليش ماتخلينيه انا اخرواحد
نوره:امممم مادري
التفت ناحيتها وسحب اللحاف ودعس ويهه فيحضنها
خليفه:ويوووم انتي متولهه عليه جذيه ليش يعني مسويه هالحركه جان ناديتينيهوانتهى الامر لازم اتغثينا ابهم يهني
نوره:قلتلك هذا يوم عائلي
خليفه:انزيينانا ترانيه اكثر واحد محتااااج حنااان خليج عداليه لين ارقد
نوره:وقح لز عنيهانته ابدا ماتفهم
خليفه:ههههه تعالي وين رحتي
غيرت نوره مكانها من وقاحتهوراحت بينالبنات

.................................................. ..

وبدتالايام اتمر وزايد حالته اتسوء يوم بعد يوم يدريبها انها عداله بس شي فيه يرفضايسوي الي يريده ومش عاااارف كيف
اتصلت عليع اميره في يوم
زايد:ماقلناتوووبه
اميره:ههههه لا بس اوعدك هذا اخر اتصال منيه لك تدري اتذكرتك اليوووم شفتناس وذكرونيه بك
زايد:خييير ومنو هالناس ؟
اميره:حرمكمالمصووون
زايد:نووور
اميره:ههههه اهيه بعدها على ذمتك سمعت انك طلقتها لاحبيبي انا اقصد حرمكم بنت ابو سعد اعتقد اسمها ليلى
زايد:وعلومج منها؟
اميره:تدري وين شفتها ....كنت رايحه لصالون وااايد حلو ومشهووور انا كنت رايحهاخذ اليه بعض لكريمات اشتريها دوووم منهم وتفاجئت انها من زباين هذاالصالون
زايد:والزبده
اميره:على فكره هذا الصالون كل العاملين فيه ريايل شوووقصااات ايسونها ولا في الخيااال
زايد وبدا يفهم مغزاها ومش مصدق الييسمعه
اميره :انا تونيه طالعه من الصالون اذا تحب تتاكد خذ رقمه وتراها الحينتحت ايدين امهر واحد اسمه جوزيف مستمتع الاخ بشعر المداااام ههههه
اعطته اسمالصالون واسم صاحبه وعلى طووول زايد اتصل وطلب ايكلم صاحب الصالون وكلمه جوزيفنفسه
جوزيف:اهليييين حياااتي
زايد وهو يحس بشي ايفور في داخله:المدام ليلىراشدسعد موجوده عندك
جوزيف:ايييه هيها عم بعمل الها شعراتها
زايد:انتهتعملها الها
جوزيف:ولو ليلى زبونتنا من زمااان
زايد:عطنياياها
ليلى:هاااي
زايد:ليلى
ليلى:منو معااي
زايد:انتيطااااالق
ليلى:عفوا
زايد:انتظري ورقتج توصلج وسلمي على الوالد
سكر عنهاوهو يحس ان شي كان كابت على صدره ورفعه
بعدها بكم يوووم رجع بدر وبدا مع زايدترتيبات الانتخابااات
بدر:ماعليك من ابو سعد الاصوات الي خسرناها من صوبه مااثرت بشي اضمن لك الفوز يا زايد والله ايتمم كل شي على خييير

على المسا وقبللايصعد لفوق
نور:زاااايد
التفت الهاوتفاجئ ابها ميته من الصياااح
زايدوقلبه طلع من مكانه:شبلاااج يا نووور
نور:زايد:الحرمه الي ربتنيه يوم كنت صغيرهواهيه صديقة اميه سوت حااادث وبين الحياه والموووت وتريد اتشوفنيه قبل لاتموووت
انا اريييد اسااافر بس ما اعرف مع منووو عميه ابو فهد وعميه خليفهقالوليه انهم راحو عمان ارجووووك زايد اريد اسافر باي طريقه
تم ايطالعها وحسبتوتر
زايد:كيف بتسافرين بدون محرم
نور وهيه مستمره في الصياااح :ماااادريمااادري دبرليه اي حد ايودينيه وخل هنيه اتروحمعايه بس بشوفها وعقببنرجع
زايدوهو يحس برعشه تجتاااحه وتردد في الي بيقوله:مافي حد غيريه بيوديج اذاتبين
نور:بس انته طلقتنيه
زاايد:بعدج في العده
وبتوتر وهو يلتفت ويطلعفووووق
زايد:اذا تبين اتسافرين باااجر الصبح تعااالي باتي عنديه الليله وعلىطيارة الصبح بنطير
وتركها وهو يصعد السلم بخطوات سريعه
نور تمت واقفهمصدووومه من الي قاله وهيه تحس برجفه قويه اتسيطر عليها
اما زااايد فكان اليقاله بالنسبه له مجهوووود كبير بذله قعد على الكرسي في الصاله وهو يحس برعشااااتتسري في اوصاله
يا ترا هل بتنفذ الي طلبه وبتيي

مرات الساعااات وزايدتوتره وترقبه ماوقف قايم قاعد في انتظار اي شي ايعلمه هل بتي او لاااا
كم مرهمسك التيلفون عشان يتصل ويسال هنيه عن نوور لاكنه في الاخير يتراجع
الساعه وصلتاثناعشر والحبيبه مابينت...حتى الرقاااد جافا عينه متامل في شوووه يا زااايد معقولهبترضى بعد كل الي سويته
تم واقف عند البلكونه في محاوله لتهدئه دقات قلبه وطردالتوتر الي لفه وكأنه سمع دق على باااب الغرفه دخل الغرفه بسرعه ودقااات قلبه تعلنهجوووم اقوء وهو يتاكد من الدق سحب نفسه بقو وتوجه للباب فتحه وطل لوراه وشافهاقاعده على طقم الكراسي الي فووق لابسه جلابيه ولافه ليلال عليها ومنزله راسها
اول مره ايحس بخطواته ثقيله مشى ناحيتها وهو ايطالعها ويطالع احمرار ويهها اليمنزلتنه
على اقرب كرسي له قعد وهو يتاملها مش مصدق ومش قااادر ينطق بحرف وطاااالتامله الها وهيه تحس بتوتر من نظراته وهيه تفرك ايديها ومنزله راسها بعدها رفعتراسها ناحيته وكانت عيونها محمره من اثر الصياااح قام وقرب منها لين ماحط كل يد علىطرف الكرسي الي قاعده عليه نوور التفتت نور لجهة السلم وانتبه اهو لهنيه الي قاعدهعند السلم نازله بس درجتين
تم ايطالعها متفاجئ
زايد:منوووهذي؟
نور:هنيه
زايد:وهنيه شو تسوي اهنيه؟
نور:تنتظرنيه لين اخلص كلاميهمعااك
انصعق زايد واعتدل واقف:شوووه
نور:ارجوووك زايد اريد اساافر خل بدروروضه على الاقل ايودونيه مافي حل غير جذيه
زايد وعيونه تتسع:والحل الي قلتهلج؟
نور:انته عطيتنيه حل تعجيزي وتدري انيه مابوافق عليه...حرام علييك شوومشكلتك عشان تمنعنيه من السفر
التفت عنها وهو يرتجف من الغيض والقهر:انا ماعطيتج حل تعجيزي
نور:وبعدين يا زااايد الي طلبته معناه ارد لعصمتك وبعدييينناوي اطلقنيه مره ثانيه
التفت الها وبتوتر ايزيد:انتي ليييش اتفكرين في بعدييينماتبين اتسافرين
نور:انته مش مجبور على هالشي وانا ما اريد اسافر بالطريقههذي
زايد:يوووه انتي شو تبين بالظبط
نوور:هد اعصابك قلتلك مش مجبووور عليهامنيتيه بس انيه اشوفها قبل ايصير الها وقلتلك الحل خلنيه اسافر مع بدروروضه
زايد وهو مش عااارف شو يقول:بدر مشغووول هذي الايام ومايقدرايسافر
نور:انزين اسافر انا وهنيه وزوجها اي حد يا زايد اي حد
زايدبعصبيه:لااااا مابتسافرين الا بالطريقه الي قلتلج عليها
شهقت بالصياااح والتفتناحيتها
نور:حرااام عليك هالتعجيز انا مستحيييييل اوافقك على الي تباااهمستحييييل اهين نفسيه عندك مره ثااانيه ماصار هذا بينا في الاوقات الحلوه الي بيناتباها اتصير الحين والقلوب تنزف حرااام علييك والله حرااام
وقامت بسرعه وركضتتحت وتم واقف وهو يحس بعجزه مسيطر عليه وتراجع لاقرب كرسي وقعد وهو يمسح على ويههويمسك راسه بين ايديه

كانت اصعب ليله قضاها زايد وهو كاره نفسه وكاره تكبرهوغروره
بعد كم يوووم اتصل مروان على بدر وخبره انهم مسكو شخصين حاولو ياذون زايدوطلعو هم نفسهم الاشخاص الي حاولو قتله في البدايه
بدر:الحمدلله الحمدلله واللهانيه كنت شال همه طووول الوقت...وابشرك الاصواات ارتفعت وااايد
مروان:بالتوفيق ....بس بعد احتياااط احنا حاطين حراسه عليه....بدر زايد شبلاااه البارحه طووولالوقت في الميلس وهو ساااكت وماله مزاااج
بدر بتنهيده:ااااااه شو بقولك يا مروانشكله يبا ايرد نور ومش عارف كيف ...ايحس انها صاده عنه
مروان:وهو شحقه ايسويلهاواحد اثنين
بدر بابتسامه:ههههه ايقول يكفيها الي ياها منيه ما اريد اجبرها
مروان:الله يهديهم


...................................

كانيوم ماساااوي اليوم الي صحا امنه زايد وحصل نفسه مره ثانيه مش قاااادر يحرك نفسه كلعضلااات ظهره جمدت وبعد المووووت قدر يوصل للتيلفون ويتصل على بدر
الي طلبلهسيارة اسعاف ويت وخذته
بعدساعااات وهو تحت الفحص طلع الدكتور وبدريلحقه
الدكتور:لالالا يا اخ بدر حالته صارت صعبه كثييير ...لازم الدكتور اليسواله العمليه يكشف عليه بنفسه وانا اطمنك ماعليه اي خطوره من السفر ومستعد انااسافر معاكم
بدر بتوتر وعدم اقتناع:بس يا دكتور ...لاحول ولا قوة الا باللهخلاااص صار اليوم احجز وخلك مستعد
طلع بدر وهو متضااايق لان الانتخابات بعد ماشيباقي عنها وللمره الثانيه مابيتوفق فيها زااايد رتبو كل شي للسفر وقبل السفر بكمساعه
زايد وعيونه في السقف وراقد على ظهره:عطنيه التلفون يا فهد
اعطى فهدالتيلفون لزايد واتصل على هنيه
هنيه :ايوااا ياباااشه مية الف سلااامه علييك ياباااشه الشر في عدوييينك دانته قاتك عين ماصلت على النبي
زايد:اعطينيهنوور
هنيه:حااادر دلوقتي اديها لييك
ناولت هنيه نور التيلفون
نور:السلامعليكم ورحمة الله
زايد :وعليكم السلام والرحمه
تمتساكته
زايد:نووور
نور:نعم
زايد:يعني ماسالتي عنيه ولا زرتينيه
نور:هنيهطمنتنا عليك
زايد:قالولج انيه بسافر
نور:تروح وترجعبالسلامه
زايد:مابتسافرين معايه
نوروهيه اتهز راسها بلااا
نور:اسافرمعاااك باي صفه وبعدين معاك الي بيسافرون معاك
زايد:اسميج دعيتي ربج من الخاطرانه يرفع عنج البلوه الي ابتيليتي ابها
نور:الحمد لله ما دعيته الا واستجاباليه
زايد:لهدرجه صار قلبج قاسي
نور:اشويه من الي عندك يا ولد عميه...علىالعموووم اتروح وترجع بالسلامه ودعواتنا معاك تبا شي ثاني
زايد بابتسامهذابله:سلااامتج
سكر عنها وهو يحس بروحه مذبوووووحه
في المطار وصى زايدمروان:نووور يا مروااان تحمل ان طلعت من العده خاليه يزوجها حد
مروان هز لهراسه ان شالله
وطلعو بعدها بزايد على سرير متنقل ومعاه بدر وروضه


مراسبوع وتحسنت حالة زايد بعد ماسوو له عمليه بسيطه ونصحه الدكتور بالتمارين الطبيعيه
طبعا خلال الاسبوع هذا نور طلعت من العده وراحت بيت يدتها وتفاجئت في يوم بعمهاابو فهد ايكلمها عن موضوع منصور
نور:لا يا عميه انا نفسيه طايبه من العرس مااريييد
ابو فهد:بس انا عطيت الريال كلمه
نور وهيه تلتفت ناحيته:عطيتهكلمه؟
ابو فهد:هييه شاورتج المره الي فاتت وعطيتينيه موافقتج وعلى اساسها اناقلت للريال انج موافقه وهو تامل خيير يابنتيه مايصير الحين انرد في كلامنه المومنيناذا وعدو صدقو
حست نور انها مش مستوعبه الي يقوله ابو فهد
نور:عميه زايد مشموافق عليه
ابو فهد:وانتي شعليج من زايد ..زايد باعج وماسوالج قيمه ومنصور ريالالكل يشهد له بيعوضج
وبيحطج على راسه
نور:لا لا يا عميه ما اقدر
ابوفهد:الله يسامحج يا بنتيه بتسوينيه في كلمتيه للريال وانا اعطيته كلمه من بعدموافقتج
نورفي محاوله تلاقي الها حل:انزيين اصبر يا عميه لين ايي زايد اهو ولدعميه واله كلمه بعد
ابو فهد:يا بنتيه زايد مابيوافق تدرين عاده ليييش ...لانهقال انه مايرضى لصديقه الي مايرضاه لنفسه ...زايد مسترخصنج ومستحقر ان امجباكستانيه
وصدقينيه تفكيره هذا مابيودره تدرين ليييش ابوووه من قبل كان جذيهمايداني الباكستانيين ايقول انهم جتلو اخووه وكرهه هذا غذا به زايد كان ايدوسالبتاني تحت اريوله ويقول لزايد هذولا مايفيد فيهم الا الدوووس وانهم مايسووون شيفي الدنيا الصبي ربى على كرههم وبغضهم من بغض ابوه الهم
مستحيييل يابنتيه انهيرضابج ومابيدورلج الا الي يقهرج وسعادتج اخر شي ايفكر فيه
كانت نور متفاجئه منكلام ابو فهد معقوووله كرهه للباكستانيين لهذا السبب يعني كانت عنده اسباب مخليتنهيكرهها ويحتقر امها ياتراى كيف قدر ابوه ايكرهه فيهم
تم ابو فهد ايكلمها ويقنعهالين ياست ووافقت وهيه مسلمه امرها لله وتفاجئت عقب ان المليج ومنصور في الميلسيستعيلون الملجه كل شي تم بالسريه وماخبرو حد انتهت ملجة منصور على نور وطلب انهياخذها اليوم لانه بيسافر الليله وتم كل شي وودعت نور يدتها والبنات وكلا يصييح علىجنب
مروان اول ما وصله العلم اسرع لبيت عمه ابو فهد وانصعق بان كل شي تم تمايلوم عمه ابو فهد ويقوله ان زايد يباها وان الي سويته اكبر خطا في حقزايد

زايد من بعد ماخلص علاجه مر لاحد المستشفيات اهناك الي نقل له عمة نورالباكستانيه وصديقة امها لانه بعد هذيج الليله اتصل لناس يعرفهم وطرشهم يستفسرون عنحالتها وعلى طووول رتب الها السفر للعلاج برا
شكرة الحرمه زايد وايد وهيه تكلمهباللغه العربيه الفصحى مثل ماتكلمه نور كانت وكان طول الوقت قاعد ومبتسم
خبرتهعن عمه وعن اول يوووم يابوووه عندهم وكيف كانت احواله وكيف صارت قصة حبه لام نور
حس زايد انها تتكلم عنه في البدايه عن قسوته اول شي لام نور ومن عقب رضوخهلحبها وزواجه الها وقالتله عن امووور وايد ماخبرت ابها نور من قبل قالتله عن ابوووهورفضه لزواج اخوه من الباكستانيه وانه حارب هذا الزواج وااايد وحرم اخوه من الورثهوتحريضه لناس وايد انهم ياذون عائلة عمه
تفاجئ زايد بكلامها وتذكر ان ابوه كاندائما ايقول له ان الباكستانيين جتلو اخوووه وابعدوه عنه كان يتذكر كره ابوه اليرباه عليه لهذي الجاليه حس بالدنيا اتدور به وهو يسمع الحقيقه الي ماكان يدري ابهاومن عقب كلمته عن نووور وعن طفولتها وانهم كانو ايشوفونها حوريه تمشي علىالارض...خبرته عن جاويد وهيه تضحك وهو راد من بعد ماطرده بخيبة امل وقالتله ان حتىلو وافق اهو عليها نور مستحيييل اتوافق عليه لانها دوم اتقول انها تعتبر جاويد مثلاخوها الاكبر
وفي الاخير وصته عليها وشكرته واااايد وااايد على مساعدته الها

الزياره هذي غيرت وااايد اشيا في نفس زايد وضربته حفوووز اللرجعه الا انجدول التمارين كان يباله اسبوع بعد قبل لا يرجع انتهى الاسبوع ورجع زايد للبلادعشان يتلقى صدمة العمر وهو زواج نور ورحيلها معمنصوووور


##
##
##
البارت الياي هو الاخير ان شالله ...واذاطولت ومانزلته اعذرونيه
عاد لاتحرمونيه من تواصلكم لين البارت الياي وجددومعايه الذكريات باحلى موقف ...رومانسي .....كومدي ....حزيين
وان قدرتن اتنزلنالمقطع اكووون شاكره
مع حبي وشكري لكل قراء نووور

محبتي وديمهالعطا

قرائيالاعزاء السمووووحه منكم على التاخير
انا قلتلكم المره الي فاتت ان بارت اليومبيكون الاخير لاكن وانا اكتب شفت ان النهايه بعيد وايد وما اريد استعجل في النهايهوانتم طال انتظاركم والي خرب عليه بعد سفريه لقطر كم يووم يا زيين قطر ويازين اللمههناك
اسمحولي بنزل اليوم الجزء الاربعين والجزء الياي الاخير

"
نـــــــــــــــــــور"

الجزء الاربعون


نزل زايد وبدروروضه في المطار ومن بعدماخلصو كل الاجرات توجهولسيارة بدر الموجوده في المطار طبعاهم ماقالو لحد انهم اليوم واصلين

بدر:اوصلك البيت يا زايد
زايد وهو محتاريا تراى نور وين بتكون:لا خلنا انروح صوب يدوه اول

وعلى طووول راحو لبيت ابوفهد وكان استقبال حافل اول ماوصلو وكلم بدر امه تستقبلهم في بيت ام فهد لان روضهبعد اتريد اتسلم على اهلها
زايد:وين يدوووه
مي الي كانت متغطيه وواقفه علىطرف:داخل غرفتها
قام ورااح سيده لغرفة جدته استغرب انها في فراشها عاده الوقتهذا اتكون قاعده في الحوش مع دلالها قرب منها وحبها علىراسها
الجده:منووووه
زايد بابتسامه:افا يا يدوووه ماحيدج طايحه في لفراش عسىماشر؟
الجده:انته زياااد الماال
زايد:ههههه اتعرفين حد غيريه
الجده:هييييهعلومك
زايد:لالا يا يدوه لاتقولين ان ابو صالح ياااج"ابو صالح اهوالتخريف"
الجده:انا مريييضه وهب بخير وكله منك ....ياله دبر ماريداشوفك
زايد:يدوووه جذيه اتقولين اليه وانا ياي من لعلاج
الجده:ماعليك شر انتهفلوسك اتسفرك وتيبك لاكن المسكينه من في ذمته تطلقون راسها مع الغريب
وقف زايدمن بعد ما حب راس جدته وهو مش مطمن من كلامها هل هيه خرفت ولا شو سالفتها
التفتوقبل لا يطلع قرصه قلبه ومشى بخطوات سريعه
في الصاله وعند الكل:ويننووور
الكل التفت له ولزم الصمت
بدر كان قاعد مع امه وام فهد في الصاله وتوهداري بالموضوع وقف وقرب من زايد
بدر:تعال يا زايد انروح الميلس
زايد:ونور نوروينها؟ في بيتيه؟
بدر:خلاص يا زايد كل شي مقدر ومكتوب
هز راسه زايد:ارمس
بدر:نور من بعد ماطلعت من العده ملج عليها منصور وسافرت معاه
تم زايد ايطالعبدر والتفت لمي
زايد:ميوووه نور وييين؟
مي بارتباااك:ر راااحت معريلها
زايد:ريلهااا!!!!؟؟
التفت لام فهد:عمتيه نووور وييين؟
ام فهد حستبربكه وتخربطت وهيه اتشوف حاله متغير:يا يا ولديه لبنيه ياها نصيبها وراااحت معريلها
زايد:نصييييبهااا!!!؟...............وييييين خاليه
دخل ابو فهد وسلموكان زايد واقف من بعيد ايطالعه
زايد:وين بنت عميه يا خااااليه
ابو فهد:بنتعمك توك اتقول بنت عمك احيدها بنت الباكستانيه يا ولديه متى صارت بنتعمك
بصرخه
زايد:اريد كلمه وحده ويييين نووور؟
ابو فهد:لبنيه راحت في طريقسبيلها ويوزناها ريال عرف قيمتها
زايد:خاليه انته خرفت ولا شو سالفتك؟
ابوفهد:انا ما خرفت ....منصور طلبهاوانته تدري وانته سمعت موافقتها بذنك والريال صبروما قصر ملج وسافر ابها
زايد وشي مش طبيعي ايصير له:لمنصوووور يا خاااليه يوزتهالمنصوووور
ابو فهد:هيه نعم لمنصووور ريال والنعم فيييه
زايد:واناااا ياخااااليه انا ماليه كلمه عليهاااا خلاااص غبت وسويتو الي تبووونه
ابوفهد:ماسوينا الا الي فييه مصلحتها خلاااص يا زااايد لاتتحسب انيه غافل عن اموووركمعاها وصبرها عليييك
انته من دريت انها موجوده وانته تتمنى ان الارض تنشقوتبلعها واهيه المسكينه يايه ومتامله خيير في هلها الي بقو الها لاكنك يا ولديهكسرتها
وذليتها بما فيه الكفااايه خلها اتروح في طريقها وتشوف نصيبها
زايدوجسمه كله يرتجف من القهر والغيض وقلة الحيله:بكيييييفيه بكييييفيه انا بكييييفيهاسوي فيها الي اسويييه بنت عميه وانا حر وصارت زوجتيه وحرفيها اعاملها بالطريقه الياباهااا محد له خص فيها انتووو كلكم ماااالكم خص فيييها كييييف اتيوزها وانا مشمواااافق على هالزوااااج
انا ماليه شووور ماليه كلمه ....ماتسوااااا عليه هذيالرضااااعه الي عطتكم الحق اتسووون الي تبوووونه
قام بدر بسرعه وهو يسمع زايدبدا ايخووور في الرمسه ويمكن ايقول عقب كلام يمكن يندم عليه
بدر:زااايد تعالمعااايه
زايد وهو ايدز ايدين بدر:وخر عنيه ..........نووووور بنت عميه انا ومحدله خص فيهااا تسمعوووون محد له خص فيها وانا بكيفيه اقول الها بنت الباكستانيه ولااقول الها الي ابااااه بس اهيه اليه اناااا مش على كييييفكم تتصرفون ...والكلب الييوزتها له مايدري يعني انيه ما ابااااه يا خذها ماكفاااه الي صااارله ....انتهتتحسب ظهريه تعوق عليه منيه والطريق
ايكون في علمك يا خااليه انيه متضارب معاهلين خاااس ومتحلف له ان ياب طاريها على لسانه يا ويله منيه كييييف اتيوزها لهكييييف تقهروووونيه كييييف تعطونها له
سحب بدر زايد بصعوبه وطلعه من الصالهمودنه الميلس وعاده اهنااااك كان الصراخ والتحليفاااات وكلاااام واااايد لو يسمعهالخال جان خذعلى خاااطره بجد
حاول بدر معاه ايهديه لاكن شو يهدي انساااانمايشوووف جدامه دخل خليفه ومروان وكان نصيب مروان اول ما دخل بوكس وخليفه انمسك منثوبه جدام وثبته على الجدار
زايد:ليييييش اتخلووونه ايوزها لييييش؟
خليفه:اهدا يا زااايد
زايد:ماريد اهدااااا انتم ماتفهمووون ثيرااان ماقلتلكملاتخلونه ايوزها
خليفه:يا زااايد كله صااار واحنا ماندري
زايد:يعني شوووهيعني صار وانتهى ؟
خليفه:ان كانت الها معزه عندك ادعالهابالتوفيييق
زايد:لاااا والله ....والله ما خليييه يتهنى ابها ولا اخلي الليلههذي الا وانا عنده
وعلى طوووول طلع زايد بعد ما اخذ سويج بدر وراااح
خليفه:لاحول ولا قوة الابالله ......الحين هذا شو بيمسكه
بدر:انا بروح له يباله وقت بسيهدا ويستوعب الي صااار الله يهدي عميه ماكااان لازم ايزوجها بدون شوووره


صعد زايد للدور الثاني في بيته ودخل قسمه مثل الاعصار تم ايدووور فيالغرفه مش عاااارف شو يسوي ولا اي خطوه يتخذها
تم يفتح الكباته ويطالع ثيابهاويكلمها
زايد:ليييش يا نووور ليييييييش اتسويييين فيه جذييييه لييييييش خلاااااصربيه شل البلا عنج خلاااااص نسيتي انيه ولد عمج وان مالج غيريه ليش اتسوين فيه جذيه
التفت وقعد على السرير وهو ماسك راسه
زايد:انا شوووو سويييت بج اذيتجمعقوله لهذي الدرجه

حس ان التعب هد حيله وطاااح على سريره مقهوووور وهويضرب بقبضة يده على لفرااااش كييف طااارت من يده كيييف وافقت اصلا
نصف ساعهودخل عليه بدر
بدر:زااايد
التفت زايد لبدر وملااامحه حزينه:ليش راااحت يابدرليييش سوو ابيه جذيه
تقدم بدر كم خطوه داخل وحال صديقه معور قلبه
اعتدل زايدوهو على السرير ومسك راسه بيديه:معقوووله يا بدر انا ربيه مش راااضي عليه ...معقوووله انا انسااان مغضب ربه
بدر:اتعوذ من ابليس يا زااايد
زايد:انتهماتشوووف يابدر ماتشوووف لا انتخابااات متوفق فيها ولا راااحه احس ابها وحتى نووورطارت منيه ....نوووور السعاااده الوحيده الي كنت اشوفها جدام عينيه وادري انسعادتيه بتكون اكبر ان وصلتلها اكثر
وبسبب عناديه وتكبريه وافكااار ماشوف حدغيريه متمسك فيها...ضيعتها ....انا ربيه مش راضي عليه مش راضي عليه وكل الي يصيراليه من تحت راسيه
بدر:ارجوووك يا زااايد خلاااص فضها سيره والي فااات فااات .........انته الحين الزم ماعليك صحتك وكل الي تسويه هذا ايضرها
زايد:اي صحهيابدر انا قلبيه اعتل وما اظن ان له علاااج.......انا كل شي جداميه صار اسوود فياسود كل شي جداميه انتهى
بدر:اسمعنيه يا زااايد منووو قالك ان كل شي انتهى اناعنديه لك بشاره وما حبيت اقولها لك الا عقب مانوصل
رفع زايد عيونه لبدر على املانه يعطيه امل عن نور
بدر بابتسامه وكلام كله حماس:المجلس يا زااايد اختاااركانته رغم كل الي صار لك اختاروك وانا عجلت بسفرنا الييووم عشان تحضر باجر الاجتماعالي بيعلنووون فيه اختيارك مبررروك يا زااايد مبروووك الكرسي
زايد:هههههههههههههههه اتبااااركليه يا بدر انته اتباااارك اليه انته ماتفهم ماتفهم اقولك انامعلوووول وتباركليه ههههه والله حااااله
بدر:زااايد تعوذ من ابليس وهد اعصااابكيعنيه افداااك
زايد:انزيين انزين فاااالك طيب رح انته الحين ...وانا برقد اناتعباااان واريد ارقد وفااالك طيب من غبشه بتلاقينيه جدام المجلس مره غبشه والعربرقووود عشان محد بعد ايفجرنيه وانا رااايح
بدر:الدنيا هب سااايبه يا زااايدوانته تحت حراااسه محد يقدر ايقرب منك
زايد باستهزا:والله تحت حراااسه ووينهالحراسه يوم يو وخذو نووور اعيونيه ....كيييف سمحو الهم ياخذووون نظر عينيه هههههقال حراااسه قااال
انسدح زاايد وتلحف وهو ايتمتم بالكلام الي صار مش مفهوووم عندبدر
اول مره حس بدر ان دمعته خانته على حااال زايد
تم قاعد نصف ساعه ليناتاكد انه رقد ومن بعدها انسحب
اتشاور يتصل على روووضه ويقوول الها انه يمكنايبات عندزايد ..........لاكنه عقب رجع وشاف انه رقد وعلى نفس رقدته اتذكر اناهناااك اوراق لازم ايجهزها حق باااجر قعد نصف ساعه بعد وعقبها طلع رايح اول ما حركبدر سيارته قعد زايد وقااام ماسك تيلفونه متصل على المطار وحجز ثلاث تذاكرلفرنسا
تذكره له وتذكرتين حق شخصييين لازم ايرافقونه تعتقدون من هم؟

.................................................. ..


دخلخليفه البيت وهو متضايق من حال زايد وتم قاعد في الصاله ويفكر قربت منه نوره وقعدتقريب
نوره:خليفه .....شو صاااير؟
التفت الها:زايد وصل وعرف عن نوور وقامتعلينا القيامه
نوره:والله قهر انهم ايرخصونها من غير شوره قهر اكيد انه بيثوروشكله ايحبها نووور محد يعرفها ومايحبها الله حاطط محبتها في قلوب الكل
خليفهاستغل الوضع وتمدد وحط راسه على ريل نوره
خليفه:ايو الله شكله يكسر الخاااطر
نوره بابتسامه وهيه خلاااص عرفت حق كل حركاته:الله يكون في عووونه
حط عينهفي عينها وهيه اطالعه:وايكووون في عووونيه
نوره:اميييين ممكن عاده اتشل راسكبروح ارقد
خليفه:انا مهموووم ومتضااااايق انتي لازم اتواسينيه والتفت داعس وجههفيها
ابتسمت وتخللت اصابعها شعره وبدت اتمشطه باصابعها وهومستاااانس
نوره:هااه راحت الضيقه
لف خصرها بيده وضمها اكثر
خليفه:لاااابعدهااااا
واستمرت نوره تلعب في شعره لين ماعجزت بالسيطره علىمشاعرها
نوره:خليفه بطلنيه بروح ارقد
هز راسه بلااااا
نوره:وبعديييييين؟احنا شو عليه اتفقنا
ابتعد عنها وقام منسدح على الكنب الثاني وحط سفرته علىراسه
نوره بنظرات مبتسمه:عيزت يا خليفه من هالحاااال؟
رفع سفرته عن ويههوابتسم الها:ماعليه شر دام ان فراشتيه اترفرف حوليه ومرتاااحه بصبر والصبر زييينالمهم رضاها رجع وحط السفره مره ثانيه
ابتسمت اكثر وقامت وقربت امنه وطبعت قبلهعلى خده ورااحت
تنهد وهو يتبعها بنظرات عيونه ليناختفت

.................................................. .......... ....


اتصل زايد على منصور وهو يفووور منالغيض
منصور:مرحبااااااا
زايد:ياكـــــــــــــــــلب وين بترووووحمنيه
منصور:اوووه زايد هلا والله حيالله هالصوووت
زايد:انته تتحدانيه يامنصوووور تتحدانيه كيييف تاخذ نووور وانا قايل لك ان يبت بس طاريها بتشوف نهايتكقريييب
منصور:يارياااال هد عمرك انته كنت تتكلم جد انا فكرتك تمزح على العمووومالله يبارك لك ومبروووك الكرسي وصلتنا لاخبااار
زايد:ارمس وطلع الي في خاااطركلاكن قريب بتعرف ان الله حق
منصور:ليييش متضااايق مش انته نابذنها بنتالباكستانيه فديتها والله ...فكيتك منها ياريااال واحلا مفاجئه يا زااايد انكمالمستها يالله حبيبي المدام تنتظرنيه بشوووق وانا ما اقدر اخليها تنتظروااايد
وسكر منصووور وارتجف زايد بشده من القهر الي قهره بهمنصووور
زايد:الحيواااااان
اتصل
مروان:الووووو
زايد:بعد سااااعهاباااك في المطاااار ما برضى عليييك الا عقب ما ارجع نووور
مروان وهو يبتعد عنربعه المجتمعين:بتلقانيه جدامك ان شالله
سكر عنه واتصل لجهه ثانيه
فهد:هلاوالله
زايد:الليله يا فهد خلك جاهز منصووور الكلب يباله تاديييب اباااك عقب ساعهعنديه
فهد وهو يقفز من فراشه:يايينك الحييين

الوقت مر على زاايد وهو مشقااادر يركز على كل الي ناااوي يسويه من قهره على نووور ومكالمة منصووور توجه عقبهاللمطار ومعاه فهد وتلاقى بمروان الي خلص كل الاجراءت ومن بعدها طارو لفرنسا ايقووولالمثل جااااك المووووت يا تااارك الصلاااااه
ادري انيه دخلت لخيال الافلامالهنديه مثل ماتقوووول اختي ام الغلا لاكن شو نسوي الكل قااال بعدينا عن الواااقع
خخخخخخ


.................................

قربت روضه من بدرالي كان قاعد وناثر اوراااقه وغااايص معاها
روضه:حبيبي شكلك هلكاااان متىبترقد
ابتسم الها :شوو اسوي لازم اجهز هالاورااق عشان الاجتماااعباجر
روضه:اخبار زايد استانس يوم قلتله عن الكرسي
تم بدر ايطالعها وهو سرحانوعقبها انسدح طايح على ريلها وهو ماسك يدها مقربنها من شفااايفه طابعقبله
بدر:شووو بقولج والله انه هامنيه وماادري كيف بيكون باجر شكله تعب وااايدمن موضوع نوور
بس زااايد قوي اكيد بيتغلب على هالامر وخلاااص حلم حياته صارقريب الله يعينه
ياليييل الشقى يا بدييير الرجال قده طاير معاد عنده حلم غيرتطليييع عيووون منصور من راااسه


على سجادتها قاعده وتقرا ايااات اللهبصوت جميل مرتل ونفس مطمئنه احلا اوقات حياتها فترة جلوسها بين ايدين الله ....مايهمها شي المهم رضااااه عنها
ولا تهمها اي خساااره تخسرها في هذي الدنياان يكون الله راضي عنها يكفيها وتشكر الله وتحمده ان صلتها به لين الحين موجوده ومشمنقطعه
وتدعووووه بالثبااات وانه يكون راااضي عنهادوووم وللابد طوت سيادتهاوابتسمت وهيه رايحه اتبدل ملابسها تستعد للنووم


وصلت الطياره فرنسا علىالساااعه ثماان فرنسا واول مانزل زايد وطلع من المطار صاحتيلفونه
زايد:الوووو
بدر:زااايد وين انته انا صارليه ثلاااث ساعااات جالبالدنيا عليييك وبعدين انته وين رنة تيلفونك مش في الدااار
ابتسم زايد:انا رايحاطلع عيووون منصووور
بدر حس ان الدنيا اتلف به وقعد على اقرب كرسي:شووووتقوووول ساااافرت؟
زايد:تونا واصليين
بدر:زااايد مايصييير هذا الي تسوييييهانته نسيييت انا البارحه شووو قلتلك اليوووم تسليمك الكرسي كيييف اتسويها يازاااايد وتسااافر
زايد:طاااابت النفس من هالكرسي ....بخليييك السياره وصلت واطمنمعايه مروان وفهد
سكر عنه واعلن تيلفون مروان الصوووت
هز مروان راسه بمعنىياليتك ماقلت له
خذ زايد تيلفون مروان واغلقه وابتسم له
اعطو صاحب السيارهالعنوان وعلى طووول راح ابهم لهناااك
كانت فله في منطقه خياااال وتدل على ترفصاحبها
زايد وهو يتامل الفله"اااااه يا نووور سامحينيه ما ادري بحااالج داخلكيييف بس غصبا عنيه بسوي الي بسويه
دخلو داخل وفتحو الباب الهم وتمو ايدورون فيالفله وكان اهناك بعض الخدم الي يتكلمون بالفرنسي
كانت عيووون زايد اتجوووول فيالمكاااان منصدم ويحس برجفه ترجفه
زايد:مستحيييييل نووور ترضى تقعد في مكان مثلهالمكاااان
التفت مروان للبار الموجووود ولزجاجاااات الخمر المصفوووفه وللتحفالمتمثله في اشكال ناااس بصور خليعه
زادت دقااات قلب زايد خوووف يا تراى شو اهوحااال نووور
زايد:منصوووور وييين؟
دخل عليهم ريال وكان يتكلم اللغهالانجليزيه قدر يعرف امنه زااايد ان منصور مش موجووود وانه سافر اليوووملايطاليه
زايد:ونووور زوجته اين هيه
طبعا باللغه الانجليزيه يتكلم خخخخخمافينا فضااايح مع مكحوله
الرجل:زوجته ذهبت معه
التفت زايد لمروان وفهد:الكلبيتحسب انه بيفلت من يديه
بعد ماطلعو من بيت منصوور اتوجهو لناس يعرفهم مرواناهناك ومن اهناك بدت تحرياتهم عن منصور واتضح الهم انه سافر مع وحده غير نووور واننووور اصلا مادخلت لفرنسا
زايد ويحس انه بينتف شعر راسه قريييب:يمكن في ايطالياسالت عنها اهناااك
مروان:اول بتاكد اذا طلعت من الامارات
وسأل مروان الطيرانالامراتي واتضح الهم انها اصلا ماطلعت من الامارااات
وقف زااايد مش مصدق:شوتقووول يا مروااان ماطلعت من الامارااات كيييف وهو ايقول انها عنده يمكن طلعهابجواز ثاني
مروان:وشو قصده من هالحركه
زايد:مايريدنيه اوصل الها ادريبه اهويدري انيه مابسكت له
مروان:اصبر انا بشوووف ..........عندك رقم جوازها عشان فيالمطار ايشوفووون صورتها ويتاكدون من الكمبيوتر
زايد:اتصل على بدر صورة الجوازعنده
في الاخير تاكدو انها ماطلعت من الاماراااات
تم زايد قاعد ويفكر مشعااارف على شوووه يستقر تفكيره ايخاااف انها حركه من منصور عشان ايرد ويياسمنها
زايد:تاكد يا مروان من منصووور متى سافر وهل رجع للامارات او اي مكانثاني
مروان بعد ما تاكد:منصور سافر في نفس الليله الي ملج فيها على نور وقررايسافر فيها
زايد:وشوالسبب الي منع نووور من السفر

بعد نصف ساعه وصلتهمالاخبااار
مروان:طلع جوازها منتهي
زايد وهو يحس بنفسه مش طبيييعي:اتصل علىمكتب الجوازااات وتاكد اذا طلبو تجديده
وعلى طووول اتصل مروان واتضح ان طلبتجديده موجووود لاكن المعامله محد رد عشان يستلمها والجواز عندهم
زايد:اكييييدطلع الها جواااز ثاااني
مروان:مايقدر
زايد:هربها بطريقه ثانيه
مروان:منصوور ماطلع من فرنسا الا اليوووم الصبح
زايد:اكيييد وراااه ناسثانيه لحووووه والحييين وين القااااااهااا
تكلم صديق مروان:انتم ردو وانا اوعدكممع ربعيه اننا انكمل الموضوع منيه ونعطيكم اي معلومات ثانيه ومنصور ولا يهمكماليوووم لاحقينه وبنعرف امنه كل شي
زايد:انا اريييد اوصلله
مروان:خله يازااايد وخلنا انرد يمكن نوور بعدها في لبلااااد
ماكانووو يدرووون ان قلبه منحرقوهو متاكد انها عند منصور والدليل كلامه انه عرف انهمالمسها

.................................................. .......... ...............

ثلاث ايااام مرت وحالة زايد كل يوووم اتزيد من اسوء لاسوءعرف بلااااوي وااايد عن منصوو وانه صاحب ثلاث بارااات بمراقصهن غير انه شريك لواحدفي تصنييع الخمر وتصديره
زايد وهو منسدح على سريره وهو يفكر"يارب نووورماتستااهل ايصير الها جذيه انا يارب انا الي استااهل حرمانيه منها بس اهيه ياربلازم اتعوضها اهيه صبرت واايد واتحملت وااايد ما اريد يارب اتكون نهايتها معمنصووور ارجوووك يارب ارجوووك انها اتكوون بعيده عنه
حس زايد بخجل انه منسدحوقاعد يدعو الله قام وتوضىء وصلا ركعتين طول في السجووود فيهن وهو يدعو الله من كلقلبه ان نووور اتكون بخير وبعيده عن منصوور بعدها قعد وتم رافع ايديه ويدعو وهو يسبنفسه ويسبها على تقصيرها وعلى كل الي سواه مع بنت عمه احااسييييس غريبه اجتاحته وحسانه يرتجف بين ايدين الله لين ماحس ان الدمعه خانته وتبعتها ثانيه وثالثه احساسهانه كان بعيييد عن ربه وتقصيره والتكبر الي كان فيه
على الفجر وصلتهم اخبار انمنصور رجع وعلى طووول اتوجهو له وهناااك حصلوووه وهو سكرااان ومعاه وحده انصدم باليدخلو عليه وياه من الضرب الي ايبرد الخاااااطر عاده الشغله مايبالها كلام عندفهيدان ومروان
زايد وهو ماسك شعره:وييين نووور
منصور:نووور صااارت ملكيهراااحت ع علييي عليييك
زايد:ارمس وين خليتها
منصوور:انا ما ادااانيك يازااايد من يوووم كنا صغااار وانا ما ادااانييك انته كل شي تحصله والسبه واسطةابوووك تذكر يا زااايد يوم انظرب بسبتك
زايد وهو يسكر ثمه:جب جب ما اريييداتذكر شي اريييد اعرف نوووور وييين؟
منصور:هههه سوو فيه الي بتسووونه مابقووولكوبتبطي اتدورها
بكس انظرب به على ويهه خلاه يفقد وعيه
صديق مروان:انتو لازماتسافرون اليوووم ترا شرطة فرنسا ماترحم واكيد بيحققون في موضووع ظربه سافرو يامرواان السالفه تراها بتظرك انته اكثر
على المسا وصلو للبلاد وكان زايد شبهمنهااار
في ميلس ابو فهد دخل زاايد وقال لخاله بكل شي عن منصووور
زايد:هذاالي بيعوضها يا خاااليه هذااا بتقووول اليه الحييين من في ذمته صااارت
قعد ابوفهد منهد حيله من كل الكلاام الي قاله زاايد وتم ايلوووم نفسه على اليسواااه
ابو فهد:انته الي حديتنيه يا زااايد انته كله منك
هز زايد راسه والتفتوطلع


..........................................

بعد يومين قعدتنوره عدال خليفه:ماشي اخبار عن نووور يا خليفه
خليفه:هذا احنا اندور ونسأل يااما انه طلعها من لبلاد بطريقه غير قانونيه او انها موجوده في مكان واحنا بعدناماطحنا فييه
نوره:يارب انها اتكوون بخير اهم شي
خليفه:لعيااال رقدو
نوره: اممممم
خليفه:شوووه
نوره:ترا اليوووم يوم العائله لا تنسى
وقف خليفهمتحفز:افا يا ذا العلم اليوووم اليوووم وانا ماكنت ادري زييين انيه ضويييت ومابتعند زااايد
نزل وشلها وهو متوجه للسلم
نوره:ايييه نزلنيه
خليفه:توصيييلهيابنت الحلااال توصيله بالمجااان ...تعبير عن شعوووريه بالفرحه اناا احب اليومالعائلي هذا ههههه على الاقل بحصل شوية حناااان ولا انتي نسييتي انج قلتي لااازماتوزعيين حنانج على الكل
ابتسمت نوره وهيه تدعس ويهها في صدره وقبل لا يدخلوووننزلها وهو يعانقها عناااق حااار حست نوره انها ذااابت امنه بعدها دخل وتوجه للشلهورقد بينهم وهو يوزع قبله على الكل وهم ايبادلونه القبل
خليفه:يا زييين اليوومالعائلي زيناااه هههههه
نوره:الحين يا زييينه عقب بيصير لحوووه مالنا بد منهليوووم هههههههه
التفت الها :قرييب يعني ؟
نوره:مااا ادري
خليفه:انزينخلي دوريه اخر واحد في الحنان
كانت نوره تفرك ايديها بكريم وهزت راسها بلا وهيهمبتسمه
خليفه:لييييش؟
نوره:انته خلص دوورك نسيييت
واشارت بنظرهاللباب
خليفه وهو يقعد:لالا حرام عليج هذاك كان حنانيه لج ....انا مصر اريد حنانجاليه
نور وويهها يحمر:بشووف
وانسدحت عدالهم بينه وبينها فطوم ودانوه
تمايبادلها النظرات لين اتخربطت والتفتت للجهه الثانيه وشوي وحست بانفاسه قريباذنها
غمضت عيونها:وبعديييين معاااك
خليفه:انا كنت اريد اكلم هنوده
كانتهنوده مجابله نوره
رفعت هنوده راسها له
وحوطت يده خصر نوره
خليفه:شحالجهنوده اخبار الامتحان الامسي
حاولت نوره تبعد يده وكان ايضما اكثر
هنود:زييينبس المس قالت مابتحسب العلامه النا
خليفه:افا لييش
هند:ما ادري
غمضت نورهعيونها وتمت تسمعهم ايسولفون وخليفه مستاانس على استسلااامها
لين مارقدو اليهالابعدت يده وقامت
خليفه:على ويين
نوره:بشل فطامي وبروح فوقالشبريه
خليفه:وانا اروح معاكم؟
نوره وهيه صاده بابتسامتها:لااا....خلك عندهمعطهم من حنااانك
خليفه:زييين امرنالله

............................................


كان زايد قاعدعلى طاولته في الحديقه ومثقل بالحزن والتفكير طوول يومه واتصالاته ماوقفت مع مروانوربعه في فرنسا
زايد:ياليتنيه بس مارديت لين اخليه يتكلم شووو سوابها ووينوداها؟
هنيه:ياباااشه
التفت لهنيه الي كانت اتدور اهو ايكلممنوو
زايد:علوومج؟
هنيه:مفيش اخبااار ياباااشه عن الست نووور؟
زايد:ااااهيا هنيه لو في اخبار بتحصلينيه مجابل ويهج
هنيه:بتقول اييه يا باااشه
وقفزايد:ماشي ماشي
مشى كم خطوه ورجع التفت الها:دعواااتج يا هنيهدعواااتج
هنيه:انته رايح فيين ياباااشه دانته مكلتش حاااجه دا وشك صايراصفر
هز راسه والتفت راايح نفسه ايلاااقي حد ويحط راسه في حضنه ايحس بالوحدهالوحده ترجع له مره ثانيه ....ماتدرووون هذا كان احساااسه قبل لايشوف نووور حتى لوكانت يدته موجوده لاكنه كان ايحس بالوحده ومن يوم ما شاف نور وتاكد انها بنت عمهالاحساس هذا اختفى توه بس منتبه لهذا الشي
غصه كانت ذابحتنه ونفسه لو يرجعايصاااارخ لاكنه تعب من الصريخ محد حاس فيه وهو مش قااادر يطلع الي فيخاااطره

.....................................


اتصل مروان علىزايد
زايد:هلا مروان
مروان:زايد وصلتنا معلوماات ان نور دخلت مستشفى راشد فيدبي في نفس اليوم الي سافر فيه منصور
زايد حس ان قلبه وقف لييش شو صااارفيها
زايد:ارمس يا مروااان لييييش؟
مروان:اممم حسب المعلومات انها كانت اترجعواغمى عليها
بقبضة يده ضرب الطاوله الي جدامه:الكلب شووو سواااابهاااا وشو صارعقب؟
مروان:ماشي طلعت بعد كم ساعه وكانت معاها بنت فرنسيه والسواق
زايد :وينها يا مروااان وينها طلعووووها طلعوها من تحت الارض ولا فوقها ....لازمتلقونهاااا
مروان:والله يا زااايد انيه طول وقتيه وانا اتحرا عنها وان شاللهقريب نلقاها
سكر مروان وتم زاايد ينتفض
"
احلاى مفاجئه يا زاايد انكمالمستها....احلاى مفاجئه يا زاايد انك مالمستها...احلاى مفاجئه يازايد انكمالمستها"
زايد:بس بس بـــــــــــــــــــــس
طلع زايد من البيت وهو في حالهيعلم ابها الله والدليل صوت سيارته الي الكل يسمعه من حوله
نفسه بس يعرفشوحالها وويناهيه


.................................................. ......

نرجعلليوم الي صارت فيه الملجه
طلعت نور وركبت مع منصور السياره وكان منصور قاعدجدام وعداله ايسوق الدريول وتفاجئت ببنت فرنسيه بقصه شعرمثل الريايل
ولبس فاضححست نور بانقباض في صدرها من اجواء السياره بعد ما ابتعدو بدا منصور يلعن ويشعنويسب باللغه الفرنسيه الي كانت نور تفهمها بس ماحبت اتوضح هذا الشي كان يتكلم عنجوازها وانه مايقدر ايسافر ابها تكلمت البنت الي جنبها اتهديه وهيه تقولهحبيبي
تكلم منصور انه مايقدر اياجل سفره لانه خايف من اشيا وايده وان كل مخططاتهبتخترب وقال الهم اينزلونه في المطار وياخذون نور لشقه في دبي لين ايحصل طريقهلتسفيرها
كانت نور على وشك تتكلم وتقوله وين بيتركها لاكنها فضلت السكوت وهيهلازمه الاستغفار ومتوجهه بالدعا ان الله مايتركها في محنتها هذي سمعت منصور وهو يسبزااايد وكيف انه حااقد عليه وانه تكلم عن الضرابه الي صارت بينه وبين زايد قبل سفرزايد حست باحاسيس غريبه وكره ناحية منصور يارب ابعده عنيه والي صدق قهرها انه طلبمن البنت تعطيه زجاجه من الثلاجه حاولت البنت تخفيها عن نور بس نور
عرفت شواهيه الزجاجه تمت ساكته ولا كانها تفهم شو يدور حواليها ودقات قلبها اتزيد واتزيييدعند المطار نزل منصور وفتح الباب من جهة نور
منصور وهو منزل نصف جسمه:حياتياسمحيليه انا مظطر اسافر عنديه عقد عمل ضروووري لازم احضره باجر الصبح وانتي طلعجوازج منتهي بس لا تخافين انا بخليج مع داليا واهيه بنت حبوبه لين ايخلصون اجراءاتجوازج وعقب بيلحقونج صوبيه اوكيه حياتي
نور :طيب خلنيه عند بيتخاليه
منصور:لالا لا ما اقدر هم يتحسبونج الحين سافرتي معايه مايصير اقول الهمبروح عشان عمل اكيد مابيقدرون بس انتي بتقدرين صح
هزت راسهابنعم
منصور:لاتخافين بينا بيكون اتصال دايم اوكيه حياتي والله كان نفسي اقعدمعاج لو على الاقل ساعه بس ماقدرت الطياره بتفوت عليه ومافي طياره ثانيه الاباجرالصبح مظطر حياتي برووح وانا قلبيه منحرق
نور:الله يوفقكويحفضك
منصور:ياسلااام والله ان كلامج شي وصوتج شي الله يصبرنيه بس ...حياتيممكن ترفعين الغطا عشان اودعج
نور بتوتر:لا ارجووك ما اقدر اكشف...بعدين لازماتراعي حيائي
منصور:اسميه ولد عمج مش عارف النعمه الي اهو فيها هههه ياله حياتيقريب نتلاقى
لفت نظرها شي عورها قلبها بالفعل يوم شافته سلسله في صدره عليهاصلييب ما انتبه منصور انه وضح
ودع منصور نور الي ماقدر يقعد معاها حتى ربع ساعهوتوجهت السياره عقب بنور والبنت لدبي كانت نور خاطرها اتكلم حد
احساسها كانفضيييع واهيه اتروح مع هالناس ياترى كيف اهيه الحياه بتكون عقب ومنصور منصور صدمهحياتها اااه يا ولد عمي نارك ولا نار غيرك
قبل لا يوصلون للمكان المطلوب قفزتالبنت لجدام
وطلعت زقارا وبدت ادوخ وكل شوي تتبادل مع السواق قبل
حست نورانها ماتقدر تستحمل الوضع مع سماعها لكلمات اشمئزت منها وما ان وصلو نزلت وهيهاترجع من كثر ماجلبت جبدها
واول ما وقفت فقدت وعيها وعلى طووول نقلوها للمستشفي
البنت سالت يمكن اتكون نور حامل لاكن المستشفي قالو الها انها بعدها بنت بعدالفحوصات الي سووها الها
ومن عقب استردت نور عافيتها وخذوها للشقه الي تمت فيهانور لين اليوم وهيه مش قادره تتواصل مع اي حد والبنت ملازمتنها طول الوقت
منصوركل يوم ايكلمها ويتعذر الها انهم ماقدرو ايكملون الاجراءت للجواز لان اهناك اوراقناقصه والاوراق اكيد بتكون عند زايد وهو في الواقع خاف ان حد ايراقب الي بيراجعونمعاملة الجواز فوقف الاستمرار في المعامله
نور طول يومها في غرفتها وغافله علىنفسها الباب وماتفتح الا اذا تاكدت ان السايق مش موجود في الشقه حاولت كذا مره فيدعوة البنت للاسلام باللغه الانكليزيه لاكن البنت كانت اتصد عنها وماتعطيها مجالاتكمل كلامها بلاوييه وايد وخاف ان امره مفضووح
انعزلت نور بنفسها وكانت فترهبينها وبين ربها مستمره في الدعا والاستغفار والتسبيح لين ما حصلت نفسها مطمئنهوسلمت امرهالله

.................................................. .......... ..

استقبل زايد عمة نور الباكستانيه ومعاها بنتها وحرمة ولدها وولدهاوالبنتين من اعز صديقات نور
بعد مايابهم الدريول من المطار وفتح الهم الجناحالي تحت وقالهم يعتبرون البيت بيتهم وخبر عمة نور عن الي صار لنور وطلب منها الدعاعشان يلقونها او يعرفون وين اهيه
حزنت العمه ومعها البنات واجتهدن بالدعاء حقنور
هنيه في البدايه كانت تدخل عليهن وتطلع ماتعرف كيف تتكلم معاهن لاكنهن عقبكلمنها باللغه العربيه واستااااانست وتمت تحضنهن
هنيه:يا خيبتي دانتو من ريحةالحباااايب اااه فينك يا نووور ربنا يرجعك بالسلاااامه
العمه:ههه لاتخشين عليهاانها قويه ولن يصيبها شيا ان شالله
هنيه:من بوئك لباب السما يارب
وحده منالبنات:اماااه ماذا تعني من بؤك
هنيه:يا خرااااااشي دنتي بتسالي زي ماكانت نوربتسال ...بؤك بؤك البؤ دا هو ....من بؤك دا يروووح فوووق عند السما عند الله معلومدلوقتي
البنت:دلوقتي
هنيه بفرحه:يالااااهوي اااه البنت نووور طلعت بؤبؤ عنيهوهيه كل شوي بتعيد الكلااام الي بقوووله .....يا ترا فين اراضيك يابنت يانووور
طلعت هنيه وهيه تمسح دموعها وتلاقت مع زايد برا
زايد:هنيهشبلاااج؟
هنيه وهيه اتصيييح:دنا افتكرت الست نووور البنات قوا بيتكلمو زيهاااايا باااشه مفيش اخبار عنها
زايد:ياااالله يا هنيه انا فكارج الحييين انا بروحيهمش في حاله ...علوم ضيوفج ان شالله مرتاحييين
هنيه:ااه يا باااشه دول بيشكروفيييك
زايد:انزيين بيضي الويه عاده اليوم في العشا وطالعي الي يبونه
هنيه:حادر ياباااشه

...........................................

مرت ايام والحال على ماهو عليه
في يوم كانت نور قاعده وفاتحه علىالتلفزون اتشوف شو الاخبار من يوم ماشافت الاخبار مره مع البنت الفرنسيه وشافت انهمتكلمو عن زايد وكيف ترك كرسي الشعب من بعد ما اعطووه له والسبب سفره الطارئ لفرنساومن عقب تنازل عنه
هذاك اليوم نور وااايد تمت اتفكر في زايد وشو الي خلاهيتنازل عن الكرسي
من يومين الحين ماسمعت حس للبنت الي معاها طلعت امس وما رجعتكانت اتدور في الشقه وتحاول تتصل من تيلفون الشقه لاكن مافي فايده حتى الاكل قليلفي المطبخ
قعدت على واحد من الكراسي وضمت اريولها لحضنها واحساس غريب هاجمهااحساااس بالوحده والنبذ...معقوله اهيه الحين وحيده ومالها حد مالها حد يسال عنهاولا يفتكر اهيه وييين لو تموووت الحين محد بيدري ومحد بيفتقدها بتكون ذكرا كانتموجوده وراااحت راحت مع واحد غريب مايعرفون شي عنه
مايعرفون انه شراب وحاطط صليبوماخذنها بس انتقام من زايد ....نزلت دمعتها ومسحتها بسرعه ...دام ان الله معاهاماعليها من حد خلهم كلهم ايولووون
دخلت الغرفه وفتحت التلفزون الي عندها فيالغرفه وتمت اطالعه على برنامج الاخبار
ملت من سماع الاخبار وقامت وتوجهتللدريشه وطلت اشويه برا وعقب رجعت وقعدت على السرير لفت نظرها صورته ...اهو زايدوجهت كل حواسها وسمعها للكلام الي بتقوله الحرمه الي طلعت وصورة زايد على جنب
حطت ايديها على اذانها وهيه تسمعها تعلن وفاته وكلااام كثير عن انفجار السيارهبه وانه حتى بعد ماترك الكرسي الا ان ناس ثانيين متعادين معاه
شهقت وحطت يدهاعلى ثمها تمنع صرختها وهيه اتهز راسها
نووور وهيه ترتجف:لاااااا لاحول ولا قوةالا بالله لاحول ولا قوة الا بالله ....لاااا يا زاااايد لااااا....اااااه غصباعنها تمت ادموعها تنزل بغزاااره وهيه تحااااول انها ماتصرخ
نور:ياربييييييي
وتمت اتشاهق وهيه تنتفض
نور:يااااارب عفوك يارب عفوك اااااه استغفر اللهاستغفر الله
رن الجرس
وقامت وهيه ترتجف ومش مصدقه الي تسمعه وتدعو انه مش صحفتحت الباب واول ماشافت الي واقف جدامها اغمى عليها
زايد:نوووووور
تلاحقعليها ومسكها وشلها رايح داخل تبع صوت التلفزون ودخلها للغرفه وحطها علىالسرير
زايد:نوووور نوووور ردي عليه
قعد عدالها وشاف ويههها المحمر ودموعها ...كان على وشك انه ايلمها لصدره لاكنه تراجع وهو يدري انها مابترضى بالوضع هذا عدلحجابها وهو يناديها قام بسرعه وياب ماي
لاكنه انتبه للخبر الي في التلفزووونوقعد منصعق
زايد:لاااااااا عبد الحمييييد
اليوم يوم كان زايد في شركته اتصلهمروان وقاله انهم مسكو البنت الفرنسيه ومعاها السواق قبل لا يسافرون وانهم اعترفوعن مكان نور واعطاه العنوان في دبي
زايد ولان الصحافه من يوم ماتنازل عن الكرسيمش تاركينه في حاله طلب من سكرتيره ياخذ سيارته وهو ياخذسيارته وقاله يطلع بالسيارهللفله ويتركها اهناك ويطلب من اي حد اييه وياخذه من البيت
اهو طلع بسيارة عبدالحمييد وما انتبه عليه حد بينما الثاني طلع بسيارة زايد الي انحطت فيها له قنبله
بدا زايد يرتجف منفجع من الخبر الكل يتحسبه اهو الي في السياره كان حزييين علىعبد الحميد ظرب طرف لفراااش متندم انه تبادل معاه بالسياره
زايد:لااا يا عبدالحميد انا انا الي كان لااازم اموووت انته شووو ذنبك ياااارب عفوك
التفت لنوروعرف سبب اغمائها حس انه متشتت ومايعرف شو يسوي اتصل على بدر الي كان على وشك يتخبلمن الخبر الي انذاع وماصدق ان رقم زايد طلع عنده
بدر:الووووو
زايد:بدر انازااايد
بدر ورووحه تنتعش مره ثانيه:زااااااااايد انته وييييييين
زايد:اناموجوووود يا بدر عبد الحميييد عبد الحمييد اليكان في السياااره اااه يا بدر شوووهالي يصييير ....ليييش مش راضييين يتركوننا في حالنا الكرسي وتركته الهم شووويبووونبعد...شو ذنب الريال ايروووح فيها
بدر:زااايد انته وييين وشووو صار
زايد:انافي دبي
التفت لنور ورجع ايطالع التلفزون
زايد:لقيييت نووور يا بدر لقيييتها
فتحت نور عيونها واعتدلت وهيه تسمعه وتمسح دموعها وتعدل حجابها كان معطنها ظهرهوقاعد مجابل التلفزون وهو قاعد على نهاية السرير الثاني
زايد:تبادلت مع عبدالحميد بالسيارات عشان الصحافه ماتلحقنيه ورحت الها بعد ماقالو اليه مكانها اااهيابدر عبد الحميد مايستاااهل ليتنيه انا بدااله...انا ادري انه منصووور الكلب وراهذا كله ...ليتنيه مارجعت من فرنسا الابعد مااطلع روووحه
التفت الها وشافها تمسحدموعها
زايد:بدر بخليييك الحييين
سكر اليلفون وقام متقربمنها
زايد:نوووور
انفجرت نور في نووبه صياح قويه وهيه تنتحب بصوتعااالي
زايد وهو يقعد بين السريرين:نوووور ارجووووج
لاكنه ماقدر يتكلم وهيهنحيبها يعلى ويعلى...اول مره يشوفها بالوضع هذا ياما صاحت عنده لاكن بالشكل هذا ابدماقد شافها عوره قلبه وحس انه حتى لو يتكلم مابتسمعه من صوووت صياحها العاليونحيبها
حط راسه بين ايديه وضغط بقو
زايد:ارجووووج يا نووور بس
لاكنهااستمرت اتحس انها كبتت وايد وايد والحين مافي مجال انها تسكت اهيه نفسها ماكانتاتريد ايصير جذيه لاكنه غصبا عنها...
زايد:ارجووووج يا نووور ارحمينيه ليش تبينتذبحينيه قولييليه شو صااار الج شي سوااابج الكلب
لفت حجابها زييين وبدا نحيبهايهدا اشوي اشوي
بينما زايد كل طاقته انهدت وتم قاعد على الارض بين السريرينايطالعها
زايد:نوووور ....نووور ارجوووج طالعينيه شووو صار لج
هزت راسهابماشي
زايد:انتي بخيييير
هزت راسها وهيه تشاهق شهقات بسيطه وعبرتها بعدهاموجوده بنعم
زايد: بس بس الله يخليييج ذبحتينيه
رفعت نظرها له وشفايفها ترتجفوحست انها ماتقدر تتكلم والعبره بعدها موجوده
زايد:نووور اوعدج يا نووور ان كلشي ينتهي وانا ااااسف والله ااااسف على كل الي ياااج منيه سامحينيه يابنت عميهسامحينيه
رجعت نوور ترتجف اكثر وعبرتها اتزيييد
زايد:سامحينيه انا مستعداعوضج عن كل الي فااااات
هزت راسها بلاااا:مااااااريييد شي اريييييد اردباكستاااان انا غلطت من البدااايه يوووم يييت انا الغلطااانه
شو مستوي عليهاعيش اهناااك وانا مرتاااحه ولا انيه اعيييش الحياه الي عشتها وانذليتها اهنيييهارجوووك يا زااايد رجعنيه باكستااان رجعنيه
ورجعت اتصيييح اكثر
زايد:نووورادري انيه انا السبب في الي صارلج كله وانا ااااسف اسف ونااادم على كل شي ...يانووور لاتفكرين احساسج الي كنتي اتحسيبه في باكستان بالوحده بس صاير لج حتى انا يانووور حتى انا دووووم احس بالوحده رغم ان هليه بعدهم موجودين لاكن الاحساااسبالوحده كان موجووود
احلفلج يا نووور انه من اول يوم شفتج فيه وعرفت انج بنتعميه الاحساس هذا راح وماصرت احس فيييه ...لاكن شو تبينيه اسوي وانا رابي على افكاروانيه اشوف نفسيه فوق كل حد ....انتي ماتدرين بالصراع الي انا كنت عايشنه طول الوقتالي فاااات ....اقسملج يا نوووور انه حتى دقات قلبيه من هذاك اليوووم اختلفت ...وانيه كل ما اشوووفج اتزيد دقاااته لاكنيه كنت اصارعها واكلمها بعقليه ان هذامايصييير من اول يووووم
....
ماتغيبين عن عينيه الا وانا احس بشووووق لشوفتج صحقسيت علييج وعاملتج معامله زفته لاكنيه كنت من داااخل اتالم
كنت اشوووف انيه وحشواستغرب من تصرفاااتيه لاكن ايتم عقليه ايشجعنيه ويقول استمر ولاتعطي لهذي العواطفاي اهميه
ويصورليه انيه لازم اوصل للي اطمح له دوووم وانج وانج انتي منالمعرقلااات الي تمنعنيه للوصول لطموووحيه
شفتي يا نووور انسان في صراااع بينقلبه وعقله هذا انا ...كنت اكلمج واعاملج بعكس احساسيه ناحيتج وكل ما شفت انيهخلاااص بضعف جدامج
اتزيييد قسوتيه علييج...سامحينيه يا نووورسامحينيه
نور:انا يا زايد انا الي ماكنت فاهمه شي ماكنت متخيله ان في انسانيحتقر الناس جذيه ...ابدا ماوصل تفكيريه للي كنت انته اتفكر فيه ...ولو كنت ادريماهنت نفسيه عندك ...ما طلبت منك الزواج وانته محتقرنيه بالصوره هذيج مع انه واللهان نيتيه كانت صافيه وما يا في باليه انك بتحتقرنيه اكثر لانه ما كان جداميه الاانيه اساعدك يومها
....
.
زايد:لا يا نووور انا ما احتقرتج هذاك اليووومبالعكس انتي ماتتخيلين فرحتيه يوم قلتي انج تبين تتزوجينيه وتسافرين معايه ...احساسخفي كان موجود اهنيه بالفرحه
حاولت اكبته بعد بقسوتيه عليييج ...يومها اتاكدتانيه مش وحيييد وان في حد فكر فيه كنت والله محتاجنج وفرحت وااايد بس مابينتفرحتيه..انا حسيت وعرفت انج ماسويتي جذيه الاعلشانيه بس اتكبرت علييج وانا نااادمعلى فعليه
نور وهيه اتهز راسها بلااا:لا يا زايد لاا انته كنت تحتقرنيه لجرئتيهما انسى هذاك اليوم يوم جبرتنيه اعق ملابسيه جدامك عشان امنعك من الحرام ما انسىنظرتك الي كنت مستحقرنيه فيها وانا والله كنت جاهله وكنت امفكره انك تغضب ربنا
ومافي طريقه امنعك فيها الا بتنفيذ طلبك ما ادري انه بتصرفيه بتزيد فيتحقيريه
زايد:نوووور شو تسمين انيه من هذاك اليوم حرمت على عينيه انها اتشوفالحرام الي منعتينيه امنه...ادري انه موقف صعب حطيتج فيه وانا ماكنت ادري انجبتجبرين نفسج عليه وادري انج ماكنتي اتريدين امنه الاغراء لاكن انا الي حديتج واللهان الي صار هزنيه من داخل وعرفت بعظم الذنب الي كنت اسويه....يا نووور انتيملكتينيه وملكتي قلبيه بس انا الي كنت اعاند نفسيه
...
وتميت على عناديه لين ماحسيت ان قلبيه اتمرد عليه وكان على وشك انه يفضح نفسه وماكان جداميه غير انيه اكبتهفي اللحضات الاخيره...كنت خايف انيه بعد ما ارجع ينجلب الحال وارجع اعاملج بالقسوهمره ثانيه وكنت مقتنع انيه برجع لوضعيه القبلي
على طووول يا نووور من المطار قلتلبدر ايودينيه عشان اخلص معاملات الطلاق عشان اخلص من الوضع الي كنت فيه والله يانووور ماتدرين بحاليه هذاك اليوووم
ندمت وعضيييت ايديه من الندم وماكان جداميهالا انج ماتدرين بامر الطلاااق ما قدرت لان الي كنت امفكرانه بيصير ما صار صرت مثلالمينووون ابااات الليل مع ثيابج وكل يوووم اتخيلج عنديه والله يا نووور والله لوكنت ادري بامووور الطلاق وانج عادي ترجعين اليه في فترة العده انيه ما اضيييع هذيجالليله الا ومرجعنج لاكنيه ماكنت اعرف بالعده الا يوم قلتي انج تبين تقعدينها فيبيتيه
ويوم عرفت انيه اقدر اردج انتي صديتي عنيه ونفس الشي...عشت وقت مايعلمهغير الله
وقلت ماعليه مصيريه الاقي حل ومصيريه اتكلم لاكن الي غث عليه الخطاطيبالي طلعوليه فجئه وقربت حينها ايين صدق
قلت ماعليه منهم الي بيحاول يا ويله منيهوانا بعرف اتصرف حتى يوووم يتينيه وقلتيليه عن عمتج ...سامحينيه انيه مالقيت الج حلهذاك الوقت لاكنها كانت فرصه اليه
ما اعرف ليش كنت عاجز عن التصرف وشفت انهافرصه ...من كلمتج عن شرطيه وانا في حالة ترقب وانتظار ماكنت اريد اذلج وكنت ارييدجبصدق
لاكن يوم ييتي وما صار الي كنت اريده حسيت انيه خسرتج خلاااص وان ما صار فيقلبج اليه مكان
ما يا في باليه الي صااار
ااااه يا نوور انا مت هذاااكاليوووم مت ومادري كيف امشي بعدنيه
ارجوووج يا نووور ارجوووج انج اتسامحينيهوتعطينيه فرصه اعوضج عن كل الي فاااات
كانت قاعده ومنزله راسها تسمعه ودموعهاتنزل هزت راسها بلاااا
نور:ما اريييد يا زااايد ما اريييد ارييد ارجع لباكستااان
رفعت نظرها له وعيونها تدمع:انا الحين يا زااايد ما صارت عنديه مقدره على الصبروالتحمل كل طاقات التحمل نفذت منيه صح ان الله معايه بس ما اقدر اضحك علييك واقولكانيه مثل لول
انا خلااااص عفت العيشه اهنيه ...الفتره الي فاااتت حسيت فيهاانيه وحيييده في هذي الدنيا وان محد افتكر في الي صار اليه ..حتى عميه ارخص اليه معالغريب وكانيه حمل عليهم وافتكو منيه
زايد:لا يا نووور لااا لا تقولينجذيه...انتي ماتدرين باحوالنا عقبج
نور:زييين دام انيه اعني الكم شي خلووونيهواتركنيه اسافر باكستااان ...انا تعبت تعبت خلاااص ...ارجوووك يا زااايد طالع موضوعزواجيه من منصووور هذا وخلصنيه امنه ...انا ماكنت موافقه عليه الا ان عميه قال انهاعطاه كلمه ومستحي ايرد في كلامه معاه..يا زااايد هذا طلع واحد خماااار او
ورجعتنوور لنوبة النحيييب مره ثانيه وحس زايد ان منصور اذاااها..... اكييد اذا كان سببدخولها المستشفي الترجيع والاغما وفي نفس ليلة سفره اكيييد انه سوابها شي
عصرزايد طرف لفراش مقهووور
زايد:نووور انا مستحييييل اخليييج ترجعييين مستحييييلومنصور هذا قريب تسمعين عنه علوووم وبفكج امنه
نور:ورجعنيهلباكستاااان
زايد:خلاااص يا نووور خلاااص اسكتي ارجووووج...وقووومي يالله خلينانرجع
هزت راسها بلااا:ما بطلع منيه الا بورقة طلاقيه امنه ..ومنيه على المطاراريد اروووح سيده
غطت ويهها مره ثانيه بيديها وتمت اتصيييح
قام زايد وطلعوعق بنفسه على الكرسي برا بعد ما كلم بدر وطلب امنه ايي وييب روضه معاه
ما حسبنفسه عقب وهو يغط في نوووم عميق من عقب ما جافااه النوم الفتره الي فاتت وكان نومهمتقطع ...الحييين خلاااص لقاها وماعليه من حد ولا منها مستحييييل ايفرط فيهاوبيقنعها باي طريقه المهم اتم عنده
كان حزين على حالها وحال ربيعه الي مات بدالهوغاااب عن الدنيا في نومتههذي
.................................................. ........

بعدساعتين رن جرس الباب ونقز من رقاده ورااح سيده للباب اول ما فتحه اندفعت روضه وميواليازي داخل اينادن نوور
اشار الهن زايد للغرفه وركضن الها
رفعت نور راسهامتفاجئه بالبنات وزااادت دموعها وهن اينطن عليها ويحضننها
وعلت الاصوات فيالغرفه من نحيبهن معاها
كان بدر واقف عدال زايد الي رفع راسه فوووق:ااااه يا بدراحس انيه تعبااان تعباااان واحس روحيه بتطلع منيه
بدر وهو ايحط يده على كتفزايد:يا ريال اتعوذ من ابليس والحمدلله على سلااامتك
زايد بالم:ليتنيهبداله
ابتسم بدر:ابشرك الريال بخير نقز من السياره اول ما حس بالخطر ..ايقول سمعصوت العداد ههههه وتذكر حادثك القبلي وقال اكيييد انها قنبله والحمدلله صدقحدسه
زايد وابتسامته تتسع:صدق يا بدر
نزلت دموعه غصبا عنه
بدر:زااايد مااحيييدك جذيه
زايد:انا خلاااص يا بدر صرت ما اتحمل
والتفت للغرفه الي فيهانور وتذكر كلامها انها حتى اهيه صارت ماتتحمل
رن الجرس والتفت لهزايد
بدر:هييه تذكرت ترا الشله كلها من درت حركو ...عميه ابو فهد ليتك شفته كيفقعد ايصييح مثل اليهال يوم قلناله انك مش انته الي في السياره وانك لقيت نووور
حتى يدوووه قالت انها لااازم تي
ابتسم زايد والتفت للباب وفتحه وكانخاله
خذ زايد بالاحضان وتم ايصيييح اشويه ويتعذر له
ابو فهد:وينها يا زااايدوين بنتيه
اشارله للغرفه وهو يتجه ليدته وياخذها بالاحضاان ويهدي رعشتها والغصهفي حلجه
بعدها مشاها لين غرفة نور وقالها تدخل الها وتم اهو برا بس يسمعالنحيييب داخل
سلمت ام فهد عليه ودخلت وراهم
نور كانت مش متخيله انهم كلهمعندها تمت اتصيييح وماتعرف شو تقووول تم ابو فهد يتعذر الها ويقولها انه كان يتمنىالها سعادتها وتم يطلب منها السموووحه
حتى وفد خليفه ونوره وصل بعد نصف ساعهوانضمو للشله داخل
واخيرا وصلت العمه وبناتها مع فهد الي طلب امنه زايداييبهم
نادى بدر روضه وقال الها تخليهم يطلعون كلهم برا عشان يعطون لعمة نورمجال تاخذ راحتها مع نور
الشقه كان فيها صالتين صاله صغيره تربط الغرف ومجلسبروحه منعزل الكل اجتمع في المجلس الكبير وفتح زايد الباب للعمه واشار الها لغرفةنور
دخلت العمه اول شي على نووور ورفعت نور نظرها الها مش متخيله اليتشوفه..فركت اعيونها كذا مره هل هذا حلم ام شوووه اهيه متخيله انها يمكن ماتتالحييين
قربت العمه منها:نووور الن تقومي لتسلمي علي
نور باللغه الباكستانيهودموعها في عيونها:انا كانني رحلت من هذه الدنيا واراكم عندي مجتمعين في الجنه هلما اراااه حقيقه
قعدت العمه عدالها وضمتها لصدرها وانتحبت نور من اولويديييد
ابتعدت نور عن العمه عقب وتمت تتلمسها وتتلمس ويهها :هل انتي عمتي حقاهل ما زلتي على قيد الحياااه هل ما اراااه حقيقه ام خياااال
العمه:نووور حبيبتيانني حقا هنا ....قد ارسل ابن عمك زايد من يتحرا عن حالتي بعد الحادث وقد قامبارسالي للعلاج في الخااارج على نفقته وكما ترينني انا بخير والحمدلله لا اشكو منشي
وقد عدت من العلاج قبل ايااام واستقبلني ابن عمك في بيته وقد قام بتضييفنا فيبيته ولم يقصر علينا بشيء
تمت نور اتصيييح في حضنها وتحمد الله وتشكره
البناتمن ورا العمه ودموعهن في عيونهن:الم يحن دورنا
التفتت الهن نور وعيونها بعد مشمصدقه:انه كثير يا الااااهي كثييير
قامت واحتضنتهن وماقصرت معاهنبالنحيييب
ام فهد وهيه واقفه برا:بس عليها ذبحتوها من الصياااح لبنيه بيوقفقلبها من كثر ما صااااحت
كان زايد قاعد معاها في الصاله الصغيره وهو ساند راسهعلى الكرسي ويده متخلله شعره ويطالع فوووق "هذا اشويه عن الصياح الي صاحته اولشي
التفت زايد لهنيه الي قاعده على الارض وتصيييح
زايد:هنيه...مابتدخلين انتيبعد
هنيه:لاء انا مش حخش عليها كفااايه كفااايه الي هيه فيييه ..يا لاااهوي دناحموووت من العيااااط
ابتسم زايد ووقف:هنيه شوفي المطبخ شو ناقصه وانزلي البقالههاتي الي ناقص
نقزت هنيه:حااادر يابااااشه من عنيه
حدرت هنيه المطبخ وكانتنوره فيه
نوره:هلا هنيه
هنيه:الباااشه قااال ليه اشوف ان كان في حاجهناقصه
نوره:هو في اصلا حاجه يا ويييليه يا نووور مادري على شوووه كانتعايشه...انا كتبت لخليفه كل حاجه انريدها وراح ايبهن
هنيه:يا خيبتي ..داالباااشه حيزعل
وفتحت هنيه عيونها على وسعهن وخبطت على صدرها:يالااااااااااهويايه دا الي انا شيفااااااه
التفتت نوره لزجاجات الخمر
نوره:هيييه صدق تعاليخلينا نجمعها وانعقها قبل لا حد ايشوفها والله ان قلبيه معورنيه على نووور ياله ياهنيه طالعيلنا كيس
هنيه وهيه ترجف:وعايزاااني امسك البتاااعه دي
نوره:بنعقهنفي الزباله يا هنيه شوووفي في زباااله كبيره اكيد تحت روحي وعقيهن فيها
هنيهوخبطه ثانيه على صدرها:عيزاااني اشيلهم لتحت دنا يمكن ارمي نفسي بدالهم لاء يا ستيمادرش دنا ربنا حيحاسبني ااااه الملايكه حتكتب اني شلت البتاعه دي في يوووم بعدينيعنهن يا ست نوووره
نوره وهيه تضحك:هههههه يا هنيه يا هنيه شو بيحاسبج ربناعليييه انتي بالعكس بتاخذين اجر انج بتخصينا منهن
هنيه:هو مييين الي كان بيشربالبتاعه دي
نوره:الله يعلم يا هنيه الله يعلم ...هااه شو قلتيبتنزلينهن
هنيه:طيب طيب ...بس يا ست مش حاقدر امسك الكيس كويس
نوره:هههه لاان شالله بتقدرين ياله فديتج
مسكت هنيه الكيس وهيه تتنافض وتتحرطم وفتحت الهانوره الباب
مشت هنيه والاكياس في يدها وتوها واصله الاصانصير طلع الها مروانوهو لابس لبس الشرطه وصرخت وهيه اتفج الاكيااااس
هنيه:والله يا سعدة الشرطه انهممش بتعوووني والله انا مليييش فيهم دنا دنا دنا كنت رايحه ارمييييهن يالاااهوييالاااااهوي دنا رحت في ستين داااااهيه
تم مروان ايطالعها ومستغرب
نزل وفتحالاكياس وهنيه تلطم ويهها وتقسم وتحلف انها مالها خص فيهن
مروان بنبرهحاااره:شووو هذاااا خمر
هنيه:ابوووس ايدك يا باااشه مليييش فيهم دنا غلبااانه ياباااشه دنا عبد المامووور وقالولي ارميهم في الزبااااله
يا باااشه ابوس ايييدكدنا غلبااانه ياباااشه وربنا انا غلباااانه والبتاااعه دي مش لييييه
وقف مروانوقف:لالالا انتي متهمه بترويج الخمووور ياله امشي جداميه على المخفر
بدر منورااه:مروااان حرااام عليييك صبيت قلبها
ضحك مروان بصوووت عالي وركضت هنيه لبدرتقسمله وتحلف له انه مالها خص
بدر:يا هنيه هدي اعصااابج هذا مرواان اخويه اللهيسامحك يا مروااان
هنيه:مروااان مييين ؟
بدر:مرواان اخويه الضابط مروان تعاليتعالي وهاتي الاكياس رجعيهن داخل ضحك مروان وتعداهم ايريد ايروح داخل
مروان:شوالوضع داخل
بدر:ادخل عميه وزايد وفهد جدامك رح سيده اخر الممر في ميلس
راحعنهم مروان
وطلب بدر من هنيه اتقوم من الارض
هنيه:ما اقدرش يا باااشه دناركبي سااابت
ضحك بدر وشل الاكياس ورجعهن للشقه مره ثانيه وهو ايقول الهاتلحقه
قبل لا يدخل مروان الميلس طلعت مي من الميلس وكانت متغطيه وشهقت يوم شافتهبصوت واطي مر عدالها ووقف
مروان:مي؟
عقت الغطا وهيه مبتسمه وزادت ابتسامتهلشوفتها
مروان بتلحين الكلمات:حظ عيني تشووفك كل يوووم حضها وانت
لبست غطاهابسرعه وهيه اتشوف بدر داخل وكمل مروان طريقه داخل وهو مبتسم

تمت عمة نوراتهدي نووور وتذكرها ان الله اذا حب عبده ابتلاااه وهذا كله دليل على محبةالله
نور كانت لافه خصر العمه وهيه حاضنتنها وحاطه راسها في حضنها ودموعها تنزلوماعندها غير كلمه وحده انتي لازم اتشلينيه معاااج
كلمتها العمه عن زايد وعنالحال الي كان فيه ونور اتهز راسها بلااا ان هذا كله مابيشفع له
زايد في نفسالوقت كان طايح على ريل يدته وهيه تمسح على راسه ومغمض عيونه
الجده:هييييهوانته شرطي لابس جذيه
التفت الها مروان:عاجبتنج البدله
الجده:وبلاااك مامسكت الحراميه الي بقو يذبحون ولديه وييين اتقووول شرطي
مروان:منو قال انيه شرطيعشان امسك الحراميه انا بس حاطينيه شرطي عشان اروع اليهاال
الجده:وااايه تغربلتتتمسخر ابيه
مروان:ههههه السموووحه يا يدوووه السمووووحه ولا يهمج نمسكهمالحراميه ونعدمهم بعد
الجده:اص اص شعرفك انته بالرمسه
التفتت لولدها ابوفهد:وهذا الي ميوزنه ميوووه؟
فتح مروان عيونه
ابو فهد:هيه فديتجاميه
الجده:كنسله كنسله هذا بيذبح بنتنا ماتيوووز له خل امه اتروووح اتيوزه وحدهشمحوووطه
قام مروان وقعد قريب منها:لا يا خالتيه لااا انا ما اريد الشمحوووطهعنديه عقده نفسيه منهن انا اريييد بنتكم اريييد نسبكم كم يسوا باجر يوم بيطلعونعياليه يشبهون يدة امهم
الجده:وااايه تغربلت بتبطووون مايبتومثليه
مروان:المهم انج يدتهم
الجده:محد يقدرلك ملسووون تاكل الواااحدبلسااانك
ضحكو البقيه على تعليقاتهم

دخلت هنيه شاله صنيه فيها عصيروتفاجئت نور ابها
نور:حتى انتي يا هنيه
وركضت الها تحضنها وتمت هنيه اتصيييحونور تضحك مستااانسه
هنيه:والله يا ست نووور دنا بدعيلك ليل ونهااار انه يرجعكلينا سالمه دا الباااشه كانت حالته حاااله مابياكلش حاااجه ولا بينااام زي الناااسدا
نور:خلاااص يا هنيه خلاااص الحمدلله على كل شي تعااالي اقعدي دانتي وحشتينياوووى..

تنهدت عقب :اللهم لك الحمد والشكر والله ما يا في باليه انيه اشوووفكل حبايبيه اليوووم اللهم لك الحمد والشكر ان مع العسر يسر
طلعت الجده من المطبخوماسكه غرشه في يدها وكان فهد مار
الجده:فهووود
فهد:هلايدوووه
الجده:فجليه السفن اب هذا
مسك فهد الغرشه وفتح عيونه:يدووووه هذيكليوبترااااا
الجده:اشوووه
فهد:لالالا يدوه هذي ماتيوووز لج من وينيبتيها
رقعته على راسه:مسود الويه تبا تاخذها هاااتها اشوووف
فهد:لا يدوووههذي مش سفن اب
الجده وهيه اطالعها في يدها:قالولك ما اعرف انا انقلعاشوووف
تم فهد يضحك وتوهق معاها:يدوووه فديتج الحين بروح وبييب لج سفناي
الجده:لالا حرمتك تبا تشلها وتشرد انا ابا هذي
فهد:ايوالله النشبه يدووووههذي خمر
التفتت له بالعصا وراقته وهيه تتحلف له
الجده:سود الله ويهك الخلااشوووف
دخل فهد الميلس وقال الهم وقام بسرعه بدر وهو يضحك:نسيتهن اسميهن بلشههالغراااش
مروان:خلهن انا بشلهن وبتصرف فيهن
بدر:هيه بس اصبر خلنيه ايبهن اولشي

كلم الخال نور وقالها تمشي معاهم لاكنها رفضت وقالت دام انها على ذمةمنصور مابتطلع من الشقه لين تيها ورقة طلاقها
ابو فهد:يا بنتيه الريال مانقدرنوصل له وانتي تدريين وين اهو
نور:ادري بس اظل زوجته وما اقدر اطلع من بيته واناعلى ذمته سامحونيه مب طالعه قبل لا احصل ورقة الطلاق
حاول معاها ابو فهد وخليفهلاكن مافي فايده ابو فهد والجده وام فهد بعد المغرب رجعو لابوظبي اما خليفه ونورهالي كانو مسوين حسابهم للمبيت راحو لفندق وبعد روضه وبدر عزمو ايباتون فيالفندق
اما البقيه فتمو عند نور
الشقه عباره عن غرفتين تربط بينهن صالهصغيره ومدخل الشقه فيه ممر اخره مجلس كبير وفي المدخل باب للمطبخ وباب للصالهالصغيره الثانيه
مي واليازي والبنات عزمن ايباتن في الغرفه الثانيه والعمه تمتمع نور ومعاهن هنيه
اما زايد ومروان وفهد تمو في الميلس ومعاهم ولد عمة نورالباكستاني هههههه ياحليله لو لحق على زايد اول جان صفقه على علباه وطلعه برا
تمزايد ومروان وبدر يتكلمون ويفكرون في طريقه عشان تتطلق نور من منصور باسرعوقت


...............................................

خليفهونوره حجزو في فندق راقي ويمكن اهو نفس الفندق الي سكنوه اول مره يو فيه لدبي وكاننفس السويت غرفتين وبينهن صاله
طلعت نوره وراحت للبلكونه وبعد اشوي دخل عليهاخليفه وعطره ايفوووح ابتسمت نوره للذكرى
خليفه:اليهال رقدو
التفتت له :هييه..خليفه انا كم مره قايله لك لاتطلع في الهوا وراسك خرساان
خليفه:اوووهنسيت
نوره وهيه تتعداه:تعال بنشف لك شعرك
تبعها خليفه وهو مستانس ان خطتهنجحت
دخلت نوره الحمام اتدور الفوده ومالقتها وشافت ان البانيو مافيه قطرة مااايابتسمت
وطلعت وشغلت المجفف وهو قاعد ينتظرها
نوره:انته تسبحت؟
خليفه:شورايج؟
نوره :والله انا اشوووف بس شعرك الخرساان البانيو مايقول ان في حد اتسبحفيه وما حصلت فوده اتنشف حد فيها
رفع راسه ايطالعها وابتسم :قلت لين اتسبحواطلع اتكونين دخلتي ومالحقت عليييج
نوره:همممم جذيه يعني
وبدت نوره تنشفشعره وهو مستمتع بلمسة يدها في شعره
خليفه:تبينا نطلع نمشي علىالشاطئ
نوره:لا الوقت تاخر واريد ارقد ...وعلى فكره الغرفه الثانيه مافيها مكاناليه فانا بضيفك اليوووم
فتح عيونه مستااانس:صدق بتباتين عنديه
نوره:هاااهانا قلت بس ببات يعني بس اريد ارقد على السرير ماقلت شي ثاااني
خليفه:وانا ماقلتبسوي شي يااااامرحباااااا ملااااايييين ولا يسدن
نوره توجهت للسرير ودخلت فيلفراش بينما كان قلب خليفه ايدق بقو وهو ايروح للباب ويغفله
اعتدلت:ليش غفلتالباب
خليفه:ا ا اااا احتياااط يعني يمكن يدخل الفراش علينا
قصر على الانارهوخلع قميص البجامه والفانيله وتوجه ناحية السرير
اعتدلت وهيه اتشوفه:وليييشفصخت
خليفه بابتسامه:اااا مستحر مستحر ماتانسين الدنيا حر بعدين انا احب اعقهنعند الرقاد
وانكت عدالها في لفراش
تمت اطالعه بطرف عينها وهو يمسك المخدهويحضنها ويطالعها بابتسامه
نوره:من بعد اذنك بعطيك ظهريه
ورقدت ملتفته عنهوقرب منها وهو يهمس في اذنها
خليفه:خذي رااااااحتج باي رقده اتريحج
لفت راسهاناحيته:انته شو يايبنك اهنيه ممكن اتلز
حوط خصرها بيده
خليفه:وانا قلتلجمابغصبج على شي اول ماتقولين اليه رح بعييييد برووووح بس انا اريد شويةحناان
نوره بارتباك:خليفه لاتخلينيه اغير راييه واروووح ارقد في الصاله
قربخشمه من اذنها:اللــــــــــــــــه هذا العطر احبه
وبدا يقبلها ورااذنها
نوره:خــ خليييييفـــــ
خليفه:انا عند وعديه ان قلتيليه رحبروووح
ونسى خليفه نفسه معاها ونساهانفسها


.................................................. .......... .....

زايد كان منسدح وهو مبتسم من سوالف مروان وفهد مع جلال ولد عمة نورالي كان ايكلمهم باللغه العربيه الا انه ماكان متقننها وهم كانو مستانسييين عليه
ويحسون بسوالفه والاحوال الي يمر فيها نفس الي يستوي عندهم استانسو واااايدعليه
وقف مروان:تبون جاهي بروح اسوي جاهي
طالع زايد ساعته وشاف ان الوقتمتاخر اكيد هنيه رقدت وحرك راسه بمعنى رح
طلع مروان ودق باب المطبخ وتاكد ان محدفيه
تم ايسوي الشاي وهو ايدندن ويغني ويتمنى لو مي اطل عليه وبالفعل مي سمعتصوته ووقفت وراه واول ما التفت كان على وشك يبطل الي في ايديه اكنه اتداركنفسه
مروان:ههههه روعتينيه
مي بابتسامه:شو تسوي؟
حرك حواجبه:شاااايتبين
هزت راسها بلا:برقد
مروان حط الي في يده والتفت الها ومسك باب المطبخوسكره
مي بشهقه:لااااا فهد اخويه اهنيه بطله خلنيه اطلع
مروان:فهد منشغل معالريال سوالف
مي وهيه تنتفض:انزييين خل الباب مفتوح اريد اطلع
مروان:مافكرتي في موضوعنا
مي وهيه منزله راسها تحت
مروان:شووه
مي:اريد اكملدراستيه ...انا احب الدراسه مروان وبعديين احس انيه وايد اشيا مش فاهمتلها ابا وقت
مروان:مثل شوووه؟
مي:وااايد اشيا اتخص الحياه والتعامل مع الناااس صعب افتحبيت وانا اجهل اشيا وايد
مروان:انا موجوود وبعلمج
مي:اخافك تتملل منيه ...مرات يوم اسال روضه عن بعض الامور اتم اتصارخ عليه وتقول ليش انتي مشعارفتلها
مروان:وبتتعلمين خلال السنتين يعني
مي:انا احب اقرا وايد واسال وانشالله بكون اعرف كل شي
مروان وهو ايقرب منها:صدقينيه راضي بج وباليماتعرفينه
مي:انته بتكون راضي بس غيرك مابيكون راضي الحين انا معذوره بجهليه بسان تزوجت كل شي بيشوفونه انيه لازم اعرفه ومابيعذرونيه
مروان:تفكيرج هذا ايكفيعن كل شي غيرج وصلن فوق العشرين وعمرهن مافكرن بالي يجهلنه ويتعلمنه
مي:انا مااريد اكون مثلهن
مروان:بس يا مي ...الانسان طول عمره وهو يتعلم وهذا مش عييبماشي فتره معينه يتعلم فيها ويقول انا عرفت كل شي....وعلى العموووم لج الي تبينه
برقبج سنه ونصف بسسسسس
ابتسمت:وبعد ما اريد نتلاقى
مروان:شوووه
مي:الله يخليك
مروان:تعرفين اتسوين الجاهي
هزت راسهابنعم
مروان:انا بروح وانتي كمليه وبردله عقب ...احس شويه ضغطيه ارتفع
والتفتعنها وطلع
مي وعيونها تنترس دموع:عيل وين ايقول راضي بج
تمت اتسوي الشاي وعقبما خلصت تمت تنتظره اشويه لين تعبت وراحت


مروان لقى جلال يتكلم بطريقهغير الي خلاه فيها بطريقه دعويه تكلم فيها عن الدين واثره في حياة الانسان قعد يسمعله ونسى نفسه
اما جلال فكان دايما يحب يجعل من كلامه دعوه لله ويتكلم عن عظمةالله
جلال وهو ايكمل حديثه معاهم:الطمئنينه ...رفعت منا بسبب اعمالنا ونقصالايمان عندنا..وهذا اثره ظهر علينا ويظهر بعد المووت
في نار جهنم تكون هناكحسره وندامه على قلب الانسان...يجب علينا ان نتعب دائما ونجتهد للحصول على الايمانواليقين والاعمال فيعطينا الله حياة طيبه
بالاشيا نجد الراحه ولاكن الروح لاترتاح
هناك رجل يستطيع ان يشتري بماله دوله كامله ولاكن ابنه انتحر...لعدم وجودالراحه
عندما يشتري احدهم فراش بمليون لاكنه لا يستطيع النوم عليه فيريد بعدهاان يبيعه بنصف مليون فلا يشتريه احد
والانسان الذي لا يملك شيئ وبمعرفته للهواتباع اوامر الله تجده يعرف الراحه وينام
وتم يتكلم وهم مندمجين معاه وبكلامهالي حسو انهم ماقد سمعو مثله
جلال :خلق الله اللسان من قطعه لحمولاكن كيف قدرةالله الذي جعل هذا اللسان يتكلم بعدة لغات مختلفه..وخلق الله في الانسان اله تصنعالاطفال ولاكن لاتوجد مثلها في الدنيا الا في الانسان...عندما ننظر لاي شي نحنلاننظر اليه باعيننا ولاكن بقدرة الله وكذلك عندما نريد ان نمسك شي لا نمسكهبقدرتنا ولاكن بقدرة الله ونحن لا نستطيع ان نعرف عظمة الله في ذلك الا بعدالموت
كل ما يحدث لنا يحدث بامر الله سبحانه وتعالى
الله هو عالم الغيب وهوالسميع العليم
جميع النعم ضرورات للانسان وليس لله
لانترك الاعمال الصالحهبسبب المشقه لان الراحه تذهب وتبقى الاعمال الصالحه ولا نعمل الاعمال السيئه للذهلان اللذه تذهب ويبقى الذنب
صاحب الايمان والاعمال الصالحه الله يحفظه ويتولاهويثبته الله في القبر ويجعل الله قبره روضه من رياض الجنه ويوفقه ايضا يوم القيامهويضعه تحت عرشه ويمر عليه هذا اليوم كمقدار ركعتين الفريضه بعكس الكفار الذينيشعرون بهول هذا اليوم الذي كون مقداره خمسين الف سنه
يوم القيامه يوم عصيب يجمعالله فيه الاولين والاخرين ويكون الناس في فزع زصاحب الايمان الله يحفضه ويسهل عليهذلك اليوم ويعطيه الله كتابه بيمينه
اما صاحب الشر الله يجعل صاحبه في ضنك وفيتعب ومشقه وعند تطاير الصحف ياخذ كتابه بشماله ويكون خاسر
"
الكيس من دان نفسهوعمل لما بعد الموت والعاجز من اتبع نفسه هواها وتمنى على اللهالاماني"

وطالت السهره بينهم وجلال يتكلم ويتكلم وكان لكلامه الاثر فينفوسهم
ابتسم جلال:الن ننام كي لا تفوتنا صلاة الفجر
فهد:اسمحلنا سهرناااك بسوالله كلامك ماينمل امنه
وقف جلال:حسنا انا اريد ان اصلي قيامي ثم اخلد للنومبعد ذالك
راح عنهم جلال
مروان:ما شالله عليه ...اسمي ربيه راضيعنه
فهد:اتقول ...مابنقوم احنا بعد نتهجد معاه
مروان:هههه احنا ويوووه تهجداحنا ذنوبنا مثقله علينا وين تبانا انقوم نتهجد الله يعفو عنا بس
فهد:ايواللهالدنيا مافيها فايده مادري شو لينه بنتم ارابع فيها وليتنا انرابع على شي مرضيربنا
انسدح مروان وشبك ايديه ورا راسه
مروان:هذا الريال شي والله اول مره حديدخل كلامه قلبيه ...تدري احنا هب فاجيله بنقول له تعال وشف كيف اهو حالنا ودبرلناصرفه نعدل فيه هالحال
فهد:المشكله يا مروان ان النفس بعد تتحكم من اتخيل نفسيهبس مربي اللحيه وملتزم تحضر نفسيه وتقول لاااا ماتركب
مروان:احنا نستبق الحاجهقبل وقتها مع اننا لو مشينا بالدرب هذا بيكون الوضع عااادي وهذا كله من مداخلالشيطان ايصعب الحاجه قبل حدوثها ....بس عقب يا فهد عقب مانوصل للنهايه شو بنستفيدمن هالنفس
كان زايد منسدح قريب منهم وحاط سفرته على ويهه ويسمعهم ويايد كلاممروان انه النفس هذي محد مستفيد منها واكبر دليل خسارته اهو هذي خساره في الدنياعيل وين الخساره فيالاخره



.................................................


فتحتنوره عيونها وحصلت خليفه متكي على يد ويتاملها
خليفه:شفتي انا ماغصبتج كانبرضاااج
ضوقت نوره عيونها وهيه تحاول ان خدودها ماتحمر
نوره:انته اخليتبالشرط
شهق خليفه:والله قلتلج ان قلتيليه رح بعيدجد بروووح
اعتدلتنوره:ماعليه ان كنت محدده وقت للعقاب بزيده دبل لانك تدري من البدايه انيهرافضه
وتوجهت للباب وخليفه قاعد ايطالعها ويحاول ايدافع:انااااا قلتلج ووعدتجانج اذا قلتيليه رح بعيد بروووح انتي ماقلتي شي
التفتت عنه وهيه منحرجه وفتحتالباب وركضت للغرفه الثانيه وهيه مبتسمه
رجع خليفه وحط راسه على المخده:بعد بتعقعليه اللؤم
ابتسم عقبها:اوووف انا والله كنت متروع ان الدكتوره مانعتنهامنيه
رجع والتفت لجنبه
خليفه:هييه صدق ماقلتلكو ترا نوره حامل وماتريد اتقولاليه وانا ادري لقيت مره جهاز فحص الحمل وكانت النتيجه انها حامل ياااااه لو تدرونكيف كانت فرحتيه هذاك اليوووم بس شكلها ماتريد اتقول اليه وانا مخلنها علىراحتها
يمكن ماتريد تتذكر المره الي فاتت يوم اتقول اليه عن البيبي صدق اناعاذرنها واحبهااااااا اموووووت فيها فديت انا العقاب بس خليه ايطوووول على راحتجالمهم اتمين قريب منيه والنذاله موجود اصلها فيه هههههه
ولا انته شرايك يا حضرةالقاااضي
##
##
##
ودمتم وديمه


"نـــــــــــــــــــــــــور"


الجزء الاخير


مر الاسبوع والشله لازالت في محاولاتها لتخليص نور من منصور
نور امتنعت تطلع عند زايد الي كان يتم يومين عندهم ويوم يرجع فيه لابوظبي والبقيه بعد نفس الشي متناوبين في القعده في الشقه خوفا من ان منصور يرسل حد ياذي نور او يسوي شي
العمه وبناتها وولدها تمو على طووول عند نور...وفي الفتره هذي تعمقت علاقة زايد بجلال وصار يستمتع بالجلوس معاه
واخيرا قدرو ربع مروان الي في فرنسا انهم يمسكون على منصور بلاوي اجبروه ابها انه يرسل ورقة طلاق نور او بيفضحونه عند السلطات ورضخ الهم وارسل ورقتها
بدر اول ما وصلته الورقه اسرع بتخليص الاجراءات وخذ لورقه وراح لزايد في دبي استااانس زايد وايد وشكر مروان وربعه وكل من ساعده ووقف معاه

خلال الايام الي فاتت كان جلال طالع من المطبخ وسمع صوت يعشقه التفت وراه وشافها واقفه ومنزويه في الجدار واطالعه بنظرات خجله
مشى خطوتين ناحيتها
جلال:كيف حالك
عائشه:بخير وانت
جلال بهمس:الحمد لله
تمت اتبادله بعض النظرات
جلال:هل تريدين شيا
هزت راسها بلا
وقبل لا يلتفت ويروح
عائشه:جلال
التفت الها
عائشه:هل اشتقت لي
ابتسم وغمض عيونه علامه على انه مايحتاااااي
ابتسمت وركضت بسرعه داخل
التفت جلال وهو مبتسم ماشي في الممر رايح للمجلس وهناك شاف خليفه قاعد يتقهوا وكان بروحه
خليفه:مع منوووه كنت واقف تتكلم
خليفه ماشاف البنت الي كان يتكلم معاها لانها واقفه في مكان الي يطلع من المجلس مابيقدر ايشوفها
ابتسم جلال:زوجتي
فتح خليفه عيونه:زوجتك!!! انته متزوج وزوجتك اهنيه
جلال:نعم وماذا في ذالك
خليفه:وطوووول الوقت اتبااات في الميلس لييييش ماقلتليه حجزتلك في الفندق الي اروح له
انحرج جلال:لالالا لا داعي لذالك
خليفه:افا يا جلاااال احنا الحين صرنا ربع ليييش تستحي
جلال واحراجه ايزيد:ليس من اجل ذلك ولاكن لا اريد ان اترك والدتي وشقيقتي لا باااس بالحال هذا
خليفه:لالالا انا مش موافقنك كيييف اتبااات في طرف وحرمتك في طرف ثاااني مايصييير
ضحك جلال:لا علينا ...ذالك يزيد الشوق بيننا
خليفه:اااااه من الشوق يا جلاااال انا الي ميت ومحد يدريبيه
ضحك جلال:لماذا اليست زوجتك معك
خليفه:شوووف وحرقة يوووووف بس استاااهل كله منيه ...امبونها المده قصيره وبسبتيه طااالت
جلال مافهم شي:لم افهم ماذا تعني
ضحك خليفه:ههههه لالا ماعليك منيه...المهم اليوم انا بحجزلك في الفندق
جلال:لالا لا داعي لذالك كما ان زوجتي من النسا الخجولات ولن ترضى بذالك ربما تغضب علي ان فعلت ذالك
خليفه:يا ريااال شعليك منها
جلال:لاباااس بحالنا قريبا نعود الى الديار
دخل زايد ومروان وتمو معاهم

وبعد موضوع طلاق نور طلبت نور منهم انهم يحجزون الها اتسافر مع عمتها لباكستان
رفض زايد وقال لخليفه ايحاول فيها عشان يمنعها لاكنها اصرت
من دبي تم الحجز وبعد يومين السفر
طلب زايد ايشوف نور وكالعاده رفضت
خليفه قعد معاها وقالها ان زايد مايباها اتسافر وايريدها ترجع معاه وانه بيعوضها عن كل الي فااات لاكنها رفضت
طلب زايد من جلال ايكلم امه تقنعها ونفس الشي مافي فايده
مرات زايد ايعصب لردة فعلها ويتم ايصارخ عليهم ومرات ايراجع نفسه ويقول انه اهو الي يابه لنفسه
نفسيته طول اليومين كانت تعبانه
قربت نوره من نور قبل السفر بيوم واعطتها التيلفون
نور:منووو
نوره:لج الاتصال
خلتها نوره وطلعت
نور بتوتر:الوووو
زايد:خلاااص يعني معزمه اتروحين
نور:هذا طلبيه الاخير وامنيتيه
زايد:وانا
نور :انته ماعليك شر بين هلك واحبااابك
زايد:نووور ليييش اتسوين ابيه جذيه انا ما اريدج اتسافرين
نور:محتاااجه يا زااايد اسافر
زايد:اسمعينيه انا وافقت بس عشانج ولا لاتنسين ان محد له سلطه عليج غيريه وبرجعج لاتفكرين انج بتمين اهناك على طووول
نور:يا ليتك تنسانيه وماتاخذ بهميه ماعليه شر عشت اهناك 22سنه مابقدر اعيش بقية عمريه يعني
زايد:اول غييير والحين غييير الحين لج ولد عم مسؤل عنج
ابتسمت نور ابتسامه خافته:متاكد انه مسؤل عنيه
زايد:يعني تبينيه ارد من اول ويديد اتعذرلج من الي صارلج بسبتيه
نور:لا..اباك تتركنيه في حاليه وتنسى انيه موجوده
زايد:مستحيييل انتي شوفتيه
نور:خايف يعني ايبلك العار
زايد:انا ماقلت جذيه ولا تنسين منصور لو يدريبج انج رديتي مش بعيد عليه يلحقج وياذيج عشان يقهرنيه
نور:لا تخاااف ربيه حامينيه امنه كنت بين ايديه وحمانيه امنه
اهنيه زايد دق قلبه نفسه يعرف شو صار بينهم وشو تعني بكنت بين ايديه
زايد:بعد ما تخلص عدتج بيييج وبردج
فتحت نور ثمها منصدمه من كلمة عدتج لاكنها لزمت السكوت اي عده وهو مالمسها ولا استفرد ابها
نور:يا زااايد خلاص عاده ريح راسك منيه
زايد:بترديين ...وبتعيشيين عنديه ...سوا رضيتي اتكونين زوجتيه او لا
نور:زوجتك ههه لالا ارجوووك بعد هالفكره من راسك
زايد وقلبه يعوره من ردها:وشو المانع احنا عيال عم وملزومين ببعض
نور:انا بنت الباكستانيه يا زايد نسيت
زايد سكر في ويهها التيلفون وهو يحس بعمره عصب
زايد وهو يضغط على تيلفونه:ماعليه عااده منج
اليوم على المسا بتكون الرحله للرجوع نور كل شوي حد يدخل عليها ايحاول يثنيها عن السفر وكله ايقولون الها علشان زايد انزيين لاكنها مصره على السفر
خليفه:شووو يا زايد بتخليها اتسافر وانته حالك جذيه
طالعه زايد وصد بنظراته عشان ماتفضحه اكثر:وشبلاااه حاليه مافيه شي ...خلوها على راحتها
تبالها وقت تنسى الي صار الها
تلاقت نظرات خليفه بنظرات بدر الي كان ايهز راسه بمعنى الله ايعينا عليه عقب رفع خليفه يده بقلة الحيلهه
روضه ونوره كانن عند نور ايودعنها بعد ما طلعو شنط البقيه برا وقفت نور تمسح دموعها وتوصي روضه اتبلغ الجميع سلامها وانها بتشتاق الهم
قبل لا تطلع رجعت والتفتت
خليفه:شبلاااج يا نوور
نور: ابا ..
.بشفايف ترتجف:ابا اسلم على زايد ...نسيت اشكره على الي سواه لعمتيه وعلاجه الها
خليفه هز راسه:روحيله في الميلس بتحصلينه محد عنده بدر تحت مع جلال
هزت راسها وبخطوات متردده راحت وكانت تتمنى خليفه ايروح معاها لاكنه تم واقف يتكلم مع نوره
على ظهره طايح وبدون سفره ويطالع في السقف تمت واقفه اطالعه ومتردده تتكلم وهو ابدا مش عندها
تقدمت كم خطوه وحس بحركه عند الباب التفت براسه وشافها غمض عيونه وتم ايطالعها عقب ايحس براسه ثقيل وشي قوي هاااد حيله
نزلت راسها تحت وهيه تفرك طرف غشوتها
كان ايطالع عباتها وشكلها المستعد للرحيل ايريد يعتدل بس مايدري شو الي معرقل حيله يعتدل
نور:ز ....زااايد
بكل حيله وطاقته اعتدل وهو منهد وتم قاعد ايطالعها
نور:انا ...انا ...كنـــ...كنت اريد اشكرك على مساعدتك لعمتيه وو وعلى ك كل الي سويته اليه
تم ايطالعها ....رفعت نظرها له في انتظار ايقول شي
نور:ا انتبه لنفسك ..بــ برووح اتوصي في شي
اتثاقل على نفسه ووقف وقرب ناحيتها ووقف على بعد مسافه
زايد:سلااامتج
نور فتحت عيونها اكثر وشافت اثر الحراره فيه واااضح
نور:زايد....انته تعبااان
التفت عنها: الله يحفظج يا نووور وبلغي سلاااميه للعمه
نزلت راسها تحت وهيه تحس بارتعاشه تمشي في جسمها وقلبها اتزيددقاته
التفتت ورجعت اطالعه متشتته في امره وقبل لا توصل الباب بتطلع كانت ايديه ماسكتنها ويارتنها للجدار على جنب الباب ورفع ايديه عنها بسرعه وهو ايشييير الها انه ابعد ايديه وكانت اطالعه مستغربه
سند بوحده من ايديه على الجدار
زايد:بتروحييين يعني خلاااص
كان تنفسه سريع وعرقه ينزل من جبينه
زايد:بتخلينيه وبتروحين
نور وعيونها منصدمه من حاله:انا....
زايد:عاجبنج يعني حاليه هذا
نور:زايد انته تعبااان
زايد:تعبااان وبمووووت بعد ...انتي من تروحين منيه ما اضمن لج انيه اعييييش
نزلت راسها تحت وبدت دموعها تتجمع
نور:زايد انا محتاااجه اسافر
زايد:محد بيمنعج بس انا انا شو بسوي عقبج.....يا نووور ارحمينيه ...ما اعرف شو اسوي احس انيه خلاااص بنتهي ....لا انتي الي قلتيليه سامحتك ولا انتي الي قلتيليه برجع ولا عطيتينيه اي امل اعيش عليه
نور بدموع تنزل اكثر:انا سامحتك والله مسامحتنك بس خلنيه اروووح
سند زايد راسه على الجدار وهو يحس بحرارته اتزيييد
والتفتت له والخوووف مسيطر عليها
نور:ارتاااح يا زااايد
زايد:بتردين معايه عقب
نور:ما ادري
زايد وهو يضغط على راسه اكثر:خلاص روحي روووحي
نور:ارتااح انته تعبااان
زايد:انا ما اريد هذا ايصير اليه لاكنه صار غصبا عنيه روووحي روووحي يا نووور
شهقت بوجع وركضت بسرعه برا
من مشو رايحين للمطار وهيه دموعها ما وقفت وكل شوي دخلت يدها تمسحهن وتحس بعبره خانقتنها
خليفه كان ايسوق السياره ومعاه نور ونوره وروضه
اما بدر كان معاه جلال وامه والبنات
مدلها خليفه تيلفونه
خليفه:نووور هذي رساله من زايد لج
مسكت التيلفون بيد ترتجف وقرت المسج

يا مهــــاجره باحساااس..
اغلى من الرووح..
ودعتهاا ذكراااك..
على امل لقياااك..
وعشتهااا ديره يوم وطتها خطاك..
وجدي على نظره..
يا مهاااجره باحساااس..
اشري بها عمري..
وانسى حديث الناس..
ويوووم انك اقفيتي..
من في الهوى لايم اقدر اطيع امره..
مني رساله حرف شوقي لها معنى ..
ودنياااي انا صوره..وجهك ملامحها..
ولا زلت ابحكيلك يا مبعده عني..
بشوقي اسولفلك...
ادري حياااتي هم تعبت ابااصلك...
وهمي ترااه انتي..
يا مهاجره باحساااس..
يا مهاجره غبتي..
واخذتيني رقيق احسااس..
والروح في وصلك..
لا ماتعرف الياااس..
عشتك معي ايااام..
يا كل تفكيييري..
ليلــــــــــــــــــــــــــــــــه قمرها انتي...




دخل بدر وروضه على زايد الي كان منسدح ويفكر طول الوقت الي فاات في كل شي صار لنور معاااه وشاف انه كان صدق ظالم معاها وانها معاها الحق في الي سوته
ورحيلها بعيد عنه لاكنه كان ايحس بالمووووت وضيقه خلاااص كابته عليه والحراره كل ما الها واتزيييد مروان تاخر عليه على اساس انه بييه وبياخذه المستشفي بعد مايطلعون وهذا هم رجعو ومروان مايااه غفوااات كان يغفيها ويرجع عشان يتذكر الواقع المر والي مايدريبه ان مروان كان عنده وتم طووول الوقت يسمعه وهو ينادي نووور ويترجاها ماتروووح
بدر:زااايد زااايد
فتح عيونه والتفت الهم
زايد:انتو ييتو مرواان ما يا
قعد بدر ايطالعه والتفت لروضه الي واقفه على طرف
بدر:انته بخير يا زاايد؟
اعتدل بصعوبه وتم ايطالعهم:سافروو؟
بدر:الله يحفضهم اكيد انهم طارو الحيين
دخل خليفه وشبه ابتسامه على شفايفه ومن ورااه لمحها واقفه عند الباب من برا تم ايطالعها ايحاول يستوعب هل اهيه هذي اما خيالها
تمت واقفه اتبادله النظرات وتنزل راسها تحت اشويه
ابتسم فجئه واتسعت اكثر ابتسامته عقبها راحت وتمت ابتسامته تختفي شوي شوي
خليفه:زاايد شو تانس عمرك؟
زايد:نوور سافرت
التفت خليفه للباب:انته ما شفتها
رجع زايد وابتسم بعد ما تاكد انها مش خياال ووقف
بدر:على ويين
زايد:برووح اييب اثيابيه من السياره اريد اتسبح
وقف بدر:انا برووح خلك انته
وطلع بدر وتم زايد ايطالع تحت وابتسامته بعدها اتلوح عند شفايفه تنهد ورفع نظره الهم
طلعت روضه
خليفه وهو واقف عند البلكونه تم ايغني:والروووح في وصلك لاااا ماتعرف الياااس.....عشتك معييي ايااام يا كل تفكيييري ليله قمرها انتي ليله قمرها انتي
زايد:كتبتلك لا تقرا الرساله الثانيه
خليفه التفت له:هاااه اي رسال انا ما قريت شي
ابتسم زايد ووقف وطلع خليفه بسرعه
ليتك تدري يا زايد مروان شو سواابنا
والي حصل ان مروان بعد ماسمع زايد يهذي باسمها ويناديها اتصل على خليفه وتم ايواقع ويقوله انه لازم يمنع سفرها وخليفه اتوهق به وحط على السبيكر وخلا نووور تسمع كل كلاام مروان عن حااال زايد عقبها نور رفضت تنزل من السياره وقالت الهم انها خلاااص ماتريد اتسافر
كانت نور قاعده في الصاله الثانيه ونوره وروضه في المطبخ
دخل عليها خليفه وقعد عدالها وشوي طل عليهم زايد وهو ماسك طرف الجدار بس طال بنصف جسمه رفعت نظرها له ونزلت راسها
خليفه:هههه هاااه شرايكم اروووح اييب مليج دبي يمدحونه ...وخلصونا من هالسالفه
زايد:ملجه الحيين انته نسيت العده؟
خليفه:اي عده اهيه ما قعدت معاه يا دوووب بس الطريق لين المطار وكان معاهم حد حتى ويهها ما شافه
تم زايد ايطالع نور ويريد يستوعب هذا شو يقول؟
تقدم بخطواته داخل
زايد:ممكن يا خال اتروح شويه
خليفه:ا اااا بس مابروووح بعيد اهنيه قريب منكم
راح خليفه وقعد زايد وهو بعده ايحس بحيله منهد
زايد:صح الي قاله
رفعت نور نظرها ناحيته:شوو قال
زايد:منصور مالمسج؟
نور طالعته اشويه:ترااه سافر في نفس الليله
زايد:بس اهو يدري انيه مالمستج
نور وهيه ترفع اكتافها:ما ادريبه
زايد:وليش اغمى علييج وكنتي اترجعين
نور:جلبت جبديه البنت الي كانت معايه وحركاتها المايعه وكانت ادوووخ بشكل فضيييع
زايد:وما شاافج
هزت راسها بلااا
ابتسم:وشو رااايج في اقترااح الخااال
نور هزت راسها بلاااا
زايد:نووور
نور:انا خونت عن السفر بس ما ارييد ارجع لذمتك
زايد:يعني بتعيشين عنديه وانتي مش على ذمتيه ...انا مابخليييج اتروحين عند حد...مش مستعد باجر بعد ايقربون حد وانا مش موجوود
نور:ان كان لا بد ايكووون زواج على ورق وجدام الناااس بس وكل واحد في حااله وانته ان كنت اتريد تتزوج على رااحتك
زايد:والله يرضى بهالشي؟
نور:يا زااايد انا ما اقدر انا مجروووحه منك
زايد:مستعد اداااوي لجروووح
نور:ما اقدر اغصب نفسيه الحيين على شي
زايد:وانا ما ارييد اضلمج واخلييج معلقه على ذمتيه بس على الورق
نور:انا راااضيه بهالشي
قام عنها ورااح ...اتسبح ورجع يقعد في الصاله وهو يفكر قرب امنه خليفه
خليفه:هااه شو عليه قررتو؟
زايد بضيقة خاطر:تبا زواااج بس على الورق
خليفه:شوووه لييش؟
زايد:مادريبها
خليفه:انزيين شو المشكله
التفت له زايد:عااادي عندك؟
خليفه قام وقعد عداله:يا رياااال مش انته السااالفه واظمن انها اتكون زوجتك
زايد:بس انا مستحيييل اوافقها على هالكلاام كيف اخليها زوجتيه بس على الورق انا ما ارييد اظلمها يكفيها الي ياهها منيه
خليفه:زااايد افهم يا بابا انته املج الحييين وعقب بندبر كل شي ...عندك انا مثلا اول ماتزوجت نوره كان بينا اتفاااق انيه اتزوجها بنية سترها في بيتيه وانها اتربي لعيال وكل واحد ماله خص في الثاني ...والحيين شو رايك الحرمه حامل وقرييب بصير اب
يعني كل شي عقب بيتغير ..انته بس اضمنها زووجه وخل كل شي عليه....بعطيييك دروووس ماتخرش الميه ههههه
تم زايد ايطالعه وشبه ابتسامه على شفايفه
زايد:بس انا يا خااال مش راعي السوالف هذي
خليفه:يا رياااال بروحها السوالف عقب بتي هاااه شرااايك ارووح اييب الملييج
انسدح زايد وهو مبتسم:على كيييفك سر شاورها
قام خليفه وهو مستانس وراح لنور وقالها ان زايد موافق على كل طلباتها وعقب اقناااع وافقت
رجعله وطل عليه
خليفه:مبروووك وافقت برووح اييب المليج وخلك جاهز
اعتدل زايد مش مصدق على باله انها بطلع سبب يديد تمنع فيه الملجه
دخل بدر وهو مبتسم:هاااه شو لاخبار اسمع طاري مليييج
حج زايد جبهته وهو يحاول يخفي ابتسامته
خليفه:الريال بيصير معرس الليله
زايد:ابا ملجه بس وارييد اسوي عرس
خليفه:هيييه والله اهم حاجه سو العرس وخلها تلبس الفستااان انا والله حاز في خاطريه ان نوره مالبست فستااان
ونفسي والله اشوفه عليها لاكن انته لا تضيع الفرصه عليييك نور تستاااهل

طلع خليفه وتفاجئ بروضه جدامه
خليفه:انتي شو تسويين اهنيه
روضه بابتسامه:ماشي كنت اريد بدر شويه
خليفه زقر بدر وطلع على طووول
خبرت روضه عقب نوره بالي سمعته من عمها خليفه بخصوص الفستان وتمت نوره تضحك
اما نور كانت اطالعهن وهيه منحرجه وموضوع العرس هذا مش داخل راسها


بعد ساعه حضر المليج وملجو وشل خليفه الدفتر وراح لنور عشان اتوقع
تمت اطالع الدفترومسكت القلم في الوقت نفسه كان زايد واقف ايطل عليهم وهو ايشوفها اتوقع
تفاجئت به ابتسم وارسل الها قبله وراح
تم قلبها ايدق ويدق وماتعرف شو سبب خفقانه في نفس الوقت كان قلب زايد اكثر ايدق وشعووور بالفرحه ماينوصف
وهو راجع بعد ما وصل المليج وبدر معاه لين الباب كانت نوره طالعه من المطبخ وهيه متغطيه
التفت الها زايد
نوره:مبرووك يا زاايد
ابتسم:الله ايبارك لج ومبروووك انتي على الحمل
خليفه كان في الوقت هذا في الحمام يتوضىء وكان توه بيستنشق الماي واول ماسمع زايد ايبارك الها نشق المااي بقو ورااح في راااسه ورطه زايد وطاااح في الورطه
نوره باستغرااب:هااه انته شدرااك
زايد:خليفه قال اليه ...اخافج ماتبينه ايقول حق حد
نوره بارتباااك:هااه لالا عاادي ...الله يبارك لك
وراحت وهيه ماتعرف شو تسوي وتحس انها معصبه على خليفه
طلع خليفه من الحمام وراسه دايخ من الماااي الي دخل من خشمه لراسه
التفت له زايد:شبلاااك
خليفه:الله يسااامحك وانا من الصبح ارااابع لملجتك اتسوي فيه جذيه
زايد:شووو صاير؟
مشى خليفه وهو ماسك راسه :تعال تعال الميلس بقولك

البنات بعد باركن لنور وعقب اختفن خطف خليفه على نور
خليفه:ياله يا نوور مبروووك واسلم علييج
وقفت نور:عميه ويين بترووح؟
خليفه:ااا انا ونوره بنروح الشارجه يومين لعيال خليناهم عند مي واليازي
قرب منها وحبها على راسه:اذا تبين اي شي سويليه تيلفون شي توصين قبل لا ارووح
هزت راسها بلا كان في خاطرها اترد معاهم لاكن بما انهم بيروحون الشارجه تمت ساكته راح خليفه الي تصربع اول ماقالت له نوره خلنا انتم يومين في الشارقه وقامت احلامه اتوديه يمييين وشمااال
بعد ماراحو كلهم وقف زايدعند الباب
زايد:قلب زايد ياله
رفعت راسها مش مستوعبه الكلمه الي قالها
وقفت:كنت ارييد اروح مع عميه خليفه ونوره بس شكلهم بيتمون
زايد:انا موجووود ماتحتايين حق حد...جاهزه
هزت راسها بنعم والتفتت تاخذ غشوتها ومشت وراه
شعوره كان ماينوصف وهيه تركب عداله وراجعه معاه البيت وعلى ذمته ..تمو نصف الطريق ساكتيين وكل واحد منهم مايعرف شو يقووول وصله اتصال وتم يتكلم مع الريال وشكل بينهم حديث طويل
مدت يدها تسحب كلينكس ومسك يدها بسرعه وبقو
كتمت شهقتها وحاولت تسحبها لاكنها ماقدرت وهو يضغط اكثر حاولت تتكلم لاكن انشغاله بالمكالمه منعها
تمت اتحاول تسحبها وقلبها اتزيد دقاته وشكله ايحاول بكل طاقته ايخلي اصابعها تتخلل اصابعه
حست انها معصبه لانه ما مشى على شرطها وتمت اتحاول اكثر وماتفكر تستسلم عشان يعرف ان كلمتها وحده ومابترد عنها
لاكنها ماقدرت وهو يتمكن من يدها ويحتويها اكثر واصابعها معانقه اصابعه...استمرت اتحاول ومدت يدها الثانيه في محاوله اتخلص اصابعها
كان مبتسم وبعده ايسولف مع الريال ونظره جدام يدريبها انها دقته كذا مره عشان ينتبه الها لاكنه اتجاهلها
نور:اوفففففف
ابتسم اكثر ورجعت اتحاول من اول وجديداول ما سكر التفت الها وصرخ
زايد:شبلاااج
نور:بطل يديه
زايد:ماتشوفينيه مشغووول مع الريااال
نور:قلتلك بطل يديه وبعدين احنا شو عليه اتفقنا
زايد:ما اتفقنا على شي
نور:يعني شوووه ما تفقنا على شي ؟قلتلك زواجنا بس على ورق
زايد:وانا رفضت
نور اتسعت عيونها:عميه قال انك وافقت على شروطيه
زايد:قالج انيه وافقت عليها؟
نور:هيييه
زايد:انا ما قلتله وافقت اهو قال اييب الملييج وانا قلتله شاورها وعقب قال اليه انج وافقتي
نور:بس اهو قااال انك وافقت
زايد:عاده هذا الشي بينج وبينه انا ما وعدتج بشي ولا قلتله انيه موافق على شروطها
نور حست انها معصبه صدق سحبت يدها الي بين ايديه بقو لاكنها ماقدرت
نور:بطل يديه
زايد:اااااسف بعدنيه محتاااج لدفاااها
تحرطمت بالباكستااني والتفت للجهه الثانيه مبتسم وكمل طريقه وهو ايلم يدها اكثر بين يده ويضغط اكثر وهيه بعدها تتحرطم

طلبت نوره من خليفه يمشون اشويه في واحد من المولاات وبعد مانزلو
نوره:ممكن اتخلينيه اشويه اتشرا على راحتيه
حرك خليفه حياته:بتتشريين شوووه؟
نوره:مالك خص
خليفه:ماعليييج يعني؟
نوره:لا ماعليه وبينا التيلفوون
خليفه:طيب خذي راحتج بنتظرج في ستار بكس
التفتت له نوره:بتحصل محل عطوور وكريمات خذنا امنه شويه كريمات وعطور الي عنديه بيخلصن
خليفه واحلامه اترفرف:من عيووووونيه
نوره:هههه لا من المحل اريييد
خلته وراحت
بعد ساعه اتلاقو وفي يدها اكياااس
خليفه:هاتي اشل عنج
اعطته الاكياس ومشت معاه للسياره


وصل زايد ونور وكان الكل في استقبالهم الجده وام مروان وام فهد والبنات والكل مستانس برجعتها ومستانس من خبر ملجتهم تمو ايباركوون الهم وهنيه كل شوي اتزغرد الهم
هنيه:اه ياااني دنا الدنيا مش سيعااااني
كانت الجده حاضنه زايد ونور واقفه وراهم
زايد:شفتي انا ماليه الايدوه تحضننيه بس
ولف بنظره لمي:وهذيييج غطوها عنيه ...يعني محتاااااااج لج فوق ماتتصورين
التفتت عنه لطرف وهيه منزله راسها في محاوله لتطنيش كلامه
هنيه:ياست نوور اخذ حجاااتك لئوتك فوووق
زايد:هنيه على شوووه لعيله احنا ملجنا بس ...نور بتم تحت لين يوووم العرس وعقب بشلها فوووق والعرس ان شالله قرييب

هنيه:حنعمل فرح يادي الهنا يادي الهناااا دنا حزغرط من اليوووم لحد يوووم الفرح ولحد مابعد الفرح
ضحك زايد:هههه خذي راحتج بس لاتصدعين راسيه يوم برقد
هنيه:لاء ياباااشه اصدع راسك ايييه دنا زغروطتي زي البلبل لما يزغزغ ...اه ياااني دنا الدنيا مش سيعاااني
راحت نور مع هنيه للجناح وهيه تحس بضيقه من زايد وقراراته الي بيجبرها عليها ...يدري انها مابتقدر اتقول شي وهيه على ذمته وانها اتخاف ربها لاكن هذا الي يسويه ابدا مش متقبلتنه

في الفندق كانت نوره تتكلم في التيلفون
نوره:خليفه شو اسم الفندق هذا
اعطاها اسمه واعطته للي تكلمه
خليفه بعد ماسكرت:منو تكلميين؟
نوره:هذيلا صديقاتيه...صدفه طلعن اهنيه في الشارجه وايريدن ايسلمن عليه
خليفه:وبينج اهنيه؟
نوره:هييه ..اممممم ممكن انته اتروووح اشويه لين ايروحن
خليفه:بيسلمن وبيروحن؟
نوره:اكيييد
خليفه:ماعليه يوم بيوصلن برووح
نوره:عيل انا بروح ارتبلهن شي ...بشوف شو في الثلاجه
كانو حاجزين في غرفه وصاله ومطبخ
صاح تيلفونها والتفتت له:خليفه وصلن
شل سفرته وشكله مش راضي وطلع

تم ايفرفر في الشوارع وكل شوي يتصل راااحن واتقوله لااابعدهن
خليفه:يعني شو لينه ...مايعرفن السنع هن
نوره:خليفه شو تبانيه اسوي استحي منهن
خليفه:مالهن اهل الساعه وصلت عشر ...اخافج انتي الي معطيتنهن ويه
نوره:ماعليه انتظر عشر دقايق بعد
خليفه:اوفففف لو ادري ما وافقت على شورج..قاعد بس افرفر في الشوارع
نوره:انته ماقلت الصبح انك اتريد الحلاق ليش ماتروحله
خليفه:هييه صدق بدورليه حلااق فاتح
وسكر عنها وهيه تكتم ضحكتها
نصف ساعه ووصل حده
خليفه:خلااااص قوليلهن انيه ياااي وماليه خص
نوره:حرام عليييك استحي منهن...شو بيقولن تطردينا
خليفه:انا بايي وبعرف اسنعهن
نوره:لا حرام عليك لاتحرجنيه وهي اخر مره اطلب منك شي
بعد ربع ساعه اتصلت:ياله شرف راااحن..وافتح الباب بروحك لانيه تعبانه وبرقد
وسكرت في ويهه...حس بغيض ورجع للفندق فتح الباب ودخل على اناااره خافته منبعثه من الشموووع الي تارسه الصاله بريحتها الي تفوووح
كانت نوره تشغل بقية الشموع يوم قفزت على شهقته اول ماشافها التفتت له وكان واقف ايطالعها ويحاول يستوعبها
لابسه له فستاان ابيض رووووعه وتسريحه ومكياج هااادي وطرحه وشي خيااااال
ابتسمت ورجعت اتولع الشمعه الي جدامها
نفخ الهوا الي في صدره وقلبه طااااير فووووق منبهر التفت للمرايه يمسح على لحيته الي قبل اشويه رتبها ويضبط السفره والعقال زييين واتوجه ناحيتها وبعده مش متخيلنها جدامه وقفت ونزلت راسها تحت وهيه مبتسمه حط يده على قلبه
خليفه"وااااااو الليله بستخف لا محاااال
وقف جدامها وقلبه طبوووول...اهيه بروحها جنااان لاكن انها اتزيد الزين زيين شي فوووق الخيااال تخربط وماعرف شو يقول ولا شووو يسوي
رفعت نظرها له وابتسم الهاوبادلته الابتسامه وكانت ابتسامه عذااااب مثل مايقووول
تنهد بصوت عااالي وهو يسحب نفسه
تمت اعيونه اتجووول في المكااان للكيك والعصير وكل شي ورجع ايطالعها وهو مبتسم
تمت واقفه وابتسامه عذبه على شفايفها وتحاول تكتم ضحكتها على شكله المتخربط
فجئه قعد ورفع طرف سفرته
خليفه:هههه راحن ضيفاااتج؟
ما زالت ابتسامتها على شفايفها
ما يدري ليش طغى عليه احساس ان هالانسانه اول مره ايشوفها ومبهوووور ابهاكل شي جدامه غفل
في نفسه ايقول"لا حول ولا قوة الا بالله والله انيه احس انيه متوهق وما عرف شو اسوي
رفع راسه ناحيتها
خليفه:ا ااا اقعدي
قربت نوره امنه وقعدت ورفعت نظرها ناحيته وهيه بعدها مبتسمه
تمت يده اتحج لحيته وتروح اشويه لموخرة راسه متوهق صدق صدق متوهق
التفت الها وضحك فجئه
خليفه:نوووره تراااج وهقتينيه
نوره:ههههههه
خليفه ومش قادر يرفع عينه فيها:لاااا اظاهر ان حرارتيه انا الي بترتفع
نوره وهيه اتميل ناحيته:حياااتي ليييش صااااد اهنه عنيه
خليفه ويده على جبينه:ااااه الحراره ارتفعت عنديه
عيونها اشوي وتدمع على شكله
نوره وهيه تحاول تكتم اكثر ضحكتها:قلبيه ....روووحيه طالع اشويه صووووبيه
تنح خليفه والتفت ناحيتها وهو يحس فعلا الحراره ارتفعت عنده
اول ما حط عينه في عينها انفجرت بالضحك
نوره:اااااه ما اقدر ...خلييييفه شبلااااك انا نوووره...ههههههههههه..ههههههه
نفث الهو الي في صدره:لييييش اتسويبيه جذييييه
نوره مالت على ورا وهيه تضحك وتحرك يدها ويدها الثانيه على بطنهااا
نوره:بمووووت بطنيه عورنيه ...انته حرام عليييك خربت مكياجيه
خليفه:لحضه لحضه لحضه ...بروح اشويه وبرجع
قام وراح للغرفه واستخف اهناك اكثر وهو ايشوف ان اجواء الغرفه بعد غييير راح للحمام يغسل ويههه ويحاول يستوعب
اعتدلت نوره ومسحت دموعها وراحت للمرايه ورتبت نفسها وهيه تحاول تمنع الضحكه ترجع الها
نوره:اااخ مينووون
نشف ويهه بعد ما رش الماي كذا مره وطلع بدل ثوبه بواحد ثاني وتسكب زياده وهو يلبس السفره والعقال ورش نفسه من كل العطورااات وسحب نفس وطلع
اول ما شافته ياي صوبها ابتسمت وبادلها الابتسامه
وقف يتاملها وضاع امنه الكلام مره ثانيه
حط يده على راسه وغمض:انتي شو سويتي ابيه ناويه اليوووم تذبحينيه
نوره:هههه سلااامتك...مالنا غنى عنك
فتح اعيونه وقرب منها وعيونه اتجووول في كل شي فيها
خليفه:ترا والله الي يصير اليه مش تصنع انه واااقع انتي شي خيااااال
لفت ايديه خصرها وقربها ناحيته
خليفه وعيونه اتجووول في ملامحها:عذاااااب ...عذاااااب ...شو اقدر اقووول بقووول
بنظرات خجوله وابتسامه صدت عنه وعيونها العذاب نفسه
خليفه:يوه يوه يوووه يا نوووره انا رايح في عينها خلااااص
ابتسمت:شووو فييج مش ناويه تذبحينيه انتي اليوووم
وضم صدرها اكثر لصدره وهيه مبعده ويهها عنه ونظرها لجهه ثانيه
خليفه:انتي راضيه عليه خلاااص
ابتسمت وزادت دقااات قلبه
خليفه:ياربييييي احس الحراره رجعت اليه
نوره:خليفه بس عااده
خليفه:روووح خليفه وعمره وقلبه وكل عرق فييه
نوره:ههههه
ووجهت نظراتها لعيونه
نوره:تكفينيه عروق قلبك بس
خليفه:انا كلنيه بكل مافيه من عظم وعرق ومصران وغيره لج
نوره:بس عااده ..اي عظم ومصران هذا بعد تتكلم عنه
ابتسم اكثر:سوري يالغلا واعذرينيه في الي بقوله ..انا بروحيه مش عااارف شو اقوووول
نوره:تم ساكت احسن
خليفه:شوووه اسكت لالا فديتج انا اليوووم مابسكت دقيقه واتحملي انتي كل كلمه بقولها ...انا عنديه كلاااام واااايد كلام منطقي وغير منطقي
شلها فوووق
نوره:على وييين بعدنا بداية السهره بنقطع الكييك
خليفه:ماعليه لين باجر اضمنه لج مابيخترب ...المهم انتي اتحصلين فيها طريقه اتسكرين ثميه والي بقوله اليوووم
لانيه ادري انيه اخر السهره بنظرب

عاده انا ما رحت معاهم عطونيه تصريح اكل من الكيكه واوزعها عليكم


.................................................. ...



نور تمت طول الايام الي بعد مارجعت مع زايد في الجناح تمت عندها اليده كم يوووم وبعدها راحت عنها خليفه اول مارجع
حاكمته نور بالي صار وتم يحاول يتعذر ويقولها انه صح ماسمع زايد قال انه موافق بس اهو فهم امنه انه موافق تم ايحاول ايرقع في السالفه لين ماعصبت عليه نور ورااحت
دخل خليفه المجلس على زايد
خليفه:اثاريك هب هين يا ولد اختيه
زايد وهو يعتدل:علووومك
خليفه:نشفت عروقيه من المحاكمه ...الله يسامحك وهقتنيه معاها
ضحك زايد:يا حيك انا تمت تتحرطم عليه وانا مش فاهم الها
خليفه:شكلها والله خذت في خاطرها منيه ...انته علومك معاها
زايد:من هذاك اليوم ما شفتها عطيتها ان العرس قريب وما شفنا بعض من عقبها
خليفه:لا انا بروح اتعذر منها ثاني مره والله كسرت خاطريه وهيه اتقول انكم مفكرينيه مثل اللعبه بين ايديكم وان مشاعرها مالها اي اهميه
ضيق زايد من كلام خليفه وقام عنه وراح
على المسا في نفس اليوم نزل زايد من فوق وراح المطبخ والوقت كان متاخر كان موصي الدريول على حاجه وقاله انه قال للخدامه اتخليها في المطبخ اخذ زايد حاجته وقبل لا يطلع قلبه حس ان في حد موجود
في المطبخ تقدم للثلاجه وطل للي وراها واتسعت ابتسامته وهو يشوفها واقفه منزله راسها بلبس بنجابي وشعرها مفتوح
تم واقف يتاملها وهيه مستحيه ومنحرجه انه صادها..قرب خطوه ورفع يده وحط حاجته فوق الثلاجه وتقدم خطوته الثانيه لين صار قريب منها وااايد وهو يحبسها بين الجدار وبينه
رفعت نظرها على امل انه يبتعد عنها لاكنه قرب اكثر وهو يلف خصرها بيد واليد الثانيه يتركها تتخلل شعرها ويرفع راسها ناحيته
كان تنفسه سريع وقلبه ايدق بقووعيونه اتجول على ملامح ويهها وهيه مانعه نظرها يلتقي بنظره
زايد وصوته رايح:اخيرا اخيرا صرتي ملكيه مره ثانيه
تنهد:انا مستحييييل افرط فيج مره ثانيه...نووور طالعينيه ..يعني انتي ماحسيتي بمشاعريه ناحيتج
كل شوي ايقربها اكثر له ويده في شعرها تتحرك بتوتر
زايد:نووور انا احبـــــــــــج انا اعشقج ...طالعينيه يا نوور قولي شي
تمت لازمه الصمت ونظرها مصدود عنه
زايد:ليش اتسويبيه جذيه؟خلاااص صرت ما اعني شي لج
بدت دمعه تنزل من عينها وتبعتها الثانيه
لمها لحضنه قو وهو يسحب نفسه بصعوبه
زايد:ارجوووج يا نووور ارجوووج انا ما اريد اشوف هالدموع مره ثانيه قولي شي لا تخلينيه جذيه
هزت راسها وابتعدت عنه وويهها محمروهو يطالعها بنظرات متالمه
زايد:تبين اتروحين باكستان بوديج...بسويلج كل الي تبينه ..بس لا تعذبينيه اكثر من جذيه
تمت تمسح دموعها واهيه اطالع تحت وشفايفها ترتجف
ضرب بقبضة يده طرف الثلاجه
زايد:يا اللــــــــــــــــــه
التفت الها:نووور ..قولي اي شي
تنهدت ورفعت نظرها لعيونه
نور:انته تدري يا زايد انيه اخاف معصية الله في عدم ارضا الزوج وانته حطيتنيه في موقف ما اقدر الا اكون فيه تحت السمع والطاعه ..بس هذا
واشارت لقلبها
نور:بعده تعبااان ...غصبا عنيه يا زااايد غصبا عنيه
زايد وهو يرجع ايلفها بيديه مره ثانيه:اعطينيه فرصه يا نووور اعطينيه فرصه وانا عليه اعالجه هذا
نزلت راسها تحت مبتعده اشويه ونزلت دموعها
زايد وهو يرفع راسها فوق عشان تلتقي نظراتها بنظراته:نووور انا ما بجبرج على شي ...صح اننا ملجنا وانا مابغصبج على شي لين يوم الدخله وانتي بكيفج تبينا اناجل العرس بناجله لين ترضين عليه
نور:ما اقدر اوعدك بشي ممكن تتركنيه ارووح
ابتعد عنها ومرت بسرعه رايحه

بعد يومين سافر زايد ومحد يدري وين راح بعد اسبوع طمنهم بدر عنه وقالهم انه بخير بس لا تسالونه وين اهو

خليفه ونوره علاقتهم تحسنت خصوصا بعد الليله الرهيبه الي قضوها في الشارجه واعترافهم لبعض بكل شي في قلوبهم حتى موضوع الحمل صرحت به نوره
فهد سافر لبعثته الدراسيه...مروان كثرت دوراته وصار مايقعد في البيت وايد ومن يوم كانو في دبي ما شاف مي مره ثانيه

نور بعد فتره هدت مشاعرها وحست بتانيب الضمير لاختفاء زايد ونفسها تعرف اهو وين وليش سافر
مرات اتفكر انه يمكن تعبان وصاير شي في حالته الصحيه وان فهد يمكن ايكون معاه
وافكااار وايد اتفكر فيها تراودها
بعد شهرين اتصل خليفه على نور وقال الها ان زايد ايسلم عليها وانه بعد اسبوع بيرجع وانه ايشاورها في موضوع العرس هل هيه راضيه عنه بعد اسبوع
تمت ساكته وماعرفت شو تقول
نور:مادري يا عميه
خليفه:خلاااص عاده يا نووور...اسمعي انا ما اريد اضغط عليج لان زايد قال انه ايريد الموافقه برضاج وانا بعطيج مهله لين باجر
تقررين على راحتج
طول اليوم ونوور اتفكر وصلت الاستخاره وحست براحه ووافقت
البنات رتبن كل شي لنور وخلصن موضوع الفستان الي رفضته نور اول شي وحلفت الها روضه انه ماكلف شي وانه بيكون ملكها
روضه:نوور الفستان والله بسيييط احنا اشترينا قطه بيضا راقيه وفصلناه في مشغل عمة وحده من صديقاتيه ماكلف وايد يا نووور ..واعتبريه هديه منيه لج
سكتت نور وهيه تحس بتوتر ايلفها وشعور بالضيقه للي يصير ماتتخيل ان كل شي بيصير قريب خافت من شعورها كيف بيكون باجر عند زايد وخافت انها ترجع اتحس انها جابره نفسها على ارضاءه غصبا عنها
تمت طول الوقت تذكر ربها وتستغفر وتطلب امنه العون

حضر زايد في نفس يوم العرس الصبح واستانس ان كل شي جاهز وكل ما يتخيل انه اليوم بيشوفها ايحس برعشه اتلفه ويحبس انفاسه
على الليل ومن بعد ما طلعت نور للمعازيم والكل ذكر الله على زينها والنوور الي كان يسطع منها رجعت مع خليفه لفلة زايد لان زايد قال انه مايريد يطلع على الكوشه
في الفله كل حبايبها كانو مجتمعين حتى العمه وبعض صديقات نور يابهن زايد على حسابه..استانست نور بييتهن
زغاريط هنيه ما وقفت وهيه تعلن دخول العريس تمت نور منزله راسها تحت وهم كلهم مجتمعين في صالة الفله الكبيره حوليها
كالعاده كان الحضن الدافي في استقباله والكل حوالينها ايبارك له رفعت نظرها اشويه ناحيتهم ولمحته
طرف سفرته نازل على الجنب الي في ناحيتها وهو لابس البشت ومنزل راسه تحت يحضن يدته
حست بتوتر ورجفه
وقف والتفت ناحيتها وتقدم بخطواته في اتجاهها
رفعت راسها له وهو بعده على بعد خطواات منها واتسعت اعيونها للي شافته واول ما رفع حواجبه ابتسمت ابتسااامه ذوبت كل شي فيييه نزلت راسها تحت وهو يتقدم ناحيتها بابتسامه وقلبه ايرفرف
الي خلا نور تبتسم اهو شوفتها للحيه الي بدت توها تطلع فيه وشكله مش ناوي يحلقها على طوووول عرفت اهو وين كان
كان شكله خياااال فيها ونووور طاغي عليه وهيبه وقف عدالها بعد ما قبلها على راسها والتفت للجميع مبتسم ولقفت يده يدها ومسكها ضاغط عليها وهمس
زايد:مبروووك
تمتمت بالله ايبارك لك بصوت مش مسمووع
حس برجفة يدها وضغط اكثر معبر في ضغطته هذي شوقه الها...سعادته كانت ماتنوصف اول ما شاف ابتسامتها حينها اتاكد ان الله راضي عنه
طول فترة الشهرين الي فاتو ومن بعد اتصال من جلال يدعوه لحضور اجتماع لمشايخ علما
تاثر زايد بكلامهم النوراني الي يدعو الى التفكر في عظمة الخالق ...كلام بسيط له الاثر في حياة الانسان
من القلب الى القلب ..وهو مثل التنبيه او التذكير للانسان بحقيقة وجوده في هذه الدنيا...وحينها ومن بعد ما ينتبه الانسان ويعرف حقيقة نفسه يسعى الى التقرب الى الله ويطلب العلم ويتفقه في امور دينه اهم اشي ان الانسان يكون عنده الطلب والرغبه لتعلم امور الدين
زايد وااايد تاثر بالاجواء اهناك حتى انه حس ان عمره ضاع وهو ماسوا شي لاخرته وحمد الله وااايد انه نبهه قبل فوات كل شي
وحس ان نور نعمه ارسلها الله له ونووور انار له حياته
قرب منها وهمس
زايد:تبينا انروح فوق
ابتسمت وتمت امنزله راسها تحت
كفايه عليك يا زااايد الابتسامه تصريييح بكل شي
وقف ومسكها ايساعدها وودع الكل وتوجهو للسلم والكل يتمنى الهم السعاده والتوفيق
كان ملتفت الها وهو يساعدها تصعد وابتسامته مافارقت شفايفه
زايد:اذا تعبتي عاادي بشلج
رفعت نظرها له وهيه مبتسمه وهزت راسها بلاااا وهيه ماسكه بيده وتتبعه صاعده
زايد:هههه شكليه انا الي متوهق بالبشت
واخيرا وصلو فوق للاجواء الرهيبه اهناك....الصاله كانت مرتبه بشكل خيالي مشو لين طقم الكراسي ووقفو رفع راسه ايطالعها ويبادلها النظرات الي كانت اتشع منها السعاده والفرحه ..ابتسامتها كانت نعمه بحد ذاتها له اليوم...نظراتها الي ماتخيل بيشوفها جذيه كانت شي خياااال والفرحه طالعه منهن
يدري ان شكله كان له دووور لفرحتها هذي ومن المؤكد انها عرفت وين كان
زايد وعيونه في عيونها ويقرب اكثر:مي تم سي بياااار
ضحكت نور وحطت ايديها على ويهها:زاااايد
زايد:صح جذيه ايقولونها
لفها بيده وقربها لصدره:هههههه حشرت جلال الا لازم اتعلمنيه اياها والريال مسكين منحرج
كان راسها وايديها على ويهها قريب من صدره الي سمعت من خلاله دقات قلبه السريعه رفعت راسها له اطالعه بنظرات شوووق
نور:انته شو سويت فيه ...لين اليوم الصبح وانا كنت رافضه هالزوااج
زايد:يعني من بعد الصبح رضيتي
نور:من قالو انك يييت وانا ما ادري شو يصير اليه
زايد وهو اينزل راسه ويطالع اكثر في ويهها وهو ماسكنه:فديت انا الابتسامه وفديت الرضى
ضمها اكثر لصدره:ااااه يا نوووور ...انا كنت ضاااايع ضاايع ولوما الله ثم انتي جان ما ادري كيف كان حاليه ...انا ااااسف يا نووور ااااسف على كل شي ياااج منيه
وضمها اكثر واكثر
زايد:نوووور كل ما اتذكر ترجياتيه لج عشان اتسامحينيه وانتي مش من قلبج اتسامحينيه ....صعب عليه الامر وانا واقف بين ايدين الله واطلب امنه العفو
حست نور في صوته العبره
زايد:تخيلي انا كم انسااان ظلمته ...وكم كان لهويه في هذي الدنيا ...كم من صلاااه ضيعتها ووااايد من الذنوب مايعلمها الا الله ...
كم كنت متكبر وشااايف نفسيه ...تخيلي يا نووور انه يوم القيامه الله يحشر المتكبرين وهم مثل الذر بين ريول العالم محد ايشوفهم والكل ايدوسهم بس بسبب انهم كانو شايفين عمارهم فوق كل حد
نووور ...الموقف كان صعب عليه وانا اطلب العفو واسجد لله انه يغفر اليه وعقبها افكر ان الانسان ماغفر اليه كيف الله بيغفر اليه كل هالذنوووب
انا عشت يا نووور اوقااات ما يعلمها الا الله وانا ياااأس من رحمة الله لدرجة انيه فكرت ان الحياه صارت صعبه ومالها اي طعم وانا فكريه ان الله مش راااضي عليه ..لاكنهم اهناك جزاهم الله خييير
عطونيه امل في رحمة الله وان الله يفرح بتوبة العبد اذا تاب وصدق بتوبته
بعدها ورفع راسها ايطالع عيونها الي كانت تبرق وهيه اطالعه
زايد:انا يا نووور ادري انيه ما استااهل هذا الي يصير اليه وادري انه ما صار اليه الا علشانج وبسبب صبرج اليه وعليه
وابتسااامتج اليوم يا نووور كانت دليل على ان الله راضي عليه...نووور زايد الي اذاج وتحسين بنفسج مش راضيه عنه خلاااص راااح وانا اليوم جدامج انسان ثاني ما اريد من هالدنيا الا رضى الله ثم رضاج...والله يثبتنا يا نووور على مايحب ويرضى
كلماته خلتها ترتعش بين ايديه ودفعتها انها تدفن ويهها في صدره وتجهش بالصياااح
زايد:لالالا يا نووور لالا انا قلت ما اريييد دموووع وما ارييد صياااح يا بنت الحلال انا بروحيه تعبت من الصياااح
نور وهيه تحاول اتهدي نفسها وتسحب نفسها:اللهم لك الحمد والشكر اللهم لك الحمد والشكر زااايد ماتتصور فرحتيه يا زااايد انا كنت يااسه انيه احصل الراحه في الدنيا ومصبره نفسيه انها حياه بعيشها وبصبر على بلاويها والله بيعوضنيه في الجنه
اللهم لك الحمد والشكر الي يصير اليه شي فوووق فوووق توقعيه ولله الحمد والشكر
رفع راسها فوق
زايد:راضيه عنيه يا نوور
غمضت عيونها وفتحتهن
زايد بابتسامه:يعني اخذ راحتيه واعيش الواقع شويه
ابتسمت وخذها في عناااق حااار

صلو بعدها ركعتين وركعتين شكر وقضو ليلتهم وهم يتسامرون ويقصلها زايد بالي صارله خلال الشهرين الي فاتو ونووور مستمتعه بكلامه ومن التغير الي صارله
وبعد ما قصر زايد في تسميعها كلمات الحب والشوووق وهيه اتذووب بين ايديه
بعد يومين طلعو عمره اسبوع ومن عقبها شهر العسل قضوه بين باكستان والهند
اختار اهو يبني مسجد في باكستان وهيه مسجد في الهند وغير المساعدات الثانيه الي سووها للمساكين والمحتاجين
وكان ثمار هالحب بنتين توؤم ..كان زايد كل ماشافهن حمد الله وشكره على هالنعمه

فهد بعد سنه من دراسته رجع وتزوج اليازي وخذها معاااه وقرت عينك يا فهيداااان

اما مروااان الي ذبحه الشوووق وصبره وصل حده وخصوصا ان هذي ثاني سنه اتمر وهو ماشافها
كان كل فتره ينتقل لمكان مبتعد عن اجواء البيت لييييييين ما قال له الصبر خلاااااص يا مرواااان انا تعبت منك
دخل على امه في يوم وكانت توها وحده طالعه عنها
مروان:مرحبا ماما منووو كان عندج
ام بدر:هذي مي فديتها يايبه النا هريس
مروان وهو ملتفت لباب المطبخ الي راحت امنه :كااانت اهنيييه
ولحقها وهو ايناديها وام بدر اتناديه مستنكره فعله
مي اول ما نزلت من باب المطبخ الثاني متوجهه للباب الخلفي عشان ترجع سمعت صوووت ايناديها التفتت وشافته ياي يركض ووقف منصدم كانه غلط في الي كان ايناديها وقف متنح ومي انحرجت اول ما عرفته ونزلت راسها تحت
ما كانت مي الي يحيدها بسمها الصغير وبراءة الاطفال الي كانت تطغي عليها كانت جدامه انثى بمعنى الكلمه وبجسم نضجت انوثته وملااامح خياااااال طفر منها الزيييين
تم فاتح عيونه وثمه ايحاول يستوعب
مي وهيه منزله راسها تحت:الحمدلله على السلامه
مروان وهو يرجع ورا وريله تدخل في الزباله الي وراه ويتوهق ابها:هااه الله الله الله ايسلمج ..انا انا
والتفت متوهق بالزباله الي ماطاعت اتفج من ريله وهو ينفض ريله
ضحكت مي وركضت راجعه بيتهم
مروان بغيض ينفض برميل الزباله من ريله:الله يغربلك
تحررت ريله والتفت للباب الي طلعت امنه رجع بسرعه داخل وهو حاط يده على قلبه وبمشهد تمثيلي دار وعق عمره على الكرسي وهو ايقووول لامه تلحق عليه
ام بدر وهيه تنتفض من الروع عليه وتقرب امنه:بسم الله علييك بسم الله عليييك
رفع مروان رااسه:حرااااام علييييييكووووو يوزووووونيه ولا بموووووووت الصبر مل منيه يا ناااااس
ام بدر:حسبي الله على شيطااانك ...طيحت قلبيه ...انته ماتستحي على ويهك
اعتدل مروان وكان بدر نازل وهو شال ولده ومن وراه روضه
مروان:حرام عليكو هاااه هااه طالعو الشعر الابيض طلع في راااسيه
التفت لروضه:وانتي يا حرمة الاخو ماعندج واااسطه تتوسطيلنا ابها عند اختج مابس عليها سنتين
ام بدر:خلها اتخلص باقي الها نصف السنه هذي
مروان:لالالا انا من البدايه كان اتفاقيه معاهااا اقصد معاااكم انها اتخلص اول ثنوي وثاااني ثنوي وعقب العرس
بدر:عاااده انته صكيت من دوره لدوره تراااك
مروااان:شوووو اسوي من امر جدام حجرتكم كل يوووم واشم الدخون والعطر استخف بعد فكيتكم منيه عن لا استخف عليييكو
ضحك بدر:هههههه ...شف انا عنديه طريقه اتصبرك المده اباقيه
تربع مروان:هااات الي عندك
بدر وهو ايطالع ولده ابو سنه:المزيووون هذا .....بنحول منزه عندك والشغله مايبالها مرضاعه وحده في الليل وقض معاه احلى الاوقااات
مروان وعيونه تتسع:واللـــــــــــــــه ماناقصنيه الا ولدك هذا ابو دحنه
ضحكت روووضه
مروان:انا بس وديته معايه امس عند الربع وصرط العيشه الي محطوطه كلها فضحنيه ماجنيه تارس له كيسين من الدكان قبل لا انرووح الهم
ام بدر:هب هببباك الله بتاكل الصبي قل ما شااالله
التفت بدر لروضه:تسمعييين مادري على منوووه الصبي طالع
روضه:زيين ماعليه حسابك عقب
بدر بابتسااامه:افا افا السموووحه يا ام ميووود
روضه بهمس:زين زيين ماعليه
مروان:المهـــــــــــــــــــــــم ارييييييد اعرس ماااااليه خص


..........................


خليفه كان توه ياي من وحده من سفرياته واستقبلته نوره عند الباب بحفاوه
خليفه:الشنطه والجاكيت والشال كلهم خليهم ايولون عند البااااب وتعااالي انتي
شلها من على الارض واتوجه للسلم ونوره تضحك
نوره:ياربييي يا خليفه ابدا ماتتغير
خليفه:مشتاااااق تعرفين شو يعني مشتااااق
اول ما فتح خليفه باب الغرفه انصدم من لفراش الطويل واليهال عليه متسدحييين
اليهال:هيييييييه عميه ياااااا
خليفه بنظره منصدمه لنوره:شووووو اليووووم
نوره وهيه تنزل من ايديه وتسبل بعيونها:اليوووم العااااائلي
خليفه بصدمه:لااااا حرااام عليييييج جان قلتيليه ااخر يوووم
نوره:حرااام عليييك والله انهم كلهم متولهييين عليييك تعال تعال
كان مكشر بويهه وشكله شوي وبيصييح وهو يمشي داخل
خليفه:هييه عااده اول اتحول اول ايحطون راسهم ويرقدون الحيين ما شالله نويصر واحمدوه رادارااات شغاااله طووول الليل
قامو كلهم وتمو يحضنونه
خليفه:خلاااص عااده ارقدو ارقدووو
التفت للمنزل:يعلكم تفدونها الاميره النائمه الي عمرها ما غثت ابوها ودوووم راقده من المغرب
ضحكو البقيه وقالو له التفت وراااك
التفت خليفه وقفز وهو ايحس بشي شابص في ريوله
مها:بابااااه
غمض عيونه بلااااا:انتي بعدج واااعيه يالييييييييل مطولك
مها:باباااااه هاااتي حلااااااوااااا
ضحكت نوره:يا ويلك يا خليفه لا تقووول مايبتلها الحلااااوا
خليفه وعيونه على نوره وهيه رايحه تنسدح على السريرواحمد من جهه وناصر من جهه وهم ايطالعون خليفه بنظرات خبيثه ويطوقونها بيديهم وروسهم على ايديها
خليفه:لااااا والله
نوره:اليوم حنانيه خاااص لهذولاااااا فديت انا الشباب الحلوين
احمد:انته رقد السكن هذيلاااا وخصوصا هذي ام كشه الي اسمها المها اعوذبالله من كشتها
خليفه:تخسي ام كشه قوووم ياله اشوووف قوووم وفااارجو ياله برااااا
غمض احمد وناصر عيونهم وسوو عمارهم ارقووود ونوره تضحك عليهم
يرت مهايه خليفه من ريله:بابااااه حلااااواااااا
خليفه:يااااذي البلشه انا تعباااتن تعبااان ياي من السفر
مها:باباااااااه حلاااااوااااااا
خليفه:ااااه يالييييل مطولك

..............................

الليله اخر ليله لمروان شان ايودع العزوبيه من بعد ما شافها وهو حافر قلوبهم الا يعجلون بالعرس
دخل لقسمه وهو مستااانس على ريحة العطر والدخووون ومتخيل الفرشه جدامه وانصدم اول ما وصلها ببدر وولده رقووود عليها
مروان بصوووت عااالي:يا سلااااااااام ايييييييه يا حضرت المحااااامي قم قم قم ماناااقصنيه عاااده الا انته وولدك يااااله براااااا
سحب بدر اللحاف وكمل رقااااده
مروان:عااادي بتلف انته وولدك فيييه وبتنسحبووون برا ...ياله عااده قم حرااام تبانيه اذبح ولدك وانا الفه
ولا حياة لمن تناااادي
مروان :زييييين يا بدر زيييين
كشف مروان اللحاف وصرخ في اذن الصبي وقااام ايصييييح ونفس الشي بدر مغمض عيونه راااقد وماله خص في ااي يصير عداله
شل مروان الصبي وهو يتحرطم ووداه لين جدام قسمهم ورجع لف اللحاف على بدر وسحبه برا لاكنه ماخلا اللحاف ورجع سحب اللحاف من تحت بدر ورجع وكان بدر اسرع امنه وهو يركض للفرشه ويرقد عليها مره ثانيه
انفجر حينها مروان بالضحك وقعد بدر قاااعد يضحك
مروان:اقوووول ههههه فاااارج احسلك
بدر:لا انا ببات عندك الليله بجدد ذكرياتيه
مروان:لا والله قووول انك مريوووق
بدر:اممممم يجوووز...فديييييت ميمي بتي اهنيييه
مروان:هاااااه بعدنا بعدنا ما وقفت من التفديااات
بدر:والله يا مروان ان ميمي غلاااها غييير انته ما انتبهت للبراويز الي في الصاله
مروان:لااا
قام مروان وحصل كل البراويز فيها صورها يوم كانت صغيره...ابتسم رجع لبدر
مروان:هذا مابيشفعلك اتبات اهنيه ياله قم فااارج


.....................................


على الكوووشه والكل ايبارك ويهني اخيرا تحقق حلم مرواان وهو ايشوووف صااافي اااقصدي مي جداام عينه
اول ما قرب منها تم متنح ايطالعها وامه اتحركه تباه ينتبه لعمره ويكمل ويقعد لاكنه ابدا ماكان ايحس بالي حوليه
ام بدر:فضحتنا الله يفضح شيطاانك...اقعد يا ولديه لاااحق اتشوووفها عقب
ابتسمت مي وهيه تسمع عمتها اتكلمه ونزلت راسها تحت
مروان:انزيين انزييين
قعد عدالها وهو يحس انه فووق السحااااب
همس الها:احم احم ممكن نتعرف
ابتسمت وصدت للجهه الثانيه
مد يده ومسك يدها بسرعه قبل لا تسحبها وما كان اي حاجز بينهم لز صوبها اكثر وتوترت اهيه اكثر
مروان:اسمي مروان ومن سنتين ميت واليوم ردت الروووح فيه
ضغطت بيدها على يده ووذاااب من حركتها
مروان:ما ادري احس انيه قد شفتج من قبل
كل ما كانت تسحب النفس وتنفثه كان يسمعه بصوت وااضح ابتسم ولزم السكووت وهو يحس برجيفها وتوترها
بعدها بشوي مال الها:ترانا مابنطلع للبيت على طووول بنمشي لبرج العرب انا ادري ببدر وغثاااه الي غاثنيه به من البارحه...روووضه تدري وقلتلها ماتقول لحد وجهزت سمانج وقده في السياره
هههه حلوه الشرده ترااا
بعدها طلعو مروان ومي للسياره على طووول ومناك لدبي ومي بعدها بفستاانها
مي بهمس:لو خليتنيه اروح البيت ابدل اول شي
مروان بوناااسه عقب ماسمع صوتهااا:لالالا انا ما شبعت بعدنيه من شوفة الفستان عليج يعني انتي لابستنه بس حق المعازييم اليه حق انا بعد اشوووفه على راحتيه
تمت ساكته ومد يده ليدها ورفعها لشفايفه
مروان:ماقلتيليه انا اعرفج من قبل
مي:انته شرايك؟
مروان:انا قلتلج انيه مشبه علييج
مي:تغير يعني شكليه
مروان:وااايد المهم انج انتي اهيه وصبريه ماراااح بلااااش....اممممم واخبار التعليم في هذي الفتره تعلمتي وااايد
مي:كانيه اسمع نغمة طنااازه
مروان:هاااه لالا ههههه ابصم بالعشره انج تعلمتي بما فيه الكفايه
مي:مب تعلم يا مروان قل نضوووج
مروان:هممم من ناحية النضوووج انا شفت وااايد اشيا نضجتي فيهها...انوثه وجماااال
سحبت يدها من يده منحرجه وفضلت تسكت لان شكله مايستحي في اي شي ايريد ايقوله

في الفندق بدا استهبال مروان وهو يحرجها بنظرات اعيونه الي مسحت جسمها نازل صاعد ايدقق فيها
مي باحراااج:وبعدييين معاااك
لف ايديه حوالينها وسحبها لحضنه
مروان:تعاااالي تعااالي واسكني اهنيه بين اضلوووعيه وسط صدري تعبت تعبت من الانتظاااار
انتي ما اضناااج الشوووق
رفعت نظرها له وذااااب من نظراتها
مروان:ا.........ح....ب.....ج



 


رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الحلم, اصبح, حقيقه, رواية

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


رواية الحلم اصبح حقيقه

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية إنعطافات الزمن ، تحميل رواية انعطافات الزمن ، قراءه ملف رواية أنفآس الورد روايات 4 07-12-2012 01:54 AM
عااااااجل. رجل يدخل القبر مدة 30 دقيقه. !!!!!! dodo  الاخبار والاحداث 0 15-07-2012 05:36 AM
اصبح للمحبه مزاج وصالكــ عـآﻡ..ﻤساحۃ حـڕۃ 11 23-01-2012 06:03 PM
مقعدنا الخشبي القديم..اصبح حطام FAHAD6606 »°[هَـ๑ـَّڛْ وَ تَـξـاليلْ 8 23-01-2010 01:01 AM

جميع الاقسام الاخرى

فضفضه,فضفضنا لنا

روايات,قسم الروايات

Rss - Rss 2.0 - Html - Xml - روايات


الساعة الآن 07:22 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc
Search Engine Optimization by vBSEO
ارشفة:Salem Alshmrani

روايات نور الغلا

Loading...