رويات نور الغلا متخصص للروايات , روايات,روايات,روايات نور الغلا للنقاش الهادف والبناء




العودة   روايات نور الغلا > روايات نور الغلا , منتديات نور الغلا > روايات

رواية أُقسم قسم لأدوس قلبك بلقدم - كامله

رواية أُقسم قسم لأدوس قلبك بلقدم - كامله السلام عليكم ورحمة الله وبركاته *·~-.¸¸,.-~*الجزء الأول*·~-.¸¸,.-~* في البر الساعة الخامسة مساءً ...


الملاحظات

روايات روايات طويلة روايات قصيرة روايات عامة روايات جديدة روايات 2013 روايات رائعة

إضافة رد
قديم 05-01-2013   #1
{ أنفآس الورد •»
عضـو متألـــق ~

الصورة الرمزية أنفآس الورد



 عضويتيّ : 2398
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Sep
 مجموع مشاركاتي : 670
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  7094
றởođ :
 мч ŝறš :

Gun Guns رواية أُقسم قسم لأدوس قلبك بلقدم - كامله



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



*·~-.¸¸,.-~*الجزء الأول*·~-.¸¸,.-~*

في البر الساعة الخامسة مساءً :

السيارة تعطلت وجميع الركاب نازلين وجالسين ومحمد وسعد يحاولون يصلحون في السيارة

نوف : الله يستر لا يظلم الجو وحنا بالبر
سارة : يمه والله إني بديت أخاف خلونا نركب السيارة بس
حصة : اجلسي يا الخوافة تونا بدري
سارة : صدق لو يظلم الجو وش بنسوي ؟ حتى ما فيه إرسال !!
نورة ( الجدة ) : تعوذي من الشيطان وأنا أمك الحمد لله ديرة أمان وش تخافين منه ؟
سارة : يمه نورة أخاف يجينا ذيب حتى سلاح مامعنا
الجدة : ماجاينا إلا ما كتب الله لنا
محمد ينادي من عند سيارته: حصة . حصة . يا حصة
حصة : هلا محمد
محمد : تعالي نزلي الشاهي والقهوة الظاهر مطولين
حصة : الليلة حنا عشاء للذيابة
سارة: يا بيخك ياخالة والله إني خايفة من جد
حصة وهي تروح لمحمد: لا تخافين مثل ما قالت أمي ماجاينا إلا ماكتب لنا ربنا
نوف: يووووووووه أكيد طلعت نتايجنا ودي أعرف كم نسبتي
سارة : ياروقك تفكرين بالنسبة وأنتي ماتدرين بتعيشين وإلا بتكونين وجبة عشاء دسمة؟
نوف : تخافين وأنا معك ؟ أفا وأنا أخت سعد
سارة : اسكتي اسكتي بس لو يجينا شي أول من ينحاش أنتي
محمد وهو جاي وشايل معه فرشة : هاه يا السوري يقولون خايفة
سارة وهي تغطي وجهها عشان سعد جاي : الجو ظلم يا خالي
محمد: لا تخافين دايم نجلس في البر ليالي وما يجينا إلا العافية
سعد: معنا كشاف يا خالي ؟
محمد: إيه بالدرج أفا حتى أنت خايف؟
سعد: وش رآيك؟ الليل جاي ونحتاجه بالذات إن كملنا مشي
محمد: قم توضأ خلنا نصلي ( وقاموا وتوضوا للصلاة وصلوا كلهم )

بعد الصلاة:
الجدة : محمد وين حنا فيه ؟
محمد: والله مدري يمه حسيت إني غلطان بالطريق وجيت برجع وخربت السيارة بس إن شاء الله ماحنا بعيدين عن الناس أكيد حولنا أحد
سعد وهو يوقف : ابشروا هذا نور سيارة جاي
محمد بفرح: اركض ياسعد يم السيارة وأشر له
راح سعد بسرعة عند السيارة وأشر له . وجت السيارة وكبست عليه هو وسيارتهم وبعدين رجعت من مكان ماجت
سعد وهو يضرب بيده على السيارة : حقير الوسخ التعبان

محمد وهو يتابع المشهد من بعيد: وش السالفة؟
حصة : الله لايحدنا له
سعد وهو قادم : الله لايوفقه الحقير التافه
محمد وهو مستغرب : وش فيك يا سعد؟
سعد وهو يجلس ويحط راسه بحضن أمه الخرساء : حيوان . هذا فارس ولد ناصر أول ماعرفني راح . والله مافيه ذرة نخوة ولا رجولة
الجدة : يا الله ياربي . ايييييييييييييييه دواير الدنيا تدور وأنا أمك
سعد مقهور وأمه تمسح على رآسه تحاول تهديه والكل يسب فارس من جهة . أما سارة حالتها حالة ودموعها أرباع أرباع . فارس ولد عمها اللي ماعمرها شافته ولا شافت عمانها كلهم إلا ناصر جاها قبل شهرين عشان يعطيها نصيبها من ورث أبوها لأنها بلغت السن القانوني . عاشت بعد وفاة أمها عند أبوها وزوجة أبوها وخواتها وأخوانها اللي عاملوها أحسن من معاملة القريب وبعد وفاة أبوها راحت عند جدتها لأمها
يااااااااااااااااااااااااه يافارس . وين النخوة يا ولد عمي . الناس للناس ليش أنتم كذا تكرهوني وتكرهون كل قريب لي من طرف أمي ؟

انتبهت من هواجيسها على صوت محمد : يا الله حطوا الأغراض بالسيارة وقفلها يا سعد . ما أظن الطريق هذا يجي معه أحد . نبي نمشي ونشوف وش وراء هذيك الجبال
سارة: يوووووه ياخالي بعيدة مرة وجدتي ماتقدر تمشي كل هالمسافة
الجدة :مايخالف يابنيتي وش نقعد نسوي فيذا؟ نمشي وإذا تعبت يحلها حلال إن شاء الله
سعد وهو يركض لهم بسرعة: اصبروا اصبروا هذي سيارة جاية
الجدة: الله كريم

عند السيارة:
فهد: ابشروا بعزكم تعشوا الليلة عندنا وبكرة أروح معكم نصلح السيارة
سعد: الله يغنيك بس مزرعتنا في .... ونبيك توصلنا لها وبكرة إن شاء الله جايين هنا وبنآخذ سيارتنا
فهد: تامرون أمر بس والله .... بعيدة ومنتم بحولها مضيعين وأنا أخوك
محمد: أفا . والله إني حاس إني مضيع
فهد: أقلطوا الليلة عندنا وارتاحوا وبكرة تعينون خير إن شاء الله
محمد: تم . رح يا سعد ناد الأهل

في منزل أهل فهد:

حصة تساسر سارة: تصدقين يالسوري من يوم شفت سيارته قلت أكيد بيتهم ألحين خرابة
سارة بعصبية : تبينه يجيك بالبر على بي أم وإلا وشو؟
حصة : يمه وشبلاك معصبة ماسبيتك ترى سابة الرجال أنا
نوف: توقعون عندهم إنترنت؟
حصة وهي تضحك: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههه آآآآآآه يابطني تكفين أسكتي منا بناقصتك يا نويفه هههههههههههه إنترنت تقول
سارة بإزدراء: وليش تضحكين؟ لاتستبعدين . عشانهم عايشين بهالديرة تحسبينهم ناس متخلفة وماعندهم سالفة؟ حبيبتي شوفي أثاثهم أحلى من أثاثنا مليون مرة . وشوفي ملابس بناتهم
حصة: حنا ماستعدينا وإلا لبسنا أحلى من لبسهم

وسكتوا على حضور الأم وبناتها

أم فهد: ياهلا وغلا نورت ... بحضوركم .. شرفتونا والله
الجدة: الله يعز مقدارك كلفنا عليكم
أم فهد: ماهنا كلافة الله يهديك ( وتناظر أمل ) صبي القهوة يا أمل
أمل : إن شاء الله ( وصبت القهوة وجلست جنب نوف )
نوف : الله يسلمك .. آسفين تعبناكم
أمل : أفا عليك إلا والله هذي الساعة المباركة اليوم عاد الفرحة فرحتين . فرحتي بمعرفتكم وفرحتي بنجاحي
الجميع: ماشاء الله مبروك
حصة: سنة كم أنتي؟
أمل: ثالث ثانوي وجبت 97
نوف: طلعت النتائج؟ عندكم إنترنت ؟
أمل : إيه طلعت وعندنا نت أجل أنتي ثانوية ؟
نوف بفرح: إيه تكفين أبي أعرف نتيجتي
أمل وهي تقف: ابشري يالغلا تعالي معي فوق
نوف وهي تسحب سارة : تعالي معي خلينا نشوف نتايجنا

وطلعوا فوق في غرفة أمل وفتحوا النت وشافوا نتائجهم ناجحات ونسبهم حلوة . وخذتهم السوالف . وسارة جوا على بالها بنات عمها . تذكرت إنهم يدرسون بمدرسة أهلية راقية ودفعها الفضول تشوف نسبهم
سارة : أمل ممكن أشوف نتائج بنات عمي؟
نوف مستغربة وش الطاري على سارة تشوف نتائج بنات عمها؟

أمل: تآمرين أمر الجهاز جهازك . والغرفة غرفتكم أنا بنزل تحت أساعد الوالدة على العشاء ( ونزلت أمل )
نوف: سارة وش الطاري؟
سارة وهي تتنهد: آآآآآآآآآآآآه يا نوف . مدري كذا فضول
نوف: وتعرفين مدارسهم؟
سارة: إيه في مدرسة .....
نوف : أوووووووووووووووووووووووب بنات عز والله
فتحت سارة على اسم المدرسة وطلعت الأسامي:
ـ رهام ناصر محمد
ـ كادي سعد محمد
ـ سولاف عبدالله محمد

نوف: ماشاء الله نسبهم حلوة
سارة : نوف تتوقعين بشوفهم في الجامعة ؟
نوف: أممممممممممممم يمكن . هذا كانهم ماكملوا درسة برى هههههههههههههههههههههههههه
وسكتت ماكملت ضحكتها بعد ماجتها نظرة استحقار من سارة

وفجأة انفتح الباب بسرعة
حصة : يالخاينات يا اللي ماتستحن ماهميتكن أصلاً
نوف وهي تضحك: ماصدقنا أمل تقول الغرفة غرفتكم عشان نرتاح من الرسميات تحت
حصة: كان دقيتي على جوال تفشلت ودي أقوم بس مستحية من أم فهد . بس زين من أمل قالت لي أطلعي عند البنات عشان ترتاحين ( ودق جوال حصة )
حصة : ألو . هلا محمد . وشو؟ . (( ووقفت )) .........

/
/
/


*·~-.¸¸,.-~*الجزء الثاني*·~-.¸¸,.-~*

حصة : ألو . هلا محمد . وشو؟ . (( ووقفت )) وشلون تروحون وتخلونا؟ كان خذتونا معكم
محمد: ماني فاضي لك حنا رايحين نصلح سيارتنا مقدر أخليها بالبر أخاف يجيها أحد
حصة: وبتطولون؟
محمد: طبعاً لا .بنودي السيارة الورشة وبآخذ سيارة سعد وبجيكم ياالله مع السلامة وسكر على طول
حصة وهي تناظر الجوال: حتى ماسالته هم تعشوا وإلا لا ؟
نوف: وش صاير؟
حصة:محمد وسعد راحوا يودون السيارة للورشة وداهم فهد
سارة: فشيلة والله كلفنا على هالناس
وفتحت أمل الباب ومعها صينية الشاهي ووقفت لها نوف تساعدها
نوف: كلفتي على نفسك ياأمل كان خليتينا ننزل تحت
أمل: مافيه كلافة يابنت الحلال وهنا احسن عشان لو بغيتوا ترتاحون قبل العشاء
حصة: والله متفشلين منكم حتى اخوك راح يودي العيال وهو توه جايبنا
أمل: الله يهديهم ماارتاحوا يقولون خايفين على سيارتهم . المهم يابنات انتم تقهووا الشاهي وكلها نص ساعة ويكون العشاء جاهز عشان تنامون وبكرة تصحون بدري وامشيكم في مزرعتنا
نوف بفرح: وااااااااااااااااااي اموت في المزارع انا هههههههههههههه شكلي بنام من الحين
أمل: ههههههههههههه نوم العوافي بس لازم تتعشين قبل

في منزل ناصر

فارس: والله يارهام ماني فاضي لك عندي اشغال
رهام: يووووووه يافارس زميلاتي كلهم بكرة بيجتمعون بالاستراحة وماعندي شي جديد البسه
فارس: هذي غرفة الشغالة فيها دولاب على كيف كيفك مليان اشكال والوان تنقي اللي تبين
رهام بعصبية : انا تقولي كذا يافارس هين اوريك نشوف بكرة كيف تعامل المدام
فارس : ههههههههههههههههههههه الله يجيب المدام الحين ووقتها نشوف وشلون نعاملها
وعد وجمانا نازلين من الدرج

وعد: ياصلاتي على النبي ماقلتلك ياجمانا الهوشة اللي سمعناها طرفها رهام وماصدقتيني
فارس وهو يصفر: تعيش عمتي (( يناظر رهام)) ماقلت شي انا هم اللي انصفوني
رهام بعصبية: من هم اللي انصفوك؟ كلها عمتك وعد الحاقدة
وعد تحط يدها على راسها: صلاتي على النبي انا حاقدة؟ (( وجلست على الكنب)) انا بروح للسوق مع سواقي أحد بيروح معي؟
رهام بسرعة تجلس جنب وعد: حبيبتي عمتي . اسفة تعرفيني لساني طويل
فارس وهو يناظرهم: ان كيدكن عظيم كل وحدة منكم عرفت تتمسكن لين حصلت اللي تبي الله يكفينا شركم يالحريم
جمانا: فارس متى بتخلص اجازتك؟
فارس: مليتي مني ياجمانا؟
جمانا: افا يافارس . انا امل منك . انا ودي اجازتك على طول .
فارس: حبيبة قلبي اختي والله.باقي ثمان ايام بالتمام
وعد:ماحاولت تشوفلك نقل بالرياض؟
فارس:لاوالله ياعمة على كثر هالواسطات مالقيت احد
جمانا وهي تجلس وتحط رجل على رجل: حبيبي مشكلة الناس اللي حولنا ونستفيد منهم ويستفيدون منا مالهم علاقة بالقطاعات العسكرية عشان كذا مالقيت اللي يساعدك
فارس وهو يطلع مفتاحه من جيبه: انا اصلاً مرتاح في الشرقية يالله انا طالع بايات
جمانا: انتبه لنفسك
رهام: يالله عمتي خلينا نلحق الحين الساعة صارت تسع ونص
وعد: يالله قومي البسي عبايتك وهاتي عبايتي (( تناظر جمانا)) تروحين معنا جمانا؟
جمانا: لاوالله وش ابي؟ بس هاتوا معكم عشاء تراني ميتة جوع ومالي خاطر اطبخ شي
وعد: امك ماهيب فيه حتى الشغالة خذتها معها ولاهم جايين الا الخميس وشو له تجلسين لحالك؟ روحي معنا عشان بعد السوق نتعشى برى
جمانا بعد تفكير: اوكيه يالله


في المطعم:

فهد: الله يسامحكم المفروض انا اللي اعشيكم وعشيتوني انتم
محمد: رايتك بيضا يافهد وانا والله ماقصدي الا سيارتي خايف عليها ولولا خوفي انك تزعل والا كان خذت اهلي معي
فهد: افا ماتجي منك ياابو حميد واعوضكم بكره على الغداء ان شاء الله
سعد: اخلصوا . اكلوا بسرعة خلونا نسري ترى فيني نوم
محمد وفهد: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
محمد: شف وشلون ياكل وهو مغمض عين وفاتح عين ههههههههههههههه
سعد: لولا الجوع ماذقت شي ونمت اخلصوا تكفون
محمد وفهد ووقفوا بسرعة على صوت إزعاج وركض
محمد: وش صااير؟
فهد: والله علمي علمك وانا اخوك
سعد: لايكون حريق بس
محمد: لا لا مهوب حريق ارتاح . فيه ناس هناك ماقاموا ولاتحركوا . اكيد هوشة
فهد: خلنا نشوف
وراحوا محمد وفهد

وعد: اقولك شايفتك انت معه انا منا بعمياء
ـ : لاتظلميني ياخالة
وعد: تخلخلت ضلوعك اطلبوا الشرطة ياناس . والا ليه نطلبها انا ولد اخوي ضابط والله لخليه يشرشحك بالسجون
جمانا: عمة يكفي فضايح الناس تجمعت خلاص كلها شنطة ما ابيها
وعد بصوت واطي: وش ماتبينها؟ محفظتك وجوالك واغراضك وبطاقاتك كلها فيها
جمانا: الله يعوضني بس خلينا نروح والله فشيلة
فهد: تعوذي من الشيطان يابنت الحلال يمكن الرجال مظلوم
وعد:ماظلمته انا شايفته بعيني . (( وهي تتلفت )) حراس الامن وينهم؟
ـ : ياجماعة والله ماعرف الرجال اللي سرق الشنطة لو اعرفه وش يوقفني هنا للحين؟ ليش ماهربت معه؟
وعد: تبي تظللنا وتسوي فيها بريء بس ماتمشي علي هالحركات
حارس الامن: خلاص بلغنا الشرطة والحين بيوصلون
جمانا: يا الله منك ياعمه والله فضيحة وحرام يمكن الرجال مظلوم ليش تسحبينه في المراكز؟
وعد: لاتصدقين حركاتهم هذولا ناس نصابة
جمانا اللي كانت ورى عمتها تقدمت قدامها وتكلمت مع الشاب اللي اتهمته عمتها : روح اطلع من المطعم انا صاحبة الشنطة ومتنازلة عن حقي اذا لي حق عليك بس اطلع قبل يوصلون الشرطة
وعد وهي تسحبها: يامجنونة وشلون تتنازلين خلي عنك الرحمة الزايدة
جمانا بعد ماحست ان عمتها فشلتها قدام الواقفين كلهم طلعت وسحبت رهام معها : خليك هنا لحد مايجون الشرطة (( وطلعت من المطعم ))

حست وعد ان موقفها بايخ . وطلعت من الجمهرة وراحت لسيارتها اللي رهام وجمانا ينتظرونها فيها

فهد: خلنا نرجعيارجال حريم اخر زمن (( وهم متجهين لمكانهم))
محمد: يازين البنت يافهد
فهد: ههههههههههههههههههه وانت شفتها ؟
محمد: شافها قلبي والله . يازين احترامها للناس هذولا البنات والا بلاش (( وصلوا لمكان سعد ولقوه يقلب له محفظة))
فهد وهو مفتح عيونه: افا ياسعد انت الحرامي
سعد وهو يرمي المحفظة على الطاولة بعيد عنه: وش حرامي ؟ الله لايقوله هذي محفظه يوم رحتوا وخفت الزحمه لقيتها طايحه وخذتها عشان وحنا طالعين نسلمها لحراس الامن
محمد وهو ياخذ المحفظة : بلا حراس امن بلا هم قوموا ياالله انا بسبقكم على السيارة
فهد يمسك محمد : وين بتروح يارجال؟
محمد: بلحق عليها بسوي فيها الفارس الملثم اللي انقذها
فهد : يارجال لاتبلش نفسك والله ان تاكلك بلسانها وتقول انها شايفتك معهم افتك من الحريم بس وسلمها لحراس الامن
محمدوهو يفك يده من فهد: وش دخلها ام لسانين الشنطة مهيب لها . لاتطولون علي انتظركم بالسيارة

في الشارع

محمد يكلم نفسه : مافيه ولاسيارة فيها حريم ياخسارة شكلهم راحوا (( وركب السيارة وجلس يفتش في المحفظة ، ولقى فلوس وبطاقة صراف وبطاقة جامعية ))
محمد: الله ياحلوها والله ان قلبي قال انها مزيونة قبل ماشوفها (( وقرا الاسم : جمانا ناصر محمد الـ... )) اوببببب هذي بنت ناصر عم سارة (( وطلع منه تنهيدة عميقة)) وش هالحظ . ياليتك وحدتن غير عن هالعايلة ((( ودخل المحفظة في درج السيارة وقفل عليها ))
فهد وهو يركب السيارة: هاه وش صار على البطل والفارس الملثم
محمد وهو يتنهد: سكر الباب يارجال وخلنا نمشي
سعد وهو يتمدد في المرتبة الثانية : لاتزعجوني بنام
فهد وهو يفكر بصمت : وش غيره؟ لايكون هالشمطاء عطته كلمتين . خله يستاهل قايل له لايسوي فيها بس ماله الا علمه
*·~-.¸¸,.-~*الجزء الثالث*·~-.¸¸,.-~*

في المزرعة الساعة 9 صباحاً

حصة: لاتفرحين واجد يالحلوة بعد الغداء بنمشي على طول
نوف: والله وناسة عندكم احس اني تعودت عليكم وانا ماجيت الا امس
امل : انا اللي راح افقدكم والله
حصة: ماتفقدين غالي وان شاءالله تستمر العلاقات
امل: ان شاء الله يارب


في مجلس الرجال ( بعد صلاة الظهر )

سعد وفهد يتفرجون على التلفزيون ومحمد يلعب بخرزات سبحته

التفت فهد لمحمد: ابو حميد وين وصلت؟
محمد وهو يتنهد: ايييييييييييه يافهد بلاك ماتدري
فهد: علمني وانا اخوك وش يدريني؟
سعد وهو يتابع التلفزيون وبدون مايلتفت عليهم: خالي محمد شكله متاثر بالافلام المصرية
محمد وهو مقهور منه: وانت تدري عن شي؟ البارح الظاهر منت معنا خير شر حتى يومنا نتعشى وانت نايم اسكت بس اسكت لاقوم اتوطا في بطنك الحين
فهد وهو يقوم: الا على طاري البطن بروح اجيب الغداء
محمد: اصبر تونا ماشتهيناه
فهد: ياحبيبي وانك مزعجني وتقول بكر بالغداء ابي امشي بدري
محمد: اييييييييييييه رح رح جبه لاتكثر الكلام

وتغدوا واستاذنوا عايلة محمد من عايلة فهد وراحوا لمزرعتهم


في غرفة البنات

حصة: مصيركم تتخرجون وتجلسون في البيت حالاتي
نوف: الله لايقوله من زين تخصصك محد يبيه الحين
حصة: كل دفعتي تعينوا الا انا على حظي الشين
سارة: معقولة كلهم تعينوا الا انتي؟
حصة: لا عاد بس اغلبهم الله يرزقني بس هالسنة شي والا بموت من الطفش هذي بتصير السنة الرابعة اللي انا جالسة فيها في البيت


الساعة العاشرة مساءً حصة ونوف ناموا وسارة جالسة بالصالة عند التلفزيون وفجأة دق جوالها رقم غريب وردت:
سارة: الو
ــــ: السلام عليكم
سارة: وعليكم السلام
ـــــ: وشلونك سارة؟
سارة باستغراب: الحمدلله مين؟
ـــ: انا بنت عمك جمانا
سارة بفرح يخالطه ارتباك: هلا والله عاش من سمع صوتك
جمانا: هلا بك عيوني الف مبروك النجاح
سارة: الله يبارك فيك
جمانا:بصراحة اليوم جيتي على بالي وشبكت النت عشان اشوف نتيجتك وزين اني حصلت رقم جوالك مع ابوي . تصدقين لو ماحصلت رقمك كان جيتك في البيت ههههههههههههههههههههه
سارة: الله يحييك والله لي الشرف
جمانا: وش هالقطاعة ماكنا بنات عمك ؟
سارة باستغراب وارتباك وماتدري وش تقول:والله مدري ياجمانا
جمانا:ههههههههههههه وش اللي ماتدرين عنه اقولك شي اممممممممم ودي اسير عليكم بكرة والا تدرين انا عازمتك بمطعم وش رايك؟
سارة: تسلمين والله تعالي بالبيت الله يحييك
جمانا: ان شاء الله راح اجي بس الحين مو حلوة خليني اشوفك قبل وش قلتي؟
سارة: ماعندي مانع بستاذن خالي وارد لك
جمانا: اوكي حبيبتي لاتنسين تردين علي وهذا رقمي خزنيه عندك
سارة: ان شاء الله
جمانا: باي
سارة: باي

سكرت سارة من جمانا وكانها صحت من حلم . جمانا؟ جمانا؟ بنت العز . وبنت جواهر تتنازل وتتصل عشان تبارك لي؟ وش عندها؟ وش تبي مني؟ وش ذكرها فيني؟ ( وقطع افكارها صوت خالها اللي توه داخل )

محمد: سارة وين وصلتي؟
سارة بارتباك: هلا خالي
محمد: وشفيك؟
سارة: شي غريب لو اقولك ماراح تصدق
محمد وهو يجلس: قولي ياسارة بصدق
سارة وهي تجلس جنبه: توقع من اتصل فيني اليوم؟
محمد وهو يفكر: اممممممممممممممممم اكيد امل
سارة: لا امل تونا جايين منها حتى لو اتصلت مافيه شي جديد
محمد وهو يتسند على ورى: مدري عنكم من يوم طلعنا منهم وانتم مالكم سالفة بالسيارة الا امل وامل
سارة: جمانا بنت عمي
محمد وهو يغير وضع جلسته وكان احد كاب عليه موية باردة ويبلع ريقه: جمانا؟
سارة: شفت حتى انت انصدمت مثلي
محمد بينه وبين نفسه: بلاك ماتدرين
سارة: ياالله ياخالي احس انها انسانة متواضعة طيبة عسل
محمد: وش تبي منك؟
سارة: تعزمني على الغداء
محمد: وبتروحين؟
سارة: بعد اذنك
محمد: والله مدري ياسارة بتقدرين تتحملين لسان ام فارس؟
سارة وكانها تذكرت شي: لا لا ياخالي نسيت اقولك عازمتني بمطعم
محمد بتعجب: مطعم؟ وليش ماعزمتك بالبيت؟
سارة : مدري ياخالي تصدق ماجابت لي سيرة بيتهم نهائيا حتى بالبداية قالت بجيكم
محمد باندفاع وبدون شعور: كان خليتيها تجي (( وتدارك موقفه )) : احسن من المطاعم
سارة: ماقدرت اقولها المطعم صعب . خالي انت تعرف وشلون حياتهم وشلون هم عايشين اخاف اقولها وتضحك علي
محمد: خلاص وانا خالك روحي معها للمطعم هذي بنت عمك وشكلها طيبة ومن اول جلسة يمكن تلاحظين اهدافها اذا لها اهداف
سارة: بتوصلني انت؟
محمد: ليش هي ماراح تمرك؟
سارة: ماقالت وماظن انها تعرف البيت
محمد: زين. اتفقي معها على الوقت والمكان وذكريني بكرة ان شاء الله ( وراح لغرفته هو وسعد عشان ينام)

في غرفتهم:

سعد: ماقلت انك من يوم عرفتها بتنساها؟
محمد وهو يتنهد: قلت بس قول بلا فعل . ليتك شايف شكلي يوم سارة ذكرتلي اسمها بس واللي يذبح ان سارة ماغير تمدحها
سعد وهو يعدل جلسته: وش رايك تعطي سارة المحفظة ترجعها لها؟
محمد بعصبية: لا. وياويلك لو احد يدري عنها فاهم؟
سعد باستنكار: وبطاقتها وفلوسها؟
محمد: مصيري ارجعلها فلوسها وتطمن ماراح تتحرك الفلوس من المحفظة بس خلها لين اشوف وش بيصير
سعد: والبطاقات؟
محمد: اكيد الغت بطاقة الصراف والبطاقات الثانية سهل تغييرها
سعد: ودي اعرف وش يدور براسك
محمد: اذا صرت انا وهوانا مدري وش يدور براسي وشلون عاد انت؟
سعد وهو يتغطى ببطانيته عشان ينام: امرك عجيب


في منزل ناصر الساعة الثامنة مساءً

جمانا: وشلون ياعمة؟ ماتثقين فيني؟
وعد: الا واعرفك منتي راعية هالحركات بس غريبة ماتبيني اروح !!
جمانا: ياعمة وليش تروحين؟ زميلتي وعازمتني على عشاء بمطعم ونبي نتسوق مع بعض وش بيصير يعني؟
وعد: هدى؟
جمانا: ايه هدى . ارتحتي؟
وعد: مدري وش يدور براسك ياجمانا
جمانا:الله يسامحك بس كلمي سواقك خليه يوديني بليز
وعد: اخبر هدى عندها سواق ليش ماتمرك؟
جمانا:ماقلتلها يالله انا بطلع كلميه عمتي بليز
وعد: انتبهي لنفسك
جمانا وهي تسكر الباب: ان شاء الله


في المطعم:

جمانا: والله وكبرتي ماتوقعتك بهالحلاوة
سارة: شفتيني قبل؟
جمانا: بصراحة لا بس عندي لك صور وانتي صغيرة
سارة: لي انا؟
جمانا: ايه لك انتي مرة صغيرة مع ابوك الله يرحمه وابوي ههههههههههه حتى انا موجودة بس انصحك ماتشوفيها
سارة: هههههههههههههههههه
جمانا: يااااااااااااه يا سارة ما تتخيلين وش كثر انا مشتاقة اشوفك امس وانا اتصفح جوال ابوي حصلت رقمك واستغربت مين سارة؟ قالي ابوي هذي بنت اخوي وعلى طول حفظت رقمك وخزنته بجوالي
سارة وكان الامور بدت تتضح لها: شخباره عمي؟
جمانا: الحمدلله حياته كلها سفر بس امس جلس معانا من بعد المغرب وسافر بعد الفجر
سارة: الله يخليه لكم
جمانا: تسلمين عيوني . اممممممممم اشرايك بعد ماشبعنا ننزل نتسوق شوي؟
سارة: على راحتك
جمانا: خلينا نطلب عصير قبل وبعدين نطلع


في غرفة وعد:

وعد: لا لا ياهدى بس هي قالتلي بتطلع وتوقعت معك انتي
هدى: لاوالله انا عند خوالي وحتى مافيه ارسال بس حظك اليوم شبك معك الخط
وعد: اوكي حبيبتي ماطول عليك سلمي على الاهل باي
رهام وهي تفتح الباب بقوة: عمة
وعد بارتباك: بسم الله الرحمن الرحيم هبلتيني شوي شوي يالعربجية
رهام: ليش معصبة؟
وعد وهي تجلس: وش تبين جاية؟
رهام: عمتي طفشت وشرايك نطلع نتمشى شوي واول ماتخلص جمانا نمرها؟
وعد وكأن الفكرة اعجبتها: اوكي روحي البسي عبايتك وانا بستناك في السيارة


في سيارة وعد:

السواق: انا يودي فيصلية
وعد: اها . خلاص زين
رهام وهي تركب : وين نروح ياعمة؟
وعد: وشرايك الفيصلية؟ نتسوق شوي وبعدين نتعشى
رهام: ماعندي مانع



في المطعم

جمانا: سوري على سؤالي بس مجرد فضول توقعت سويتي فيه مشروع او حاجة زي كذا
سارة بحرج: لا عادي
جمانا: سارة سامحيني سؤالي ماله داعي ومايحتاج تجاوبين بس لاتزعلين مني
سارة: عادي والله ياجمانا . انا عطيت فلوسي كلها لخالي عشان يكمل اقساط البيت اللي عايشين فيه
جمانا بحرج: ااااااا اوكيه خلينا ننزل نتسوق شوي


وعد ورهام يتسوقون بس عيون وعد على كل البنات الوجودات تحاول تتعرف على جمانا تبي تعرف سر كذبها عليها

جمانا وسارة طلعوا بس جمانا انتبهت لعمتها بدون ماعمتها تنتبه لها
جمانا( هذي ماوثقت فيني ) : سارة عن اذنك شوي بروح لدورة المياه خليك هنا لا تتحركين
سارة وهي تجلس: طيب
راحت جمانا لمكان بعيد عن سارة واتصلت في فارس اخوها


رهام: وشرايك في هذي ياعمة؟
وعد وهي مو معها: اممم حلوة حلوة
رهام: والا هذي؟ احس هذي احلى وشرايك انتي؟
وعد: والله حلوة اخذيها
رهام: اي وحدة؟ هذي والا هذي؟
وعد وهي تاشر على وحدة بدون تركيز: هذي احلى


فارس: خبلة انتي؟ وش هالمغامرة؟
جمانا:فارس مو وقته بعدين اشرحلك انت بس تعال الحين وانقذني من الموقف كله
فارس: انتي بتوهقيني معك بس الله يعيني
جمانا: بسرعة فارس الله يخليك ( وسكرت منه وجاها اتصال من هدى )
جمانا( اوف هذي جوالها كان خارج التغطية . الله يستر ) : هلا هدى
هدى: هلا جمانا كيفك؟
جمانا: بخير اخبارك انتي؟
هدى : الحمدلله . هاه . سمعت انك طالعةهههههههههههه . مع مين؟
جمانا ( أها يعني عمتي اتصلت فيك): أبداً مع خلود


جمانا: تاخرت عليك؟
سارة: لاعادي بس اعذريني خالي محمد اتصل وقال بيمرني الحين لان وراه مشوار ومافيه احد بيرجعني للبيت
جمانا وكأنه هم وانزاح عنها: لا عادي حبيبتي ان شاءالله نعوضها بغيرهاالطلعة
سارة بفرح: ان شاء الله المرة الثانية في بيتنا
جمانا( الله يعدي هالمرة على خير) : ان شاء الله سلمي على الاهل

في سيارة فارس:

فارس: كان خليتيها تلفون بينكم وريحتي نفسك
جمانا: فارس هذي بنت عمي لاتصير مثلهم
فارس: ماني مثلهم بس ابلشتي نفسك ليش مااخترتي يوم عمتي تكون طالعة فيه؟ انتي كذا شككتيها ماعمرك طلعتي مثل هالطلعات الا وهي معك
جمانا: خلاص حصل خير
فارس: وش بتسوين الحين؟
جمانا وكأنها تذكرت: يووووه بكلم عمتي واتصلت في عمتها
وعد: هلا جمانا
جمانا: هلا عمتي وينك؟ عندك ازعاج
وعد: انتي اللي وينك كانك في سيارة
جمانا: ايه انا مع فارس رايحة للبيت
وعد باستغراب: مع فارس؟ عطيني اكلم فارس
جمانا : طيب . فارس كلم عمتي
فارس: هلا عمة . هلا هلا . لا بس دقيت عليها وقالت انا بالفيصلية قلت اجل انا حولك تبين امرك؟ قالت ياليت
وعد ولازالت شاكة بس كلام فارس ريحها شوي: اها طيب خلاص مع السلامة
فارس وهو يسكر: اووووووووووووووووووه عمتي هذي تنفع للتحقيق ودي اجيبها عندي تساعدني في شغلي
جمانا : هههههههههههههههههههههههههههههه الحمدلله افتكيت
فارس: انتبهي تعيدينها ياجمانا ترى منتي قدهم ابعدي عن الشر وغني له
جمانا وهي تتسند: المرة هذي فشلت بالتخطيط بس بعدين احتاج وقت عشان افكر بخطة حلوة وماتنكشف
فارس وهو يناظرها بتعجب: بكيفك بس لاعاد توهقيني معك
جمانا وهي تعدل جلستها: تصدق يافارس . سارة عطت خالها ورثها كله
فارس باستغراب: ليش؟ اخذه بالقوة يعني؟
جمانا: لا لا . تبرع منها هي تساعده في اقساط البيت
فارس : الله يعينهم حالتهم المادية مش ولابد
جمانا: امممممممممم اقول فارس بينك وبين خالها شي؟
فارس: لاوالله ماعرفه ولد الحلال ولاعمري شفته ليش؟
جمانا: مدري كانها لمحت لي ان فيه مشاكل بينكم
فارس: يمكن مع احد من العيال
جمانا: تقول فارس
فارس باستغراب: تقول فارس؟ والله مابيني وبين اي شخص شي صدقيني غلطانة
جمانا: مدري يمكن انا مافهمتها زين



في غرفة جمانا:

وعد: خلود؟ وانك تقولين مع هدى؟
جمانا: بصراحة ياعمة قهرني شكك فيني عشان كذا لما قلتي هدى؟ قلت ايه والا هدى اصلا ماهي في الرياض
وعد بعد ماارتاحت: بتنزلين معنا في الصالة والا بتنامين؟
جمانا: يمكن انام ..

*•~-.¸¸,.-~*الجزء الرابع*•~-.¸¸,.-~*

الساعة الواحدة صباحاً في الصالة

محمد وهو يجلس: ياأنا أحس بتعب غير طبيعي
سعد وهو يطلع على الدرج: ورى ماتروح ترقد؟ تصبح على خير
محمد: وأنت من أهل الخير (( وتمدد على الكنب وقعد يتفرج على التلفزيون))

بعد ساعة فكر أنه يطلع ينام . وفجأة طاحت عينه على جوال سارة وسولت له نفسه أمر وفتح الجوال ودور على رقم جمانا وسجله عنده

في منزل ناصر بعد العصر:

جمانا: اوف اوف سولاف هنا؟ غرييييييييييييييييبة
سولاف: وليش غريبة؟
جمانا: بالعادة هالوقت تكونين نايمة
سولاف: حبيبتي هذا بايام المدرسة بس الحين اجازة
جمانا : اها . رهام وينها ؟
وعد: راحت تلبس بتطلع مع سولاف
جمانا: وين؟
سولاف: بروح لمشغل تروحين معنا؟
جمانا: لا لا مالي نفس اطلع
وعد: بكرة بروح لجدة تروحين معي ياجمانا؟
جمانا: ليش امي بتطول اكثر من كذا؟
وعد: الظاهر
جمانا: يعني مافيه سفر السنة هذي؟
وعد: ماقلنا مافيه سفر بس مو الحين . امك تقول هاتي البنات معك رهام بتروح وانتي؟
جمانا: والله مدري اذا فارس بيودينا رحت
وعد: وليش ماتروحين معنا؟
جمانا: تعرفيني ماحب اسافر بدون محرم
وعد: بس انتي عارفة ماعندنا احد يودينا ابوك مسافر وفارس باقي يومين وتنتهي اجازته ماظن يوافق يودينا
جمانا: بحاول معه نسافر بالطيارة
وعد: صدقيني ماراح يرضى
جمانا: اذا رفض بجلس عند بنات عمي
وعد بعدم اهتمام: بكيفك
رهام وهي نازلة: يالله سولاف اكيد تاخرنا على كادي
سولاف وكأنها تذكرت: يووووووووووووووووه الله يعينا على لسانها (( وطلعوا بسرعة ))

وعد وهي تقرأ مجلة : اقول جمانا
جمانا ( الله يستر ) : نعم عمتي
وعد: طلعلك فارس بدل فاقد لبطاقتك؟
جمانا ( اشوى ) : ايه عمتي وقف الاولى وطلعلي جديدة
وعد وهي ترمي المجلة: فارس وينه؟ بخاطري اطلع معه طلعة اليوم بيروح ماجلسنا معه
جمانا: والله صادقة خليني اتصل واشوف
وعد وهي تدق على فارس: لا لا هذا انا اتصل عليه
فارس: هلا عمتي
وعد: فروس وينك؟
فارس: مع عيال عمي؟ وش صاير؟
وعد: حلو. خالد ونواف معك؟ اجل اسمع انا اليوم عازمتكم على العشاء
فارس: كفو والله ان شاء الله الساعة تسع نكون في البيت
وعد: تسع بعينك . انا عازمتكم برى في منتزه عام وعلى حسابكم
فارس( والله البلشة ): تامرين امر عمتي خلاص بنمرك بعد العشاء
وعد: لا . مروني بعد ساعة خلوني نتمشى شوي. يالله باي ( وسكرت والتفتت لجمانا) جمانا وش بتسوين؟ طلعوا خالد ونواف معه ظنيته لحاله
جمانا: مدري
وعد: اتصلي باي وحدة من زميلاتك واعزميها او اطلعي انتي وياها. والا اتفقي مع رهام وسولاف وكادي
جمانا: لا ياعمة وش ابي فيهم . بشوف خلود اذا فاضية
وعد: كان ودي تكونين معنا بس حظك . وغير كذا اكيد بنطول برى
جمانا: لا عمتي لا تهتمين انا راح اتصرف

في غرفة جمانا:

جمانا: فهمتي علي؟
خلود: اوكيه ولايهمك عيوني انا راح اوقف معك مادام ان قصدك كله خير
جمانا: تسلمين حبيبتي الله لايحرمني منك ( ودخلت وعد)
وعد: هاه جمانا لقيتي احد؟
جمانا: ايه عمتي هذي خلود تقول فاضية
وعد : هاتيها اسلم عليها
جمانا وكأنها فاهمتها: تفضلي
وعد: هلا خلود. شلونك. بخير الله يسلمك. لايكون ازعجناك بس؟
خلود: بالعكس انا اصلاًً من زمان ماشفتها ومشتاقة لها موت
وعد( من زمان؟ اجل وين كانت امس؟): ايه ايه الله يهنيكم بهالطلعة.ماطول عليك سلمي على الاهل ومع السلامة
خلود: مع السلامة.( وسكرت)
وعد:من بيوديك ياجمانا؟
جمانا: سواقك. مو انتي بتروحين مع فارس؟
وعد: اوكيه ولايهمك بس انتبهي لنفسك
جمانا: ان شاءالله


في السوق:

نوف: كأنه صوت جوالك يدق
سارة وهي تفتح الشنطة: اكيد خالي محمد تأخرنا مرة .. (وطلعت الجوال) هذي جمانا. هلا والله
جمانا:هلابك أكثر شكلك برى
سارة: ايه برى
جمانا: امممممممم ابي اشوفك اليوم وشرايك؟
سارة: اتشرف بس هالمرة في بيتنا
جمانا: أوكيه راح أمرك الليلة بس وصفي لي البيت
سارة بحرج: والله مدري ماعرف اوصف بس بعد نص ساعة كذا بتصل واقول لك على الوصف
جمانا: اوكيه انا بانتظارك


وعد وهي تلبس عبايتها : بتطولين عندها؟
جمانا: مادري متى ترجعون أنتم؟
وعد: خليك عندها لحد ماتصل عليك أكيد بتأخر ورهام قلتلها ترجع مع سولاف
جمانا: اوكيه
وعد: انتبهي لنفسك باي
جمانا: ان شاء الله باي


في سيارة فارس:

فارس باستغراب: جمانا ورهام في البيت؟
وعد: لا. رهام مع سولاف وكادي . وجمانا بتروح لخلود
فارس بينه وبين نفسه: ياترى وش برآسك اليوم ياجمانا؟
وعد بينها وبين نفسها: وش سالفتك ياجمانا؟ ليش الكذب؟ ماتعودته منك؟ أكيد فيه شي خطير خلاك تكذبين. والله مدري عنك ياجمانا وراك سر كبير ولازم اعرفه

في سيارة محمد:

محمد: ماتدري باي حي انتي فيه يعني؟
سارة: الا تدري بس ما تدري وين البيت فيه بالضبط
محمد : خلاص قولي له عند ... قدام ... ( وأخذ يوصف لها البيت )
سارة وهي تتصل : هلا جمانا . آسفة تأخرت عليك
جمانا: لا عادي حبيبتي بس لايكون مشغولين وجيتي مو مناسبة؟
سارة : بالعكس . بس توني قابلت خالي وأخذت منه الوصف ( وأخذت توصف لها وبعدين أتفقت تجيها بعد العشاء وسكرت )
محمد: هاه فهمت؟
سارة: شكلها فهمت وعموماً لوضيعت بتتصل أكيد
نوف: مو المفروض تمرون التموينات وتآخذون لكم شي ؟
محمد: أكيد لازم . أول مرة تجيكم . والمفروض تذبحون لها بعد
سارة بفرح يخالطه ألم على حالة خالها: الله يخليك لنا
محمد وهو فرحان لفرح سارة: تستاهلين يا السوري


في غرفة جمانا:

جمانا : هلا خلود. فاضية ألحين؟
خلود: وييييييييييييه لا يكون بتجيني صدق ؟
جمانا: ههههههههههههههههههه لا لا تطمني بس أنا بالبيت لحالي وبمرك نتمشى شوي لحد مايجي وقت الزيارة
خلود: أوكيه . إذا كذا ماعندي مانع


في الصالة:

محمد: الله الله الله . كل هذا عشان جمانا؟ وش هالزين ياسارة ؟
سارة: عيونك الحلوين يا خالي . تعرف لازم نكشخ
محمد:أوكيه أنا طالع توصون شي ؟
سارة: سلامتك
نوف من المطبخ : خالي قول لسعد لا يجي بدري أعرفه بيجيه النوم وبيجي
محمد : ههههههههههههههههههههههه هذا عاد أخوك
حصة وهي نازلة من الدرج: محمد اصبر . من بيجيب العشاء؟
محمد: بسم الله . لاتخافين أنا بجيبه وفي نفس الموعد
سارةوهي تناظر حصة باستغراب: خالة للحين مالبستي؟
حصة: ليش متأخرة أنا؟
سارة : مررررة . ألحين بتجي
حصة وهي تطلع الدرج: أحتاج وقت في اللبس
محمد وهو يضحك على حصة: إلا وين أمي ياسارة؟
سارة: بغرفتها قاعدة تكشخ
محمد: هههههههههههههههه الله يغربلك ياجمانا حتى أمي تكشخ لك


في سيارة وعد:

جمانا: هلا رهام
رهام: هلا جمانا وينك؟
جمانا: رايحة لخلود ليش؟
رهام: بنروح للمزرعة وشرايك تجين معنا؟
جمانا: لا لا خلاص وعدت خلود
رهام: طيب براحتك باي

في منزل اهل سارة:
الجدة: هذي الساعة المباركة اللي شفناك فيها
جمانا: الله يسلمكم وكله من بركات سارة
حصة: ليت الوالدة وخواتك جو معك
جمانا بارتباك: أمي مسافرة وماعندي إلا أخت وطالعة للمزرعة مع بنات عمي
نوف: جيتك لنا تكفينا

في المقلط:
محمد: هاه ناقص شي؟
سارة: كلفت على نفسك ياخالي
محمد: هذي بنت عمك وغلاها من غلاك


حصة: تفضلي هذا ملفي والله يجزاك خير
سارة توها داخلة ومنصدمة : تفضلي ياجمانا على العشاء

وطلعوا كلهم للمقلط إلا سارة وحصة
سارة وخانقتها العبرة: خالة ليش كذا؟
حصة: هي اللي قالت هاتي ملفك وإلا بتحسديني على الرزق؟
سارة: مايصير ياخالة وش بتقول عنا؟
حصة باصرار: هي اللي قالت لي ياسارة (وطلعت تتعشى ولحقتها سارة)


في المنتزه:
خالد: تو الناس ياعمة
وعد: خلاص تعشيت وجاني النوم
نواف: وشرايكم نكمل السهرة في المزرعة
وعد وهي تقوم: دقوا علي اذا وصلتوا
فارس: مافيه ارسال ياعمه
وعد:يوووه خلاص زين _ نسيت اقولكم بكرة بسافر جدة أحد بيخاويني؟
فارس:تخاويك العافية ماباقي من اجازتي إلا هاليومين وبقضيهم في المزرعة مع العيال
خالد:نوصلك ياعمة؟
وعد:لا سواقي برى

وعد طلعت بدري لأنها تبي تعرف سالفة جمانا

في سيارة وعد:
وعد: أيش؟ وديتها حي .... بيت مين؟
السواق: مافيه معلوم ماما
وعد بعصبية:ودني ألحين لنفس البيت


في منزل أهل سارة:

جمانا كل شوي تناظر ساعتها حست إنها ثقلت على الناس أخذت جوالها واتصلت على السواق (وشفيه هذا هذي عاشر مره ادق عليه وجواله مقفل)
نوف:تو الناس ياجمانا ليش مستعجلة؟
جمانا بحرج:وين تو الناس؟الساعة صار555555 (1).gif2 ونص حتى عيالكم جالسين بالمجلس
سارة:والله مونستنا خليك شوي
حصة:ألحين بعد مانامت أمي وأختي بتحلو السهرة
سارة: بقوم أسوي شاهي ونطلع في الحوش وش رآيكم؟
حصة:فكرة حلوة وأنا وجمانا بنسبقكم (وطلعوا للحوش)

في الحوش:
حصة: شكلك خايفة آسفة تأخرت عليك رحت أقول للعيال يدخلون غرفتهم
جمانا: لا عادي. بس ادق على اخوي ومقفل جواله حتى عمتي
حصة:ماتقولين إنهم في المزرعة؟ أكيد مافيه إرسال
جمانا: أختي وبنات عمي اللي بالمزرعة بس عمتي وأخوي طالعين برى
حصة: مافيه إلا العافية إن شاء الله
وجاءت سارة ونوف بالشاهي ودق جوال جمانا
جمانا( الله يستر وش يبي هالوقت؟) : هلا أبوي
ناصر: هلا جمانا وين أنتي؟
جمانا بارتباك: أنا برى البيت ليش ؟
ناصر: ماهنا إلا الخير وأنا أبوك بس عمتك صاير لها حادث بسيط ومافيها إلا العافية وأبيك تروحين عندها
جمانا بخوف: متى هالكلام؟
ناصر: والله مدري متى بالضبط بس المستشفى اتصلوا علي وعلموني ودقيت على فارس وجواله مقفل وكل العيال جوالاتهم مقفلة . ألا أنتي وينك؟
جمانا بتردد: أنا عند بنت عمي سارة
ناصر باستغراب: سارة؟ ولهاالوقت وأنا أبوك؟
جمانا: أنتظر عمتي تمر علي . أقول أبوي ماعندي أحد يوديني
ناصر : مايخالف قولي لسارة تشوفلك أحد تروحين معه
جمانا بفرح وراحة: خلاص إن شاء الله ألحين أروح لها
ناصر: جمانا
جمانا: نعم
ناصر: معقولة عمتك تدري؟
جمانا: بصراحة لا
ناصر: أفا . ماربيتك على كذا تطلعين بدون شور أهلك؟
جمانا: فارس عنده خبر
ناصر براحة :زين نتكلم بعدين في هالموضوع عمتك في مستشفى .... (( وسكرت جمانا ))
جمانا لسارة : سارة عمتي بالمستشفى وأبي أحد يوديني لها
سارة وهي توقف: ألف سلامة عليها ألحين أنادي خالي (( وراحت تركض ))


عند باب غرفة محمد:

محمد بفرح: إيه إيه خلاص روحي ألبسي عبايتك وأنا نازل أستناكم في السيارة
سارة وهي تركض لغرفتها: إن شاء الله
محمد لبس شماغه وبسرعة نزل تحت


في السيارة:

محمدفي قمة فرحه لأن جمانا معه . وجمانا فرحانة لأن ردة فعل أبوها عادية

سارة: جمانا وصلنا . تحتاجين ننزل معك؟
جمانا : لا لا تسلمين . مايحتاج تعبتكم
محمد وهو يطفي السيارة: مايصير لازم نوصلك إلى غرفة عمتك (( ونزلوا كلهم))


عند غرفة وعد:

الممرضة : ألحين تعمل عملية في القدم . ساعة بالكثير وتخلص العملية
جمانا لسارة: خلاص أنا راح أستناها هنا
سارة: مايصير نخليك لحالك (( وجلست جنبها))
جمانا بينها وبين نفسها: هذي أنسب وقت أعرفك ياسارة على عمتك . ماأظن بتعارض وهي في هالحالة
محمد بينه وبين نفسه: هذا أنسب وقت للي في بالي (( وطلع سيارته))

بعد خمس دقايق دق جوال سارة:
سارة: هلا خالي
محمد: سارة تعالي للكفتيريا وأشتري لك ولجمانا شي أنا في السيارة تعالي أخذي مني فلوس
سارة: إن شاء الله ( وسكرت وقامت ) : جمانا ثواني بس بنزل لخالي
جمانا: أوكيه


عند سيارة محمد:

محمد: إذا جهزها لك دقي علي على طول وأجيك أشيل معك
سارة : إن شاء الله (( وراحت سارة للكفتيريا وأخذ محمد المحفظة وطلع فوق ))


جمانا أنتبهت لمحمد جاي: وش عنده هذا جاي لحاله ؟ . سارة مو هنا أكيد يحسبها هنا . الله يستر . من شكله كأنه جاي لي أنا (( ووصل محمد عند جمانا))
محمد: أنا آسف يا جمانا . فيه شي ما حبيت إن أحد يدري عنه
جمانا بخوف: وشو ؟
محمد ( طلع لها المحفظة ) : تفضلي
جمانا بإندهاش: إنت اللي ...
محمد قاطعها: لا لا . لا يروح بالك بعيد . بس أنا وقتها كنت موجود في المطعم وبعد ما خفت الزحمة لقيت المحفظة طايحة . أكيد طاحت منه ما أنتبه . على طول طلعت برى عشان ألحق عليكم بس ما حصلت أحد برى . وأكيد تقولين وش دراه إني أنا صاحبة المحفظة . بصراحة شفت بطاقة الجامعة ( ودق جوال محمد ):هلا سارة .. يا الله جاي ألحين
محمد: عموماً ما حبيت أكبر السالفة وأخلي سارة تدري عن شي قلت ما دام أقدر أوصلها لك بنفسي يكون أحسن
جمانا( والله مدري عنك وعن نواياك) : الله يعطيك العافية
محمد ( بابتسامة عريضة): أشوفك على خير
جمانا( خير إن شاء الله) : ونزلت راسها



بعد ساعة :

ناصر: جمانا وشلون عمتك؟
جمانا بعد مانتبهت لأبوها: هلا يبه . للحين ماطلعت من غرفة العمليات (( وجلس أبوها جنبها))
جمانا بعد ما تذكرت : يبه هذي سارة بنت عمي ( وقامت سارة تسلم على عمها)
ناصر : هلا والله بسارة وشلونك
سارة: الحمدلله بخير أنت وشلونك؟
ناصر : بخير . لاتسألين ولا تتصلين
سارة ( والله إنه صادق ): أعذرني ياعمي وحقك علي
جمانا بعد ما أنتبهت لمحمد من بعيد: يبه هذا محمد خال سارة
ناصر وهو يتأمله من بعيد: ونعم والله (( وقام له))
وجمانا وسارة فرحتهم ماتاسعهم مو مصدقين اللي يصير
جمانا( الله يعيني على أمي هي العقبة الوحيدة) وفتح الدكتور غرفة العمليات ...

*·~-.¸¸,.-~*الجزء الخامس*·~-.¸¸,.-~*

في المستشفى في غرفة وعد:

ناصر: ألحين هي نايمة تعالوا لها بكرة
جمانا: زين يبه أنا بجلس عندها
ناصر: مافيه مشكلة ألحين روحي للبيت وغيري ملابسك وأخذي لك ولها ملابس وبرجعك
سارة: خلاص أنا أستأذن ألحين وبكرة أشوفكم إن شاء الله
جمانا: مع السلامة سارة . آسفة تعبتكم
سارة: تعبك راحة . مع السلامة عمي
ناصر: مع السلامة (( وطلع معها ولقى محمد جالس على كراسي الانتظار))
ما قصرتوا يامحمد سهرناكم
محمد وهو يوقف: تعبكم راحة يا أبو فارس وهذا واجب
ناصر: أنتبهي لنفسك ياسارة ولو احتجتي شي لاتستحين تراني عمك
سارة بفرح: الله لايحرمني منك مع السلامة ( وحبت رآسه وطلعوا)

في سيارة ناصر:
ناصر: أنا والله يابنتي أعجبني تصرفك واندفاعك للتعرف على بنت عمك بس الله يعينك على أمك
جمانا : الله يهديها أمي
ناصر وهو يضحك : ههههههههه وعمتك بعد . يونس يقول إنهم كانوا رايحين لحي... ههههههههه يعني كانت بتطيح عليك عند بنت عمك بس ربك ستر
جمانا بخوف: يووووووووه الحمدلله اللي جاها حادث
ناصر باستنكار: أعوذ بالله ياجمانا وش هالكلام؟
جمانا: أقصد بسلامتها يعني
ناصر: وش هالكيسة اللي معك؟
جمانا وكأنها تذكرت: إيه إيه . يبه هذا ملف حصة خالة سارة. مسكينة لها ثلاث سنين ماتوظفت
ناصر وهو يضحك : هههههههههههه وأنتي بتسوين فيها كريمة وبتوظفينها
جمانا: أكيد تقدر يبه تشوفلها أي وظيفة بأي مدرسة . كلم عمي عبدالله يوظفها بمدرسته . والله البنت محتاجة
ناصر: حطي ملفها بالدرج ويصير خير . ولاتخلين الناس يستغلونك ياجمانا . من أول زيارة عطوك ملف . وش هالكلام؟
جمانا: لا والله أنا اللي عرضت عليها
ناصر بنظرة قاسية: حنا ما فتحنا مكتب توظيف . خليك حازمة شوي في بعض الأمور
جمانا سكتت بعد كلام أبوها ماتدري وش تقول


في منزل أهل سارة ( في غرفة البنات):

سارة: وشفيك معصبة؟ خلاص آسفة
حصة : مدري عنك . كل شوي تعيدين علي هالسالفة كني مسوية جريمة
سارة: أعذريني ياخالتي موقفي صعب
حصة: موقفك صعب لو أنا اللي طلبتها بس هي اللي عرضت علي وإلا بتحسديني ؟ (( ووقفت )) مصيرك ياسارة تنسينا
سارة بتعجب: أنساكم؟ وش هالكلام ياخالة؟
حصة: مادام أمي عايشة عندنا وإلا مصيرك تروحين وتخلينا وبتشوفين
سارة بانفعال: خالة لا تقولين كذا. وين بروح يعني؟
حصة : الأيام بينا . تصبحين على خير


في المستشفى ( الصبح)

جواهر: جمانا . جمانا أصحي
جمانا وكأنها بحلم: يمه؟ متى جيتي؟
جواهر: قبل ساعة . ياالله غسلي وجهك وأنزلي السواق ينتظرك روحي ارتاحي في البيت
جمانا( والله التوقيت) : إن شاء الله يمه
وعد: جمانا
جمانا بخوف: نعم عمتي
وعد: نامي زين عشان بالليل تجين ترافقين عندي مكان أمك
جمانا: إن شاء الله ( وطلعت والخوف ذابحها من أفكار عمتها وحضور أمها ) ودق جوالها : هلا سارة . هلا هلا . صباح النور . لا لا أنا ألحين نازلة بروح للبيت مانمت زين
سارة: متى أقدر أزور عمتي؟
جمانا ( وش أقولك؟ ): على راحتك متي ماحبيتي
سارة: ودي تكونين موجودة
جمانا: مع الأسف ماراح أكون موجودة إلا بالليل وبعد ما تنتهي الزيارة
سارة: خلاص أنا وجدتي وخالتي بنجي العصر إن شاء الله
جمانا( الله يعينكم) : أوكيه حبيبتي تشرفون بأي وقت . باي ( وسكرت ) أعذريني ياسارة لازم تواجهين أمي وعمتي لحالك ما أقدر أكون موجودة . يارب تجيب العواقب سليمة
فارس ( ضربها من وراها ) : الحلو بيفكر في إيه؟
جمانا ( شهقت ) : يمه منك . هبلتني . ياثقل دمك
فارس: أفا!! مقبولة
جمانا وهي تجلس على أحد كراسي الاستراحة : اليوم المواجهة يافارس
فارس: أي مواجهة ؟
جمانا: بين أمي وبين سارة بنت عمي
فارس وهو يحط يده على رآسه: أوب أوب أوب ومن اللي هيأ لهمهالمواجهة؟
جمانا وهي تأشر على نفسها : أنا وبدون علمهم
فارس: والله إنك مجرمة . تدرين بسلم على عمتي وعلى أمي وبهج للشرقية قبل وقوع أي كارثة . أعرفك بتوهقيني معك
جمانا وهي تمسكه: تكفى فارس خلك معي والله ماترحمني أمي
فارس : الله يعينك يافارس على أختك اللي اسمها جمانا (( وراح يزور عمته وجمانا نزلت ))


في منزل ناصر:

سولاف: هاه وشلون عمتي؟
جمانا: بألف نعمة أنا التعبانة
رهام: أوف ليش؟ . كنتي معهم بالسيارة وقت الحادث؟
جمانا: يابيخك على هالصبح . مدري ليش الناس دمها ثقيل على الصبح
كادي: جمانا وشفيك؟
جمانا: مانمت زين ودي أنام بدون إزعاج ممكن؟
رهام: نامي ماعليك ماراح أحد يزعجك (( وطلعت جمانا فوق لغرفتها))

بعد ساعة (( في غرفة جمانا))

جمانا قامت من النوم متخرعة : يمه بسم الله . صاحية أنتي؟ هبلتيني عساك العمى
الشغالة: إيس فيه ماما؟ . أنا ساعة يسهي إنتي؟
جمانا: عمى بعينك . ملصقة وجهك بوجهي وتقولين تصحيني؟
الشغالة: مايبغى يخرع إنتي
جمانا بعصبية: وش تبين أخلصي
الشغالة: مدام يبغى إنتي يقول لازم يتصل ضروري
جمانا بخوف: أمي؟ ( لايكون سارة جت ) كم الساعة ألحين ( وناظرت ساعتها ) . لا تونا بالصبح . وسارة تقول العصر . زين انقلعي ألحين (( وطلعت الشغالة)) واتصلت جمانا على أمها

جواهر: هلا ياأمي . مانمتي؟
جمانا: نمت وصحتني الشغالة تقول تبيني ضروري
جواهر: لاياقلبي ماأبيك بس سألت عنك وقلت إذا صحت خليها تكلمني
جمانا(الله يآخذها):غبية . جت وصحتني تقول إنك تبيني ضروري . خلاص برجع أنام
جواهر: نوم العوافي (( وسكرت . ورجعت جمانا وانسدحت على سريرها ودق جوالها ))

جمانا( رقم غريب !! ) : آلو .. آلو
محمد: ألو السلام عليكم
جمانا باستغراب: وعليكم السلام
محمد: كيف حالك؟
جمانا: عفواً . مين معاي؟
محمد: أنا أحم أحم . أنا محمد خال سارة
جمانا ( وش عنده هذا؟) : هلا محمد . عسى ماشر؟
محمد بتردد : الشر مايجيك . وشلون عمتك؟
جمانا( داق عشان عمتي؟ وش هالاهتمام؟): الحمدلله بخير
محمد :الحمدلله
جمانا ( بعد ثواني من الصمت) : فيه شي ثاني؟
محمد: لا سلامتك . لايكون أزعجتك بس؟
جمانا ( من جد الناس دمها ثقيل على هالصبح): مافيه إزعاج . بس لو سمحت لاتتصل مرة ثانية
محمد وكأن أحد كاب موية على وجهه: آسف . باي (( وسكر))

جمانا أنقهرت وقفلت جوالها ونااااااااااااامت


في المستشفى ( العصر ) :

الجدة: وشلونك ياجواهر؟
جواهر باستعلاء: بخير ( وتلتفت على سارة ) : وش دراكم عن الحادث؟
سارة بارتباك : جمانا كانت عندنا وقت الحادث
جواهر وهي تقف بعصبية: جمانا كانت عندكم؟ ((والتفتت على وعد اللي مستغربة مثلها )) : وعد وشلون تسمحين لبنتي تدخل بيت نورة؟
وعد : مادريت عنها ياجواهر
جواهر ألتفتت على نورة: فكينا من شرك يا نورة اللي جانا منك يكفينا . سارة بنتكم وبنتنا على عينا ورآسنا وغصب عنا . بس بناتي لا . لا يانورة
سارة بعصبية: لو سمحتي لاتطولين صوتك على أمي
جواهر بسخرية: أحلى يالمؤدبة . روحي طولي لسانك على زوجة أبوك اللي عرفت توقفك عند حدك . ويالشاطرة تراني ماسمحلك تعزمين بنتي . تبين تسلمين عليها تعالي لها في بيت أبوها
سارة : يالله يمه . يالله ياخالة مشينا
وعد بحرج: سارة أجلسوا شوي
سارة والعبرة خانقتها: اللي مايبي جدتي مايبيني (( وطلعوا))
وعد: الله يهديك جرحتيهم
جواهر وهي تجلس : ماراح يكون مثل الجرح اللي جرحتني إياه نوره (( وكأنها تذكرت )) : جمانا وشلون تروح لهم بدون ماتدرين؟
وعد وماحبت تكبر السالفة: كنت أدري . بس مابغيت أقولك قدامهم عشان ماتفشليني
جواهر: هين ياجمانا شغلك عندي



في منزل أهل محمد:

محمد بعصبية: اسمعيني ياسارة . جمانا هذي أقطعي علاقتك معها
حصة : تعوذوا من الشيطان . جمانا وش ذنبها؟
سارة بحرقة: ذنبها إنها بنت جواهر
محمد بفرح لأنه يبي ينتقم من جمانا: ونعم فيك ياسارة . كرامة أمي من كرامتك
--------------------------------------------------------------------------------

*·~-.¸¸,.-~*الجزء السادس*·~-.¸¸,.-~*

في الصالة

جواهر: بس إنت ولا كلمة
فارس وهو يناظر جمانا: يمه . سارة بنت عمنا ومافيها شي لو ...
جواهر بعصبية: فارس قلت لك بس ولا كلمة (( والتفتت لجمانا)) جمانا . كم مرة رحتي لهم؟
جمانا: مارحت إلا مرة وحدة بس
جواهر وهي تجلس: شوفي ياجمانا . أنا ماأحب قطع صلة الرحم . بس مأرضى تروحين لها في البيت
جمانا وهي تجلس جنب أمها: يعني عادي أعزمها عندنا في البيت؟
جواهر: عادي . بس لو حصل وعرفت إنك رحتي لها راح أحرم عليها دخول البيت
جمانا بفرح : لا لا وعد مني ما أروح لها نهائياً
فارس وهو يناظر جمانا: يالله تبيني أوصلك للمستشفى أستعجلي . لأني برجع أنام وراي سفر
جمانا وهي تركض لفوق: ثواني بس
جواهر: ماتبي تتزوج إنت؟
فارس( وش هالروقان): يمه وش الطاري؟
جواهر: كذا سؤال . صار لك سنتين متخرج
فارس وهو يضحك : لا لا تو الناس
جواهر: عندي لك عروسة تآخذ العقل
فارس : يمه الله يهديك . زوجتي أبي اختارها بنفسي
جواهر: ماتبي تعرف منهي؟
فارس: مهما تكون. إذا فكرت بالزواج وقتها يحلها حلال
جواهر وهي تقوم: بنخاويك أنا ورهام بكرة للشرقية . بنغير جو يومين كذا ونرجع
فارس: الله يحييكم . وجمانا؟
جواهر: جمانا بتكون عند عمتك وما راح نطول . رهام طفشانة وتبي تطلع . وأكيد مافيه سفر السنة هذي مادام عمتك رجلها مكسورة


في سيارة فارس:

جمانا: غريبة ماترد
فارس: يمكن نايمة ترى الوقت متأخر
جمانا وهي تناظر ساعتها: تونا 11 ونص
فارس: عادي . وقت نوم . لاتستغربين
جمانا: يمكن
فارس: وشتبين فيها؟ ماتلاحظين إنك أزعجتيها . بصراحة كنك أنتي اللي فرحانة فيها مو هي
جمانا باستغراب: أكيد فرحانة . وهي بعد فرحانة
فارس: والله مو باين . حتى أنتي اللي تتصلين مو هي
جمانا: جوالها سوا وصعبة تتصل
فارس: الله يعينك ياجمانا . يالله أنزلي وراي نوم


في غرفة البنات:

نوف: تبين الصراحة جمانا مالها ذنب . المفروض تردين عليها . بس لاتقبلين عزايمها
سارة: وإذا قالت بجي؟
نوف: بكيفها . الله يحييها
سارة: لا لا يانوف . جواهر جرحت جدتي جرح مستحيل أنساه
نوف وهي تعدل جلستها: أقول سارة . ماحاولتي تعرفين وش سالفة جدتي مع جواهر؟
سارة: لا. بس اللي متأكدة منه إن جدتي مظلومة
نوف: عشانها جدتي بتقولين هالكلام . سارة لاتحكمين قبل تعرفين السالفة


في سيارة محمد:

فهد: لا يامحمد . أن دل على شي دل على إنك ماتحبها أصلاً . اللي يحب ماينتقم
محمد: جرحتني يافهد
فهد: المفروض تحبها أكثر . هذي بنت ناس وعاقلة. وش تبيها تسوي؟ . تبيها تسولف معك وتضحك؟
محمد: ماكان له داعي كلامها . كان سكرت وهي ساكتة . آآآآآآآآخ بس لو صورتها معي كان والله لأهددها فيها
فهد وهو منصدم : محمد . ولاتزعل مني يأخوي . اللي مثلك ماينوثق فيه ولايأمن على بنات الناس
محمد وهو يناظره بسخرية: خايف على خواتك مني؟
فهد: تبي الصراحة . إيه
محمد يحاول يصلح موقفه: يافهد لايروح بالك بعيد. أنا بس مجروح . وإلاسمعة جمانا من سمعة بنت أختي


بعد يومين:

وعد: خلاص أزعجتي البنت
جمانا: أخاف فيها شي ياعمة
وعد : ريحي بالك ماراح ترد عليك أبد
جمانا باستغراب: ليش ياعمة؟
وعد وهي منزلة رآسها: أمك عطتهم كلمتين .....


الساعة 11 مساءً .. وعد في سابع نومة .. وجمانا طفشانة .. ملت وهي ترسل لسارة وسارة مطنشتها .. تذكرت محمد ( مافيه إلا هالحل ) وطلعت برى الغرفة

محمد وهو يناظر الجوال : أخيراً . نجحت خطتي . وحصلت اللي أبي ( نعم) << بثقل
جمانا: السلام عليكم
محمد: وعليكم السلام
جمانا وهي تبلع ريقها: عفواً ممكن أكلم سارة؟
محمد: ومن اللي يبيها؟
جمانا( معقولة ماعرفني ؟) : أنا جمانا
محمد: وش جمانا؟
جمانا باستغراب: جمانا بنت ناصر عم سارة
محمد: أها بنت جواهر
جمانا بغيظ كاتمته: ممكن أكلمها؟
محمد: أمممممممممممم أنا ألحين برى البيت . اتصلي بعد نص ساعة
جمانا: ممكن تتصل فيها وتخليها ترد علي؟
محمد: من عيوني تآمرين أمر
جمانا ولازالت ماسكة أعصابها: مشكور . باي ( وسكرت)
محمد وهو يناظر جواله : صبرك علي . صحيح أحبك وأموت فيك . بس عارف إنك مستحيل تحصلين لي . إلا بطريقتي

فهد : محمد . تكلم من؟
محمد : من متى وإنت هنا؟
فهد: من يوم دق جوالك
محمد: يعني سمعت كل شي؟ ليش تسأل؟
فهد: يامحمد البنت مالها ذنب . وباين عليها محترمة
محمد: يافهد والله أحبها والله أحبها . أحلف لك بأيش؟
فهد: اللي يحب يجي مع الباب ماهو مع الشباك
محمد: الباب مسكر بوجهي ولازم أنط مع الشباك عشان أقدر أفتح الباب بسهولة
فهد: ياخوفي منك يامحمد . والله يعين جمانا ويكفيها شرك

بعد ساعة إلا ربع دقت جمانا على محمد
محمد: هلا والله . آسف ماقدرت أتصل عليك خفت أسبب لك إزعاج << بتريقة
جمانا بغيظ مكتوم: مو مشكلة . كلمت سارة؟
محمد: إيه كلمتها بس البنت زعلانة مرة . حاولت أهديها وأقول هذي بنت عمك بس ماهي راضية
جمانا بعصبية: وأنا أشسويت؟
محمد استانس عليها: ياعمري أنتي لا تحرقين أعصابـ ... ( وسكرت الخط بوجهه )
ومحمد امتلأ غضب ( هين ياجمانا . هذا جرح ثاني يابنت جواهر)


جمانا في الاستراحة مقهورة من محمد وقلة أدبه معها . وفجأة اتصل فارس ( جيت بوقتك )
جمانا: هلا فارس
فارس: هلا وغلا . وشفيه صوتك؟
جمانا وهي تبكي : مقهورة يافارس . سارة معطتني أشكل ولا عبرتني
فارس بقهر: جمانا . اللي عليك سويتيه وألزم ماعليك كرامتك . خليها يومين ثلاثة يمكن تتصل
جمانا وهي تمسح دموعها : يمكن
فارس: عندي لك خبر حلو . طلع نقلي للرياض . وبعد بكرة جايين للرياض
جمانا بفرح: ألف مبروك يافارس . أحلى خبر سمعته


الصباح ( الساعة 11 )

وعد: لا ياجمانا لا
جمانا: تكفين عمتي ماراح أطول
وعد: والله لأتصل في أمك وأعلمها على طول
جمانا: ياعمتي أنا أرسلت لها البارح مسج وقلت بكرة العصر راح أزوركم. وردت علي الله يحييك
وعد: قلت لك لا . أرسلي لها وأعتذري




في غرفة البنات:

حصة: تصرفكم غلط . وشلون ترسلين وتقولين الله يحييك وتطلعون من البيت؟
سارة بعد تنهيدة عميقة: خالي طلب مني كذا . قال قولي لها الله يحييك وراح يطلعنا سعد لمنتزه نتعشى فيه
حصة: وهي تجي وتدق الجرس على الفاضي !!
سارة: خلاص ياخالة الموضوع منتهي . سعد بيوصل بعد نص ساعة . جهزي نفسك



في سيارة محمد :
( والله بتجيني بنفسك ياجمانا وراح أعرف وش أربيك )
فهد: وشفيك سرحان؟
محمد: ههههههههههههه سلامتك
فهد: ماأقول إلا الله يعين اللي في بالك ألحين
محمد: اليوم بطلع الأهل للمنتزه . وش رآيك تتعشى معنا؟
فهد: قلت الأهل . خلهم يآخذون راحتهم . وأنا بمشي للديرة . بس خاف الله في البنت




محمد جلس في المنزل من العصر إلى الساعة تسع : وعلى نياتكم ترزقون
( غريبة !! . لايكون سارة أرسلت لها إعتذار من وراي ؟ )



بعد خمسة أيام :

جواهر بخوف: يابنت هذا مو لعبة
فارس وهو يضحك على أمه: ههههههههههههههه يمه لاتخافين جمانا أحسن وحدة تعرف ترمي . لي أكثر من سنتين وأنا أعلمها الرماية
جواهر بعصبية : حنا في البيت . وشلون تتعلم الرماية هنا؟
جمانا وهي تضحك: لاتخافين يمه أنا بس ماسكته كذا
جواهر وهي تمسك عبايتها: أوف منها رهام هذي. يارهام بسرعة أنا بسبقك على السيارة(( وطلعت))
فارس: ههههههههههههههههههه ياحليلها أمي خايفة منك (( ونزلت رهام ولحقت أمها))

بعد عشر دقايق دخل ناصر:

فارس : أبوي أبوي . والله لو يشوفه بيدك إن يكسرك (( دايم أبوها يحذرها تمسك المسدس مع إنها تعرف له )) وما كان قدامها إلا شنطتها ودخلت المسدس فيها

جمانا: هلا بالغالي
ناصر: هلا بك . ماهنا إلا أنتم؟
فارس: أفا . ماملينا عينك؟
ناصر: أنتم الغلا كله (( وجلس )) جمانا . هذي أوراق حصة . وقعها عمك . وبتباشر من أول يوم للدراسة
جمانا بعد ماتذكرت سارة وتصرفها ولقتها فرصة: يبه سارة ماصارت ترد علي بعد اللي صار من أمي
ناصر: الله يهدي أمك
جمانا: يبه الله يخليك بروح لهم في البيت أعتذر منهم وأبشر حصة بالوظيفة
ناصر: فكينا من المشاكل
جمانا: تكفى يبه ماراح أطول حتى ما راح أنزل عبايتي
ناصر : ودها يافارس ولاتطولون (( ودخل غرفته يرتاح))


في سيارة فارس عند بيت أهل سارة:

فارس:أبوي يقول لاتطولون
جمانا: تكفى فارس . بس نص ساعة وتعال . أحتاج وقت أتفاهم معاها فيه
فارس: ما أحد يقدر يغلبك . نص ساعة وراجع لك مافيه أكثر
جمانا وهي تنزل: حبيبي أخوي (( ونزلت ومشى فارس ))


جمانا: سارة موجودة
محمد ( هلا هلا ) : إيه إيه تفضلي (( طبعاً الأهل كلهم في مزرعتهم من يومين ومافي البيت إلا محمد عشان دوامه))

دخلت جمانا داخل . ومحمد وراها وينادي : سارة سارة ( والتفت لجمانا) : تفضلي في مجلس الحريم أنا بناديها يمكن نايمة ( ودخلت جمانا المجلس )


فارس : والله إني غبي وشلون أروح قبل ماتدخل؟ يمكن مافيه أحد . خلني أدق عليها وأشوف (( ودق )) هلا جمانا . هاه دخلتي ؟ زين زين .. مع السلامة


*·~-.¸¸,.-~*الجزء السابع*·~-.¸¸,.-~*

جمانا دخلت مجلس الحريم ونزلت عبايتها .. وجلست تنتظر سارة ومحمد يفكر برى (( أخاف تفهمني غلط . لازم تعرف إني أحبها . لازم تدري إني أسهر الليل بسببها .. لازم تحس فيني . وياويلها لومابادلتني نفس الشعور.. ودخل بسرعة للمجلس . جمانا شافته وخافت . أرتبكت أكثر يوم شافته يقفل الباب بسرعة فتحت شنطتها عشان تتصل على فارس وشافت المسدس وأخذته على طول وصوبته مع صدره بدون تركيز )

محمد وهو طايح على الأرض بنظرات ترجي: تكفين ياجمانا أطلبي الاسعاف مأبي أموت
جمانا والدموع مالية عيونها وهي خايفة: هات المفاتيح
ودخل محمد في غيبوبة .. خافت لايكون مات . أخذت المفاتيح من جيبه وطلعت للصالة ماتدري وش تسوي !! ( اتصل في فارس ؟.. أحسن ماله داعي الإسعاف والفضايح . بس أخاف مات ) واتصلت على فارس اللي خاف من صوتها وهي تقوله تعال بسرعة بصوت باكي

عند الباب:
فارس : جمانا وشفيك؟
جمانا: فارس أنا قتلت محمد
فارس والشك بدأ يدخل فيه: وش القصة ياجمانا؟
جمانا: مو وقته لازم ننقذه . أخاف مات
ودخل فارس البيت وجمانا وراه .. ودلته جمانا على المكان ودخل وشاف محمد يسبح في دمه والتفت على جمانا وعطاها كف
جمانا انصدمت ماتدري وش تقول وشلون تبرر موقفها .. وفارس طلب الإسعاف ولحقوا على محمد ..

في سيارة فارس:

فارس: أنزلي . ولاتجيبين سيرة لأي شخص
جمانا: فارس أنا ...
فارس بعصبية: أنزلي ياجمانا . بعدين نتفاهم (( ونزلت وقفلت على نفسها في الغرفة ))


جمانا : ليش ياسارة ؟ .. كله منك .. هذا جزاي ؟ .. (( وتذكرت موقف محمد وحست بالبرد )) ياربي لايكون مات . من بيصدقني ؟( وجلست تبكي )

جواهر تطق باب جمانا : افتحي ياجمانا . جمانا . جمانا
جمانا قامت وفتحت لأمها
جواهر بخوف: وشفيك ؟ ليش ترتعشين؟
جمانا حضنت أمها وجلست تبكي : يمه بموت خلاص بموت
جواهر: بسم الله عليك . وشفيك ياجمانا؟
جمانا : بيقتلوني يايمه
جواهر مستغربة من كلام بنتها: سمي بالله وتعوذي من الشيطان هذي كوابيس
دخل فارس وانتبهت له جمانا وناظرته بخوف : مات؟
فارس: لا
جواهر وهي ماتدري وش السالفة: من هو هذا؟
(( وقال فارس لأمه القصة ))
جواهر وهي ماسكة جمانا مع ذراعها : أنتي ما تفهمين ؟ ماقلتلك لاتروحين لهم؟
جمانا: يمه أفهموا السالفة قبل
فارس بعصبية: جمانا . السالفة واضحة
جمانا بعصبية: أنا أشرف مما تتصور يافارس . إنت عارف إني رحت لهم بدون موعد . ومو ذنبي إن خالهم يطلع وقح
فارس بألم: قومي معي للمركز . مطلوبة للتحقيق
جواهر : بنتي تدخل مراكز؟
فارس بعصبية: بنتك قاتلة . ولازم يحقق معها . ومحمد حالته خطيرة . لو مات مات سره معه وراحت جمانا في خبر كان
جمانا وهي متمسكة في أمها: يمه روحي معي
فارس: جمانا أتركي عنك الدلع . وخلصيني . زين إني جيت آخذك وأوديك للمركز مو هم اللي جو يسحبونك
جواهر: هذي إختك . ليش ماتسوي شي عشانها
فارس: تبيني أخون ؟ ( وناظر جمانا) : إذا هي بريئة تدافع عن نفسها . مو تروح للنار وتقول ليش تحرقني
جمانا بغيظ مكتوم : الله يسامحك (( وراحت تلبس عبايتها))



الساعة 1 صباحاً

جواهر: وين أختك يافارس ؟
فارس: وإن شاء الله واثقة إنها بترجع معي؟
ناصر: وينها يافارس؟
فارس وهو يجلس: وين يعني . وقفوها للتحقيق . وماراح تطلع قبل مايقوم محمد وعساه يقوم . الرصاصة جته بقلبه . وحالته خطيرة. وأمه رافضة تتنازل وأخته نفس الشي . حتى ولد أخته . كلهم قاموا عليها
جواهر: كله منك . ليش تعلمها على الرماية
فارس بسخرية: الرماية مالها شغل . الله يقومك يامحمد بالسلامة عشان تريحنا
جواهروهي تناظر ناصر: قوم ياأبو فارس ودي لبنتي
فارس : وين ودني لبنتي ؟ . هي بمستشفى عشان ترافقين معها؟ . بنتك في سجن . وممنوعة من الزيارة بعد. هذي قضية قتل ماهو أي كلام(( وطلع فارس لغرفته))

في غرفة فارس:

فارس: هلا رهام
رهام: صحيح جمانا مسجونة؟
فارس: أنتي وينك؟
رهام: في بيت عمي سعد عند سولاف
فارس: جهزي نفسك جايك ألحين
رهام: أنا قلت لأمي بنام عندهم
فارس بعصبية: قلتلك جهزي نفسك (( وسكر ))


في سيارة فارس :
فارس: نعم. هلا . نعم أنا فارس من اللي معي؟
فهد: أنا فهد خوي محمد . بغيتك في موضوع ما يتأجل
فارس ( يمكن عنده دليل براءة أختي) : زين أشوفك في كافي بعد تص ساعة
فهد: وهو كذلك . أول ماتفضى حدد لي المكان بالضبط مع السلامة (( وسكر ))
فارس وهو يلتفت على رهام : إنزلي . ولاعمرك تسهرين برى البيت إلى هالوقت
رهام: مارحت إلا لبنات عمي
فارس بعصبية: حتى لبنات عمك
رهام بخوف: إن شاء الله (( ونزلت ))



في كوفي:

فهد: ماجاك إلا الصحيح . محمد حاول يتصل فيها أكثر من مرة بس هي ماتعطيه وجه وقالها لي بلسانه إنه يبي ينتقم منها . أنا مأشهد على اللي نوى فيه يوم الحادثة ولا أدري وش اللي صار بالضبط . بس ماحبيت أكتم الشهادة . والله يقوم محمد بالسلامة ويفرج لأختك
فارس: عندك إستعداد تقول هالكلام في المركز؟
فهد: أكيد . ورقمي عندك . متى ما بغيتني أجي للمركز أبشر




في المركز:

فارس جالس على جنب يسمع التحقيق مع بنت عمه

سامي: فهد يقول إن خالك منعك من الرد على على جمانا الفترة الأخيرة بسبب خلافات عائلية
سارة: إيه منعني . وأنا رضيت
سامي: خالك يعرف رقم جمانا؟
سارة: لا أبداً
فارس بدأ يشك بجمانا أكثر . يعني من وين جاب محمد رقمها؟
سامي: كيف عرف محمد رقم جمانا؟
سارة: مدري . مأظن خالي يعرف رقمها
سامي: تشكين إن جمانا هي اللي تكلمه؟
سارة: لا مستحيل
سامي: يعني ممكن تجي من خالك؟
سارة: ولا خالي
سامي : زين روحي ألحين (( وطلعت .. طبعاً سارة ماتدري إن اللي جالس على جنب هو فارس ولد عمها))


سعد: أركبوا السيارة . شوي وجايكم (( وطلعوا . ودخل سعد على المحقق ))

سامي: للحين ياسعد ماتضح شي
سعد وهو يناظر فارس بحقد: الجريمة واضحة . بنت وضحكت على شاب وواعدته . ويوم قابلها يمكن خافت وتوهقت ومالقت حل إلا تقتله
فارس مستغرب من نظرات سعد له بس ماسك أعصابه
سامي: جمانا تقول هو اللي دق عليها
سعد: ماسألتها من وين جاب رقمها؟
سامي: تقول ماسألته . ماخطر في بالها هالسؤال
سعد بسخرية: حلوة ماخطر في بالها هالسؤال . بنت يدق عليها واحد غريب وماتسأله من وين جاب رقمها!!



في الصالة

سعد: هلا فهد. هلا هلا . لا يارجال ورطتهم ورطة ماراح يطلعون منها . (( سارة في المطبخ تسمع سعد)) يابن الحلال قلت هي اللي دقت عليه
فهد: حرام عليك . أنت تدري إن محمد هو اللي أخذ الرقم من جوال سارة
سعد: أدري إن خالي آخذ الرقم من جوال سارة بس ماأبي أقول خل بنتهم تعيش حياة الذل
فهد: والله حرام عليكم
سعد: وش تبيني أقول؟ .. أقول إن خالي هو اللي يدق عليها وماتعطيه وجه؟ وإلا أقول إن خالي مرة طلب مني أطلعهم للمنتزه عشان تجي للبيت وماتلقى أحد وتموت قهر؟



في غرفة البنات :

سارة ( لازم أدق على المحقق هو قال لو حصل شي جديد دقي علي )) ودقت وماكان في المكتب إلا فارس
سارة: الأخ سامي؟
فارس: من اللي يبيه؟
سارة: أنا سارة
فارس بفرح ( أكيد معها دليل لبراءة جمانا ) : نعم أنا سامي
سارة: أخوي سامي تذكرت إن خالي أخذ رقم جمانا من جوالي
فارس: حلو . طيب تعالي سجلي أقوالك
سارة بإرتباك: ألحين ما أقدر . بكرة أستدعوني وأجي
فارس باستغراب: نستدعيك؟ أوكيه مو مشكلة.فيه شي جديد؟
سارة: إيه . أنا متأكدة إن خالي هو السبب . وجمانا مالها ذنب
فارس: سارة لايكون هذا دفاع عن بنت عمك بس . ترى هذي شهادة وتحاسبين عليها
سارة: إذا بدافع بدافع عن خالي أولى . خالي اللي رباني . خالي اللي قاعدة أعترف باللي سواه هو اللي رباني على الصدق
فارس أعجبته بنت عمه وكبرت في عينه
سارة: خالي طلب من ولد خالتي يودينا منتزه في نفس اليوم اللي جمانا كانت ناوية تزورنا فيه . وألحين توني أفهم قصد خالي
فارس : يعني جمانا سبق وقابلت خالك قبل كذا؟
سارة: بصراحة ما أدري بإمكانك تسأل جمانا
فارس: أوكيه . بكرة لازم تجين (( وسكر منها وأخذ رقمها من الكاشف وسجله في جواله))



في غرفة وعد:

وعد: ما وراهم إلا المشاكل يافارس . أوف مليت طلعوني من هالمستشفى
فارس: عمة . يوم حنا في الشرقية . راحت جمانا لهم؟
وعد: لا أبداً
فارس: متأكدة؟ أخاف راحت من وراك
وعد: لا لا . ما فارقتني أصلاً . وبعدين هي قالت إنها أرسلت مسج لسارة وقالت إنها بتجي . بس أنا رفضت
فارس وكأنه أطمئن من كلام عمته وبدأ كل شي يتضح له: أوكيه أنا طالع تآمرين على شي؟
وعد: تكفى مر الدكتور . قل له عمتي قطنت أرحموها
فارس : هههههههههههههههههههههههههههه أبشري مع إنا مرتاحين منك
وعد بعصبية : هين يافارسو هين



في المركز:

سامي : وقعي على أقوالك
سارة بعد ما وقعت : ممكن أشوف جمانا؟
سامي: حالياً صعبة
سارة : الله يخليك بسلم عليها بس
سامي: أوكيه . بس وأنا معاك
سارة: مو مشكلة
--------------------------------------------------------------------------------

*·~-.¸¸,.-~*الجزء الثامن*·~-.¸¸,.-~*

فارس: خلاص أنا بطلع ألحين وراجع بعد ساعة
سامي: على خير ( وبعد خمس دقايق دخلت جمانا)
سارة: هلا جمانا
جمانا بقهر مكتوم: هلا سارة
سارةبألم: أنا آسفة ياجمانا على اللي صار
جمانا وهي تناظر سارة : يعني كنتي عارفة كل شي عن خالك؟
سارة: لا لاوالله مدري عن شي . بس متأكدة من براءتك
جمانا: ألحين شخباره؟
سارة: للحين على حاله
جمانا وهي تسند رآسها على الجدار: ياخوفي لو يموت . ماراح أحد يصدقني
سارة: كلنا معك . ومتأكدين من براءتك
جمانا وكأنها تذكرت: سارة ليش تعطينه رقمي؟
سارة: والله هو أخذه مني . (( ومابغت تقول إنها عرفت السالفة من سعد بدون مايدري لأن سامي موجود))
جمانا: الله لايسامحه
سارة: لاتدعين عليه ياجمانا
جمانا: تبيني أدعي له؟ .. في كل الحالتين كان بيضيع مستقبلي!! الله لايوفقه ( وأخذت تبكي)
سارة: لاتبكين ياجمانا والله كلنا معك . وإن شاء الله يقوم خالي ويطلعك منها
جمانا وهي تمسح دموعها: إن شاءالله
سارة:خالتي ونوف يسلمون عليك
جمانا وكأنها تذكرت شي: الملف . ملف وظيفة حصة
سارة: لقيناه وأخذته خالتي
سامي: خلاص سارة كفاية كذا (( وسلمت سارة على جمانا وراحت))
سامي: وش سالفة الملف ياجمانا؟
جمانا: هذا ملف لحصة أخت محمد كنت جاية عشان أعطيها الملف لأني شفت لها وظيفة بمدرسة خاصة ملك لعمي
سامي : وشلون تجينهم بدون موعد؟ مو المفروض تتصلين قبل وتتأكدين إن حصة موجودة وإلا لا؟
جمانا: كنت أتصل قبل وماترد علي . وتوقعت إنهم موجودين
سامي: قلتي إنك طلبتي من فارس يخليك نص ساعة ويرجعلك . والشي هذا يشكك
جمانا: أنا طلبت منه يروح عشان أبي أجلس مع سارة . لأن أبوي قال عطيها الملف وأرجعي بسرعة



في غرفة جواهر:

فارس: يمه أبشرك محمد صحى . وأعترف بكل شي
جواهر: وبنتي؟
فارس: بنتك بتطلع . بس لازم شوية إجراءات . أنا رايح ألحين للمركز
جواهر: خلك معي تلفون أول بأول
فارس وهو ينزل من الدرج: إن شاء الله


في الصالة :

فارس يركض وطاح في عكاز عمته وضربت العكاز على رجلها

وعد: آآآآآآآآآآآآآي .. حسبي عليك يافارسو . ماتشوف
فارس: ماعليه تكبرين وتنسين (وراح يركض)
جواهر وهي تضحك: الله يصلحك
وعد: إيه اضحكي وش عليك . ماتحسين بالألم اللي أحس فيه
جواهر وهي تجلس: الحمدلله بنتي بتطلع اليوم
وعد بفرح: محمد صحى؟
جواهر: إيه الحمدلله . واعترف بكل شي



انتهت الإجازة الصيفية بشبه انقطاع بين جمانا وسارة . مابينهم إلا تلفونات ومن سارة . وأحياناً جمانا ترد وأحياناً لا .. وفارس صار يحرص على خواته وهو اللي يوديهم ويجيبهم . ومايخليهم يروحون مع السواق إلا مع أمهم أو عمتهم


وبدت السنة الدراسية الجديدة

في الجامعة:
تعرفت سارة على بنات عمها وارتاحت لهم وهم شبه مرتاحين . بس لازالوا متأثرين بسالفة محمد مع جمانا . جمانا في السنة الرابعة . وماتقابل سارة كثير

يوم الأربعاء:
رهام: تعالي معنا نوصلك
سارة: لا لا تسلمين . بس إذا ممكن جوالك بدق على خالتي عشان تدق على خالي
رهام فاهمة إن سارة لا زالت منحرجة من سالفة خالها: أوكيه تفضلي

ودقت سارة على خالتها وخالتها دقت على خالها عشان يجيهم


في الصالة:

الجدة: بتطولون؟
محمد: إلى الجمعة إن شاء الله
الجدة : الله يستر عليكم . والله ما أحب البران
محمد: لاتخافين علينا . يا الله ياسعد مشينا (( وطلعوا))

الساعة 1 صباحاً

نوف: خالة ألحقي على أمي تعبانة
حصة : وشفيها؟ (( وراحوا يركضون لها ))
سارة: مغمى عليها ؟
حصة : مدري والله تصرفوا أطلبوا إسعاف أي شي . اتصلوا في محمد وإلا سعد
(( طبعاً أم سعد خرساء وماتتكلم ومريضة من سنين ))

سارة وكأنها تذكرت عيال عمها اتصلت في جمانا وماردت حاولت مرة ثانية وماردت . تذكرت جوال رهام وراحت تآخذه من المكالمات الصادرة لجوال خالتها:

سارة: آلو . جوال رهام؟
خالد: من اللي يبيها؟
سارة( هذا أكيد فارس): أنا سارة بنت عمها . خالتي تعبانة وماعندنا أحد يوديها للمستشفى
خالد بإزدراء: هذا مو رقم إسعاف . دقي على 988 (( وسكر))
انقهرت سارة منه ودقت على الإسعاف اللي وصل بعد فوات الآوان


في غرفة البنات ثالث أيام العزاء)

أمل:يالله يانوف حبيبتي قومي تعشي . أنا اللي سويتلك العشاء
سارة سرحانة بفارس وتتذكر كلامه : (( دقي على 988 . دقي على 988 . دقي على 988 . دقي على 988 )) ( طبعاً هي تظنه فارس وهو خالد اللي نسى الموضوع من وقتها )
أمل: يالله ياسارة تعالي تعشي
سارة: مالي نفس ياأمل
أمل: لاتزعلوني منكم يابنات . يالله تعشوا معي وإلا أنا ماراح أتعشى


بعد أسبوع

سعد: بروح بكرة عمرة أحد يخاويني؟
الجدة: إن شاء الله كلنا بنخاويك . بتروح يامحمد؟
محمد: لا يمه عندي شغل
حصة : أجل سارة ماراح تروح
محمد: اعتمر أنا وياها بعدين إن شاء الله


وراح سعد وأخته وجدته وخالته يآخذون عمرة ..

سارة: بروح لبيت عمي . رهام قالت تعالي عندنا هاليومين
محمد: على راحتك وأنا خالك .. هنا بيتك وهناك بيت عمك اللي يريحك
سارة وهي متألمة على حال خالها: خالي تسمح لي أتكلم معك بموضوع خاص؟
محمد وهو عارف : قولي اللي بخاطرك ياسارة
سارة:إنت تحب جمانا؟
محمد بتنهيدة عميقة: إيه ياسارة . بس حب من طرف واحد . الله يستر عليها
سارة: طيب ليش فكرت تضرها؟
محمد وهو يجلس: والله ياسارة مافكرت أضرها . كنت أبي أتكلم معها بأي طريقة . الشيطان كان شاطر
سارة: ليش ماتتقدم لها طيب؟
محمد:قبل كان صعب وألحين أصعب



(((( أقسمـ قسمـ ... لأدوسـ قلبكــ بالقدمــ ))))

ستبدأ لحظات الانتقام .. لكن .. ممن؟ ولمن؟ومالأسباب؟

*·~-.¸¸,.-~*الجزء التاسع*·~-.¸¸,.-~*

في غرفة جمانا ( الساعة 1 صباحاً )

جمانا : ما تتخيلين يا سارة وشلون نظرات بنات الجامعة لي
سارة: ماعليك من الناس ياجمانا
جمانا : وشلون ماعلي من الناس؟ هذا كلام المجتمع اللي أنا أعيش فيه . وكلام الناس هو المهم لأنه للناس قبل مايكون لي
سارة: ياجمانا أنا بين نارين . أنتي بنت عمي ومحمد خالي
جمانا بألم: خالك شوه سمعتي ياسارة
سارة بحزن: سامحيه ياجمانا
جمانا: لو سامحته أنا جروحي ماراح تسامحه . الفترة اللي راحت كأنها كابوس وصحيت منه ولازال تأثيره واضح علي
سارة وهي تنزل رآسها: والله خالي ندمان على اللي سواه بس قصده كان شريف
جمانا بعصبية: أكيد خالك وبتدافعين عنه
سارة بقهر: خلاص ياجمانا . إذا باقي شي ماقلتيه احتفظي فيه لنفسك ماارضى اسمع كلام زي كذا عن خالي (( وطلعت من الغرفة ونزلت للصالة ))


في الصالة ( بعد نص ساعة ) .. جاء فارس وحط يديه على عيون سارة ( يحسبها رهام ) وسارة ماتحب هالحركه وكانت معصبة
سارة: خير إن شاء الله ما أحب هالحركة ( وشالت يدينه من على عيونها )

فارس انحرج ونزل رآسه وطلع فوق لغرفته وهو يقول : آسف احسبك رهام
.. وسارة موقفها لاتحسد عليه ( استاهل ليش ما أخذت طرحة وريحت بالي !! )
سارة: أكيد هذا فارس . من جد وقح ( وجلست تكمل متابعتها للمسلسل ) بعد خمس دقايق وصلها مسج ( ياحلوك يابنت عمي . فارس )
سارة وصلت معها ( أكيد جمانا اللي عطته رقمي وتبي تنتقم مني . وراحت لغرفة جمانا)


في غرفة جمانا:

جمانا : بسم الله
سارة بغضب: ماأمداك تنامين !!
جمانا: مانمت . بس هبلتيني . افتحي الباب شوي شوي
سارة: ليش تعطين فارس رقمي؟
جمانا باستغراب: أنا ؟
سارة: لاتنكرين . يعني من وين بيجيب رقمي؟
جمانا بإزدراء: لو ماأنتي في بيتنا عرفت أرد عليك . تصبحين على خير ( وغطت وجهها بالبطانية)

وسارة طلعت وهي محتارة ونزلت للصالة بعد ماأخذت معها طرحة


في غرفة فارس:

فارس: آلو . هلا هلا خالد . الحمدلله
خالد: بكرة بنروح نقنص تخاوينا؟
فارس: تخاويكم العافية عندي دوام ومأقدرآخذ إجازة
خالد باستغراب: كنك مبسوط؟
فارس: ماتبيني أكون مبسوط؟
خالد: إلا . بس شكلك متشقق من الوناسة
فارس: صدت لي اليوم غزال ياخالد
خالد: أوب أوب أوب . الولد طاح ومحد سمى عليه
فارس: والله طحت طيحتن قشرى
خالد: ومن هي المقرودة؟
فارس : الله يسامحك . هذي سارة بنت عمي
خالد وهو ميت من الضحك : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههه
فارس بعصبية: قايل نكتة أنا ؟
خالد: ومالقيت إلا القروية؟
فارس : خالد لاتزعلني منك
خالد: الظاهر رايح فيها الأخ
فارس: توني أفهم وش معنى الحب
خالد: أقول ياقيس أنا بروح أنام وراي رحلة
فارس: اوكيه تصبح على خير


في الصالة ( الساعة 3 الفجر )

سارة بينها وبين نفسها: ليش ماأسأله من وين جاب رقمي عشان أرتاح؟ ( الأفكار تجيبها وتوديها وآخر شي قررت ترسل له)
سارة: ( ممكن أعرف من وين جبت رقمي؟)
فارس: (هذا بس اللي ودك تعرفينه؟)
سارة: ( هذا أهم شي)
فارس: ( أجل موتي قهر ماراح أقول )

انقهرت سارة منه .. ( سخيف . أنا وشلون سمحت لنفسي أرسل له ) .. ودقايق ونزلت جواهر واستغربت لما شافت سارة في الصالة

جواهر: مانمتي للحين؟
سارة: ماجاني النوم
جواهر: يمكن عشان غيرتي مكان نومك
سارة: يمكن (( وراحت جواهر للمطبخ )) وسارة تتأملها ( معقولة هذي جواهر اللي يقولون إنها شريرة؟ .. والله إنها بنت حلال ومحترمة )
جواهر تنادي على سارة وهي في المطبخ: سارة أسوي لك معي شاهي؟
سارة تفشلت ( حرمة كبيرة وشلون أخليها تسوي لي ؟) .. وراحت باتجاه المطبخ : تسلمين يا أم فارس . أنا أسوي لنفسي
جواهر: الأمر سهل وأنا خالتك ( وبدت تسوي كأس ثاني لها . وسارة واقفة تتأملها ) .. وطلعت هي وياها للصالة

جواهر: متى نامت جمانا؟
سارة: مدري والله . طلعت من عندها بحدود الساعة وحدة ونص وهي مانامت
جواهر: رهام صايرة عجوز تنام من الساعة تسع
سارة: هههههههههههههههه أحسن لها والله
جواهر وهي تشرب الشاهي وتطالع التلفزيون: إيوى الله أحسن
سارة: أنتي دايم تصحين هالوقت؟
جواهر : أصحى من 2 وأتسنن . وأنزل شوي في الصالة لين أصلي الفجر . ثم أسوي القهوة . ماتعجبني قهوة الشغالات

في غرفة فارس ( فارس سمع صوت أمه وهي تنادي سارة . وبخاطره ينزل عندهم . ومتردد . آخر شي قرر ينزل )

فارس وهو على الدرج ومنزل رآسه : أحم أحم . ياولد
تغطت سارة وجاء فارس وجلس جنب أمه
جواهر: يووووووووووه يافارس . ماتخلي حركاتك . الظاهر بتتزوج ويجي لك عيال وللحين متعلق في أمك كنك بزر
فارس وهو يعاند أمه: أحبك يمه تلوميني؟
جواهر: مانمت الظاهر؟
فارس: لاوالله ياأميمتي مانمت . عساك ماتذوقين اللي ذقته
جواهر بخوف: وشفيك بسم الله عليك
فارس: الحب يمه يذبح
جواهر بعصبية: والله لو هالشاهي ماهو حار كان كبيته على وجهك
فارس ببراءة: وش قلت يمه عشان تزعلين؟ الحب حرام؟
جواهر : عيب استح على وجهك . استح من بنت عمك على الأقل
فارس : يمه أبي شاهي مصدع
جواهر وهي تنزل كأسها على الطاولة : من عيوني
سارة وهي توقف( حركاتك مفهومة يافارسوه) : ارتاحي يا أم فارس أنا بسويه (( وراحت المطبخ))
فارس انقهر منها : يمه ليش تخلينها تسويه؟ يمكن مايعجبني شاهيها
جواهربنفاذ صبر من ولدها: تبيني أقولها لا وأحرجها قدامك؟ وبعدين يمكن البنت تبي تطلع من الصالة . أنت الله يهديك لزقت فيها لزقة
فارس قرر يرسل لها رسالة يقهرها : ( لهالدرجة تحبيني؟ )
انقهرت سارة من رسالته ( بعد ربع ساعة .. طلعت من المطبخ ومعها كاس الشاهي وحطته على الطاولة قدام فارس )
فارس: عساني ماخلا منك يابنت عمي
جواهر وهي توقف : بروح أصحي أبوك ماعاد باقي شي على الصلاة (( وراحت . وبعدها بلحظات لحقتها سارة وهي ميتة من الضحك )

فارس: هين يا سارة . شغلك عندي
سارة وهي على الدرج: بالعافية (( وكملت مشيتها وهي ميتة ضحك ))


في غرفة جمانا :

سارة: شكلك مانمتي
جمانا: لا والله . بس وشفيك ميتة ضحك؟
سارة وهي لازالت تضحك: ههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه سويت مقلب في أخوك فارس
جمانا باستغراب: وش سويتي؟
( علمتها سارة بالقصة )
سارة: ويوم أرسلي يقول لهالدرجة تحبيني !! وصلت معي وحطيتله بدل السكر ملح
جمانا وهي ميتة من الضحك: الله يغربلك ياساروه . ماراح ينساها لك . الله يعينك عليه
سارة بكبر: مايقدر يسوي شي . أصلاً هو استنانس إني عطيته وجه وسويتله مقلب
جمانا وهي تقوم من سريرها : بروح له وأشوف ردة فعله


في الصالة:

جمانا وهي تآخذ الكاس وتشرب منه : وووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووووووووووووع .. وش هالحب هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههه
فارس بابتسامة: حب عرابجة
جمانا ميتة ضحك : والله تعجبيني يابنت عمي
فارس: تصدقين عاد مع إني ماقبلته بس إنه أحلى شاهي مر علي
جمانا بغمزة عين : ياعيني على الحب ياعيني
فارس وهو يبتسم لها: هي وينها الدبا؟
جمانا: فوق بغرفتي . ليش ؟
فارس : بس كذا بشوف ( وكأنه تذكر ) : يوووووووووووه أمي تقول ألحقني أبوك يبيك ونسيت . جمانا تكفين سوي لي شاهي دقايق ونازل
جمانا وهي تضحك : بالملح وإلا السكر ؟
فارس : ههههههههههههههههههههههههههه باللي تبين

وطلع فوق ناوي على أي شي بس ما يدري وش يسوي .. طاحت عينه على مفاتيح باب الغرفة من برى .. راح وقفله وخذه معه .. وخباه في دولابه ونزل


بعد نص ساعة :
جمانا وهي تطق الباب : سارة سارة أفتحي الباب
سارة باستغراب: ماقفلته . وتحاول تفتحه
جمانا: مقفول ياسارة
سارة: ماعندي مفاتيح
جمانا باستغراب: وشلون يعني ؟
سارة: والله ماعندي مفاتيح
جمانا( دايم مفاتيحي جوى الغرفة ): تأكدي ياسارة
سارة: متأكدة يابنت الحلال . المفاتيح أصلاً من اليوم وهي برى الباب
جواهر وهي قادمة: وشفيك ياجمانا ؟
جمانا: غرفتي مقفولة وسارة فيها
جواهر باستغراب : وين المفاتيح؟
جمانا: مدري سارة تقول المفاتيح من اليوم برى
جواهر: سارة صليتي؟
سارة : توضيت ودخلت أصلي . وبعدها جت جمانا تطق الباب
جواهر لجمانا: روحي صلي في غرفتي لاتفوتك الصلاة . إذا جاء أبوك ألحين قلت له


فارس: تذكري وين وديتيها؟
جمانا: ماقفلتها .. وشلون أقفلها وسارة فيه؟
رهام : أكسروا الباب
جمانا : لا والله لاتكسرون باب غرفتي
جواهر: بس أنتي وياها
ناصر: رح هات الدريل يافارس من الملحق
فارس : رح تقهوى يبه وأنا اللي بشتغل فيه أنا وجمانا
جواهر: تعال تقهوى ياأبو فارس


في الصالة:

فارس:يبه مالقيت الدريل ولا حتى العدة عشان أفتح المسامير
جواهر: السبير وينه؟ كان عندي من اللي خذه ؟
ناصر: والله ماندري وين راح

جمانا وهي نازلة : ياناس بنام فيني نوم
جواهر: روحي نامي بغرفتي
جمانا: وسارة؟
جواهر: لاتخافين بنفتح الباب ماراح نخليه مقفول كذا (( وراحت جمانا تنام في غرفة أمها ))
فارس : بروح أدور السبير فوق يمكن ألقاه

وراح فارس لغرفته ( وجلس ربع ساعة فيها ) وسمع أبوه ينادي ونزل بسرعة

فارس : سم يبه
ناصر: لاتروح لشغلك إلا فاتح الباب بأي طريقة
فارس : إن شاء الله يبه
ناصر : أنا بروح للمزرعة ويمكن ما أجي إلا بكرة
جواهر: ودي أخاويك . بس اصبر لين نفتح الباب
فارس: يمه لاتشغلين بالك . الباب بفتحه لو أكسره تكسير ورهام معي . شبعانة نوم
جواهر: خلاص أجل اصبرلي ياأبو فارس


في غرفة فارس:

رهام: ماله أثر . أمي مضيعته من زمان
فارس يبي يضيع الوقت: روحي دوري بأدراج المطبخ
رهام : متى دوامك؟
فارس: الساعة سبع
رهام: يووووووه ماباقي إلا ساعة ونص
فارس : بنفتح الباب قبل نص ساعة إن شاء الله


ونزلت رهام للمطبخ تدور المفاتيح وفارس منسدح على سريره ( وبعد ربع ساعة )

رهام: مالقيت شي يافارس
فارس : كلميها يمكن نامت

راحت رهام وفارس عند الباب:

رهام: سارة سارة
سارة: نعم
رهام: مانمتي؟
سارة: لا . مالقيتوا المفاتيح؟
رهام : لا . بس بنكسر الباب وقلت أتأكد إنك مو نايمة
سارة: وين جمانا؟
رهام: نايمة بغرفة أمي
سارة: رهام حاولي تدورين المفاتيح لا تكسرونه . عادي أنا بنام . وإذا جاء الظهر ما لقيتوه أكسروه
فارس وهو كاتم الضحكة : خلاص أنا بروح للشغل . إن بغيتوا شي دقوا علي
رهام: وأنا بدور المفاتيح . وبقلب البيت فوق تحت لين ألقاها

سارة بينها وبين نفسها : يعني مين بيقفل الباب ؟ أكيد إنت يافارس . عادي أنام ولا علي منك

الساعة 11 صباحاً .. صحت سارة من النوم . واتصلت على جوال رهام بس رهام رجعت لغرفتها وحطت جوالها على الصامت ونامت . ودقت على جمانا وصار الجوال عندها بالغرفة . دقت على عمها وعلى جواهر جوالاتهم مقفلة
سارة: أووووووف . يابيخك يافارس (( واتصلت عليه ))
فارس: هلا والله
سارة بغيض: يابيخك لو تدري . وين المفاتيح؟
فارس : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه وأنا وش دراني؟
سارة: يعني من اللي بيقفل الغرفة؟
فارس: مدري
سارة: فارس لو سمحت أبي أطلع . ماأحد رد علي وإلا كان مااتصلت فيك
فارس: سكري ماأحد قالك اتصلي
سارة بترجي: أبي أطلع الله يخليك
فارس: ليش ؟ .. جوعانة ؟ وإلا تبين شي ثاني
سارة : والله إنك سخيف (( ودقايق وفتحت جمانا الباب))
جمانا وهي تضحك : لقيت ظرف على الكومدينا من فارس يقول إذا صحيتي هذي المفاتيح أفتحي لسارة
فارس: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه صحت جمانا أخيراً ؟
انقهرت سارة وسكرت الخط بوجهه
سارة: والله إنه سخيف أخوك هذا
جمانا وهي تجلس : تبين الصراحة . شكله ميت عليك
سارة بينها وبين نفسها: فرصتك ياسارة . انتقمي منه مادام إنه جاك برجليه ....

--------------------------------------------------------------------------------

*·~-.¸¸,.-~0*الجزء العاشر*·~-.¸¸,.-~*

في الصالة ( عند الباب ) يوم الجمعة:

وعد: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآي يامال العمى يافارسو
وكل اللي في الصالة التفتوا على الباب
جمانا بسرعة عند الباب: هلا وغلا بنور البيت أخيراً رجعتي
وعد بعصبية: اخوك هذا برتكب فيه جريمه
فارس وهو كاتم ضحكته: ماتعمدت ياعمه شنطتك ثقيلة طاحت مني غصب
وعد وهي تمشي بعرج والكل يضحك من شكلها: وماطاحت الا على رجلي ( وطاحت عينها على ساره) ماشاءالله ساره عندكم
رهام : من يوم الاربعاء وبتروح اليوم
وعد:تو الناس اجلسي عاد يوم جيت
سارة: ان شاء الله اجيكم مرة ثانية ( وفارس طول الوقت عينه عليها )
وعد بصوت عالي: فارس
فارس بعد ماروعته عمته: بسم الله وشفيك
وعد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههه وين وصلت؟
ودق جوال سارة: نعم .هلا . ايه ايه . وفارس بعد موجود
فارس مستغرب تتكلم عنه وبعد ما سكرت
سارة: هذا خالي محمد يبي عمي وفارس
جمانا بارتباك: وش عنده؟
سارة: مدري والله . هو جاي على أساس يآخذني
فارس: الله يحييه ( وراح يستقبله)
جمانا على أعصابها والكل مستغرب . حتى سارة

بعد نص ساعة

فارس: سارة خالك ينتظرك في السيارة ( وراحت سارة مع خالها بعد مارجع سعد واللي معه من مكة )

في غرفة جواهر:

جواهر: مستحيل . لاتكمل ياناصر . أنا أزوج بنتي لولد نورة؟
ناصر: بنتك صارت سيرة للي يسوى واللي مايسوى ونبي نقطع ألسنتهم لو زوجناها له
جواهربعصبية: وش علي من كلام الناس؟ أزوج بنتي عشان أرتاح من كلام الناس وهي تعيش بتعاسة؟
ناصر: وش يدريك إنها بتعيش بتعاسة؟ يمكن ترتاح
جواهر: لو سمحت ياأبو فارس لاتكمل خلاص أنا رافضة
ناصر: إن وافقت جمانا ماعلي منك
جواهر بعصبية: ماراح توافق هذي بنتي ( وطلعت)

في غرفة جمانا:

فارس: هذا رآيي . فكري زين ( ودخلت جواهر بعصبية)
جواهر: وش عندك ؟ قاعد تقنعها هاه؟
جمانا: هدي أعصابك يمه مستحيل آخذه
جواهر براحة: محمد مايستاهلك . وألف واحد يتمناك
جمانا بسخرية: ياكثرهم على الباب . من أول سنة دخلت الجامعة وكل شوي خاطبني واحد إلا السنة هذي . ولا واحد تقدم لي
جواهر بعصبية: أنتي ماسويتي غلط . لاتحاسبين نفسك على غلطة غيرك
فارس وهو يوقف: أنا من رآيي إنها تفكر لها يومين وهي حرة
جواهر بعصبية: من رآيي تروح غرفتك وتنام وراك دوام
فارس لجمانا: هذي حياتك ياجمانا . والرجال شاريك ( وخرج)
جواهر جلست جنب بنتها: ماعليك منه وولد نورة مايستاهلك
التفتت جمانا على أمها: يمه . أنتي ترفضين محمد عشانه ولد نورة بس؟
جواهر: وهذا مايكفي؟ إنسانة جرحتني جرح . وطردتني من قصر كبير . وخلتني مطنزة للي يسوى واللي مايسوى عشان الفلوس . لكن دواير الدنيا تدور . شوفي حالتهم ألحين . وشوفي حالتنا . صرنا أحسن منهم
جمانا: توك تقولين لي لاتحاسبين نفسك على غلطة غيرك . ليش تحاسبين محمد على غلطة أمه
جواهر وهي تقف بعصبية: أشوفك شبه مقتنعة
جمانا: يمه أنا رفضت محمد لأنه هو السبب في تشويه سمعتي بس . بس هذا هو السبب . ولو أتجاهل السبب هذا . فمحمد ألف بنت تتمناه . شاب مكافح . واللي سمعته عنه شي طيب
جواهر بعصبية أكثر: وش اللي سمعتيه عنه؟ ومن اللي قالك؟ بنت أخته؟ أكيد بتمدح خالها تبينها تسبه يعني؟
جمانا : يمه هدي أعصابك . أبيك معي لاتجين ضدي
جواهر: أنا نصحتك بس أشوفك تسمعين لغيري وأنا كني عدوتك
جمانا: يمه لو أنتي قلتي محمد سوى معك موقف لا أخلاقي وشلون ترضينه كان سمعت لكلامك . أنتي معترضة على أم محمد مو محمد
جواهر: يعني أنتي موافقة عليه
جمانا: ماقلت موافقه
جواهر: وش معنى كلامك هذا؟
جمانا: احتاج وقت للتفكير والاستشارة
جواهر: لو وافقتي لا أنتي بنتي ولاأنا أمك ( وخرجت )


في منزل أهل محمد

الجدة: بيردونك وبيهنونك
محمد: أبي ارتاح . قلت أجرب يمكن حظي يزين هالمره
حصة: والله ماظنيت ناصر بيعطيك بنته
محمد: لاتسبقون الأحداث . الله كريم
وصل لسارة مسج ( البيت من دونك مظلم ) المسج من فارس طبعاً
محمد: روحوا ناموا الساعة صارت 1 وأنتم وراكم دوامات

راحوا كلهم . وبقت سارة في الصالة
سارة بينها وبين نفسها: ليش أكذب على نفسي؟ والله حبيته . لا لا ياسارة هذا فارس النذل وشلون تحبينه؟ نسيتي مواقفه؟ نسيتي خالتك اللي ماتت بسببه؟ خليه يحبك ويتعلق فيك وبعدها احقريه خليه يموت قهر . بكره خالك بيموت من القهر بسبب جمانا . موتي فارس من القهر عشانك
وأرسلت له( منور بوجودك)

فارس يفتح عيونه ويغمض ماهو مصدق . معقولة سارة ردت علي؟ وكتب لها( سارة بكون صريح معك . وماعندي لف ودوران . أنا أبيك بالحلال)
سارة: ( تونا بدري يافارس على هالموضوع)
فارس: ( توعدني تردين كل اللي يتقدمون لك؟)
سارة بينها وبين نفسها : ههههههههههههههههه وينهم عشان أردهم؟ ( لاتستعجل يافارس يمكن تكتشف بعدين إني ماأناسب لك)
فارس: ( سارة بتصل إذا ممكن )
سارة : وليش أنا جالسة بالصالة من اليوم . كله عشان تتصل ( أوكيه بانتظارك)

فارس: السلام عليكم
ساره: وعليكم السلام
فارس: هلا ساره كيفك؟
ساره: الحمدلله . كيفك إنت؟
فارس: بخير بعد ماسمعت صوتك
ساره: ماعندك دوام؟
فارس: إلا والله عندي بس ماجاني النوم
ساره: طيب نام
فارس وهو يضحك: تصرفيني
ساره( واو ياحلو ضحكته) : لاوالله بس أنا عندي جامعه
فارس: أممممممممممممم أوكيه اسمع صوتك بكره ان شاء الله
ساره: اوكيه . فارس لحظه
فارس: سمي
ساره: إذا ممكن مابي جمانا ولارهام يدرون إني أكلمك
فارس : ولايهمك . حتى أنا مابيهم يدرون
ساره بارتياح: مشكور
فارس: مصممه تنامين؟
ساره: هههههههههههههه أكيد
فارس: يابعد أهلي هالضحكه
ساره بانحراج: باي ( وسكرت)

شوي وارسل لها : ( ههههههههههه الظاهر أول مره أحد يقولك كلام حلو)

ساره بينها وبين نفسها: صدقت والله ( وراحت تنام)

--------------------------------------------------------------------------------

*·~-.¸¸,.-~*الجزء الحادي عشر*·~-.¸¸,.-~*



في الجامعة:

سولاف : لازم ياساره . ترى والله أزعل منك
ساره: خالي يطلع من المغرب ومايرجع إلا بعد الساعة 10
رهام: تعالي معي اليوم ونامي عندنا . وبكره ارجعي
سولاف: وليش حبيتي تنام عندك؟ أنا بنت عمها مثل منتي بنت عمها
رهام: طيب خلاص لاتعصبين
كادي: انا بطلع السواق جاء أحد بيروح معي؟
سولاف: لا . بس لاتطولين علينا كالعادة ترى بنتقهوى لو تاخرتي
كادي: اوكيه ماراح اطول باي
سولاف: خلاص ياساره تروحين معي اوكيه؟
ساره: بتصل في خالي واقوله واشوف( واتصلت بخالها وسمحلها تروح وتنام في بيت عمها عبدالله)

في منزل عبدالله( بعد العصر)

مريم( أم خالد) : ليت سارة عندك كل يوم عشان ماتنامين إلا لين العصر
سولاف: يمه اليوم أربعاء وماوراي بكرة شي بنام لين أمل
مريم: طيب قومي شوفي شغلك والا بتضيفين بنت عمك من برى
سولاف وهي تناظر سارة : افا . هذي سارة بنت عمي واول مرة تدخل بيتنا لازم اذوقها من يديني
سارة بخجل: تسلمين والله لاتتعبين نفسك
سولاف وهي تقوم للمطبخ: تعبك راحه ( وراحت للمطبخ) وسارة مستحيه من جلوسها لحالها مع زوجة عمها
مريم: وشلون خواتك؟
سارة طاح وجهها وماتدري وش تقول: ماعليهم طيبين
مريم: تشوفينهم؟
ساره ( يوووووووه ) : لاوالله بس جارتنا تدرس في نفس مدرستهم
مريم مستغربه : ماعاد شفتيهم عقب وفاة ابوك الله يرحمه؟
سارة وهي متفشله: ماعندي احد يوديني لهم وخالي دايم مشغول مايفضى الا متاخر
مريم: تكلمينهم؟
سارة ( والله التحجير) : لاوالله
مريم: الله يصلحك يابنتي مايجوز تقطعين فيهم . ومالك عذر عمك ناصر دايم يروح المفروض تطلبين منه يآخذك معهم لاتسوين سواة عمك ابو

خالد الله يهديه
سارة وهي منزلة رآسها : ان شاء الله ياأم خالد
مريم : قولي لجمانا تعلمك اذا جت تروح لهم تراها تحب الخير
سارة والفشيلة ذابحتها : ان شاء الله ( الله يالدنيا دايم اقول ليش عماني مايبوني واثر البلا مني انا اللي ماسالت عنهم وابيهم يسالون عني الله

يسامحك ياجدتي من كلامك توقعتهم وحوش ) وقطع تفكيرها صوت مريم
مريم: البيت بيتك وانا خالتك اخذي راحتك فيه ( عارفه انها منحرجة منها )
سارة وهي تقوم: بروح لسولاف . وين المطبخ؟ ( ودلتها ام خالد على المطبخ)

في المطبخ:

سولاف: هههههههههههههههههههه وش رايك بالشيفه سولاف؟
سارة: ماشاء الله ماتوقعتك تعرفين تطبخين
سولاف: امووووووت بالطبخ وماتتخيلين وش كثر احبه ومااصدق احد يجينا عشان اطلع مهاراتي
سارة باستغراب: والشغالات؟
سولاف وهي تصد عنها بقرف: ووووووووووع ماباقي الا ناكل من شغلهم
الا سارة بتجلسين بلبسك؟ تعالي لغرفتي وبعطيك بجاما
سارة بفرح: ياليت والله مليت من لبسي
سولاف وهي تغسل يدها : هههههههههههههههههههههههههه ياالله مشينا


في غرفة سولاف:

سارة: نفس بجامتك
سولاف: هههههههههههههههههه مكتوبة لك وتراها جديدها مابعد لبست
سارة: غريبة تشترين بجامتين نفس اللون والموديل
سولاف: شريتها لي ولرهام . بس رهام الدبا ماطلعت مقاسها ونشبت بحلقي هههههههههه
سارة: وكادي؟
سولاف: وكادي عصلا ههههههههههههههههههههه
سارة: يعني انا الوسط ؟ هههههههههههههههههههههه
سولاف وهي تجلس على السرير: ليتك اختي ياسارة والله انك بنت حلال
سارة: ماكنت ادري ان لي بنات عم مثلكم والا كان من زمان وانا ماافارقكم
سولاف: يالله انا بنزل اكمل شغلي انتي ارتاحي وهذي مكتبتي اقري اللي يعجبك
سارة: بنزل اساعدك
سولاف: لا لا والله ماتنزلين . ارتاحي وبعدين لاحقه على الكرف ههههههههههههههههههه



في الصاله:

خالد ( وهو يلعب بالضب اللي بين يديه ) : يمه كلما شفتيني عدتي علي هالموال
مريم: ماتبيني اخاف عليك؟
خالد: وش تخافين منه؟ كل الشباب يسهرون وانا مع عيال عمي مارحت مع احد غريب
مريم: الله يصلحك بس وانا امك
خالد: اااااااااااااااامين انتي بس ادعيلي وماعلي الا العافيه
مريم: تبيني اجهزلك شي؟
خالد: لا يالغاليه سولاف وش شغلتها؟ انا كلمتها قبل نص ساعة وقلتلها تجهز اغراضي ( وطلع فوق )


وقبل مايدخل غرفته ( ليش ماادخل واحط الضب على سريرها واربطه خخخخخخخخخخخخخ والله فكره ) ولقى الباب مفتوح وشاف سارة معطيته

ظهرها وتقرأ كتاب وقال ( فرصتك حطه على كتفها خخخخخخخخخ )

سارة بعد ما حست بشي على كتفها وانتبهت له صرخت وطاح الضب على الأرضية وهي فوق الكرسي وخالد منصدم من هالقمر اللي عندهم في

بيتهم ؟

مريم بعد ماسمعت الصراخ هي وسولاف جو ركض وخالد طلع بسرعة وقابلهم

مريم: وش صاير؟
خالد وهو متوهق: احسبها سولاف وشدراني ان عندكم احد
مريم وهي تدعي له: الله يصلحك طيرت عقل بنت عمك بالضب ( وراحت لغرفة سولاف)
سولاف وهي تناظره بنص عين: الله رحمني منك يامجرم
خالد: هههههههههههههههههههه والله كنت ناويلك على نيه ( وبعدها تذكر) : سولاف من هي هذي ؟ لاهي رهام ولا كادي << حافظهم من كثر

مايشوفهم
سولاف: فشلتنا مع البنت . هذي سارة بنت عمي
خالد: واااااااااااااااااااااااااو هالقمر بنت عمي؟ خخخخخخخخخ ( تذكر فارس يوم يعلمه عن حبه لها ) ياحليلها سلمي عليها واعتذريلي منها
سولاف: عن حركات الغزل من بعيد لبعيد
خالد ( ليتني اقدر اتغزل بس ولد عمي يبيها ) : خخخخخخخخخخخخخخخ عادي بنت عمي
سولاف: يالله بس انزل وشوفني جهزتلك ع**تك
ودق جوال خالد : لاحووووووووول
سولاف: مين؟ ( وناظرت جواله : الغثيثة يتصل بك ) ههههههههههههههههههههههههههههههههه اكيد شامة ريحة كشتة
خالد: كله من فارس مايعرف يكذب عليها ( ورد ) : هلا وغلا بالقمر كله
وعد: اها بس . مسميني الغثيثه وتقول القمر
خالد : من حبيلك والله
وعد: اسمع بس . البر ماطالعن له الا انت وفارس ونواف خذونا معكم
خالد وهو متوهق: ياعمه معنا اخويانا مايصير
وعد: مسيلمه عن الكذب جلست مع فارس جلسة مصارحة وعلمني بالحقيقة
خالد: الله يرجك يافارس
وعد: انا جهزت الع**ة اللي تكفينا لمدة يومين ( ماعندها وقت )
خالد وعيونه طايرة: ياعمه بس ...
وعد: لاتبسبس انا ورهام وجمانا جاهزين وبنروح مع فارس الحين وبنستناك عند المحطه لاتطول علينا والا ترى بنروح ونخليك
خالد : هههههههههههههههههه والله شي
وعد: جب سولاف وسارة لاتخليهم مع السلامة

في غرفة سولاف:

سارة سرحانة تفكر في خالد اللي اعجبها من اول نظرة
سولاف : هيييييييييييه وين وصلتي
سارة : هاه؟ معك
سولاف: اقول كلمتي خالك واستأذنتيه؟
سارة: ايه ايه يقول عادي
سولاف: زين . انا الحلا اللي سويته خذته معي باقي الملابس . تعالي شوفيلك اي شي من القمصان عشان تاخذينه معك
وقامت سارة تدور من بين ملابس سولاف . وسولاف لاحظت شرود سارة
سولاف: سارة انتي متضايقه من تصرف خالد؟
سارة ( فز قلبها من ذكر خالد) : لا عادي
سولاف: والله يحسبك انا . خالد دايم كذا يحب يسوي فيني مقالب ويهبل فيني
سارة ( يابختك) : صدقيني عادي . بس انا متفشله من روحتي معكم
سولاف: يحقلك . بس مع الايام راح تتعودين علينا اكثر
سارة بابتسامة: ان شاء الله


في سيارة فارس:

وعد: هذا المفروض نروح ونخليه عشان ماعاد يلطعنا
فارس : ههههههههههههههههههههههههههههه ياحليلك ياعمه الله لايسلطك على حبيب بس
وعد وهي تدور رقم خالد في جوالها عشان تكلمه : مسيلمه مسيلمه مسيلمه مسيلمه ايوى هذا هو
خالد: هاااااااااااااااااااه
وعد: مسيلمه وجع وينك؟
خالد وهو ماسك نفسه من الضحك: وش عليك مني؟
وعد: اخلص علينا والا ترى بنروح ونخليك ماشاء الله على عرقوب من اليوم وهو واصل وانا ماكلمته الا بعدك ( عرقوب هو نواف لأنه دايم

يوعدها ويخلف الوعد معها )
خالد: اقول اسمعي بس أنا أ...
وعد وهي تشوف جايها مكالمه من برى انتظار : مسيلمه اسمحلي بسكر هذا بندر يتصل بي ( وسكرت وردت على اخوها )
وعد: هلا والله
بندر: ودي اكلمك مرة ولا القاك انتظار
وعد: هههههههههههههههههههههه انت ماتكلم الا وانا اكلم
بندر: وينك شكلك برى البيت
وعد: ماودي اقهرك انا رايحه بكشت في البر
بندر: والله القهر
وعد: اوروبا ازين من الشهاب اللي عندنا
بندر بتحسر: والله لو مدري ايش مايجي مثل السعوديه شي
وعد: خل عنك الحتسي اللي مايقدم ولايأخر . جيتك ماعاد عليها شي . جبتلي اللي وصيتك عليه؟
بندر: هذا اللي همك . ايه تطمني توني راجع وشريت لكم كلكم هدايا
وعد بعد ماذكرتها جمانا: اقول بندر لاتنسى سارة بالهدايا
بندر باستغراب: سارة مين؟
وعد: سارة بنت اخوي الله يرحمه
بندر: وين القاها هذي؟
وعد: لا ابشرك هداها الله وصارت تجينا
بندر : زييييييييين الحمد لله اللي هداها ( وانقطع الخط بينهم)
وعد وهي تسكر: ماقط كلمني مكالمة على بعضها
فارس وهو جالس للحين ينتظر خالد: كل هذا وماكلمك مكالمه على بعضها؟
وعد وكنها تذكرت: للحين ماجاء مسيلمة؟
فارس وهو يعدل جلسته: هذا هو ابشرك
وعد: حرك حرك . اعرفه يبي يسبقنا
جمانا: لا تكفون مانبي سرعه
فارس وهو يسرع: تبين خويلد يسبقنا
رهام: ياربيييييييييييه بتموتنا انتم


في سيارة خالد

سولاف وهي تتمسك بالمراتب: خااااااااااااااااااااااالد حرام عليك الحلا احتاس
خالد: بس ياسولاف ازعجتيني
سارة وهي تهمس لسولاف: اخوك بيموتنا اكيد
خالد: ماحد ميت ناقص عمر يا سارة
سارة انحرجت على كثر مافرحت انه كلمها شخصياً وسولاف مرة تتمسك بالمرتبة ومرة تمسك الحلا وحالتها حالة
خالد وهو يلتفت عليها: ههههههههههههههههههههه تستاهلين راكبة ورى ولاطعتني قدام كني سواق عندكم
سولاف: كنت ابي اسولف انا وسارة مادريت ان الوقت بيروح علينا وحنا كذا
خالد وهو يضحك : ههههههههه خلي سارة تنفعك
( ومريت عليهم سيارة فارس ووعد ترفع يدينها فوق تبي تقهر خالد )
سولاف: ياربيه ياخالد والله خطر كذا حرام عليك
خالد: ازعجتيني ياسولاف اسكتي



في سيارة فارس

وعد وهي تتلفت ورى : عرقوب وينه ماله شوفه
فارس : ههههههههههههههههههه معه كادي والله ان تقلبها عليه مناحة لو يسرع
وعد: ليتني جبتها معي كان **** فيها
جمانا: فارس هد السرعة اذا شافك خالد مهدي راح يهدي لا تسوون شي تندمون عليه ترى بنت الناس مع خالد المتهور
فارس وهو يذكر سارة هدأ السرعة
وعد: وانت ماتبي شي على طول سمعت كلامها
فارس وهو يناظرها بنص عين: تعالي سوقي عني احسن
وعد: انا وش جابني معكم بس
فارس وهو يضحك على حركات عمته: رهام مالها صوت نامت؟
رهام: لا مانمت بس على اعصابي


*·~-.¸¸,.-~*الجزء الثاني عشر*·~-.¸¸,.-~*


في مخيم البنات ( الساعة 30 : 12 ليلاً )

سولاف بصوت واطي: ساره
سارة: نعم
سولاف: مانمتي؟
سارة: لا ماجاني نوم
سولاف: وشرايك نطلع برى زهقت
سارة: يالله ( وطلعوا)



سولاف: يووووووووووه برد مره
ساره: انتي غبيه عارفه ان الجو بارد وماجبتي لبس
سولاف: وشدراني . موووووووت بصراحه
ساره: ماشاءالله عليهم ناموا
سولاف: باين عليهم دايخين مرررررررررره وخاصة عمتي
ساره:ياحليلها عمتي توسع الخاطر
سولاف: وش تسوي تحاول توسع صدرها عشان تنسى
ساره: مافيه احد ينسى عياله ياسولاف
سولاف:ماقلت تنسى عيالها قلت تنسى همها وتنسى ان عيالها بعيدين عنها
ساره: مايجونها ابدا؟
سولاف: الا . كل سنه يجونها وياخذون عندها اسبوعين او ثلاثه واحيانا يجون بشهر رمضان ومايرجعون الا رابع او خامس العيد
ساره: حلو
سولاف: عمتي ودها يعيشون عندها على طول حاولت تخليهم مره بس شكلهم ماتاقلموا

(( سمعوا صوت مشي من وراهم والتفتوا وصار فارس وخالد )

خالد: ياعيني على الاسرار والله ياليت جايكم ذيب واكلكم عشان تعرفون قيمة الاسرار في البر
سولاف: هههههههههههههههه زين اني ماذكرت الذيب الا الحين والا كان مااطلع
فارس: وش هالاسرار اللي مخليتكم تغامرون
سولاف وهي تتكتف من البرد: والله ياولد عمي ماعندنا الا الدجه بس ماجانا نوم
فارس: وشفيك كنك ورقه يهزها الهوا؟
سولاف: الله لايوريك مادريت ان الجو بارد لهالدرجه
فارس وهو ينزل جكيته : خوذي جكيتي خليني ا**ب فيك اجر
( ساره متفرج صامت ومقهورة من تصرف فارس )
خالد باستهبال: ههههههههههه اجل اعطي جكيتي سارة وا**ب اجرها
فارس وسولاف : هههههههههههههههههههههههههههههه
خالد: وشفيها ساره ماتتكلم؟
ساره: ماعندي شي اقوله
خالد: علقي . اضحكي . هاوشي هههههههههه بس اهم شي تكلمي
فارس وهو يمشي: انا والله من رايي تدخلون عن البرد واذا مصممين على السهره تعالوا عند ( الضو ) وتدفوا
سولاف: والله ياليت ذبحني البرد . الا انتم وين رايحين؟
خالد: لاتفضحينا عند ساره ههههههههههههههههه
سولاف: اها . ساره شوفي . ترى فارس وخالد خوافين ودايم ينامون بالسياره
فارس وهو يضحك على هبال سولاف: يالله تصبحون على خير يالشجاعات


( في مخيم العيال )

سولاف: ياسلام يالدفا . كذا الدفا والا بلاش
ساره: اقول سولاف
سولاف: قولي
ساره: انا بصراحه مستغربه من شي
سولاف: وشو ؟
ساره: مستغربه من فارس يعطيك جكيته قدام اخوك واخوك ساكت
سولاف : يؤ . عااااااااااااااادي انا مثل اخته . وبعدين فارس رحوووووووووووووووووم ( وبصوت يتمسكن ) ورحمني عشان البرد موتني
ساره بضحكه مصطنعه: ههههههههههه والله قلبه طيب ماشاء الله
سولاف: ترى الميانه بينا وبين عيال عمي طااااااااايحه . ومصيرك تصيرين مثلنا
( ودخلت جمانا ) : ياسلام ياسلام
سولاف: احلى . جمانا جت من مخيمنا الى مخيم العيال لحالها؟ معجزه والله
جمانا: اسكتي بس . من بعد المسافه
ساره: توقعت نمتي
جمانا: ماجاني نوم . المكان يخوف
ساره: اول مره تنامون في البر؟
جمانا: لا . بس اول مره انام وامي مو معي
ساره: اها
جمانا: كن هذا جكيت فارس . ناسيه؟
سولاف: لا . بس كنت لابسته ويوم دفيت نزلته
جمانا: ههههههههه ياحليله فارس . خلص حنانه . مابقى شي لزوجته وعياله
ساره بينها وبين نفسها : ليش كلهم يحبون فارس ويمدحونه؟ مع انه نذل . اكيد نذل . بس طيبته مخليها لاهله بس . وخالد ماعمري سمعت احد يمدحه . كل مدحهم لفارس . وفارس فارس . اوف ( وانتبهت لهم يضحكون وضحكت معهم )
جمانا: مافيه شي؟ شاهي قهوه . أي شي
سولاف: ابشري يابنت عمي . الحين اسويلك الشاهي اللي يحبه قلبك . شاهي جمر مو أي شي
جمانا: يسلم قلبك ياعمري . ودي اروح الحق على فارس واخذ مفاتيح سيارته عشان نسوقها
ساره بخوف: الحين ؟؟؟؟؟
جمانا: لا يمه . اذا صلينا الفجر ان شاءالله
سولاف: ايه تكفين روحي الحقي عليه قبل ينام
ساره: خلوه ينام واذا صحى يصلي الفجر قولوا له
جمانا وهي تتربع : على اولتك . الفجر الفجر مع ان عمتي بتخرب علينا
سولاف: عمتي بتصلي وبترجع تنام وبتشوفين
جمانا: ياليت والله



في منزل أهل محمد:

حصة: ياليت والله . امل كم مره اتصلت وعزمتنا
محمد: خلاص خلوها لين تجي ساره
حصة: وسارة متى بتجي؟ ماهيب جايه الا يوم الجمعه وبكره الخميس نبي نروح لهم
نوف: صادقه خالتي . وبعدين ساره ماراح تزعل اكيد مبسوطه عند بنات عمها
الجده: طيب كلموها . ان بغت تروح معنا مريناها
نوف: خلاص بكلمها اذا صليت الفجر واشوف
محمد: خلكم جاهزين بعد صلاة الفجر . بنطلع نكشت . واذا جاء العصر رحنا لهم على طول




في المخيم:

جمانا: امممممممممممممممم . ياسلام . تسلم الايادي
سولاف: احم احم . الله يسلم قلبك صحه وعافيه
ساره بمزح:لاتصدقين عاد موب من زينه هههههههههه
سولاف بنص عين: حبيبتي عارفه نفسي . احسن طباخه في العائله
جمانا: كم باقي على الصلاة؟
سولاف: تونا بدري
ساره: الظاهر جاني النوم
جمانا: لاساره حاولي تواصلين




سولاف: يووووووووووه برد مره
ساره: انتي غبيه عارفه ان الجو بارد وماجبتي لبس
سولاف: وشدراني . موووووووت بصراحه
ساره: ماشاءالله عليهم ناموا
سولاف: باين عليهم دايخين مرررررررررره وخاصة عمتي
ساره:ياحليلها عمتي توسع الخاطر
سولاف: وش تسوي تحاول توسع صدرها عشان تنسى
ساره: مافيه احد ينسى عياله ياسولاف
سولاف:ماقلت تنسى عيالها قلت تنسى همها وتنسى ان عيالها بعيدين عنها
ساره: مايجونها ابدا؟
سولاف: الا . كل سنه يجونها وياخذون عندها اسبوعين او ثلاثه واحيانا يجون بشهر رمضان ومايرجعون الا رابع او خامس العيد
ساره: حلو
سولاف: عمتي ودها يعيشون عندها على طول حاولت تخليهم مره بس شكلهم ماتاقلموا

(( سمعوا صوت مشي من وراهم والتفتوا وصار فارس وخالد )

خالد: ياعيني على الاسرار والله ياليت جايكم ذيب واكلكم عشان تعرفون قيمة الاسرار في البر
سولاف: هههههههههههههههه زين اني ماذكرت الذيب الا الحين والا كان مااطلع
فارس: وش هالاسرار اللي مخليتكم تغامرون
سولاف وهي تتكتف من البرد: والله ياولد عمي ماعندنا الا الدجه بس ماجانا نوم
فارس: وشفيك كنك ورقه يهزها الهوا؟
سولاف: الله لايوريك مادريت ان الجو بارد لهالدرجه
فارس وهو ينزل جكيته : خوذي جكيتي خليني ا**ب فيك اجر
( ساره متفرج صامت ومقهورة من تصرف فارس )
خالد باستهبال: ههههههههههه اجل اعطي جكيتي سارة وا**ب اجرها
فارس وسولاف : هههههههههههههههههههههههههههههه
خالد: وشفيها ساره ماتتكلم؟
ساره: ماعندي شي اقوله
خالد: علقي . اضحكي . هاوشي هههههههههه بس اهم شي تكلمي
فارس وهو يمشي: انا والله من رايي تدخلون عن البرد واذا مصممين على السهره تعالوا عند ( الضو ) وتدفوا
سولاف: والله ياليت ذبحني البرد . الا انتم وين رايحين؟
خالد: لاتفضحينا عند ساره ههههههههههههههههه
سولاف: اها . ساره شوفي . ترى فارس وخالد خوافين ودايم ينامون بالسياره
فارس وهو يضحك على هبال سولاف: يالله تصبحون على خير يالشجاعات


( في مخيم العيال )

سولاف: ياسلام يالدفا . كذا الدفا والا بلاش
ساره: اقول سولاف
سولاف: قولي
ساره: انا بصراحه مستغربه من شي
سولاف: وشو ؟
ساره: مستغربه من فارس يعطيك جكيته قدام اخوك واخوك ساكت
سولاف : يؤ . عااااااااااااااادي انا مثل اخته . وبعدين فارس رحوووووووووووووووووم ( وبصوت يتمسكن ) ورحمني عشان البرد موتني
ساره بضحكه مصطنعه: ههههههههههه والله قلبه طيب ماشاء الله
سولاف: ترى الميانه بينا وبين عيال عمي طااااااااايحه . ومصيرك تصيرين مثلنا
( ودخلت جمانا ) : ياسلام ياسلام
سولاف: احلى . جمانا جت من مخيمنا الى مخيم العيال لحالها؟ معجزه والله
جمانا: اسكتي بس . من بعد المسافه
ساره: توقعت نمتي
جمانا: ماجاني نوم . المكان يخوف
ساره: اول مره تنامون في البر؟
جمانا: لا . بس اول مره انام وامي مو معي
ساره: اها
جمانا: كن هذا جكيت فارس . ناسيه؟
سولاف: لا . بس كنت لابسته ويوم دفيت نزلته
جمانا: ههههههههه ياحليله فارس . خلص حنانه . مابقى شي لزوجته وعياله
ساره بينها وبين نفسها : ليش كلهم يحبون فارس ويمدحونه؟ مع انه نذل . اكيد نذل . بس طيبته مخليها لاهله بس . وخالد ماعمري سمعت احد يمدحه . كل مدحهم لفارس . وفارس فارس . اوف ( وانتبهت لهم يضحكون وضحكت معهم )
جمانا: مافيه شي؟ شاهي قهوه . أي شي
سولاف: ابشري يابنت عمي . الحين اسويلك الشاهي اللي يحبه قلبك . شاهي جمر مو أي شي
جمانا: يسلم قلبك ياعمري . ودي اروح الحق على فارس واخذ مفاتيح سيارته عشان نسوقها
ساره بخوف: الحين ؟؟؟؟؟
جمانا: لا يمه . اذا صلينا الفجر ان شاءالله
سولاف: ايه تكفين روحي الحقي عليه قبل ينام
ساره: خلوه ينام واذا صحى يصلي الفجر قولوا له
جمانا وهي تتربع : على اولتك . الفجر الفجر مع ان عمتي بتخرب علينا
سولاف: عمتي بتصلي وبترجع تنام وبتشوفين
جمانا: ياليت والله



في منزل أهل محمد:

حصة: ياليت والله . امل كم مره اتصلت وعزمتنا
محمد: خلاص خلوها لين تجي ساره
حصة: وسارة متى بتجي؟ ماهيب جايه الا يوم الجمعه وبكره الخميس نبي نروح لهم
نوف: صادقه خالتي . وبعدين ساره ماراح تزعل اكيد مبسوطه عند بنات عمها
الجده: طيب كلموها . ان بغت تروح معنا مريناها
نوف: خلاص بكلمها اذا صليت الفجر واشوف
محمد: خلكم جاهزين بعد صلاة الفجر . بنطلع نكشت . واذا جاء العصر رحنا لهم على طول




في المخيم:

جمانا: امممممممممممممممم . ياسلام . تسلم الايادي
سولاف: احم احم . الله يسلم قلبك صحه وعافيه
ساره بمزح:لاتصدقين عاد موب من زينه هههههههههه
سولاف بنص عين: حبيبتي عارفه نفسي . احسن طباخه في العائله
جمانا: كم باقي على الصلاة؟
سولاف: تونا بدري
ساره: الظاهر جاني النوم
جمانا: لاساره حاولي تواصلين

*·~-.¸¸,.-~*الجزء الثالث عشر*·~-.¸¸,.-~*

بعد صلاة الفجر:

وعد: ماسويتوا قهوة؟
جمانا: لا . تبينا نسوي؟
وعد: اذا بغيت حريمته شاوره . انا بنام ذبحني البرد . انتم ماتحسون به؟
سولاف: الا . الجو بارد . بس عشان توك متوضيه للصلاة تحسين بالبرد اكثر . تعالي تدفي
وعد وهي تجلس: ومتى بتنامون ان شاء الله؟
جمانا: تونا بدري
وعد وهي تتثاوب: اذا صكتكم الشمس وماعاد تدرون وين تنامون فيه وقتها عرفتوا قيمة النوم في الليل
سولاف: والله عمتي صادقه
ساره:المفروض نواصل
جمانا: يووووووووووووووه . نواصل؟؟؟؟؟؟؟؟؟
وعد: اجل تنامين في الحر والشمس؟
جمانا: الجو بارد مولهالدرجه
وعد: بارد في الليل والحين . اما من الساعه 11 وورى بتعرفين وشلون الجو بارد
سولاف: احسن حل نواصل . والوقت ترى بيروح . نقضيه باي شي
وعد وهي تقوم: بروح اكمل نومي ( وراحت)

بعد ساعه:

جمانا: والله حركات ياسولاف تعرفين تسوين القرص
سولاف: تعلمته من ابوي الله يخليه لنا
ساره: طيب علمينا
سولاف: سهل . كان شفتوني وانا اصلحه مايبي له شي
(( ودخل فارس)) : ياولد
جمانا: تعال يافارس شوف قرص سولاف شي
فارس: عليكم بالعافيه ماشتهي شي الحين. ساره خالك يتصل عليك وجوالك مقفل
ساره: يوووووه . بطارية جوالي فاضيه
فارس وهو يقرب من ساره: خوذي جوالي كلميه (( وخذته ساره وطلعت ))
جمانا: فارس الله يخليك قطعه صغيره بس
سولاف: لاتفشلني عاد . كل لو مجامله
فارس وهو جالس جلسة مستعجل على المركا: ههههههههههه والله شكلكم حاطين لي شي فيه . يالله هاتوا قطعه اذوقها
جمانا وهي تقطع له : تفضل
فارس: يوووووه كبيره . من ياكلها هذي؟
سولاف: بتاكلها وبتطلب غيرها صدقني
فارس: ههههههههههه والله الواثقه من نفسها هذي
سولاف: طبعا
فارس اكل قطعه صغيره مجامله وحط الباقي: والله عشانكم والا مالي خاطر بروح اكمل نومي واذا صادقين جهزوا لنا قرص على الساعه عشر
جمانا: ابشر من عيوني
فارس بترجي: لا لاالله يخليك انتي لا تسوين شي . تسويه سولاف
سولاف: ههههههههههههههههههههه لقطي وجهك حتى اخوك عارف ان ماعندك سالفه
جمانا بزعل: هين يافارس
فارس وهو يقوم: ساره شكلها مطوله انتبهوا لجوالي (( وراح يكمل نومه))


ساره: وين فارس؟
جمانا: راح ينام . عسى ماشر؟
ساره: ابدا يبون يروحون زياره لاهل فهد ويشوفون ابي اروح معهم والا لا . وقلت لا
جمانا: اشوى لو رحتي معهم كان مالك خاتمه
ساره: وانا اقدر افوت سواقتك
جمانا وكانها تذكرت: يووووووووووه ماخذنا مفاتيح السياره منه
سولاف: اكيد نام الحين
جمانا بعد تفكير: كني شفت مفاتيح سيارة نواف قبل شوي هنا
سولاف وهي تبحث: ايه هذي هي . بس مااستئذنا
جمانا وهي تاخذ المفاتيح: نواف حبوب مايقول شي لو رجعنا سيارته سليمه
(( ودخلت وعد)) : ماجاني نوم اووووف
البنات يناظرون بعض بياس
وعد: خير وشفيكم؟
سولاف: سويت قرص تبين؟
وعد: اكيد ابي اجل وش جايبني؟
جمانا: عمتي قلبي
وعد وهي تاكل: قلبك؟ السالفه فيها طلب اكيد
جمانا: ماودك افحط بك شوي؟
وعد وهي تنزل القرص: والله فرصه . العيال نايمين خلونا نسرق سيارة واحد منهم
سارة: تعرفين تسوقين ياعمه؟
وعد بياس: لاوالله . بس عندنا السنافيه جمانا تكفي وتوفي
جمانا بكبر: احم احم
وعد: قوموا واخذوا الشاهي والقرص والقهوة معنا



في السيارة ( جمانا تسوق وجنبها وعد . وورى سولاف وسارة )
وعد وهي تسكر الباب: نواف يدري؟
جمانا: لا . لقينا مفاتيحه طايحه
وعد: ابرك . خله المره الثانيه ينتبه لمفاتيحه . المفاتيح لاترمى امام الاطفال ( وتاشر على جمانا وسولاف وساره )
جمانا: افا . انا طفله؟
وعد: اقول اخلصي بس وشغلي السياره
سولاف: المفروض مانركب لين تشغلها
وعد وهي تلتفت على سولاف بخوف: ليه؟ يعني ممكن يصير شي اذا شغلت السياره؟

البنات وهم يضحكون : ههههههههههههههههههههههههه
سولاف: تقصد ان السياره تحتاج وقت بعد التشغيل قبل مانمشي عليها لانها طولت وهي ماشغلت
وعد: اها . ورى ماتمشين الحين؟
جمانا وهي محتاره: اصبري نسيت وشلون اممممممممم ياربي وشلون وش ابدا اول شي فيه؟ هنا؟ لا لا . اممممممممم
وعد وهي تناظرها : جمانوه؟ نسيتي ؟
جمانا: لحظه ياعمه خليني افكر وشلون نسييت
وعد: ياحظي والله فيك
جمانا: يوووووووووه جلّ من لايسهو خليني اتذكر
وعد: والله انا بايعين انفسنا يوم ركبنا معك
جمانا: خلاص عرفت . بسم الله ( ونتع بهم )
وعد: آآآآآآآآخ ياراسي
جمانا وهي ماسكه ضحكتها: سوري عمتي ( وشغلت السياره ومشوا)



وعد: بصراحه قرص يجيب العافية
سولاف: صحة وعافيه
وعد: والله ماندري وين قلعتينا ياجمانا
جمانا: مارحنا بعيد
سولاف : اقدر ارجع لمكانا مشي
وعد وهي تقوم: يالله ضفوا الاغراض خلونا نرجع اكيد العيال صحوا

--------------------------------------------------------------------------------

*·~-.¸¸,.-~*الجزء الرابع عشر*·~-.¸¸,.-~*

في السيارة:

جمانا تناظر وعد: هههههههههههههه وش قاعدة تسوين؟
وعد وهي تربط حزام الأمان: احافظ على سلامة رويسي انتي ياحافظ ان شغلتي وان وقفتي كلها واحد مانلقى روسنا الا مخبطه بكل مكان
سولاف: هههههههههههههههههههه حزام أمان مرة وحده
وعد وهي تلتفت لسولاف: ياليت تربطينه انتي وساره اخاف مانلقاكم الا على الطبلون
ساره: لاتبالغين ياعمه والله جمانا سواقه كذا
وعد وهي تناظر جمانا : ورى ماتشغلين السياره الحين؟
جمانا وهي تحوس: مدري وشفيها هذا انا احاول
وعد: نسيتي بعد؟
جمانا: لا . بس شوفي ماتشتغل
ساره: اخاف البنزين خلص
وعد وهي تشهق: ياويلنا من نواف وشلون بيرجع؟ كله منك ياجمانا ماخليتي ولا ديره الا وديتينا لها
جمانا وهي تناظر عمتها بتعجب: عمه وين وديتكم انا؟ ولا كيلو اللي مشيته كله
وعد: اجل وش اللي خلص البنزين؟
جمانا:ومن قال ان البنزين خلص؟ صدقتي ساره؟
سولاف وهي تمد يدها: اضغطي هذا ( وطقتها عمتها )
وعد: شيلي يدك
سولاف وهي تفرك يدها : ااااااااح وشفيك ياعمه
وعد: تبون السياره تنفجر علينا؟
البنات: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههه
جمانا: حشى قنبله مو سياره
وعد: تدرين وشو هذا اللي بتضغطونه؟
سولاف: لا بس نجرب
وعد بعصبية: تجربون فينا؟ ( وهي تفتح الباب) : اقول تعالي ياسولاف وصليني
سولاف: يووووووووووووووووه مشوااااااااااااااااااااار
وعد: وانك تقولين قريب وتقدرين توصلينه مشي
سولاف: صح بس وش حادني؟ فيه سياره
وعد: الموتر قرمبع والسواق عليمي تعالي ياساره والا بعد انتي بايعه نفسك
ساره وهي تنزل: لا لا انا معك
وعد وهي تسكر الباب: اشوفكم في الجنه ان شاءالله




في المخيم:

فارس: من متى؟
نواف: لي ساعه وانا صاحي ومن يوم صحيت ماشفتهم
خالد: استاذنوك؟
نواف: لا
فارس: المشكله مايعرفون لسيارتك
نواف: خلهم يستاهلون
( ودق جوال وعد)
فارس: هذا جوال عمتي
خالد: ناسيته؟
نواف وهو ياخذ الجوال: هذي مكالمه خارجيه
فارس: رد هذا اكيد عمي بندر
نواف : هلا
جوري: وين ماما؟
نواف: هلا جوري اخبارك
جوري: مين؟ خالد؟
نواف وهو يناظر خالد ويغمز له: لا ماني خالد انا نواف
خالد بصوت واطي: يابعد قلبي تحبني اكيد
فارس: هههههههههههههههه كل البنات يحبونك
نواف: مو موجوده وناسيه جوالها اتصلي بعد نص ساعه كذا
جوري: اوكي باي
نواف: باي
خالد: فديتها بنت عمتي
نواف: هههههههههههههههههههههههههههه متعوده منك ترد على جوال امها
وعد وهي تدخل وتتسند على المركا من التعب: حسبي عليك ياجمانوه
فارس وهو كاتم ضحكته: وش سوتلك؟
وعد: جيت مشي . ماعرفت تشغل السياره
خالد: لايلعبون بسيارتك يانواف
نواف: وهم مابعد لعبوا فيها؟
وعد: يابرودك . رح خذها
نواف: آخذها عشانهم حقروك؟ مثل ماودوها يرجعونها
خالد: على فكره جوري اتصلت
نواف: يوووووه ذكرتني ( وهو يعطيها جوالها): قلتلها تكلمك بعد نص ساعه
وعد خذت جوالها وطلعت

فارس: بعيدين البنات ياساره؟
ساره: لا مسافة ربع ساعه تقربيا
خالد: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههه والله عمتي زوله
نواف وهو عارف حب فارس لساره: فارس تكفى خل ساره توصلك لهم ورح جب سيارتي لا تلعب فيها اختك ترى اطلع حقها من عيونها
ساره بينها وبين نفسها: خير . مايحتاج توصيل المكان قريب مره
فارس: ابشر ( وهو يناظر ساره) ممكن توصليني؟
ساره وهي تقوم : يالله



فارس: جوالي وينه على فكره؟
ساره: بشنطتي كان ذكرتني قبل شوي اعطيك اياه
فارس: اقول ساره
ساره: نعم
فارس: وش رايك نتزوج بالاجازه الصيفيه؟
ساره بارتباك:لا لا وين نتزوج (هذا اللي باقي)
فارس: والسبب؟
ساره: توني ماكملت دراستي
فارس وقف وجاء قدامها: تبيني ان شاء الله استناك لين تخلصين الجامعه وانتي توك باول سنه؟ بيروح عمري على كذا
ساره ( والله الورطه) : فارس تونا بدري اقل شي انتظر سنه سنتين
فارس: والله امي تحن علي دايم وتقول تزوج تزوج . خلينا على الاقل نملك . وبعدين نتفاهم على الزواج
ساره: لا لايافارس تونا بدري . خلاص وصلنا تعال نشوفهم ( وسبقته)
فارس بينه وبين نفسه: والله مدري وش قصتك ياساره





في المخيم:

نواف: تعالي وين رايحه؟
جمانا: بسم الله هبلتني
نواف: من سمحلك تسوقين سيارتي بدون استئذان؟
جمانا: عمتي هي اللي قالت
وعد وهي تدخل: ايه ايه اتهميني ياغافلين لكم الله
سولاف: خلاص ساقت السياره وانتهى الامر واللي فات مات
نواف: ياسلام على الحكيمه سولاف حلت المشكله بكل بساطه
وعد: خلاص يانواف اطلب التعويض وجمانا ماراح تقصر
جمانا مطيره عيونها لعمتها: وش تعويضه؟
نواف: ايه تعويض . سيارتي راحت وطي
جمانا بصوت عالي: سيارتك مافيها شي . حتى سالت فارس قلت خربناها؟ قال لا
نواف وهو مبسوط على نرفزته لجمانا: اكيد اخوك بيدافع عنك
جمانا: وين الخراب؟ حدد
نواف: خربتيها وخلاص
وعد وهي معصبه من نواف : نواف ووجع . ماحنا بناقصين مناحه تقعد تصيح علينا الحين من يسكتها ( ودق جوالها ) هذي جوري . الو . هلا والله . بخير الحمدلله . وشلونك وشلون سامر؟ الحمدلله . وينكم لكم فتره ماتصلتوا

العيال والبنات كلهم يتاملون عمتهم اللي متجمعه الدموع في عينها وهي تكلم جوري وبعدها سامر . وقطع تفكيرهم صوتها العالي:

وعد: صدق والله؟ اخاف زي ذيك المره؟ . الله يبشرك بالخير ياولدي

العيال يناظرون بعض ونظراتهم تستفسر عن هالخبر اللي فرح عمتهم

وعد بعد ماسكرت: جمعوا اغراضكم نبي نرجع
جمانا: خير عمتي فرحينا معك
وعد: عيالي بيعيشون معي على طول

--------------------------------------------------------------------------------

*•~-.¸¸,.-~*الجزء الخامس عشر*•~-.¸¸,.-~*

في الصالة :

دخل أبو فارس وعلى طول وقفت جواهر له :

جواهر: تعال ياأبو فارس شف أختك وش تقول؟
ناصر: عسى ماشر؟
جواهر: تقول بتروح تستقر في بيتها
ناصر يناظر وعد باستغراب ويلتفت على جواهر مستفسر :
جواهر: عيالها بيجون بعد اسبوع
ناصر: هذي ماهي أول مرة يجون . وشو له تروحين يا وعد؟
وعد: عيالي بيستقرون عندي خلاص
ناصر: يمكن مثل ذيك المرة شوي ويهونون
وعد بعصبية : ناصر لو سمحت لاتقعد تتطنز علي
ناصر: أفا يا وعد أنا أتطنز عليك؟ بس انتي تذكرين جو قبل كذا على أساس يستقرون عندك وماصبروا
وعد: هذاك قبل كانوا صغار والمشكلة كانت من جوري مو من سامر كانت صغيرة وماتعودت على حياتنا بس الحين كبرت وحست انها محتاجة لي
ناصر: والله ياأختي أنا ودي انهم عندك عايشين واتمنى صدق يستقرون بس صدقيني بتتعبين معهم الحياة عليهم بتتغير وهم لو قدروا يتاقلمون ابوهم ماراح يخليهم
وعد بعصبية أكثر: مو بكيفه هذولا عيالي يكفي انه حارمني منهم ومااشوفهم الا كل سنة مرة ولازم أنا اللي اسافر لهم .. واذا تاخرت أرسلهم لي اسبوع بس
ناصر: طيب انتي اجلسي معنا لين نشوف وش بيصير
وعد: لاياخوي لازم اجلس مع عيالي في البداية لحالي انا غلطت المرة الاولى لما جلست هنا . والوضع ماراح يتغير وكلام سامر لي انهم مصممين يجلسون عندي على طول وان شاء الله ماراح يخيبون ظني ابي منكم تشجيع لي مابيكم تحطموني ترى انا ام ياجواهر مثل منتي ام
جواهر : والله قلبي معك ياوعد بس اخاف عليك تنصدمين منهم مرة ثانية ويروحون ويخلونك بعد ماعلقوك بامل
وعد: ماعليه . انا بحاول اكسبهم ان قدرت زين واذا ماقدرت الله كريم




قبل المغرب:

رهام:وين جمانا؟
جواهر: راحت مع عمتك وساره للسوق
رهام: ساره ماراحت لاهلها؟
جواهر: لا اهلها عند اهل فهد وماراح يجون الا متاخرين
رهام: غريبه من جمانا وساره ماناموا وشلون قدروا يروحون للسوق؟
جواهر: اشوفك كاشخه على وين ان شاء الله؟
رهام: ابي اروح لكادي انا وهي الوحيدات اللي نمنا بالبر وماكان لنا صوت أبداً
جواهر: اذا جاء اخوك خليه يوديك




في السياره ( خالد وفاارس ونواف)

خالد: وعادي خذت منك؟
فارس: بعد الموت خذتها مني
نواف: وليش تعطيها فلوس؟
فارس وهو يلتفت على نواف: يانواف ساره متاكد مامعها ولا ريال . وجمانا وعمتي بيشترون اللي يبونه وهم رايحين وماخذين ساره يحسبونها بتشتري مثلهم . فليش اخليها في هالموقف . وبعدين مابيها تكون اقل من مستوى بنات عمها . ابيها تكون مثلهم
نواف: تبي رايي؟
فارس: مع ان رايك دايم يذبحني بس تفضل
خالد: يذبحك لان رايه صحيح
نواف: ساره والله ماتصلحلك . ماسالت نفسك ليش رفضت ان خواتك يدرون عن علاقتكم مع ان نهايتها الزواج
فارس: عادي . بعذرها . موقفها صعب قدام خواتي وشلون تواجههم؟
نواف: وليش ماعترضت علينا حنا؟ وهي تدري انا ندري عن علاقتكم؟
خالد: كلام نواف صحيح
فارس: وشقصدكم؟ يعني البنت لعابه؟
نواف: لالا لا ماقلنا كذا بس ليش رفضت الزواج بدري؟
خالد: ولاتزعل مني يافارس حتى جمانا ليتها ترفض محمد
فارس وهو يناظره بعصبيه : خالد
خالد: جمانا الف واحد يتمناها وانا متاكد ان زواجها من محمد عشان تصحح غلطته وهي مو مسئوله عن تصحيحها
فارس وهو يضرب بيده على الدركسون: من خطبها ياخالد غير محمد بعد اللي صار؟
خالد: انا اتزوجها بس اقنعها توافق
فارس وهي يناظره بعصبيه: اختي ماتحتاج شفقتك
نواف: فارس تعوذ من الشيطان . انت عارف خالد يبي جمانا من زمان وهي اللي رافضه (( ودق جوال فارس))
فارس: هذي جمانا اكيد خلصوا من السوق نزلوني عند سيارتي





في السوق:

وعد: كلمتيه؟
جمانا: ايه يقول جاي بالطريق اقول ساره خذتي البلوزه اللي قلتي؟
ساره: ايه حسافه مره حلوه مارتحت لين خذتها
وعد: ماخليتي شي الا وشريتيه
ساره: الله يخليه خالي عطاني فلوس عشان اشتري للجامعه
جمانا مستمعة صامته
وعد: هذا فارس يالله مشينا








يوم الجمعة:

الجده: ماشاء الله
حصه: واشتريتي بكل الفلوس؟
ساره: طبعا لا بقيت 500 لجدتي
الجده: الله يحفظك ويخليلك عمك فيه خير
ساره: بروح انام امس كنت مواصله ومانمت الا 12 وصحيت الفجر ووراي جامعه
نوف: مشكوره على البلايز الحلوه اول مره اكشخ زي الناس
ساره : العفو . يالله تصبحون على خير
حصه: وانتي فرحانه بهالخلاقين اللي جابتلك؟
نوف: ماقصرت
حصه: بلايزها ماركات وانتي صناعه سوريه . كان شرتلك وحده زي الناس احسن من ثلاث يفشلن
نوف: كثر الله خيرها هذي فلوسها والواحد مايرفع راسه فوق
حصه: هذي هي رفعت راسها فوق
نوف: يحقلها . لاتنسين من هي بنته





يوم الأربعاء:

في غرفة جمانا:

رهام: من يقدريتحملها؟ من جد ماصلة
جمانا بصوت واطي: قصري صوتك لاتسمعك عمتي وبعدين هم بيعيشون في بيت امهم ماراح يعيشون عندنا ارتاحي
رهام: ولو شرها راح يطولنا ماراح نفتك منها
جمانا: عشان خاطر عمتي حاولي تتقبلين الوضع وتبينين لها انك تبينهم
وعد وهي تفتح الباب: مايحتاج تمثلون علي انكم تبون عيالي والشي هذا خلاني اقرر اعيش في بيتي اريحلكم واريح لعيالي
رهام وهي تروح لعمتها: عمتي انا ماقصد و...
وعد: لاتكملين . الحب من الله . عموماً انا بطلع لبيتي ارتبه احد بيروح معي؟
جمانا: ايه عمتي انا بروح معك
رهام: وانا بعد
وعد وهي تطلع: جهزوا نفسكم . بعد الغداء على طول بروح ( وطلعت)
جمانا: ماقلتلك قصري صوتك؟ تستاهلين
رهام: خلاص فكينا الشي هذا مانقدر نخبيه حتى انتي اتحدى اذا تحبين جوري
جمانا: مو شغلك خلينا ننزل نتغدى احسن
رهام: ونقول لامي انا بنروح مع عمتي لبيتها
جمانا: قوليلها انتي امي كل ماستاذنها بشي تقول سوي اللي تبينه ولاتشاوريني
رهام: هههههههههههههههه صادقه امي هذا انتي بتاخذين محمد وانتي ماخذتي بشورها
جمانا: اقول امشي قدامي بس ( ونزلوا تحت)

في سيارة فارس:

فارس يكلم سارة:

فارس: انا رايح للبيت الحين وعندي دوام بعد العصر
سارة: اها . طيب
فارس: اقول سارة منتي جايتنا هاليومين؟
سارة: ليش ؟
فارس: بس كذا . من زمان ماجيتينا
سارة: هههههههههههههههه الاسبوع اللي فات كنت عندكم عموما عمتي اتصلت فيني قبل شوي وبتمرني
فارس: يعني اليوم بشوفك؟
سارة ( هذا بعدك) : لا لا انا بروح مع عمتي لبيتها
فارس: لبيتها؟
سارة: ايه . سامر وجوري بيجون يعيشون عندها
فارس باستغراب: متى هالكلام؟
سارة: ويييييييييه وين انت عايش؟ انت معهم بالبيت وماتدري
فارس مقهور من اسلوبها معه: الكلام هذا اكيد جديد وانا طول اليوم بالدوام وشلون تبيني اعرف
سارة: من يوم كنا في البر وهي تقول عيالها بيجون
فارس: قالت بيجون ماقالت بتعيش هي وياهم في بيتها
ساره:طيب اعصابك . اخليك الحين ينادوني للغداء باي
فارس( بالطقاق): باي .


في الصالة :

ناصر: اجلس تغدى يارجال
فارس وهو يجلس : كني ماني من اهل البيت مدري عن شي
وعد : يافارس ياقلبي من يوم كنا في البر وانا معلمتكم
فارس: قلتي بيجون ماقلتي بيستقرون عندك
جمانا بنص عين: ماشاء الله من هالناس اللي علموك؟
فارس وهو يشرق بالغداء: مو لازم تعرفينهم
جمانا وهي تضحك: طيب لا تموت علينا سؤال بريء مايستاهل انك تشرق منه
فارس وهو يقوم: الحمدلله
وعد: بتودينا؟
فارس: سواقك وينه؟
وعد: موجود بس ابي ارسله للسوق يجيبيلي بعض الشغلات
فارس: خلاص اذا صحيت العصر وديتكم على دربي
وعد: لا لا . وين العصر . خلاص انت نام وحنا بنروح مع السواق
فارس( احسن) : عن اذنكم



في منزل ام محمد:

في غرفة البنات:

حصة: من سمحلك تفتحين جوالي وتتفرجين على رسايلي؟
سارة: اوف اوف اوف . من يوم خلقني الله وانا افتح جوالك وش تغير؟
حصة: سوير احترمي خصوصياتي
سارة بازدراء: ياعيني على الخصوصيات . هذا كبرك وتغازلين؟
حصة بقهر عطتها كف على وجهها وصار هوشة بينهم ودخلت عليهم الجدة:
نورة: اعوذ بالله من الشيطان الرجيم وشفيكم؟
سارة: بنتك ياجدة مدت يدها علي تظن اني مرمية لها
نورة: تعوذوا من بليس
سارة : اعوذ بالله منها هي بليس بعينه
حصة بعصبية: الله اكبر ياسوير والله وطلعلك لسان . ياناكرة المعروف
سارة: تكفين وش المعروف اللي اغرقتيني فيه؟
حصة: اكيد بتجحدينا الحين . وشعليك يابنت العز
سارة بكبر: اكيد بنت عز غصبن عنك . ولعلمك اني عايشة هنا معكم عشان جدتي بس
حصة بقهر: اشوف فيك يوم ياسوير يالحقيرة
سارة بعصبية: اذا فيه حقير فهو انتي وخليني ساكته احسن

دخل محمد عليهم : اقصروا اصواتكم . روحي البسي عباتك عمتك عند الباب ( وطلع )

سارة باسلوب تقهر فيه خالتها : مع السلامة ياجدتي . يمكن ماجيكم الا الجمعة تعرفين اجازة وغيركذا يلزمون علي بنات عمي
نورة: الله يحفظك يابينتي ( وطلعت سارة واخذت حصة تبكي )
حصة: الدنيا دوارة ياسوير غرتك الدنيا وتكبرتي علينا مردك لنا يابنت سلطان




في منزل وعد:

جمانا: انا مسحت غرفتك ياعمتي ورتبتها وكنستها تاخذ العقل الحين روحي شوفيها
وعد وهي تجلس من التعب: الله يعطيك العافية ياجمانا تعبتك
جمانا: تعبك راحة
رهام وهي تكح من الغبار: اووووووووووووووه بغيت اموت
جمانا: ههههههههههههههههههههه وش حادك كان رتبتي المواعين بالمطبخ اسهل من الغبار
رهام: لاوالله ودي اكنس البيت كله ولا ادخل المطبخ
وعد: وينها سارة؟
جمانا: خبري فيها رتبت غرفة سامر وراحت ترتب غرفة جوري
وعد: ماقصرتوا والله . رهام اتصلي على المطعم اطلبي لنا أي شي ناكله متنا من الجوع


في غرفة جوري:

سارة وهي تسكر الجوال : هلا عمتي
وعد باستغراب: من كنتي تكلمين؟
سارة: هـ هـ هذا . هذا خالي محمد
وعد وهي تجلس: وخالك محمد تقولين له مو كل شوي تتصل؟
سارة بارتباك: خـ خـ خالي . خالي يدق علي كل شوي عشان . عشان يعني ..
وعد وهي توقف: بس بس . اكره ماشوف الكذب . ترى انا اقدر اخذ جوالك واشوف من كنتي تكلمين . بس مابي اتصرف معك التصرف هذا لانك كبيره . بس مو معناها اني لو اكتشفت أي شي اني بسكت
جمانا ورهام وهم يدخلون : نواف وكادي تحت
سارة : جو بعد ماخلصنا الشغل
وعد: ههههههههههههههه عادته نواف . قايله له الساعة 4 بالتمام تجيبلي سولاف . شوفي الساعة الحين كم. صارت سبع
رهام: هههههههههههههههه هذا نواف من عرفناه وهو كذا ماراح يتغير
كادي وهي تفتح الباب : السلام عليكم
الجميع: وعليكم السلام
كادي: ياخساره خلصتوا الشغل كان ودي احط بصمة يدي في بيت عمتي
وعد : مافات شي عيوني . روحي سويلنا شاهي
جمانا: ايوالله انا شخصياً مصدعة ومحتاجة لشاهي
وعد: بسرعة عشان عنديلكم مفاجئة تاخذ العقل
سولاف: واااااااااااااااي اموت بالمفاجاءات . تعالي ياكادي انا بجهز معك البيالات عشان تخلصين بسرعه ونعرف وش المفاجئة
سارة: اخذوني معكم اجل ( وطلعوا )

وعد: اقول جمانا . وش صار على موضوعك مع محمد؟
جمانا بتنهيده: مدري ياعمتي محتاره . امي مو راضيه ابدا
وعد: طيب اسمعي كلام امك
جمانا باستغراب: عمتي وش هالكلام؟ انتي تدرين ان زواجي من محمد راح ينقذني من كلام الناس
وعد بعصبيه: انتي ماغلطتي . لاتحملين نفسك غلطة انتي ماسويتيها ولاتضيعين حياتك عشان تتخلصين من شي
جمانا: محمد يحبني . والدليل انه تقدم لي بعد اللي صار
وعد بسخريه: ياحليلك يابنت اخوي والله انك على نياتك . قال يحبني قال . وش تبينه يسوي يعني؟ اصلاً من حظه لو وافقتي عليه . من يحصل هالنسب؟ بس والله ياجمانا محمد ماهو من مستواك
جمانا: عمتي من متى وانا اهتم بالمستوى
وعد: ادري . وانا ماقصد مستواه المادي . ولا الاجتماعي مع ان لي نظر فيه . لكن اقصد مستواه الثقافي الفكري . مستوى منحط . تافه . تبين الصراحه . ودي تاخذين اللي اسمه فهد مع انه قروي منتهي ولاتاخذين محمد
جمانا وهي توقف: خلينا ننزل للصاله انا مالي خاطر في هالموضوع
وعد: جمانا . اذا خالد يبيك للحين بتوافقين؟
جمانا: لا لا ياعمه خالد مثل اخوي وشفيكم انتم

في الصالة:

جمانا: هذي المفاجأة؟
رهام: وشفيه هالألبوم ؟
وعد: فيه ذكريات راااااااااااااائعة . بس مابي دموووووووووووووع مابي احد يبكي . اتفقنا؟
جمانا وهي تمسح دموعها: اتفقنا
وعد وهي تتطنز وتقلدها بمسح دموعها : اتفقنا . وش اتفقنا وانتي قاعدة تمسحين دموعك ؟ هذا وانتي مابعد شفتي شي
جمانا: وش اسوي ياعمتي . اتوقع بشوف أخوي هيثم وجدي وجدتي وياسر ولد عمي
سولاف: عندك صورة لاخوي ياسر؟
وعد: الله يرحمهم . انتي وشوله تبكين وانتي كنتي وقتها صغيرة؟ حتى ماتذكرين أي شي
جمانا: مدري يكفي انهم كانوا منا وفينا
وعد: كانوا ولا زالوا . ومستحيل ننساهم
سارة ( وش السالفة من ياسر وهيثم ؟ ) : ياجماعة وشفيكم تراني ضايعة بالطوشة
جمانا: ياسر وهيثم توفوا مع بعض بحادث سيارة . الله يرحمهم
سارة: الله يرحمهم كم اعمارهم؟
وعد: لما توفوا كانت اعمارهم 18 سنة . كانوا ثنائي ولا احلى في هالعائلة . كل اسرارهم كانت عندي . دايم يشتكون لي . دايم يطلبون مشورتي ( وأخذت العمة تبكي )
كادي: شوفوا . تقول لاتبكون وبكت هي
سولاف: عمتي الله يهديك . ياسر اخوي ومابكيت . شلون تبكين انتي
وعد: لما توفى ياسر كان عمرك سنتين . وشلون تقارنين نفسك فيني؟
رهام: يووووووووه بموت انا . ابي اشوف الصور بسرعه
وعد وهي تفتح الالبوم : زين زين لاتاكلينا ( وفتحت على اول صفحه كان فيها صوره لياسر وهيثم ووعد . وكان على يسار ياسر جمانا كانت صغيره عمرها يمكن 10 سنوات وكانت اعمارهم 14 سنه )
جمانا : واااااااااااااااي ياملحي
وعد ( لو تدرين ياجمانا وش كثر كان ياسر يحبك ويتمناك كان مافكرتي في هاللي اسمه محمد ) : اشوفلكم صوره ثانيه ( الصوره الثانيه فيها سلطان وعبدالله وناصر ومحمد ووعد كانت صغيره عمرها 12 سنه ومعها ياسر وهيثم اعمارهم 8 سنوات وعلى جنب الجد والجدة .
جمانا: يابعد عمري ياجدتي . الله يرحمك يارب
رهام: سارة عمرك شفتي جدي وجدتي؟
سارة: لا ( سارة كانت متفرجة صامتة . تشوف ابوها وتموت غيظ . تشوف الاماكن والملابس اللي يصورون فيها بنات وعيال عمها وتقارن بينها وبين ملابسها هي وخواتها واخوها)
وعد: الله يرحمهم . شوفوا هالصوره ( كانت لوعد وزوجها وعيالها وهم صغار . سامر عمره 6 سنوات . وجوري عمرها سنتين )
جمانا: هذي بامريكا؟
وعد: ايه
سولاف: متى تطلقتي اجل ؟ ( وانتبهت لنفسها وحطت يدها على فمها )
وعد وهي تضحك على شكل سولاف : هههههههههههههه عادي عادي . انا عشت معه 8 سنوات وبعدها تطلقت
سولاف: وكل حياتك معه بامريكا؟
وعد: ايه . من عرفته الى الان وهو هناك . شوفوا هذي . صوره جديده ارسلها لي سامر قبل 3 شهور ( كانت لسامر وجوري )
جمانا: ماشاء الله كبرت جوري
وعد: اجل تبينها تجلس صغيره طول عمرها؟
جمانا: ههههههههههههههههههههههه احيانا اصير غبيه . بس ماشاء الله احلوت . وفيها منك كثييييييييير
وعد بثقه : اكيد انتم كلكم ماخذين الحلا مني ( وفتحت على صوره ثانيه وكانت عباره عن بنت عمرها 14 سنه وجنبها بنتين وحده عمرها 12 سنه والثانيه عمرها 10 سنوات وعلى جنب جالس ولد عمره 13 سنة )
جمانا: هذولا بنات عمي سلطان . اممممممممممممم اتوقع هذي السوري ههههههههههههه ماتغيرتي تصدقين . وهذي ايمان . اممممممممممم وهذي اتوقع سالي والولد هذا اكيد رائد
وعد: ماشاء الله عليك ذاكرتك قويه
جمانا: ههههههههههههههه تبون الصراحه مااذكر اشكالهم بس متاكده انهم عيال عمي سلطان
ساره ( عشان لبسنا خلاقين يعني ) : وش فينا ميزه؟
جمانا: مدري والله . بس لاهم عيال عمي عبدالله ولاعيال عمي سعد اكيد عيال عمي سلطان
رهام وهي ميته ضحك : هههههههههههههههههههههههههههه شوفوا ثوب رائد مشقوق ههههههههههههههههههههه ( وماحست الا بكوع جمانا على بطنها ) وانتبهت لساره وسكتت
وعد: هذي صورة جواهر وناصر ليلة زواجهم
جمانا باندهاش : وااااااااااااااااااااااااااااااااااااااي . تجنن امي . تاخذ العقل
وعد: بس لاتقطعين . ترى زينكم مني انا ماخذتوا من امكم شي
جمانا: ياحليلها امي فاكه الشعر كنها هنديه لاتسريحه ولا شي ههههههههههههههههههههههههههههه
رهام ميتة ضحك على امها: لو تصير حركة امي موضه ماتوا العرسان هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
وعد وهي تضرب رهام بالألبوم على راسها: بس انتي طايحة تطنز على خلق الله . حتى امك ماخليتيها بحالها
جمانا: ورينا الباقي ( وفتحت وعد على صورة جديدة لها ولخالد وفارس ونواف )
رهام: ووووووووووووووووووع . شينين الحلايا . نبي القديم مانبي ذولا
ساره وهي تتامل خالد : بالعكس الصور كلها لها ذكرى سواءً قديمه والا جديده
جمانا: صادقه والله . الصوره الجديده هذي بيجيلها يوم وتصير احلى ذكرى
سولاف: ماعندك صورة لزواج امي وابوي؟
وعد: الا لاتستعجلين
ساره ( الله يستر ) : وانا؟
وعد: حتى انتي . كل الصور اللي تتوقعونها عندي
سارة(ياربيه يافشيلتي ) : ورينا طيب ( وفتحت على صوره لام خالد وابو خالد )
سولاف طاحت من الضحك : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه ااااااااه يابطني ااااه ليت امي تشوفها هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
وعد وهي ميته ضحك: بس يالدبا عيب عليك هذي امك
سولاف: ههههههههههههههههههههههههههههه غصب عني اشكالهم تضحك . عريسين قدامهم طاوله خشب وعليها عصيرات سن توب هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه والله الرومانسيه من جد هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه
ساره تحاول تبعد الفشيله عنها: حاولي توفرين ضحكك لين تشوفين امي وابوي
سولاف: بالله وريني صورة عمي سلطان ( وفتحت وعد على صوره لسلطان وزوجته المكان كان عباره عن بيت شعبي وكانوا جالسين على الارض . وقدامهم دلة قهوة وبريق شاهي وكانت ام سارة متحجبة . بس الغريب انه محد ضحك احتراما لساره لان امها وابوها متوفين )
وعد وهي تسكر الالبوم : اقول وشرايكم تنامون عندي اليوم؟
جمانا: بتنامين هنا؟
وعد: اذا بتنامون عندي اكيد بنام
رهام: والله فكره نغير جو شوي
جمانا: تغيرين جو في البيت
رهام: وش نسوي مادام مافيه طلعه خلينا على الاقل نغير البيت
وعد : زين وحده تسويلنا قهوه نبي نطلب حلويات نبي نفرفش بعد هالكرف اللي كرفناه





في الصالة : كانت جمانا وساره جالسين وجتهم وعد والجوال في يدها

وعد: ليش مقفله جوالك ياساره؟
ساره وهي تبلع ريقها : البطاريه فضت
وعد: اشحنيه طيب
ساره : بشحنه . بس نسيت
وعد وهي تجلس: فارس دق علي
ساره ( وييييييييييه لايكون الغبي فضحني وقال ادق عليها وجوالها مقفل )
وعد وهي تكمل كلامها: يقول ان خالك محمد يدق عليك بس جوالك مقفل
ساره وهي توقف : بروح اشحنه
وعد وهي تاشر لها ترجع : لا لا مايحتاج . خالك يبي يقولك بس انا اخوك رائد جا يسلم عليك وماحصلك
ساره ( ومن متى رائد يسلم علي ) : غريبه . اول مره
وعد: عموماً قلتله يعزمه هو وخواته عندي الليله . ودي اشوفهم . والبنات اكيد يبون يتعرفون عليهم
جمانا: الله يحييهم . نفسي اشوفهم
وعد: فارس بيمرني الحين عشان بروح للبيت اجيب لي ملابس احد بيروح معي؟
جمانا: اكيد كلنا . ماجينا الا بالبجامات . وفشيله لازم نلبس
وعد: تروحين يا ساره؟
ساره : لا . انا معي ملابس عامله حسابي ليوم الجمعه
وعد: اجل ولاعليك امر جهزي القهوة والشاهي لين نجي . واعملي حساب الشباب . ولاتخافين سولاف وكادي موجودات ونايمات في غرفة جوري
ساره: لاياعمتي ماراح اخاف . مافيه الا الامان ان شاء الله



في غرفة رهام:

جواهربازدراء: ماشاء الله عليكم عادانتم تحبون الوصل وماتقطعون الرحم
رهام: الله يهديك يمه . هذي تربيتك لنا
جواهر: وهالتربيه ماشفتها لبنات خالتكم ماغير بنات عمكم
رهام : يايمه بنات خالتي انا على تواصل معهم كل يوم ريم مزعجتني بالمسجات
جواهر: هذا انتي قلتيها. مزعجتني . يعني ماتبينها
جمانا وهي تفتح الباب: انا خلصت وبنزل الصاله
جواهر وهي تناظرها: بنت عمكم وينها؟ ماشفتها جت معكم
رهام وهي ترتب ملابسها في شنطة صغيرة : سارة مجهزة لها ملابس الى يوم الجمعه
جواهر: والله وتمكنت بنت سلطان
جمانا وكلام امها مو عاجبها: بنزل تحت يارهام ترى كلنا خلصنا ماباقي الا انتي





في الصالة:

خالد: عمتي . عمه . وعد . ياام سامر . ياهوووووووووووه . ياهل البيت
سارة في المطبخ : ياربيه . اطلعله والا لا؟ . هذي فرصتي . لازم اخليه يشوفني وانا كاشخه . يمكن اقدر اخليه يحبني . ايوى الحين سكت . بطلع للصاله وكاني مدري عنه ( وطلعت )


في سيارة فارس:

وعد: وشوووووووووووو؟ خالد راح لبيتي ؟
فارس: وشفيك مستغربه؟
وعد: ساره هناك
فارس: الله لو انها لحالها . عندها سولاف وكادي
وعد: سولاف وكادي في سابع نومه والله مايدرون عن شي
فارس: تشكين في عيال اخوك؟
وعد: الذيب مايخلا مع الشاة وانا عمتك
جمانا وهي ميتة ضحك على عمتها: عمتي الله يهديك . سارة بنت ناس ومتربيه
وعد( ياخوفي لاتكون ياخويلد انت اللي تكلمها والحين مواعدها في بيتي ) : ساره بنت ناس ماقلت شي . بس خويلد تعرفونه عينه زااااااااااااايغه
فارس: خالد نظراته بريئه مايقصد شي
وعد: أي مايقصد شي . تعلمني فيه؟ ماعنده حيا ولاحشيمه لاحد . اسرع خلنا نوصل للبيت بسرعه
رهام: عمتي من جدك؟ تراها قويه بحقهم



في الصاله:

خالد ( هلا والله ) : احم . العفو ماكنت ادري ان فيه احد غريب ( مطير عيونه ويقول ماكنت ادري )
ساره وهي تلبس طرحتها ( انا احد غريب ) : عمتي راحت تجيب ملابس وبتجي الحين
خالد: انا اسف والله ياساره ماكان قصدي . امي قالت سولاف في بيت عمتك
ساره بدلع: سولاف نايمه تبيني اصحيها؟
خالد: لا لا خليها الدبا هذي لو ينفجر البيت ماصحت
سارة وهي تضحك على خفة دمه: طيب تشرب شي؟
خالد( الله على الذرابه . وش السالفه ؟ ) : ياليت والله كاس شاهي
ساره: من عيوني تامر امر ( وراحت )
خالد بينه وبين نفسه: والله وصارت تعرف تتكلم هالقرويه . علينا يافارس . كل هالدلع والغنج والكلام الحلو . وتقول ماعمرك سمعت منها كلمه حلوه؟ والله البنت شكلها ذايبه معي . نياهاهاها . فرصتي مادام مافيه احد في البيت اسولف معها على راحتي ( ومادرى الا وساره تمد له كاس شاهي )
خالد: تسلمين والله . (وتعمد يحط يده على يدها واللي استغربه انها ماسحبتها منه )

وعد باعلى صوت عندها : خااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااالد
خالد مرتاع والكاس طاح منه : بسم الله . عمتي؟
وعد وهي تنزل عبايتها وجايه يمه :عمى الدبب
ساره بارتباك راحت للمطبخ ونظرات فارس تلاحقها
خالد: عمتي وشفيك؟ هبلتيني وهبلتي البنت . كنا مسوين جريمه
وعد: لاوالله؟ كني قاعده اتفرج على فلم مصري من هالافلام التافهه
خالد: افا . هذي بحق . انتي تطعنيني بشرفي
وعد: بس عاد . ماعرفك انا . ماتصدق تشوفلك بنت
خالد: صح . بس هذي بنت عمي . واذا ماتثقين فيني اقل شي ثقي فيها
وعد ( المشكله فيها هي ) : جمانا طلعي شنطتي وعباتي لغرفتي




في المطبخ:

سارة: فارس وشفيك؟ تشك فيني؟
فارس: انا شفتك بعيني
ساره: وش شفت ؟ . شفت اني اعطيه كوب شاهي؟
فارس : ماراح ارحمك ياساره لو اكتشفت انك تخونيني ( وطلع وقابلته عمته اللي انجنت يوم شافته طالع من المطبخ )
وعد: وش عنده فارس؟
ساره بخوف: يشرب مويه
وعد بعصبيه وهي ماسكه يد ساره: انتي يبيلك تربيه من جديد وصبرك علي ( وطلعت )


في الصاله:

خالد: فارس انت تشك فيني ؟
فارس: لا . بس مااثق فيك
خالد : ههههههههههههههههههه حلوه النكته
فارس: مصدوم بصراحه
خالد: تعوذ من الشيطان . انا بس طلبت منها شاهي وجابته لي . وفي دخلتكم للبيت
فارس: خلنا نروح للمجلس ألحين رائد بيجي
خالد : يالله مشينا






في الصالة:

جمانا: بالعكس أتشرف ياالغاليه هاتي جوالك اخزن رقمي فيه
ساره بقهر مكتوم: انا اختك المفروض تاخذين رقمي
إيمان ببراءة: عندك جوال؟
ساره بكبرياء: أجل عندك أنتي وأنا لا؟
إيمان انحرجت من اسلوب أختها: أنا توني مطلعته مالي إلا أسبوع
سارة: هههههههههههههه عشان كذا تجمعين فيه أرقام
وعد بنظره لساره خلتها تسكت: إيمان ليش ماتنامون عندنا؟
إيمان: والله ودي جمعتكم ماتتفوت . بس الجايات أكثر إن شاء الله
جمانا: وسالي ليش ساكته؟
سالي بحيا: ماعندي شي اقوله


الساعة 12 بعد ماتعشوا:

في المجلس:

وعد: لاتقاطعنا عاد نبي نشوفك على طول
رائد: أكيد . ياليت تنادون لي خواتي
خالد وهو يقوم : ابشر
وعد وهي تمسك يد خالد: ارتاح ياخالد أنا بروح أناديهم
خالد وهو يحك شعره: على امرك

وطلعوا البنات وراحوا لبيتهم



الساعة 2 صباحاً في الصالة :

سارة تكلم فارس : فارس والله أخاف عمتي تقوم وتشوفني اكلم مثل ماشافتني اليوم العصر
فارس: تكفين ياساره والله مشتاق لسوالفك وشفيك صايره تبعدين عني؟
ساره: خلها لين ارجع للبيت
فارس: اذا سمعتي صوت باب للغرفه سكري
ساره باستسلام: امري لله
فارس: وش رآيك في أخوك رائد؟
ساره: ماتوقعته كبر بهالسرعه
فارس: متى اخر مره شفتيه؟
ساره: كان عمري وقتها 12 سنه . بعد وفاة ابوي
فارس: الله يرحمه . يووووووووووه خالد منجن على اختك ايمان . ازعجني من كثر مايتكلم عنها
ساره بقهر: عاد عاديه
فارس: القلب ومايهوى
ساره: فارس فيه صوت باب يفتح باي ( وسكرت )

فارس: غريبه هالبنت . شكلها تموت في خالد وانا لازم اعرف واتاكد بنفسي

راح أوضح لكم بعض الأشياء اللي المفروض تستكشفونها بين أحداث القصه وقبل هذا راح أعطيكم نبذه عن الشخصيات:

ناصر: صاحب مؤسسة كبيرة متزوج جواهر اللي من اصول حجازيه
مهند: اكبر عياله ومتوفي بحادث مع ولد عمه ياسر
فارس: ثاني عياله ويعمل ضابط وعمره 25 سنه فيه وسامه طويل وحنطي البشره له ابتسامه جذابه محبوب من العائله كلها وقلبه طيب
جمانا : 22 سنه اخر سنه بالجامعه تخصص فيزياء مثل فارس قلبها طيب وجميله بشرتها بيضاء وابتسامتها جذابه فيه ملامح كثيره من فارس
رهام: 19 سنه بسنه اولى جامعه تخصص رياضيات جميله نوعا ما وناعمه بشرتها بيضاء وتعتبر دلوعة البيت


عبدالله: تاجر وصاحب مدرسه اهليه يعاني من مرض الربو مايبخل على عياله بشي
ام ياسر: من عائلة راقيه في الرياض تعاني من مرض القلب طيبه وحبوبه
ياسر: اكبر عيالهم وتوفى بحادث مع مهند ولد عمه
خالد: موظف بالاتصالات عمره 26 سنه طويل ووسيم ابيض البشره خفيف دم
سولاف: سنه اولى جامعه تخصص رياضيات جذابه وبيضاء وتحب الطبخ


سعد: مقعد من 10 سنوات بسبب حادث كان يملك شركه واستلمها ولده بعد اعاقته
ام نواف: امراه حكيمه ومكافحه فيها كثير من تصرفات جواهر هي الامره والناهيه في بيتها
نواف: فيه شبه كبير من فارس بس هو ابيض منه مسك شركة ابوه من بعد الثانوية يتميز بالحكمه والعقل رغم خفة دمه
كادي: بنفس عمر سولاف ورهام تخصص علم نفس تعتبر حبيبة اخوها نواف


سلطان : متوفي من سنواااااااات متزوج من بنت نوره واسمها ( مها ) وكانوا اخوانه وامه رافضين زواجه لان نوره امراه تحب السيطره وتحب الفلوس لكنه عاندهم وتزوجها وتوفت بعد ولادتها لساره بسنتين وتزوج وحده ثانيه وجابت له رائد وايمان وسالي وتوفى وعمر ساره 12 سنه اللي كانت عايشه عند زوجه ابوها وبعد وفاة ابوها عاشت عند جدتها اللي بالاصل جدتها مااستقبلتها الا عشانها عارفه ان لها ورث من ابوها
ام رائد: حبوبه نوعا ما بس تصرفات ساره وغيرتها من عيالها خلت بينهم مشاكل مستمره
ساره: عاشت مع ابوها اللي مابخل عليها بشي لكنها كانت تغار من اخوانها وكانت تسبب مشاكل كرهت زوجة ابوها فيها

رائد وايمان وسالي: شخصيات محبوبة ومغلوب على امرهم بس طيبين مره

وعد: البنت الوحيده تزوجت من رجل اعمال تعرف على اخوها ناصر في امريكا وعندها سامر وجوري وتطلقت منه بسبب خيانته لها مع وحده امريكيه
جميله وبيضاء عانت في حياتها بصمت كانت تتعذب ومحد يدري عنها كانت تشغل نفسها بالطلعات والضحك ومشاكسة عيال اخوانها دكتورة جراحة لكنها ماشتغلت الا سنه وتركت الشغل

بندر: اخر العنقود عمره 28 سنه يدرس برى وسيم نوعا ما حنطي البشره وطويل


محمد: انسان مكافح حاول يشتغل من هنا ومن هنا عشان يوفر لقمة العيش لامه وخواته وعيال اخته سعد ونوف وبنت اخته ساره. جذاب نوعا ما

حصه : شخصيتها متذبذبه حبوبه مع الحبوب ونذله مع النذل بنت حلوه ويمكن ملكة جمال شبه مرحه لكن الظروف تمنعها من المرح والفرح احيانا

نوف: بنت قلبها ابيض جذابه وقنوعه وراضيه ماتحب المشاكل وتحاول تتجنبها

سعد: يحاول يكافح في هالحياة معه ثانوية بس وراتبه 1500 انسان اهم شي عنده كرامته ووسيم . لكن لمحة الحزن والقهر ماتفارق عيونه دايم



*•~-.¸¸,.-~*الجزء السادس عشر*•~-.¸¸,.-~*



في الصباح :

فارس: وين كاشته على هالصبح؟
جواهر: هذي قهوة وشاهي مسويتها بآخذها معي لبيت عمتك . بتجي الحين تآخذ ملابسها وباقي اغراضها . وبروح معها واتغدى عندهم
فارس: اها
جواهر: اذا طلعت من دوامك مرنا هناك
فارس: وابوي؟
جواهر: ابوك سافر من فجر الله . بيموت وهو ماترك هالسفر
فارس: شغله . الله يعينه . على فكره يمه . ترى عندي دوره بعد شهر تقريبا
جواهر: وش دورته؟
فارس: دورة في القطاع العسكري يعني وش بتكون فيه؟ امور ماتفهمينها
جواهر: ولازم تاخذها؟
فارس: اكيد يمه . يالله انا طالع دعواتك
جواهر: الله يحفظك
فارس وهو يلتفت على امه: على فكره . محمد كلمني اليوم تاخرنا ماردينا عليه
جواهر وهي معصبة: هذا عنده امل للحين؟
فارس: جمانا وش ردها؟
جواهر وهي تلبس عباتها: مدري عنها وان كانها بتاخذه لاهي بنتي ولا امها
فارس وهو يسحب العباة من امه ويجلسها : يمه اجلسي نتفاهم
جواهروهي تجلس بعصبية: وشو عليه؟
فارس: يمه انتي تعرفين اللي صار لجمانا
جواهر وهي توقف: بس هذا انتم كل شوي تتعذرون باللي صار . والله يافارس ان تندم لو تزوجته
فارس: وليش تندم؟
جواهر: ماتعرف نوره مثل ماعرفها انا
فارس: يمه الله يهديك هذيك مشاكل في الماضي وبعدين عندك ساره هذي هي تحب بنات عمها
جواهر وهي تمد يدها بعصبية : بس بس اسكت الله يخليك . وش تبيها تسوي يعني ؟ لها الشرف ان بنات عمها استقبلوها
فارس: وش هالكلام يمه . ترى ماارضاه على بنت عمي
جواهر وهي تناظره بعصبيه: لايكون حاطها في بالك؟
فارس : ايه وشفيها؟ بنت عمي
جواهر : هذي والله المصيبه اللي حلت علينا . حسبي الله عليك يانوره ( وهي تدفه) بعد عن طريقي بعد
فارس: يمه لاتطلعين وانتي زعلانه مني
جواهر وهي تلبس عبايتها: انا ماهميتكم روحوا لامكم نوره عشان تعرفون قيمتي (( وطلعت ))
فارس وهو يجلس: اوووووووووووووف . وشفيها ساره رغم انهم متقبلينها بس شكلهم ماراح يوافقون لو اتزوجها . البنت لازم اشوف وش وراها . ايوووووووى مافيه الا خالد هو اللي يقدر يساعدني


في منزل وعد ( بعد الظهر ):

فارس: تسلم يدينك على هالغداء الحلو
وعد: هههههههههههههههههههه صحه وعافيه اللي يخليلي امك
فارس: هههههههههههههه والله اني عارف كبسة امي
جواهر: خل عنك الحلوف بس وقم جب خواتك
فارس: كان قلتي لي امرهم قبل اجي . الحين ابي اناااااااااااااااام تعبان مره
وعد: ارسليلهم السواق
فارس: بروح انام وصحوني على صلاة العصر( وراح ينام )


وعد وجواهر يشربون الشاهي:
جواهر: اليوم فارس يقول ان محمد يبي راينا
وعد:لاحولولاقوة الا بالله وجمانا للحين موافقه؟
جواهر: زعلت منها صرت اتجاهلها في البيت ابيها تحس ابيها تفهم بس لاحياة لمن تنادي
وعد: اذا جت الحين بجلس معها جلسه وبحاول اقنعها ترفضه
جواهر: تكفين ياوعد حاولي مابي نوره تتشمت بي وغير كذا حياتهم غير حياتنا وماراح تتاقلم جمانا معهم
خالد: السلام عليكم
وعد: بسم الله
خالد وهو يجلس : ههههههههههههههههههههههههههههههههه رد السلام واجب
وعد: هيه انت تمون والله
خالد: افا ياعمه قويه هذي
وعد: اسمع ياخويلد بكره عيالي بيجون مابي ميانتك هذي ترى عندي بنت
خالد: بنت عمتي مافيها شي والا لا يا ام فارس؟
جواهر: هههههههههههههههههههههههه رفعت ضغط عمتك
ودخلوا جمانا ورهام:
خالد: هذولا جمانا ورهام دخلوا بدون استئذان وش معنى انا؟
وعد: هذا اللي بيذبحني ( تعالوا يابنات) وخذت جمانا ورهام وطلعت فوق
خالد: اقول يا ام فارس
جواهر: سم ياخالد
خالد: سم الله عدوك . وش صار على موضوع جمانا مع محمد؟
جواهر وهي تتنهد بالم: فارس يقول انه يبي ردنا اليوم
خالد: والله ياام فارس ماودي اتدخل في خصوصياتكم بس فارس كل مااكلمه فيهالموضوع يسكتني بصراحه جمانا يستاهلها احسن من محمد حرام تضيع حياتها معه
جواهر: وش اسوي البنت عنيده مارضت تسمع كلامي
جمانا: هي تبيه اكيد والا عشان أ .. أ ... اللي صار يعني
جواهر: تحمل نفسها مسئولية خطأ غيرها. كله من ساره ليتنا ماعرفناها قبل نعرفها كانت حياتنا تمام
خالد وهو يتذكر ساره وحركاتها معه وخيانتها لحب فارس: طيب ياام فارس انا والله للحين ابي جمانا انا اولى من الغريب
جواهر بفرح: اكيد انت اولى اخطبها من ابوها عسى الله يهديها
خالد: اخاف عمي يرفضني وخاصه لو سال جمانا وقالتله لا وقتها بسكت وبينتهي كل شي
جواهر: وليه يرفضك؟
خالد: يمكن يقول محمد خطبها وهي موافقه
جواهر وهي توقف: واذا خطبها محمد ؟ انت ولد عمها واولى منه
خالد وهو يوقف ويناظر ساعته: عمي مسافر الحين واخاف فارس يرد على محمد
جواهر : كلم عمك . فارس ماراح يعطي كلمه لمحمد الا بعد مايقول لابوه




في غرفة وعد:

جمانا: رهام لاتتدخلين
رهام وهي توقف: انا بنزل عند امي وخالد افضل
جمانا: ياليت والله ( ونزلت رهام)
وعد: عشانها اصغر منك مااقتنعتي بكلامها؟
جمانا: قلتيها ياعمه . اصغر مني
وعد: احيانا الصغار احكم وافهم من الكبار
جمانا بنفاد صبر: عمه الله يخليك الموضوع انتهيت منه وابيك توقفين معي ساعديني امي ترضى علي
وعد: وشلون انتهينا منه وحنا ماتكلمنا فيه؟
جمانا: انا استخرت وان شاء الله ربي ماراح يضيعني
وعد: استخرتي بس مااستشرتي واهلك مايدورون لك الا الخير
جمانا: امي هي اللي رافضه بس
وعد: امك وانا ورهام وحتى عيال عمك شكلهم مو راضين
جمانا: مالهم شغل عيال عمي بحياتي الخاصه
وعد بازدراء: خلاص ياجمانا؟ ماعاد احد يهمك اقل شي ارفضي عشان امك
جمانا: امي عشان مشكلتها مع ام محمد
وعد وهي توقف : الكلام معك ضايع مع الأسف أمك ماسمعتي كلامها أنا اللي كنتي تاخذين رايي بكل شي ماسمعتي كلامي وش نسوي فيك ياالله سوي اللي تبين وتحملي نتايج اللي بيصير لك





في الصالة:

جواهر: سوي شاهي لخالد
رهام: ماراح؟
جواهر: لا . دخل المجلس عند فارس
رهام: يمه وشفيك متضايقه؟ خلاص وسعي الخاطر
جواهر: الله يعيني على اختك هالعنيده والله لو ابوك ماوقف معها كان عرفت اتصرف معها بس وش اسوي ابوك من هنا وفارس من هنا خلاص ماعاد لي كلمه
رهام: افا عليك الكلمه الاولى والاخيره لك يالغاليه
جواهر: كلام ماشفت منكم غير الكلام
رهام: افا عمري ماعاندتك بشي
جواهر: قومي قومي سوي الشاهي
رهام وهي تقوم : ان شاء الله ( جت وعد )
وعد: وين رايحه؟
رهام : بروح اسوي شاهي لخالد ( وراحت)
وعد وهي تجلس: تعبت معها ياجواهر راسها يابس
جواهر: خالد تو خطبها مره ثانيه
وعد بفرح: خالد اولى من محمد
جواهر: بيكلم فارس اذا صحى وبيكلم عمه
وعد: عساها تقتنع عاد




بعد صلاة العصر:

فارس: من متى وانت هنا؟
خالد: حدود الساعة 2 ونص تقريبا
فارس: ابيك بموضوع ياخالد
خالد وهو يشرب الشاهي: حتى انا ابيك بموضوع
فارس: قول موضوعك
خالد: قول انت قبل . موضوعي انا طويل ويبي له جلسه
فارس: اوكيه . اسمع ابيك تراقبلي جوال ساره ابي اشوف لها علاقه مع احد
خالد بازدراء: الحمدلله والشكر بس
فارس بعصبيه: خالد
خالد: يافارس يكفي انها رضت تكلمك وش تبي اكثر؟
فارس: انا غير انا ولد عمها واحبها وغرضي شريف
خالد: كل من كلم قال انا غرضي شريف
فارس: خالد لاتناقشني بتساعدني والا لا؟
خالد: ماتبي مني راي ابد سبحان مغير الاحوال. عموما ابشر راح اراقبلك جوالها





في الصاله:

نواف: ياولد يا اهل البيت
وعد: هذا المحترم اللي مايدخل الا باستئذان
رهام: هههههههههههههههههههه مسكين خالد تشوهت سمعته خلاص
وعد: حياك الله يانواف تفضل
( ودخل نواف وكادي)
نواف: وشلونكم طيبين؟
وعد: الحمدلله . اجلس كنك مستعجل
نواف: بروح عند خالد وفارس بالمجلس وقلت اسلم عليك قبل
جواهر: اذا فارس بيطلع خله يوصلني
وعد: بدري ياجواهر وش عندك في بيتك؟
جواهر : والله صادقه وش عندي
وعد: اجلسي وبنادي ام نواف وام خالد نبي نفلها الليله
جواهر وهي تناظر جمانا: الهم في القلب ومايونسنا الا اللي يريح قلوبنا
جمانا نزلت راسها واخذت تقلب في جوالها وتحاول تتجاهل نغزات امها
وعد: عطيني التلفون يارهام اكلم ام نواف وام خالد



في المجلس:

نواف: وشفيكم؟ جوكم متعكر
خالد: وشرايك يانواف خطبت جمانا ومن بعدها وهو معكر
فارس وهو يناظر خالد: خالد انت عارف وش اللي معكرني والا انا ودي انت اللي تاخذ جمانا مو محمد
خالد: اجل ليش واقف معها؟
فارس: هذي حياتها ماقدر اجبرها
خالد: بس انت تعرف مصلحة اختك اكثر منها
فارس: ياخالد انت عارف راي اختي فيك من قبل
خالد: طيب انتم تقولون انها وافقت على محمد عشان تسكت الناس على اللي صار خلاص زواجها مني نفس الشي
نواف: فارس انت ماراح تخسر شي . كلم اختك في الموضوع
فارس وهو يتنهد: راح اكلمها مع اني عارف ردها
نواف: لاتكلمها بس. اقنعها . وضح لها الصح من الخطأ وزواجها من محمد اكبر خطا
فارس يتصل على جمانا: هلا جمانا . فاضيه؟ . ابي اطلع معك برى ابيك بموضوع. اوكيه بنتظرك في السياره
خالد: انا عندي دوام عن اذنكم ( وراح)
نواف: اقنع اختك بخالد يافارس وحاول تضغط عليها شوي
فارس: تبيني اجبرها يانواف؟
نواف وهو يوقف: ماقلت اجبرها . قلت اقنعها مو كلام وبس وبعدين تقول براحتك . بين لها انك تفضل خالد على محمد . واذا رفضت بين لها انك تضايقت
فارس: يصير خير . ساعه بالكثير وراجع . احصلك هنا؟
نواف: لا والله . عندي شغل . بجي بعد العشاء إذا بتكون موجود
فارس: ايه بكون موجود ان شاء الله . فاضي اليوم




جمانا وهي توقف: يمه بطلع مع فارس
جواهر: على وين؟
جمانا: مدري يقول يبيني في موضوع
جواهر تذكرت موضوع خالد: الله يحفظكم (( وراحت جمانا))
رهام: اخاف يبي يشوف رايها النهائي بمحمد
جواهر: رهام . خلي الموضوع للكبار . اذا احتجنا رايك كلمناك
وعد: هدي اعصابك ياام فارس ورهام كبيره وبعذرها ماتدري عن شي ( والتفتت على رهام) رهام خالد خطب جمانا وفارس اكيد بيكلمها في نفس الموضوع
رهام: ليتها توافق على خالد
جواهر: الله يسمع منك







في سيارة فارس:

خالد يتصل على فارس : هلا خالد . هلا هلا
خالد: انا في العمل . ماعطيتني الرقم ترى
فارس: يوووووووووووووه . برسله لك الحين
خالد: اوكيه باي
فارس: خالد خالد
خالد: هلا
فارس: اسمع ابيك تشوفه وتشوف اللي حوله بعد
خالد: تقصد الثابت؟ انا مالي علاقه بالثابت
فارس: لا لا . نفس اللي قلتلك بس الجماعه كلهم
خالد: تقصد بنت خالتها وخالتها؟
فارس: ايه
خالد: وش دخلنا في الناس؟
فارس: انت سو اللي اقولك عليه وماعليك




في كوفي:

جمانا: انتم عارفين رايي في خالد من زمان
فارس: هذاك زمان . جمانا ممكن تقولين لي سبب موافقتك على محمد؟
جمانا: خلاص هذي اخر سنه لي . استنى ايش؟ ولو رفضت من محمد من راح يفكر فيني؟
فارس: هذا خالد فكر فيك وكان يفكر ولا زال يفكر
جمانا: وليش ماخطبني الا بعد ماخطبني محمد؟
فارس: خطبك قبل كذا ورفضتيه
جمانا: وليش ماتقدم بعد اللي صار؟
فارس: متوقع بترفضينه
جمانا: وليش تقدم الحين دام عارف اني برفضه؟
فارس: الحين لقاها فرصه وتوقع نسبة موافقتك عليه بتكون قويه
جمانا بازدراء: يعني عشان اللي صار راح ارضى فيه
فارس: انتي تدرين ان خالد يبيك من زمان. طيب جمانا لو خالد تقدم لك بعد اللي صار وقبل محمد بتوافقين؟
جمانا: اكيد
فارس: يعني بتوافقين عليه عشان اللي صار بس والا بالاساس ماتبينه
جمانا: مثل تصرفه الحين
فارس وهو يضرب بيده على الطاولة: خالد يحبك وانتي تعرفين هالشي زين
جمانا: مالنا شغل بخالد الحين. انتم كلكم ضدي عشان امي بس
فارس وهو يرجع على ورى ويحط يده على ذقنه: وهذا مو سبب كافي؟
جمانا: وانت اذا بغيت تخطب ساره ورفضت امي راح تسمع كلامها
فارس وهو يتقدم للطاوله ويحط يده على الطاوله: وشدراك اني ابي ساره؟
جمانا: مافيه شي يتخبى كل شي واضح
فارس: قالتلك شي؟
جمانا: لا ماقالت بس عرفت من بعض تصرفاتك ومن بعض تصرفاتها
فارس: اها . طيب وانتي وشرايك؟
جمانا: بايش؟
فارس: بساره
جمانا: كبنت عم تمام التمام لكن كزوجة اخ لا
فارس: ليش؟
جمانا: مدري بس اشوف انك تستاهل احسن منها
فارس: شفتي منها شي؟
جمانا:لاوالله . بس هذا رايي وطبعا رايي مايقدم ولا ياخر ( ودق جوال فارس)
فارس : هذا ابوي ( ورد) : هلا يبه . هلا . الحمدلله كلنا تمام . اخبارك انت . ايوى . ايوى
ناصر: شف ان كانها تبيه والا خذ رايها على محمد وردوا على الرجال تراكم تاخرتوا
فارس: كلمتها يبه ورفضت
ناصر: ومحمد؟
فارس: موافقه عليه
ناصر: خلاص كلم الرجال واتفق معه على موعد بعد يومين كذا عشان الملكه
فارس: ان شاء الله . على خير. اوكيه اوكيه. مع السلامه ( وسكر)
جمانا: وش السالفه؟
فارس: خالد طلبك من ابوي .وابوي يقول خذ ردها واذا تبي محمد الملكه بتكون بعد يومين
جمانا : بدري . ليش بعد يومين
فارس: تعرفين اشغال ابوي مو فاضي . وبعدين وشفيك ترددتي؟
جمانا بثقه وهي توقف: ماترددت . خلنا نرجع للبيت





في غرفة وعد:

وعد: هدي نفسك ياام فارس
جواهر: وش هالتخلف ترفض ولد عمها عشان ولد نوره؟
فارس: وش نسوي؟ هذي حياتها وبكيفها اللي علينا سويناه
وعد: هدي اعصابك ياام فارس . يومين يغير الله فيها من حال الى حال
فارس: خلي ام نواف تكلمها
وعد: صادق فارس. قولي لام نواف وام خالد
جواهر: ام خالد لا . صعبه . اقولها اقنعي بنتي تاخذ ولدك؟ وش موقفي منها؟
وعد: خلاص . ام نواف كفايه. انزلي الحين نتقهوى لا يشكون
جواهر: بتطلع انت؟
فارس: لا . بيجيني نواف



في الصاله:

وعد: هذي الساعه المباركه اللي تجمعتوا كلكم في بيتي
ام نواف: متى بيجون عيالك؟
وعد: الخميس ان شاء الله
ام خالد: الله يوصلهم بالسلامه
وعد: امين يارب
جواهر: وشفيك ياام خالد؟ مااعجبتيني اليوم
ام خالد: سلامتك ياام فارس . بس تعرفين تعبانه شوي
وعد: طيب روحي راجعي للمستشفى
ام خالد: ان زاد علي رحت (( ودخلت سولاف ))
سولاف: واحلى صينية حلى لاحلى عائله
وعد: ان شاء الله اخدمك في عرسك
سولاف: امين هههههههههههههههههههههههه
وضحك الجميع الا جواهر وجمانا اللي جوهم متوتر
كادي: امممممممممممممممممم يجنن
سولاف: صحه وعافيه . جمانا حطي يدك ترى عمتي بتخلصها
وعد وهي تضرب سولاف : ماخلصها الا انتي يالدبا . تطبخين لنا وانتي اللي تاكلين
سولاف: ههههههههههههههههههههه تفضلي ياجمانا
جمانا: لا ماشتهي انا فيني النوم بروح انام ( وطلعت لغرفة جوري)






في المجلس:

نواف: لاحول ولاقوة الا بالله . عمي المفروض يقول تاخذ خالد
فارس: ابي ماعنده هالتحجر
نواف: ولو . هذا لو هي تحب محمد . هي تهرب من المشكله عشان تسكت الناس وراح تتعب
فارس: حنا والله اللي تعبنا
نواف: كلمت محمد؟
فارس: لا . مالي خلق. بكره اكلمه ان شاء الله
نواف: طيب عطني رقم جمانا
فارس باستغراب: ليش؟
نواف: بحاول اقنعها هات الرقم
فارس: صدقني ماراح تقتنع
نواف: انت هات الرقم وماعليك



في غرفة جوري:

جمانا: وش هالرقم الغريب؟ خل ارد اشوف ( وردت) نعم
نواف: السلام عليكم
جمانا: وعليكم السلام مين؟
نواف:انا نواف
جمانا( وش السالفه) : هلا نواف
نواف: هلا بك . اذا ماعندك مانع بكلمك بموضوع يخصك
جمانا( مشكلتي احترمك) : تفضل
نواف: يابنت عمي كلنا ندور مصلحتك وصدقيني محمد ماهو من ثوبك وانتي تستاهلين احسن منه
جمانا: من اللي احسن منه؟ تقصد خالد؟
نواف: وعندك شك ان خالد احسن من محمد؟ مافيه مقارنه مع احترامي
جمانا: بس خالد عارف رايي فيه . اعتبره مثل اخوي
نواف: طيب لا تاخذين خالد . وانتي توك صغيره والطريق قدامك طويل ان شاء الله
جمانا وعيونها تدمع: هذاك اول
نواف: خلي عنك هالخرابيط . سمعتك مثل المسك ولا احد تكلم عنك بشر
جمانا: خلاص ان عطيت اهلي كلمه نهائيه ومقتنعه فيها وماراح اغيرها
نواف: هذي حياتك ياجمانا وتخصك انتي بس. لكنها تهمنا نتمنى لك السعاده
جمانا: وليش متوقعين اني ماراح اكون سعيده مع محمد؟
نواف: لان المبدا غلط . وغير كذا مافيه توافق بينكم من جميع النواحي. لا تعليمي ولا ثقافي ولا اجتماعي ولا مادي
جمانا: هذي اشياء انا ماعترف فيها التوفيق من الله
نواف بياس: على راحتك يابنت عمي انا ماحبيت اوضحلك وجهة نظري قبل مايصير شي تندمين عليه واتمنى لك التوفيق
جمانا: مشكور يانواف
نواف: باي ( وسكر ) وشوي ودخلت ام نواف:
جمانا( اوف وشفيهم ذولا متفقين ؟) : هلا ام نواف
ام نواف: هلا بك يابنتي وراك جالسه لحالك؟ والا يعني اني عروس؟
جمانا: ههههههههههههههههه والله طفشانه ياام نواف كل مااشوف امي مو مرتاحه ومتضايقه اتضايق
ام نواف: طيب ارضيها . هذي امك. لامحمد ولاغيره يستاهلون تزعلين امك عشانهم
جمانا: بس هذي حياتي انا
ام نواف: خلي عنك كلام الافلام هذي حياة اهلك كلهم
جمانا: بس انا مقتنعه بمحمد
ام نواف: علميني بشي واحد معجبك بمحمد
جمانا: مو لازم يصير فيه شي يعجبني
ام نواف: اجل ليه متمسكه فيه؟
جمانا: لانه متمسك فيني
ام نواف: ومافكرتي ليه متمسك فيك؟
جمانا( اه ياراسي ذبحتوني خلوني بحالي) : من غير ليه . اكيد يبيني
ام نواف: ومادامه يبيك ليه سوى اللي سواه؟
جمانا تنهدت وسكتت
ام نواف: ارضي امك وريحي نفسك من هالعذاب ولد عمك يبيك لنفسك مو لنسبك او لفلوسك وانتي تعرفين خالد من زمان
جمانا: مستحيل اخذ خالد
ام نواف: والسبب؟ شفتي منه شي؟
جمانا: لا . بس كذا ماحسه الانسان اللي ابيه
ام نواف: ومحمد هو اللي تبينه؟
جمانا: محمد ماعرف عنه شي
ام نواف: وشلونتاخذين واحد ماتعرفين عنه شي؟
جمانا: ابوي مقتنع فيه . ابوي لو شايف انه مايناسبني كان رفض وانتي تعرفين ابوي زين
ام نواف: كلنا مستغربين من ابوك . بصراحه توقعنا انه هو اللي يرفض مو امك بس
جمانا: ام نواف الله يخليك تراني تعبت من هالموضوع . ورايي متمسكه فيه خلاص







في الصالة:

وعد: تو الناس اجلسوا مابدت السهره
ام نواف : خلاص وبكره دوام وكادي وراها جامعه
ام خالد: وصلونا اجل معكم (( وقاموا كلهم ))

جواهر: ماوراك جامعه؟
رهام: يمه ماحنا رايحين لبيتنا؟
جواهر: نروح وش نسوي؟
رهام: ماجبت اغراضي حتى جمانا ماجابت اغراضها
وعد: روحي نامي واذا صليتوا الفجر خليت السواق يوديكم البيت ( وراحت رهام)

وعد: وسعي الخاطر ياام فارس
جواهر: ااااااااااااااااااااه يا وعد هم بقلبي
وعد: الله يعين بس
جواهر: راسي مصدع ودي اروح انام بس عارفه ماجايني نوم
وعد: الله كريم الله يهديها بس
جواهر: امين

*•~-.¸¸,.-~*الجزء السابع عشر*•~-.¸¸,.-~*


في غرفة خالد ( يرد على جواله ) ( العصر ) :

خالد: الو . هلا فارس
فارس: نايم؟
خالد: ياسؤالك غبي
فارس: ههههههههههههههههههههههه وش اسوي لك مااتصلت ولاشي
خالد: آآآآآآآآآآه يافارس بس
فارس: فيه شي يعني؟
خالد: بلاوي بلاوي يافارس . خلني اخذ شور واكل لقمه وامرك . انتي وين؟
فارس: في البيت
خالد: اوكيه ساعه بالكثير واكون عندك ان شاء الله




في الصالة:

فارس: امي ماجت؟
جمانا: لا
رهام: ماتوقع امي تجي لين يجي ابوي
فارس: طيب يارهام شكلك فاضيه سوي قهوه وشاهي خالد بيجيني
رهام: امي دقت وقالت تعالوا
فارس: اذا طلعت خذتكم على طريقي
رهام: طيب . مع ان قهوة جمانا احلى بس انت اخترتني وتحمل النتائج ( وذهبت )
فارس وهو يجلس: هههههههههههههههههههههه ( ويناظر جمانا) وش اخبار جمانا اليوم؟
جمانا: الحمدلله
فارس: الليله ان شاء الله بكلم محمد وباخذ معه موعد للملكه . عندك اعتراض
جمانا وهي تضغط على يدينها بقوه وتبلع ريقها: لا
فارس وهو يحاول يستفزها مسك جواله: وليش الليله ألحين اكلمه . ابوي موصيني اكلمه البارح مو اليوم
جمانا وهي تناظره بقلق: فارس انا مدري وش فيني
فارس : وشفيك؟ متردده؟
جمانا: مو تردد . ولا اقتناع . اخاف امي تزعل بقوه
فارس: امي زعلانه من قبل وانتي تعرفين هالشي
جمانا: اخاف يكون زعلها اقوى من كذا
فارس: تهمك أمي؟
جمانا: وش هالكلام يافارس ؟ اكيد تهمني
فارس: طيب ارضيها
جمانا وعيونها تدمع: اخاف لو رفضت محمد مايتقدم لي احد
فارس: والله ياجمانا ماتلقين احسن من خالد
جمانا وهي توقف: خالد لا . والله مثل اخوي . ومتاكده ماتقدم لي الا عشان يخلصني من كلام الناس
فارس: الحمدلله والشكر . اول مره خالد يتقدم لك؟
جمانا: خلاص يافارس فكني من سيرة خالد . والله كنه اخوي مااشعر تجاهه باكثر من كذا
فارس: طيب مو مشكله انسي خالد. المهم . تبيني اقول لمحمد انك رافضه؟
جمانا: ايه . بصراحه مابيه (( ودق جوال فارس))
فارس: هذا ابوي . اكيد بيسالني اتفقت مع محمد على موعد والا لا. انتي متاكده من قرارك؟ مو اذا كلمك تغيرينه؟
جمانا: لا لا ماراح اغيره
فارس : اوكيه ( ورد) : هلا يبه . هلا بك. الحمدلله كلنا بخير . ايوى ( ووقف ) : ايش؟ .. بس يبه جمانا ماعاد تبي محمد
ناصر بعصبيه: لعب عيال هو؟ امس تقول انها موافقه
فارس: هذا امس . وبعدين انت وصيتني اكلمه انا ماتوقعتك بتكلمه
ناصر: هو اللي كلمني وعطيته موعد بكره . وانا جاي الليله وتوني مكلم امك وهناك مولعه اقنعها تكون حرمه وتجي تستقبل اهل محمد
فارس والدنيا ضايقه فيه: يبه الله يرضى عليك ترى هذا زواج . ومافيها شي لو نكلمه ونقول مافيه نصيب ومستعد اكلمه انا
ناصر بعصبيه: خلك رجال وانطم
فارس بصدمه: انطم؟
ناصر: انا ماجيت اشاورك انا ابلغك وخلكم كلكم مستعدين . وعلم عيال عمك يكونون حاضرين . فمان الله ( وسكر)
فارس وهو يسكر الجوال ونظرات الشفقه لاخته: ابوي عطى كلمه لمحمد
جمانا: بس انا مابيه
فارس: مدري ياجمانا . ابوي ماهو ابوي انسان ثاني



في المجلس:

خالد: لاحول ولاقوة الا بالله
فارس: مصيبه ياخالد مصيبه تقول ساحرينه . متمسك فيه تمسك غريب مدري وش السبب
خالد: انا اعلمك وش السبب
فارس: تكلم قول
خالد بتردد : والله مدري وش اقول
فارس: تكلم ياخالد لاتلعب باعصابي
خالد: امس خذت لي اكثر من ساعة وانا ابحث عن ارقام خالة ساره وبنت خالتها لان جوالاتهم مو باسماءهم وبعد الموت حصلتها و...
فارس بعصبيه: تكلم ياخالد
خالد: ابوك على علاقة تلفون مع خالة ساره
فارس بصدمه: خالة ساره؟ ابوي يقول لي ولاول مره في حياتي انطم عشان خالة ساره؟
خالد: مصيبه يافارس.والله لو تدري امك ان تنهار
فارس: وجمانا . يبيعها عشان وحده يحبها؟
خالد وهو يمسح وجهه بيدينه: الله يهديها جمانا هي اللي ضيعت حياتها بنفسها
فارس بعصبيه: ولو . غيرت رايها . يعني مايصير تغير رايها؟ ( وهدى شوي ) : طيب وساره؟
خالد:ساره مكالماتها نظيفه تطمن
فارس بتنهيده: اشوى
خالد: خذ خواتك وودهم لبيت عمتي عند امك . علموهم باللي صار يمكن يقدرون يتصرفون
فارس: اقول لامي ابوي على علا...
خالد يقاطعه: لا يافارس انتبه تقول هالكلام حنا الان بمصيبة جمانا ولازم نتخلص منها



في سيارة فارس

فارس بينه وبين نفسه: ابوي وشلون وصل لهاللي اسمها حصه؟ معقوله ساره هي اللي وصلتها له؟ وليش لا. ماستبعد منك شي ياساره. ااااااااااااه لو ادري انك انتي السبب والله مارحمك
رهام بنفاد صبر: فااااااااااااارس
فارس: خير قصري صوتك
رهام: اللي ماخذ عقلك يتهنى به
فارس بملل: فكينا من امثال تافهه وش تبين؟
رهام: عمتي دقت علي تقول مروا مـ ...
فارس وهو يقاطعها: رايقه عمتك هذي ماراح امر ولا محل ولا اسمع صوتك



في الصاله:

جواهر بعصبيه: رفضت وبيجبرها بعد؟
فارس: يمه هدي اعصابك خلينا نتفاهم
جواهر وهي تجلس: وش نتفاهم عليه؟ انت ماسمعت ابوك وهو يكلمني بس يتامر علي . انا نوره تدخل بيتي؟ وادخل بنتي بيتها؟ وكلها بالقوه؟
وعد: الله يهديك ياجمانا كان رفضتي من البدايه
جواهر: لو مارفضت الا باخر لحظه مايحقله يجبرها
وعد: مافيه الا حل واحد . ان جمانا تقول ابي خالد
جمانا: لا
جواهر: لوى . قولي هالكلام على الاقل لين نتخلص من هالبلوه
فارس: فعلا. هذا هو الحل الوحيد
وعد: وماراح يفضل محمد على خالد
فارس( ماتدرين والله عن شي ) : جربي هالطريقه ولو اصر على رايه اصري على رفضك
وعد: ولا تخافين . انا بكلم خالد وافهمه خطتنا . وتعرفين خالد
فارس وهو يوقف: انا بروح عندي دوام ويمكن اتاخر
جواهر: خل جوالك مفتوح لاتقفله
فارس: ان شاء الله



( ناصر تعرف على حصه عن طريق مكالمه منها على جواله تشتكي له معاملة اخوه لها في المدرسه وتنقيصه لراتبها بسبب مشكله . وتطورت العلاقه بينهم بعد هالمكالمه)



في غرفة الجده:

نوره: الله يوفقك ياولدي
محمد: اااااااااااااااااه احس اني بطير من الفرحه
حصه: الف مبروك تستاهل والله
سعد: ياعيني صار في بيتنا عريس
محمد: هههههههههههههههههههههههههههههههه عقبالك
سعد: الله كريم
محمد: وشرايك اخطبلك اختها؟
سعد: الله لايقوله . انا اخذ اخت فارس؟
محمد: وشدخلنا بفارس
حصه: محمد صادق . واذا البنت مزيونه مثل اختها ليتها تكون من نصيبك
سعد: الله . وش هالنسب اللي طلعنا فوق مره وحده. انا يخب علي ساره
حصه: ههههههههههههههههههههه ياحليلك ساره اكيد بياخذونها عيال عمها
سعد بعصبيه: على كيفهم
نوره: وشفيك انت. عساهم ياخذونها. ان خذوها خذنا لك وحده منهم
سعد: والله الواثقين انتم . اذا عطوكم جمانا يعني بيعطونكم غيرها؟
حصه: وش ناقصنا؟
سعد بسخريه: ولا شي كاملين والكامل الله
نوره: ماقلتلك ياولدي كلم ابوها ترى اخوها مع امها . وان قعدت تنتظرهم بيقولون لك لا من ورى ابوهم
محمد: صدقتي والله. زين اني سمعت كلامك والا كان تطير من يدي
نوف: الله يوفقك ياخالي تستاهل
محمد: تسلمين والله . الا ساره وينها؟
حصه: نايمه
نوره: روحي صحيها ماصار نوم هذا
حصه ( بروح ابشرها ) : ان شاء الله يمه



في غرفة محمد: ( يكلم فهد)

فهد: لا لا ماعلي منك عشاكم الليله عندي بهالمناسبه
محمد: يابن الحلال الايام جايه
فهد: راح تنشغل اعرفك . بكره ملكتك وبعدها بتهل عليك الاشغال مع كل مكان . رح بس علم اهلك وانا بانتظاركم



في غرفة البنات :

حصه دخلت ولقت جوال سياره . وتذكرت يوم تاخذ جوالها وتفتشه . وفتحت الجوال ولقت رسائل في الوارد من رقم بدون اسم . بس مافهمت من الرسائل شي . فتحت على الرسائل المرسله . ولقت رساله ( فارس لاتدق علي اليوم . بكون عند عمتي )

حصه وهي ترجع الجوال مكانه: ساره. ساره اصحي وش هالنوم
ساره وهي تقوم: كم الساعه؟
حصه: اذن المغرب
ساره وهي تقوم من السرير: يووووووووووه ماصليت العصر
حصه: ساره دريتي ان جمانا وافقت؟
ساره باستغراب: على خالي؟
حصه: ايه. وشفيه خالك؟
ساره: مافيه شي بس جدتي وام جمانا
حصه: وشدخلنا بمشاكل الحريم؟
ساره( وش موقفي من ام فارس) : الله يوفقه
حصه: اااااااااااااااااااامين . وعقبالك
ساره تدري ان خالتها تتطنز عليها : ياكثر العرسان بس وين اللي يدخل المزاج
حصه: معقوله ماحد من عيال عمك يبيك؟
ساره بارتباك: وشدراني عنهم؟ (( وطلعت))






بعد صلاة المغرب في الصاله:

وعد: صلوا على النبي
ناصر: اللهم صل وسلم عليه
جواهر: حرام البنت تتزوج بالقوه
ناصر: البنت كانت راضيه بس انتي ضغطتي عليها
جواهر: هذي هي قالت لك ماتبيه
ناصر: اقصروا الشر وقوموا معي للبيت وتجهزوا
جواهر: نوره ماتطب بيتي
ناصر: مهوب على كيفك . الحين صارت عمة بنتك وتدخل البيت متى مابغت
جواهر: حط الملكه بمكان ثاني اكثر مافيه الاستراحات
ناصر: الملكه في بيتي وبتحضرينها غصب عنك والا تراك طالق
جواهر بصدمه: تطلقني ياناصر؟
ناصر: ماطلقتك . تبيني وتبين عيالك ارجعي لبيتك وصيري حرمه واستقبلي الضيوف وانسي اللي راح لاتدفعين عيالك ثمن غلطاتك
جواهر: انا ماغلطت على احد . نوره هي السوسه
ناصر: قومي ياجمانا انتي ورهام معي
جمانا: بنقعد مع امي
ناصربعصبيه: بلا كلام فاضي . امكم اذا تبيكم تلحقكم يالله انا انتظركم في السياره




في السياره فارس يكلم امه:

فارس: خلاص يايمه ولايهمك انا بروح البيت وبكون معهم لاتخافين
جواهر: جمانا اكيد بترفض لاخر لحظه خلك معها
فارس: يمه تطمني





في الصباح الساعه ( 9 صباحا) :

ناصر: مارحتي الجامعه؟
رهام: لا مارحت لا انا ولا جمانا
ناصر: وجمانا وينها؟
رهام: نايمه
ناصر: زين زين . خليها تنام اليوم ملكتها وتحتاج راحه
رهام: يبه عمتي بتمرني الحين وبروح معها للمستشفى
ناصر: عسى ماشر؟
رهام: كادي اليوم وهي رايحه للجامعه صار لها حادث
ناصر: افا عسى ماجاها شي؟
رهام: لا لا الحمدلله بخير
ناصر: ونواف؟
رهام: السواق اللي وداها وماجاه شي
ناصر: الحمدلله على سلامتهم

(( ودخلت وعد ))

ناصر: هلا الله حيها
وعد: الله يحييك
ناصر: الحمدلله على سلامة كادي
وعد: الله يسلمك . مانت رايح تشوفها؟
ناصر: ان شاء الله بعدين. دامها طيبه الحمدلله
وعد: مو المفروض تاجل الملكه يومين
ناصر: ماتحتاج تاجيل واكيد كادي بتطلع اليوم
وعد بعصبيه: رهام مشينا ( وطلعت )




في غرفة خالد ( الساعه 11 )

ام خالد: ياولدي الله يهديك لا رحت دوامك ولا نمت ولا قمت تفطر
خالد: ماشتهي شي يالغاليه
ام خالد: الله يهديك لاتضيق خلقي وتعوذ من الشيطان لو جمانا من نصيبك ماراحت لغيرك
خالد وهو يغطي راسه بالمخده: خلاص يمه لاعاد تجيبون لي سيرتها الله يوفقها
ام خالد: طيب قم ودني للمستشفى
خالد وهو يرمي المخده في حضنه ويجلس: تشتكين من شي يمه؟
ام خالد: لا الحمدلله . بس كادي صار لها حادث والحمدلله مافيها الا العافيه
خالد: افا . متى هالكلام؟
ام خالد: اليوم وهي رايحه للجامعه مع السواق
خالد: خلاص تجهزي ( وطلعت الام وكلم خالد على نواف )
نواف: هلا هلا خالد. بخير الله يعافيك . الله يسلمك . ماتشوف شر والله
خالد: وشفيك صوتك مايطمن
نواف: والله مدري ياخالد الدكتور مسوي لها تحاليل ويقول مشتبه ان يكون فيها سرطان الدم
خالد: لاحول ولاقوة الا بالله . ان شاء الله خير
نواف: ان شاء الله







في الانتظار:

نواف: وشفيك انت؟ شكلك مانمت او تعبان
خالد وهو يتنهد: لاوالله مانمت
نواف: ليش؟
خالد وهو ينزل راسه ويسنده على يديه: اليوم ملكة جمانا
نواف: اها . طيب ياخالد هي اللي اختارت واللي مايبيك لاتبيه
خالد: بس جمانا ماعاد تبيه الحين
نواف: تبيك يعني؟
خالد باسى: ولاتبيني
نواف: وش السالفه؟
خالد:ابوها اجبرها تاخذ محمد
نواف: معقولة عمي ناصر يزوج بناته غصب؟
خالد: عمي ناصر تغيييييييييير تغير كثييييييييييييييير. عموما ماهو وقته هالكلام . بشرني عن كادي
نواف: والله مدري ياخالد خايف عليها كثير مصيبه لو تطلع التحاليل سليمه
خالد: الله يستر


بعد العشاء:

في غرفة جمانا:

جمانا: مابيه مابيه ياعمه
وعد: خلاص ياجمانا مابيدنا شي الحين
جمانا: امي ليش ماجت؟ ليش اختارت الطلاق على مقابلتهم؟
وعد: امك الزم ماعليها كرامتها
جمانا: انا بنزل لابوي واقوله ماراح اخذه
وعد وهي تمسك جمانا وبعصبيه: الحريم تحت ياجمانا
جمانا: الحريم بالصالة الجانبية ماراح يشوفوني (( ونزلت ))




في المجلس:

نواف:خالد وين فارس؟
خالد: راح يجيب القهوه عساهم مايحدرونها
نواف بضحك غير مسموع: لايسمعك عمي ثم يجلدك
خالد: ماعاد يهمني شي

ناصريرد على جمانا المتصله : نعم . وش العلم؟ زين زين (( وسكر ))

خالد: من اللي داق على عمي؟
نواف: وانا وش دراني؟
خالد: وجهه مايبشر بخير اتوقع فارس
نواف: الله يستر
خالد: ماني مرتاح بروح اشوف (( وطلع . ووصل للمقلط وسمع صوت ناصر معصب وعنده جمانا تصيح ودخل بدون شعور وفك جمانا من يده))

خالد: عمي الله يهديك ماتستاهل جمانا هالضرب
ناصر: الا تستاهل الذبح . الضيوف وصلوا وجايه تقول الحين لا
جمانا وهي متخبيه ورى خالد: من امس وانا اقول لا بس ماسمعتني
ناصروهو يحاول يضربها وخالد يدافع عنها: بتاخذينه غصب عنك
جمانا: ماراح اخذه وش بتسوي اكثر من كذا؟ الضرب وضربتني وامي وطلقتها خلاص مايهمني شي
خالد بصدمه: طلقت ام فارس؟
ناصر: ايه طلقتها وانتي بتاخذين محمد غصب عنك يكفي سمعتك هاللي تشوهت
خالد وهو معصب من تصرفات عمه اللي متاكد انه ماتخلا عن ام فارس الا عشان حصه: سمعت جمانا مثل الذهب واقطع لسانه اللي يقول عنها شي
ناصر: خالد وانا عمك اقصر الشر . ولاتفشلوني مع الناس
خالد: نتفشل ولا تبيع بنتك
ناصر وهو يمسك شعرها وخالد يحاول يبعده عنها : انا مابعتها واليوم والله ان املك لك غصب عنك وهذا انا حلفت
جمانا: ملك لي على خالد محمد مابيه مابيه
ناصر: وخالد توك ترضين فيه؟ كم مره خطبك وقلتي لا؟
جمانا: كنت غبيه ماعرفت قيمته الا اليوم وفي اللحظه هذي . ماراح اخذ غير خالد لو على قص رقبتي
خالد مصدوم من الفرحة ومقهور من اصرار عمه
ناصر: خالد مهوب لعبه لك
خالد: فداها ياعمي
ناصر: خلوا عني حركاتكم المكشوفه . هذي لعبه مسوينها عشان تتخلصون من محمد
جمانا: والله مو لعبه. لو لعبه ماقلت ملك لي على خالد الليله
ناصر: انطمي ولا كلمه. والله ان تاخذين محمد غصب عنك
خالد بعصبيه: مافيه شي بالغصب انا ولد عمها واولى بها
ناصر: انت انطم بعد واذلف من بيتي ( وجاء يطلع خالد ومسكته جمانا)
جمانا: خالد الله يخليك لاتطلع
خالد احتار بين كرامته وبين وقفته مع بنت عمه وحبيبته: عمي خاف الله في بنتك
ناصر: خالد انت ماتفهم انقلع من بيتي ولاعاد اشوف وجهك (( وطلع خالد بعصبيه وقابل فارس ))

فارس: خالد وينك؟
خالد وهو يمشي: فارس الحق اختك في المقلط حرام تزوجونها بالقوه ترى ذنبها بارقابكم (( وطلع ))

راح فارس للمقلط وقابل ابوه المعصب

ناصر: وين رايح انت ؟
فارس: وشفيه خالد؟
ناصر: طردته وش عندك انت بعد؟
فارس بعصبيه: انت مستعد تتخلا عن اهلك كلهم عشان ا.. ( وسكت)
ناصر: ومستعد اتخلا عنك بعد (( ودخل))


في الصاله:

نوره: وين العروس وام العروس ماشفناهم
وعد: ام فارس مرافقه مع بنت اخوي في المستشفى امها تعبانه شوي وجمانا اكيد مستحيه
حصه: يؤ وش تستحي منه؟ كم مره شافتنا وشفناها؟
نوره: ام فارس مالها حق تخلي ملكة بنتها كان رافقتي معها والا خليتوا احد هالشغالات اللي وش كثرهم
وعد وهي تحط رجل على رجل: والله حنا مانخلي الشغالات يرافقون مع بناتنا وحنا قلوبنا على بعض الله لايفرقنا
حصه بازدراء: ااااااااااااااااااااااااااامين ( وناظرت ساره) ساره قومي شوفي بنت عمك وينها نبي نبارك لها
ساره وهي توقف: اتوقع جمانا منحرجه وماراح تجي بروح اشوفها
وعد بكبر: ساره بلغيها سلام جدتك وخالتك




في المطبخ:

رهام: ساره ساره تعالي
ساره وهي تدخل المطبخ: نعم رهام
رهام: جمانا في المقلط مو في الغرفه
ساره باستغراب : طيب بروحلها (( وراحت وقابلت فارس في الطريق ))

فارس: الله الله . لايكون انتي العروس وانا مدري؟ وش هالحلاوه؟
ساره: عيونك الحلوين . جمانا وين؟
فارس باستغراب: ليش؟
ساره: جدتي تسال عنها هي وخالتي
فارس( الله ياخذ جدتك وياخذ خالتك ويريحنا منهم ) : قوليلهم مستحيه
ساره: فشله ماتطلع لهم . هي بالمقلط؟
فارس وهو مايبي ساره تدخل على جمانا: ايه وعندها عماني كلهم انا بقولها
ساره وهي حاسه انا فارس يصرفها: طيب ( ورجعت ودقت على جمانا )

جمانا: هلا ساره . انا بالمقلط . لا ماعندي احد تعالي ( وجت ساره)

ساره: ماتبين خالي؟
جمانا: لا ياساره مابيه مو نقص فيه بس ابوي طلق امي بسببه وطرد خالد بسببه وضربني بسببه
ساره باندهاش: وليش طرد خالد؟ ( ماسالت عن طلاق امها وسالت عن طرد خال)
جمانا: خالد يبيني من زمان وكنت رافضته واليوم اكتشفت انه هو اللي يستاهل الحب مو غيره
(( ودخل فارس وانصدم يوم شاف ساره ))

ساره تغطت وقامت: اخليك الحين (( وطلعت))
فارس وهو يجلس جنب جمانا بسرعه: وش قلتي لها؟
جمانا: قلت كل شي ساره طيوبه
فارس وهو يضرب على رجله: مجنونه انتي؟ الحين صرتي مرة خالها . تتوقعين انها بتمسك سرك؟ ماتخافين تقول لخالها عن سالفة خالد؟
جمانا: مستحيل ساره تسوي كذا . وبعدين انت تحبها وشلون تشك فيها هالشك؟
فارس: والله ساره اكبر لعابه
جمانا بصدمه: ليش تقول كذا؟
فارس: اقولها تو جمانا عندها عماني لاتروحين لها ومادريت الا وهي عندك
جمانا: دقت علي وسالتني عندي احد قلت لا
فارس: شفتي السخافه؟ من جد سخيفه




الساعه 11

في الصاله:

وعد: 30 الف . من جدك ياناصر؟
ناصر: الرجال ماعنده فلوس وين يجيب لكم منه؟
وعد بعصبيه: هذي بنتك تزوجها بـ 30 الف بس؟
ناصر: ماراح اقصر عنها بشي اللي تبيه تطلبه
وعد: مو سالفة تكفيها والا ماتكفيها . حرام محمد ياخذها بكذا المفروض انه عارف من هو يناسب ويحسب حساب هالشي
ناصر: اسكتي بس هذي جمانا ساكته وماقالت شي
جمانا وهي تناظره باحتقار: وش اقول ؟ قلت وماسمعت كلامي
ناصر وهو يوقف: والله انكم تدورون النكد بروح انام
وعد وهي تقوم: باخذ البنات معي عيالي بيجون بكره وابيهم يكونون معي
ناصر: اخذيهم (( وراح)


*•~-.¸¸,.-~*الجزء الثامن عشر*•~-.¸¸,.-~*


بعد وصول أولاد وعد بيوم:

العائلة كلها متجمعة إلا خالد

في المجلس ( فارس يدق على خالد ) : ابشرك دق
نواف: اخيرا
فارس: الو . هلا خالد. يارجال وينك ؟ وليش مقفل جوالك
خالد: والله مابي الدوام يتصلون علي
فارس: هههههههههههههههههههههههههههه طيب تعال لنا كلنا متجمعين في بيت عمتي
خالد: اهلي عندكم؟
فارس: ايه . حتى ابوك موجود من العصر سالت عنك وقالت امك نايم
خالد بتنهيده: امي تحسبني نايم بس مانمت. يالله شوي وجايكم ان شاءالله
فارس: اوكيه بانتظارك ( وسكر)
نواف: بكره بتطلع نتيجة كادي
فارس: الله يستر ان شاء الله تفاءل بالخير
نواف: الله كريم. تصدق ماقلتلها ولاقلت لامي ومايدرون عن شي
فارس: لاتنكد عليهم اذا تاكدت يحلها حلال ان شاء الله ( ودخل سامر)
سامر: هاي
فارس: سامر ياولد عمتي لاتخربنا . قل السلام عليكم
سامر: ههههههههههههههههههه توني ماخذ محاضره من امي
نواف: يازينك اذا تكلمت سعودي
سامر: افا . انا وشو اجل؟ لا امريكا ولاغيرها تغيرني
فارس: كفو والله ( ودخلت وعد)
وعد: هاي
الجميع: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
فارس: افا ياعمه خربوك عيالك
وعد: ههههههههههههههههههههههههه اسمعوا . انا وام فارس وام نواف وام خالد بنروح نحضر لنا زواج . والبيت بيتكم
نواف: اجل بنطلع برى
وعد: لا . البنات هنا لاتخلونهم لحالهم خلو الطلعه بعدين
فارس: اوكيه اوكيه ولايهمك
وعد: اسهروا لين تشبعون متى ماجاكم النوم تراني فارشه لكم بالملحق
نواف: يؤ . بيت عمتنا وننام بالملحق؟ هذي بحق
وعد: حتى سامر معكم. وش اسوي البيت كله بنات
فارس وهو يقلد عمته: ومايخلا الذيب مع الشاة
وعد: ههههههههههههههههههههههههههه هذا انت قلتها . يالله اشوفكم على خير(( وطلعت وقابلت خالد))
خالد: اوف اوف اوف . وش هالحلوه هذي؟ ممكن نتعرف؟
وعد وهي تطقه بشنطتها: ماتخلي حركاتك يالصايع ( وطلعت وهي تضحك)
خالد وهو يضحك: هههههههههههههههههههههه خبله عمتي ( وطاحت عينه على سامر اللي مابعد شافه لانه من ملكة جمانا ماطلع من البيت) السلام عليكم ( وسلموا على بعض )
سامر: وينك من امس؟ كل هذا تغلي؟
خالد: وإلا اناشوقي بزياده هههههههههههههههههههههههه والله ظروف وانا اخوك عساك ماتشوف اللي شفته





في الصالة ( بعد العشاء)

سولاف: عاد انا سويت العشاء وحده منكم تتكرم وتسوي شاهي
جمانا: انا والله فيني نووووووووووووووووووووووم ( وقامت) تصبحون على خير
رهام: انا بسوي لكم شاهي
كادي: خلوا الشغاله تسوي ليش تتعبون انفسكم
سولاف:ووووووووووووووع والله لو مانشرب شاهي ابد مانخليها تسوي
كادي: جوري تعرفين تسوي شاهي؟
جوري بحرج: بصراحه لا
رهام: لاتنحرجين كادي مثلك داجه ماتعرف شي بالمطبخ
سولاف وهي راجعه من المطبخ: اخس عليها هالشغاله نامت بنت الذين
رهام: هههههههههههههههههههههههههههههه هي كذا دايم تستلعن اذا صارت عمتي مو موجوده
سولاف: ومن بيغسل المواعين؟
رهام: المفروض نخليها لين تجي عمتي وتشوفها عشان تادبها
سولاف: لاوالله فشله . خلونا نتساعد عليها
كادي: انا بساعدك
جوري: حتى انا بساعدكم



في المجلس:

فارس: انا استاذن وراي دوام بدري ولازم انام ( وراح الملحق)
نواف: سامر لاتجامل ترى حنا اهل بيت شكلك فيك النوم
سامر: ايوى الله صحيت اليوم بدري ورحت مع الوالده نرتب بعض الاوراق
خالد: عادي روح
سامر:لا لا ماعندي بكره شي انام الى الظهر وش وراي؟



الساعة 12 ( في المطبخ)

سولاف: تدرون كم الساعه؟
كادي: صارت 12 الحين
رهام: بسرعه وراي برنامج بتابعه
جوري: انتي عليك الشاهي بس اذا جهز روحي
كادي وهي تجلس على كرسي طاولة الطعام: آآآآآآآآآه راسي احس بدوخه ( وحطت راسها على الطاوله)
جوري: شكلك تعبانه وجهك من اليوم اصفر
سولاف: كادي روحي ارتاحي
رهام وهي تتقدم لكادي وتحط يدها على كتفها: كادي فيك شي؟
سولاف وهي تركض باتجاههم: البنت ماترد وشفيها؟ ( ورفعوا راسها واكتشفوا انه مغمى عليها)
سولاف لجوري: جوري روحي علمي نواف بسرعه ( وراحت سولاف تركض تجيب عبايتها وعباية كادي )
( طبعاً سولاف تقصد ان جوري تروح تقول لاخوها واخوها يقول لنواف لكن جوري بكل براءة دخلت المجلس بدون حجاب ولا شي )

جوري وهي تدخل بسرعه: وين نواف؟
سامر وهو يوقف بسرعه: وشفيه ياجوري؟
نواف: كادي فيها شي؟
جوري: ايه كادي اغمى عليها بالمطبخ وماندري وشفيها (( وراح سامر ونواف ركض للمطبخ ))
خالد اللي منصدم من جوري اللي دخلت وحب يلطف الجو : اخاف انك كرفتيها في بيتكم
جوري : وات؟
خالد: اقول يمكن انك خليتيها تشتغل في بيتكم وعشان كذا تعبت
جوري بكل براءه: نو نو ( وسحبته مع يده وقامت ترطن انقليزي يعني تعال نشوف وش صار)
خالد ماتوقعها منها وخاف من ردة فعل البنات اذا شافوه : روحي انتي وانا بجي وراك (( وراحت تركض ))
خالد: ياحليلها بنت عمتي . والله لو تدري امك ان تفطر علي بكره



( نواف وسامر وسولاف راحوا مع كادي)

في الصاله:

رهام: الله يستر ( والتفتت على جوري) مافيه احد من العيال الحين؟
جوري: خالد فيه
رهام: اشوى . خلاص ودي له الشاهي وانا بكمل غسيل المواعين ( رهام على نياتها تقصد توديه وترجع وقبل هذا كله تتحجب طبعا / بس جوري راحت له مثل ماراحت له المره الاولى)


في المجلس:

خالد ( لاحول ولاقوة الا بالله هذي بتبلشني) : تعبتي نفسك مايحتاج شاهي
جوري ببراءه: رهام قالت اوديه لك . بليز خالد ممكن استخدم موبايلك؟
خالد باندهاش: هاه؟ ايه . ايه ايه ممكن ( ومده لها) تفضلي
جوري وهي تاخذه وتجلس قريب منه: ثانكس ( وتدق على جوال امها) وخالد يحاول يبعد عنها شوي ( لاتشوفك امك جنبي ثم تذبحني)
جوري: هاي ماما. ماما كادي تعبت علينا و........... الخ
خالد( ول وكالة انباء هذي)
جوري: ثانكس خالد
خالد: تحت امرك . ماكان له داعي تخوفين امك
جوري: ماما قالتلي لو صار أي شي الله يستر بلغيني
خالد( وشلون افهمها هذي) : عمتي تقصد شي ضروري تواجدها فيه . بس الحمدلله حنا متواجدين ونواف وداها للمستشفى
جوري: ماما بتجي الحين ان شاءالله
خالد( اجل روحي تكفين لاتسببين لي مشاكل) : وينها رهام؟
جوري وهي توقف: اروح اناديها؟
خالد( يالله من هذي كن رهام عاد بتجي لو ناديتيها) : لا لا بس انا اسال
جوري وكانها تذكرت: يوووووووه رهام ورطنت بالانجليزي ( يعني تغسل المواعين)
خالد: اها . تصدقين ياجوري لو بتقولين لرهام تعالي اجلسي معنا بتقول لا
جوري: اوف كورس. لانها مشغوله
خالد( لايالدلخه) : لا . لان عندنا ماتجلس البنت مع غريب
جوري تناظره باندهاش : انت غريب؟ انت ولد خالي . امممممممممممم انت ماي فرند
خالد( والله البلشه مافيه حل الا اطلع واقول اني بنام هالليله ماراح تعدي على خير) : انا بطلع الملحق بنام
جوري وهي تمسك يده: بلييييييييز خالد (ودخلت وعد )
خالد: احم احم . هلا هلا عمتي
وعد وهي تناظر جوري بعصبيه: جوري روحي عند رهام
جوري ببراءه: اوكي ماما ( وراحت)
وعد: خويلد ووجع
خالد: وربي هي اللي جتني بنتك بلشه نشبت بحلقي . ماغير تمسك يدي وانحرجت وتقول انت ماي فرند والله ياعمه كني انا البنت وهي الولد اول مره استحي . اول مره احس بشعور غريب حيا منها على خوف منك يعني خليط من الرعب والحيا
وعد وهي تضحك على حركات خالد:ههههههههههههههههههه المفروض تقولها عيب . المفروض تنصحها تتغطى
خالد: والله لمحتلها بس بنتك ماتفهم وش اسوي لها
وعد: ماعلينا. وش اخبار كادي؟ ادق على نواف مايرد
خالد: مدري والله من يوم راحوا وبنتك عندي ماخلتني اتصرف ولا حتى اسال
وعد وهي تجلس: اوووووووف حتى سامر مامعه جوال ( والتفتت على خالد) ايه صحيح قبل انسى ابيك تطلع لسامر وجوري ارقام حلوه بكره
خالد: ابشري من عيوني



في المستشفى:

سامر: نواف خلك اقوى من كذا انت رجال وشلون تبكي؟
نواف: اذا البكي ينقص الرجوله خلها تنقص. اختي بتموت ياسامر بتموت
سامر: الاعمار بيد الله
نواف: ونعم بالله. بس المرض مسيطر عليها منهيها
خالد وهو جاي: السلام عليكم
سامر: وعليكم السلام
خالد وهو يشوف نواف يبكي: وشفيها كادي؟
سامر: سرطان بالدم
وزاد بكي نواف وخالد انصدم من الخبر





في الصاله: ( ام نواف وعلى يمينها وعد وعلى يسارها جواهر وجنب وعد جوري . ومع الجهه المقابله رهام وجنبها ام خالد )

وعد: هدي نفسك يام نواف ان شاء الله خير
خالد وهو يدخل: ياولد ( وتغطوا كلهم الا جوري طبعاً اللي مامعها طرحه / جوري كانت تتامل جواهر ورهام وام نواف اللي تغطوا )
وعد وهي توقف: هاه ياخالد وش صار؟
خالد وهو متردد بنقل الخبر : والله مدري الفحوصات للحين ماطلعت بس الله يستر مشتبهين بسرطان الدم
ام نواف: ياربي على بنيتي ( واخذت تبكي)
وعد وهي تجلس: لاحول ولا قوة الا بالله
جواهر: الله يشفيها يارب ( وجلس خالد ) وبعد ربع ساعه :
جوري تكلم امها اللي معطتها ظهرها بصوت واطي: ماما ماما
وعد وهي مالتفتت لها: هاه ياجوري
جوري: ماما ليش رهام وجواهر وام نواف يتحجبون عن خالد؟
وعد وكانها انتبهت والتفتت على بنتها اللي لقتها كاشفه وشهقت وبصوت واطي : جوري عيب . تغطي عن الرجال
جوري باستغراب: هذا مو رجال
وعد: وجع . اجل وشو؟
جوري: مو ولد خالي؟
وعد وهي مو رايقه لبنتها وتفكيرها: جوري اخذي رهام واطلعوا فوق
جوري: واي؟
وعد: اسمعي الكلام بدون واي
جوري وهي توقف : اوكيه ماما . جوري بليز ماما تقول اطلعوا فوق
وعد وهي تحط يدها على راسها: ياربيه
خالد متفرج صامت ويبتسم على حركات عمته وتصرفات بنتها



في المزرعه:


امل: اخيرا ياساره جيتي؟ والا من لقى احبابه نسى اصحابه؟
ساره: والله غصب عني . مايقررون يجونكم الا اذا رحت لهم وصعبه اتركهم وانا توني جايتهم
امل: اهم شي شفناك
ساره: عيال عمتي جو من امريكا وللحين والله ماشفتهم
امل: لاحقه عليهم ان شاء الله . وين حصه؟
ساره: عند جدتي هناك . خلونا نروح نتقهوى عندهم
امل: لا لا . بنتقهوى لحالنا وبالمزرعه احس والا وشرايكم؟
نوف: والله افضل . بس خلينا نجيب عبايتنا احتياط
امل: لا لا والله فهد مايدخل المزرعه بهالوقت وبقوله لايجينا عشان ناخذ راحتنا انا بروح اجيب القهوه هنا (( وراحت ))
ودق جوال ساره وبعدت عن نوف شوي وردت عليه لانه فارس ونوف قعدت تتمشى بالمزرعه ولقت حظيرة غنم متداخل فيها زي الغرف ودخلت في الغرف تتفرج ولما جت تطلع لقت الباب مقفول بقفل واستغربت

نوف بصوت عالي: مين اللي قفل الباب؟
فهد من بعيد: من هذا صوته؟ ( ورجع )
نوف انحرجت ماعليها غطى والحظيره عباره عن ( شبك) وين تروح؟
فهد استغرب يوم شافها ونزل راسه وفتح الباب: اسف . ماكنت ادري ان فيها احد (( وراح))
نوف: يووووووووووه فشيله والله


نوف يوم شافت ساره : وينك يالسخيفه طحت بموقف لا احسد عليه
ساره وهي تكلم فارس: خلاص بعدين اتصل باي ( وسكرت) وشفيك؟
نوف: دخلت حظيرة الغنم وسكر علي فهد
ساره: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههه صرتي غنمه اجل
نوف انقهرت من رد ساره بس كتمته في نفسها: فشيله بصراحه
وجت امل معها حصه
نوف: حسبي الله على بليسك ياامل وتقولين فهد مايجي المزرعه هالوقت
امل: يؤ. والله جاء؟
ساره: جاء وصار علوم وبتصير قصة حب تحت عنوان حب في حظيرة الغنم
نوف بقهرمكتوم: وش دخل الحب في الموقف
امل: لا لا يانوف اذا اخوي شافك الله يعينه ماراح ينام الليله
نوف بحيا: اقول اسكتي بس انتي ام المصايب
امل: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ( ودق جوال حصه)
حصه: عن اذنكم شوي ( وراحت )


حصه: هلا قلبي
ناصر: هلا وغلا بهالصوت
حصه: هلابك اكثر . اشتقتلك يومين ماكلمتني؟ حرام عليك
ناصر: والله اشغال مارجع الا متاخر وتعبان مره على طول انام
حصه: الله يكون بعونك . الا صحيح الخبر اللي سمعنا؟
ناصر: أي خبر؟
حصه: انك طلقت جواهر
ناصر: ايه صحيح . ومحتاج وحده باسرع وقت مكان جواهر
حصه: وبتقدر تستغني عنها؟
ناصر: والله اذا لقيت اللي بتغنيني عنها اكيد بستغني . بكلم محمد هاليومين . ابي اتزوجك باقرب فرصه . عندي سفره بعد يومين وابي الملكه تكون قبلها
حصه وهي ميته من الفرح: اللي تشوفه





في منزل محمد ( بعد يوم )

محمد: عندي لك خبرين واحد منهم بمليونين
نوره: بشر
محمد: اليوم جاني عريسين واحد لحصه والثاني لنوف
نوره: ومنهم؟
محمد: نوف خطبها فهد
نوره: والنعم والله . وحصه؟
محمد: حصه خطبها واحد مايجي على بالك وعساها توافق لانها لو رفضته بتكون غبيه
نوره: من هو؟ ومعه حرمه؟
محمد: مطلق حرمته
نوره: من هو؟
محمد: ناصر ابو فارس
نوره بفرح: عم ساره؟
محمد : ايه عم ساره . بس تكفين يمه اقنعيها تراه اكبر فرصه
نوره: ان شاءالله بتوافق
محمد: موب اكيد .عمرها بعمر ولده فارس اذا ماهيب اصغر
نوره: انت متى عرسك؟
محمد: اتفقت مع ابو فارس انه يكون باول الاجازه


*•~-.¸¸,.-~*الجزء التاسع عشر*•~-.¸¸,.-~*


في غرفة البنات:

ساره وهي توقف: عمي؟
محمد: ايه عمك ( والتفت لحصه) هاه وشرايك
حصه باصطناع تردد: مدري ياخوي بصراحه الرجال كبير واخاف ارفضه ويصير مشاكل لك ولجمانا
محمد: وليش ترفضينه؟ والله فرصة العمر زواجك منه ولا كنت احلم انه يتقدملك مثل ابو فارس ( والتفت لنوف) وانتي ترى جايك عريس
ساره تناظر خالها ثم تناظر نوف باندهاش( ياترى من اللي خطبك بعد انتي)
حصه: صدق؟ من اللي خطبها؟
محمد: فهد
نوف انحرجت وطلعت من الغرفه وساره محترقه من اللي قاعد يصير قدامها جلست تفكر في لحظة خالها وخالتها يتناقشون ( ليش كذا؟ حرام جواهر ماتستاهل . وش موقفي الحين من فارس وخواته؟ اااااااه يافارس . والله ان الف بنت تتمناك . غبيه انا وشلون افكر بواحد مافكرفيني؟ وشلون ابيع انسان يحبني ومابخل علي بشي. ضيعت فارس من يدي. فارس الفتره الاخيره تغير علي كثير . واخاف زواج عمي من خالتي ينهي كل شي بينا) وقاطعها صوت محمد
محمد: ساره معنا؟
ساره: ايه
محمد: باركي لخالتك وافقت على عمك
ساره بصدمه وهي تناظر خالتها اللي نظراتها ماخلت من الحقد لها: مبروك
حصه: الله يبارك فيك عقبالك ههههههههههه عاد ماباقي الا انتي تزوجي وفضي البيت لمحمد وجمانا
ساره باندهاش: جمانا بتعيش هنا؟
محمد: اجل وين ان شاء الله؟
ساره: وعندها خبر بهالشي؟
محمد: ابوها عنده خبراكيد بيقولها



في منزل ابو نواف: في المجلس

خالد: يارجال تعوذ من الشيطان وقم اطلع معنا
نواف: والله مالي نفس . ياليت تاخذ ابوي وتوديه لبيتكم لانه طلب مني
فارس: وبتجلس في البيت كذا؟
نواف: ودي أنام شوي
فارس: تلعب على مين؟ ماراح تنام وبتطلع معنا ان شاءالله ( وصل مسج لفارس)
خالد: ياعيني على المسجات الله لنا
فارس: هههههههههههههههههههههه اكيد الجوال يقولون سدد ( وفتح المسج ولقاه من ساره)
( انا اسفه يافارس . من يوم دخلت حياتكم خربتها . وصدقني مالي يد باللي صار)
خالد: وش تقصد؟
فارس: مدري والله خل اكلمها اشوف ( ودق عليها)
ساره: هلا. وعليكم السلام. الحمدلله
فارس: ساره وش قصدك من المسج؟
ساره( معقوله مايدري) : اقصد خطبة عمي لخالتي
فارس بعصبيه وهو يوقف: ابوي خطب خالتك؟ واكيد الحقيره وافقت . وليش لا؟ ماصدقت اكيد ( وسكر )
نواف: مالك حق تسكر بوجهها
فارس: نرفزتني وجايه تقول مالي ذنب
نواف: اكيد مالها ذنب
فارس وهو يلتفت بعصبيه على نواف: وشلون ابوي عرف حصه وكلمها؟
نواف: والله انا ماعرف ساره زين . بس ماظن انها بتسوي كذا
خالد: نواف معه حق لازم تعتذر منها
فارس: بعدين لازم اقول لامي وتكون بالصوره
نواف: ارسلها مسج واعتذر منها والله حرام عليك
فارس وهو يجلس ويتنهد : اوكيه برسل لها ( وكتب: اسف ساره بس الخبر اللي قلتيه نرفزني اكلمك الليله) وارسله لها . يالله انا استاذن (( وطلع))




في منزل جواهر:

وعد: ولاتبكين ولاتهتمين هو الخسران
جواهر وهي تبكي: هذي اخرتها يطلقني ويتزوج بنت نوره؟
وعد: الله ياخذها لعبت بعقله الحيوانه
فارس: قهر ندخل بنتهم في العز ويدخلون اختي في الذل
جواهر: حسبي الله عليك يانوره اشوف فيك وفي عيالك يوم(( ودق الجرس))
وعد: فيه احد من العيال بيجي يافارس؟
فارس: لا كنت عندهم تو خالد عنده دوام ونواف ماراح يطلع
جواهر: اكيد ناصر جاي يبشرنا بخطوبته
فارس وهو يوقف: بروح اشوف (( وراح))


عند الباب:

فارس مطير عيونه: لا لا لا وش هالمفاجئة الحلوه ( وسلم عليه)
بندر : هههههههههههههههههههه كلي حلو
فارس: والله جيت في وقتك العالم كلها متنكدة
بندروهو يدخل: افا افا


وعد وهي توقف باندهاش: بندر!!!!!!!! هلا والله ( وراحت تركض تسلم عليه)
بندر: هههههههههههههههههههه للحين ماعجزتي للحين تعرفين تركضين؟
وعد وهي تسحبه للصاله: تعال وخل عنك تعليقك . ياهلا والله في بندر والله جيت في وقتك
بندر: يوووووووه حتى انتي؟ وش صاير؟ خوفتوني
جواهر: الحمدلله على السلامه يابندر نورت السعوديه
بندر: بوجودكم ياام فارس
فارس وهو يناظر ساعته: تاخرت وراي دوام اشوفك الليله ان شاء الله
بندر: اوكيه وهات خالد ونواف معك
فارس: ان شاء الله (( وطلع))
بندر: وش صار علميني
وعد وهي تتنهد: مصايب جت ورى بعض
بندر: ياساتر
وعد: ناصر طلق جواهر
بندر وهو يناظر جواهر: افا ياهالعلم
وعد: وزوج جمانا غصب عنها
بندر وهو يوقف: غصب عنها؟ وش هالكلام؟ ماراح تتزوج جمانا غصب عنها
وعد وهي تجلسه: خلاص الملكة وتملكت
بندر: الزواج غصب؟
وعد: اسمع المصيبه الثالثه
بندر: قولي
وعد: ناصر تزوج
بندر بتعجب: تزوج؟ من خذ؟




في المستشفى:

نواف: متى دخلت العناية؟
ام نواف وهي تبكي: لها ساعه. تعبت فجأة ثم دخلت في غيبوبه
نواف: طيب يمه روحي ارتاحي في البيت بوديك وبرجع لها أنا
ام نواف:لا لا بجلس هنا
نواف: يمه ماتدرين متى تطلع يمكن تطول روحي للبيت واول ماتطلع انا برجعك ( وجت وعد ومعها بندر وبعد السلام) :
نواف:متى جيت؟
بندر: توني واصل اليوم وشلونك ياام نواف؟
ام نواف: الحمدلله وشلونك انت
بندر: انا بخير بشروني عن كادي
نواف : دخلوها قبل ساعه العنايه
بندر: لاحول ولا قوة إلا بالله
وعد: الله يشفيها يارب . ام نواف تعالي معي للبيت وارتاحي
نواف: ياليت والله من اليوم وانا احاول معها
بندر: وانت وش يجلسك هنا؟
نواف: بكلم الدكتور واتطمن عليها
بندر: خلاص ياوعد انتم روحوا وبنلحقكم بعد مانتطمن من الدكتور




في المجلس الساعة 11

بندر: يوووووووووه وشفيكم كنكم في عزاء ( التفت لنواف) نواف توكل على الله وادعو لها ( والتفت على خالد) وانت جمانا ماهيب اخر بنت في العالم وكل شي قسمه ونصيب ( والتفت لفارس) وانت ممكن اعرف وش مضايقك؟ لاتقول زواج ابوي . ترى هالكلام للحريم
فارس وهو يتنهد: متضايق من كل شي
محمد: حدد
فارس وهو يناظره باندهاش: من لاشي
بندر: والله ان مقابل الامريكان ابرك من مقابل وجيهكم
خالد: افا
بندر وهو يوقف: بروح عند البنات ابرك لي ( وطلع)
نواف بتنهيده: غصب عنا وش نسوي
فارس: الله يعين وش هالعين اللي صابتنا
خالد: أي عين انت الثاني مافينا الا الغافيه بس الدنيا حظوظ



في الصاله:

بندر: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههه والله انكم توسعون الصدر اكثر من العيال
جمانا: على فكره بكره سارة بنت عمي بتزورنا
بندر: الله يحييها خلينا نشوفها
سولاف: الله يشفي كادي لها فقده بصراحه
يندر: آآآآآآآآآمين . ليتكم تشوفون حال نواف والله مايسر العدو
جوري: طيب ليش ماتتعالج برى؟
جمانا: ماتفرق ياجوري . وبعدين الطب عندنا تطور
وعد: الله يشفيها ويخليها لامها . يالله نامت ام نواف
بندر: الله يستر حالتها خطيره بصراحه ( وبعد خمس دقايق صمت ) الا انتي وش اخبارك مع عريس الغفله
جمانا: لاتذكرني الله يخليك
بندر: والله ناصر هذا متغير 180 درجه اليوم يقولي رح اسكن عند وعد والا شفلك سكن ثاني . صعبه تعيش معي وانا توني متزوج
وعد: الله يكون بعون جواهر
بندر: ماتوقعت ناصر يستغني عن جواهر ابد
جمانا: ابوي استغنى عنا كلنا
بندر: مرده لكم ان شاء الله
جمانا وعيونها تدمع: متى؟ بعد مااضيع؟ وتروح حياتي مع انسان تافه مثل محمد
وعد: الله يهديك ماخلينا عنك شي بس انتي ماسمعتي كلامنا ولاتحركتي الا في اللحظه الاخيره
رهام: القهر مهر مثل وجهه وسكن مثل وجه امه هالعجوز
بندر: شفتوا البيت؟
جمانا بازدراء: نفس بيتهم
بندر: تسكنين مع اهله؟
جمانا: ابوي يقول مايقدر يخلي امه
بندر: ماعنده الا امه؟
جمانا: بنت اخته بتتزوج قريب واخته بتاخذ ابوي في أي لحظه وماباقي الا ساره




في المجلس ( الساعة 3 صباحاً)

بندر: متى راح خالد؟
سامر تقريباً الساعه 1
بندر: نام يانواف عشان تصحى بدري وتروح مع امك للمستشفى
نواف اللي منسدح:ماجاني النوم ليتني انام
بندر: بروح انام بغرفتك ياسامر بعد اذنك تعبااااااااااااااااااااااااااان
سامر: خذ راحتك البيت بيتك ( وطلع بندر)
نواف: سامر ولاعليك امر كاس شاهي مصدع مرررررررره
سامر وهو يوقف: ابشر



في المطبخ:

سامر: سوري مادريت ان فيه احد بالمطبخ
رهام وهي تتغطى( طيب ارجع) : بغيت شي؟
سامر: ياليت نواف يبي كاس شاهي
رهام: خلاص بسويه ان شاء الله
سامر: اوكيه هاتيه اذا سويتيه لو سمحتي
رهام ( خييييييييير وينا فيه؟) : طيب ( وراح وسوت رهام الشاهي وراحت تنادي جوري )

جوري: اوديه؟ طيب اعطيه نواف والا سامر؟
رهام: لاطبعاً عطيه سامر وسامر يعطيه نواف
جوري: اوكيه . رهام سويلي انا وانتي اذا مافيك نوم
رهام: اوكيه بسوي (( وراحت جوري ودخلت المجلس ومالقت سامر اللي طالع لسيارته يدخن لان امه مانعته يدخن في البيت)

جوري: نواف
نواف وهو يعدل نفسه ويجلس ويلتفت يشوف من هاللي تناديه وانصدم يوم شاف بنت بدون حجاب
جوري: سوري . صحيتك؟
نواف: مانمت
جوري وهي تجلس جنبه: تفضل . انت طالب شاهي؟
نواف وهو مو قادر يشيل عنه منها: انتي اللي مسويته؟
جوري: نو . رهام سوته . وير از سامر؟
نواف ( ياويل قلبي الله لايطرحني في الحب اكيد خالد داعي علي هو وفارس) : مدري والله راح يجيب الشاهي ولاعادرجع
جوري: كيفها كادي؟
نواف بعد ماتذكر اخته نزل راسه وسنده على يدينه: الله يشفيها حالتها خطيره مره
جوري قربت منه ومسكت يده وباليد الثانيه مسكت كتفه عشان ترفع راسه: لاتتضايق يانواف وسوري اذا ذكرتك
نواف وهو مرتاح بقرب جوري له حاس انه بحاجه لمثلها في هالوقت: ادعيلها تكفين ياجوري
جوري: الله يقومها بالسلامه
نواف وهو يسحب يده من جوري: مافادتك دروس عمتي هههههههههههههه
جوري: ههههههههههههههههههههه ماما تفكيرها غريب انتم عيال خوالي مافيها شي
نواف: لا ياجوري . عيال خوالك مو محارم لك
جوري: بس انتم محترمين ليش ماما ماتثق فيكم؟
نواف: ماعليك زود يابنت عمتي
جوري: كيف يعني؟
نواف( يوووووه رايق لك والله) : جوري مادام الطرحه معك حطيها على راسك اقل شي
جوري ببراء وهي تحط الطرحه: تطيح طفشت منها
نواف : هههههههههههههههههههههههه مصيرك تتعودين
جوري: والله ممله اوف
نواف: لاياجوري هذا حجاب وواجب عليك . ومصيرك تتزوجين واحد من ديرتك وماراح يقبل انك تكشفين عند احد
جوري: ماكشفت الا عندكم وماراح يدري ههههههههههههههههههههههه
نواف وهو يغمز لها: يمكن تاخذين احد من عيال خالك.( ويتدارك موقفه) يمكن ياخذك خالد
جوري: نو نو خالد على حسب مااعرفه يحب جمانا ومستحيل ينساها
نواف: اجل يمكن فارس
جوري: فارس عصبي وكل مره يشوفني يعصب علي ويقول تحجبي بصراحه كرهته
نواف بصوت هادي: طيب وانا؟
جوري ماتوقعت كلامه وتلخبطت : انت مثل ماي برذر واعتبرك ماي فرند
نواف: اقول خلي عنك هالخرابيط . اذا تعتبريني اخوك انا ماشوفك الا بنت عمتي بس اما الفرند وهالخرابيط مابي اسمعها منك ابد فاهمه
جوري: اوكي اوكي . ريلاكس نواف
( وقعد يلعب بجواله ويقلبه بين يديه )
جوري: نواف
نواف وهو يناظرها: سمي
جوري: ممكن نمبر تلفونك
نواف وهو مطير عيونه( ترقميني يابنت عمتي) : ليش؟
جوري: أي دونت نو
نواف: جوري وش هالتخلف عندك
جوري بشبه عصبيه: مو تخلف. انا مرتاحه لك واحيانا امر بمشاكل واحس انت الانسان اللي تقدر تحلها لي
نواف: وليش ماتقولين مشاكلك لامك؟ امك اقرب لك مني
جوري: ماما معقده واذا عاندتها عصبت علي وزعلت مني
نواف( اخاف اعصب عليها وتزعل مني وتروح تدور لها احد تشكي له) : جوري ترى تفكيرك هذا غلط . اذا امك تفكيرها يخالف تفكيرك دوري لك صديقة عندك رهام وسولاف وكادي الله يقومها بالسلامة قريبات من سنك احسن لك مني ومن غيري
جوري بعد ماطفشت من اصراره: اوكي بستخدم موبايلك بشوف وين سامر موبايلي بغرفتي
نواف عن حسن نيه : تفضلي ( وبعد دقيقه)
جوري وهي توقف: ثانكس
نواف باستغراب: ماكلمتي
جوري: دقيت على موبايلي عشان يطلعلي نمبرك
نواف بعصبيه: جوري وش هالحركات؟
جوري: مافيها شي ولاتكون معقد مثل فارس وماما . قودنايت ( وطلعت)
نواف: انا بحلم والا علم؟ بسم الله الرحمن الرحيم . معقوله كانت عندي؟ وش سالفتها تاخذ رقمي بالقوه؟ ياربيه والله لو تتصل علي لارد عليها بدون شعور . هذي بتذبحني




رهام: برد الشاهي وين غطستي؟
جوري: ايش غطستي ماغطستي . سوري كنت عند نواف
رهام باندهاش: وش تسوين؟
جوري: دردشنا شوي. ياحرام مره متضايق عشان كادي
رهام: جوري عيب اللي تسوينه ترى بتطيحين من عينه
جوري: واي؟
رهام: جوري والله الشباب عندنا يحتقرون البنت اللي تعطيهم وجه او اللي تكلمهم
جوري وهي تجلس: وانتي كيف عرفتي اني راح اكلمه؟
رهام بصدمه: عندك نيه تكلمينه؟
جوري: يس. وش المشكله
رهام: ممكن تقنعيني ليش؟
جوري وهي تعدل جلستها: بصراحه دخل قلبي . نظراته . بسمته . همسته. كل شي جذبني فيه. حتى هو شكله يحبني
رهام: جوري صدقيني لو كلمتيه او صرتي تجلسين معه هالجلسات راح يكرهك . اذا تحبينه صدق وحاسه انه يحبك لاعاد تسوين اللي سويتيه
جوري: يمكن يزعل
رهام: اذا يحبك صدق ماراح يزعل . المهم بروح اسوي شاهي ثاني وبسوي ساندوتشات انا ميتة جوع ( وراحت)



في المجلس:

جوري: نواف
نواف وهو يتعدل ومستغرب من رجعتها: جوري؟
جوري:سوري ازعجتك
نواف: لامافيه ازعاج . وشفيك؟ كنك متضايقه
جوري وهي لازالت واقفه عند الباب: نواف انت تحتقرني؟
نواف باندهاش: افا. من قال؟
جوري: رهام قالت
نواف باستغراب: رهام؟ وليش تقول كذا؟ تعالي تعالي فهميني السالفه ( يبيها تجي من عند الباب ومادرى الا وهي جنبه)
نواف وهو يبعد عنها شوي: وش السالفه ياجوري؟
جوري ببراءه: ليش تبعد؟
نواف( والله البلشه بتفهم الحين اني مابيها) : لا . بس عيب اجلس جنبك
جوري: انا اللي جلست جنبك مو انت
نواف: جوري احتراما لعمتي ولسامر ولابوك ولنفسي ولك وقبل كل شي لديني لازم ابعد عنك
جوري: وليش هذا كله؟
نواف: لانهم اهلنا . امي لو تشوفني معك راح تزعل مني ونفس الشي امك
جوري: وليش؟
نواف: لانها ماربتني على كذا
جوري: بس ماما ماربتني ليش تزعل؟
نواف( يااااااااااااالله) : طيب جوري علميني وش سالفتك مع رهام؟
جوري وهي تلعب بيدينها: رهام تقول لاتكلمي نواف ولا تجلسي معه
نواف( الله يغربلك علمتيها انك خذتي رقمي؟وش موقفي من بنت عمي الحين) : طيب انتي قلتيلها شي؟
جوري وهي تناظره وهو ماتحمل نظراتها ونزل عيونه على الأرض: تقول لو كلمتيه وجلستي معه بيحتقرك وبيكرهك . صحيح هالكلام؟
نواف وهو يناظرها: جوري انتي للحين ماتعودتي على عاداتنا . واللي تسوينه أي وحده تسويه لازم نحتقرها
جوري: يعني تحتقرني انت؟
نواف: لا طبعاً . لان تصرفك عن حسن نيه . بس ابيك تسمعين كلامي وكلام امك وتنفذينه
جوري: بس انا احبك يانواف
نواف باندهاش من جراتها: حبيتيني من جلسه؟
جوري وهي تنزل راسها: جلسه وحده كافيه . ( التفتت عليه) نواف انت تحب احد؟
نواف: لا لا لا . ولااعرف هالحركات الله يبعدني عنها
جوري: حتى معي؟
نواف( وشلون افهمها هذي؟) : جوري كثير بنات مثلك يشوفون لهم شاب ويعجبهم بس ماتوصل لمصارحته
جوري: يعني تقصد فيه وحدة تحبك بس ماصارحتك؟
نواف( لااله الا الله) : لا يابنت الحلال وانا وش يدريني عن بنات الناس
جوري: طيب فهمني
نواف وهو يناظر الساعه: ماباقي شي على الاذان واخاف عمتي تقوم وتشوفك معي وتزعل مني
جوري: لاتخاف من ماما انا بقولها اني احبك وماراح تسويلك شي
نواف( ياويلي من هالخبله) : لا الله يهديك بتجيبين العيد انتي؟
جوري: كيف اجيب العيد؟
نواف وهو يقوم: انا بروح اتوضى وبطلع للمسجد
جوري وهي توقف: استناك بعد الصلاة؟
نواف( انا لله وانا اليه راجعون) : جوري اذا تحبيني صدق التزمي بحجابك ولاعاد تتكلمين مع غريب حتى لو كان انا(( وطلع))




بعد الصلاة:

عند الباب الخارجي:

نواف: وين ذلفت انت؟
سامر: رحت ادخن وبعدين كنت بدخل البيت شفت جارنا رايح للمسجد قلت ليش ماروح للمسجد احسن لحد مايأذن
نواف: ياخي اترك التدخين والله مايجيب لك الا المرض
سامر: الله كريم راح اشترك بنادي عشان خاطر ماما
نواف: تكفى لاتقول ماما . قل امي احس اني مع مصري مو مع ولد عمتي
سامر: هههههههههههههههههههههههههههههههههههه نسيت ياشيخ سوري
نواف: جب لنا فطور تراني مت من الجوع
سامر: يووووووووه . نسيت . جابت لك رهام الشاهي؟
نواف باندهاش: وليش رهام؟
سامر: قلتلها اذا سويتيه وديه لنواف
نواف : ياسامر بناتنا مايدخلون علينا . وش هالكلام الله يهديك . رح قلهم يسوون الفطور وقل برجع بعد 10 دقايق اخذه لا تقول هاتوه
سامر: عادي مثل خواتي
نواف( مالوم اختك اجل) : اقول اخلص بس ولاتكثر كلام( ودخل المجلس)




في المجلس دق جوال نواف:

نواف: هلا فارس. صباح النور. مانمت ياشيخ
فارس: تصدق عاد توقعت بسمع تنهيدتك وبتطفشني على هالصبح بس اللي اسمعه صوت عاشق ميت من الفرح
نواف: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه وش هالحدس ياشيخ
فارس: يؤ . من جدك؟
نواف: ايوالله هذي دعوتك انت وخالد
فارس: ومن المتعوسه اللي قدرت تطرحك في شباكها
نواف وهو يقصر صوته:انا في بيتهم وخايف على نفسي بعدين اقولك التفاصيل
فارس: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه انا بمركم اجل الحين لين وقت الدوام طفشاااااااااااااااان قابلت ابوي بعد الصلاة وعلمني ان زواجه الليلة
نواف: يؤ. ماسرع .يالله يالله لاتتاخر بننتظرك على الفطور



بعد نص ساعه ( دخل فارس ولقى الفطور في المجلس )

فارس: الله يرجهم مخلينه مكشوف (( ودخل سامر))
سامر: هلا فارس جيت
فارس وهو مستغرب من شكل فارس: وينكم؟
سامر وهو يجلس: كادي توفت الله يرحمها
فارس وهو يجلس: لاحول ولاقوة الا بالله متى هالكلام؟
سامر: بعد ماسكر نواف منك جاه مكالمه من المستشفى
فارس: لاحول ولاقوة الابالله . الله يرحمك ياكادي


بعد اسبوع:

جواهر: لو فيه خير كان اجل زواجه شهر على الاقل مو خمس ايام بس
وعد: خليه يجرب غيرك عشان يعرف قيمتك
جواهر: ماعاد يهمني والله بس عشان ام نواف المفروض يحترم مشاعرهم
وعد: الله يعين بس انا بروح لام نواف تروحين معي؟
جواهر: اكيد بروح وش يجلسني



في غرفة جوري:

بندر: مبروك زواج خالتك
ساره بانحراج: والله مو فرحانه لها
بندر: ماعليك من احد هذي خالتك ويحقلك تفرحين لها
جوري: نو . هذي خيانه
بندر: اقول انتي اسكتي بس
جوري: واي؟
بندر: بتخربين البنات . ترى التعدد شرع
جمانا: هههههههههههههههههههه بس مين اللي ترضى فيه
بندر وهو يلتفت على جمانا: الحين انتم بتقيمون هنا خلاص؟
جمانا: ليش؟ مضايقينك؟
بندر: الله لو انكم في بيتي بس سؤال
رهام: طبعا لا . ابوي يقول لكم اسبوع بس وترجعون
بندر: ابوك الحين نايم بالعسل ( وهو يقوم) يالله انا بمر نواف توصون شي؟
جوري: بلغه سلامي ( وكلهم ناظروها) سلامنا كلنا . وشفيكم كلتوني بعيونكم
بندر: هههههههههههههههههههههههههههههههه لو بقوله بيفهمك غلط . بس بقول البنات كلهم يسلمون عليك
جمانا: لاياعمي ماله داعي
بندر: والله التعقيد. وشفيها اذا قلت انكم تسلمون عليه؟
رهام: مافيها شي بس ماتعودها منا
جمانا: انا اشوف مالها داعي يمكن نذكره بكادي
بندر وهو يمشي: نواف رجال ماهو بنت عشان يكون حساس مثلك (( وطلع))
سولاف: الله يكون بعونه
جوري: مسكينة ام نواف المفروض نروحلها يوميا
جمانا: امي وعمتي كل يوم عندها . مالنا داعي حنا نتسمر عندها . اهم شي امي وعمتي وام خالد
سولاف: عمتي تقول جهزوا العشاء لين اجي
رهام: عساك على القوه
سولاف: ياسلام انا اللي دايم اطبخ؟
جمانا: انا والله مالي نفس اعذروني




في منزل ام نواف:

وعد: ان شاء الله ماتفشليني . تعشي عندي الليلة واجلسي عندي كم يوم انتي وابو نواف حتى نواف خليه يختلط مع العيال ترى جلستكم كذا تتعبكم
جواهر: صادقه وعد . تعالوا ونسونا ونونسكم ترى الدنيا فانيه
ام نواف: نواف والله تعبان شوي وماظنتي يوافق
وعد: بيوافق ان شاء الله وبخلي سامر يوديه للمستشفى حرارته الظاهر مرتفعة
ام نواف: على خير ان شاء الله





في منزل وعد : في الصاله

ام نواف: جاء نواف؟
سامر: لا. تنوم . حرارته مرتفعه شوي
ام نواف: الله يستر على ولدي
جواهر: ماعليه الا العافيه ان شاء الله . عنده احد ياسامر؟
سامر: عنده فارس الى الصبح وبعدين بروح له انا عشان فارس عنده دوام
وعد: تناوبوا عليه انت وفارس وخالد وان شاء الله يطلع باقرب وقت
سامر: ان شاء الله




في غرفة جوري ( الساعة 2 صباحاً )

جوري : اووووووف ماجاني نوم
رهام: مافيك نوم اصلا . لاتجبرين نفسك
جوري: طفشانه يابنات وش اسوي؟
سولاف: انا والله فيني نوووووووووووم لحد يزعجني ونصيحه ناموا لان عمتي متحلفه لكم بكره في المطبخ
رهام: يووووووووووووووووه نسيت . شكلي ماراح اداوم بكره
سولاف: غيابك كثير مو من صالحك
جوري وهي تقوم : انا بنزل تحت (( ونزلت ))




في المستشفى:

نواف: وجمانا ماحددتوا زواجها؟
فارس: على حسب كلامهم الاول في بداية الاجازه
نواف: الله يكون بعونها ويوفقها
فارس: امين . المشكله غيابها صاير كثير . وكذا ماده ماقدمت فيهم زين وماتوقع تنجح الترم هذا
نواف: لاحقه على خير ان شاء الله . اللي مرت فيه ماهو سهل
فارس: نام يانواف
نواف: نمت لين شبعت خلني اسولف معك من زمان ماسولفت (( ودق جواله))
فارس: اكيد خالد توه مصحصح
نواف: لا . رقم غريب ( ورد ) الو
جوري: هلا نواف
نواف وهو يتعدل : هلا والله بهالصوت
فارس بصوت واطي ويغمز: ياعيني ياعيني
جوري: الف سلامه عليك
نواف: الله يسلمك والله
جوري: سوري انا ماكنت بتصل . بس ماحد طمني عليك . البنات كلهم يقولون ماندري وخالي وسامر يقولون ان شاء الله بخير . مادري مين اسال
نواف وهو حاس بموقفها وعارف انها خايفه عليه: الحمدلله انا بخير . وبصراحه مكالمتك خلتني اطيب مررررررره وحده
جوري: جد والله؟
نواف: ايوالله ياجوري . ماتتخلين وش سوت فيني هالألو
جوري: اشتقتلك متى يكتبون لك خروج
نواف: هههههههههههههههههههههههههههههه ليش ناويه تجلسين معي بعد؟
جوري: نو نو نو . بس اطلع بالسلامه


وللجزء بقية ......


*•~-.¸¸,.-~*تابع الجزء التاسع عشر*•~-.¸¸,.-~*



في الظهر: في المجلس

خالد: فارس نايم؟
بندر: ايه بالملحق اذا فيك نوم لاتجامل
خالد: لا لا توني صاحي دوامي اليوم مسائي . عمتي وينها؟
بندر وهو يتسند من الطفش: نايمه اوف ماندري وين نروح هالظهر ليت النوم يجيني كلهم نايمين جايين من دوامات حتى ام نواف وام فارس شكلهم نايمات
خالد: لانهم صاحين بدري مع عمتي
بندر: مافيه الا جوري وقاعده تقرا لها بجوالها روايه وتقول لا تزعجني
خالد: ههههههههههههههههههههههههه ياحليلها . والله ان سامر له فقده مالي الجو علينا
بندر: يارب يطلع نواف الحين ويجي عشان يونسنا هو وسامر. مليت
نواف وهو يدخل: الله استجاب دعاك هذا انا طلعت
بندر وهو يوقف: بسم الله . طالع في هالقايله؟
نواف: هههههههههههههههههههههههههههههههههه من الساعه 11 وانا طالع
سامر: ومارضى يجي معي للبيت رحنا لبيتهم وخذ شور وعزمني على الفطور وطلعت معه للشركه( وكمل وهو يجلس) ورجعنا
بندر: اوف اوف جرجرك لكل هالمشاوير
خالد: الله يهديك يانواف الشركه ماهيب طايره
نواف : مارتحت لين مريت الشغل
بندر: والله انك تدور الشقا
سامروهو يوقف: انا بروح اناااااااااااااااااااااااااااااااااام
بندر: رح للملحق الله لايهينك
خالد: هههههههههههههههههههههههههههه تذكرني ياعمي بعمتي نسخة طبق الاصل
سامر: هذا وهو بيتنا
بندر: بيتنا مابيتنا ماعندنا عيال يدخلون على بناتنا
سامر وهو يطلع: اذا على البنات شبعانين منهم (( وطلع))
خالد: مامدانا نفرح بسامر وراح ينام
بندر بعصبيه لخالد: شغل التلفزيون سو شي ياخي ملل
خالد وهو يقوم يشغل التلفزيون: لاتعصب علينا وحنا وش دخلنا
نواف: الاخلاق اليوم تجاريه
بندرلنواف: مامعك جرايد؟
نواف وهو يوقف: الا بسيارتي بروح اجيبها (( وطلع وقابل جوري عند المدخل الخارجي ))

نواف: على وين؟
جوري بفرح وهي تتغطى عن نواف: الحمدلله على السلامه . متى طلعت؟
نواف: الله يسلمك . اليوم الصباح . وين رايحه انتي؟
جوري : بروح اشوف من عند الباب
نواف باستغراب: من اللي عنده؟
جوري: مدري واحد يقول فارس موجود؟ قلت ايه وبفتح له
نواف بنفاد صبر: ادخلي داخل انا اللي بفتح
جوري: وشفيك معصب؟ انا متغطيه
نواف بصوت واطي وشبه معصب: جوري ادخلي وبعدين افهمك . بسرعه ادخلي (( ودخلت وراح يفتح الباب))


في المجلس:

بندر: حياك الله
احمد: الله يحييك .الله يهديه فارس نايم وهو عارف انا اليوم ورانا سفر
بندر: ماقال لنا شي (ودخل نواف)
بندر: هاه قام؟
نواف: ايه قام يقول بطاريته فضت
خالد لاحمد: وبتطولون؟
احمد: اسبوعين
بندر: الله يعينكم
فارس وهو يدخل: السلام عليكم
الجميع : وعليكم السلام
احمد: وينك ياشيخ؟ حتى جوالك مقفل
فارس: يارجال فضت البطاريه وطفى وانا نايم
احمد: جهزت اغراضك؟
فارس: بروح البيت الحين وبجهزها . انت تقهوى مع الشباب ساعه بالكثير وجاي ان شاء الله



في الصاله:

جوري: قهوه؟ ماعرف
نواف باندهاش: ولا شاهي؟
جوري: اعرف للشاهي بس قهوه لا
نواف وهو يوقف قدامها ويتكتف: طيب ماقلتلك لازم تتغطين؟
جوري: انت دخلت علي
نواف: اذا دخل عليك احد قومي واخذي الطرحه وتغطي
جوري وهي تمشي للمطبخ: طيب طيب . الحين بروح اسوي الشاهي وماعرف اطبخ وانا متغطيه
نواف( الله ياهالطبخ اللي معذبك) : طيب بسرعه


في المطبخ ( نواف هو يحوس بالمطبخ)

جوري: وش تسوي؟
نواف: بسوي قهوه وين القهوه؟
جوري: مدري . اصحي ماما؟
نواف: لا . بدورها وبلقاها ان شاءالله
جوري: لازم قهوه؟ كفايه شاهي
نواف: صعبه الرجال بيجلس معنا حول الساعه لازم قهوه . واول مره يجينا بعد
جوري: طيب اسمع . خذ له بارد لحد ماصلح الشاهي وبصحي الشغاله
نواف: لا لا ياكرهي لشغالتكم مدري وشلون تقبلونها
جوري: طيب علمني وانا بسويها
نواف بعد ماحصل القهوه: رايقه والله ياجوري . مافيه وقت . بس جهزي لي تمر وفناجيل
جوري: طيب ( وبدت تجهز)
(( ودخل بندر))
بندر: وين القهوه يانواف؟
نواف: هذا انا اسويها اصبر
بندر وهو يناظر جوري: هيه انتي وينك فيه؟ تغطي
جوري: وشلون اتغطى وانا اشتغل؟ ماعرف
بندر: ليت امك تشوفك . ( وبعصبيه ) تغطي يالله
جوري بخوف: طيب لاتعصب ( وحطت الطرحه على راسها)
بندر: الله يعين امك عليك هذا غطى؟( والتفت لنواف) . بسرعه يانواف (( وطلع))
جوري وهي تجلس على كرسي طاولة الطعام : نواف انت ليش عصبت عشان رحت افتح الباب؟
نواف بعد ماتذكر: ايه صح . مجنونه تفتحين الباب لرجال غريب؟
جوري: هذا انا رديت عليه مع الفون ومافيها شي كل البنات يردون
نواف: مع انه المفروض ماتردين الا اذا ماصار فيه احد من العيال
جوري: الفون عندنا بالصاله اروح انادي احد يرد؟
نواف: الرد مو مشكله بس عرفتي انه رجال علمينا حنا اللي نفتحله
جوري: يعني لو مافيه احد . عادي افتح انا؟
نواف وهو يغطي البريق بعصبيه من حرارة النار وقهره منها: طبعا لا
جوري باستغراب: يقعد برى ؟
نواف وهو يلتفت عليها: جوري من جدك انتي ؟ اذا مافيه احد قولي مافيه احد لاتفتحين الباب لاي احد غريب واذا شي ضروري قولي لامك
جوري: واذا ماما مو موجوده؟
نواف بنفاد صبر: لاتفتحين
جوري: وشفيك معصب؟ لاتزعل مني احاول اسوي كل شي يرضيك
نواف: والله مازعلت منك وتعجبيني لانك تسمعين الكلام وتنفذينه . وتهتمين في مصلحتك . المهم جهزتي صينية القهوه؟
جوري: ايه
نواف: الله يعطيك العافيه ( وهو يبحث في الأدراج ) ماتدرين وين الزعفران؟
جوري: ماعرفه ( وهي تقوم تحاول تبحث معه) كيف شكله؟
نواف( رايقه) : خلاص مايحتاج
جوري وهي تطلع الزعفران : هذا هو
نواف وهو ياخذه منها ويبتسم: ياسلام عليك ( وابتسمت له خلته يحاول يشغل نفسه عنها ) وين الصينيه اللي جهزتي؟
جوري وهي تاشر عليها: هذي هي
نواف وهو ياخذ ترمس القهوه ويحطه بالصينيه ويشيلها: بعد ربع ساعه بالتمام ابدي بتصليح الشاهي
جوري: ان شاء الله( وطلع)
نواف وهو يرجع على ورى: لا تجيبينه أنا بجي اخذه
جوري وهي تبتسم بحرج: خلاص فهمت
نواف وهو يغمز لها: تعجبيني ( وطلع)




في المطبخ:

وعد: الله الله الله وش صاير في الدنيا؟ جوري في المطبخ؟
جوري: نواف عنده ضيف
وعد: نواف ؟!!!!!! نواف طلع من المستشفى؟
جوري: ايه اليوم الصباح
وعد وهي تجلس: الحمدلله يارب ( وهي تشم ) ريحة قهوه
جوري: ايه
وعد باندهاش: انتي اللي مسويتها؟
جوري وهي تجلس : لا . ماما علميني على الطبخ
وعد وهي تتذكر: انا اليوم ناويه اعلمك انتي ورهام . ان شاء الله اقفل عليكم المطبخ من بعد صلاة العصر
جوري: ماما كيف نتعلم وانتي ماعلمتينا وبتقفلين علينا؟
وعد: سولاف معكم . وبتعلمكم ( وكانها انتبهت) وش الطاري؟ اشوفك حريصه
جوري : تفشلت من نواف وهو يسويها وانا واقفه ماقدرت الا ارتب بس
وعد: لاتتفشلين عارفينك ومقدرين موقفك . هذي رهام مثلك
جوري: رهام تعرف تسوي قهوه
وعد: القهوه سهله ماتبي شي
جوري: ابي اتعلمها اول شي
وعد وهي تقوم: تعالي شوفيني بسوي قهوه لنا الحين
جوري وهي تمسك امها وترجعها تجلس: لا ياماما . علميني وانا اللي بسويها
وعد وهي تجلس: زين . اخذي البريق وعبيه الى نصه مويه وحطيه على النار واذا غلا علمتك ( واذن العصر ) بروح اتوضا وارجعلك
جوري وهي تعبي البريق مويه: طيب


ودخل نواف: هاه الشاهي جاهز؟
جوري وهي تحط يدها على فمها: يوووووووووووووه نسيت
نواف وهو يحط صينية القهوه على الطاوله: افا
جوري: سوري طلبت من ماما تعلمني اسوي القهوه ونسيت
نواف وهو يبتسم على براءتها وحرصها على تعلم القهوه اللي متاكد انها تتعلمها عشانه: طيب مو مشكله. حنا بنطلع نصلي . خليه جاهز بعد الصلاة
جوري: لاتزعل مني والله نسيت
نواف وهو يطلع: ماازعل منك مهما سويتي (( وقابل عمته اللي تمسح وجهها بعد الوضوء))
وعد: من هي اللي ماتزعل منها مهما سوت؟
نواف بارتباك: انتي طبعاً
وعد وهي تناظر جوري اللي ماتغطت : انت ماتشوف بنتي في المطبخ؟
نواف يحاول يغير الموضوع: افا . مافيه الحمدلله على السلامه؟
وعد وكانها تذكرت: يووووووه نسيت . الحمدلله على السلامه اليوم بنسوي لك حفله بهالمناسبه
نواف: الله يخليك لي ولايحرمني منك
وعد: بروح اشتري شوية اغراض عاد انت وحظك بيجربون فيك جوري ورهام (( وهي تكلم جوري)) اذا غلا حطي ثلاث ملاعق قهوة
نواف: انا بروح اصلي . جهزوا الشاهي بعد الصلاة ( وراح)




بعد الصلاة

نواف: وين جوري؟
وعد بنظره قويه له: وشو؟
نواف بارتباك:اا .. اقصد .. انا طلبت منها الشاهي . اخاف نست بعد
وعد وهي تجلس وتاشر على الشاهي: هذا هو (( وشربت مويه وقامت وطلعت))
نواف( بغيت اجيب العيد . اعوذ بالله صاير مااصبر عن شوفتها ) وخذ الصينيه وقابل جوري عند الباب
نواف بدون شعور: وينك انتي؟
جوري: رحت اصلي
نواف يحاول يخبي شعوره اللي انفضح: جيت ومالقيتك . خفت انك نسيتي الشاهي
جوري: لا لا مانسيته وان شاء الله يعجبك
نواف مارد او مايبي يرد عليها يحاول يتجاهلها ومايقدر (( راح وهو ساكت))
جوري بينها وبين نفسها: وشفيه؟ انا وش قلت ؟ اخاف زعل مني. وش اسوي . اوووووووف




في الصاله يتقهوون:

وعد: وشفيك انتي ؟
جوري وهي مو على بعضها: مافيني شي
وعد:ورى ماتقهوين معنا؟
جوري: مابي ماتعجبني
رهام بصوت واطي لجوري: وشفيك ؟
جوري: نواف شكله زعلان مني
رهام: ليش؟ وش هببتي؟
جوري: والله ماسويت شي . قلت الشاهي ان شاءالله يعجبك وراح مارد علي
رهام: بس؟ عادي
جوري: لا مو عادي . رهام بليز كلميه واساليه
رهام : لاوالله
جوري: بليز رهام . انا بيزعل مني لو كلمته
رهام : وبيزعل اكثر لو عرف انك طلبتي مني اكلمه
جوري: طيب وش اسوي؟ ودي اناديه واساله . بس اخاف من خالي بندر . واخاف هو مايبي
رهام بنفاد صبر: جوري وينا فيه؟ اكيد بيزعل لو تنادينه انتي كذا تحرجينه
جوري: اوووووووووووووووف وش اسوي طيب؟
رهام: انتي مكبره السالفه . صدقيني مازعل (( وقطعهم صوت وعد تكلم جواهر: )
وعد: راح فارس؟
جواهر: ايه الله يستر عليه
وعد: الله يحفظه . انا بكره بروح اخذ لي مع عيالي عمره . تخاوينا ياام نواف؟
ام نواف: تخاويكم العافيه
جواهر: روحي معهم ياام نواف ووسعي صدرك
ام نواف: لا والله . نواف بيوديني ان شاء الله بعد زواج جمانا
وعد: ياالله المستعان في الاجازه
ام نواف: ماعاد الا اسبوعين . الدنيا تركض
جمانا وهي تحاول تتناسى انه ماباقي الا اسبوعين : مطوله ياعمه؟
وعد: والله مدري بناخذ لنا كم لفه في جده والطايف متى ماملوا عيالي رجعنا
رهام اللي طلعت ترد على مكالمة ابوها ورجعت: قلت لابوي امي بتجلس لحالها عمتي بتسافر قال اجلسوا لين تجي عمتكم
جواهر وهي تلتفت لجمانا: قولي لابوك يعطيك فلوس تراك للحين ماجهزتي شي. وانا فاضيه هالاسبوعين. بعدها اهلي بيجون وماراح اقدر اطلع معك
جمانا: والاختبارات يمه؟
جواهر: مستواك زفت هالترم. لاحقه على خير ان شاء الله السنه الجايه
وعد: امك صادقه. لازم تكونين بمستوى حلو عند الناس ولازم تجهزين احلى جهاز
جواهر وكانها تذكرت: ساره ماعاد لها شوفه . وينها؟
جمانا: ساره منحرجه من اللي سوته خالتها
جواهر: هي مالها شغل . عسى ماانتم مضايقينها بكلمه من هنا والا هنا . ترى مايذبح الانسان الا الكلمه الجارحه
جمانا: لاوالله يمه . دايم اقول تعالي وتتعذر بالمذاكره
رهام: صادقه والله عندنا اختبارات




في المجلس ( خالد وبندر جنب بعض جالسين ونواف على الارض متسند على مركا يتابع التلفزيون وسامر قريب منه بس على الكنب)

بندر بصوت واطي: انامستغرب من نواف توقعته بيكون حزين اقل شي شهر بس اللي اشوفه العكس
خالد: نواف غارق الى شوشته بالحب
بندر وهو يعدل جلسته: بالله؟ ومن هي هاللي جابت راسه اخيرا؟
خالد: هههههههههههههههههههههه جوري
بندر: اوف اوف اوف . والله وطاح محد سمى عليه (( وصل نواف مسج وفتحه وابتسم))
خالد: اكيد منها
بندر بامتعاض: بينهم تلفون؟
خالد: لا. بس اتوقع هي اللي ارسلت
بندر بصوت عالي: وش هالمسج اللي خلاك تبتسم؟
نواف وهو يلتفت عليه: وليش السؤال؟
بندر وهو يغمز له: الشاهي ماشربه الا انت لهالدرجه حلو؟
نواف وهو يناظر سامر اللي خايف انه يفهم غمزاتهم ويرجع يتابع التلفزيون: اليوم ماشربت شاهي ومصدع





رهام: وش ارسلتي؟
جوري: ارسلت مسج عادي اذا رد معناها مو زعلان
رهام وهي تشوف الرسائل المرسله( تحاورت انا والهاجس اللي منشغل فيك / وكان الحكي عن طول فترة غيابك/ انا اقول بانك خلاص ناسي مغليك/ وهاجسي قال مستحيل تنسى احبابك/ قلنا بنبعث لك رساله ونخليك/ تحكم بنفسك صاحبي وش جوابك) حلو المسج
جوري: رهام تاخر مارد
رهام: اصبري يمكن جالس يكتب (( ووصل مسج وخذت جوري جوالها من رهام بسرعه))
جوري:هاتي (( وفتحت المسج )) الله لنا . ارسليلي مثل ماترسلين لنواف
رهام وهي تشهق: هذا عمي بندر
جوري: وش دراه؟ يعني نواف قالهم؟
رهام: لا ماظن . جوري صدقيني سببتي احراج لنواف (( ووصل مسج ثاني وفتحته))

( لو انسى الناس كلهم مانسيتك انتي بقلبي. هذا جوابي)

رهام: شفتي . هذا دليل انه مايدري عن مسج عمي




في غرفة وعد :

وعد منسدحه وتقلب في جوال جمانا وحصلت مسج ( الف مبروك . اتمنى لك التوفيق) : جمانا من هاللي مرسل ( وقرت المسج )
جمانا: ماعرفتي الرقم؟ هذا خالد. ارسله لي ليلة الملكة
وعد: مااحفظ الارقام انا . وبعدين امسحي المسج لو يشوفه محمد سوى لك مشكله
جمانا: بمسحه مو الحين




في منزل ناصر:

حصه: ومن هو هذا؟
ناصر: والله رجل اعمال مشهور ومعروف وتوه عمره 30 سنه
حصه: والله مايتفوت
ناصر: حاولي تقنعينها . هي يتيمه . وماراح تحصل انسب من هذا
حصه بمكر: والله يابو فارس . مالي كلمه عليها . ( وبدت تكذب) هي اصلا ماعاد تكلمني عشاني تزوجتك . كانت رافضه ومسببه لنا مشاكل في البيت عشاني وافقت . حتى ان امي بغت ترفض اتزوجك عشان مانسبب مشاكل
ناصر: وليش تسببون مشاكل؟
حصه: مدري . هذا كان تفكيرها . تبي رايي انت قولها . وحاول تجبرها . صدقني لمصلحتها
ناصر: على خير . اجل وشرايك نروح نسير على امك ومنها افاتحها في الموضوع؟
حصه وهي توقف: يالله




في منزل أهل محمد: ( في المجلس)


ساره مصدومه: مابيه ياعمي
ناصر بحزم: وليه؟ خالك تزوج وخالتك تزوجت وبنت خالتك . ماعاد الا ولد خالتك . وش تنتظرين؟
ساره وهي تفكر بفارس: عمي انتم باقين لي ان شاء الله . وجدتي . تو الناس على الزواج
ناصر: خلي عنك هالكلام اللي مامنه فايده . بعد الاختبارات بملك لك عليه . هذا من مصلحتك
ساره: عمي مابيه . مابيه
ناصر: اذكري الله
ساره بينها وبين نفسها: ( اذا اجبرت بنتك وهي بنتك مو غريبه تجبرني )




في غرفة البنات:

ساره تفكر في فارس اللي ماعاد اتصل عليها . وقالت لازم اكلمه لازم يدري . هو قال يبي يخطبني بس انا اللي رفضت . غبيه . يوم عرفت قيمته صار يطنشني ) ودقت عليه حصلت جواله مغلق



بعد ثلاث أيام



في غرفة خالد:

خالد يقوم على اتصال : وش هالرقم؟ والله الناس المزعجه ( ورد) الو
ساره: الو . السلام عليكم
خالد وهو يعدل جلسته: هلا وعليكم السلام
ساره: اسفه صحيتك؟
خالد: من اللي معي؟
ساره: انا ساره بنت عمك
خالد: هلا ساره . عسى ماشر؟
ساره: فارس صار لي ثلاث ايام اتصل عليه وجواله مغلق
خالد بازدراء: وليه ماسالتي خواته عنه؟
ساره( نغمة الصوت هذا مو غريبه علي ) : ما تجرأت . ليش هو فيه شي؟
خالد: فارس عنده دوره اسبوعين . وماراح يفتح جواله خلال هالاسبوعين . فيه شي ضروري؟
ساره: تقدر توصل له؟
خالد: والله على حسب الحظ . يمكن يقدر يكلمني . يمكن يفتح جواله ( وقالت ساره لخالد قصتها مع عمها)




في منزل وعد ( في المجلس)

بندر: لا حول ولاقوة الا بالله . حتى هاليتيمة ماتركها في حالها؟
خالد وهو متعاطف معها: منتهى الظلم بصراحه . آآآآآآآه بس لو يرد فارس والا يتصل . حرام لو يدري بعد مايرجع
بندر: حتى لو هو موجود . ابوك مايعترف بشي اسمه حب . وعنده هالسوسه تحركه على كيفها
خالد وهو يوقف: لو مر اسبوع وماقدرت اكلم فارس انا بتصرف
بندر وهو يجلسه: اجلس وخل عنك المهايط . ماقدرت تحل مشكلتك بتحل مشكلة بنت عمك
خالد وهو مقهور من بندر: يحلها حلال ان شاء الله



*•~-.¸¸,.-~*الجزء الاخييييييييييير*•~-.¸¸,.-~*


بعد يومين ( في الصاله) الساعه 10 مساءً

رهام: ياحليلها عمتي كانت ماليه علينا البيت
جواهر: الله يردهم بالسلامه . ماكلمكم فارس؟
جمانا: لا . هو ماكلم ابد من يوم راح؟
جواهر: الا . بس طول ماكلم بعدها
رهام وهي توقف: بروح اذاكر عندي اختبار صعب مررررررررررررررررررررره ( وراحت)
جواهر: كلمتي الكوافيرا وحجزتيها؟
جمانا وهي تتنهد: ايه
جواهر: خلاص لاتضايقين نفسك . وان شاءالله ترتاحين مع محمد
جمانا وهي تمسح دموعها: ان شاء الله . اقول يمه
جواهر: قولي
جمانا: بترجعين لخوالي بجده بعد زواجي؟
جواهر: طبعاً لا . ماقدر اخليكم . وعد الله يجزاها خير فاتحه لي بيتها
جمانا: يعني بتجلسين لحد مايتزوج فارس وتعيشين عنده؟
جواهر: حتى لو تزوج فارس . يمكن بنت الناس ماتبيني . هنا مرتاحه مع وعد . وعيالها كنهم عيالي وانتم قريبين مني( ودق جوال جواهر) هذا فارس ( وردت ) هلا وغلا
فارس: هلا والله بهالصوت بشريني عنك
جواهر: الحمدلله بخير . اشتقنالك مطول؟
فارس: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه باقي حول اسبوع . ويالله لقيت فرصه اكلمك
جواهر: خل جوالك مفتوح
فارس: ماقدر يمه . الا خالد عندكم؟
جواهر: لاوالله . عمك مخيم في البر . وماجانا لاخالد ولانواف
فارس: دقيت عليهم ومايردون . ان شفتيهم سلميني عليهم . يمكن الفتره الجايه انشغل مره وماقدر اكلمكم
جواهر: تكلمهم قبلي ؟ افا والله
فارس: ههههههههههههههه . والله لقيت لهم مكالمات بالهبل ومسجات يبوني ضروري
جواهر: مدري عنهم والله . المهم حاول وانا امك تكلمنا . نبي نتطمن عليك
فارس: بحاول . بس لو ماقدرت لاتشغلين بالك . سلمي على البنات ماقدر اطول
جواهر: الله يحفظك





في الصباح (في سيارة نواف)

خالد: قهر . دق علي وانا نايم وانا حاطه على السايلنت
نواف: وانا مانتبهت لجوالي كنت مخليه بالشاحن في غرفتي
خالد: ليته يتصل اليوم . الوقت قام يمر بسرعه وماعاد ادري وش صار على ساره
نواف: الله يستر . اخاف يملكها بين يوم وليله وبدون ماندري
خالد: اليوم سالت سولاف عنها وماجابت لي خبر زواج ولاشي . شكلها ماقالتلها (( ودق جوال خالد )) هذي ساره
نواف: ماراحت الجامعه؟ معقوله ماعندها اختبار؟
خالد :مدري والله ( ورد) هلا ساره
ساره وصوتها حزين: هلا خالد . اسفه ازعجتك
خالد: لا لا عادي . عسى ماشر مارحتي الجامعه اشوف ؟ صاير شي؟
ساره:عمي كلمني الفجر وقال الملكه الليله
خالد بصدمه: وشو؟ الليله؟ ليش ماطلبتي منه ياجلها بعد الاختبارات؟
ساره: انا كنت رافضه وماهتم برفضي . تفاجئت بمكالمته. فارس مارجع؟
خالد باسى: لاوالله . وباقيله حدود 10 ايام ( حاول يطمنها) ماعليك تطمني ماصاير الا الخير
ساره: تكفى ياخالد لاتخليني . وانا الحين بروح اكلم خالي قبل يطلع الدوام
خالد: ابشري . والله يكون بعونك . باي ( وسكر)
نواف: لاحول ولاقوة الا بالله . وش هالعالم اللي ماتحس؟
خالد: ارجع ارجع . وصلني للبيت
نواف: ليش؟
خالد: بروح لعمي . اكيد الحين صاحي عشان دوامه
نواف: الحين؟ ماراح يستقبلك
خالد: مو بكيفه . ماعليش بعطلك عن شغلك شوي . بس وصلني للبيت وبروح على سيارتي



في غرفة محمد

محمد: عمك يعرف مصلحتك . والرجال ولد نعمه وش تبين بعد؟
ساره وهي تبكي: بس انا مابيه
محمد : وش تبين اجل؟ نوف تزوجت وحصه تزوجت . تبين تصيرين عانس؟
ساره باندهاش: مضايقك وجودي؟
محمد يحاول يحسن اسلوبه: لا طبعا . بس خلاص نصيبك جاء . انا بروح للشغل ( وطلع)
ساره بينها وبين نفسها: الله اكبر ياخالي . انا اللي عطيتك ورثي وماسالتك عنه تسوي فيني كذا عشان فلوس . وعشان ترتاح مني . آآآآآآآآآآآآه يابنات عمي . والله انك ماتستاهل جمانا هالطيبه . وانا الغبيه اللي بغيت اضيع فارس من يدي . ههههههه وهو ماضاع؟ خلاص حياتي انتهت على يد عمي وخالي وكله بسبب خالتي الله لايوفقها )



في منزل ناصر ( في المجلس)

ناصر: وانت من علمك؟
خالد: سولاف . ساره قالت لها . وانا ابي ساره . وانا اولى فيها
ناصر: انا عطيت الرجال كلمه
خالد بهدوء: ياعمي ساره يتيمه . وحرام تجبرها . ولاتكسر خاطري للمره الثانيه . يكفي خذت مني جمانا . لاتاخذ مني ساره بعد
ناصر بعد ماتأثر بكلام خالد: لاحول ولاقوة الا بالله . خلاص خلاص . انا بتصرف . تبي ملكتك اليوم؟
خالد( يؤؤؤؤؤؤؤؤ) : اليوم لا . مايمدي . بكلم عمتي وعد وبشوف متى ترجع عشان اسوي الملكه ( هو عارف ان عمته ماراح ترجع قبل بداية الاجازه)
ناصر وهو يوقف: على خير . واعذرني عندي دوام
خالد: معذور ياعمي
ناصر وهو يحط يده على كتفه: الله يجزاك خير على وقفتك مع بنت عمك
خالد( والله لولا دموع ساره مادخلت بيتك بعد ماطردتني منه ونزعت قلبي جمانا نزع) : ولو . هذي بنت عمي
ناصر: الله يوفقك
خالد: اشوفك على خير (( وطلع ))




حصه بقهر: والرجال وش تقوله؟
ناصر: بقول مافيه نصيب
حصه: فشله والله بعد ماعطيته كلمه
ناصر وهو يلبس شماغه: عطيت ولد اخوي كلمه بعد وهو اولى بها



في شركة نواف:

نواف: وافرض الخبر انتشر؟
خالد: ماراح ينتشر . عمي مايقابل احد منا من يوم تزوج
نواف: اخاف السوسه تعلم محمد ومحمد يعلم جمانا
خالد: جمانا ماتكلم محمد اصلا
نواف: وش دراك؟
خالد: ادري . فارس قال لي
نواف: علمت ساره عشان ماتتفاجأ وترفضك بعد وتخرب خطتك؟
خالد: ايه كلمتها وعلمتها . ماتتخيل وش كثر فرحتها
نواف: الحين وشلون بتنقذ نفسك؟
خالد: اهم شي هاللي خطبها يذلف . وعمتي ماراح تجي الا بعد الاختبارات . فارس اذا جاء الله لايهينه يخطبها
نواف: تخيل فارس ماعاد يبيها وتوهقت
خالد: ههههههههههههههههههههههههههه تخيل عاد . اصلا قبل يجي فارس لازم اقول لعمي ماعاد ابيها . واذا جاء فارس يقول انا ابيها وتنحل المشكله
نواف: والله ماظن عمي يسكت . بتتوهقون
خالد: لا المسأله سهله . ومايحتاج عمي يتدخل فيها . يقدر يزوجها ابوي والا ابوك . وفارس مو ضروري يشاور ابوه قبل الملكه . واذا درى عمي ماظن بيعترض ماعليه من احد .
نواف:ههههههههههههههههههههه المفروض فارس يكافئك على هالمغامره الخطيره اللي غامرتها عشانه
خالد: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه المفروض


قبل نهاية الاختبارات بيوم:


جواهر: ماعليه يابنتي . المفروض تودين اغراضك وترتبينها زواجك ماباقي عليه الا خمس ايام
جمانا: طيب يمه روحي معي
جواهر بانفعال: اروح لبيت نوره؟
جمانا: يعني اروح لحالي؟ ليت عمتي فيه
جواهر: ايو الله ليتها فيه كان تروح معك
جمانا بترجي: يمه روحي معي . يعني وشلون منتي زايرتني ابد؟ لازم تروحين . عشان كذا روحي معي اليوم
جواهر غصب عنها: امري لله . وان قالوا لنا نجلس لاتوافقين . على طول ندخل غرفتك ونرتب الاغراض ونطلع
جمانا: ان شاء الله
جواهر: وياليت تعطين ساره خبر عشان تعلمهم وتدخلنا جناحك على طول
جمانا: اوكيه بكلمها واقولها






في منزل اهل محمد:


نوره: وراهم عاد مايقلطون ويتقهوون؟
ساره: مدري يمكن جمانا مستحيه
نوره: وامها مستحيه بعد؟
ساره: والله مدري ياجده . جمانا قالت نبي ندخل على طول للجناح (( ودق الجرس )) اكيد هم . (( وراحت تفتح ))

في غرفة محمد:

نوره: قم قم وانا امك
محمد وهو يفز من نومه: يمه؟ وشفيك متضايقه عسى ماشر؟
نوره: ايييييييييييييييييييييييييييه اللي هذا اوله ينعاف تاليه
محمد: وش صاير يمه؟
نوره: مرتك وامها جاين يرتبون اغراضها حتى السلام ماسلموا علي
محمد: معقوله؟
نوره: جمانا مكلمه ساره تقول مانبي نشوف احد بندخل الجناح على طول وهالاحد تقصدني اكيد
محمد: لا يمه ماتقصدك الله يهديك
نوره: ومن فيه غيري؟ ماهنا الا انا ونوف وساره
محمد بقهر: ولايهمك . غصب عنها اخليها تجي وتسلم عليك(( وقام وغسل وجهه وراح لجناحه))





جواهر بخوف: بسم الله
محمد بقهر: تسمين مني ياعمه؟
جواهر: ماقصدت ياولدي . بس خوفتني بفتح الباب
محمد وهو يناظر جمانا : وراك ماتبين تسلمين على امي؟
جمانا في رعب منه . تذكرت موقفها معه . اسلوبه وطريقة دخوله عليهم خوفتها منه زياده
جواهر فهمت ان نوره ماخلت طبعها وتبي تقهر جواهر وحاولت تدارك الموضوع: ياولدي جمانا مستحيه . لاتلومها . وحنا تونا داخلين . حتى عبايتنا مابعد نزلناها والشناط مافتحناها . بساعد بنتي بالترتيب وبنزلها
محمد وهو يناظر الشغالتين: وذولي وش جايبينهم له؟ خليهم يساعدونها
جواهروهي تناظر جمانا: كملي شغلك يابنتي وانا بنزل عند ام محمد ( والتفتت على محمد) علم امك اني بنزل لها
محمد وهو يناظر جمانا: زين (( وطلع))
جواهر بصوت واطي: قفلي الباب عليك ولاتفتحين لاحد . واذا خلصتي دقي علي
جمانا بخوف: ان شاء الله





في الصاله ( نوره تقهر جواهر وترمي عليها كلمات وترفع ضغطها . وتحاول جواهر تمسك اعصابها عشان ماتخرب على بنتها حياتها . بس اخر شي ماتحملت)

نوره: الله اكبر ياهالدنيا . دارت ودارت ودارت لين ناسبناكم
جواهر: الزواج قسمه ونصيب
نوره: اكيد . لو الزواج بيدك كان ماخذنا جمانا غصب عنك . ولاخذنا رجلك بعد غصب عنك
جواهر وهي توقف بعصبيه: تخسين تاخذين بنتي غصب عني
نوره: مايخسى الا انتي
محمد وساره يدخلون على الهوشه:

نوره: شفت عمتك . تقولي تخسين وفي بيتي
جواهر بعصبيه: انتي اللي قلتيها قبل ( وهي تلبس عباتها) ساره روحي نادي بنتي
ساره: ان شاء الله
محمد وهو يمسك ساره: وقفي انتي
(ساره منصدمه من خالها وجدتها ماتوقعتهم كذا . اليوم بس اكتشفت انهم السبب في القطاعه اللي صارت)

جواهر بعصبيه: وش وقفي بعد؟ مالنا جلسه بعد كلام امك
محمد وهو ياشر على الباب: الباب يوسع جمل
جواهر بخوف: وبنتي؟ (( وهي تطلع عشان تروح لبنتها)) بروحلها
محمد وهو يمسكها بقوه: ماودي اطردك ياعمه . بس بنتك ماراح تطلع من هنا الا لين تعتذر من امي
جواهر باستسلام: بناديها تعتذر
محمد: لا . تعتذر بنفسها . مو يوم تقولين لها انتي
نوره استغلت الفرصه: انتي روحي . وبنكلم ابوها يجي وبنعلمه بسواياها
محمد ماتوقع كلام امه بس مايقدر يكسر كلمتها: لاتخافين على بنتك
جواهر بعصبيه: وشلون ماخاف عليها . انتم مانتم ببشر
محمد ببروووووووود: لا لا . بدينا بالغلط؟ ترى نعرف نغلط حنا . بس مابي ازعلك . انتي ام الغاليه
نوره: يالله انقلعي من بيتي ولاعاد تطبينه
(محمد وساره انصدموا من كلام نوره . وجواهر رجع بها شريط الذكريات لاخر مره شافت فيها نوره يوم طردتها من بيتها وهي جايه زياره لبنتها ام ساره . نفس الموقف يتكرر مره ثانيه )





في غرفة جمانا:

جمانا سمعت الاصوات ومترددة تفتح الباب والا لا . واخر شي فتحته وقابلت محمد قبل توصل الدرج بشوي


محمد: على وين؟
جمانا : امي وين؟
محمد : امك راحت وقالت ابوك بيمرك
جمانا: كذاب (( وهي تحاول تركض باتجاه الدرج بس مسكها بقوه لدرجة انها طاحت على الارض )
محمد وهو ينزل لمستواها ويمسكها مع شعرها: المشكله اني احبك وماودي امد يدي عليك
جمانا وهي توقف وتبعد عنه: امي وينها؟
محمد: راحت . رااااااااااااااااااااااااااااااااحت . راء . الف . حاء . تاء . راااااااااااااحت . ماتفهمين انتي؟
جمانا: طيب انا بروح
محمد بسيطره: لا
جمانا:ليش؟
محمد: كذا . زوجتي وانا حر
جمانا وهي تتجه للغرفه مسكها : خير
محمد: هاتي جوالك
جمانا: ليش؟
محمد: اذا قلت لك شي قولي ابشر بدون اسئله ( وبعصبيه) هاتيه
جمانا وهي تفتح الشنطه وتطلعه له: خذ
محمد بامر: قولي تفضل
(جمانا وهي تفك يدها منه باحتقار راحت تركض للجناح وتقفل على نفسها مع الشغالات وساره وهي تطلع الدرج سمعت اللي دار بينهم )



ساره وهي في غرفة البنات ونوف نايمه اتصلت على خالد


خالد اللي تارك جواله في السياره وشافه يدق وهو توه راكب السياره: الو . هلا ساره . ايش؟
ساره بصوت واطي: وخالي اخذ منها جوالها عشان ماتكلم احد
خالد جن جنونه : طيب طيب . باي الحين
ساره: باي
خالد: ساره ساره
ساره قبل تسكر: نعم
خالد: تكفين خليك منتبهه لها من بعيد لبعيد . وخلي جوالك معك
ساره:ان شاء الله
( وسكر خالد وشاف 6 اتصالات من جواهر و5 من نواف )
خالد: اوف اوف ( ودق على جواهر)
جواهر وهي تمسح دموعها: هلا خالد . هلا ياولدي . وينك ادق عليك وماترد
خالد: لاتشغلين بالك والله لأدبه لك
جواهر: انت دريت باللي صار؟ علمك نواف اجل؟
خالد: لا . علمتني ساره . جوالي ناسيه بالسياره . خلاص لاتهتمين هذا نواف معي انتظار
جواهر: خلك معي على اتصال
خالد: ان شاء الله ( ورد على نواف)
نواف: وينك انت؟
خالد: جايك جايك . انت وين؟
نواف: انا بالطريق جايك . دريت عن جمانا؟
خالد وهو ينزل من سيارته بقهر: ايه ايه . يالله اسرع انا انتظرك




في غرفة جمانا:

الشغاله 1 : خلاص ماما . ليش يبكي كثير . الله كبير ان شاء الله
جمانا وهي تمسح دموعها: زين انكم معي تونسوني
الشغاله 2 : انتي واجد كويس . والله ان شاء الله يحب انتي . ومافيه مشكله كبير
جمانا وهي تتنهد: الله كريم
الشغاله 1 وهي تطلع جوالها: هذا جوال انا . سوي تلفون ماما
جمانا بفرح: يوووووه وانا وشلون نسيت ان معكم جوالات ( وبأسى ) : يوووووووه ماحفظت رقم امي ولاخالد ولانواف ( وبعد تنهيده) ولاحتى ابوي <<< قالته اخر واحد
الشغاله 2 : سوي تلفون بيت ( وقامت تعد على اصابعها) بيت ماما وعد . بيت بابا ناصر . بيت بابا سعد . بيت بابا عبدالله
جمانا بفرح: صح والله . الخوف سيطر على تفكيري. اكيد امي في البيت ( ودقت على بيت عمتها وعد)
جواهر: الو . هلا جمانا . هلا يا امي . لاتبكين . كلمت عيال عمك وماراح يقصرون
جمانا ( الله يخليهم لي عيال عمي ) : يمه محمد خذ جوالي
جواهر: ادري . كلمتني ساره تطمني عليك وعلمتني بكل شي
جمانا: الله يجزاها خير ساره
جواهر: امين




في سيارة نواف:

نواف يكلم خالد وهو يركب : وش بتسوي؟
خالد بياس: مدري . ان بلغنا الشرطه . مامعنا دليل زوجها . مافيه الا عمي
نواف بازدراء: هه . عمي ناصر؟ والله ان توقف ضدنا هالسوسه ويقلبونها علينا
خالد بقهر: ودي اقتحم بيتهم واذبحه هالحقير
نواف: نروح نتفاهم معه؟
خالد: خلنا نروح . لعل وعسى يستحي على دمه (( ودق جوال خالد)) هذا فارس جاء بوقته ( ورد ) هلا فارس
فارس: هلا بك . اخباركم
خالد: زفت ياشيخ . علوم ماتسرك
فارس: افا
خالد: انت وينك؟ شكلك بسياره
فارس: ايه . توني طالع من بيتنا ماخذ شور . قلت اكلمكم اشو....
خالد يقاطعه : زييييييييييييييييييين رجعت . اشوى . تعال حنا عند ..... اختك في مصيبه




فارس وهو يركب السياره: هالخسيس اللي مايستحي . شايف اختي لعبه
خالد: مادامك معنا والله نوريه شغله ونكسره تكسير
نواف: انا وخالد بنكسره . وانت ادخل خذ اختك
فارس بقهر: بسرعه يانواف بسرعه
نواف: اعصابك علي تراني ما ادل بيتهم اذا وصلت الحي وصفوا لي
فارس بنفاد صبر : وقف وقف . انا بنزل اسوق





عند الباب الخارجي:

محمد : خير ؟
فارس وهو يمسكه : وين اختي يالخسيس
محمد وهو يحاول يبعده عنه: اختك زوجتي وماراح تطلع من بيتي الا اذا قاله ابوك
خالد وهو يبعد فارس ويمسك محمد ويطرحه على الارض: مابعد صارت زوجتك يالتعبان



فارس وهو يدخل البيت وبصوت عالي : يا ولد . يا جمانا . جمانا . جمانا (( وطلع الدرج )) جمانا . جمانا

ساره بعد ماسمعت صوت فارس لبست طرحتها وطلعت : جمانا هنا (( واشرت على الجناح ))
فارس وهو يطق الباب على جمانا : جمانا . جمانا افتحي انا فارس
جمانا وهي تفتح الباب وتبكي وتضم اخوها وهو يحاول يهديها : يالله تعالي مشينا للبيت
جمانا : مابي ارجع هنا ابد
فارس وهو يدخل ويكلم الشغالات: رجعوا كل الاغراض بالشناط بسرعه
جمانا بخوف: مايهم مابيها . خلنا نطلع قبل يجي محمد
فارس: لاتخافين محمد تحت يدين خالد الحين . هذا ان كانه حي
( قامت جمانا تساعد الشغالات . وفارس يجلس يتذكر آخر مكالمه بينه وبين ساره)


فارس: جلسة مصارحه؟ مافهمت
ساره: يعني فيه اشياء كثيره بقولها لك
فارس: تفضلي . اسمعك
(ساره قالت لفارس انها ماحبته في البدايه وكانت تفكر تنتقم منه . وحست انها تميل لخالد بس اكتشفت ان فارس افضل بكثير . ورجعت له قبل يضيع منها . وعلمته بقهرها منه يوم تتعطل عليهم السياره في البر ويوم تكلمه وقت ماكانت خالتها تعبانه . وفارس قالها انه مايذكر شي من هذا . وفارس انقهر من كلامها . لو ماصارحته كان افضل . كان بيقولها ان عنده دوره . بس سكت . حب ينسحب من حياتها بهدوء . حس انه كان مغفل معها )

جمانا:خلصنا
فارس وهو يقوم: يالله مشينا





في منزل ناصر:

ناصر وهو داخل معصب : حصه حصه حصه
حصه وهي نازله ركض: هلا ابو فارس
ناصر: لا هلا ولا مرحبا
حصه بصدمه: وشفيك؟
ناصر وهو يرمي الصور بوجهها : من هذا اللي انتي معه؟
حصه مصدومه اكثروهي تناظر صورها مع واحد كلمته قبل ناصر: مـ مـ . هـ . هـ . مدري . هذي صور مفبركه
ناصر: الا تخسين . مدري وشلون وثقت فيك وانتي كنتي تكلميني . انتي طالق ( ورمى في وجهها شيك بخمسين الف) وهذا لك اخذيه . ابي ارجع لبيتي واشوفك خذتي اغراضك وطلعتي منه





في بيت وعد ( في المجلس)

ناصر بعصبيه: ورى ماعلمتوني؟
(خالد ونواف وفارس يناظرون بعض باستغراب)
نواف: ماكان فيه وقت ياعمي
فارس: يبه بصراحه بعد اللي صار المفروض يطلقها
ناصر: غصب عنه ورقبته فوق راسه
خالد بفرح: هذا المفروض
ناصر وهو يجلس ويتنهد : انا طلقت حصه
العيال بفرح: اخيرا
(ناصر وهو يناظرهم بقوه سكتوا ونزلوا روسهم وبعدبن ضحك)
ناصر: ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه لهالدرجه تكرهونها؟
خالد: لاوالله مانكره احد . حنا بس مقهورين لانك بعتنا على عشانها
ناصر وهو يتنهد: ايييييييييييييييه . غلطه
خالد بفرح: مايهم . اهم شي جمانا تتطلق من محمد . عشان نفتك من شرهم
ناصر وهو يناظر خالد: وانت وش عليك؟ موب خطبت ساره؟
فارس وهو يناظر خالد باستغراب: خطبت ساره؟
خالد بعد ماتذكر: يووووووووووووووه صح نسيت
نواف: ههههههههههههههههههههههههههههه احد ينسى انه خاطب؟
خالد: هههههههههههههههههههههه . بصراحه ياعمي ساره يبيها فارس . وانا خطبتها عشان اخلصها من هاللي تقدملها وهي ماتبيه
ناصر وهو يلتفت على فارس: انت تبي ساره؟
فارس: كنت
(نواف وخالد مصدومين)
خالد: وش تغير؟
فارس حب يصرفهم: ماتغير شي . بس امي ماتبي واهم شي رضى امي . يكفي المشاكل اللي جتنا من خوالها
نواف: بس هي مالها ذنب
فارس: هي بنت عمنا . وعلى عينا وراسنا . وحياها الله بينا
ناصر وهو يناظر خالد: تبي جمانا انت؟
خالد وهو يقوم ويجلس: وهذا يبي لها سؤال ياعمي؟
نواف: هههههههههههههههههههههههههه طيب اركد اركد
ناصر: عندي شرط
خالد: ابشر باللي تبي
ناصر: تجيب لي موافقة ام فارس ترجع لي
خالد وهو يوقف : سهله ( وجلس) بس طلقوها من محمد
ناصر: ههههههههههههههههههههههههههههههههههه (( وقف )) بروح اتفاهم معه





بعد يوم ( في الصالة )

وعد: يؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤؤ . كل هذا يصير وانا مدري؟
جمانا: الحمدلله افتكيت منه
وعد: عرفتي ان الطيبه ماتنفع مع الجميع؟
جواهر: الطيبه زينه . بس لاتثق في اي احد
جمانا: خلاص تعلمت دروس من هالتجربه بتكفيني طول العمر
رهام: ساره الامتحانات الاخيره ماحظرتها . واتصل عليها اليوم جوالها مغلق
جواهر: بقول لناصر يسال عنها . اخاف مسوين لها شي المسكينه
جمانا: الله يستر . ماتستاهل الا كل خير
جواهر: والله ودي ازوجها فارس . بصراحه بنت حلال . وكبرت في عيني بعد وقفتها معنا
وعد: والله ياليت اذا فارس يبيها . خليها تبعد عنهم وعن اذيتهم( وهي تمسك الجوال) بدق على ايمان . جوري اذتني تبي تتعرف عليهم




وعد: وشو؟ . من متى؟ . اها . اييييييييييييه . زين زين . على خير . يمكن اجيكم الليله . سلمي على امك والبنات . مع السلامه( وسكرت)
جواهر: وش السالفه؟
وعد وهي تتنهد: ساره عند مرة ابوها من يومين . طاردها خالها
جمانا: وقح ماله خاتمه . ماقصرت معه . حتى ورثها سلمته له
جواهر وهي تناظرها: وشدراك؟
جمانا: قالتلي هي . والله حرام . ليش رجعت لزوجة ابوها؟. المفروض تجينا حنا
وعد: فعلاً . عشان كذا بروح اخذها الليله . مسكينه . يمكن مالها وجه تجينا
جمانا: مالها ذنب
جواهر: بس موقفها صعب . انا بروح معك ان شاء الله




في المجلس:

نواف وهو داخل: الحمدلله على السلامه جيت؟
بندر بغرور: انا عارف انك جاي تسلم علي
نواف وهو يجلس: لا والله مادريت عنك . جاي اسلم على عمتي توني دريت انها رجعت
خالد: ههههههههههههههههههههههه ( يغمز له) على عمتك اكيد؟
بندر وهو يستغل الموقف: اقول عيال انتم مادريتوا صدق؟
فارس: عن ايش؟
بندر: ابو سامر خذ جوري . جاهم بجده وخذها
نواف وهو يوقف بعصبيه: وليه ياخذها؟
بندر: لانه ابوها هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههه . ياشكلك يضحك وانت معصب
نواف انقهر منه : اروح اسلم على عمتي ابرك (( وطلع وقابلته عمته))
وعد: هلا بنوافوه ( وسلم عليها)
نواف: كنت بجيك بس سبقتيني
وعد: اشوى اني سبقتك ( وجلست ) مين الحلو فيكم اللي فاضي الليله؟
بندر : انا فاضي بس مامعي سياره هههههههههههههههههههههههههههههههههه
وعد: ماعليه . سيارتي تفداك
بندر: كفو والله . وين تبين؟
وعد وهي تتنهد: بروح لعيال سلطان اخوي . ساره طردها خالها وهي عندهم
بندر: افا
وعد: أي والله . وبجيبها تعيش عندي
فارس بعصبيه: وقح . ليش يطردها؟
وعد: ماشفت منه الا هذا؟ الحمدلله اللي خلص جمانا منه
بندر وهو يوقف: وليش الليله؟ قومي الحين
وعد: اصبر بروح اقول لجواهر تبي تروح معي
بندر: لاتقولين لاحد . والا تدرين . هاتي المفاتيح . لاتروحين انتي . انا بروح اجيبها لحالي
فارس تذكر المسج اللي ارسله لها امس: ( مافيه نصيب بينا والله يوفقك مع غيري)
وعد وهي داخله بالمفاتيح وتعطيها بندر: اخاف ترفض تجي معك
بندر: وليش ترفض؟
وعد: موقفها صعب بعد اللي صار
بندر وهو يطلع: لا ماعليك . هي وش ذنبها؟







في غرفة جمانا:

جمانا: مالك حق . المفروض تجينا . او على الاقل تبلغينا باللي صار
ساره وهي تمسح دموعها: الله لايحرمني منكم ( وصلها مسج وفتحته [ اسف على اخر مسج ارسلته . اكتشفت اني ماقدر ابتعد عنك . وابي افتح معك صفحه جديده . ممكن؟ ] )
جمانا تتامل ساره: الله . وش هالمسج اللي خلاك تفرحين؟
ساره بحرج: ههههههههههه الله يديم الافراح
جمانا: امين يارب





جواهر وهي تدخل المجلس:فارس تعال بغيتك
فارس وهو يقوم: ان شاء الله (( وطلع))

في المقلط:

فارس: خير يمه؟
جواهر: كل خير ان شاء الله (( ووصله مسج وفتحه [ اكيد ممكن . حتى انا ماقدر استغني عنك ] وابتسم) جواهر وهي تاخذ منه الجوال وتحطه على الطاولة ) خل الجوال بعدين . وركز معي
فارس باهتمام: تفضلي يمه انا اسمعك
جواهر: يمه انت كبرت ولازم تتزوج
فارس وهو خايف من ردة فعلها لو قال يبي ساره: كلامك صحيح
جواهر وهي تمسك يده وتبتسم: للحين تبي ساره؟
فارس وهو مندهش وفرحان: ماعندك مانع؟
جواهر: وليه امانع؟ والنعم فيها والله . وهذي بنت عمك . ومالها غيركم بعد الله . ياولدي اليوم نواف خطب جوري . وخالد بعد ماتنتهي عدة جمانا بيملك عليها . والعمر يركض . خلونا نفرح فيكم
فارس وهو يحب راسه: الله يخليك لنا ويطول بعمرك يااحلى ام بهالدنيا





في غرفة وعد:

جواهر باندهاش: تملك بدون علم ابوها؟
وعد: سامر كلم ابوها . وقال انا موكلك عليها ومايحتاج اجي
جواهر وهي تجلس: لاحول ولاقوة الا بالله . ملكة بنته ولاهو بجاي على الاقل يشوف اللي بياخذها؟
وعد وهي تكحل عيونها : ياشيخه ابركها من ساعه . اهم شي انه وافق
جواهر وهي توقف: الله يكتب اللي فيه الخير. انا بروح لبيتي توصين شي؟
وعد: سلامتك والله . بفقدك اكيد
جواهر: هههههههههههههه خلاص عاد اشتقت لابوعيالي ولبيتي
وعد: ههههههههههههههههه الله يوفقك . بمرك بكره ان شاء الله
جواهر: الله يحييك



تمت بحمد الله






اخيرا:

ـ فارس تزوج من ساره . وخالد ملك على جمانا . ونواف ملك على جوري
ـ بندر لقى له وظيفة اخيرا . وسامر دخل شريك مع نواف
ـ وفاة كادي ماحبيت ادخل في تفاصيلها عشان ما اسبب ضيقه لاحد . وحاولت اني ماطلعها بالصوره مره عشان محد يتاثر من وفاتها
ـ بعض التفاصيل اللي ممكن تصير من مواقف تحدث بين نواف وجوري او فارس وساره ماحبيت ادقق فيها . حبيت تكون عفويه وبعيده عن الجرأة الزايده اللي اشوفها في بعض القصص
ـ ابو نواف وابو خالد ماكان لهم دور في القصه . وتبون الصراحه نسيتهم وزين ذكرت ام نواف وام خالد اخر شي
ـ احداث القصه حقيقيه . لكن مثل ماقلتلكم رتبت افكارها على كيفي . مثلا شخصية حصه فعلا حقيقيه . واضفت لها شخصيه اخرى حقيقيه واللي هي فتاة معاكسه وتزوجت من واحد متزوج وخربت بيته . لكن انا زدت عليها انها تطلقت بعد ماكشفها زوجها
ـ فارس كنت ناويه اموته في عملية ارهابيه واوهق خالد في ساره . بس ماحبيت تنتهي القصه بماساة
ـ الصراحه موراحه في كل شي . ولكل انسان ماضي . ساره غلطت بمصارحة فارس . اللي ابتعد عنها فتره ومارجع لها الا بعد مواقف معينه.
ـ اقسم قسم لادوس قلبك بالقدم قالتها نوره . بس فرحتها ماتمت والله نصر جواهر عليها




رِمْشْ الْغَ‘ـلآ


ما أحلل ألي يشيل نكي عن الملف


v,hdm HErsl rsl gH],s rgf; fgr]l - ;hlgi gg[ks rwl



 

التعديل الأخير تم بواسطة o² « ; 05-01-2013 الساعة 05:45 PM سبب آخر: ازالة أسم الموقع الرجاء التأكد

رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للجنس, أُقسم, بلقدم, رواية, قلبك, قصم, كامله

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


رواية أُقسم قسم لأدوس قلبك بلقدم - كامله

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية ميهاف وفيصل كامله بدون ردود , لتحميل رواية ميهاف وفيصل كامله تحميل روعه أنفآس الورد روايات 1 18-12-2015 03:07 PM
واية أنوثة خيالية ، رواية الأنوثه الخياليه ، رواية كامله أنفآس الورد روايات 2 07-12-2012 01:43 AM
رواية ودك تنامين؟ نامي كامله أنفآس الورد روايات 7 03-12-2012 09:15 AM
رواية اطباء في الحب , رواية حجازية كامله 2012 أنفآس الورد روايات 4 01-12-2012 09:01 AM
رواية (( لبى قلبك ))رواية سعودية تجنن لاتفوتكم o² « روايات 3 21-12-2009 04:25 PM

جميع الاقسام الاخرى

فضفضه,فضفضنا لنا

روايات,قسم الروايات

Rss - Rss 2.0 - Html - Xml - روايات


الساعة الآن 06:12 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc
Search Engine Optimization by vBSEO
ارشفة:Salem Alshmrani

روايات نور الغلا

Loading...