رويات نور الغلا متخصص للروايات , روايات,روايات,روايات نور الغلا للنقاش الهادف والبناء




العودة   روايات نور الغلا > روايات نور الغلا , منتديات نور الغلا > روايات

رواية الأمل / للكاتبة : جنية إن ذى قوطي

رواية الأمل / للكاتبة : جنية إن ذى قوطي رواية / الأمــــــــــــل.. للكاتبة : جنيـة إن ذى قوطي .. ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ...


الملاحظات

روايات روايات طويلة روايات قصيرة روايات عامة روايات جديدة روايات 2013 روايات رائعة

إضافة رد
قديم 04-01-2013   #1
{ أنفآس الورد •»
عضـو متألـــق ~

الصورة الرمزية أنفآس الورد



 عضويتيّ : 2398
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Sep
 مجموع مشاركاتي : 670
مواضيعي :
ردودي :
 نقاطِي :  7094
றởođ :
 мч ŝறš :

7 (10) رواية الأمل / للكاتبة : جنية إن ذى قوطي



رواية / الأمــــــــــــل..
للكاتبة : جنيـة إن ذى قوطي ..

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ


السلامعليكم

شحالكم..عساكم بخير وعافية ؟؟

هذي هي قصتي الثانية " الأمل " وأتمنى تنال على إعجابكم

وهي مجرد محاولات .. واتقبل النقد .. بس أرجو إنه يكون نقد بناء ..

/

شخصيات القصة : ..

نوره: عمرها 18 سنة..ثالث ثانوي أدبي..وهي رقيقة لأبعد درجات الرقهوعلى نياتها.

حمد: أخو نوره الوحيد...وهو أكبر منها بست سنوات...عازب ويسكنفي بوظبي ويشتغل في شركة زادكو البترولية.

خليفة: أعز ربع حمد..ومن أقربالناس له...عمره 25 سنة..وهو أصله من العين..بس يسكن في بوظبي..ويشتغل ويا حمد فينفس الشركة.

شيخة: حرمة أبوحمد ونوره..إنسانه متسلطه لأبعد الحدود..وهي في37 من عمرها .

موزه: خت خليفة..عمرها 22 سنة..مخلصه كلية..ويالسه فيالبيت.

خوله: ربيعة نوره..وهي ربيعتها من أيام الروضه.

سعود: أخوشيخة..شاب يتميز بالوسامه والغنى..وفي نفس الوقت إنسان مستهتر..تزوج مرتينوطلق.

.
.
.

في مدرسة الزايدية ثانويةبنات..في وقت الفرصة..كانت مجموعة من البنات مسويات شلة ومتيمعات يأكلن ويا بعضويسولفن..وكانت يالسه وياهن بنت سبحان ربي الخالق..خلق فأبدع..كان الشعر مثل الليلفي سواده مع كل همسه أو نسمة هوى تحركه من نعومته..مع بشره بيضى بياض الحليب صافيةناعمه..وحمرة خدود طبيعية..والعيون بروحن قصيدة.. كل ملامح هالبنيه تدل علىالجمال..هذي هي نوره علي محمد..و أي حد يمر على هالشلة من البنات يلفت إنتباهههالبنت..من غير ملامح الجمال إلي تمتلكها..كان في شيء خفي يجذب أي حد يعرف نورهوإلي مايعرفها..كل بنات شلتها يحبنها..طيبه خدومه..وهي من طالبات التفوق رغم ظروفهاالأسرية..وتساعد أي حد يطلب مساعده في الدراسة..
وضحى: هيه صح سمعتن عنالرحلة
نوره: أي رحلة؟
غبيشه: رحلت دبي
خوله: حلفي..
وضحى: والله سمعتمن أبله نوال..قالت بيشلونا رحلة دبي الخميس الياي
غبيشه: زين والله
خوله: نواري لاتقولي مابتروحي كالعادة
نوره: زين إنج عرفتي
وضحى: زين ليش .. حرامنحن هالسنة أخر سنة ويا بعض في المدرسة
نوره: ياريت والله أقدر
خوله: انزينحاولي..
غبيشه: والله موب حاله هذي..نواري عشان خاطرنا على الأقل
نوره: انزينأنتن متأكدات إنه في رحلة
وضحى وغبيشة: هيه
خوله: نواري إن مارحتي أنا بعدمابروح مكان
نوره: بحاول..مع إني عارفه النتيجة
غبيشه: هيه حاولي وإن شاءالله يوافقوا
وضحى وهي مسويه حركه إشمئزاز: شفتن بدريه اليوم
نوره: شبلاها
وضحى: زاخينها في الأداره..وماخذه هزبه محترمه من الأخصائية
خوله: ليش..شو سوت
وضحى: جنج ماتعرفيها
غبيشه: شو سوت بعد
وضحى: زاخينها عندهاموبايل
خوله: خييييبه
غبيشه: هذي البنت ماتوب أبد..كل يوم مشكلة
وضحى: نفسي أعرف وين هلها عنها
خوله: والله أنا شايفه أمها إلا من نفس الطينه
نوره: عيل يحليلها ماتنلام يوم أمها جيه
خوله: ماعلينا منها نحن..تسوي إلي تبيه..رجعناللسالفة الأصلية
وضحى: الرحلة
خوله: نواري أنا عندي حل لمشكلتج
نوره: شوهي؟
خولة: أنا أعرفها حرمة أبوج شيخوه..لو أنا مثلا رمستها عن السالفةبتوافق..تعرفيها عاد جدام الناس غير
نورة: يمكن والله
غبيشة: عيل رمسيها..وإنشاء الله توافق

.
.
.

في منطقةزاخر..وبالتحديد في بيت بوحمد...كانت شيخة حرمة أبو حمد يالسه في حجرتها..وحاطه فيويها روب وعسل"أونها عاد تبى ترد شباب" وسمعت تلفون حجرتها..ويوم شافت الكاشفماعرفت الرقم..
شيخة: ألووو
خولة: السلام عليكم
شيخة: وعليجالسلام...منوه
خولة: شحالج عموووه شيخة..أنا خولة ربيعة نوره
شيخة لويهبوزها: هلا والله بخولة..شحالج حبوبه وشحال أمج
خولة: بخير ونعمه .. وأمايهالحمد لله يسرج حالها
شيخة: ها حبوبة تبيني أزقر لج نوير
خولة: لا عمووه أبىأرمسج أنت
شيخة عاقده حياتها: رمسي أسمعج
خولة: يوم الخميس عندنا رحلةدبي..فالله يخليج عمووه شيخة خلي نواري تروح ويانا
شيخة ميته غيض: بس حبيبتيأنتي تعرفي نوير ماتروح رحلات
خولة: بس عمووه هالسنة أخر سنة نكون ويا بعض فيالمدرسة..وهي يحليلها ولا رحلة راحت ويانا..الله يخليج خليها تروح هالمرةبس..
شيخة: انزين خلاص بخليها تروح..هب مشكلة
خولة مستانسه: تسلمي عموووه كنتمتأكدة إنج بتخليها تروح ويانا..
شيخة: انزين حبوبه أنا بخليج الحين..وسلمي علىأمج
خولة: يوصل إن شاء الله..فوداعة الله
شيخة: الله يحفظج
وبندت التلفونوهي ميته غيض...
شيخة: ماعليها مسودت الويه نوير..تبى تهيت في دبي..يصيرخير...
قامت شيخة تغسل ويها..وبعد ماغسلته نشفته..ظهرت من الحجره..وراحت صوبحجرة نوره إلي كانت يالسه تذاكر...وفتحت الباب بقوى ...وشافت نوره يالسه فوقشبريتها تقرأ كتاب ...
شيخة: يامسودت الويه وين تبي تروحي
نوره وهي متفاجأة: شوو
شيخة: لا وسوي عمرج ماتعرفي السالفة
نوره: أي سالفة عمووه
شيخة: عمىيعميج قولي آمين..بعد هذا إلي ناقص هياته في دبي
نوره: إذا كنتي ترمسي عن رحلةدبي فهذي موب هياته..
شيخة: وعندج ويه ترمسي بعد..يوم موب هياته شوتسميها
نوره: عمووه كل المدارسة تشل رحلات دبي وبوظبي .. لو كانت الرحلات شراتماتقولين ماكانوا شلوا البنات رحلات من الأساس
شيخة: لا وبعدها ترفع صوتها مسودتالويه
نوره: أنا ما رفعت صوتي
شيخة: الله يأخذ هالويه..متى بنيوزجونفتك
نوره في بالها "والله موب يالسه فوق رأسج"
وتظهر من حجرة نوره وتبندالباب بقوة...ونوره في بالها "غريبة شمعنى هالمرة ماعطتني كم كف كالعادة..لاه حدثتطور...اها احين عرفت..أكيد أبويه في البيت..برمس خوخه بعدين بروح أيلس ويا أبويهشوي"
..وتشل التلفون إلي في حجرتها وتتصل بخولة..
نوره: ألوو .. السلامعليكم
أم خولة: وعليكم السلام
نوره: شحالج عمووه..عساج بخير
أم خولة: بخيريعلج الخير..شحالج بنيتي
نوره: الحمد لله عمووه..عايشين في هالدنيا
أم خولة: الله يعينج الغالية..على الدنيا وعلى حرمة أبوج..أزقر لج خويل
نوره: هيه
راحتأم خولة تزقرها..
خولة: السلام عليكم..شحالج نواري
نوره: وعليج السلام..هاخوخه بشري
خولة: ماأعرف شقولج..
نوره: قولي ماوافقت وبس..أنا قلت لج لاتعبيروحج..أعرفها مابتوافق
خولة: حلفي أنتي بس
نوره: شووو!
خولة: ها شو بتلبسييوم الخميس..ترانا نبى نطقم
نورة وهي مستانسه: هههههههههههههههه فديت روحج يعنيوافقت..موب مصدقه
خولة: والله وافقت..أصلا أنا كنت متأكدة إنها بتوافق..هي تحاولتظهر غير جدام الناس
نورة: الله يأخذها ويفكني منها
خولة: الله يعينجعليها..المهم نواري بنتكلم باجر عن الرحلة..احين بظهر بروح السوق..خاطرج فيشيء
نوره: سلامتج الغالية
خولة: الله يسلمج..يلا باي
نوره: باي
عايلةخولة تعرف عايلة نوره من زمان..من أيام أم نوره الله يرحمها..وعلاقتهم ببعض قوية منزمان...ويسكنوا عدالهم ...
بعد مابندت عن خولة ظهرت من حجرتها ونزلت تحت فيالصالة..ولقت أبوها وحرمته شيخة...
شيخة: هلا والله بنواري..تعالي يلسيويانا
نوره في بالها "يالله يالنفاق" : مساك الله بالخير يبه
بوحمد: اللهيمسيج بالنور نواري..وينج محد يشوفج
شيخة ترز بويها: هيه والله كله حابسه عمرهافي الحجره
نوره: كنت أذاكر .. عليه باجر إمتحان
بوحمد: الله يوفقجالغالية
شيخة: آمين..عسب نيوزج
بوحمد: نيوزها شو حرام عليج ياهل
شيخة: 18وياهل الله يهديك.. حرمه .. وألف من يتمناها
نوره: أنا مابتيوز الحين..بكملدراستي
شيخة: لا دراسة ولا شيء...الحرمة في بيت ريلها أحسن لها..بعدين شو بتأخذيمن هالدراسة
نوره وهي متضايجة: بس أنا أبى أكمل دراستي
بوحمد: طبواهالسالفة..وخلوني أتابع الأخبار
يلست نوره مع أبوها وحرمته نص ساعة...بعدين راحتحجرتها تكمل مذاكره...من ظهرت نوره من الصالة ألتفتت شيخة على بوحمد..وبوحمد كانيتابع الأخبار..
شيخة: بوحمد
بوحمد: عيون بوحمد
شيخة: تسلملي عيونك..بسبغيت أرمسك في سالفة
بوحمد: رمسي الغالية أسمعج
شيخة: شو تسمعني وأنت مطلععيونك على التلفزيون
لتفت بوحمد صوبها: ها رمسي أسمعج
شيخة وهي مبتسمه: اللهيسلمك السالفة تخص نوير
بوحمد: شو فيها نواري؟
شيخة: مافيهاشيء..بس
بوحمد: بس شو..؟
شيخة: في حد رمس عنها ويبى يخطبها.."وهي عاقدهحياتها تتريا ردت فعل بوحمد"
بوحمد: انزين هذي موب أول مرة حد يبى يخطببنيتي..من يوم هي عمرها 15 ماوقفوا الخطاب إلي يبوا نواري
شيخة: بس هذا غير عنإلي خطبوها قبل
بوحمد: جيه يعني غير؟
شيخة: ممممممممممم يعني غيرعنهم..لأنه
بوحمد: لأنه شو؟
شيخة: لأنه أخويه سعود
بوحمد: أخوووووووج!!!!!
شيخة: شووووو ماعيبنك أخوي
بوحمد وهو مرتبك: لا ماقلنا شيءبس...
شيخة: بس شوووو
بوحمد: بس الله يهديج البنيه عمرها بعدها 18 وهو عمره 29 سنة
شيخة: ونزين شو فيه..أنا متيوزتنك وأنت أكبر عني 19 سنة
بوحمد: بس هذاغير
شيخة وهي معصبة: جيه يعني غير
بوحمد: وبعدين أخوج الحين متيوزمرتين..ومطلق
شيخة: ماأعتقد إنه فيه شيء..كل الناس تتزوج وطلق..وبعدين أخويمايعيبه شيء..حسب ونسب وفلوسه ماليات البنوك..ومزيون
بوحمد: بس حتى لو .. البنيهصغيره الله يهديج
شيخة: لا صغيره ولا شيء.. أخوي سعود يباها..وباجر ترمسها عنالسالفة..انزين
بوحمد: بس بعدها ماخلصت دراسة
شيخة: ماباقي شيء شهرينوتخلص..مابيفرق
بوحمد: انزين شرايج الغالية أرمسها عن السالفة بعدالإمتحانات..عسب مايكون شيء ثاني يشغلها عن مذاكرتها
شيخة: شو بعد تفكر..هاإليقاصر بعدك تشاورها
بوحمد: لا ماقلت جيه..بس أرمسها بعد الإمتحانات
شيخة: انزين..بعد الإمتحانات..أمرنا على الله
كان بوحمد شخصيته ضعيفة وايد...بعدماتوفت أم حمد "سلامة" يلس خمس سنوات من دون مايتيوز...بعدين نصحه أعز ربعه أنهيعرس...وبعد محاولت إقناع وافق...فتزوج شيخة إلي كانت يارتهم...وهي أصلا مطلقهوعمرها 29 سنة...وهي طبعا بشخصيتها القوية المتسلطه...قدرت بكل بساطه إنها تسيطرعلى بوحمد إلي كان بشخصيتة الضعيفة...وقدرت تخليه مثل الخاتم في أصبعها...كانمايقدر يرفض لها أي طلب...طلباتها أوامر...وبسبب هالشيء والظلم إلي يوقع على حمدوأخته نوره...من خلص حمد الدراسة أنتقل يسكن في بوظبي عسب يبتعد عن مشاكل حرمة أبوهإلي من يوم يومها مأذتنه...ويي كل نهاية أسبوع العين...بس علشان أختهالوحيده...

.
.
.

نهآإيـــــــــة البآإرت ..



البـــــآإرتالثــــــــآإنـي ..

.
.
.

في بوظبي...وبالتحديد في شقةحمد...كانت الفوضه تعم المكان...وصراخ الشباب "مسوين إزعاج لشقق الثانية" هالشيءتقريبا يومياً...مجموعه تلعب ورقه...ومجموعه يالسين يتابعوا مباراة العين والأهلي "ضمن الدور الإماراتي" وكان حمد منهم...لأنه موته العين...وإلي يالس على الكمبيوترمطيح في الشات...وكان ربع حمد الإ ايوه الشقه معروفين "خليفة وهذا طبعاً أعز ربعهوهو عيناوي حتى النخاع...ومحمد و مبارك الزعابي وهذيلا وحداويه وطبعاً يشجعواالأهلي اليوم...وفهد إلي كان حيادي مايهمه من يفوز لأنه يشجع الأتحاد...سعيد وأحمدهذيلا مدمني شيء أسمه شات وطايحين في خلق الله سب وشتم...خالد، جمعه، حميد، راشدهذيلا جماعة الورقه كله إلا منازع "يالغشاش...يالهرم...لعب شرات الناس أحسنلك...تراه بلمك كف" ماعندهم غير هالألفاظ...
حمد: بتشوفوا اليوم إن مافاز الزعيموغسل الأهلاويه
خليفة: أكيد....منهو الزعيم
حمد: عيناوي
محمد: لاتستعيلواوايد المباراة في بدايتها بعدها
فهد: تصدق حمد
حمد: شووو
فهد: أنا واللهماأدانيكم يااهل العين..وايد تراكم رافعين خشومكم
حمد: لازم...موب نحن من دارالزين
مبارك: مايهمنا...المهم في النهاية الدرع بيكون في خزينةالعنابي
خليفة: هههههههههههههههههه تخسى..عاد مالقيت منوه بيأخذه غيرأنتوا
فهد: المهم من ها كله.. إذا فاز اليوم العين العشى على محمد ومبارك وإذافاز الأهلي على حمد وخليفة..
حمد: ههههههههههه أنت هذا إلي هامنك..بطنك..ولايهمك اليوم العشى على بوجسيم
محمد: لا تحلم وايد
حمد: انزين المهم من بيضحكفي الأخر...
بعد شوي دخل عليهم أحمد وهو ميت ضحك...
حمد: شو فيك..ضحكنامعك
أحمد: ههههههه والله حاله
خليفة: شو السالفة....؟
أحمد: سعيد ويا رأسهطايح سب في الناس من ساعة..وماأعرف من شوي وصله مسج صغير مكتوب فيه"تأدب يالحمارأحسن لك" إلا نسمع نقعه في الكمبيوتر ويبند في ويهنا
حمد وهو مبطل حلجه: شوووووووووووو
أحمد: هههههههههههههه شكله جهازك راح...أنصحك بمحل يبيعوا فيهكمبيوترات روعه وسعرهن ممتاز
حمد وهو معصب عليهم: لاه زين..خربتوليجهازي..
رغم كل هذا إلا إن حمد يحب ربعه ويعزهم..لكل واحده منه ميزه..وبعضهمربعه من أيام المدارس..وبعضهم من أيام الكلية..بالذات خليفة إلي كان ربيعه من أيامالمدرسة..لأنه كان يسكن في العين..بس الحين أنتقل هو وأهله بوظبي..
أما بالنسبةلأخته الوحيده نوره..فهي شغله الشاغل..هي أعز إنسان في الوجود إلي بقت له فيهالدنيا بعد أمه الله يرحمها..أما أبوه فهو في خلاف دايما وياه وعمرهممااتفقوا...وطبعا السبب دايما في هالخلافات إلي بين حمد وأبوه شيخة...إلي كانتمااطيقه ...وفتكت منه بعد ماسكن في بوظبي...

.
.

يوم الخميس...
طبعاً شالين صف نوره رحلةدبي..وصلوا هناك الساعة 10 ونص..وعلى طول من وصلوا دبي البنات طلبوا يروحوا مركزوافي..كانت نورة وشلتها يتمشن بروحن في المركز..ومامغطيات ويوهن..لأنه في هالوقتمافيه زحمه..المكان تقريباً فاضي..وكل مايمر ريال سوى هندي ولا بتاني ولازلمه...يغطن نص ويهن بالشيله..إلا غبيشة..هاي عاد بروحها سالفة..شخصيتها قوية غيرعن ربعاتها..وتتصرف شرات الريال لأنها ماعندها خوات..عايشه بين 8 خوان شباب "يعنيلازم تتأثر"
غبيشة: شبلاكن .. حشى ماصارت كل مايمر علينا هنيدي مايسو بيزهغطيتن ويهكن
نورة: موب ريال
غبيشة: لا موب ريال هندي
الكل يضحك علىغبيشة...
نعيمة: لا زين هندي موب ريال...عيل حرمه ههههههههههههه
وضحى: تعرفنشيء
خولة: شو
وضحى: تصدقن إني أول مرة أيي دبي..خواني كل ماأقول لهم شلونيوياكم دبي..يقولولي منقود..هذا بعد نشل بنات
نورة: حشى عاد موب جيه...أنا الحمدلله عندي أخو يسوى الدنيا بما فيها..طلباتي أوامر
وضحى: أحسدج علىهالأخو
نورة: ههههههههههههه ذكري ربج يالدبه
يلسن يتمشن في المركز...لحدماوصلن عدال محل للمجوهرات...
خولة: تعالن وياي..أبى أشتري شيء حق أمايه فديتروحها
نوره: يلا حتى أنا بشوف يمكن يعيبني شيء..
بعد ماظهرن من المحل .. شافنشلة شباب توهم داشين المركز..يتلفتوا يمين وشمال "حشى رادار" يوم شافوا نورةوربيعاتها..راحوا صوبهن..فيوم شافوهم يايين صوبهن تغشن بسرعة إلا غبيشةطبعا...
وتموا يلاحقوهن من مكان لمكان...لحد ماوصلت غبيشة حدها..ولتفتت صوبهمووقفت عن المشي..وحطت أيديها في خصرها...حتى ربيعاتها إنصدمن يوم شافنها وقفت وسوتجيه...
غبيشة: وبعدين معكم...شو هاقلة الأدب
فيصل وهو يغمز لها: ياويلي أناعلى الخصر
نصدمت غبيشة وفولت على الأخر: عن الله هالشيفة.. جلب ويهكلاه
فيصل: على أي صفحة
تم يضحك هو وربعه على غبيشة إلي كانت صايره حمره منالعصبية...
بعدين سحبتها نورة من جتفها: لبسيه..لا تعطيهم ويه..الناسيطالعونا
غبيشة: والله قاهرني..نفسي ألمه كف ماينساه
نعيمة: غبووش..قلنابس..مافينا على الفضايح
غبيشة: انزين حشرتوني..يلا نروح الباص بيتحرك بعدشوي
وضحى: يخييييه..بعدهم يلاحقونا..شو هذيلا ماعندهم دم
غبيشة: بعد هالأشكالعندهم دم
وتموا الشباب وراهن..ويرقموهن..لحد ماوصلن من وين بقية البنات..طبعايوم شافوا الشباب إنهن وصلن لربعاتهن لفوا صوب ثاني ويلسوا يراقبوهن منبعيد...
بعد ماتجمعن البنات كلهن..ركبن الباص..وراحن مطعم وتغدن تقريبا كانعصر..وبعدين راحن على طول وندرلاند..
كانت نورة وشلتها واقفات عدالالطلقة..ويالسات يحاولن في نورة إنها تركب معهن..وهي موب طايعه..لأنها تخاف منالأماكن المرتفعه.. ركبن كلهن ماعدا نورة وخولة.. فجأة تصرخ خولة...
خولة: بناتبنات
نورة: شبلاج
خولة: طالعي هناك "وأشرت على مكان"
نورة يوم طالعت منوين خولة تأشر..أنصدمت..لأنها شافت نفس الشباب إلي كانوا يلاحقوهن فيوافي...
نورة: يالفضيحة..يالسين يراقبونا
خولة: بروح أخبرهالخبلات
والشباب كانوا يالسين يطالعوا شلة نورة ويضحكوا عليهن...
نورة صايرويها أحمر..لأنها تذكرت اللعبات الثانية إلي ركبتهن..وهي أصلاً ماكانتمتغشية"يالفضيحة شافوا ويهي..وشافونا ونحن نصارخ"تقول في بالها
كل البناتربيعاتها نزلن من الطلقة..إلا غبيشة قالت ماعليه أنا منهم..
نعيمة: نفسي أعرفليش الشباب جيه دايماً..يوم يشوفوا بنات وكأنهم موب شايفين خير
خولة: هيهوالله
وضحى: وياريتهم يتشاهد في ويهم..كل واحد أخسف عن الثاني
يلسن يضحكن علىرمسة وضحى..ويطالعن غبيشة
نورة: نفسي والله لو أكون بجرائة غبوش
بعد ماظهرنمن وندرلاند المغرب..مروا على مطعم وخذوا وجبات سريعة..وعلى طول علىالعين...
كانت هالرحلة من أجملة الرحلات إلي راحتهن نورة..لأنها غير.. معربعاتها..كانت حرمة أبوها تمنعها تروح أي مكان..حتى المناسبات من عروس وحفلاتماتروحن..فكانت نورة تحس إنها معزوله عن المجتمع..المكان الوحيد إلي تتحرر من قيودحرمة أبوها..مدرستها..

.
.
.

نهآإيـــــــــةالبآإرت ..



البـــــآإرتالثــــــــآإلـــث ..

.
.
.

بعد أسبوع من الرحلة..يومالأربعاء في المسا..كانت نورة يالسه في حجرتها تذاكر..وسمعت دقات خفيفة علىالباب..
نورة: أدخل
أنفتح الباب..ودخل حمد..يوم شافته نورة..قامت بسرعة وراحتصوبه ولوت عليه...
نورة: حرام عليك..ليش ماييت الأسبوع إلي طاف
حبها علىرأسها: والله كنت مشغول يالغالية..
نورة: انزين في أختراع أسمه تلفون
حمدوهو يبتسم لها ويمسح على رأسها: تعرفيني ماأحب أتصل تلفون..مافيني ترمسنيشيخوه
نورة: المهم شحالك أنت وشعلومك
ويلسوا على شبريتها
حمد: يسرجحالي...شحالج أنتي وشخبار الدراسة وياج..تذاكري
نورة: دامك أنت بخير أنا بخير ..والدراسة تراني أذاكر
ويلس حمد يرمس ويا أخته نص ساعة...
حمد: يلا غناتيأنا بظهر الحين
نورة وهي عاقدة حياتها: وين
حمد: ربيعي عازمني على عرسه..وهبزين ماأروح
نورة: انزين بس لاتبطي..بترياك
حمد: انزين الغالية

.
.

في بوظبي وبالتحديد في بيت خليفة...كان يالس وياأمهوأخته موزة وأخوه الصغير ناصر...
موزة: ياناس والله مليت من يلست البيت أبىأشتغل
خليفة: ههههههههههههههههه يعني شو أسويلج..ماخليت مكان إلا وسجلتجفيه
موزة: مايخصني أبى أشتغل
خليفة: ويوم حظج مقرود .. محد يباج تشتغليعنده
أم خليفة: لا شغل ولا شيء ايلسي في البيت أحسن لج
موزة: أمايه ... واللهحرام بعد هالسنوات 12 سنة في المدرسة..3 سنين في الكلية..وتبيني أيلس فيالبيت
ناصر: لو الشور شوري ماأباج تشتغلي
موزة: وليش إن شاء الله
ناصر: يوم بتشتغلي منوه بيذاكرلي
موزة: يالله يالأنانيه إلي فيك يانصووور
أم خليفة: هيه صدج يوم بتشتغلي منوه بيجابل نصور في مذاكرته
خليفة: إلا أقول أمايه بيوناباجر قوم عمي مبارك
أم خليفة: حياهم الله
خليفة طبعاً ساكن بوظبي عسب يكونجريب من شغلة..وبما أنه هو المسؤول عن أمه وأخته وأخوه بعد ماتوفى والده..أضطريأخذهم معه بوظبي..وعلاقته بعمامه إلي في العين موب لين هناك..والزيارات بينهمنادرة..

.
.

مرت الأيام...وبدأت إمتحاناتأخر السنة...وحمد يومياً يتصل بأخته يطمن عليها وشو سوت في الإمتحان...وخلصتالإمتحانات...ويا وقت النتايج...
في يوم كانت شيخة يالسه في الصالة اتابع مسلسلخليجي..سمعت التلفون ويوم شلته لقته أخوها سعود..
سعود: هلا والله بالغالية..إلاماعطنا ويه
شيخة:ههههه هلا بك..يعني أنت إلي عاطني ويه..أعرفك ماتتصل فيه إلاإذا تبى شيء..صح
سعود: مممممممممم هيه
شيخة: ها شو تبى خلصني
سعود: حشى...انزين كنت ابى اسئلج عن سالفتي أنا ونورة
شيخة: شفيها؟
سعود: شو بعدشفيها..موب أنت إلي قايله إنكم بترمسوا البنيه بعد الإمتحانات..والإمتحاناتخلصت..وماسمعت شيء منكم
شيخة: نفسي أعرف مالقيت غير هالخبله..تعدمن بناتالناس
سعود: تعيبني كيفي
شيخة: هالرمسه دايماً اسمعها منك.. يوم شفت هدى قلتنفس الرمسة..وحصة نفس الشيء..أنت متى بتعقل..
سعود: لا صدقيني نورة غير...واللهأحبها من يوم طاحت عيوني عليها
شيخة: أمحق حب..من حلاتها
سعود: ههههههههههأعرفج غيرانه
شيخة: وووووووووع مالقيت من منوه أغار...يغير نوير
سعود: فديتها..قمر يمشي على الأرض
شيخة: انزين جلب ويهك..برمس بوحمد اليوم
سعود: فديت ختيه والله..ومتى بتردي عليه
شيخة: بشوف..يلا باي
وبندت التلفون فيويهه...ويلست تفكر "بوحمد سهل..بس المشكلة العوده حمد..الله يأخذه ويفكنيمنه"
بعد مابندت شيخة عن سعود..تذكر أول مرة شاف فيها نورة..عيد الأضحى إليطاف..كان بالصدفه ياي يسلم على أخته وريلها..فدخل صالة بيتهم من دون مايستأذن..فأولمادخل الصالة طاحت عينه على نورة إلي كانت فاله شعرها الأسود الحريريومتعدله..إنصدم..وتيبس مكانه..معقولة هذي هي نورة..إلي أخته مابقت مذمه ماحطتهافيها..عمره ماتصورها جيه..كانت آيه في الجمال..
كانت نورة منصدمة ساعتها..موبعارفه شو تسوي..فركضت بسرعة من الباب الثاني.. ومن يومها وهو مايفكر في أي وحدهثانية غيرها..أحتلت فكره وقلبه وأحلامه..

.
.
.

يتبــــــــــــــ‘ع ..

.
.
.

في بوظبي
في شركة زادكو..حمد يالس فيمكتبة يشيك على إميلاته..ويتريا نورة تتصل فيه عسب تخبره عن النتيجة...سمعتلفونه..وشله بسرعة لأنه شاف على الشاشة "البيت"...
حمد: ها بشري
نورة: هههههههه الناس أول تسلم
حمد: ههههههه السلام عليكم.....النتيجة؟
نورة: مممممممممم حمد أنا شديت حيلي..وذاكرت..بس
حمد وهو متضيج: بس شووو؟ لا تكونيبس...
نورة: ههههههههههههههههههههه نسبتي 96% بس
حمد: هههههههههههههه خرعتينيويا رأسج..ألف ألف مبرووووك الغالية
نورة: الله يبارك في عمرك
حمد: بصراحةنسبة ترفع الرأس..فديت نواري والله
نورة: فديت من تفدى نواري...يلا تراني أترياالهدية
حمد: إنتي بس إطلبي إلي تبيه..مايغلى عليج شيء يابنت علي
نورة: ماتقصروالله يالغالي
حمد: ها ماطلبتي بعدج
نورة: يوم الأربعاء تي بخبرك شو أبىهدية
حمد: أوكى غناتي..أنا بخليج أحين عندي شغل
نورة: أوكى...فمانالله
حمد: ربي يحفظج
بعد مابندت عن حمد...شلت التلفون وأتصلت في أبوها إليكان في المزرعة...وبشرته على نجاحها ونسبتها الحلوووه..وفرح لها أبوها ووعدها بهديةيوم يرد من المزرعة...
في نفس اليوم المسا..بعد مارجع بوحمد من المزرعة..رمستهشيخة عن سالفة أخوها..وتضايج بوحمد..بس كان مايقدر يقول "لا" حق شيخة..فوعد حرمتهإنه يرمس نورة عن سالفة الزواج من سعود في اليوم الثاني..لأنه في باله قال"حرامأخرب فرحة بنيتي بنجاحها بهالخبر"
في اليوم الثاني..كانت نورة متسدحة فوقشبريتها تقلب مجلة..سمعت دقات على الباب..
نورة: أدخل
أنفتح الباب ودخلأبوها..
بوحمد: شحالج حبيبتي
نورة: دامك بخير أنا بخير
بوحمد: دوم إن شاءالله...نواري أباج بسالفة
من شكل أبوها وهو عاقد حياته..خافت
نورة: خيريبه..رمس أسمعك
بوحمد: نواري أنت الحين خلصتي مدرسة..وأنت كبرتي موب ياهل شراتأول..
نورة: شو السالفة ؟؟
بوحمد: لا تقاطعيني..خليني أكمل كلامي..وأنت ماشاء الله عليج الخطاب من يوم صغيره مانقطعوا عن بيتنا..وكان لرفضنا سبب..وهو إنجياهل بعدج..بس الحين شو بيكون سبب الرفض..ولا شيء
الحين فهمت نورةالموضوع..الأمر فيه زواج.."وأكيد المسئلة من ورى رأس شيخوووه" تقول فيبالها
بوحمد: وتراه يابنيتي الزواج ستر للبنت..وأعرف بتقولي أبى أكمل دراستي..هبمشكلة..إلي بيأخذج بنشرط عليه إنج تكملي دراستج...
نورة وهي متضايجه: بس يا بويهأنا ماأبى أعرس احين
بوحمد: انزين ليش
نورة: أنا ماأفكر احينبهالشيء
بوحمد: سمعيني زين..خلي عنج ماتفكري بالزواج احين..والريال إلي متقدم لجمافيه شيء سعود جه تعرفيه..أخو عمتج شيخة..ألف من تتمناه..وبيي يوم الخميسيخطبج..وأنا بقربه
قام أبوها وظهر من الحجرة..ونورة تحس الدنيا أدوربها.."معقولةأبويه بيوزني سعود..أخو شيخوووه..عاد تعدموا الريايل عسب أتيوز أنا هذا..ومعقولةأبويه يرضالي بواحد جيه" وتمت اتصيح على حظها..

.
.
.

نهآإيـــــــــة البآإرت ..



البـــآإرتالرآإبـــــع ..

.
.
.

في اليوم الثاني "يوم الأربعاء" كان بوحمد هو وحرمته يالسين في الصالة..وشيخة تبى تعرف شو قال حق بنته..لأنه يومرمس بنته..بعد ماظهر من عندها كان متضايج وايد فراح يرقد على طول..
شيخة: بوحمد
بوحمد: لبيه
شيخة: شو صار أمس؟
بوحمد: شو بعد صار..تراني رمستالبنت..وخبرتها إنه أخوج بيي يخطبها باجر
شيخة وهي مستانسه: فديت روحكوالله..جيه أباك
بوحمد وهو متضايج: بس والله حرام
شيخة وهي عاقدة حياتها: شوووو هو إلي حرام
بوحمد: البنت صغيره عليه
شيخة: لا صغيره ولاشيء...جيه هيشو قالت
بوحمد: شو بعد يحليلها بتقول..متضايجة
شيخة: بنتك شايفة نفسهاوايد..هي تحمد ربها إنه أخوي يباها
بوحمد: انزين أنا بروح المزرعة
شيخة: روح...بس لاتنسى اليوم معزومين على عرس في المقام
بوحمد: يصير خير
بعد ماظهربوحمد..راحت شيخة حجرة نورة..إلي من أمس ماظهرت منها..وفتحت عليها الباب..لقتهايالسه فوق شبريتها وعيونها حمر..
شيخة: شووو مات عليجحد
نورة:.......
شيخة: شو فيج ماتردي يامسودت الويه
نورة ماتتكلم يالسه بساطالع شيخة إلي كانت تتقرب منها...
شيخة: ولا هذي دموع الفرح..لأنه أخويه فكريأخذج أنت
نورة ماستحملت تيلس ساكته: وعلى شو ياحسره أفرح..لأني بتيوز واحد شراتأخوج
مسكتها شيخة من شعرها: وشو فيه أخوي..عمج وتأج رأسج ياقليلة الأدب
نورة: أنا انزين مايشرفني
شيخة: والله ولسانج طال يانوير"وعطتها كف..من قوته طاحت" بنشوف هذا إلي مايشرفج..بتتيوزيه وغصباً عنج
خلتها وظهرت من الحجرة..وتمت نورةتصيح وهي حاطه يدها على خدها إلي أثر الصفعه مبين بكل وضوح..فجأة يصيح التلفون إليفي حجرتها..وقامت ترد عليه وهي تمسح دموعها..
نورة: السلام عليكم
خولة: وعليجالسلام والرحمه..شحالج "وهي حاسه من صوت نورة إنها صايحه"
نورة وهي تمسح دموعها: بخير يعلج الخير..شحالج أنت
خولة: نواري شو فيج
نورة: مافيني شيء
خولة: نورة أنتي تصيحي صح
نورة: لا
خولة: أكيد إلي ماتخاف ربها ضربتج
نورة: قلتلج مافيني شيء
خولة: تخبي عليه أنا..نورة أنا أعرفج أكثر مننفسج
نورة:......."ساكته"
خولة: أقولج بيج احين
وبندت التلفون..
بعدربع ساعة وصلت خولة..وكانت شيخة في حجرتها تتعدل عشان العرس إلي بتروحه..فعلى طولراحت خولة حجرة نورة..ودخلت عليها..ويوم شافت نورة حالتها جيه ركضت صوبها..
خولةوهي تتلمس مكان الضربة على ويه نورة: الله يأخذها هذي ماتخاف ربها
ونورة تصيح: يبوا ييوزوني بالغصب
خولة: شووووووو..ايوزوج
نورة: هيه
خولة: وأبوجراضي
نورة: وهو يقدر يتكلم
خولة: حسبي الله عليها..انزين نواري حبيبتي فديتجروحج بس..والله موب قادرة أشوفج جيه
نورة: لا وأكثر من هذا..إنهم بيوزونيسعود
خولة: منوووه سعود؟
نورة: أخو شيخووه
خولة: معقولة..هذا إلي يتيوزويطلق
نورة: هيه
خولة: لا ماعليج الغالية..إذا أبوج وافق..حمد مستحيل يوافقعلى واحد جيه
نورة: ويه
خولة: شو فيج
نورة: تذكرت حمد اليوم ايي..ماأباهيشوفني وأنا جيه..بروح أغسل ويهي
خولة: خليه يشوف إلي تسويه فيجشيخوووه
نورة: مافيني أضيج عليه
خولة: نواري إن تميتي جيه محد بيوقفها عندحدها
نورة: يصير خير "وراحت تغسل ويها"
بعد ماغسلت ويها..يلست عدالخولة..
خولة: ولحين على بالج حمد مابيعرف إنها ضاربتنج
نورة: وكيفبيعرف؟!
خولة: نسيتي خدج المورم..وعلامة الضربة والله بعدها مبينه
حطت نورةيدها على خدها..ويلست تفكر..هي على كثر ماتضربها حرمة أبوها بس عمرها ماخبرت حمد عنشيء..ماكانت تريد تشغل بال حمد عليها..
خولة: انزين الغالية أنا بروح احين عندناضيوف
نورة: ماشاء الله عليج..عندكم ضيوف..وحضرتج يالسه مجابلتني
خولة: نواريأنا يوم سمعتج في التلفون تصيحي ماقدرت..وأستاذنت من أمايه..قلت لها بروحأشوفج..وبرد بسرعة
نورة: تسلمي الغالية ماتقصري..صح أنا ماعندي خوات..بس واللهأنت عندي في مقام الأخت وأكثر بعد..وأنتي تعرفي معزتج عندي...
خولة: والله نفسالشعور يالغالية..المهم نواري أنا بروح احين وبتصل بج أوكى
نورة وهي تبتسم: أوكى
كانت علاقة نورة وخولة قوية..كل وحده بالنسبة للثانية مثل الأخت وأكثروأسرارهن ويا بعض..ومن أيام الروضه ماافترقن عن بعض..بعكس ربيعاتها الثانيات..كاننصح يعرفن إنها تعيش ويا حرمة أبوها وأنها موب مرتاحة..بس ماكانن يعرفن أكثر من جيهعن حياة نورة ومعاناتها ويا حرمة أبوها...
بعد ماراحت خولة قررت نورة ترقد..ومامر ربع ساعة إلا وهي راقد من التعب..
في المسا الساعة 9 بعد ماظهر بوحمدوحرمة..وصل حمد البيت..وأول مادش البيت..شافته لين "بشكارتهم" يت صوبه...حتى حمدمستغرب..
لين: بابا همد
حمد: خير شو فيج
لين: ماما نورة في أسنين يوم مافييوكل
حمد وهو عاقد حياته: ليش..جيه شو صار
لين: أنا مافي يأرف..بس ماما سيخةاليوم يذرب نورة
حمد: شوووو
على طول ماخلاها تكمل رمستها..راح حجرة نورة ودقالباب..بعد شوي سمع صوتها تقول له يدخل..أول مادخل شافها يالسه على طاولتهاترسم..يوم ألتفت صوبه لاحظ شيء موب متعودنه في نورة وهو إنها كانت منزله خصلة كبيرةمن شعرها على خدها فشك على طول..
حمد: السلام عليكم
نورة وهي تقوم من علىالكرسي وتسلم على أخوها: وعليكم السلام
حمد: شحالج غناتي
نورة وهي تبتسم له: يسرك حالي..شحالك أنت
حمد: بخير..شو فيج نواري
نورة: ولاشيء
حمد مد أيدهووخر خصلة الشعر إلي على خدها..ونصدم يوم شاف خدها مورم وملتهب: عيل شو تسميههذا؟
نورة ماقدرت تمسك نفسها أكثر من جيه فدمعت عينها..
حمد وهو معصب: أكيدشيخوه محد غيرها يسوي جيه..بس ممكن أعرف ليش..شو سويتي عسب تستحقي هالي على ويهجاحين...
نورة قررت تصارح أخوها وتخبره كل شيء: لأني مابى أخوها
حمد: شووووووأخوها..شدخله
خبرته بالسالفة كلها..وعصب حمد من الخاطر..وقال في باله"زين إنهاشيخوه احين موب في البيت وإلا كنت أرتكبت فيها جريمة" وقام وظهر من حجرة أخته وهومعصب..ويفكر شو بيسوي..فقرر يسوي شيء..وتصل بأبوه...
حمد: السلامعليكم
بوحمد: وعليكم السلام..شحالك حمد
حمد: يسرك حالي..شحالك أنت
بوحمد: بخير ونعمه..ها وصلت البيت
حمد: هيه من نص ساعة
بوحمد: اها زين...
حمد: أبى أرمسك في شيء
بوحمد: أنا احين في العرس..يوم أرد البيت بنتكلم
حمد: لاأبى أرمسك الحين وبسرعة
بوحمد: خير شسالفة؟
حمد: نورة
بوحمد: شبلاها
حمد: بأخذها معي بوظبي
بوحمد: شووووو.. وليش إن شاء الله
حمد: أبويه أنت اليوم شفت نواري
بوحمد وهو عاقد حياته: لا ماشفتها.. ليش شوفيها
حمد: حرمتك ضاربتنها..وويها وارم..والله حرام إلي يصير بنورة
بوحمد وهومنصدم: شيخة ضاربه نورة..معقولة
حمد: وليش موب معقولة..وهذي موب أولمرة..
بوحمد: شيخة تسوي جيه
حمد: هيه..أما عن سالفة سعود..يوم أشوفك الأسبوعالياي بنرمس فيها
بوحمد: جيه أنت اليوم تبى تشل نورة بوظبي
حمد: هيه
بوحمد: وربعك إلي دايماً مطيحين في شقتك
حمد: محد الحين..كلهم مسافرينعندهم إجازات
بوحمد: اها...زين..عيل شلها معك بوظبي أحسن..بعدها شوي عنالبيت
حمد وهو مبتسم لأنه أبوه وافق: وأنا قلت جيه..المهم أبويه أنا احينبخليك..أشوفك الأسبوع الياي
بوحمد: سلم على نواري..وربي يحفظكم
بوحمد كان فيباله نفسه لو حمد يشل أخته بوظبي وتيلس هناك كماً أسبوع..منه يحاولوا يحلوا مشكلةسعود..ومنه ترتاح من شيخه..
بعد مابند حمد عن أبوه راح حجرة نورة ولقاها ردتترسم مرة ثانية..وحمد يعرف نورة زين يوم تكون ترسم معناها إنها متضايجه..وهالعادةعندها من يوم هي صغيره...قترب منها..وحط أيده على جتفها...
حمد: غناتي تقوميجهزي جنطتج
نورة تلتفت على أخوها وهي مستغربه: ليش..جيه وين بروح
حمد: معبوظبي
نورة وهي تبتسم: جيه أبويه وافق إني أروح وياك
حمد وهو يبتسم لها: هيهوافق..يلا نشي بسرعة ورانا درب
نورة: أوكى..نص ساعة بس وبخلص
حمد: أوكىأترياج في الصالة
نورة: حمد وأنت نازل تحت زقر وحده من البشاكير تساعدني
حمدوهو طالع من الحجرة: إن شاء الله

.
.
.

نهآإيـــــــــة البآإرت ..


البـــآإرتالخآإمـــــس ..

.
.
.

بعد ساعة ظهروا من البيت...وخذمنهم في الطريج لأبوظبي ساعة ونص.. وحمد يسولف وينكت يحاول يضحك أخته..فجأة تذكرتنورة شيء...
نورة: حمد صح بسئلك
حمد: شو..سئلي
نورة: جيه أنت هالسنةمابتسير مكان..مابتسافر
حمد: ممممممممممم شكلي مابسير مكان
نورة: ليش..أكيدبسببي
حمد: لا مابسببج
نورة: عيل
حمد: ماعندي إجازة جريب
نورة: اها..انزين بسئلك سؤال ثاني ممكن
حمد: ههههههه فديت روحج ممكن ليش لا
نورةوهي عاقدة حياتها: أبى أدرس في جامعة زايد
حمد: شوووووو..وجامعة الإمارات شوفيها
نورة: مابى أدرس في جامعة الإمارات
حمد: انزين ليش
نورة: أبى أسكنمعك في بوظبي
حمد: ياريت والله الغالية..بس صعب
نورة: ليييييش
حمد: نواريحبيبتي أنا عايش عزابي..وعندي ربع 24 ساعة في شقتي..يعني صعب غناتي تسكنينوياي
نورة: حمد أرجوك..مابى أتم أكثر من جيه عايشه ويا حرمة أبويه واللهتعبت
حمد: أوكى الغالية..بفكر وبرمس أبويه
نورة: حاول تقنعه
حمد: يصيرخير
يوم وصلوا الشقة..أول مادخلوا انصدمت نورة من منظر الشقة على فخامتها..إلاإنها كلها فوضه...
حمد: هههههههههههههههه شفيج فاجه حلجج جيه
نورة: معقولةعايش في هالمزبله
حمد: هههههههههههه الله يأخذه الهندي اليوم مايىينظفها
نورة: أي هندي
حمد: إلي يشتغل عندي..تراه أيي كل يوم ينظف الشقة ويطبخلي
نورة: اها
حمد: ماعلينا..المهم تعالي بوصلج حجرتج..مبين عليج بترقدي وأنتواقفه
نورة: هههههههه هيه والله تعبانه موت
بعد ماوصل أخته غرفة عدالغرفته..وهي الشقة في الأصل مكونه من 5 غرف نوم وميلس..سار الميلس وفتح التلفزيونويلس يتابع مباراة من الدور الإيطالي لين وقت متأخر من الليل وهو يفكر في مشكلةأخته ونفسه لو يقدر يسكنها وياه في شقته بس يحس إنه صعب..
في العين..وبالتحديدفي بيت بوحمد..بعد ماردوا من العرس..خبر بوحمد حرمته بإنه حمد شل أخته وياهبوظبي..وخبرها تخبر أخوها مايي في اليوم الثاني..ويلس يعاتبها على إلي سوتهبنورة..بس شيخة ماتابت…
شيخة: هيه أعرفك..قول يابوي من الأول إنك ماتبىأخوي..ولاتيلس تلف ودور
بوحمد: أنا ماقلت جيه..بس لو أنا وافقت عليه..حمدمابيوافق
شيخة: منوه أبوها أنت ولا حمد
بوحمد: أنا طبعا
شيخة: عيل..شدخلهحمد..إذا أنت ولي أمرها
بوحمد: الغالية أنا ماأبى أسوي مشاكل..وبعدين البنيه موبراضيه..وأنا ماأقدر أجبرها على شيء ماتباه…
شيخة طالعته بنظرات..وقامت عنه وراحتحجرتها….
.
.
.
في اليوم الثاني في شقة حمدالساعة 8 .. نورة نظفت الشقة كلها وخلتها تلمع من النظافه وسوت الريوق..وأخوها بعدهراقد..وحطت الريوق في صاله صغيره مخصصه للأكل…وقالت في بالها"احين عاد دور توعيحمد..أعرفه نومه ثجيل"…راحت حجرته ولقتها فوق حدر يوم شافت الحجرة جيه عقدةحياتها"حشى جيه يستحمل يرقد في حجرة تقول مزبله"...ويلست عداله وتمت تضربه علىجتفه..
نورة: حمد حمد يلا نش بسك رقاد
حمد وهو يغطي عيونه بأيده: خليني أرقدشوي
نورة: لا مافيه رقاد..يلا نش الريوق بيبرد
حمد: آوووف أبى أرقدتعبان
نورة وهي تسحب لحافه: قلت مافيه..يلا بلا كسل
حمد يآس من النوم..لأنهنورة مابتخليه لين مايقوم: انزين أنت سيري لين ماأغسل ويهه..
نورة وهي اطالعهوتغمز له: نوووو وي..مابظهر لين ماأشوفك نشيت من فراشك وتوجهت صوبالحمام..يلا
حمد: هههههههههههههه والله قايم
نورة بعد ماشافته قام: أوكىأترياك لاتبطي..تراني من زمان حاطه الريوق
حمد: إن شاء الله..10 دقايقبس
نورة: أوكى أترياك
بعد ماظهر حمد من حجرته..وشاف الشقة جيه نظيفه…
حمدوهو يصفر: هذا كله سويته أنت
نورة: طبعا
حمد: حشى متى ناشه
نورة: الساعة 5ونص
حمد: ياسلام شو هالنشاط كله..بصراحة الشقة أول مرة تكون جيه نظيفة..حتىعبدالسلام الله يخسه ماينظفها جيه
نورة: عبدالسلام هنديك
حمد: هيه .. والأكلطبعا حدث ولا حرج..كله فلفل
نورة: ههههههههههههههههههههه يحليلك
حمد: ماأعرفليش أمس مايى..يمكن مريض ولا فيه شيء
نورة: يمكن
ويلس هو وأخته يتريقواويسولفوا…بعد ماخلصوا ريوق..راحت حجرته ونظفتها..كانت أوسخ مكان في البيت لأنه كانيوم يظهر حمد من الشقة يبندها فالهندي مايقدر يدخلها وينظفها..بعد ماخلصت كانتالساعة 10 ونص..وراحت الميلس من وين أخوها يالس يجلب في القنوات
نورة: حمد
حمد: عونه
نورة: ماعندك تلفون هنيه..أبى أتصل بربيعتيه
حمد: عندي..بسعادي خذي تلفوني
نورة: لا ماأبى تلفونك لأني بيلس أرمس ربيعتيه وايدوبخسرك
حمد: انزين بتلقي التلفون في حجرتي في كبت المكتبه..لأنيماأستخدمه..
نورة وهي تبتسم له: أوكى أشوفك بعد ساعة
حمد: هههههههه حشى جيهناويه تخبريها عن الأخبار المحلية والعالمية
نورة: هههههههههههه فديت روحك هذيأعز ربيعاتي..بطمنها عليه..
حمد وهو يغمز لها: انزين ماأوصيج..وصليسلامي
نورة: ويا رأسك..روح لاه
وراحت تتصل بخولة..وخبرتها بإنها الحين فيبوظبي ويا أخوها..وتخبرتها عن أخبارها.. وبعد خولة أتصلت بغبيشه..وغبيشه عندهاموبايل..
نورة: السلام عليكم
غبيشة: وعليج السلام نواري..شحالجيالقاطعه
نورة: يسرج حالي..شحالج أنت..شو هالحشره إلي أسمعها
غبيشة: ههههههههههههههه بخير يعلج الخير..أنا احين في الرمله
نورة وهي مستغربه: شو تسويهناك
غبيشة: أسوق كروزر أخوي مبارك
نورة: شووووووو...في الرملة
غبيشة: هيهشو الغريبة..ياريتج وياي والله وناسه
نورة: هههههه لا ياحبيبتي خلينيبعيد..بعدني صغيرونه
غبيشة: ههههههههههههههههههههه انزين شدخله هذا في العمريافالحه
نورة: شو بعد شدخله..أعرفج متهوره..وتنجلب السيارة..عاد منوهبينفعني..
غبيشة وهي ميته ضحك على نورة: فديت نواري والله..أنت بس يربي مرةوحده..والله سواقتي روعه..وبعدين الحين عدالي مبارك..شراتج يقول عني متهوره ويخافعلى سيارته ويا رأسه مايقول أيخاف عليه.. "وهنيه ضربها أخوها مبارك بكس علىجتفها"
مبارك: حمدي ربج إني خليتج تسوقي سيارتي يالدبه
غبيشة: تسمعيه شويقول..والله يابوج مانين عليه بسيايرهم
نورة: هههههههههه يخافوا عليهنمنج
غبيشة: سمعوا الثانية..هب مشكلة..بس أوصل البيت على طول بسير أطلب من أبويهيشتري لي بعد أنا كروزر
نورة: ويا رأسج شو تبي فيها الكروزر.. مايسوقها غيرالشباب
غبيشة: هههههههه وأنا شباب
نورة: هههههههههههههههه المهم الغالية أنابخليج احين..وبتصل فيج في وقت ثاني
غبيشة: صح صبري شوي
نورة: شو
غبيشة: منوين متصله..توني أنتبه للرقم
نورة: من بوظبي..من شقة أخويه
غبيشة: شو تسويهناك
نورة: ولا شيء..حرام أروح مع أخوي
غبيشة: ههههههه لا بس مستغربهشوي..لأنه ماعمرج رحتي شقته
نورة: ههههههههههه انزين انا الحين في شقته..سلميعلى وضحى "وضحى بنت عم غبيشة"
غبيشة: يوصل
نورة: فمان الله
غبيشة: اللهيحفظج
.
.
.
في اليوم الرابع من يوم يت نورةبوظبي..المغرب كان رأسها يعورها فقالت حق أخوها إنها بتسيرترقد..بعد ماراحت حجرتهاحاولت ترقد بس ماقدرت..فقررت أطلع مذكراتها وتيلس تكتب أي شيء....
الساعة سبعونص أتصل خليفة بحمد وقال له يفتح له الباب لأنه في اللفت..فقام حمد بسرعة يفتحالباب..عن يدق خليفة الجرس أو الباب ويزعج نورةإلي دخلت حجرتها تنام..وأول مافتحالباب لقى خليفة في الويه وأيده توه بيحطها على الجرس..
خليفة: بسم الله ... خرعتني الله يهديك
حمد: ههههههه قلت أفتح لك الباب قبل ماتسوي أزعاجكالعادة
خليفة وهو يدخل: شحالك يالقاطع محد يشوفك ولا تتصل
حمد: يسركالحال..كنت مشغول شوي
خليفة: أكيد في الشركة..ياخي رحم نفسك..وعاد هذيلامايصدقوا يلقوا واحد جيه يستغلوه
حمد: لا يستغلوني ولا شيء..الشغل شغل..وبعدينأنت مريح احين لا تحضر الدوام ولا شيء...
خليفة: بعد هذا إلي ناقص أروح الدورةوتباني أحضر الدوام...روح لاه
دخلوا الميلس وبند حمد الباب..ويلسوا يتابعوامباراة..وبعد ماخلصت المباراة...
خليفة: شرايك ننزل تحت نركض على الكرنيش..منفترة ماركضنا
حمد: فكرة والله
خليفة: روح غير ملابسك..لأني أنا لابس ملابسالرياضة تحت الكندوره
حمد: أوكى
قام حمد وظهر من الميلس وراح حجرته يلبسملابس رياضية..وفي هاللحظة بالضبط ظهرت نورة من حجرتها..رايحه تسئل حمد شو يريد علىالعشى اليوم..فقالت فبالها أكيد بعده في الميلس...فتحت الباب وهي تتكلم...
نورة: حمد شو تبى اليوم على العــ "ماكملت رمستها من الصدمة..لأنها واقفه جدام ريالغريب..كان يالس في الكنبه المجابله الباب..وهي بعدها ماستوعبت ومن الصدمة واقفهاطالعه وهو يطالعها..بعد ما أنتبهت لوضعها بندت باب الميلس بسرعة وركضت علىحجرتها..ويلست ترمس نفسها" ياويلي من حمد أكيد هذا ربيعه..شو هالحاله أنا دايماًأطيح في مواقف جيه أول مع سعود واحين مع هذا..الحمد لله إني لابسه شيلتيه" بعد شويسمعت دقات على الباب..ورتبكت "أكيد حمد..ياويلي"..
نورة: أدخل
فتح حمد البابودخل وكان لابس ملابس رياضة وكان يبتسم لها : ها نواري شحال راسج احين
نورةارتاحت بعد ماشافته يبتسم: الحمد لله احين خف شوي
حمد: انزين غناتي أنا بظهرتأمرين بشيء
نورة: وين
حمد: بروح أركض على الكرنيش ويا ربيعي
نورة: اها...انزين شو تريدني أسويلك على العشى
حمد: ولا شيء..وأنا راد بيب عشى منالكفتيريا إلي تحت
نورة: والله أحسن لأنه بعده رأسي يعورني شوي
حمد: سلامتجالغالية
نورة وهي تبتسم له: الله يسلمك
بعد ماظهر حمد وخليفة..وراحوايركضوا..وخليفة إلي يفكر في البنت إلي شافها في شقة ربيعه..ويتسائل عنشخصيتها"معقولة حمد يسوي جيه..أنا أعرفه مستقيم..لدرجة إنا مرات نسميه المطوع..لالا موب معقوله حمد يسوي جيه..أكيد هذي أخته..لا ماأخته لأنها مافيها ولا شبه منه" وفعلاً نورة كانت مافيها شيء يشبه حمد..كانت نسخه ثانية من أمها..أما حمد فكان نسخةمصغرة من أبوه....
حمد: حوووووووووووووه
خليفة: ها .. شو عندك
حمد: ههههههههههههههه وين وصلت
خليفة: وين وصلت!
حمد: هههههه أنا من ساعة أرمسكوأنت موب معي
خليفة: لا أنا معك شو كنت تقول
حمد: لا مبين إنك معي
قررخليفة يكشف حمد..ويعرف هوية البنت إلي شافها في شقة ربيعه: إلا أقول حمد شرايك نروحنكمل السهره في بيتنا..وتتعشى من طبخ أم خليفة...
حمد: لا بصراحة ماأقدر..خلهامرة ثانية
خليفة: انزين ليش..يلا ياريال
حمد: ماأقدر باجر وراي دوامطويل
خليفة: خل عنك الدوام ياريال وتعال أسهر وياي
حمد: لا ماأقدر خلها مرةثانية..عندي الأهل في الشقة من أربعة أيام..هب زين أخليهم بروحهم...
خليفة: اها....إذا جيه برايك..صدج موب زين تخلاهم بروحهم "هنيه استانس خليفة لأنه عرف هويةالبنيه إلي شافها في شقة حمد..وهو يعرف إنه حمد ماعنده غير أخت وحده..حتى تذكرهااحين يوم كان حمد اييبها وياه يوم كانت صغيره..ويلس خليفة يحاول يتذكرأسمها"
حمد: عيل يلا بخليك..وبشوفك باجر في الشركة.."أنتبه حمد إن خليفة سرحان" باجر بداوم في الشركة صح...
خليفة:آه..شو قلت
حمد: ههههههههههه وين سرحت..كنتأقول باجر بداوم في الشركة ولا
خليفة: ههههه لا بس راسي عورني شوي..هيه خسارةالدوره خلصت باجر بتشوفني في الشركة..
حمد: أوكى..عيل أشوفك باجر..تصبح علىخير
خليفة وهو يلوح بإيده لحمد: وأنت من هله
طول الطريج وهو رادالبيت..وخليفة يفكر في أخت حمد ويحاول يتذكر أسمها..تذكر إن حمد أيبها وياه وكانعمرها تقريبا 5 أو 6 سنوات..في هاللحظه أبتسم خليفة لأنه تذكر شيء" مرة كان هووربعه متفقين يتلاقوا عدال مسجد في حارتهم..وكان حمد أخر واحد واصل ونصدموا كلهميوم شافوه ماسك بنت صغيره..وكانت دبدوبه..بعدين عرفهم عليها وقاللهم إنها أخته نورة "احين تذكر خليفة أسم أخت حمد نورة" حتى تذكر خليفة يوم يلس يضايجها ويزخها منخدودخها كانت دبدوبه وايد..ويلس يضحك عليها لين ماصيحها..بعدين عسب يراضيها أشترىلها آيس كريم..حتى أنها صارت ترتاح لخليفة أكثر واحد من ربع حمد..
يلس خليفةيرمس روحه"معقولة هذيج الدبدوبه هي نفسها الملاك إلي شفتها اليوم..هيه ليش موبمعقولة البنات يكبرن بسرعة..بس في حياتي كلها ماشفت ويه برئ شرات ويها..كانتغير..صح شبلاني يالس إلا أفكر فيها"

.
.
.

نهآإيـــــــــة البآإرت ..


البــآإرت الســآإدس ..

.
.
.

أول ماوصل حمد الشقة وكان شال العشى..يلس يدورنورة..بعدين يوم مالقاها تم يزقرها...
حمد: نوراي نواري وينج
يوم دخل الميلسشاف شيء يتحرك في البالكونه..عرف إنها نورة هناك..وراح صوبها..بعدين عرف إنها كانتسرحانه..لأنها ماحست فيه وهو وراها..ومسها من جتفها...
نورة تلتفت صوبه بسرعةوهي حاطه أيدها على قلبها: بسم الله..خرعتني
حمد: هههههههههه زقرتج وزقرتج وأنتيخبر كان..وين الحبيبة وصلت
نورة: هههههههههههههه وصلت المبزرة ويبل حفيت
حمد: فديت العين وطاريها
نورة: هيه والله..تصدق
حمد: شو
نورة: أحلى مكان فيشقتك..هالبالكونه
حمد وهو يبتسم: وليش عاد
نورة: موقعها حلوو أطل علىالكرنيش..البحر والشارع والناس
حمد: هيه أنا معج في هالشيء..منظر يردالروح
نورة: حمد ظهرني والله مليت محبوسه في هالشقة
حمد: ههههههههههههههههوأنا قلت في بالي غريبة نواري ماطلبت تظهر
نورة: هههههههههههه كنت أمهدللموضوع
حمد: ويا رأسج..المهم سيري احين وحطي العشى إلي أنا يايبنه بتلاقيه فيالمطبخ..وعن الطلعه مايكون خاطرج إلا طيب..ماطلبتي بس يابنت علي
.
.
.
في المناصير..وبالتحديد بيت خليفة..كان خليفة وأمهوأخته وأخوه فيصل يالسين يتعشوا..
أم خليفة: وين كنت ياولدي..ندق عليك ولاترد
خليفة: كنت ويا ربيعي حمد..طلعنا نركض على الكرنيش..والتلفون مبندنه
أمخليفة: على طاري حمد وينه محد يشوفه..أمبونه أيي يتعشى ويسهر وياك
خليفة: مشغولشوي..وهاليومين عنده أهله يايين من العين
أم خليفة: آفا ياخليفة أهله من العينهنيه..وماتعزمهم عندنا
خليفة: والله اليوم أمايه أعرف..بس مايكون خاطرج إلاطيب..أحين بعد ماأتعشى بتصل بحمد وبعزمه هو وهله عندنا
أم خليفة وهي تبتسملولدها: جيه أباك
موزة: انزين خليفة ماعندك إجازة جريب
خليفة: خير شوفيه
موزة: من زمان مارحنا العين..
خليفة: لا حد يرمسني عن الطلعات والروحاتلين خمس طعشر سبعة
موزة وهي مستانسه: يعني بتأجز..زين والله أبى أسيرالعين..أشتقت لبيتنا وحارتنا والعزبه...
فيصل: ههههههههههههههه بعد منوه يشتاقللعزبه غيرج..شوو أشتقتي للبوش..أنا إلي أذكره زين حتى تخافي أتيي صوبهن..
يلسواكلهم يضحكوا على موزة إلي صار ويها أحمر من القفطه..
موزة: صح أخافهن..بس حتى لوأشتقت لهن وايد "وهي مطلعه لسانها"
خليفة: ههههههههههههههههه حتى هن مشتاقات لجوايد..كل ماأسير هناك يسئلن عنج
موزة: ههههههه ويا رأسك عاد قلت شيء..بيتمواماسكينه عليه
أم خليفة: نفسي أعرف متى هالبنيه بتعقل
موزة: يعني أمايه أناأحين جدامج خبله
أم خليفة: ههههههه هيه
موزة وهي مبوزه: خلاص أنا زعلت
تموا يضحكوا على حركات موزة..
خليفة: بأمانه موزان هي فاكهة البيت..ماأعرفيوم تعرس جيه بيصير البيت
موزة: فديتني والله..أعرف هالشيء
فيصل: لا تصدقيعمرج عاد..تراه يمزح وياج
موزة: روح لاه
.
.
.
الساعة وحده ونص في حجرة خليفة..بعده موبراقد..منسدح في شبريته وحاط أيدينه ورى رأسه والحجرة كلها ظلام..ويفكر في نورة يومدشت عليه في الميلس..طرى على باله أبيات قايلتنهن"فتاة العرب" توصف فيها نورة خيروصف:
بوحــاجبين اعقــادي..شــروات خط النـون
جاسي عينه ســوادي..والها الهدبمزفــون
غض الشباب الهادي..حسن أو نضارة لـون
هبـــه نفـــحالبرادي..واتمـــايلت لغصــون
شفتـــه وهـو متبادي..يتهـــادىبـالسكـــون
مشي القطا في وادي..تــوح إجدمــه بالهون
ملحـج روحي نفادي..ويناللــي يرحمــون
تذكر فجأة إنه مارمس حمد..علشان العزيمة "شو هذا من كثر ماأفكرفي البنيه نسيت أعزمهم باجر عندنا..هب مشكلة برمس حمد باجر في الدوام".."واللهحالتي حاله من يوم شفت نورة..أبى أشلها من تفكير ماأقدر..شو هالحاله" وتم خليفةيرمس عمره لين مارقد..
.
.
.
في العين في بيتبوحمد..تمت شيخة كماً يوم ماترمس ريلها بسبب سالفة نورة..وهالشيء مأثر علىبوحمد..وطبعاً سعود ماخلى شيخة في حالها كل يوم والثاني متصل فيها..مرة كانت شيخةيالسه في الصالة أتجلب في القنوات..إلا تسمع صوت أخوها سعود..
سعود: هودهود
شيخة: هدى ... قرب "ونشت تسلم على أخوها" شحالك
سعود: حالي عليل ياخويتي
شيخة: هههههه الحمد لله أنا أشوف مافيك إلا العافية
سعود وهو ييلس عدالها: العله في القلب ياشويخ
شيخة: وابوي عليك..ريال شطوله وعرضه وترمس هالرمسهالماسخه..
سعود: أعرفج عمرج مابتفهميني..نورة مايت من بوظبي
شيخة: لا مايتويعلها ماترد قول آمين
سعود: حرام عليج..تعرفي شيء
شيخة: شو بعدعندك
سعود: أنا متأكد من شيء الحين..
شيخة: شو هو؟
سعود: إن نورة رفضتنيبسبتج
شيخة: هي مسودت الويه مالها شور..بس السبه أخوها..محد مخرب عليه ريليونوير غيره..مايستويله شيء ويفكني منه...
سعود: خافي ربج ياحرمه..دومه قلبج أسودجيه...
شيخة: قلبي أسود..عيل لا تطلب مني شيء..تراه تعودت على هالرمسه يومماأحقق لك إلي تباه..بس يصير خير سعووودوه..إلي يعطيك ويه..
سعود: لافديتروحج..منوه لي غيرج..أنتي هلي وكل إلي بقالي في هالدنيا..يرضيج ألحين حاليجيه..
شيخة: لا مايرضيني .. بس يعني شو تباني أسوي..سويت إلي قدرت عليه..تراهمالك نصيب معها..وأنا مستعده أخطبلك شيختها
سعود وهو منزل رأسه: مابىغيرها..حاولي..يمكن ربج
شيخة: انزين حشرتني..بحاولي مرة ثانية
سعود ماسك أيدشيخة ومبتسم لها: فديت شويخ والله..
.
.
.
فياليوم الثاني
في بوظبي كانت نورة يالسه أتابع فيلم رسوم من ضمن الأفلام إلي عندأخوها..وكانت الساعة تقريبا 3 ونص قرب العصر..الوقت إلي يرد فيه حمد البيت منالدوام...دخل عليها وهي مندمجة مع الفيلم وميته ضحك....
حمد وهو يعق الغترهوالعقال على الكنبه: فديت أنا إلي يضحكوا...سلام
نورة: وعليك السلام..شحالكوشخبار الدوام وياك..تغديت ولا بعدك
حمد: هههههه شوي شوي علينا..الدوام كالعادةزفت..أما عن الغدى فعصافير بطني تصيح..يعني ميت يوووع
نورة وهي تنش من مكانها: ولا يهمك يالغالي 10 دقايق بالأكثر ويكون الغدى جاهز
بعد ربع ساعة كان حمد يتغدىويالسه مجابلتنه نورة...
نورة: حمد
حمد: عونه
نورة: ممممممم بتودني اليومالمول
حمد: إن شاء الله..بس تراه قبل المغرب يعني على الساعة 5 بنظهر
نورة: انزين ليش..موب أحسن في الليل
حمد: لا .. لأنه اليوم ربيعي عازمنا على العشى فيبيتهم
نورة وهي عاقده حياتها: شووو عازمنك على العشى
حمد: أنا قلتعازمنا..يعني أنا وأنت
نورة: مابى
حمد: وليش إن شاء الله
نورة: بس مابسيروياك لا تحاول
حمد: نواري أعرفج تستحي..بس هب زين جيه عاد..الناس عازميناومانروح
نورة: حمد أنا مابروح مع ناس ماأعرفهم..
حمد: نواري حبيبتي..عقليوتصرفي شرات الكبار..الناس مابيأكلوج..وعلى فكره هذيلا من العين وأنا أضمن لج إنجبتحبيهم...
نورة وهي متردده: انزين شدراهم إني أنا موجودة هنيه
حمد: عادعرفوا..نواري علشان خاطري
نورة ماتبى تكسر بخاطر أخوها أو تزعله منها: انزين
حمد وهو يبتسم لها: والله مابتندمي ناس طيبين
.
.
.
بعد ماردوا من المارينا مول الساعة 7 ونص..تجهزواوعلى طول راحوا بيت خليفة علشان العزيمة..يوم وصلوا بيتهم حمد راح ميلسالريال..ونورة في الصالة مع أم خليفة وموزة..بعد ساعة حست نورة وكأن هالناس تعرفهممن قبل وأرتاحت لهم وايد...
موزة: وشو ناويه تتخصصي أحين يوم أدشيالجامعة
نورة: على حسب الجامعة إلي بدشها
موزة: جيه يعني؟
نورة: إذا وافقأبويه بدرس هنيه في بوظبي في جامعة زايد..وإذا ماوافق تراني إلا بدرس في جامعةالإمارات..
موزة: ونزين غناتي شو فيها جامعة الإمارات..
نورة: مافيهاشيء..بالعكس ربيعاتي كلهن تقريبا بيدرسن فيها..بس عسب أكون جريبه منأخوي..
موزة: اها
أم خليفة: انزين الغالية أنا بسير عنكن شوي..بروح أسلم علىحمد..تراه بحسبت ولدي..ومتعوده عليه من يوم كان صغير مايخوز عن بيتنا..وبالمرة نحطالعشى..
بعد ماظهرت أم خليفة تمت موزة تتخبر نورة عن أخبارها ويتعارفن على بعضأكثر...
موزة: تعرفي نورة..والله حبيتج
نورة وهي مبتسمه: وأنا أكثر
موزة: متى بتردي العين
نورة: والله ماأعرف..يمكن هالأسبوع أسير..عسب التسجيل فيالجامعة إذا ماوافق أبويه أدرس هنيه...
موزة: الله يحفظج...هيه صح تذكرت ماعندجتلفون عسب أتصل فيج
نورة: ياريت والله..كل ماأقول لهم يسوا لي تلفون يقولوا إنيبعدني صغيره
موزة: لا الحين أصلا يوم أدشي الجامعة ضروري يسون لج تلفون
نورة: ياريت..انزين عطيني رقم تلفونج..
فجأة ومن دون أي مقدمات أنفتح الباب..وكانخليفة..هو أرتبك يوم طاحت عينه على نورة إلي نزلت رأسها على طول...
خليفة: السموحه منكم..على بالي إنكن يالسات في ميلس الحريم
موزة وهي رافعه حاجب: لامايلسن هناك..قلن هنيه أحسن..
خليفة: وين أمايه
موزة وهي معصبه على خليفةلأنه طول بالوقفه على الباب وكان يالس يطالع نورة: بتلقاها في المطبخ..
خليفةلاحظ إن أخته معصبه عليه..فبند الباب بسرعة..وسار المطبخ..وهو إلا يفكر بنورة "يالله ياهالصدف..وأحلى صدف"
ظهر حمد وأخته من بيت خليفة الساعة 10.. وتم خليفةهو وأمه وأخته وأخوه فيصل في الصالة...
موزة: هيه صح تذكرت..خليفوووه شوهالتصرفات النص كم إلي سويتها اليوم
وهو يالس يغمز حق موزة علشان تسكت...
أمخليفة: جيه شو سوى
خليفة: ولا شيء أمايه..موزة عاد ماتعرفيها وسوالفها
موزة: سوالفي اه .. ماعليه
فيصل: صدج خليفة شو سويت
خليفة: ولا شيء..

.
.
.

نهــآإيــة البـــــآإرت ..



البـــآإرتالســـآإبـع ..

.
.
.

يوم الاربعاء..من خلص حمد دوامهساروا العين..كان لازم يرمس أبوه عن نورة..عن دراستها..وطبعا حمد يوم رمس أبوه إنهيبى نورة تدرس في بوظبي..رفض على طول..
بوحمد: بعده هذا إلي ناقص..جيه أنا بعدنيعايش وأنا أبوها وولي أمرها موب أنت
حمد: أبويه أنا ماقلت شيء..بس نورة تبى تدرسفي جامعة زايد
بوحمد: لا زين..تبى تدرس في جامعة الإمارات تدرس..ماتبى تيلس فيالبيت أبرك لها..
حمد: يعني هذا ردك الأخير
بوحمد: هيه وماعنديغيره..
طبعاً بعد مارفض بوحمد إن نورة تدرس في بوظبي راحت يوم السبت أتسجل فيالجامعة..ووعدها أخوها إنه أيها في الليل علشان أيشلها معه بوظبي..ومرت الإجازةالصيفية ونورة يالسه في بوظبي ويا أخوها ومرات تسير وياه دبي..وطبعا علاقتها بموزةتوثقة..ومايمر يوم إلا وتتصل فيها..ومرات ينزلنا السوق ويا بعض..
ويوم قربتالإجازة الصيفية تنتهي..راحت نورة وموزة السوق ويا بعض في سيارة موزة لأنهاتسوق..علشان تشتري نورة ملابس وتتجهز حق الجامعة..
في المارينا مول..نورة وموزةفي محل عطور...
موزة: تعرفي نواري
نورة وهي يالسه تشم عطر: ها
موزة: بشتاقلج وايد يوم تردي العين
نورة: حتى أنا والله
موزة: يحظج بداومي فيالجامعة..موب شراتي أنا في البيت
نورة: تفألي خير..إن شاء الله يظهر أسمج جريبوتشتغلي
موزة: شو أشتغل الله يهديج..هذا أخويه خليفووه كل مايظهر لي شغل في بنكولـ شركة قال مافيه..ماعندنا بنات يشتغلنا في هالأماكن..
نورة: انزين شو فيهاهالأماكن..أنا أسمع أخويه يوم يرمس عن بنات مواطنات يشتغلن عندهم في الشركة..وايديحترمهن لأنهن محترمات نفسهن وحشيمات
موزة: انزين حتى خليفة..بس إذا يت عنديممنوع
نورة: ماعليه مع الوقت بيقتنع وبيوافج..
موزة: الله يسمع منج..ياريتوالله..مليت من البيت
بعد ماردت الشقة لقت أخوها يالس يتابع فيلمأجنبي...
نورة: السلام عليكم
حمد: وعليكم السلام.. وينج كل هالوقت
نورة: السوق..
حمد: حشى موب سوق هذا أربع ساعات
نورة: لاتنسى إني أشتري حقالجامعة..يعني وايد أشياء
حمد: الحمد لله إنج سرتي ويا أخت خليفة..بصراحة مافينيعليج
نورة: ههههه عيل يوم تعرس منوه بيودي حرمتك السوق
حمد: هب مشكلة بسويلها دريوليه تشلها السوق
نورة: لا زين
حمد: انزين نواري خمني شو أشتريتلج
نورة وهي مستانسه: شوووو
حمد: ممممممممم تلفون
نورة: وأخيراً..صار ليتلفون شرات ربيعاتي
حمد: والله لو مالحايه ولا ماسويت لج تلفون
نورة: المفروضتثق فيه
حمد: موب مسئلة ثقه..بس
نورة: بس شو
حمد: ولا شيء..المهم باجربنسير العين الصبح..يعني رقدي لا تيلسي مطلعه عيونج على التلفزيون..
نورة: وليشتروح الصبح..نروح العصر ولا المغرب
حمد: لا لازم أنسير الصبح..عندي شغل وايدباجر
نورة وهي مبوزه: أنزين
حمد: أعرفج تبي تتأخري عن تشوفي شيخووه..بس رحنابوقت ولا متأخرين تراج إلا بتشوفيها..
نورة: أعرف..المهم الغالي تصبح علىخير..بروح أرقد أبرك لي
حمد: وأنتي من هل الخير
.
.
.
مرت الأيام وبدأت الدراسة في الجامعة..وطبعا موبكل ربيعات نورة دشن الجامعة..نعيمة هذي موب ويه دراسة وحتى هي أصلا ما تبىتكمل..وكانت مخطوبة لولد خالها..وفي الإجازة الصيفية عرسة ونتقلت تسكن وياه فيدبي..وضحى نسبتها في الثانوية أقل من إنها أدخلها الجامعة..فدشت كلية التقنية..أماإلي دشن الجامعة ويا نورة خولة إلي كانت نسبتها وايد حلوه..وحلم خولة من أيامالمدرسة تتخصص أدب
إنجليزي..غبيشة يابت نسبة في السبعين.. يعني تمشيالحال..المهم أدش الجامعة ويا ربيعاتها...
في الجامعة..وبالتحديد في مكتبةالأداب..يالسه نورة وغبيشة وخولة ويا بعض بعد ماخلصن دواماتهن...
نورة: واللهتعب الجامعة..كله مشي ريولي عورني
خولة: حتى أنا
غبيشة يالله يالحساسات..جيهبعدكن ماخذيتن الكتب وأنتن عاد تتشكن..شو بعد مانأخذهن
نورة: هب مشكلةالكتب..المشكلة هالشمس إلي حرقتني والمشي
خولة: بوج أيام المدرسة أرحمبوايد
غبيشة بصوت عالي: حشى .. الله لا يردها من أيام
وحده من المشرفات فيالمكتبه: وبعدين معكن..يعني كل شوي أقول خفضن أصواتكن
غبيشة وهي مبتسمة للمشرفه: أسفة..نسيت عمريه
المشرفة: انزين لا تنسي عمرجش مره ثانية..ولا والله بظهرج أنتيوياهن برى المكتبه
غبيشة: إن شاء الله .. ولا يكون خاطرج إلا طيب
نورة وهيتضحك بصوت واطي: ههههه قومن نشن نظهر من هنيه..
خولة: هيه والله نظهر بكرامتنا
غبيشة: هي أصلا تتجرئ وتطردني..بتشوف شو بسويبها
نورة: هههههه وشو بتسويبهايعني
غبيشة: هي إلا وحده مصرية..لابسه مواطن..تتجرئ وتسوي شيء..بسفرها بلادها فيقوطي صلصل...
نورة: هب زين هالرمسه..يلا نروح مكان ثاني
خولة: شرايكن نروحالمطعم نتغدى..بطني يعورني من الصبح ماذقت شيء
غبيشة: حتى أنا..يلا قمنا
كانتالجامعة بالنسبة لنورة غير..حياة يديده..صح كان أول يوم تعب وأرهاق..بسبب تنقلها منمبنى لثاني..بس مع الأيام تعودت على هالتعب وحبته...
ومن ناحية ثانية..نورةلاحظة شيء في حرمة أبوها شيخة..من يوم ردت من بوظبي وهي تعاملها غير عن أول..تغيرتمعاملة شيخة لنورة 180 درجة..كل ماتشوفها تبتسم لها..وتيلس وياها وايد في حجرتهاوتسئلها عن دراستها.. عمرها شيخة ماعاملة نورة بهالطريقة..طبعاً نورة أستانست وايدعلى التغير إلي صار لحرمة أبوها...
مرة نورة كانت يالسه في حجرتها ترمسحمد..
نورة: صح اليوم أتصلت فيك العصر ليش مارديت عليه
حمد: هههههههههه قصدجسويتي رنه..ياأم رنه
نورة: هههههه لازم أنا يحليلي عندي بطاقة..موب شراتكخط..أخاف على رصيدي يخلص...
حمد: لا تقولي تخافي على رصيدج..قولي البخل
نورة: هههههه والله موب البخل..يوم تسوالي خط..مابسوي رنات
حمد: هههههههههذا إذا سوينالج
نورة: عيل بتم أسويلك رنه
حمد: ههه هب مشكلة ياأم رنه..صحباجر هل ربيعي خليفة بيوا العين..
نورة وهي مستانسه: حلف
حمد: والله
نورة: والله زين..عيل يلا حمد باي
حمد: ههههههه انزين..أنا باجر تراني مابييالعين
نورة: ليش
حمد: بسير دبي عندي شغل
نورة: حشى هالشغل مايخلص
حمد: شو أسوي عاد
نورة: الله يعينك
حمد: أوكى غناتي بخليج الحين..فمانالله
نورة: الله يحفظك
بعد مابندت عن أخوها..أتصلت بسرعة بموزة..
نورة: السلام عليكم
موزة: هلا والله .. وعليكم السلام يالقاطعه
نورة: باين منوهقاطع الثاني
موزة: هيه لازم من لقى أصحابه نسى أحبابه
نورة: فديت روحج واللهالدراسة مأخذه وقتي كله
موزة: الله يعنيج ويوفقج
نورة: تسلمي الغالية..صحسمعت إنكم بتيوا باجر العين
موزة: شدراج
نورة: حمد خبرني
موزة: هيه بنيباجر..والله أشتقت للعين وهلها
نورة: أنزين أقدر أشوفج باجر
موزة: إن شاءالله بحاول
نورة: شرايج في حديقة الهيلي
موزة: هيه والله زين..من زمانمارحتها
نورة: أوكى..أتفقنا..وبيب وياي خولة ربيعتيه
موزة: أوكى..باجر بشوفجفي الهيلي.

.
.
.

نهــآإيـــــــــــــــةالبــآإرت ..



تكملة البـــآإرتالســآإبع ..

.
.
.

في اليوم الثاني يوم الخميس...راحتنورة وخولة وأتصلوا بغبيشة عسب تلاقيهن في الهيلي..يوم وصلن في نفس الوقت...وأولمادشت نورة الحديقة شافت موزة تترياهن..وراحت تسلم عليها وعرفتها علىربيعاتها...
وتمن في الهيلي لين الساعة 10 ونص..وفي الطريج نورة وخولة طبعا ويابعض..
خولة: تصدقي نواري..بصراحة حبيتها موزة..طيوبه
نورة يالسه أطالعتلفونها وعاقده حياتها: هيه وايد
خولة: شو فيج
نورة: في حد يطرش لي مسجات كليوم
خولة: منوه
نورة: ماأعرف..رقم غريب..وأنا ماأرد على الأرقامالغريبة
خولة: هاتي أشوف
نورة: هاج
خولة يلست تقرأ المسجات إلي في تلفوننورة
خولة: انزين هالمسجات مافيهن شيء..إذا كان هالشخص مايتصل فيج
نورة: لاماقد أتصل..بس مستغربه منوه هذا..ولا يمر يوم مايطرش لي مسج
خولة وهي تغمزبعينها حق نورة: لا يكون بس واحد معجب
نورة: في عينج..أصلا رقم تلفوني محد يعرفهغيركن وأخويه وموزة وأهلي إلي في البيت..
خولة: هذا أكيد واحد مغلطبالرقم..مايضر دامه مايتصل
نورة وهي رافعه حاجب واحد تفكر: مممممممم برايه صح شويضر
بعد كم أسبوع، في بوظبي وبالتحديد في بيت خليفة..كان يالس في حجرته..علىمكتبه..ويفكر "والله وصرت تحب ياخليفة..ومنوه أخت أعز ربعك..والحل..ماشي حل إلا إنيأسير عند أهلها وأخطبها..هذا الحل الوحيد لكل هالمشاكل القلبية إلي عايشنها..ههههههحلوه هاي القلبية..يارب تكون من نصيب" وفجأ يسمع دقات قويه على الباب...
خليفة: دشي يالدفشه..أعرفج محد غيرج يدق الباب جيه
دخلت موزة..وهي مكشخهضروسها...
موزة: سوووووري خلووفه..قطعت عليك خلوتك..بس عاد فضولي بيقتلني..اسئلعمري من ساعة..أقول خليفة شو يالس يسوي في حجرته من كم ساعة..عاد تعرفني أحبك وأخافعليك..ييت أشيك
خليفة: ههههههههههههههههه والله إنج ملقوفه..
موزة: هههههههطالعه عليك
خليفة: حشى
موزة تحاول تسحب الدفتر إلي تحت أيد خليفة: شو يالستكتب أه
خليفة وهو يبعد الدفتر عنها: وأنتي شو لج..هذي أشياء خاصة
موزة وهيتخطف الدفتر من أيده وتركض صوب الباب: إلا بقرأ شو كاتب فيه
خليفة: ويا رأسجيالدبه..حشى عاد اللقافه موب جيه
موزة مطلعه لاسانها ويالسه تقرأ الصفحة إلي كانخليفة يكتب فيها: كيفي..أونه أونه..في منوه الحبيب تتغزل..آه أعترف..فمنوه تقولهالأبيات:
يا بو عيون فيك سودٍ وسيعه ... تجرح قلوب الناس برموش وأهداب
ماليقوى عالحب عقب القطيعة... قلبي تعنى في الهوى و ما طرق باب
هذا حكم الأقدارفيني و أطيعه ... ترمي بي في الأشواك من غير أسباب
ولا مكملنها بعد..كملهابسرعة..حلووه..بس عاد في منوه كاتبنها "وهي تغمز له"

(( الأبيات الثلاث إليفي هالجزء للشاعر محمد ))

.
.
.

نهــــآإيـةالبـــآإرت ..


البــآإرت الثـــآإمن ..

.
.
.

كان خليفة يأخذ كل أخبار نورة من أخته..دايماًيحاول يستدرجها في الكلام..حتى موزة بدت تشك في أخوها..لأنها إذ يابت طاري نورةيتغير شكله..وتحس في عيونه نظرات متلهفه..
في العين في بيت بوحمد..كانت شيخةيالسه في الصالة ترمس أخوها..ويوم دخل عليها بوحمد..
شيخة: بوحمد وصل..يلا بخليكأحين
بوحمد: السلام عليكم
شيخة: وعليك السلام
بوحمد: منوه يالسهترمسي
شيخة: سعود يسلم عليك
بوحمد: الله يسلمه ويسلمج منالشر..شحاله
شيخة: الحمد لله بخير
بوحمد: وينه محد يشوفه
شيخة: مشغولهاليومين..داخل في مشروع ويا ربيعه
بوحمد: اها..الله يوفقه
شيخة: بوحمد
بوحمد وهو يجلب في القنوات: لبيه
شيخة: أبى أرمسك عن نورة
بوحمد: شوفيها
شيخة: سمعني أنا بقول هالشيء من خوفي عليها..وهي بحسبت بنتي وتهمنيمصلحتها
بوحمد: خير شو فيه
شيخة: ماأعرف شقول لك
بوحمد عاقد حياته: شو فيهالله يهديج رمسي
شيخة: بتكلم وأمري على الله..هاليومين موب عايبتني حالنورة
بوحمد: ليش
شيخة: كل ماأمر عدال حجرتها أسمعها ترمس حد في التلفون..ويومأدش عليها تبند التلفون بسرعة..وتراه يابوحمد نورة صغيره وفي سن خطير..
بوحمد: شو قصدج من ها كله
شيخة: أنت تعرف قصدي زين..موب لازم أوضح لك أكثر
بعد ماسمعهالكلام من حرمته..والشكوك تلعب براسه..قام من مكانه
شيخة: وين
بوحمد: بسيرأشوف نورة
شيخة: ها شوي شوي عليها..لاتنسى إنها بعدها ياهل..وينضحك عليها بكلبساطة
ومارد على شيخة..وراح فوق حجرة نورة..كانت منسدحة فوق شبريتها تقرأكتاب..فجأة سمعت نغمة المسجات..وقالت "مافيني بشوفها بعدين" وكان تلفونها بعيدعنها..فوق المكتب مالها..وفي هاللحظه أنفتح باب حجرتها من دون استأذان..ستغربت نورةكان أبوها..وهذي أول مرة يدش عليه حجرتها بهالطريقة..وكان شكله معصب منشيء..
بوحمد: السلام عليكم
نورة قامت وعدلت يلستها: وعليكم السلاموالرحمه..شحالك أبويه
بوحمد: بخير..شو يالسه تسوي
نورة: أذاكر
بوحمد: اها...وين تلفونج
نورة: فوق المكتب..ليش تسئل عنه
بوحمد مارد عليها وراح صوبتلفونها وشله..ويلس أيطالعه ويسوي فيه شيء..ونورة أطالعه ومستغربه من تصرفاتأبوها..وشو يالس يسوي في التلفون..في هاللحظه أتذكرت المسجات إلي توصلها كل يوم منرقم ماتعرفه..وخافت..لأنه أبوها أكيد بيسئلها من منوه هذي المسجات..بعد شوي ألتفتأبوها صوبها وويهه مظلم ومعصب..فخافت نورة من شكل أبوها وحست جسمها يرتجف منالخوف..اقترب بوحمد منها ومسكها من جتفها بقوة عورتها..
بوحمد: بسئلج أنت ناويهتنزلي رأس الأرض يالخايسة"وقرب منها التلفون..وخلها تشوف مسج ماشافته من قبل ومننفس الرقم إلي يطرش لها كل يوم..وتأكدة إنه هالمسج إلي واصل من شوي..بس يوم شافتهأنصدمت أكثر..كان مكتوب فيه "نواري حبيبتي ممكن أشوفج باجر في حديقة السليمي..واللهمشتاق لج موووت..حبيبج ذياب" من الصدمة نورة يبست مكانها وماقدرت تنطقبكلمة..ومسكها أبوها من شعرها
بوحمد وهو زاخنها من شعرها: خسارة التربية إليربيتج أياها يامسودة الويه..على أخر عمري تبي تفضحيني..
نورة حاولت أدافع عننفسها..بس ماخلالها مجال إنها تتكلم..وفسخ العقال من على رأسه..وطلع كل حرتهفيها..ضربها ضرب عمرها مانضربته..وقبل لا يظهر من الحجرة خذ تلفونها والمفتاح..وقفلعليها الباب من برى...
بعد ماظهر أبوها من الحجرة..تمت تصيح من الخاطر..رغمالآلام الجسدية..لأنه نورة حساسه وايد وعمرها مانضربت بهالطريقة..صح كانت شيخةتضربها بستمرار..بس ماتوصل لهدرجة..ومع هذا كان أكثر شيء يصيح نورة إنه هالضرب يامن أبوها..إلي عمره مامد أيده عليها..وإلي زاد إنها أنضربت ظلم وهي برئه.."يارب أناشو سويت علشان أستاهل كل هذا..والله ماسويت شيء..يارب منوه هذا إلي كان السبب فيإلي أنا فيه الحين" وتمت أتصيح طول الليل..ومن التعب رقدت الساعة 2 ونص...
مرتثلاثة أيام ونورة محبوسه في حجرتها..في وقت الأكل يطرشوا لها لين "البشكارة" أدخللها الأكل وتقفل الباب وطبعا ماتذوق شيء منه اللهم تشرب ماي..حتى حرمة أبوهاماشافتها ولا يت صوب حجرتها..وخولة ربيعتها تتصل بتلفونها وتحصله دايماًمغلق..وتتصل في البيت وكل ماتسئل عن نورة يقولوا لها إنها يا راقدة ولا تتسبح..خولةطبعا ماتصدق هالحجج لأنها نورة غايبه عن الجامعة من ثلاثة أيام..وهذا غريب..لأنهاماعمرها غابت سوى في المدرسة ولا في الجامعة..حتى وهي مريضة أتيي..
كانت خولةيالسه في الصالة وماسكه التلفون بيدها وسرحانه..ودشت عليها أمها..ولاحظت إنهاسرحانه..
أم خولة: خولووه..خولووه "وضربتها على جتفها"
خولة أنتبهت: أه شوأمايه تبي شيء
أم خولة: لا بس شفتج سرحانه..شو فيج
خولة وهي متضايجة: نورة
أم خولة: خير شو فيها
خولة: من ثلاثة أيام ماشفتها..حتى الدكتور فيالجامعة يسئل عنها..
أم خولة: أنزين أتصلي فيها وسئليها ليش غايبه
خولة: حاولت..تلفونها يعطيني مغلق..ويوم أتصل في البيت يقولوا لي مرات راقده ومراتتتسبح..ومرات موب موجودة..أنا حاسه إنه فيه شيء
أم خولة: لا خير إن شاءالله..أنزين بنيتي بدل ماأنتي جيه يالسه أتحاتي نورة..سيريلها بيتهم..
خولة: هيهوالله..أحسن لي أسيرلها وأشوف شو فيها بالضبط
كان في بوظبي نفس الشيء..حمد كلمايتصل بنورة دايماً يعطيه مغلق..وستغرب...بس قال هب مشكلة باجر الأربعاء وبسيرالعين..وبشوف شو المشكلة...
يوم وصلت خولة بيت ربيعتها..مالقت حد غير البشكارةوسئلتها عن نورة وقالت لها نورة موب في البيت..وحاولت معها يمكن تجذب عليها..بس ظلردها مثل ماهو إن نورة ظهرت ويا أبوها وهي ألحين محد في البيت...ردت خولة بيتهمحيرانه ومتضايجة أتحاتي نورة...
ونورة المسكينة محبوسه في حجرتها..ومن قلة الأكلصاير لونها أصفر..كانت نورة في خاطرها تقول"بتريا حمد..محد غيره بيساعدني"
فيالليل يا حمد..وأول مادش البيت شاف أبوه وحرمته يالسين في الصالة..مع إنه مايحبشيخة..بس قال موب زين أمر جيه على أبويه ولا أسلم عليه..
حمد: السلامعليكم
بوحمد وشيخة: وعليكم السلام.."وقامت شيخة وظهرت من الصالة..تموت ولا تيلسفي مكان فيه حمد"
حمد: شحالك أبويه
بوحمد: بخير..شحالك أنت
حمد وهو يبىينش: يسرك حالي..انزين أبويه خاطرك في شيء..
بوحمد: وين مايلست
حمد: بروحفوق..أشوف ختيه
بوحمد: لا..يلس أباك في سالفة
يلس حمد مع أبوه وخبره بكلشيء..وحمد أنصدم من إلي سمعه عن أخته..لو شك في الناس كلهم..إلا نورة كانت عنده فيمحل ثقة..
حمد: أنزين يابوي..يمكن حد متعمد يسوي لها جيه
بوحمد: لا متعمد ولاشيء..جيه بيكون حد متعمد يسوي لها هالشيء..وتلفونها كله رسايل من هالشخص..ومتصلةفيه أكثر من مرة...
حمد: شدراك
بوحمد وهو معصب ظهر تلفونها: شوف بنفسك
بعد ماشاف حمد بنفسه الرسايل..وبالذات أخر وحده أنصدم..وصدق إنه أخته سوتهالشيء..
بوحمد: وشيء ثاني لازم تعرفه
حمد: شو بعد
بوحمد: سعود أخو شيخةخطبها وأنا قربتبه
حمد: وليش ماخبرتني قبل
بوحمد: تراني أخبرك الحين
حمدمارد على أبوه..بس هز رأسه إنه موافق..وطلب منه أبوه يخبر نورة بالخطبة..والملجةبتكون بعد أسبوع..لأنه أبوها مايبى يشوفها..وقام حمد راح حجرة نورة..وأول مافتحالباب شافها يالسه على شبريتها..كان أي حد يشوفها في هاللحظه يقول إنها مريضة..نورةأول ماشافت أخوها عرفت إنه عرف السالفة لأنه كان معصب..ومتضايج وايد..قامت بتسلمعليه..ويوم شافها قامت..
حمد: أنا ياي هنيه أقولج بس إنه سعود خطبج..والأسبوعالياي بيملج عليج
نورة من الصدمة ماقدرت توقف..فيلست على الشبرية: شوقلت
حمد: أعتقد سمعتيني زين شو قلت
نورة: معقولة صدقت إني أنا أسويهالشيء
حمد وهو ماسك الباب يبى يظهر: مايهمني صدقت ولا لاء
وظهر وبند البابوراه..وتمت نورة تصيح.."ياربي شو هالظلم..حمد إلي كنت أباه يوقف وياي أنجلب ضدي..كلماأقول في أمل..وبعيش شرات الناس..أيي شيء يديد ويدمر لي حياتي"

.
.
.

نهــــآإية البــآإرت ..



البـــآإرتالتـــآإســع ..

.
.
.

يوم السبت..في بوظبي وبالتحديدفي شقة حمد، كان هو وربعه متيمعين كالعادة يتابعوا مباراة..والشباب متحمسين مع كلهجمة إلا أثنين..كانوا في عالم ثاني..خليفة إلي من يوم طاحت عينه على نورة وحالتهحاله..يحاول يفكر بأشياء ثانية..بس دايماً صورة ويه نورة البرئ تبرز جدامه..والحينتفكيره فيها زاد..بعد ماقرر يفاتح أخوها في الموضوع ويخطبها...ومن جهة ثانية حمدكان في عالمه الخاص..من يوم ماعرف إلي سوته نورة وهو موب طبيعي..في حزن دائم..أنتبهمحمد الزعابي إن حمد وخليفة موب طبيعين..رغم محاولات حمد إنه يكون عادي..بس مع هذامبين عليه..ونش محمد من مكانه وراح ويلس عدال حمد إلي كان يالس بعيد عن الشبابشوي...
محمد: حمد..حمد..حووووووو
حمد: ها..شو
محمد: توه الناس...أنا منساعة أزقرك..والحبيب في مكان ثاني
حمد: شو فيه
محمد: حاس إنك موب طبيعي...كلهسرحان
حمد: لا ... أنا موب سرحان ولا شيء..يعني لازم أصارخ شراتكم عسب أكونطبيعي
محمد: هههههههه هيه لو إني ماأعرفك زين
حمد وهو يبتسم حق محمد: هيهماتعرفني
محمد: لو موب سرحان جان أنتبهت لخليفة
حمد وهو يلتفت صوب خليفة: شوفيه
محمد: تراني قلت لك إنه بالك موب معنا..خليفة من كم يوم موب عايبنيحاله
حمد: ليش
محمد: كله إلا يفكر وسرحان..
حمد: ههههههههههههه يمكنالريال يحب
محمد: ههههههههههههه هيه والله مايندرابه
حمد نش وراح صوب خليفةويلس عداله وضربه على جتفه: وين وصلت
خليفة: هههههههههههههههه مطباتالبريمي..وين بعد وصلت..
حمد: انزين ليش ماتسمعنا قصيدة من قصايدك..ترانا منزمان ماسمعنا منك شيء
محمد: هيه والله..بدل هالحشره إلي مسوينهاالشباب
خليفة: ماكتبت شيء يديد..بس إذا تبى قصيدة من قصايد فتاة العرب..أناحاضر
حمد: ونحن نقدر نقول لا
محمد: يالله سمعنا
خليفة: أوكى..هالقصيدةمالت فتاة العرب..من شوي طرت على بالي..تقول فيها:
برقـــا روسالشــرايف...مابنــــــــزل للوطــــاه
حيــد الطـــويل النــايف...له فيالنظـره حـــــلاه
راعي الشيـل الــرهايف...لَي لِي جـــــدد غــــلاه
لــيشوفـــه بالكـــلايف...عينـــــــاوي منتهــــاه
ريـــم يرعىالجفــــايف...شــربك قلبـــي هـــواه
عين العنـــود الخــــايف...لـه فياللفتـــه وعـــاه
غصـــن شبابـه زايـــف...لون أو حسن أو صفاه
متعــزل مالنصـــايـــف...كتف أو ردف أو قطاه
مـــاشبه به وصــــــايف...لا والـــــذيســــــواه
نايـــف أو قــدره نايــف...وكل العرب ترضـــاه
وسلامتكم
حمدومحمد ومبارك وفيصل: تسلم الشاعر..وصح لسان القايل
محمد بصوت واطي في أذن حمد: شكله يحب الريال
حمد يضحك بصوت عالي
خليفة: ممكن أعرف شو يضحكك
حمد: سلامتك ولا شيء..حرام يعني أضحك
خليفة: لا هب حرام..بس أنا حاس إنه هالضحكعليه
محمد وهو يغمز بعينه حق خليفة: يمكن

.
.

وفي العين..بعدها خولة مشغول بالها علىنورة..وقررت تسير بيتهم مرة ثانية..ويوم راحت..لقت شيخة وبوحمد محد في البيت..وإليفتحت لها الباب شغالتهم لين "ولين تحب نورة وايد..لأنه نورة تعاملها وايدأوكى..ولين عندهم من سنوات" فأول ماشافت خولة دخلتها..مع إنه شيخة محذرتنها مادخلأي حد على نورة..ومع هذا خالفت أوامر شيخة..وهم في الممر لحجرة نورة..
لين: نورةمسكين واجد
خولة وهي عاقده حياتها: ليش جيه شو صار لها..أكيد شيخوووه سوتلها شيءمرة ثانية
لين: لا مافي شيحة هزي مرة..بابا يزرب نورة واجد..ويبند باب..نورةمايقدر يطلأ برى
خولة حاطه أيدها على خدها: شو تقولي..يعني أبوها ضربها..أنزينليش
لين: مايأرف..مسكين نورة
أول ماوصلت عند حجرة نورة..فتحت الباب ودخلت علىطول..أول مادشت عليها لقتها يالسه تحت على السجاد..ونايمه على بطنها ترسم..فأولماشافت خولة نشت بسرعة وركضت صوبها ولوت عليها..
نورة وهي تصيح: وينج عنيخوخه..والله أشتقت لج وايد..وأشتقت لغبووش والجامعة..وكل ربعاتي
خولة وبدتعيونها أدمع: والله أنا أكثر فديت روحج..دايما أتصل..ويردوا عليه إنج محد..حتى يتيوم الثلاثاء..وقالوا لي إنج محد في البيت ظهرتي..
نورة تمسح دموعها: وينظهرت..وأنا محبوسه في هالحجرة من أسبوع ألحين..
يلست نورة وخولة علىالشبرية..نورة موب قادرة أتسيطر على دموعها...
خولة: فديت روحج بس..والله ماأقدرأشوفج وأنت على هالحاله..شو صار خلاج جيه هيكل وويهج أصفر..
نورة: تذكري المسجاتإلي توصلني من رقم ماأعرفه
خولة: هيه
خبرت نورة خولة عن كل شيء.. وعنالرسالة الأخير إلي كان مذكور فيه أسم نورة..
خولة: خيبه.. عاد نذاله أكثر منجيه ماشفت..حشى منوه يحقد عليج هالكثر
نورة: شدراني
خولة: وحمد شوقال
نورة: شو بعد قال..مضيج مني على الأخر..هيه صدج ماقلت لج
خولة: شوبعد
نورة : يوم الخميس هالأسبوع معزومه على ملجتي
خولة: شوووووو
نورة: ملجتي من سعود
خولة: وهالسعود ماخلصنا منه..معقولة حمد وافق بعد علىهذا
نورة: للأسف هو إلي خبرني عن الملجة
خولة: الله يعينج نواري..كل هذا يصيروأنتي متحمله..انزين وشيخووه شو سوت؟
نورة: تصدقي ماشفتها من يوم أبويهضاربني
خولة: تعرفي نواري..أنا شاكه في حرمة أبوج هالنسره..والله موب بعيده يطلعكل هذا إلي أستوابج من ورى رأسها
نورة: المشكلة محد مصدقني..وأبويه خلاص حددموعد الملجة وعزم عمي وعياله..وخالتيه وعيالها "نورة عندها عم واحد.. وعنده ولدينوهم ضعف عمر نورة..و4 بنات وكلهم معرسين وعندهم عيل..وبعض عيالهم بعمرنورة..وعائلاتهم متباعدة..ولا يتزاوروا إلا في المناسبات مثل الأعياد والعروسبس"
خولة: انزين والجامعة
نورة: يعني خوخه إنتي ماتشوفي إني ممنوعه إني أظهرمن البيت..حتى الجامعة أبويه حرمني منها
خولة متضايجه من الخاطر: يالله ..تعرفيحرام تحرمني هالكورس في كل المساقات وينزل معدلج..
نورة: انزين والحل
خولة: الحل إني باجر أسير أنا وغبووش الأرشاد..ونوقفج هالكورس..يمكن ربج تقدري تدرسيالكورس الياي
نورة ردت تصيح مرة ثانية: تعرفي مرات أتقبل هالواقع إلي أنفرضعليه..وأقول شو يعني سعود ريال مثله مثل غيره..ومابيفرق..على الأقل بفتك من حرمةأبويه..وشكله يحبني..يعني برتاح على الأقل وياه
خولة وهي تلوي على نورة: واللهماأعرف شو أقول لج وإلا بشو أنصحج..غير الله على الظالم..وإن شاء الله بينكشف إليسوابج جيه
نورة: آمين..الله يسمع منج
تمت خولة ويا نورة ساعة..
خولة: يالله حبيبتي نواري أنا بخليج أحين..أخاف أتي حرمة أبوج من برع وتسوي ليمشكلة..
نورة: أوكى الغالية..بس بطلب منج طلب
خولة: أنتي تأمري
نورة: بعطيج رقم موزة..أباج تتصلي فيها وتخبريها إني ماأقدر أتصل فيها..يحليلها أكيدحاولت تتصل فيه وايد..
خولة: إن شاء الله..اليوم بدق لها وبخبرها عنج

.
.

في بيت خليفة في بوظبي..كانوا يالسينيتغدو..والكل سوالف وضحك إلا موزة..إلي كانت متضايجة..ولاحظت أم خليفةهالشيء..
أم خليفة: موزان شو فيج
موزة: ماشيء
أم خليفة: شو إليماشيء..وأنت من نيلس على الغدى جنج بالعه راديوا..واليوم ولا كلمة
موزة: شومتضايجة
أم خليفة: خير إن شاء الله..شو مضيجبج أمايه
خليفة: أعرفها..أكيد عنالشغل
موزة: لا
خليفة: عيل
فيصل: غريبة
أم خليفة: صدج حبيبتي شوفيج
موزة: ربيعتيه
أم خليفة: شو فيها
موزة: من أسبوع وأنا أحاول أتصلفيها..بس من دون فايدة يعطيني مغلق..واليوم عرفت السبب..
أم خليفة: شوالسبب
موزة: أهلها يبوا أيوزوها بالغصب..وملجتها هالأسبوع
خليفة: وأبوي علىبنات هالأيام..هذا تباه وهذا ماتباه..والله يبالكن عصى
موزة: شو أنت الثانيعصى..بس والله حرام..أيوزوها واحد ماتباه ومعرس من قبل أكثر من مرة
خليفة: أنزينهذا مايعيبه
أم خليفة: هيه بنيتي الريال مايعيبه هالشيء..والشرع محلله أربع
موزة: بس أمايه نورة صغيره عليه وايد
يوم سمع خليفة أسم نورة..حس وكأنه حدطعنه بسكين في قلبه..ووقف عن الأكل..
خليفة: منوه نورة؟
موزة: أخت ربيعكحمد
خليفة: شوووو؟!

.
.
.

نهــــآإيــةالبـــآإرت ..



البــــآإرتالعــآإشـــــــــــر ..

.
.
.

في بيت خليفة..موزةيالسه في الصالة و ترمس نفسها "هيه أنا كنت شاكه..بس اليوم تأكدة..والله وطلعتياخليفة تحب ربيعتيه نورة..الله يعينك ويصبرك" بعد ماقام خليفة عن الأكل الكلأستغرب تصرفه إلا موزة إلي تأكدت شكوكها..كانت تلاحظ عليه قبل إنه يهتم وايد بأخبارنورة..وكأنه يحاول يجرجرها بالكلام..بس الحين بعد تصرفه يوم عرف خبر ملجة نورةتأكدت من كل شيء..
دخلت أم خليفة الصالة وشافت موزة ترمس نفسها ...
أم خليفة: الحمد لله والشكر..البنيه تخبلة
موزة:ها...شو قلتي أمايه
أم خليفة: لا سلامتجماقلت شيء
موزة: اها على بالي قلتي شيء
أم خليفة وهي تيلس عدال بنتها فيالكنبة: هيه صدج موزان ماأتصلتي بأخوج
موزة: ليش
أم خليفة: شو بعد ليش..من نشعن الغدى وظهر من البيت ماشفته..فديت روحج دقي له تلفون.. أحين الساعة 11 ونص وهوبعده مارد البيت من طلعته الظهر
موزة: أنزين أمايه أحين بدق له
أتصلت فيهويعطيها مغلق..وحاولت أكثر من مرة بس يعطيها نفس الشيء...
موزة: يعطينيمغلق
أم خليفة وهي متضيجة: فديت روحه وين سار
موزة: أمايه لا تمي تحاتيهجيه..أكيد بتشوفينه عند الباب بعد شوي
أم خليفة: بس الوقت وايد أحين
موزة: أمبونه يتأخر برع البيت جيه
أم خليفة: يتأخر يوم يطلع من البيت يروح يسهر.. موبمن طلعته من الظهر والحين قرب نص الليل وهو برع..
موزة: مافيه إلا الخير إن شاءالله
أم خليفة: بقوم أروح أقول حق فيصل يتصل في ربيعه حمد..يمكن عنده
موزة: هيه والله..أكيد عنده
.
.
على رمال الشاطئ..كانخليفة يالس بروحه..ولا حس بالوقت إلي مر عليه بسرعة..
أول ماظهر من البيت تميحوط بسيارته من شارع لشارع..من دون هدف..وأكثر من مرة وصل العمارة إلي يسكن فيهاحمد..بس يتردد ويروح مكان ثاني..لأنه يعرف مابيقدر يمسك نفسه إذا راح عندحمد..بعدين راح صوب الشاطئ..ويلس لفترات يفكر ويفكر..والحزن مالي قلبه.."معقولةفقدت حبي العذري..أول حب في حياتي..بعد هالشهور إلي مرت وأنا ماأفكر بأي شخص ثانيغيرها"في هاللحظه أتذكر شكل ويها.."ويه دائري أبيض..فيه حيات مقرونات..وعيون سودووساع..سبحان من خلق هاللعيون..أجمل عيون شفتهن في حياتي..وغير هذا كله حبت الخالإلي على زاوية شفايفها..تزيدها حلى على حلى" .."بأي حق ايوزوها واحد غيري..ويحرمونيمنها..يمكن حبي لها يكون من جانب واحد..بس والله أحبها" كان هذا كلام خليفة مع نفسهوهو مغطي ويهه بكفيه وناسي المكان والزمان..وبدأ الشاطي يفضى من الناس..وهو ولاداري بلي حواليه..يمكن لو حد مر على خليفة في هالوقت وشافه على هالحاله وعرف سببحالته..يمكن يقوله منقود إلي تسوه بعمرك..الريال مايسوي جيه..بس خليفةشاعر..والشاعر إنسان حساس تتحكم فيه مشاعره قبل أي شيء..كان خليفة قبل لا يعرفنورة..مايسمع غير أغاني بن روغة..وبعد ماعرفها..صار يسمع كل أغنية رومانسية..لدرجةإنه صار يسمع أغاني عبدالحليم وأم كلثوم ومحمد فوزي وغيرهم وغيرهم..
فجأة أنتبهخليفة للوقت..وتذكر أمه إلي أكيد يالسه أتحاتيه..قال:"أتغذب بصمت أحسن لي..وماأعذبغيري وياي"ونش من مكانه بيروح البيت..لأنه لاحظ إن الساعة ألحين 12 ونص..وأكيد أمهمحتشره عليه في البيت...
.
.
في العين بعديومين..الساعة وحدة في الليل نورة بعدها مارقدت.. كل ماتتذكر إنه مابقى إلا أياممعدوده وتصير زوجة سعود..تنزل دموعها مثل المطر.."وينج يامايه..يمكن لو أنت الحينموجودة ماكان صار فيني كل هذا" ورفعت كم البجامه ويلست أطالع أيدها وذراعها إليبعدها في أماكن صايره زرقة..عمرها ماتوقعت أو يا على بالها إنه أبوها ممكن يسويفيها جيه..من يومها ماشافته..كانت حتى شيخة ماتشوفها..بس هاليومين أربعه وعشرينساعة وياها..تجهز للملجة..وطبعا كلها تجهيزات على السريع..
مرة يتها شيخة يايبهفستان الملجة..ويلست وياها عسب تيربه..وبعد مالبسته من ضعف نورة صاير الفستان وايدواسع عليها..
شيخة: نوير تراه عظامج ظاهرات..صايره شرات مجاعة الصومال..كلي..ولاتراني والله بأكلج غصب..بعده هذا إلي قاصر..علشان يوم يشوفنج الحريم يقولوا إناميوعينج
نورة ساكته وماردت عليها..
شيخة: تمي صاخة..إلي يشوفج أحين وأنتأطالعيني جيه..حشى شو ماكله مال أبوج..ولا جاتله حد من هلج..عن الله هالويه..ماأعرفسعوووده شو محببنه في وحده شراتج..جنه بنات الناس أتعدمن...
كانوا مانعين عنهاحتى ربيعاتها إينها..بس بعدين سمحولهن أين ويشوفنها..زارتها مرة غبيشةووضحى...وطبعاً خولة كل يوم والثاني عندها..تحاول أتخفف عنها..مرة كانت يالسهوياها..
خولة: حبيبتي نواري كلي..تراج وايد ضاعفه
نورة: والله مالي نفس
خولة: أنزين حاولي..علشان خاطري..شكلج وايد متغير..وملجتج بعد يومين
نورة: وهذا إلي يسد نفسي زيادة
خولة: ربج..يمكن يطلع ريال زين ويحبج ويعيشج أحسن منهالعيشه إلي عايشتنها ويا حرمة أبوج..حاولي أتشوفي الموضوع بنظره ثانية..
نورة: حاولت..بس ماقدرت أتقبله
خولة: ماأقول غير الله يعينج..ويمرر هالسالفة علىخير
نورة: تعرفي شو إلي قاهرني زيادة
خولة: شو
نورة: إن حمد إلي معتمدهعلى الله ثم عليه..ولا سائل عني..ولا حتى حاول وتعب نفسه يتحرى عن الموضوع..ويتأكدمنه..
خولة: يبوج المسئلة محبوكة..وأنا متأكدة إن الحية شيخوووه هي ورىهالمصيبة.. يوم تكون الأدلة ظاهره.. والتهمه لابستنج..توقعي هالتصرف يصدر من أي أخويخاف على أخته وعلى سمعتها مهما كانت درجة محبته لها...
نورة عاقدة حياتها منالضيج والهم: ماأقول غير الله على الظالم
.
.
فيشقة حمد..كان يالس هو وربعه محمد ومبارك الزعابي،فهد وحميد وسعيد يتابعوامسرحية...
حمد: شباب محد منكم شاف خليفة..صار لي كماً يوم ماشفته
محمد: حتىأنا أدق له تلفون ويعطيني مغلق
فهد: شراتك
حمد: لازم أسير بيتهم وأشوفه شوفيه بالضبط
محمد: زين بسير وياك..لأني أخر مرة شايفنه موب طبيعي
مبارك: يمكنالريال مريض
حمد: والله هيه يمكن مريض..عيل لازم أنسير له
محمد: يلا
حميد: بتسيروا ألحين
حمد: هيه
حميد: عيل سلموا عليه..وطمنونا
محمد: إن شاءالله
.
.
خليفة كل وقته يقضيه يا في البيت طبعا فيحجرة..ولا على الشاطيء..حتى الدوام خذ له أجازة كماً يوم..يحاول يتجنب مقابلةحمد..لأنهم مع بعض في نفس القسم..وأم خليفة متحيرة من حالة ولدها إلي تغير ومزاجهمتعكر طول اليوم..أما موزة فتحاول تخفف عنه وتحسسه إنها ماتعرف سالفة حبهلنورة..
الساعة 10 في الليل..كان خليفة في حجرته..يقرأ ديوان شعر حق الشاعر "أحمد الكندي" يحاول يخفف من آلامه وأحزانه..سمع دقات على الباب..
خليفة: أدخل
دخل أخوه فيصل..وخبره إن ربعه حمد ومحمد يايين..ويتريوه في الميلس..تحيرخليفة هو مايبى يقابل حمد..يخاف ينكشف جدامة..بس قال هب زين مايظهر لهم..فسار ميلسالريال..وسلم عليهم..
محمد: وينك ياريال ماتنشاف
حمد: والتلفون مغلق أربعةوعشرين ساعة
خليفة: مريض شوي
حمد ومحمد: سلامات..خطاك السو
خليفة: اللهيسلمكم
حمد: الله يسامحك بس..وأنا إلي أعتبر نفسي أخوك أخر من يعلم..حتى خذيتإجازة من الدوام ولا تقولي
خليفة: الدوام أصلا مارحته .. أتصلت فيهم من البيتوطلبة إجازة مرضية
وتموا وياه لحد الساعة 11 .. محد شك إنه موب مريض .. لأنهشكله فعلاًيوحي إنه مريض..
حمد: المهم نحن بنترخص منك..شيء في خاطرك
خليفة: سلامتكم
محمد وحمد: فمان الله
خليفة: الله يحفظكم
.
.
قبل يوم من الملجة..من الضيج إلي في نورة..ظهرت توقف فيالبلكونه..في هالمنطقة بين البيت والبيت مسافات..فمحد بيته جريب منهم إلا بيت قومخولة..إلي بعد كان بعيد شوي..وتمت نورة واقفه بعد فترة شافت سيارة رنج روفر رماديهتوقف عدال البوابه الرئيسية..ويلست أطالعها من دون شعور..ونزل ريال طويل منها..وأولمادخل من الباب عرفته..سعود..إلي بعد يوم واحد بيصير ريلها..في هاللحظه إنتبه سعودلنورة إلي كانت سرحانه وطالعه لاشعورياً..وهو يقول في باله "وأخيراً هالملاك بتصيرمن نصيبي" سعود رغم صفاته السيئة..إلا إنه إنسان طيب..بس التربية لها دور في كلتصرفاته..كان أبوه قبل لا يتوفي موفر له كل شيء..وطلباته أوامر..حتى يوم كان يرتكبأخطأ..وكأنه ماسوى شيء..وكبر على هالأساس.. وصار من أشهر شباب العين..طبعا الأشهربالمعاكسه في المراكز والمولات..والحوادث..وربيعاته من الجنس الناعم حدث ولاحرج..حتى زوجاته الأوليات كانن متعرف عليهن بنفس الطريقة..صح شيخة إعترضت عليهن..بسهذا سعود إلي متعود إنه محد يرد له أي طلب..بس يوم شاف نورة..كانت غير عن كل البناتإلي تعرف عليهن..يوم شافها شاف البرائه في عيونها والطيبه..من غير طبعاً الجمالالهادي إلي يجذب أي حد..
والحب يغير كل شيء..صارت نورة هي كل شيء بالنسبةلسعود..ودر كل البنات إلي كان يعرفهن..حتى تصرفاته تغيرت..صار إنسان جدي بعد ماكانمستهتر..قال في نفسه وهو يطالع نورة"هب مشكلة يالغالية..أنا متأكد إنج تكرهيني منالخاطر..بس مع الأيام بعلمج كيف تحبيني"

وأسفة إن هالجزء صغيرون شوي..بسوالله ماكتبت غيره..حتى أحسه موب حلوو لين هناك..أنتوا عاد تعرفوا الدوامالصيفي..أرد من الجامعة منتهيه..

.
.
.

نهـآإيـــــة البـــآإرت ..



البـــآإرت الحــآديعششر ..

.
.
.

في اليوم الثاني المغرب..في حجرةنورة..كانت يالسه على طرف شبريتها وعدالها خولة ومن الجهه الثانية غبيشة..كانت نورةبينهن قمر..رغم مسحت الحزن إلي ظاهره بكل وضوح على ويها...
غبيشة: نواري حبيبتيفجي عنج هالحزن..صار إلي صار وخلاص.."وعسى أن تكرهُ شيء وهو خيراً لكم"
خولة وهيماسكه أيد نورة: هيه صدج نواري..
نورة من الضيج مالها نفس حتى تتكلم
خولة: يعني حبيبتي شو بتسوي..شيء مكتوب ومقدر..ماقدرتي تسوي شيء أو حتى تقنعي هلج..خلاصأرضي..وإذا كان الريال موب زين..أنت بروحج تقدري تعدليه دامه يحبج..أكيد بيكونمستعد يسوي لج أي شيء تبينه..
نورة: أمري على الله
بعد شوي سمعن حد يدق علىالباب..
إنفتح الباب شوي..كان حمد: نواري لبسي عبايتج وتغشي..لأنه المليجوصل..نترياج برع في الصالة "وبند الباب"
نورة أول ماسمعت كلامه قامتتتنافض..
نورة بصوت واطي: مابى
خولة: نورة شوو قلنا من شوي
نورة شويوبتصيح: بس والله حرام أتيوز غصباً عني..
غبيشة: أحذرج..كله ولا الصياح..حرامتعب الحرمة مالت الصالون يروح هدر..لو شفت دمعه وحده..بضربج صدقيني"كانت غبيشةتحاول تضحك نورة"
وقامت خولة ولبست نورة عبايتها و شيلتها وغشتها..ووصلتها لينالباب...
خولة: يلا نواري خلج حرمة..الناس يتريوا برع..
نورة ماردتعليها...
أول ماظهرت من حجرتها لقت أخوها برى يترياها...ومسكها من أيدها ولا نطقبحرف..لحد ماوصلوا من وين المليج..كان هناك طبعا سعود إلي موب قادر يتماسك ومتشققمن الوناسه..وأبوها..وأثنين من عيال عمها مبارك وسيف كانوا هم الشهود..كانت نورةتقول في خاطرها " زين أحين لو أقفط سعووودوه وأقول إني موب موافقه..بس لا ماأقدرأفشل أبويه إلي بعده لحد هاليوم موب راضي عني..يابوي أنا بنتك والله حرام إلي تسوهفيني"
الساعة 9 كانت نورة يالسه على الكوشه وتحاول تبتسم في ويه الناس إليحاضرين..ومعظمهم طبعا من العايلة..وشيخة حرمة أبو نورة يالسه ترقص هي ووحده من بناتعم نورة وغبيشة..في هاللحظة يت صوب نورة وحده من بنات عمها ويلست عدالها..وتمتأطالع خولة إلي كانت يالسه عدال نورة من الجهة الثانية وتبتسم لها..وكأنها تقول لهاتروح لأنها تبى ترمس بنت عمها..وفعلا خولة فهمت ونشت بتروح..
خولة: نواري حبيبتيأنا بروح أرقص وياهن..
نورة : أوكى
بعد مابتعدت خولة...حمدة بنت عم نورة: بسئلج نواري
نورة: سئلي
حمدة: جيه توافقي على واحد أكبر عنج بوايد
نورة: العمر موب بشكلة بين الزوجين..
حمدة: بس أنا سامعه إنه متزوج من قبلمرتين
نورة وهي متضايجة: هيه
حمدة: وتعرفي ومع هذا وافقتي عليه
نورة: عايبني عندج مانع "نورة من ردها هذا كانت تبى تفتك من بنت عمها..لأنها مالها خاطرترمس"
حمدة: لا ماعندي..بس كل العايلة موب موافقه على هالزواج من أساسه
نورهتقول في بالها" عيل ليش ماتكلموا..ولا صدج نسيت أهلي شيطان أخرس..هم يراقبوا منبعيد وبس"
حمدة: نورة .. حووووووووووووو "تضربها على جتفها"
نورة: ها شوعندج
حمدة: أنا أرمس من ساعة وأنت موب معي
نورة: لا معج..شو قلتي
حمدة: كنت أقول موب جنج ضعفتي وايد..عن أخر مرة شايفتنج فيها...
نورة: أسويرجيم
حمدة: هههههه الله يهديج أي رجيم..بتختفي من الضعف
نورة: شو أسويعاد..
.
.
الساعة 12 بعد ماراح كل المعازيم...كانتنورة ناويه تروح حجرتها بسرعة..لأنها ماتبى تشوف سعود..بس حرمة أبوها يوم شافتهاتبى تشرد فوق..زختها من أيدها وراحت بها الصالة من وين سعود يالس..إلي كان محتشريبى يشوفها...دشت نورة الصالة ولا نطقت بحرف..وأول ماشافها سعود وقف وتميطالعها...
شيخة: وهذي حرمتك إلي حاشرنا عليها..عندك نص ساعة ومن غيرمطرود
سعود: حرام عليج نص ساعة شو
شيخة: أنت حمد ربك خلك بوحمد تيلس وياها فيهالوقت
سعود: انزين خلاص خلاص..فارجي
شيخة وهي تظهر من الصالة: نص ساعةبس
سعود: أوكى
كانت نورة منزله رأسها..ويلست على كنبه ويا سعود ويلسعدالها...
سعود وهو يرفع رأسها: نواري
نورة طبعا ماردت عليه
سعود: أعرفإنج زعلانه مني..وأعرف بعد إنج مادانيني..بس يانورة لازم تعرفي شيء واحد..وهو إنيأحبج..وسويت إلي أقدر عليه بس علشان تكوني من نصيبي..حبج يانورة غير حياتي..أنا موبسعود إلي تسمعي عنه أول..تغيرت من يوم ماشفتج..صرت إنسان ثاني..ومستعد أسوي أي شيءعلشان أسعدج...
مر الوقت وكله إلا سعود يتكلم..ونورة ساكته ماترد عليه..كان سعودمبهور بجمالها..وعوره قلبه يوم شافها صايره بشرتها لونها أصفر من الضعف..وقال فيباله"بتردي إن شاء الله شرات أول وأحسن"
.
.
فيبوظبي.. طبعا خليفة خلاص فقد الأمل..لأنه عرف إن نورة خلاص ملج عليها سعود..يعنيصارت حرمة غيره...أنقطع عن حمد فترة..بس بعدين رد شرات أول..ومع هذا عمره مانسىنورة..لأنها خلاص سكنت قلبه وأسرت تفكيره مستحيل تطلع منه..وأكثر شخص حاس بمعاناتخليفة..موزة بس ماحسسته إنها تعرف..كل مادش حجرته..تلقاه يكتب قصيدة..ويومتقرأهن..قصايد تعبر عن مشاعر خليفة..وأكبر دليل على حزنه..
أتفقوا إنه يكونالعرس..في الإجازة الشتوية..يعني على شهر واحد..بيكون بعده جدامهم 8 شهور..ويقدرواأيجهزوا حق العرس على راحتهم..
سعود طبعا يوميا أيي يشوف نورة..كانت ماتعطيهويه..بس مع الأيام تعودت عليه..ورتاحت له وايد..لأنها حست إنه الإنسان الوحيد إلييهتم بها..حمد إلي هو أخوها وأعز الناس عندها وأقربهم أنقطع عن العين..صار يمر عليهأسبوعين وثلاثة مايشوفوه..
مره يا سعود بيتهم..ويوم طلب من البشكاره تزقرنورة..قالت له إنها راحت مع ربيعتها خولة..كان ناوي يروح..بس شاف أخته شيخة توهانازله من فوق..
شيخة: هلا والله بسعووودي..
سعود: هلا فيج الغالية..شحالجعساج بخير وعافية
شيخة: بخير دامك أنت بخير"يلست أطالعه بستغراب"
سعود: شوفيج أطالعيني جيه
شيخة: موب جنك ضعفت؟؟
سعود: ههههههههه من الحب
شيخة: عشنا وشفنا..يابوك يوم أتيي بيتنا..بس تي تشوف نوير..ونحن مالنا رب
سعود: شوأسوي..كل ماأيي ماألقاج..يامعزومه عند ربايعج..ولا في العروس..أنا متأكد إنج ولاعرس في العين إلا وحضرتيه..رحمي نفسج
شيخة: ههههه مشكلة يوم الواحد يكونمشهور..وكل الناس تعرفه
سعود: لا والله..قصدج مشكلة يوم الوحده ماتبى تيلس فيبيتها أربعه وعشرين ساعة برع البيت...
شيخة: انزين كيفي..أنا مبوني جيه ولابتغير
سعود: المهم أنا بسير أحين..يوم أتي نورة سلمي عليها
شيخة: وين توهالناس ماشبعة من شوفتك "مسكته من أيده" تعال نيلس في الصالة والله أشتقت لكيالهرم..ماتقول عندك أخت وبتي تسلم عليها..
سعود: والله مابأيدي طول الوقتمشغول..ويوم أيي أشوف نورة تكوني أنت موب موجودة في البيت...
شيخة: ولا نويرنستك أختك..خلاص يابوي أنا مالي فايده بعد ماخذيتها..
سعود: هههههه لا والله ... أنت البركه
شيخة: لا واضح
.
.
في بيت قومخولة..كانت خولة يالسه في حجرتها ووياها نورة..
خولة: غريبة خلوج تظهري من البيت
نورة: فديته سعود توسط لي عند أبويه
خولة: ههههههههه أحين فديته
صارويه نورة أحمر من المستحى: خوخه أحسن لج..وأبوي ريلي أنا ماأتفدى واحدغريب...
خولة وهي تغمز حق نورة: أحين صار ريلج بعد ما كنت ماطيقين تسمعيإسمه...
نورة: كل شيء يتغير..سعود الحين أشوفه كل يوم تقريباً..وعرفتهزين..وعمري ماتوقعت إنه إنسان قلبه كبير جيه..وفوق هذا كله إنه يحبني..
خولة: وأنت تحبيه؟
هنيه سكتت نورة .. وماقدرت ترد على ربيعتها..
خولة: ليشسكتي..جاوبي
نورة: مع الوقت بحبه
خولة: إن شاء الله..
في بيت خليفة فيبوظبي..كان يالس يتقهوى العصر ويا أمه..
أم خليفة: خليفة
خليفة: عونه
أمخليفة: أبى أرمسك بسالفة
خليفة: رمسي..أسمعج يالغالية
أم خليفة: سمعياولدي..أنت الحين هب صغير..وكل ربعك إلي في عمرك عرسوا وعندهم عيال..إلا أنت حشىولا مرة قلت يامايه خطبي لي..أبى أتيوز
خليفة: محد يامايه مايتمنى يتيوز ويكونعنده عيال..بس أنا ألحين ماأفكر في هالموضوع..ويوم وقته بقولج
أم خليفة: متىوقته ياوليدي..تراني قلت لك أنت ألحين هب صغير..وإلي أصغر منك معرسين..أبى أشوفعيالك قبل لا موت
خليفة: بعيد الشر عنج..والله يطول بعمرج يالغالية..بتشوفيهم إنشاء الله وبتشوفي عيالهم بعد...
يأست أم خليفة من ولدها..مابيسوي إلا إليفراسه..وهي عمرها ماغصبته على شيء..ولاناويه الحين تغصبه على شيء مايباه..بالذاتالزواج..لأنها مسئلة حياة..فخلته على هواه..
.
.
مر شهرين على ملجة نورة..في هالشهرين إلي مرن..تغيرتحياة سعود..كان كل يوم يشوف حبه نورة..أول مرة في حياته يلقى حد يفضفض له بهمومهومشاكله..كان قبل معظم إلي يعرفهم هدفهم الأساسي المصلحة..وهو يعرف هالشيء ومع هذايسايرهم..ولا من وين بيكون عنده ربع..حتى البنات إلي تعرف عليهن أو بالأحرى إليتعرفن عليه..كان هدفهن الأساسي جيبه..صح سعود من أوسم الشباب وأغناهم فيالعين..لأنه يوم توفى أبوه..ماكان عنده غير سعود وشيخة..وشيخة ماكان يهمهاالثروة..لأنها متزوجه وبوحمد مامقصر معها بشيء..فتنازلت عن معظم نصيبها منالورث..إلا القليل إلي ممكن في يوم تحتاج له..وسعود بالنسبة لشيخة..في مقامالأبن..لأنها نحرمة من هالأحساس..وهو إحساس الأمومة..
مرة كان سعود يتريا نورةفي الصالة..ونزلت شيخة وهي صار لها أسبوعين ماشافته..أول ماطاحت عينها عليهأنصدمة..وراحت صوبه بسرعة..ويلست أطالعه بنظرات غريبة..وقتربت منه ويلست تتحسس ويههبإيدها...
سعود: هههههههههههه شو فيج..لهدرجة متولهه عليه
شيخة وهي عاقدهحياتها: سعود شو فيك صاير جيه..حرام عليك مستوي هيكل
سعود: هههههه تراني قلت لجمن قبل من الحب
شيخة: لا ماله الحب دخل في إلي مستوي لك..أنا أول مانزلت وشفتكوالله ماعرفتك..أنت أطالع نفسك في المنظره..
سعود: هيه.. وعايبني شكلي
شيخةتمت أطالع أخوها وهي عاقده حياتها

.
.
.

نهــــآإيـة البـــآإرت ..



البــآإرت الثآإنــــيعششر ..

.
.
.

في بوظبي وبالتحديد في شقة حمد..كان يالسبروحه العصر في البلكونه.. يطالع الكرنيش ويفكر .. " ألحين نواري وخذها سعود..يعنيخلاص ماعندي حد أحاتيه..بس هل كان تصرفي ويا ختيه صح..ماأعرف ليش أحس بتأنيب الضميروكأني أرتكبت أكبر خطأ في حياتي..بس كان كل شيء واضح وضوح الشمس..عيل ليش كانت مصرهإنا نسوي لها تلفون..رغم ثقتي فيها..إلا إنها خانة هالثقة إلي عطيتها لها..ماعليهصار إلي صار..وبعدين أنا هب زين مني ألحين من ثلاثة أسابيع ماسرت العين..مهم تكونهذي أختي ولا أنسى أبويه..باجر الأربعاء بإذن الله على العين.."
فجأة سمع بابالبلكونه يتبند بسرعة..ويوم لتفت لقاه ربيعه محمد الزعابي كان عنده نسخة من مفتاحالشقة..وتم يطالعه ويضحك...
محمد: بات الليل هناك..محد بيفتح لك
حمد يسويعمره معصب: بتفتح الباب
محمد: بفتح..بس بشرط
حمد: شو هو خلصني
محمد: تقوليفي شو كنت سرحان "وهو يغمز له"
حمد: ومنوه قال لك إني سراحان..يالس أطالع الناسفي الشارع والكرنيش
محمد: حلف
حمد: مابحلف..بتفتح ولا أكسر هالجامه وأكسررأسك وياها
محمد: هههههههههههههه أصلا مابتهون عليك تكسرها
حمد وهو يرفعأكمام كندورته: تبى تشوف
محمد: والله بيسويها..
حمد: عيل أضحك وياك
محمد: انزين يابوك بفتح..بس سير بعيد..عسب أفتح والشرده
حمد: ههههههههههههيالجبان
محمد: الشرده نص المريله
في هاللحظه دخل مبارك وفهدوخليفة..
خليفة: شو مستوي هنيه
محمد: دشيت عليه وهو سرحان..وقلت أسوي فيهحركة عسب ينتبه..وألحين متحلف إنه يضربني..بصراحة أنا مافيني على ضربه..ضربته عنحديده
حمد: هب هباك الله..ذكر ربك..بتظهرني من هنيه ولا
محمد: أنا أخاف هذيولا
حمد: يابوك فتح..مابسويبك شيء
محمد: شهدتوا..
الكل يضحك على محمدوحمد..وهالمقلب موب أول مرة يسويه محمد في حمد..حبسنه في البلكونه أكثر منمرة...
وهم يالسين في الميلس يتابعوا مباراة..وخلص الشوط الأول...
حمد: خليفة
خليفة: عونه
حمد: تراني من زمان ماسمعنا من قصايدك شيء
فهد: هيهوالله..يالله سمعنا من ذاك الشعر الزين
خليفة: ماطلبتوا بس...هذي أخر قصيدةكتبتها..أقول فيها
عقلي وروحي داخل العين...والا هنـــا جثـــه بــــلاروح
مسكين عشــاق المــزايين...مثل الغــريق اللي على لــوح
الحب كــم طبــعمــلايين...راحــوا وانا بالمثــل بــا روح
يا من سقاني كاس حرفين...واصبحت فيلفراش مطروح
ان غثتني يا كامـل الــزين...نلت الأجـر وانقـذت لكروح
وسلامتكم
الكل: صح لسانك الشاعر..وماعليك زود

.
.

مرات الأيام..وكل يوم علاقة نورة بسعود تقوى..لدرجةإنها حبته..بس موب الحب إلي نحن نعرفه بين الأحباب..لا..حب نورة لسعود كان حبأخوي..صارت غلات سعود بغلات حمد..من كثر مارتاحت له صارت تخبره بكل صغيره وكبيره فيحياتها..وهو نفس الشيء..ومن باب حبها الأخوي له..لأحظت تدهور صحته..وتمت تحاتيهوخايفة عليه..وكل ماترمسه عن هالشيء..يغير السالفة ويقول ماعليج مني..أنا مافينيإلا العافية..فقررت نورة تسير عند حرمة أبوها إلي نادر ماتشوفها وتخبرها عن حالةسعود..وبالأخص لأنه هذاك اليوم مايي كالعادة..وهي متعوده تشوفه كل يوم..وتصلت فيهمن تلفون البيت بس مايرد..وزاد خوفها عليه..فقامت وراحت حجرة حرمة أبوها إلا منحظها إنها اليوم موب ظاهره مكان..ودقت عليها الباب...
شيخة: يانعم..إذا أنتيالينوووه مرة ثانية والله لعطيج بنعال على رأسج
نورة: أنا نورة
شيخة: شو تبيأنت الثانية
نورة: أبى أرمسج في شيء مهم
شيخة: في وقت ثاني أنا ألحين هبفاضيه لج
نورة: والله ضروري..يخص سعود
نشت شيخة من مكانها كانت حاطه خيار علىعيونها وقناع في ويها، وحطت أيدها على صدرها: شو فيه سعود
نورة: أنت فتحي وبخبرج
شيخة: صبري شوي "سارت الحمام بسرعة تغسل ويها ونشفته بالفوطه...وفتحت الباب حقنورة"
شيخة: دشي.. يالله رمسي شو فيه أخويه
نورة: شو ناويه تظهري
شيخة: هيه بظهر..يالله خلصيني شو فيه سعود
نورة: يمكن أنت لاحظتي جيه صايرضعيف
شيخة: هيه فديت روحه..ماأعرف شو صار فيه جيه فجأه ضعف
نورة: ماأعرف إذاتعرفي بعد إنه ألحين مايسوق السيارة
شيخة وهي منصدمة: شووو وليش مايسوق
نورة: والله ماأعرف..ألحين يوم أيي بيتنا أيبه الدريول ماله..هو مايسوق..وشيء ثاني يمكنهو سبب إنه مايسوق...
شيخة: شو هو
نورة: أمس يا العصر ويلست وياه نرمس..لينجيه نص ساعة..ويوم بغى يسير يا بينش من مكانه..إلا أشوفه يبى يطيح وبسرعة يودت أيدهعن يطيح..ويوم سئلته شو فيه..قال لي إنه هاليومين يحس مرات إنه الدنيا ظلمت ومايشوفشيء أبد..وستغربت من رمسته وخفت عليه..واليوم مايي..اتصلت فيه ومايرد عليه
شيخةعاقده حياتها وحاطه أيدها على صدرها: ياويلي أخويه..شوفيه
نورة: شو بتسويألحين
شيخة راحت بسرعة صوب الكبت وطلعت عبايتها وشيلتها: شو بعد بسوي .. بسيرأشوفه...
أول ماوصلت شيخة بيت أخوها..دشت بسرعة وأول مادخلت البيت شافت بشكارسعود..عبد الكريم...
شيخة: عبدالكريم تعال هنيه
عبدالكريم: شو فيه ماماشيحة
شيخة: وين سعود
عبدالكريم: بابا سعود اليوم مافي يطلع من حجرة ماله..كلهفي نوم..أنا يروح ويسئل هو إذا يبى يوكل..وهو يقول مايبى شيء..مسكين بابا سعود يمكنفي مريز...
شيخة ماردت على عبدالكريم..سارت بسرعة فوق تشوف أخوها .. وميته خوفعليه..وأول مافتحت باب الحجرة من دون مادق الباب..أنصدمت من حال أخوها..إلي كانمنسدح فوق شبريته..وويه غارق بالدموع..أول مرة في حياتها كلها تشوف سعود يصيح..كانشكله فضيع..وراحت صوبه بسرعه ولوت عليه..وهو ماصدق يلقى حد يواسيه ويخفف عنه..بعدمالوت عليه أخته تم يصيح شرات اليهال..وشيخة ماقدرت تشوف أخوها على هالحاله وموبعارفه بالضبط شو فيه...
شيخة وهي تحاول تتماسك وتمسح على شعره: فديتروحك..بس..سعوودي حبيبي والله ماأقدر أشوفك على هالحاله..شو فيك..
بس سعود ماردعليها..موب قادر يمسك نفسه من الصياح..لدرجة إنه عيون شيخة دمعت"ياربي شو فيه..وليشيصيح جيه..مستحيل سعود يصيح بهالطريقة إلا في شيء كبير خلاه على هالحاله.."وهي ترمسنفسها..
تموا على هالحاله..هي لاويه عليه وتحاول تخفف عنه..وفضلت تسكت ولا ترمسهلين مايهدى شوي..وتعرف بالضبط شو فيه..وهي متأكدة ألحين إنه مريض..لأنه مظهره العامأكبر دليل على مرضه..بس شو بالضبط..الله وأعلم.....

.
.

في بيت بوحمد..نورة كانت وكأنها يالسه على جمر..منكثر ماتحاتي سعود وشو فيه بالضبط..في هاللحظه دخل أخوها حمد..وشافها..وكان في بالهوهو في طريج بوظبي العين..يريد يرمسها..وينهي القطيعه إلي كانت بينهم..لأنها مهماغلطت أخته من دمه ولحمه..وماعنده غيرها..فماقدر يصبر أكثر من جيهمقاطعنها..
حمد: السلام عليكم
نورة: وعليكم السلام
حمد أنتبه إن نورة موبطبيعيه..في شيء مضايجنها: شو فيج؟
نورة: مافيني شيء "نورة من يوم سالفة الموبايلماتخبر حمد أي شيء..وقالت مثل ماطنشني بطنشه"
حمد: لا فيج شيء
نورة: ترانيقلت لك مافيني شيء
حمد: نواري حبيبتي أعرفج زين..كل إلي فيج يبين علىويهج
نورة: غريبه..من وين الشمس اليوم طالعه..علشان ترمسني..أعرفكمقاطعني...
حمد: الكل يخطأ..وبعدين أنت أختي..وماعندي غيرج..لمتى بتمماأرمسج
نورة ماردت عليه...لأنهامالها نفس تتكلم في هاللحظه وهي تحاتيسعود...
(( القصيدة للشاعر أحمد الكندي ))

.
.

تمت نورة ساكته ومطنشه حمد إلي يلس يتابع مباراة فيقناة دبي الرياضية...وتموا جيه مده..هي كل تفكيرها مع سعود إلي بعدها ماعرفت عنهشيء...
وحمد يتابع المباراة ويفكر كيف يراضي أخته..مايقدر تستمر الحاله بينهوبينها جيه...بعد ماخلصت المباراة...
حمد: انزين برايج..أنا بسير فوقارقد...ويوم يأذن المغرب وعيني
نورة: انزين
حمد: صح وين أبوي
نورة: فيالمزرعة
حمد: متى بيي
نورة: مااعرف
حمد: وشيخوووه
نورة: ماأعرف
حمد: أنت كله ماتعرفيه...عيل شو تعرفي في هالبيت
نورة يالسه تقرأ في مجلة وماعاطنهويه: ماأعرف شيء
حمد: والله حاله..المهم أذان المغرب وعيني...باي
نورة فيبالها" والله موب هاين عليه ماأرمسه..بس دواه..تخلى عني وأنا كنت في أمس الحاجهله..بخليه يحس بلي سواه..أوووووووه صح نسيت سعود يحليله..أحسن لي أتصل بشيخةوأتخبرها عن أخوها بدل ماأنا يالسه هنيه أحاتيه"
نشت من مكانها وشلة التلفونوأتصلت بتلفون شيخة...ورن لين مابند..وأتصلت مرة ثانية ونفس الشيء..بعدين فكرة تتصلبتلفون سعود..نفس الشيء محد يشله.."ياربي شو صار ليش مايردوا"

في هاللحظه فيبيت سعود..كانت شيخة يالسه عدال أخوها..بعد ماهدى..وتحاول تتخبره شو فيهبالضبط..
شيخة: سعود حبيبي والله يوم شفتك على هالحاله قلبي بيوقف..شو فيك..وليشتصيح..أنا في حياتي كلها ماشفتك تصيح جيه..إلا يوم كنت ياهل.."وهي تمسح على شعره"
سعود صح ألحين ريال..بس يوم يكون في هالحاله يكون شرات الياهل وأخس بعد..مايقدريمسك نفسه..
شيخة: ياربي ياسعود تكلم فديت روحك..لاتم جيه صاخ
سعود وصوتهمتغير من الصياح: شو تبيني أقول
شيخة: شو بعد تقول...قولي شو فيك..
سعود: مافيني شيء
شيخة: بالله عليك تصيح جيه وتقول مافيك شيء
سعود: أنامريض
شيخة: بعيد الشر عنك
سعود: قلت لج أنا مريض
شيخة: أنزين نش بوديكالمستشفى
سعود: لا مابسير
شيخة: سعود تراه رأسي عورني منك..شو هالتصرفات..إلييسمعك ألحين يقول ياهل موب ريال خاط شاربه
سعود: أنا عارف شو فيني..ماأبى أسيرمستشفيات
شيخة وهي عاقده حياتها: شو فيك
سعود: مريض وبس
شيخة: سعودوووه لاتعور لي قلبي.. شو فيك بالضبط
سعود: تعرفي ربيعي سلطان محمد
شيخة: هيهأعرفه..منوه مايعرفه هالصايع الضايع
سعود: المهم هو ربيعي
شيخة: وأنت أصلاحد من ربعك زين..كلهم إلا من نفس الطينه
سعود: المهم سلطان الله يكون في عونهويرحمه برحمته لقوا فيه إلتهاب الكبد الوبائي هذا الخطير إلي شرات الإيدز
شيخة: الله يعينه..لازم من هياته في بلاد برى...انزين شدخل هذا بصياحك....هيه أكيد مأثرفيك إلي صار بربيعك..طلب له الرحمه
سعود: أكيد بيأثر فيه...بس إلي أبى أقولج عنههو إني أنا بعد فيني نفس مرضه
شيخة وهي مصدومه: شووووووووووووووووو
سعود ماردعليه..وتم ساكت ومنزل رأسه
شيخة حاطه أيدها على خدها: شو قلت..سعود رد عليه..أنتمتأكد من إلي تقوله..ولا بس يالس تضحك عليه..سعود حبيبي أنا ماعندي حد في هالدنياغيرك..أنت أخر هلي..رد عليه
سعود: هيه متأكد..
شيخة: جيه تأكدة وأنت أصلاماسرت المستشفى ولا سويت فحوصات
سعود: شيخة..أنا من صغري وأنا ضايع..أنت صحتحبيني وتنفذين كل طلباتي..بس عمرج ماسئلتي منو ربعي..ولا وين أروح ومن وينأيي..أسافر من وين ماأبى...ولا حد منكم أهتم..وأسوي إلي أباه...من شهر عرفت إنهربيعي سلطان وهو رفيق دربي..ومن وين مايسير أسير وياه...مصاب بهالمرض إلي مالهدو..ونهايته جريبه..والله ياشيخة بعد ماشفت سلطان...طبعا هو حاطينه في عزلصحي..وأنا أفكر من يومها وأتلوم على كل لحظه قضيتها في حياتي ألعب وأشرب.."وشيخةمنصدمه" أعرف أعرف زين إنج بتنصدمي بهالكلام إلي أقوله..بس والله بعد ماشفت سلطانوتعرفت على نورة أكثر تغيرت..صرت إنسان ثاني..تبت عن كل إلي كنت أسويه..بس بعدشو...
شيخة تحاول تتمالك نفسها: انزين سعود...نرد للمرض...شدراك إنهفيك
سعود: لأنه نفس الأعراض إلي يت لسلطان
شيخة: ماعلينا من إلي يتلسلطان...نش بوديك المستشفى..لازم تسوى فحوصات...وإن شاء الله يطلع كل إلي تقولهموب صح
سعود: لا مابى ... تراني عارف شو فيني
شيخة وهي معصبه عليه: سعود..بتقوم
سعود: انزين لا تعصبي خلاص بقوم
نش من مكانه..كان شكله تعبانوايد..وراح يغير ثيابه عسب يروح المستشفى ويا أخته....

.
.
.

نهـــآإيـة البــآإرت ..



البــآإرت الثآإلثعششر ..

.
.
.

الساعة 9 المسا ردت شيخة البيت..وأولماشافتها نورة ركضت صوبها... وسئلتها عن حالة سعود..شيخة ماكان لها نفس تتكلم..بستعرف إن نورة مهتمه بأخوها.. فخبرتها إنه مريض..وسارت وياه المستشفى وسوىفحوصات..بس شو المرض بالضبط ماخبرتها لأنه نتايج الفحص أصلا باجر بيظهرن..بعدينسارت فوق ترقد.. في هاللحظه أنتبهت نورة إنه محد تحت غيرها..حمد بعد مانش المغربصلى وظهر مع ربعه..وأبوها طبعا بعده مارد من المزرعة.. فقررت تتصل بموزة إلي من كمشهر مارمستها..لأنها ماتقدر تتصل بأي حد من يوم سالفة الموبايل إلا خلسه...أتصلتبرقم البيت ...رن التلفون..بعدين حد شله...
نورة: السلام عليكم
خليفة: وعليكمالسلام والرحمه
نورة: موزة موجوده
خليفة يوم سمع صوتها حس بنبضات قلبه تزيد: هيه منوه أقول لها
نورة: ربيعتها
خليفة: وربيعتها مالها إسم
نورة وهيمرتبكه: ممم موب لازم..بس ربيعتها وهي بتعرفني يوم أرمسها
خليفة: لحظه بزقرها لج "كان قلبه يقول له إنها نورة"
راح يزقر أخته عسب تشل التلفون إلي فيحجرتها..وقرر يسوي شيء ماسواه من قبل..نزل تحت وشل السماعه..كان يعرف إنه إلي يسويهخطأ بس غصباً عنه يلس يسمع...
موزة: ألو
نورة: هلا والله بموزان
موزة: نواري!
نورة: لا بنت يرانهم
موزة: فديت نواري والله..وينج يالقاطعه لا حس ولاخبر
هنيه تأكد خليفة إنها نورة..كان لحظتها سرحان مع صوتها..حتى بعد ماتأكد إنهاهي ماقدر يرد السماعه مكانها..حس فيه شيء يجذبه لاشعوريا لصوتها..قال في باله "ياربي لمتى بتم متعلق بوهم..خلاص نورة موب لك..بسك من الأحلام..البنت بعد ثلاثشهور وبتكون في بيت ريلها" في هالحظه رد السماعه مكانها..وحس بذنب على إليسواه...
بعد ماخلصت موزة مرمسه نورة..نزلت تحت ولقت خليفة يالص فيالصالة...
موزة : إلا أقول خلووفه..منوه كان شال السماعة وأنا أرمسربيعتيه.."ويالسه أطالعه بنظرات"
خليفة: شدراني
موزة: متأكد ماتعرف
خليفةيسوي عمره معصب: هيه متأكد..ولا لاتكوني بس شاكه فيه أنا..
موزة: أنت قلت..أناماقلت شيء
خليفة: بالله عليج تشوفيني أنا ريال طول وعرض أسوي هالخرابيط
موزة: كل شيء جايز "وهي متأكدة إنه هو..لأنه محد تحت غيره"

خليفة تعود كل يوم بعدمايرد من شقة حمد..يسير ييلس على الشاطئ ساعة ومرات ساعتين..حتى لو كان الوقتمتأخر..هالشيء يريح خليفة..بالذات في هالوقت..يكون الشاطئ فاضي من الناسوحشرتهم..صعب على الإنسان إنه يفقد حب حياته..ونورة في نظره حب حياته..في أيامالمراهقة كان كل يوم والثاني يحب له وحده..يمكن الجمال هو الشيء الوحيد إلي كانيجذبه..بس يوم شاف نورة..المراهق صار ريال..وفاهم الحياة..وخليفة مانقدر نقول إنهكان مطوع..بالعكس تعرف على بنات..وكان كل مايشوف بنيه حلوه يقول هذي حب حياتيوملهمتي في قصايدي..وإن شاف وحده أحلى منها بدلها..بعد نورة تغيرت كل مفاهيمه للحبونظرته له..ومع هذا فقدها..وكل يوم والثاني يحاول يمسح صورتها من مخيلته..بسصعب..حتى مرة حمد إلي هو أقرب إنسان لخليفة..سئله إذا كان يحب..هو ماتكلم مع أي شخصعن هالحب الصامت إلي يعيشه مع نورة..بس قصايدة هي إلي تتكلم عن حاله وتفضحه..رد علىحمد ساعتها "وأنت ماتعرف ربيعك..كل يوم والثاني عشق له وحده"

.
.

في اليوم الثاني في المستشفى..سعود وأختهشيخة..يتريوا دورهم علشان يدخلوا على الدكتور..عسب يعرفوا نتايج الفحوصات..كان سعودميت من الخوف ويتنافض..هو صح يعرف إن أعز ربعه سلطان أصيب بمرض إلتهاب الكبدالوبائي من شهر..بس لاحظ على نفسه إنه أتييه نفس الأعراض إلي يت لسلطان..وتأكد منيومين..لأنه صار أييه دوار وايد..
شيخة: سعودي حبيبي بسك عاد..مابيقول الدكتورإلا كل خير
سعود: بس أنا متأكد
شيخة: أنت تتخيل
سعود: بتشوفي
شيخة: فديت روحك لا تم تفاول على روحك جيه
سعود: أنا ماأفاول..بس حاس إنهفيني
شيخة: عيل شو بقيت حق الشواب..مافيك إلا كل خير
بعد شوي سمعوايزقروه..فقام بصعوبه وهو ميود بأيد أخته..لازم يخاف جيه..إلتهاب الكبد الوبائي موبسهل..وبعد ماشاف حالة ربيعه سلطان..تندم على كل لحظه قضاها في اللعب والحرام..دخلواغرفة الدكتور وكان سعود سرحان..ضربته شيخة على جتفه...
شيخة: سعود..ماتسمعالدختور شو يقول لك
سعود: ها..شو
الدكتور: أجلس يابني
شيخة: ها يادختور شوفيه أخويه..
الدكتور: مافي هوش إلا كل خير..
سعود هنيه أنتبه لرمسة الدكتور: أي خير ترمس عنه أنت وأنا فيني ألتهاب الكبد..
الدكتور: بعيد الشر عنكيابني..مين ألك إنه فيك؟
سعود: والأعراض إلي تيني
الدكتور: يعني باللهعليك..أنت مسوي رجيم..مش عاوز تجيلك دوخه وتوابعها؟
سعود: أنا مامسوي رجيم..بسوالله نفسي مسدوده..
الدكتور: دي مشكلتك..
شيخة وهي مستانسه إنه أخوها طلعمافيه إلا كل خير: يعني يادختور ألحين سعود مافيه شيء..عيل شو هالدوخه..وضعف جيهفجأة
الدكتور: أسمعي ياستي..سعود في رأسه فكرة المرض..ودي الفكرة مأثره عليهكتير..وإحنا سوينا له فحوصات..وكلها تأكد إنه خالي من الأمراض..يعني لا فيه إلتهابالكبد c ولا b ولا غيره..أنت ساغ سليم..أما عن الدوخه إلي تجيك دي سببها إنخفاض فينسبة الهيموجلوبين..يعني متخفشي..لازمك نظام غزائي وبترجع زي الفل...
سعود بعدماسمع كلام الدكتور فرح من الخاطر رغم التعب إلي بادي عليه: ياعني يادكتورأرتاح
الدكتور: أرتاح وحط في بطنك بطيخه صيفي كمان...
بعد ماطلعوا منالمستشفى وطول الطريج وشيخة طايحه نصايح في أخوها..وأول ماوصلوا البيت..سارت عندعبد الكريم وعطته أوامر شو يسوي من الأكل حق أخوها كل يوم..بعدين راحت الصالة منوين يالس أخوها وسلمت عليه وراحت بيتها..ومن ظهرت شيخة قام سعود وراح حجرته..لأنهقرر يسوي شيء..مايذكر متى أخر مرة مسونه..دش الحمام..وبعد ماظهركان متيدد.. فتحكبته في درج صغير شاف سجادة عمره ماستخدمها..ومسكها بإيده في هاللحظه بالذات نزلتدموعه مثل المطر.."ياربي كيف كنت أنا عايش حياتي لاشهاده ولا عباده..حياتي كلها لعبوشرب وحرام"فرش السجادة وستقبل القبلة ويلس يصلي..وطول ماهو يصلي ماوقف سيل الدموعمن عينه ندم على مافرط وعلى كل شيء سواه في دنياه...

.
.

في بيت بوحمد..في الصالة كان يالس بوحمد وحمديتابعوا الأخبار..نورة كانت يالسه وياهم..بس بعدين قررت تروح حجرتها بدل هالصمت إلييسود الصالة..وطبعا هالشيء عادي..لأنه مبونه مافيه أي سوالف بين حمد وأبوه..وإنإجتمعوا يكون الصمت هو سيد الموقف..ويوم يت الساعة عشر..سمعوا صوت جرسالباب...
بوحمد هو مستغرب: منوه ياي في هالوقت
إلا يشوفوا سعود يدخل منالباب...والكل أستغرب..
سعود: السلام عليكم
حمد وبوحمد وهم يقوموا من مكانهم: وعليكم السلام والرحمه
سعود: شحالكم
بوحمد: بخير يعلك الخير
حمد: الحمدلله..بسم الله سعود شو ياك صاير جيه
سعود وهو يبتسم حق حمد: شوي تعبان
حمدوبوحمد: سلامات سلامات..
سعود: الله يسلمكم
بوحمد: حياك الله..قرب
سعود: لا قبل ماأيلس عندكم..أبى أيلس مع نورة
بوحمد: انزين ولدي يلس وبيسير حمد يزقرهالك
سعود: عمي إذا ماعندك مانع أقدر أيلس وياها بروحي
بوحمد: ليش
سعود: بسعندي شيء مهم أبى أخبرها عنه..ربع ساعة بس
بوحمد: وشو هالشيء الضروري إلي موبقادر يصبر لين باجر
سعود: بخبرك عنه..بس موب ألحين
بوحمد: انزين..حمد روح زقرأختك
راح حمد وزقر نورة من فوق..ويوم نزلت وشافته أستانست لأنها من يومينماشافته وهي كانت تحاتيه وايد...
نورة: السلام عليكم
سعود وعليكمالسلام..شحالج نواري
نورة: بخير دامك بخير
كان واقف عدال باب الصالة..فمسكهامن أيدها وراحوا غرفة الأكل إلي عدال الصالة...
نورة وهي مستغربه: ليش ماتبانانيلس وياهم
سعود: عندي كلام مهم لازم أخبرج عنه..وماأقدر أقوله ألحين جدامعمي
نورة وهي عاقده حياتها: خير إن شاء الله..شو هالشيء المهم
يلس سعود ويلستهي على الكرسي إلي مجابلنه...
سعود: نورة أنا اليوم ياي أعترف لج بشيء..ماأقدرأخبيه أكثر من جيه..وهالشيء مسبب لي ضيج
نورة: شو هو
سعود: والله ماأعرف جيهأخبرج عنه..بس أمري على الله..ويصير إلي يصير...سمعي نواري..أنت تعرفي زين إنيأحبج..وقلت لج قبل أنا مستعد أسوي أي شيء في سبيل إنج تكوني من نصيبي..أعرف إنهأنانيه مني..بس والله غصباً عني...
نورة: شو هو إلي أنانيه وغصباً عني..شوالسالفة بالضبط
سعود وهو يأخذ نفس: من كم يوم لاحظت عليه أعراض مرض..بعدين صرتشبه متأكد إن هالأعراض..هي نفسها أعراض مرض إلتهاب الكبد الوبائي..
يوم قال جيهشهقت وحطت أيدها على صدرها: شووو
سعود: صبري عليه شوي..قلت لج كنت شبهمتأكد..ويوم سرت أنا وختيه المستشفى وسويت فحوصات الحمد لله طلعت مافينيشيء...
نورة: الحمد لله
سعود: المهم يوم كنت شاك إني مريض..وكان الموت جدامعيوني..تذكرت كل شيء سويته..وإلي سويته لج...
نورة عاقده حياتها ومستغربه منرمسته...
سعود يكمل كلامه: نورة بعترف لج بشيء..أعرف بعد ماتعرفيه يمكنتكرهيني..مابلومج..لأني أستاهل وزود..تعرفي سالفة الموبايل..إلي بسببه ضربج أبوجوغصبج عليه
نورة وهي أطالعه بنظرات إتهام: شبلاها سالفة التلفون!!!
سعود وهومنزل رأسه: أنا كنت ورى هالمشكلة...
نورة: شووووووووو
سعود: أرجوج خليني أكملرمستيه
نورة ماردت عليه
سعود: كانت خطت شيخوووه الله يهديها..هي حاولت ويايعسب تخطب لي وحده غيرج..بس أنا رأسي وألف سيف ما أخذ أي وحده غيرج..وطبعا شيخةماترفض لي طلب..وقالت بتسوي المستحيل علشاني.."كان سعود يتكلم ونورة صاخه وهيمنصدمه" المهم في يوم تنفيذ الخطه كنا متفقين إنه يوم أيي أبوج من المزرعة..تحاولهي تملى له رأسه من صوبج..عسب يشك فيج زياده..ويوم يروح حجرتج تسوي لي هيرنه..وأطرش الرساله إلي كانت سبب كل إلي صار..وهي طبعا مرات يوم تكوني أنت موبموجودة في حجرتج..ولا مثلا في الحمام تتسبحي..تروح هي وتسوي لي رنه منتلفونج...وبجيه تثبت التهمه فيج..وأنتي بما إنج توج بس تستخدمي الموبايل ماتعرفي لهلين هناك...."وهنيه سكت سعود بسبب نظرات نورة"
نورة: معقوله يطلع منك كلهذا!!!
سعود: والله غصباً عني
نورة: قصدك عسب ترضي غرورك وأنانيتك
سعود: إعتبريه أي شيء يانورة..بس أرجوج..إبعدي شيخة عن هالسالفة..أكيد لو عرفأبوج..ماأعرف شو بيسوي بها..وهي والله تحبه وتعزه وايد..أنا المسؤول الأول عن كلإلي صار..حتى لو تبي الطلاق بطلقج..بس علشان ترضي...
نورة وهي مصدومه من إليقاله أخر شيء: ألحين تبى أطلقني..بعد شو..وعلشان أنفضح بين العرب...
سعود: المهمنورة أنا ألحين أطلب منج السموحه..أعرف إنج عمرج ماحبيتيني ولابتحبيني....
نورة: بالعكس حبيتك..بس كأخ
سعود: أعرف..نورة وغلاة كل غالي عندجتسامحيني..وتسامحي ختيه على كل إلي سوته فيج..والله قلبها أبيض..
نورة وهي تنشمن مكانها: يصير خير
سعود: وين؟؟!!
نورة وهي تمشي صوب الباب: بروح فوق..تصبحعلى خير..ومع السلامة
يلس سعود يطالعها..وهو حاس إنه أخر مرة يشوفها فيه ..

.
.
.

نهـــآإيـة البــآإرت ..



البــآإرت الـرآإبـــععششر ..

( 1 ) ..

.
.
.

تمت نورة طول الليل وهيتتجلب في فراشها..موب قادرة ترقد..كله تفكر بالي صار..هي كانت من البداية شاكه إنورى هالسالفة شيخة..بس أبداً ماشكت في سعود..يوم هو أعترف بكل شيء أنصدمت..طولهالأربعة أشهر من يوم إنملجوا..عرفته أكثر ورتاحت له وتعاطفت وياه وايد..كان يومييلس وياها يبين من نظراته من كلامه إنه يحبها..وعلشان جيه كانت نورة وايد تتعاطفوياه..لأنها موب قادرة تبادله هالشعور..أو حتى تحسسه إنها تحبه..كان سعود في نظرهاأخ كبير..بس هالأخ الكبير كان عكس أخوها حمد..الإنسان الهادي الملتزم..كان سعودعكسه تماماً..شاب متهور ومغامر..لدرجة إن سعود يخبرها مرات عن صولاته وجولاته فيأيام المراهقة وحتى بعد ماكبر..
نورة في هاللحظه موب عارفه كيف تتصرف..وبعدتفكير عميق..عذرة سعود على كل إلي سواه..صحيح أذاها بفعلته..بس تعرف إن ورى هالتصرفحبه العميق لها..
الساعة 8 الصبح..نشت نورة على صوت دق الباب.."ياربي منوه هذاإلي يدق الباب من صباحيه الله خير"
نورة: منووووه
حمد: أنا فتحيالباب
نورة وهي تقوم من فوق الشبريه: انزين صبر شوي "تمط أيديها..وموب قادره تفجعيونها بسبب سهر أمس"
أول مافتحت الباب شافت أخوها حمد وهو لابس..بيسيربوظبي..
نورة: خير شو فيه
حمد: خير...بس تعالي نواري"وهو يمسك أيدها ويرهاداخل الحجرة" أبى أرمسج بشيء مهم..
ستغربة من تصرف أخوها..ويوم يلسوا على أطرافالشبريه...
حمد وهو منزل رأسه: نواري أنا ألحين ساير بوظبي..وقبل لا أسير يتأعتذر لج..لأني شكيت فيج..وصدقت كل إلي نقال عنج..
نورة: شو سعود خبركم
حمد: هيه خبرنا
نورة: أمس!
حمد: لا .. النذل شرد..ماقدر أيواجهنا..أتصل بأبويوخبره بكل شيء
نورة وهي عاقده حياتها: جيه يعني شرد
حمد: بعد ماظهر عنج..ياناالميلس..وسلم علينا وستأذن يبى يروح..حتى نحن أستغربنا منه..قلناله أيلس سهرويانا..بس ماطاع..وسار..وبعد ساعة أتصل بأبوي وخبره عن كل شيء..طبعا أبوي عصب عليهوايد..ألحين الله أعلم شو بيصير..حتى أنا اليوم عندي شغل بس تأخرت وايد عليه..يمكنبعد الدوام برد العين..
نورة ماردت عليه..فسلم عليها وظهر من عندها بيسيربوظبي..وتمت هي في حجرتها تفكر بكل إلي صار..في هاللحظه بالذات حست بوحده فظيعه..لاأخت تشكي لها همومها ولا أم توقف وياها في مثل هالظروف..تذكرت شيء وراحت بسرعة صوبالكبت مالها وفتحته..في درج تحت كانت تحتفظ بأشياء جديمة وايد..ومن بين هالأشياءصورة حرمة كانت نسخة ثانية من نورة..وشلتها وراحت ويلست على شبريتها ويلست أطالعهاوترمسها" ليش خليتيني بروحي يالغالية..أنا من يوم عمري 5 سنين وأنا محرومه منج..ليشيامايه..حق منوه أنا ألحين عايشه كلا لاهي بحياته وأنا بروحي.."كانت دموعها مثلالمطر" .... طول السنوات إلي طافن ونورة راضيه بحياتها رغم قسوتها..إلا شيءواحد..وهو فقدانها لأمها..كانت تحس بحرمان وحزن فظيعين يوم تشوف أمهاتربيعاتها..وتتمنى تكون مكانهن..
في هاليوم تمت نورة في حجرتها ماظهرت منها ولاشافت حد..إلا في المسا الساعة 8 ونص سمعت حد يدق بابها..
نورة: منوه
حمد: أناحمد فجي الباب نواري
نورة: شو تبى
حمد: أبى أرمسج في شيء ضروري..فجي
نورةوهي تنش من فوق شبريتها: أنزين
فتحت له الباب وعرفت على طول إنه متضايج من شكله ...
نورة: شو فيك
حمد: تعالي أيلسي وبخبرج بالي صار..
يلست نورةعداله..وخبرها إنه سعود طلقها..هو كانت متوقع ردت فعل أكثر من جيه..بس نورة فاجأتهبكل معنىالكلمة لأنها يلست أطالعه بس من دون مايظهر عليها أي شيء..وكأن الأمرمايعنيها هي..
حمد: نواري حبيبتي تراني قلت لج سعود النذل طلقج..شو فيج
نورةبوجه مافيه أي تعبير: ولا شيء
حمد وهو مستغرب أكثر وأكثر من ردت فعلهاهذي.....
تمت نورة أطالعه بنظرات كلها أتهام...
هنيه حس حمد بالذنب إنه وافقمن الأساس على سعود..ماعرف ليش هذاك اليوم ماقدر يعارض ويوقف بويه أبوه..ووافق بكلبساطه..مع إنه يعرف سعود زين..واحد لعاب..يبدل في الحريم شرات مايبدلثيابه..
مرت أيام ونورة ماتظهر من حجرتها..بعد ما وصلها خبر طلاقها..صح هي عمرهاماحبت سعود إلا كأخ..بس بعد كل إلي مرت فيه..خلاها تشعر بكأبه فضيعه..ويتها خولهأكثر من مرة وحاولت تخفف عنها...
وفي نفس الوقت كان بوحمد متضيج وتعبان بعدماوصله خبر طلاق بنته..وقال وين بودي ويهي ألحين من الناس..بنتي تطلقجيه..يافضيحتنا بين العرب..بوحمد صدج عصب وايد من سعود على إلي سواه..بس أبد ماكانيبى توصل المسئلة لدرجة الطلاق..وهو حاول يحل المشكلة..وراح يدور سعود..بس سعودللأسف أختفى..لازم يختفى بعد سواد ويهه...
سعود في هاللحظه كان في دبي..عند واحدمن خواله..وهذا إن دل على شيء فهو يدل على ضعف شخصيته..وإنه إنسان جبان..من أستوتالمشكلة قرر إنه ينسحب..أبد ماحاول يحل المشكلة..حتى إتصالات أخته إلي ماوقفت ماردعليه..قرر ييلس في دبي جم أسبوع لحد ماتهدى الأمور..بعدين يرجع لحياته الطبيعية مندون نورة..رغم حبه الكبير لها..
أما شيخة إلي عايشه بين نارين..نار أخوها إليماتعرفه وين..ونار ريلها إلي مارمسها من جم يوم..وهي رغم كل إلي تسويه تحبه..وكلخوفها بإنه يعرف بالي سوته..وإنها هي ورى كل إلي صار..بس إلي أستغربته سعود قبلمايختفي خبرها بإنه خبر نورة بكل شيء..والغريبة إنها لحد ألحين ماخبرت أبوها أيشيء.."معقوله بعد إلي سويته فيها ماتخبر عني..وأنا طول هالسنين أعذب فيها..وعمريماعملتها زين شرات الناس..كله مزاعج وضرب..معقوله تسامحني على كل هذا" شيخة فيبالها...
مر شهرين ونص على طلاق نورة..رجعت الأوضاع على ماكان عليه..رغم حزنبوحمد على بنته الوحيده..وعلى كل إلي صار لها بسببه..بس مع هذا ردت علاقتهم شراتأول وأحسن بعد..ونورة قلبها أبيض مايشل على حد..وهي تباها من الله ترجع علاقتها وياأبوها على ماكانت عليه..وقرر بوحمد يطنش كلام الناس..لأنه ماوراه إلا عوارالرأس..ولاحظ شيء ثاني بعد..وهو إن شيخة تغيرت وايد..لاحظ إنها في البداية تتفادىتجابل نورة..قال بوحمد أكيد مستحيه منها بسبت إلي سواه أخوها..وبعدين صارت تسئل عنأحوالها وتهتم بها وايد..نورة طبعا كانت عارفه السبب..بس مستحيل تخبر أبوها لأي سببمن الأسباب..خولة طبعا تزور نورة بإستمرار..وأمها دايماً تسئلها ليش نورةأطلقة..وترد عليها بإنه سعود موب زين..وعرف بوحمد عنه شيء..فطلب منه يطلقنورة..
مرة نورة كانت يالسه في الصالة ويا أخوها حمد يتابعوا مباراة...فتذكرتشيء ونشت من مكانها وراحت صوب التلفون...
حمد: بمنوه بتتصلي ألحين
نورة: ربيعتيه
حمد: بسم الله الرحمن الرحيم..منوه يتصل بالعرب نص الليل
نورة: شو نصالليل بعدها 11
حمد: انزين 11 شوي..ردي السماعه مكانها أحسن لج
نورة: انزينربيعتيه أعرفها ماترقد بوقت..وأنا من زمان مارمستها بسبتكم..
يوم قالت جيه..سكتحمد وماقدر يمنعها..وأتصلت بموزة..رن التلفون فترة بعدين من حظها ردت عليهاموزة..
موزة: ألو
نورة: السلام عليكم
موزة وهي مستانسه لأنها عرفت منوه: وعليكم السلام والرحمه.. ياحي الصوت وصاحبته..
نورة: الله يحيج الغالية
موزة: شحالج حبيبتي..وين مانسمع هالصوت..والله تولهت عليج وايد غناتي
نورة: يسرجحالي..وأنا أكثر والله..شحالج أنت وشعلومج
موزة: بخير يعلج الخير..عايشين فيهالدنيا
نورة: ها بعدج ماشتغلتي
موزة: لا..بعدني عاله على المجتمع
نورة: ههههه شراتي يعني
موزة: شو شراتج الله يهديج..حمدي ربج إنج تدرسي..موب أنايحليلي خلصت..وألحينه بكمل السنة الثانية وأنا في البيت بطاليه..
يوم سمعت نورةسيرة الدراسه تضايجة: ماعليه الغالية..كل تأخيرة وراها خيره..
موزة: إلا أقولنواري
نورة: قولي
موزة: إلي أعرفه إنه ماباجي شيء عن عرسج..إلا كماً يوم..هاشو المعنويات
أتضايجة نورة: ماشيء عرس
موزة موب فاهمه: شوو قلتي
نورة: مابعرس
موزة: جيه يعني
ماردت عليها نورة..لأنها ماعرفت شو تقول..
موزة وهيعاقده حياتها: انزين غناتي هب مشكلة..باجر نحن أصلا بنيي العين..ولازمأشوفج..ولاتتحجج بأي شيء..وين بشوفج
نورة: أوكى...ممممم شرايج بحديقة زاخر لأنهاعدال بيتنا
موزة: زين..أتفقنا
نورة: أوكى..أشوفج باجر
بعد مابندت عن موزةراحت ويلست عدال أخوها..
حمد ألتفت صوبها: منوه من ربعاتج هذي؟
نورة: ليشتسئل
حمد وهو يبتسم: بس فضول
نورة: أخت ربيعك
حمد عقد حياته يفكر: اها أختخليفة
نورة: هيه هو
حمد: جني سمعت إنهم بيوا العين..صح
نورة: هيهباجر..

حمد: غريبه خليفة ماخبرني إنه بيي..بس بعد زين علشان نسير مع الشبابمن زمان ماتيمعنا..

.
.

في اليومالثاني..بعد ماتجهزة نورة علشان تسير الحديقة وكانت نازله من فوق..شافهاأبوها...
بوحمد: على وين
نورة: بروح الحديقة
بوحمد: أي حديقة
نورة: زاخر
بوحمد: منوه بيروح وياج
نورة: بروح أشوف ربيعتيه
بوحمد: وهو عاقدحياته: نواري حبيبتي خفي شوي من الطلعات..تراه مافينا على رمسة الناس..
نورة: بسأنا يابويه ماأظهر أبد من البيت..اللهم اليوم بس بروح أشوف ربيعتيه من زمانماشفتها..
بوحمد: انزين..بس لاتبطين وايد
نورة: إن شاء الله..شيء فيخاطرك
بوحمد: سلامتج
نورة: عيل يالله فمان الله
بوحمد: ربييحفظج
...
في حديقة زاخر..كانت نورة يالسه ويا موزة...
موزة: معقوله نوارييصير فيج كل هذا ولا تخبريني..وأنا إلي أعتبرج حسبة أختي..
نورة: والله يالغاليةتمنيتج تكوني وياي..عاد أنا لا أم تحتضني وتواسيني..ولا أخت أبث لهاهمومي..
موزة وعيونها مليانه دموع: فديت روحج..ليتني ساكنه العين..ولا ماخليتجبروحج..
نورة وهي تحط أيدها على أيد موزة: أعرف والله..أنت مابتقصرييالغالية..المهم ألحين عرفتي كل شيء..
موزة: بعد شو..بس الحمد لله..فتكيتيمنه
نورة: ماأقدر أقول ألحين غير الله يهديه ويوفقه
موزة: بعد كل إليسوابج
نورة: هيه...صح هو فيه أنانيه..بس والله طيب
موزة: خلينا منهألحين..وشخبارج بعد


.
.
.

يتـــــــــبع ..



البــآإرت الـرآإبـــععششر ..

( 2 ) ..

.
.
.


يوم ردت موزة البيتكانت مستانسه بإن نورة أطلقت..صح زعلت عليها من الخاطر على كل إلي صار لها..بس فينفس الوقت أستانست لأنه ألحين فرصة أخوها خليفة..إلي حاله إنجلب من يوم ماعرف خبرملجتها..بس عاد كيف توصل له هالخبر وبأي طريقة..
أول مادشت البيت شافتهاأمها...
أم خليفة: ها موزان رديتي..شحال نورة عساها بخير وعافية
موزة: الحمدلله .. بخير يسرج حالها..وتسلم عليج
أم خليفة: يحليلها من زمان ماشفتها..وأخوهاألحين مايبها بوظبي
موزة وهي تغمز حق أمها: يمكن بعدين بتملي منها
أم خليفةوهي عاقده حياتها ومستغربه من رمسة بنتها: جيه يعني
موزة: ولا شيء فديتروحج..بسير حجرتيه
أم خليفة: وين سايره..تعالي هنيه أبى أرمسج في موضوع
موزة: خير أمايه شو فيه
أم خليفة وهي تبتسم حق بنتها: خير فديت روحج..عاد أنتي حبيبتيألحين موب صغيره..حرمه وألف من يتمناها..
موزة وهي رافعه حاجب واحد: ممممممممجني عرفت السالفة..
أم خليفة: ههههههه زين..قصرتي عليه الدوب
موزة: منوه عادهالمرة
أم خليفة: لا عاد هالمرة ماينرفض..
موزة: انزين منوووووه
أم خليفة: اليوم عمتج فطيم يت..وطلبتج حق ولدها ذياب
يوم سمعت موزة أسم ذياب صار ويها أحمرشرات الطماطم..
أم خليفة: فديت أنا إلي يستحون...ها شو نرد عليهم
موزة وهيمنزله رأسها: الشور شورج أنت وأخويه خليفة..وإلي تقولوه أنا راضتبه...
أم خليفة: ههههههه من متى الشور شورنا..وإلي قبل طلبوج قلبتي الدنيا واحتشرتي...
موزة وهيمستحيه: بس عاد هذا ولد عموتي فطيم..
أم خليفة: انزين وإلي قبله..موب ولادعمامج
موزة: حتى لو..هذا غير
أم خليفة وهي تبتسم: أونه غير...المهم مايصيرإلا إلي تبيه..ويوم يرد أخوج من برع برمسه..
موزة: انزين الغالية أنا بسيرحجرتيه..تصبحي على خير
أم خليفة: وين تصبحي على خير...جيه ماتبي عشى
موزة: لامابى
وهي رايحه حجرتها تفكر"يالله شو هالأخبار الحلووه إلي تيي مرةوحده..وأخيراً الله بيجمعني ويا ذياب" كانت موزة تحب ولد عمتها ذياب..نقدر نقول حبصامت....
وبعد تفكير طويل..قررت موزة إنها تيب سيرة نورة على الريوق في اليومالثاني..وكأنها تخبر أمها..وفي نفس الوقت تخبر خليفة بطريقة غير مباشره....
فياليوم الثاني نزلت موزة تحت ولقت أمها وأخوها خليفة يالسين يتريقوا..وفيصل طبعاكالعادة ينش متأخر..بعد ماسلمت عليهم وحبت أمها على رأسها يلست تتريق وياهم...وقررتتفتح سالفة نورة..
موزة: إلا صح أمايه ...والله أمس نواري كسرت خاطري
أمخليفة: ليش
موزة: موب هالشهر المفروض يكون عرسها..
كانت خليفة هادي..صح هوالصبح يكون مزاجه موب لين هناك..وشويه مسطل لأنه متأخر في النوم أمس..بس يوم سمعأسم نورة فج عيونه على الأخر..ويلس مركز على رمسة موزة إلي لاحظت هالشيء..
أمخليفة: هيه..جيه شو صار
موزة: طلع هالريال إلي كان بيأخذهاماينفع..وطلقها
هنيه بانت الصدمه على خليفة بكل وضوح..لأنه ماقدر يخبي أكثر منجيه..وكان في أيده كوب حليب..وأول ماسمع خبر طلاق نورة أهتزت أيده وجب شوي منالحليب..طبعا أمه مالحظت هالشيء..لأنها هي بعد صدمها الخبر..
أم خليفة: فديتهاوهي شخبارها ألحين
موزة: الحمد لله..أهم شيء أفتكت منه..وبعدين هي أصلا كانتماتباه..
أم خليفة: الحمد لله إنها أفتكت منه..قبل مايفوت الفوت
موزة وهييالسه أطالع أخوها: هيه والله أفتكت
في هاللحظه كل التعب إلي كان في خليفة طارمع هالخبر إلي ماتوقعه أبداً..صح الخبر صدمه..بس أعتبره أحلى صدمه في حياته..معقولةألحين في أمل إنه نورة تكون من نصيبه..بعده تأثير الخبر عليه..خلاه في ذهول..لدرجةإنه أمه يالسه ترمسه وهو مايسمعها...
أم خليفة: خليفة
أخيراً أنتبه: ها..شو
أم خليفة: فديت روحك شو فيك حبيبي
خليفة: ولا شيء
أم خليفة: شو ولاشيءوأنا أرمسك من ساعة وأنت بالك في مكان ثاني
نش خليفة من مكانه وعلى ويهه أبتسامهحتى أمه أستغربت لأنها من فترة ماشافته يبتسم جيه..وراح صوبها..
وهو يحبها علىرأسها: مافيني شيء الغالية..بس تذكرت سالفة وخلتني أسرح شوي
أم خليفة: شوهي
خليفة وهو عدال الباب يبى يظهر: بعدين بتعرفيها..ألحين أنا بظهر..حتى يمكنمابتغدى هنيه..المهم العصر تكونوا زاهبين علشان نروح بوظبي..
أم خليفة وهي عاقدهحياتها: إن شاء الله
كانت موزة طول هالوقت ساكته وعلى ويها إبتسامه..
أمخليفة تلتفت صوب بنتها: شو فيه أخوج؟
موزة: علمي علمج
.
.
بعد ماظهر خليفة من البيت بيطير من الوناسه..كان بيسيرعند حمد..بعدين قال في نفسه..وين أسير ألحين من صباحية الله خير..أكيد حمد بعدهراقد..فقرر يروح يتمشى صوب جبل حفيت بما إنه جريب..في هالوقت بالذات يكون فاضي منالناس ومافيه زحمه..
راح أول فوق الجبل..ونزل وتم يفكر"معقوله كانوا بيوزوجبالغصب..أكيد تلعوزتي وايد..بس نفسي أعرف حمد شو فايدته..ومعقولة يوافق علىهالشيء..الحمد لله رب العالمين إنه ماتمت هالزواجه..ألحين عندي أمل تكون غناتي نورةمن نصيبي..فديت روحها أنا..بعوضها عن كل لحظة ضيج مرت عليها" كان من برودت الجووحلاوته في هالوقت المبكر من الصبح..قرر ينزل تحت صوب المبزره..ويتسبح في المايالحار..كانت نفسيته منشرحه على الأخر..وهدو المكان يزيده جمال وجاذبية وتحسس أي شخصبالراحه...
.
.
بعد مارد خليفة وأهله بوظبي..قررإنه خلال هالأسبوع يرمس حمد بالموضوع..ومثل ماقال خير البر عاجله..لأنه مابيقدريتحمل يفقدها مرة ثانية..ونورة طبعا مالها عده من هالطلاق شرعاً..وفعلاً يومالأثنين في مكتب حمد خبره..وطبعا حمد أستانس من الخاطر لأنه يعتبر خليفة في مقامالأخو وأكثر..بس طبعا مابين له..وقال له يصبر شوي لين مايروح العين ويخبر الأهلويشوف رأيهم..حمد كان واثق إنه أبوه بيوافق..بس نورة محد يدريبها..ويمكن تكونالتجربة الأوليه أثرت عليها..
أول مارد حمد شقته أتصل بأبوه وخبره إنه ربيعهخليفة يبى يخطب نورة..أبوه وافق طبعا مثل ماكان حمد متوقع لأنه بوحمد يعرف خليفةزين..بس هو رفض يرمس نورة في هالسالفة..وقال إنه بيترياه لين مايي من بوظبي ويرمسأخته بروحه عسب يقنعها..
نورة كانت يالسه في حجرتها ومنسدحه فوق الشبريه تقرأديوان الشاعر سالم الجمري..عاد هي تموت بشعره..سمعت دقات خفيفة علىالباب..
نورة: منوه
حمد: أنا
نورة: صبر شوي..." نشت من فوق شبريتها وراحتتفتح الباب حق أخوها..وأول مافتحت الباب شافته وعلى ويهه إبتسامه"
حمد: السلامعليكم
نورة: وعليكم السلام والرحمه..شحالك
حمد: بخير يعلج الخير.."وهو يدشالحجرة ويروح ييلس على طرف الشبريه" وشحالج أنت
نورة تبند الباب: الحمد للهعايشين في هالدنيا
حمد: تعالي فديتج يلسي عدالي..أبى أرمسج شوي.."سارت صوبهويلست عداله"
حمد: سمعي نواري..نحن صح خطينا في حقج..ووالله أنا متلوم فيجوندمان إني في يوم وافقت على المهزله إلي صارت..بس غناتي كل الناس تخطأ وتصححخطأها..وهالي صار كانت تجربة بالنسبة لج..أعرف إنها أثرت عليج..بس أنا أعرفجزين..قوية تقدري تتخطي كل هذا.."وقف عن الكلام وخذ نفس"
نورة وهي رافعه حياتهابطريقة شك: ماأعرف ليش أنا حاسه إنه ورى هالكلام كله شيء مابيعيبني
حمد: لا إنشاء الله بيعيبج..وأنا مابطول عليج..السالفة ومافيها إنه في معرس يديد
نورة وهيمنصدمه: شووووووووووو
حمد وهو أيودها من أيدها: هدي شوي حبيبتي..أعرف إنجبتتضايجي من هالشيء..بس نحن غناتي ندور مصلحتج..والريال مايعيبه شيء..وأنا أعرفهشخصياً..
هنيه قاطعته نورة: بس أنا ماأفكر في الزواج ألحين..كافي إلي أستوى معسعود..دخيلك حمد ماأبى أتزوج..
حمد وهو يبتسم حق أخته يحاول يخفف التوتر: أنزينأنت فكري في الموضوع..لا تتسرعي..وبعدين أنت ماعرفتي منوه إلي خاطبنج
نورة: مايهمني منوه..المهم إني ماأبى
حمد: أنزين أنا بقول لج منوه..وفكرين في الموضوعزين علشان خاطري
نورة: انزين..منوه
حمد: خليفة الكعبي أخو ربيعتج..
يلستنورة أطالعه: أخو موزة إلي من بوظبي..ربيعك
حمد: هيه.. فكري زين..واستخيريربج..وإن شاء الله تحسني الإختيار
بعد ماظهر حمد عنها تمت تفكر في خليفة..هيتتذكره زين..تذكرت سالفة الميلس يوم دشت عليه وكان حاط ريل على ريل..وبعد ماشردتحجرتها..وتمت تفكر فيه..عن الوسامه ماشاء الله عليه..لو شافته غبيشة إلي مايهمهاالشباب ولا تعطيهم ويه كانت بتتخبل عليه من وسامته..طويل وايد عريض..فيه لحيهخفيفة..بس أكثر شيء تتذكره فيه شواربه..يومها قالت ليش هذا مسوي جيه بشواربه..تقولسفاح..بس مع هذا وسيم.."أما عن الأخلاق فأكيد هو ربيع حمد ويعرفه زين..لو فيه شيءهب زين..مستحيل يوافق بس لأنه ربيعه..لأني مهما يكون أنا أخته..أنا الأهم" كانتيالسه تقول في بالها"وبعدين هو أخو موزة..وشو أحسن من إني أسكن ويا موزة في نفسالبيت ويا أمه إلي حبيتها من كل قلبي"...تمت نورة طول هذيج الليل تفكربالموضوع..وهي حيرانه توافق ولا لاء..تبى توافق وفي نفس الوقت تخاف تندم علىهالقرار..وقبل لا ترقد صلت ركعتين أستخاره ودعت في صلاتها" اللهم إني أستخيركبعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم، ولاأعلم، وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنت تعلم أن هذا الزواج خير لي في ديني ومعاشيوعاقبة أمري، فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر ليفي ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاصرفه عني واصرفني عنه واقدر لي الخير حيث كان ثمأرضني به"..ورقدت بعد تفكير طويل..
في اليوم الثاني الظهر كانوا بوحمد وحرمتهشيخة وحمد ونورة يالسين يتغدوا..وهدو محد يتكلم..فجأه ومن دون مقدمات..
نورة: أنا موافقه
الكل يلس يطالعها ومستغرب..
شيخة: على شو موافقه..بسم اللهعليج
نورة: على الزواج
شيخة: شووووو..يواز منوه "بعدها محد خبرها عنشيء"
كان حمد وأبوه يبتسموا..مستانسين إنه نورة وافقت...
بوحمد: خليفة الكعبيربيع حمد يمكن تعرفيه
شيخة: هيه أعرفه..شو فيه
بوحمد: تقدم حق نورة..ونحنبنقرب به
شيخة وهي أطالع نورة..وويها خالي من التعبير: مبروك..واللهيوفقج
نورة: الله يبارك في عمرج..
شيخة من يوم سالفة أخوها وهي متغيرهمعاملتها ويا نورة..وأخوها أتصل فيها أكثر من مرة وطمنها إنه مع خواله وإنه بخيرومستانس عندهم وايد..
مرت الأيام ونخطبت نورة حق خليفة..وفي الإجازة الصيفية 12/7 كان موعد العرس يعني بعد 5 شهور من الخطبة..وكان ملجة في نفس الوقت..كانت موزةهي حلقة الوصل الوحيدة بين خليفة ونورة..لأنها بعدها ماصارت حرمته..وفي يوم العرسكانت أحلى ليلة مرت على نورة..صح افتقدت الأم إلي بتوقف معها في هاللحظه..بس شيخةرغم كل إلي مضى ماقصرت وياها وعاملتها بكل حنان وحب..وساعدتها في فترتالتجهيزات..ونصحتها في ليلة عرسها..ومنوه بيكون في هالليلة يساوي سعادة نورة أويمكن يكون أكثر منها بدرجات..طبعا خليفة..إلي أخيراً تحقق حلمه..ونال مراده بزواجهمن غناته وحبه نورة..وبما إنه شاعر..كتب قصيدة في حبيبته نورة..وسجلها بصوته معموسيقى كلاسيكيه..وحطوها يوم دخلت نورة الخيمه بفستان العرس الأبيض..كانت آيه فيالجمال ذيج الليله..
.
.
شهر فبراير كان الجو باردشوي في العين.. في منطقة زاخر بيت خليفة بالتحديد..جدام البيت خيمه كبيرة وبعيد شويعن البيت خيمة ثانية عدالها عياله وشباب يرزفوا ويولوا..في هاليوم عرس موزة أختخليفة والكل مستانس..وزحمة المعازيم والحشرة..
في حجرة خليفة كانت نورة واقفهجدام المنظره أطالع نفسها ولاويه بوزها بحركة إشمئزاز..في هاللحظه دش خليفة عليهاالحجرة..ويلس يطالعها ويتأملها لحظات بعدين أقترب منها..
خليفة وهو يضحك: فديتأنا الحلوين..شو يالسه أطالعي عمرج..والناس كلهم تحت
نورة وهي مبوزه وماسكهفستانها من الخصر: طالع طالع..بالله عليك هذا فستان ينلبس حق عرس
خليفة مبتسم: يحليله الفستان شو فيه
نورة: وايد واسع
خليفة: هههههههه واسع ولا قصدج أنتإلي دبدوبه
نورة: خليفة حرام عليك..تراني بصيح صدج..شو دبدوبه لا تقهرني أكثر منجيه
خليفة: هههه فديت الدبدوبين أنا
نورة ويها صاير أحمر من المستحى: خليفهبس عاد
خليفة: ياويل حالي أنا
نورة: والله صدج..أنا متأكدة إني بكون أخسفوحده في العرس
خليفة: ليش عاد..حياتي كل الحريم يحملن..وبصراحة في حياتي كلهاماشفت حامل بحلاتج...هو صح صايره دبدوبه وايد ههههههههه بس والله حلووه..حتى سيريعند موزة وسئليها..
نورة: آوهو موزان ألحين أكيد مالت الصالون بعدهاماخلصتها..
خليفة: والله أنتن الحريم موب قانعات بشيء..عيل الوحده بهالحلاه "وهوزاخ خد نورة" شو هالأحمر والأخضر والخرابيط...
نورة: خليفة شو ها تراكتعورني..أنا نفسي أعرف ليش دايما تزخني جيه من خدودي..
خليفة: ههههههههههههههههمعقولة ما تتذكرين
نورة: شو إلي موب متذكرتنه
خليفة: أنا الله يسلمج..يومكنتي ياهل..أنا طبعا أكبر عنج بكم سنة..وكنتي دبدوبه وايد..
قاطعته: ومن وينتعرفني يوم أنا ياهل..
خليفة: أعرفج عز المعرفه..أصلا كنت ربيعتيه..وأنا كنت دومأزخج جيه من خدودج..وأنتي أتمي تصيحي..
نورة وهي عاقدة حياتها:أنت ألحين من صجكولا تضحك عليه
خليفة: ههههههه والله ماأضحك عليج..حتى تخبري بوشهاببيخبرج
نورة: غريبه حمد ماقد خبرني عن هالسالفة.."وهي تبتسم" يعني أنت تعرفني منيوم أنا بعدني ياهل..والله إنك من هذاج اليوم وأنت حاط عيونك عليه
خليفة: ههههههههه منوه أنا..حشى..كنتي وايد دبدوبه شرات كرة البولنج
نورة وهي حاطهأيدها على خصرها: نعم نعم..شو ها بعد كرة البولنج..أنا ماكنت وايددبدوبه..أنزين
خليفة: أنزين بوج كليتيني
ماردت عليه مسويه عمرهازعلانه..
خليفة: فديت أنا إلي يزعلون والله..خلاص فديت روحج..ولا تزعلي كنتيغزال
ياحبيبه تعالي...واشرحي هم بالي
ما عليه ملامه...في ودادك تعالي
انتياللي احبه...انتي كل المحبه
من يلاقي محبه...له تطيب الليالي
القمر زاننوره...عندي الزين نوره
طاب قلبي سروره...دام نوره اقبالي
بعد ماعد عليهاهالأبيات أبتسمت له..ويودها من أيدها ونزلوا تحت عند المعازيم...


.
.
.

النهـــــــــــــــآإيــة ..
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ



v,hdm hgHlg L gg;hjfm : [kdm Yk `n r,'d hglgg `d ],oj



 

التعديل الأخير تم بواسطة o² « ; 04-01-2013 الساعة 02:29 AM سبب آخر: تعديل الخط

رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة, الملل, ذي, دوخت, رواية, إن, قوطي

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
تستطيع الرد على المواضيع
تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


رواية الأمل / للكاتبة : جنية إن ذى قوطي

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
رواية فمان الله يا الغالي / للكاتبة : احساس - تحميل على ملف وورد أنفآس الورد أطروحـآت مكررهـ 1 02-01-2013 01:02 PM
رواية رواية ورود الأمل برائحة الألم - تحميل رواية ورود الأمل برائحة الألم أنفآس الورد أطروحـآت مكررهـ 0 30-12-2012 05:07 AM
رواية اسعدتني حتى الألم أنفآس الورد روايات 0 28-12-2012 04:38 AM
قصة وتمضي الجروح كاملة بدون ردود للكاتبة أم بدوري أنفآس الورد روايات 1 09-12-2012 12:04 AM

جميع الاقسام الاخرى

فضفضه,فضفضنا لنا

روايات,قسم الروايات

Rss - Rss 2.0 - Html - Xml - روايات


الساعة الآن 07:33 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc
Search Engine Optimization by vBSEO
ارشفة:Salem Alshmrani

روايات نور الغلا

Loading...