ضع بريدك بالأسفل ثم اضغط اشتراك
البريد الإلكتروني:

للأشتراك في الطاقم التطويري في المنتدى اضغط هنا


العودة   روايات نور الغلا > نور الاسلامية. .™ > ▪« قطوُفٌ دَآטּـيَة ]≈●

الملاحظات

▪« قطوُفٌ دَآטּـيَة ]≈● طَرِيِقُكَ إِلَىْ [الإِيِمَانْ] وِفْقَ دُڛتوُرُنَا [القرآن] وَحَدِيِثُ الرَّڛولْ عَلَيْهِ الصَّلاةِ وَالسَّلامْ ~

كاتب الموضوع مسگ مشاركات 1 المشاهدات 454  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-07-2011   #1
{ مسگ •»
كبــــار الشخصـــيات !!

الصورة الرمزية مسگ



 عضويتيّ : 2164
 تاريخ تسجيلِي : 2011 Jun
 مُشاركاتِي : 1,742
 نقاطِي :  5779
 мч ŝறš :

افتراضي المؤمن غِـــــرٌّ كريــم



غِـــــرٌّ GUG32786.gif




..المؤمن غِـــــرٌّ كريـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــم ..



هناك من يظن أنَّ الرجل الصالح التقي لا يكون ذا دهاء وكياسة وفطنة، وإنَّما هو رجل ساذج وإنسان طيب غافل، وربما استدلوا على ذلك بالحديث المروي عن النبي -صلى الله عليه وسلم-: (المؤمن غرٌّ كريم، والفاجر خبٌّ لئيم).


فما سبب ذلك؟ وهل يمكن أن يجتمع الدهاء مع الاستقامة والصلاح؛ وما التوجيه للحديث المذكور؟



أما سبب ذلك الظن؛ فهو كثرة ما يصاحب الدهاء من المنكر، والنزوع إلى الشر؛ فلأجل ذلك توهَّم بعض الناس أنه لا يجتمع مع سلامةِ القلب، والحرصِ على فعل الخير؛ فتراهم يعدون غفلة الرجل عما ينطوي عليه الكلام من مغامز، وما يُراد به من مكايد أثر صلاحه، وطيب سريرته.



وأما إمكان اجتماع الدهاء مع الاستقامة والصلاح فممكن، بل كثيرًا ما يجتمعان في أهل الإيمان؛ فالدهاء قد يقترن مع الاستقامة، فيُصْرَف في تدبير الوسائل التي تكفي شرًا مقبلًا، أو تجلب خيرًا متعسرًا.



وقد يقترن الدهاء مع زيغ العقيدة، أو لؤم الطبيعة، فيندفع بصاحبه في شعاب الباطل، ويكون نصيبه في الإفساد فوق نصيب الغباوة.



وإذا اجتمع الدهاء والاستقامة في رجل كان عظيمًا، وجديرًا بأن يكون له أثر كبير.



وأما الحديث المذكور فقد تكلم الحفاظ في سنده، وهو -بقطع النظر عن سنده- قد وقع لفظ (الغِرِّ) فيه مقابلًا للفظ (الخِبّ) وهو الخَدَّاع؛ فيكون المراد بالغرارة، أو الغرِّية: أن من صفاته الصفحَ، والتغاضيَ حتى يُظن أنه غر؛ ولذلك عقَّبه بقوله: "كريم" لدفع الغِرِّية المؤذنة بالبله؛ فإن الإيمان يزيد الفطنة؛ لأن أصولَ اعتقادِه مبنيةٌ على نبذِ كلِّ ما من شأنه تضليلُ الرأيِ وطمسُ البصيرةِ؛ فيكون المرادُ غفلتَه عن الشر؛ فإن كريمَ الأخلاقِ طيبُ السريرة لا يبحث عن الشر بحث من يريد التوغل في طرقه، والخوض في غماره.



وهو مع كونه لا يبحث عن هذه الطرق بحث المولع بها؛ فإنه يأخذ بسنة الاحتراس؛ فلا ينخدع لخبٍّ يزخرف له القول مداهنة، أو ينصب في طريقه حِبَالةً؛ فغفلة الرجل عن وسائل الشر؛ لانصرافه إلى الخير لا تُنْقِصُ من كياسته في تدبير وسائل الخير، أو الاحتراز عما يُهيأ له أو لقومه من الشر.



فلا يصح أن يكون الإيمانُ الذي هو أساس استنارة الفكر سببَ الانخداع لتمويه مبطل، أو مخاتلة ذي مأرب.



قال المغيرة بن شعبة -رضي الله عنه-: "كان عمر أفضل من أن يَخْدَع، وأعقل من أن يُخْدَعْ".




أما إظهار الانخداع مع التفطن للحيلة إذا كان في غير مضرة، أو كان جالبًا لمصلحة أخرى كتألف الناس؛ فذلك من الكرم والحلم: قال الفرزدق:



..استمطروا من قريش كل منخــــــــــــــــدع
إن الكريم إذا خادعتـــــــــــــــــــــــــــــه انخدعا..


وإلى هذا المعنى اللطيف أشار العلامة الشيخ: محمد الخضر حسين -رحمه الله- في كتابه رسائل الإصلاح، والشيخ العلامة محمد الطاهر بن عاشور في تفسيره "التحرير والتنوير" عند قوله -تعالى-: {يُخَادِعُونَ اللَّهَ وَالَّذِينَ آمَنُوا وَمَا يَخْدَعُونَ إِلاَّ أَنفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ} [البقرة: 9].






للشيخ: محمد بن إبراهيم الحمد -حفظه الله-


(بتصرف)
م/ن



hglclk yAJJJJJv~R ;vdJJl



 


رد مع اقتباس

قديم 16-01-2012   #2
{ احمد جلال •»
عضو صايرن ذهـــبيٌ ~

الصورة الرمزية احمد جلال



 عضويتيّ : 2686
 تاريخ تسجيلِي : 2012 Jan
 مُشاركاتِي : 1,200
 نقاطِي :  35
றởođ :
 мч ŝறš :
الحمد لله

افتراضي



جزاك الله خيرا

وبارك فيك


 


رد مع اقتباس

إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المؤمن, غِـــــرٌّ, كريــم

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


الساعة الآن 01:54 PM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc
Search Engine Optimization by vBSEO
ارشفة:Salem Alshmrani

روايات نور الغلا

نور الغلا غلا العلا علا النور منتديات موقع شبكه وناسه فرفشه ضحك استهبال غـلا k,v  yb ygh الشات المنتديات الدردشة مواقع شات ألعاب العب صور×صور الصور العاب بنات العاب تلبيس العاب طبخ صور في صور زحف حب حب حب رسائل دردشة حب

 

 جميع الحقوق محفوظه لمنتديات نور الغلا